المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : ملفات تاريخية خاصة


aksel
03-25-2010, 02:41 PM
أولا وقبل كل شيْ لست هنا لأكتب مذكراتي أو أعرفكم على نفسي بل أنا هنا لجمع بعض المعلومات التاريخية وخاصة عن الحروب وأشهر القادة العسكريين التي أحتاج إليها فقط .

http://www.m-adam.com/wp_files3/Stop%202.png

ممنوع الدخول
1-أدولف هتلر

أدولف ألويس هتلر ((بالألمانية: Adolf Hitler) 20 أبريل 1889 - 30 أبريل 1945) سياسي ألماني، نازي ولد في النمسا، وهو زعيم حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني والمعروف للعامة باسم الحزب النازي. تولى أدولف هتلر حكم ألمانيا في الفترة ما بين عامي 1933 و1945 حيث شغل منصب مستشار الدولة (بالألمانية: Reichskanzler) في الفترة ما بين عامي 1933 و1945، وزعيم الرايخ (بالألمانية: Führer) - في الفترة ما بين عامي 1934 و1945. واختارته مجلة تايم واحدًا من بين مائة شخصية تركت أكبر الأثر في تاريخ البشرية في القرن العشرين.[1] وباعتباره واحدًا من المحاربين القدامى الذين تقلدوا الأوسمة تقديرًا لجهودهم في الحرب العالمية الأولى، انضم هتلر إلى الحزب النازي في عام 1920 وأصبح زعيمًا له في عام 1921. وبعد سجنه إثر محاولة انقلاب فاشلة قام بها في عام 1923، استطاع هتلر أن يحصل على تأييد الجماهير بتشجيعه لأفكار تأييد القومية ومعاداة السامية ومعاداة الشيوعية والكاريزما أو الجاذبية التي يتمتع بها في إلقاء الخطب وفي الدعاية. في عام 1933، تم تعيينه مستشارًا للبلاد حيث عمل على إرساء دعائم نظام تحكمه نزعة شمولية وديكتاتورية وفاشية. وانتهج هتلر سياسة خارجية لها هدف معلن وهو الاستيلاء على ما أسماه بالمجال الحيوي (ألمانية:Lebensarum) (ويُقصد به السيطرة على مناطق معينة لتأمين الوجود لألمانيا النازية وضمان رخائها الاقتصادي) وتوجيه موارد الدولة نحو تحقيق هذاالهدف. وقد قامت قوة الدفاع التي أعاد بنائها بغزو بولندا في عام 1939 مما أدى إلى اندلاع أوروبا بنار الحرب العالمية الثانية.

وخلال ثلاث سنوات، احتلت ألمانيا ودول المحور معظم دول أوروبا وأجزاء كبيرة من أفريقيا ودول شرق وجنوب شرق آسيا والدول المطلة على المحيط الهادي. ومع ذلك، نجحت دول الحلفاء في أن يكون لها الغلبة منذ عام 1942 وما بعده. وفي عام 1945، نجحت جيوش الحلفاء في اجتياح ألمانيا من جميع جوانبها. وارتكبت القوات التابعة لهتلر عددًا وافرًا من الأعمال الوحشية أثناء الحرب اشتملت على جرائم القتل المنظمة لأكثر من سبعة عشر مليون مدني [2]

وأثناء الأيام الأخيرة من الحرب في عام 1945، تزوج هتلر من عشيقته إيفا براون بعد قصة حب طويلة. وبعد أقل من يومين، انتحر العشيقان.[3]

محتويات [أخفِ]
1 سنوات حياته الأولى
1.1 سنوات طفولته والإرث
1.1.1 سنوات الطفولة
1.1.2 النسب والاصل
1.2 سنوات الصبا المبكرة التي قضاها في فيينا وميونيخ
1.3 الحرب العالمية الأولى
2 دخول هتلر إلى عالم السياسة
2.1 انقلاب بير هول الفاشل
2.2 كتاب كفاحي
2.3 إعادة بناء حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني
3 الوصول إلى السلطة
3.1 حكومة برونينج
3.2 وزارتي بابن وشلايخر
3.3 التعيين في منصب المستشارية
3.4 حريق الرايخستاج وانتخابات مارس
3.5 "يوم بوتسدام" وقانون التمكين
3.6 التخلص مما تبقى من قيود
4 الرايخ الثالث
4.1 الاقتصاد والثقافة
4.2 إعادة التسلح والتحالفات الجديدة
4.3 الهولوكوست "محرقة النازي"
5 الحرب العالمية الثانية
5.1 انتصارات دبلوماسية مبكرة
5.1.1 التحالف مع اليابان
5.1.2 النمسا وتشيكوسلوفاكيا
5.2 بداية الحرب العالمية الثانية
5.3 الطريق إلى الهزيمة
5.4 الهزيمة والموت
6 هتلر لم يمت أو ينتحر سنة 1945
7 ميراث هتلر
8 المعتقدات الدينية
9 الصحة والحياة الجنسية
9.1 الصحة
9.2 الميول الجنسية
10 عائلة هتلر
11 هتلر ووسائل الإعلام
11.1 الخطب والاجتماعات السنوية
11.2 ما تم تسجيله من أحاديث هتلر الخاصة
11.3 أسطوانة Patria المصورة
11.4 الأعمال الوثائقية التي تؤرخ لعهد الرايخ الثالث
11.5 التليفزيون
11.6 الأعمال الوثائقية التي تم إنتاجها بعد سقوط الرايخ الثالث
11.7 الأعمال الدرامية التي تناولت النازية

aksel
03-25-2010, 02:42 PM
سنوات حياته الأولى

أدولف هتلر في طفولته[عدل] سنوات طفولته والإرث
[عدل] سنوات الطفولة
ولد أدولف هتلر في 20 أبريل 1889 في فندق Gasthof zum Pommer؛ التي كان يقع في الإمبراطورية النمساوية المجرية [4]. وكان هتلر الابن الرابع بين ستة من الإخوة. أما والده فهو ألويس هتلر (1837 - 1903) وكان يعمل موظفًا في الجمارك. وكانت والدته كلارا هتلر (1860 - 1907) هي الزوجة الثالثة لوالده.ونظرًا لأن الهوية الحقيقة لوالد ألويس شكلت سرًا غامضًا في تاريخ الرايخ الثالث، كان من المستحيل تحديد العلاقة البيولوجية الحقيقية التي كانت تربط بين ألويس وكلارا؛ وهو الأمر الذي استدعى حصولهما على إعفاء بابوي لإتمام زواجهما. ومن بين ستة أبناء كانوا ثمار زواج ألويس وكلارا لم يصل إلى مرحلة المراهقة سوى أدولف وشقيقته باولا التي كانت أصغر منه بسبع سنوات. وكان لألويس ابن آخر اسمه ألويس هتلر الابن وابنة اسمها انجيلا من زوجته الثانية.[5]

عاش هتلر طفولة مضطربة حيث كان أبوه عنيفًا في معاملته له ولأمه. حتى إن هتلر نفسه صرح إنه في صباه كان يتعرض عادةً للضرب من قبل أبيه. وبعدها بسنوات، تحدث هتلر إلى مدير أعماله قائلاً: "عقدت - حينئذ - العزم على ألا أبكي مرةً أخرى عندما ينهال علي والدي بالسوط. وبعد ذلك بأيام، سنحت لي الفرصة كي أضع إرادتي موضع الاختبار. أما والدتي، فقد وقفت في رعب تحتمي وراء الباب. أما أنا فأخذت أحصي في صمت عدد الضربات التي كانت تنهال علي مؤخرتي." [6] ويعتقد المؤرخون أن تاريخ العنف العائلي الذي مارسه والد هتلر ضد والدته قد تمت الإشارة إليه في جزء من أجزاء كتابه كفاحي والذي وصف فيه هتلر وصفًا تفصيليًا واقعة عنف عائلي ارتكبها أحد الأزواج ضد زوجته. وتفسر هذه الواقعة بالإضافة إلى وقائع الضرب التي كان يقوم بها والده ضده سبب الارتباط العاطفي العميق بين هتلر ووالدته في الوقت الذي كان يشعر فيه بالاستياء الشديد من والده.


كلارا هتلر والدة هتلروغالبًا ما كانت أسرة هتلر تنتقل من مكان لآخر حيث انتقلت من برونو آم إن إلى مدينة باسساو ومدينة لامباتش ومدينة ليوندينج بالقرب من مدينة لينز. وكان هتلر الطفل طالبًا متفوقًا في مدرسته الابتدائية، ولكنه رسب في الصف السادس، وهي سنته الأولى في Realschule (المدرسة الثانوية) عندما كان يعيش في لينز وكان عليه أن يعيد هذه السنة الدراسية. وقال معلموه عنه إنه "لا يرغب في العمل". ولمدة عام واحد، كان هتلر في نفس الصف الدراسي مع لودفيج ويتجنشتاين ؛ الذي يعتبر واحدًا من أكثر الفلاسفة تأثيرًا في القرن العشرين.[7][8][9][10] وبالرغم من أن الولدين كانا في العمر نفسه تقريبًا، فقد كان ويتجنشتاين يسبق هتلر بصفين دراسيين.[11] ولم يتم التأكد من معرفة هتلر وويتجنشتاين لبعضهما في ذلك الوقت، وكذلك من تذكر أحدهما للآخر.[12]

وقد صرح هتلر في وقت لاحق أن تعثره التعليمي كان نابعًا من تمرده على أبيه الذي أراده أن يحذو حذوه ويكون موظفًا بالجمارك على الرغم من رغبة هتلر في أن يكون رسامًا. ويدعم هذا التفسير الذي قدمه هتلر ذلك الوصف الذي وصف به نفسه بعد ذلك بأنه فنان أساء من حوله فهمه. وبعد وفاة ألويس في الثالث من شهر يناير في عام 1903، لم يتحسن مستوى هتلر الدراسي. وفي سن السادسة عشرة، ترك هتلر المدرسة الثانوية دون الحصول على شهادته.

وفي كتابه كفاحي أرجع هتلر تحوله إلى الإيمان بالقومية الألمانية إلى سنوات المراهقة الأولى التي قرأ فيها كتاب من كتب والده عن الحرب الفرنسية البروسية والذي جعله يتساءل حول الأسباب التي جعلت والده وغيره من الألمان ذوي الأصول النمساوية يفشلون في الدفاع عن ألمانيا أثناء الحرب.[13]

[عدل] النسب والاصل
كان والد هتلر - ألويس هتلر - مولوداً غير شرعي. وخلال السنوات التسع والثلاثين الأولى من عمره، حمل ألويس لقب عائلة والدته وهو تشيكلجروبر.

وفي عام 1876، حمل ألويس لقب زوج والدته يوهان جورج هيدلر. وكان يمكن كتابة الاسم بأكثر من طريقة كالآتي: Hiedler وHuetler وHuettler وHitler، وربما قد قام أحد الموظفين بتوحيد صيغته إلى Hitler. وقد يكون الاسم مشتقًا من "الشخص الذي يعيش في كوخ" (ألمانية فصحى: Hütte) أو من "الراعي" (ألمانية فصحى: hüten = يحرس) والذي تعني في الإنجليزية ينتبه أو قد يكون مشتقًا من الكلمة السلافية Hidlar وHidlarcek. (وفيما يتعلق بالنظريتين الأولى والثانية، فإن بعض اللهجات الألمانية قد يمكنها التمييز إلى درجة بسيطة أو لا يمكنها التمييز بين الصوتين ü- وi- عند النطق.

وقد استغلت الدعاية الخاصة بقوات الحلفاء اسم العائلة الأصلى لهتلر أثناء الحرب العالمية الثانية، فكانت طائراتهم تقوم بعملية إنزال جوي على المدن الألمانية لمنشورات تحمل عبارة "Heil Schicklgruber" تذكيرًا للألمان بنسب زعيمهم. وبالرغم من أن هتلر كان قد ولد وهو يحمل اسم هتلر قانونيًا، فإنه قد ارتبط أيضًا باسم هيدلر عن طريق جده لأمه يوحنا هيدلر.

أما الاسم "أدولف" فهو مشتق من الألمانية القديمة ويعني "الذئب النبيل" (ويتكون الاسم منِ Adel التي تعني النبالة، بالإضافة إلى كلمة ذئب). وهكذا، كان واحدًا من الألقاب التي أطلقها أدولف على نفسه الذئب (ألمانية: Wolf) أو السيد ذئب (ألمانية: Herr Wolf). وقد بدأ في استخدام هذه اللقب في أوائل العشرينات من القرن التاسع عشر وكان يناديه به المقربين منه فقط (حيث لقبه أفراد عائلة فاجنر باسم العم ذئب) حتى سقوط الرايخ الثالث.[14] وقد عكست الأسماء التي أطلقها على مقرات القيادة المختلفة له في كل أنحاء أوروبا القارية ذلك، فكانت أسماؤها وكر الذئب في بروسيا الشرقية، وWolfsschlucht في فرنسا، وWerwolf في أوكرانيا وغيرها من الأسماء التي كانت تشير إلى هذا اللقب. علاوةً على ذلك، عرف هتلر باسم "آدي" بين المقربين من عائلته وأقاربه.

وكان جد هتلر لأبيه على الأرجح واحدًا من الأخوين يوهان جورج هيدلر أو يوهان نيبوموك هيدلر. وسرت الشائعات بأن هتلر كان ينتسب إلى اليهود عن طريق واحد من أجداده؛ لأن جدته ماريا شيكلجروبر قد حاملت عندما كانت تعمل كخادمة في أحد البيوت اليهودية. وأحدث المعنى الكامن في هذه الشائعات دويًا سياسيًا هائلاً حيث إن هتلر كان نصيراً متحمساً لإيديولجيات عنصرية ومعادية للسامية. وقد حاول خصومه جاهدين إثبات نسب هتلر إلى أصول يهودية أو تشيكية. وبالرغم من أن هذه الإشاعات لم تثبت صحتها أبدًا، فإنها كانت كافية بالنسبة لهتلر لكي يقوم بإخفاء أصوله. ووفقًا لما ذكره روبرت جي إل وايت في كتابه The Psychopathic God: Adolf Hitler، فقد منع هتلر بقوة القانون عمل المرأة الألمانية في البيوت اليهودية. وبعد ضم النمسا إلى ألمانيا، قام هتلر بتحويل المدينة التي عاش فيها والده إلى منطقه لتدريب المدفعية. ويقول وايت أن الشعور بعدم الثقة وبالخوف الذي كان هتلر يشعر به إزاء هذا الموضوع قد يكون أكثر أهمية من محاولة خصومه إثبات أصوله اليهودية إثباتًا فعليًا.

[عدل] سنوات الصبا المبكرة التي قضاها في فيينا وميونيخ
بدءاً من عام 1905، عاش هتلر حياة بوهيمية في فيينا على منحة حكومية لإعانة الأيتام ودعم مالي كانت والدته تقدمه له. وتم رفض قبوله مرتين في أكاديمية الفنون الجميلة في فيينا وذلك في عامي 1907 و1908 لأنه "غير مناسب لمجال الرسم" وأخبروه أن من الأفضل له توجيه قدراته إلى مجال الهندسة المعمارية.[15] وعكست مذكراته افتتانه بهذا الموضوع:

كان الهدف من رحلتي هو دراسة اللوحات الموجودة في صالة العرض في المتحف الذي كان يطلق عليه Court Museum، ولكنني نادراً ما كنت ألتفت إلى أي شيء آخر سوى المتحف نفسه. فمند الصباح وحتى وقت متأخر من الليل، كنت أتنقل بين المعروضات التي تجذب انتباهي، ولكن كانت المباني دائمًا هي التي تستولي على كامل انتباهي.[16]

وبعد نصيحة رئيس المدرسة له، اقتنع هو أيضًا أن هذا هو الطريق الذي يجب أن يسلكه ولكن كان ينقصه الإعداد الأكاديمي المناسب للالتحاق بمدرسة العمارة.

وفي غضون أيام قلائل، أدركت في أعماقي إنني يجب أن أصبح يومًا مهندسًا معماريًا. والحقيقة هي أن سلوكي هذا الطريق كان مسألة شاقة للغاية حيث إن إهمالي لإتمام دراستي في المدرسة الثانوية قد ألحق الضرر بي لأنه كان ضروريًا إلى حد بعيد. وكان لا يمكن أن التحق بالمدرسة المعمارية التابعة للأكاديمية دون أن أكون قد التحقت قبلها بمدرسة البناء الخاصة بالدراسة الفنية والتي كان الالتحاق بها يستلزم الحصول على شهادة المدرسة الثانوية. ولم أكن قد قمت بأية خطوة من هذه الخطوات. فبدا لي أن تحقيق حلمي في دنيا الفن مستحيلاً بالفعل.[16]

وفي 21 ديسمبر، 1907، توفيت والدة هتلر إثر إصابتها بسرطان الثدي عن عمر يناهز السبعة وأربعين عامًا. وبأمر من أحد المحاكم في لينز، أعطى هتلر نصيبه في الإعانة التي تمنحها الحكومة للأيتام لشقيقته باولا. وعندما كان في الحادية والعشرين من عمره، ورث هتلر أموالاً عن واحدة من عماته. وحاول هتلر أن يشق طريقه بجهد كرسام في فيينا حيث كان ينسخ المناظر الطبيعية الموجودة على البطاقات البريدية ويبيع لوحاته إلى التجار والسائحين وبعد أن تم رفضته أكاديمية الفنون للمرة الثانية، كان ماله كله قد نفذ. وفي عام 1909، عاش هتلر في مأوى للمشردين. ومع حلول عام 1910، كان هتلر قد استقر في منزل يسكن فيه الفقراء من العمال في Meldemannstraße.

وصرح هتلر أن اعتقاده في وجوب معاداة السامية ظهر لأول مرة في فيينا التي كان تعيش فيها جالية يهودية كبيرة تشتمل على اليهود الأرثوذكس الذين فروا من المذابح المنظمة التي تعرضوا لها في روسيا.[16] وعلى الرغم من ذلك، فقد ورد على لسان أحد أصدقاء طفولته وهو أوجست كوبيتسك أن ميول هتلر "المؤكدة في معاداة السامية" قد ظهرت قبل أن يغادر لينز في النمسا.[16] وفي هذه الفترة، كانت فيينا مرتعًا لانتشار روح التحيز الديني التقليدية، وكذلك للعنصرية التي ظهرت في القرن التاسع عشر. ومن الممكن أن يكون هتلر قد تأثر بكتابات لانز فون ليبنفيلس؛ واضع النظريات المعادي للسامية، وكذلك بآراء المجادلين من رجال السياسة أمثال: كارل لويجر مؤسس الحزب الاشتراكي المسيحي وعمدة فيينا بالإضافة إلى المؤلف الموسيقي ريتشارد فاجنر وجورج ريتر فون شونيرر وهو أحد زعماء حركة القومية الألمانية التي عرفت باسم بعيداً عن روما!؛ وهي الحركة التي ظهرت في أوروبا في القرن التاسع عشر والتي كانت تهدف إلى توحيد الشعوب التي تتحدث الألمانية في أوروبا. ويزعم هتلر في كتابه كفاحي أن تحوله عن فكرة معارضة معاداة السامية من منطلق ديني إلى تأييدها من منطلق عنصري جاء من احتكاكه باليهود الأرثوذكس:

تحتاج الصفحة الحالية لإكمال الترجمة لأنها ناقصة. إذا كنت تستطيع المساعدة انظر حلقات اللغات وشارك في إكمال الترجمة أو تطوير الصفحة.
كان هناك عدد قليل جدا من اليهود في لينز. في سياق قرون من اليهود الذين يعيشون هناك قد أصبحت اوروبية في مظهره الخارجي، وكانت الكثير من مثل غيرهم من البشر بأنني حتى بدا عليها والألمان. السبب في أنني لم يدرك بعد مدى سخف هذه ضربا من الوهم أن تكون العلامة الخارجية الوحيدة التي يعترف بها وتمييزها عن لنا هو ممارسة دينهم غريبة. كما اعتقدت أنهم يتعرضون للاضطهاد بسبب دينهم بلدي النفور من سماع تصريحات ضدهم نمت تقريبا إلى شعور الاشمئزاز. لم أكن على الأقل يشتبه في أنه لن يكون هناك شيء من هذا القبيل لمعاداة السامية منهجي.
مرة واحدة، عندما تمر عبر المدينة الداخلية، وفجأة واجه ظاهرة في قفطان طويل ويرتدي الجانب الأسود الأقفال. أول الفكر هو : هل هذا هو يهودي؟ ومن المؤكد انهم لم يكن لديها هذا المظهر في لينز. لقد راقبت بعناية الرجل خلسة ولكن بحذر ويعد الأول يحدقون في ملامح غريبة وفحص وميزة من ميزة، وأكثر في مسألة الشكل نفسه في ذهني : هل هذا هو اسم اللغة الألمانية؟


وإذا كان هذا التفسير صحيحًا، فمن الواضح أن هتلر لم يكن يتصرف وفقًا لهذا المعتقد الجديد. فقد كان غالبًا ما ينزل ضيفًا على العشاء في منزل أحد النبلاء اليهود بالإضافة إلى قدرته الكبيرة على التفاعل مع التجار اليهود الذين كانوا يحاولون بيع لوحاته.[17]

وربما تأثر هتلر أيضًا بقراءته للدراسة التي قام بها مارتن لوثر والتي كان عنوانها "عن اليهود وأكاذيبهم" (بالإنجليزية: On the Jews and their Lies‏). وفي كتابه كفاحي يشير هتلر إلى مارتن لوثر باعتباره محاربًا عظيمًا ورجل دولة حقيقي ومصلح عظيم، وكذلك كان كل من فاجنر وفريدريك الكبير بالنسبة له.[18] وكتب فيلهلم روبك عقب واقعة الهولوكوست، قائلاً: "مما لا شك فيه أن مذهب مارتن لوثر كان له تأثير على التاريخ السياسي والروحي والاجتماعي في ألمانيا بطريقة - بعد التفكير المتأمل في كل جوانبها - يمكن وصفها بأنها كانت جزء من أقدار ألمانيا.

وزعم هتلر أن اليهود كانوا أعداءً للجنس الآري. كما ألقى على كاهل اليهود مسئولية الأزمة التي حدثت في النمسا. واستطاع الوقوف على صور محددة من الاشتراكية والبلشفية التي تزعمها العديد من القادة اليهود - كنوع من أنواع الحركات اليهودية - ليقوم بعمل دمج بين معاداة السامية وبين معاداة الماركسية. وفي وقت لاحق، ألقى هتلر باللوم في هزيمة الجيش الألماني أثناء الحرب العالمية الأولى على ثورات عام 1918 ومن ثم، أتهم اليهود بجريمة التسبب في ضياع أهداف ألمانيا الاستعمارية، وكذلك في التسبب في المشكلات الاقتصادية التي ترتبت على ذلك.

وعلى ضوء المشاهد المضطربة التي كانت تحدث في البرلمان في عهد الملكية النمساوية متعددة الجنسيات، قرر هتلر عدم صلاحية النظام البرلماني الديمقراطي للتطبيق. وبالرغم من ذلك - ووفقًا لما قاله أوجست كوبيتسك والذي شاركه الغرفة نفسها في وقت من الأوقات - أن هتلر كان مهتمًا بأعمال الأوبرا التي ألفها فاجنر أكثر من اهتمامه بآرائه السياسية.

واستلم هتلر الجزء الأخير من ممتلكات والده في مايو من عام 1913 لينتقل بعدها للعيش في ميونيخ. وكتب هتلر في كفاحي أنه كان يتوق دائمًا للحياة في مدينة ألمانية "حقيقية". وفي ميونيخ، أصبح هتلر أكثر اهتمامًا بفن المعمار؛ وذلك ما جاء على لسان هتلر وظهر في كتابات هوستن ستيوارت تشامبرلين. كما أن انتقاله إلى ميونيخ قد ساعده أيضًا على التهرب من أداء الخدمة العسكرية في النمسا لبعض الوقت بالرغم من أن الشرطة في ميونيخ (والتي كانت تعمل بالتعاون مع السلطات النمساوية) تمكنت في نهاية الأمر من إلقاء القبض عليه. وبعد فحصه جسديًا وتقدمه بالتماس يدل على ندمه على ما اقترفه، تقرر أنه غير لائق لأداء الخدمة العسكرية وتم السماح له بالعودة إلى ميونيخ. ومع ذلك، وعندما دخلت ألمانيا الحرب العالمية الأولى في أغسطس من عام 1914، تقدم هتلر بالتماس لملك بافاريا لودفيج الثالث للسماح له بالخدمة في فوج بافاري. وبالفعل وافق الملك على التماسه، وتم تجنيد أدولف هتلر في الجيش البافاري.[19]

aksel
03-25-2010, 02:43 PM
الحرب العالمية الأولى

هتلر أثناء الحرب العالمية الأولىخدم هتلر في فرنسا وبلجيكا مع الفوج البافاري الاحتياطي السادس عشر -والذي عرف باسم فوج ليست (بالألمانية: Regiment List) نسبةً إلى قائده الأول-. وانتهت الحرب بتقلده رتبة جيفريتر (وهي رتبة تعادل وكيل عريف في الجيش البريطاني وجندي من الدرجة الأولى في الجيوش الأمريكية). عمل هتلر كرسول بين الجيوش؛ وهي واحدة من أخطر الوظائف على الجبهة الغربية، وكان معرضًا في أغلب الأحيان للإصابة بنيران العدو.[20] كما اشترك في عدد من المعارك الرئيسية على الجبهة الغربية، وتضمنت هذه المعارك: معركة يبريس الأولى والتي وقعت في جنوب بلجيكا، ومعركة السوم التي وقعت بالقرب من ذلك النهر الفرنسي الذي يحمل نفس الاسم، ومعركة آراس التي وقعت في شمالي فرنسا، معركة باسكيندايلي التي وقعت في شمال غرب بلجيكا[21]. ودارت معركة يبريس في أكتوبر من عام 1914 وكانت معروفة في ألمانيا باسم مذبحة الأبرياء (بالألمانية: Kindermord bei Ypern) حيث شهدت مقتل حوالي أربعين ألف من الجنود (وهو عدد بين ثلث ونصف عدد الجنود المشاركين فيها) وذلك من كتائب المشاة التسعة التي اشتركت فيها، وخلال عشرين يومًا. أما الكتيبة التي كان هتلر فرداً من أفرادها، فقد تقلص عدد الجنود فيها من مائتين وخمسين جندي إلى اثنين وأربعين جنديًا بحلول شهر ديسمبر. وكتب كاتب السير الذاتية جون كيجان أن هذه التجربة قد جعلت هتلر يتجه إلى الانعزال والانطواء على نفسه خلال السنوات الباقية للحرب.[22]

وتقلد هتلر وسامين تقديرًا لشجاعته في الحرب. حيث تقلد وسام الصليب الحديدي من الدرجة الثانية في عام 1914، وتقلد أيضًا وسام الصليب الحديدي من الدرجة الأولى في عام 1918؛ وهو تكريم نادرًا ما يحصل عليه عسكريًا من رتبة جيفريتر[23]. ومع ذلك، لم تتم ترقية هتلر إلى رتبة أونتيروفيزير (وهي رتبة تعادل العريف في الجيش البريطاني) نظرًا لكونه يفتقر إلى المهارات القيادية من وجهة نظر قادة الفوج الذي كان ينتمي إليه. ويقول بعض المؤرخين الآخرين أن السبب وراء عدم ترقيته يرجع إلى أنه لم يكن مواطناً ألمانياً. وكانت المهام التي كان هتلر يكلف بها في المقرات العسكرية محفوفة عادةً بالمخاطر، ولكنها سمحت له بمتابعة إنتاج أعماله الفنية. وقام هتلر برسم الصور الكاريكاتورية والرسومات التعليمية لإحدى الصحف التابعة للجيش. وفي عام 1916، أصيب هتلر بجرح إما في منطقة أصل الفخذ [24] أو في فخذه الأيسر [25] وذلك أثناء مشاركته في معركة السوم ولكنه عاد إلى الجبهة مرةً أخرى في مارس من عام 1917. وتسلم شارة الجرحى في وقت لاحق من نفس العام. وأشار سباستيان هافنر إلى تجربة هتلر على الجبهة موضحًا أنها سمحت له على أقل تقدير بفهم الحياة العسكرية.

وفي الخامس عشر من أكتوبر في عام 1918، دخل هتلر إحدى المستشفيات الميدانية على إثر إصابته بعمى مؤقت عقب تعرضه لهجوم بغاز الخردل. ويشير العالم النفسي الإنجليزي ديفيد لويس وكذلك بيرنارد هورسمتان إلى أن إصابة هتلر بالعمى قد تكون نتيجةً اضطراب تحوّلي (والذي كان معروفًا في ذلك الوقت باسم هيستريا).[26] وعقب هتلر على هذه الواقعة فقال إنه أثناء هذه التجربة أصبح مقتنعًا أن سبب وجوده في الحياة هو "إنقاذ ألمانيا." ويحاول بعض الدارسين - خاصةً لوسي دافيدوفيتش، [27] أن يبرهنوا على أن نية هتلر لإبادة يهود أوروبا كانت تامة الرسوخ في ذهنه في ذلك الوقت على الرغم من عدم استقراره على الطريقة التي سيتمكن بها من تنفيذ هذا الأمر. ويعتقد معظم المؤرخين أنه اتخذ هذا القرار في عام 1941 بينما يعتقد البعض الآخر أنه قد عقد العزم عليه في وقت لاحق في عام 1942.

وذكرت فقرتان في كتابه كفاحي استخدام الغاز السام:

تحتاج الصفحة الحالية لإكمال الترجمة لأنها ناقصة. إذا كنت تستطيع المساعدة انظر حلقات اللغات وشارك في إكمال الترجمة أو تطوير الصفحة.
في بِداية الحرب الكبرى، أَو حتى أثناء الحربِ، إذا كان إثنا عشرَ وألف وخمسة عشرَ مِنْ هؤلاء اليهود الذين كَانوا يُفسدونَ الأمةَ كَانوا قَدْ أُجبروا للإذْعان للغاز السامِ... فان ملايين التضحياتِ جَعلتْ في الجبهةِ ما كَانَ يمكنُ أَنْ تَكُونَ دون جدوى.[28]
هذه الوسائلِ مستندة على تقديرِ دقيقِ مِنْ الضعفِ الإنسانيِ ويَجِبُ أَنْ تُؤدّي إلى النجاحِ، بالحقيقةِ الرياضيةِ تقريباً، مالم الجانب الآخر يَتعلّمُ أيضاً كَيفَ يُحاربُ غاز سامَ بالغاز السامِ. الطبيعة الأضعف يجب أنْ تُخبَرَ بأنّ هنا هي حالة تكُون أَو أَنْ لا تَكُونَ..[16]



هتلر مع بعض زملائه أثناء الحرب العالمية الأولىكان إعجاب هتلر بألمانيا قد سيطر عليه منذ زمن بعيد، وأثناء الحرب أصبح وطنيًا متحمسًا أشد الحماس للدفاع عن ألمانيا بالرغم من أنه لم يصبح مواطنًا ألمانيًا حتى عام 1932. ورأي هتلر أن الحرب هي "أعظم الخبرات التي يمكن أن يمر بها المرء في حياته". وفي وقت لاحق، أشاد به عدد من قادته تقديرًا لشجاعته.[29] وصدم هتلر من اتفاقية الاستسلام التي وقعتها ألمانيا في نوفمبر من عام 1918 على الرغم من سيطرة الجيش الألماني حتى ذلك الوقت على أراضِ للعدو.[30] ومثله مثل العديد من المناصرين للقومية الألمانية، كان هتلر يؤمن بأسطورة أسطورة طعنة الخنجر (بالألمانية: Dolchstoßlegende) التي قالت بإن الجيش "الذي لم تتم هزيمته في ساحة المعركة" قد "تعرض لطعنة في الظهر" من قادة مدنين وماركسيين على الجبهة الداخلية. وقد عرف هؤلاءالسياسيين فيما بعد باسم مجرمي نوفمبر.

وحرمت معاهدة فرساي ألمانيا من مناطق عديدة كانت تابعة لها، وجردت منطقة رينهارد من الصفة العسكرية التي كانت تتمتع بها، كما فرضت عقوبات اقتصادية مدمرة أخرى على ألمانيا. وأعادت المعاهدة الوجود لدولة بولندا من جديد؛ وهو الأمر الذي اعتبره لألمان - حتى المعتدلين منهم - نوعًا من أنواع الإهانة. وحملت المعاهدة ألمانيا مسئولية كل فظائع الحرب، وهو الأمر الذي ينظر إليه مؤرخون بارزون من أمثال: جون كيجان الآن باعتباره على أقل تقدير تطبيقًا للعدالة من وجهة نظر الطرف المنتصر: فقد طغت الصفة العسكرية على معظم الأمم الأوروبية في الفترة التي سبقت الحرب العالمية الأولى بشكل متزايد وكانت هذه الأمم تتلهف للقتال. وكان إلقاء اللوم على ألمانيا هو الأساس لفرض إصلاحات على ألمانيا (وقد تم تعديل مقدار هذه الإصلاحات بشكل متكرر وفقًا للخطط المعروفة باسم خطة داوس خطة يونج وHoover Moratorium). أما ألمانيا، فقد رأت أن المعاهدة وخاصةً البند رقم 231 منها وبالتحديد الفقرة التي تتحدث عن مسئولية ألمانيا عما حدث في الحرب نوعًا من أنواع الإهانة. فعلى سبيل المثال، كان هناك تجريد كامل للقوات المسلحة الألمانية من صفتها العسكرية يسمح لها بالاحتفاظ بست بوارج فقط ويمنعها من الاحتفاظ بغواصات أو قوات جوية أو مركبات مدرعة أو جيش يفوق عدده مائة ألفًا من الجنود إلا تحت ظروف التجنيد الإجباري التي يمكن أن تفرضها الحرب. وكان لمعاهدة فرساي دورًا مهمًا في الظروف الاجتماعية والسياسية التي صادفها هتلر وأتباعه من النازيين أثناء سعيهم للفوز بالسلطة. ونظر هتلر وحزبه إلى توقيع "مجرمي نوفمبر" على المعاهدة كسبب يدعوهم إلى بناء ألمانيا من جديد بشكل لا يتكرر معه ما حدث مرةً أخرى. واستخدم هتلر مجرمي نوفمبر ككبش فداء على الرغم من الخيارات المحدودة للغاية والتي كانت متاحة أمام هؤلاء الساسة في مؤتمر باريس للسلام.

aksel
03-25-2010, 02:44 PM
دخول هتلر إلى عالم السياسة
مقال تفصيلي :معتقدات هتلر السياسية
نسخة من بطاقة العضوية المزورة الخاصة بهتلر في حزب العمال الألماني (DAP).وكان رقم العضوية الحقيقي لهتلر هو 555 (ومعناه العضو الخامس والخمسون في قائمة أعضاء الحزب - وتمت إضافة الرقم 5 ليبدو عدد أعضاء الحزب أكبر)، ولكن فيما بعد تم ذلك تقليل الرقم ليترك انطباعًا بأن هتلر كان واحدًا من الأعضاء المؤسسين للحزب. وقد كان هتلر يرغب في تكوين الحزب الخاص به، ولكن صدرت إليه الأوامر من رؤسائه في قوة الدفاع الوطنية بأن يخترق صفوف الحزب الموجود فعلاً.وبعد انتهاء الحرب العالمية الأولى، ظل هتلر في الجيش وعاد إلى ميونيخ حيث شارك في الجنازة العسكرية التي أقيمت لرئيس الوزراء البافاري الذي تم اغتياله - كيرت آيسنر وذلك على خلاف تصريحاته التي أعلنها في وقت لاحق.[31] وفي أعقاب قمع الجمهورية السوفيتية البافارية، شارك هتلر في حضور دورات "الفكر القومي" التي كان ينظمها قسم التعليم والدعاية (Dept Ib/P) التابع للجماعة البافارية التي كان يطلق عليها اسم Reichswehr في مركز القيادة الرئيسي الرابع تحت إشراف كابتن كارل ماير. وتم إلقاء اللوم على الشعب اليهودي الذي ينتشر أفراده في كل أنحاء العالم، وعلى الشيوعيين، وعلى رجال السياسة من كل الانتماءات الحزبية؛ خاصةً تحالف فايمار الائتلافي.

وفى يوليو، 1919، تم تعيين هتلر في منصب جاسوس للشرطة (ألمانية:Verbindungsmann) وكان يتبع (قيادة الاستخبارات) (ألمانية:Aufklärungskommando) التي كانت تتبع Reichswehr (قوة الدفاع الوطنية) من أجل التأثير على الجنود الآخرين واختراق صفوف حزب صغير؛ وهو حزب العمال الألماني (DAP).وأثناء استكشافه للحزب، تأثر هتلر بأفكار مؤسس الحزب آنتون دريكسلر المعادية للسامية والقومية والمناهضة للرأسمالية والمعارضة لأفكارالماركسية. وكانت أفكاره تؤيد وجود حكومة قوية ونشيطة؛ وهي أفكار مستوحاة من الأفكار الاشتراكية "غير اليهودية" ومن الإيمان بضرورة وجود تكافل متبادل بين كل أفراد المجتمع. كما حازت مهارات هتلر الخطابية على إعجاب دريكسلر فدعاه إلى الانضمام للحزب ليصبح العضو الخامس والخمسين فيه. كما أصبح هتلر أيضًا العضور السابع في اللجنة التنفيذية التابعة للحزب. وبعد مرور عدة سنوات، أدعى هتلر إنه العضو السابع من الأعضاء المؤسسين للحزب، ولكن ثبت كذب هذا الإدعاء.[بحاجة لمصدر]

كما التقى هتلر مع ديتريش إيكارت وهو واحد من المؤسسين الأوائل للحزب، كما كان عضوًا في الجمعية السرية المعروفة باسم Thule Society.[32] وأصبح إيكارت المعلم الخاص بهتلر الذي يعلمه الطريقة التي يجب أن ينتقي بها ملابسه ويتحدث بها، كما قدمه إلى مجتمع واسع من الناس. ووجه هتلر عميق شكره إلى إيكارت عن طريق الثناء عليه في المجلد الثاني من كتابه المعروف باسم Mein Kampf. وفي محاولة لزيادة شعبية الحزب، قام الحزب بتغيير اسمه إلى حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني (بلألمانية: Nationalsozialistische Deutsche Arbeiterpartei).

وتم تسريح هتلر من الجيش في مارس، 1920، فبدأ مدعومًا بالتشجيع المستمر من أعضاء الحزب من ذوي المناصب الأعلى في المشاركة الكاملة في أنشطة الحزب. وفي بدايات عام 1921، بدأ هتلر يتمكن بشكل كامل من إجادة فن الخطابة أمام الحشود الكبيرة. وفي فبراير، تحدث هتلر أمام حشد يضم حوالي ستة آلاف فرد في ميونيخ. وللدعاية لهذا الاجتماع، أرسل هتلر شاحنتين محملتين بمؤيدي الحزب ليجوبوا الشوارع وهم يحملون الصليب المعقوف محدثين حالة من الفوضى وهم يلقون بالمنشورات صغيرة الحجم إلى الجماهير في أول تنفيذ للخطة التي قاموا بوضعها. انتشرت سمعة هتلر السيئة خارج الحزب نظرًا لشخصيته الفظة وخطاباته الجدلية العنيفة المناهضة لمعاهدة فرساي والسياسيين المنافسين له (بما في ذلك أنصار الحكم الملكي والمنادين بفكرة القومية وغيرهم من الاشتراكيين غير المؤمنين بسياسة التعاون الاقتصادي والسياسي بين الدول؛ واشتهر بوجه خاص بخطاباته المناهضة للماركسيين ولليهود.

واتخذ حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني [33] من ميونيخ مقرًا له. وكانت ميونيخ في ذلك الوقت أرضًا خصبة لمناصري القومية الألمانية الذين كان منهم ضباط من الجيش قد عقدوا العزم على سحق الماركسية وتقويض دعائم جمهورية فايمار (الجمهورية التي نشأت في ألمانيا في الفترة من 1919 إلى 1933 كنتيجة للحرب العالمية الأولى وخسارة ألمانيا الحرب). وبمرور الوقت، لفت هتلر وحركته التي أخذت في النمو أنظار هؤلاء الضباط باعتبارها أداة مناسبة لتحقيق أهدافهم. وفي صيف عام 1921، سافر هتلر إلى برلين لزيارة بعض الجماعات التي كانت تنادي بالقومية. وفي فترة غيابه، كانت هناك حالة من التمرد بين قيادات حزب العمال الألماني في ميونيخ.

وتولت إدارة الحزب لجنة تنفيذية نظر أعضاؤها الأساسيون إلى هتلر باعتباره شخصية متغطرسة ومستبدة. وقام هؤلاء الأعضاء بتشكيل حلف مع مجموعة من الاشتراكيين في مدينة Augsburg. وأسرع هتلر بالعودة إلى ميونيخ وحاول مقاومة الهجمة الشرسة عليه بتقديم استقالته رسميًا من الحزب في 11 يوليو في عام 1920. وعندما أدرك هؤلاء الأعضاء أن خسارتهم لهتلر ستعني عمليًا نهاية الحزب، انتهز هتلر الفرصة وأعلن عن إمكانية عودته إلى الحزب شريطةأن يحل محل دريكسلر في رئاسة الحزب متمتعًا بالنفوذ المطلق فيه. وحاول أعضاء الحزب الحانقين (بما فيهم دريكسلر) الدفاع عن مكانتهم في بداية الأمر. وفي ذلك الوقت، ظهر كتيب مجهول المصدر يحمل عنوان أدولف هتلر: هل هو خائن؟ (بالإنجليزية: Adolf Hitler: Is he a traitor?‏) ليهاجم تعطش هتلر للاستيلاء على السلطة وينتقد زمرة الرجال الملتفين حوله والذين يتميزون بالعنف. وردًا على نشر هذا الكتيب عنه في صحيفة تصدر في ميونيخ، أقام هتلر دعوى قضائية بسبب التشهير، وحظى في وقت لاحق بتسوية بسيطة معهم.

وتراجعت اللجنة التنفيذية لحزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني عن موقفها في نهاية الأمر واعترفت بهزيمتها، وتم التصويت بين أعضاء الحزب بشأن الموافقة على مطالب هتلر. وحصل هتلر على موافقة خمسمائة وثلاثة وأربعين صوتًا من أصوات الأعضاء في مقابل الرفض من صوت واحد فقط. وفي الاجتماع التالي لأعضاء الحزب الذي عقد في التاسع والعشرين من يوليو، 1912، تم تقديم أدولف هتلر بصفته فوهرر (بالألمانية: Führer) لحزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني؛ وهي المرة الأولى التي تم فيها الإعلان عن هذا اللقب على الملأ.

وبدأت الخطب التي كان هتلر يلقيها في النوادي التي كان يجتمع فيها أفراد الشعب الألماني ليهاجم بها اليهود والديقراطيين الاشتراكيين والليبراليين وأنصار الحكم الملكي الرجعيين والرأسماليين والشيوعيين تؤتي ثمارهاالمرجوة وتجذب إليه المزيد من المؤيدين. وكان من مؤيدي هتلر الأوائل: ردولف هس، والطيار السابق في القوات الجوية هيرمان جورينج وقائد الجيش ايرنست روم الذي أصبح بعد ذلك رئيسًا للمنظمة شبه العسكرية النازية المعروفة باسم SA (كتيبة العاصفة (بالألمانية: Sturmabteilung))التي تولت حماية الاجتماعات والهجوم على خصومه السياسيين. وكوّن هتلر جماعات مستقلة مشابهة مثل: جبهة العمل الألمانية (بالألمانية: Deutsche Werkgemeinschaft) والتي اتخذت من مدينة Nuremberg مقرًا لها. وكان يوليوس شترايشر رئيسًا لها، وشغل بعد ذلك منصب Gauleiter (قائد فرع إقليمي لحزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني) في منطقة Franconia. علاوةً على ذلك، لفت هتلر أنظار أصحاب المصالح التجارية المحليين، وتم قبوله في الدوائر التي كانت تتضمن أصحاب النفوذ في مجتمع مدينة ميونيخ. كما اقترن اسمه باسم القائد العسكري الذي كان ذائعًا في فترة الحرب الجنرال ايريك لودندورف.


كتاب كفاحي
مقال تفصيلي :كفاحيكتاب جمع بين عناصر السيرة الذاتية والشرح التفصيلي لنظريات هتلر النازية. كتبه هتلر أثناء فترة جلوسه في السجن إثر محاولة الانقلاب الفاشلة.

إعادة بناء حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني
وفي الوقت الذي تم فيه إطلاق سراح هتلر، كان الموقف السياسي في ألمانيا قد بدأ يهدأ وأخذت الأحوال الاقتصادية في التحسن مما فرض قيودًا على فرص هتلر في الإثارة والتأليب. وبالرغم من أن انقلاب هتلر العسكري قد أكسبه بعض الشهرة على الصعيد القومي، فإن عماد الحزب الذي يترأسه هتلر ظل في مدينة ميونيخ.

وتم حظر نشاط حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني وأعضائه في بافاريا عقب فشل الانقلاب. وتمكن هتلر من إقناع هاينريش هيلد - رئيس وزراء بافاريا - بأن يرفع هذا الحظر مستندًا إلى مزاعمه التي أكد فيها على أن الحزب سيسعى الآن إلى الحصول على السلطة السياسية عبر القنوات الشرعية. وبالرغم من تفعيل رفع الحظر المفروض على حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني في السادس عشر من فبراير في عام 1925، فإن هتلر قد جلب على نفسه حظرًا جديدًا نتيحةً لخطبة ملتهبة ألقاها تسببت في إثارة الشغب. ونظرًا لحرمانه من إلقاء الخطابات العامة، قام هتلر بتعيين جريجور شتراسر - الذي تم انتخابه في عام 1924 لعضوية الرايخستاج (البرلمان الألماني)- في منصب رئيس منظمة الرايخ (بالألمانية: Reichsorganisationsleiter)، ومنحه سلطة تنظيم الحزب في شمال ألمانيا. وسلك شتراسر - بالإضافة إلى شقيقه الأصغر اوتو وجوزيف جوبلز - مسلكًا بدأت استقلاليته في التزايد مع مرور الوقت ليؤكد بذلك على وجود العنصر الاشتراكي في برنامج الحزب. وأصبحت قيادة جبهة العمل الألمانية في فرعها الإقليمي في شمال غرب ألمانيا (بالألمانية: Arbeitsgemeinschaft der Gauleiter Nord-West) تشكل جبهة معارضة داخلية داخل الحزب لتهدد سلطة هتلر. ولكن، لحقت الهزيمة بهذه الزمرة المنشقة في مؤتمر بامبرج الذي عقد في عام 1926 والذي انضم جوبلز خلاله إلى هتلر.

وعقب هذا الصدام، زاد هتلر من مركزية سلطته في الحزب. وأكد على وجود منصب القائد الأساسي للحزب (نازية) (بالألمانية: Führerprinzip) كمنصب يجعل منه المسئول الأساسي عن تنظيم شئون الحزب. فلا يتم انتخاب القادة من قبل الجماعات التي يقومون بقيادتها، ولكن يقوم رؤساؤهم من ذوي المراكز الأعلى بتعيينهم ويكون لهم ايضًا الحق في مساءلتهم، بينما يتمتع هؤلاء القادة بالطاعة المطلقة ممن هم أقل منهم مركزًا. وتماشيًا مع ازدراء هتلر لفكرة الديمقراطية فقد جعل كل السلطة والنفوذ تنتقل من أعلى لأسفل.

وكان العامل الرئيسي في ازدياد شعبية هتلر بين الناس هو قدرته على استدعاء روح العزة الوطنية التي عرضتها معاهدة فيرساي للمهانة والتي فرضها الحلفاء الغربيون على الأمبراطورية الألمانية المهزومة. وخسرت ألمانيا جزءاً ذا أهمية اقتصادية من أراضيها في أوروبا إلى جانب مستعمراتها. واعترافًا منها بتحمل المسئولية الكاملة عن الحرب، وافقت على دفع مبلغًا ضخمًا يقدر إجماليًا بحوالي مائة واثنين وثلاثين مارك ألماني من أجل إصلاحات الخسائر التي خلفتها الحرب. واستاء معظم الألمان في مرارة من بنود المعاهدة، ولكن كانت المحاولات السابقة التي قام بها النازيون للحصول على تأييد الشعب الألماني بإلقاء اللوم على "الشعب اليهودي في كل أنحاء العالم" غير مقبولة بين جمهور الناخبين. وسرعان ما تعلم الحزب الدرس، فبدأ دعاية ماهرة تمزج بين معاداة السامية والهجوم على الأخطاء التي قام بها "نظام فايمار" والأحزاب السياسية الموالية له.

وبعد فشل الانقلاب الذي قاده هتلر للإطاحة بجمهورية فايمار، انتهج هتلر "استراتيجية الشرعية": وهي تعني الامتثال الرسمي لمبادئ جمهورية فايمار حتى يتولى زمام الحكم بصفة قانونية. ومن ثم، يمكنه استغلال المؤسسات التابعة لجمهورية فايمار للتخلص من هذه الجمهورية وتنصيب نفسه ديكتاتوراً على البلاد. وقد عارض بعض أعضاء الحزب، لاسيما ممثلي كتيبة العاصفة شبه العسكرية، هذه الاستراتيجية التي انتهجها هتلر. وسخر روم وآخرون من هتلر وأطلقوا عليه اسم أدولف الشرعي (بالألمانية: Adolphe Legalité).

aksel
03-25-2010, 02:47 PM
الوصول إلى السلطة
حكومة برونينج

أحد اجتماعات حزب العمال الاشتراكي الوطني، وعقد في ديسمبر من عام 1930 ويظهر هتلر في المنتصفكانت نقطة التحول السياسي في حياة هتلر هي فترة الكساد العظيم الذي أصيبت به ألمانيا في عام 1930. فلم تكن جذور جمهورية فايمار قد ترسخت تمامًا في المجتمع الألماني حيث واجهت معارضة صريحة من المحافظين الذين ينتمون لليمين السياسي (بما فيهم أنصار الحكم الملكي) والشيوعيين والنازيين. ولأن ولاء الأحزاب كان للنظام الديمقراطي، فقد وجدت الجمهورية التي كانت تعتمد على النظام البرلماني نفسها عاجزة عن الموافقة على إجراءات مضادة لهذه الديمقراطية. وهكذا، سقطت الحكومة الائتلافية وتم استبدالها بمجلس للوزراء يمثل الأقلية. وكان على المستشار الألماني الجديد - هاينريش برونينج - ممثل حزب الوسط الكاثوليكي الألماني الذي لم يستطع أن يفوز بأغلبية مقاعد البرلمان أن ينفذ إجراءاته الخاصة من خلال مراسيم طارئة يصدرها الرئيس. وبعد أن أجازت غالبية الأحزاب هذا التصرف، أصبح الحكم بموجب مرسوم رئاسي هو القاعدة التي سارت على نهجها سلسلة من البرلمانات التي لم يكن لها أثر فعال؛ الأمر الذي مهد الطريق أمام ظهور العديد من الحكومات التي تعمل تحت مظلة الاستبدادية(الحكم الذي يخضع فيه الفرد وحقوقه خضوعًا كاملاً لمصلحة الدولة).[بحاجة لمصدر]

وأدت معارضة الرايخستاج الأولية للإجراءات التي قام بها برونينج إلى إجراء انتخابات مبكرة في سبتمبر من عام 1930. وفقدت الأحزاب الجمهورية تمتعها بالفوز بغالبية الأصوات وكذلك أملها في الدخول مرةً أخرى في حكومة ائتلافية بينما انتعش الحزب النازي فجأة من الخمول النسبي الذي كان يتعرض له ليفوز بنسبة 18.3% من الأصوات وبعدد مائة وسبعة من مقاعد البرلمان. وأثناء ذلك، قفز الحزب النازي من مركزه السابق كتاسع أصغر حزب في المجلس الذي ينتمي إليه من مجلسي البرلمان إلى ثاني أكبر الأحزاب فيه.[بحاجة لمصدر]

وفي الفترة من سبتمبر إلى أكتوبر في عام 1930، كان هتلر شاهدًا رئيسيًا للدفاع في المحاكمة التي أجريت في Leipzig لاثنين من صغار الضباط في قوات الدفاع الوطنية الألمانية (بالألمانية: Reichswehr) لإتهامهم بالانتساب إلى عضوية الحزب النازي؛ وهو أمر كان محظورًا في تلك الفترة على العاملين في قوات الدفاع الوطنية الألمانية[34]. واعترف الضابطان وهما الملازم أول ريشارد شيرينجر والملازم أول هانز لودين بمنتهى الصراحة بانتسابهم إلى عضوية الحزب النازي. واستندوا في دفاعهم إلى أن عضوية الحزب النازي لا ينبغي أن تكون محظورة على الأفراد الذين يخدمون في قوات الدفاع الوطنية الألمانية [35]. وعندما حاول الإدعاء إقناع المحكمة بأن الحزب النازي يشكل قوة ثورية خطيرة تهدد البلاد، قام أحد المحامين في هيئة الدفاع وهو هانز فرانك باستدعاء هتلر إلى منصة الشهود لكي يثبت أن الحزب النازي يحترم سيادة القانون. وأثناء الإدلاء بشهادته، أصر هتلر على أن حزبه النازي عقد العزم على تقلد زمام الحكم بشكل قانوني وأن عبارة "ثورة وطنية" لا يمكن تفسيرها إلا "من منظور سياسي" وأن حزبه صديق وليس عدوًا لقوات الدفاع الوطنية الألمانية. وحاز هتلر بشهادته التي أدلاها في الخامس والعشرين من سبتمبر عام 1930 على إعجاب العديد من الضباط في سلك العسكرية من ذوي الرتب المختلفة[36].

وأسفرت إجراءات برونينج لدعم ميزانية الدولة والتقشف المالي الذي انتهجه عن تحسن اقتصادي بسيط ولكنها قوبلت بمعارضة شديدة من الشعب الألماني. وفي ظل هذه الظروف، توجه هتلر بالمناشدة والاستغاثة لجمهور المزارعين الألمان وقدامى المحاربين وأفراد الطبقة الوسطى الذين عانوا كثيرًا تحت وطأة التضخم المالي الذي حدث في العشرينيات والبطالة الناتجة عن الكساد الاقتصادي.[بحاجة لمصدر]

وفي سبتمبر من عام 1931، تم العثور على جثة ابنة شقيقة هتلر جيلي راوبال في غرفة نومها في شقته بميونيخ. وكشفت التحريات عن موتها منتحرة(وقد كانت أخته غير الشقيقة انجيلا وابنتها جيلي تعيشان معه في ميونيخ منذ عام 1929). وكانت جيلي، التي كان يعتقد أنها على علاقة عاطفية بهتلر، أصغر منه بتسعة عشر عامًا، ويقال إنها قتلت نفسها بمسدسه. وتعتبر وفاة ابنة أخته مصدرًا لألم عميق ودائم في نفس هتلر[37].

وفي عام 1932، عقد هتلر العزم على ترشيح نفسه أمام الرئيس الطاعن في السن باول فون هيندنبرج في الانتخابات الرئاسية المقررة. وبالرغم من أن هتلر كان قد ترك النمسا في عام 1913، فإنه لم يكن قد حصل حتى ذلك الوقت على الجنسية الألمانية؛ ومن ثم لا يمكنه ترشيح نفسه لشغل أي منصب عام. ومع ذلك، وفي فبراير قامت حكومة ولاية Brunswick التي كان الحزب النازي مشتركًا فيها بتعيين هتلر في منصب إداري صغير ومنحته الجنسية باعتباره مواطنًا ينتمي إليها رسميًا في الخامس والعشرين من فبراير في عام 1932[38]. وفي هذه الأيام، كان للولايات الألمانية الحق في منح الجنسية للمواطنين. وهكذا، حصل هتلر تلقائيًا على الجنسية الألمانية وأصبح مؤهلاً لخوض الانتخابات الرئاسية.[بحاجة لمصدر]

وقام المواطن الألماني الجديد بترشيح نفسه ضد هيندنبرج الذي نال دعم قطاع عريض من المنادين بالقومية الرجعيين وأنصار الحكم الملكي والكاثوليكيين وأنصار الحكم الجمهوري وحتى الأحزاب الاجتماعية الديمقراطية. وتواجد على ساحة الانتخابات أيضًا أحد المرشحين من ذوي الانتماء الشيوعي وكذلك عضو يميني ينتمي لجماعة ذات آراء متطرفة. وتم إطلاق اسم "هتلر فوق ألمانيا" (بالألمانية: Hitler über Deutschland) على حملة هتلر الانتخابية.[39] وأشار هذا الاسم إلى معنيين حيث أشار إلى طموحات هتلر الديكتاتورية من جهة، وإلى تلك الحقيقة التي تشير إلى أنه أدار حملته متنقلاً في سماء ألمانيا من جهة أخرى. وكان هذا الأمر بمثابة تكتيك سياسي جديد تمكن هتلر من خلاله من مخاطبة الشعب الألماني في مدينتين خلال يوم واحد، وهو تكتيك لم يسمع به أحد قبل ذلك الوقت.[39] وجاء هتلر في المركز الثاني في جولتي الانتخابات حاصلاً على أكثر من خمسة وثلاثين بالمائة من نسبة الأصوات خلال الجولة الانتخابية الثانية التي أجريت في أبريل. وبالرغم من حسم نتائج الانتخابات لصالح هيندنبرج، فإنها قد وضعت هتلر كمنافس حقيقي لا يمكن إغفال وجوده على الساحة السياسية في ألمانيا.[بحاجة لمصدر]

[عدل] وزارتي بابن وشلايخر
متأثراً بالمحيطين به من بطانة المستشارين غير الرسميين، أصبح هيندنبرج ينفر بشكل متزايد من برونينج ويدفع مستشار دولته إلى أن يوجه دفة حكومته في اتجاه محدد يعتمد على فكرة الاستبدادية وكذلك على أفكار الاتجاه اليميني. حتى انتهى بوزارة برونينج إلى تقديم استقالتها في مايو من عام 1932.

وتم تعيين النبيل فرانز فون بابن مستشارًا للبلاد ليترأس "مجلس وزراء البارونات (لقب من ألقاب النبلاء)" وكان بابن يميل إلى الحكم الاستبدادي، ولأن حزب الشعب الوطني الألماني المحافظ (DNVP) كان هو الحزب الوحيد الذي يؤيد إدارة بابن من بين أحزاب الرايخستاج فقد دعا بابن على الفور إلى عقد انتخابات جديدة في يوليو. وأثناء هذه الانتخابات، تمكن النازيون من تحقيق أعظم إنجازاتهم التي استطاعوا تحقيقها حتى ذلك الوقت عندما فازوا بمائتين وثلاثين مقعد ليصبحوا بذلك أكبر الأحزاب تمثيلاً في الرايخستاج.

ولإدراكه إنه من غير الممكن أن يتم تشكيل حكومة مستقرة دون دعم الحزب النازي، حاول بابن أن يقنع هتلر أن يصبح نائب المستشار الألماني ويدخل حكومة جديدة على أساس برلماني. وبالرغم من ذلك، فإن هتلر لم يكن ليرضى بأقل من منصب المستشارية نفسه. وحاول هتلر أن يمارس المزيد من الضغط على بابن بالدخول في مفاوضات موازية مع حزب الوسط - وهو الحزب الذي كان بابن ينتمي إليه في السابق - الذي كان يميل إلى إسقاط حكم بابن المرتد عنه. وفي هذين الخطين المتوازيين من المفاوضات، طلب هتلر - بصفته رئيسًا للحزب الأقوى - أن يتولى منصب المستشار، ولكن باول فون هيندنبرج رفض بإصرار أن يقوم بتعيين "وكيل عريف بوهيمي" في منصب المستشارية.

وبعد التصويت على حجب الثقة عن حكومة بابن، تم حل الرايخستاج بتأييد من نسبة أربعة وثمانين بالمائة من نوابه، وتمت الدعوة إلى إجراء انتخابات جديدة في نوفمبر. وفي هذه المرة، فقد النازيين بعضًا من مقاعدهم ولكنهم احتفظوا بوضعهم كأكبر حزب في الرايخستاج بحصولهم على نسبة 33.1 ٪ من الاصوات.

وبعد أن فشل بابن في الحصول على أغلبية من الأصوات، تقدم بطلب لحل البرلمان مرةً أخرى مع إرجاء إجراء الانتخابات إلى أجل غير مسمى. وفي البداية وافق باول فون هيندنبورغ على طلبه، ولكن بعد أن قام الجنرال كورت فون شلايخر والجيش بسحب تأييدهم له قام بدلاً من ذلك بإعفاء بابن من منصبه وتعيين شلايخر خلفًا له. ووعد شلايخر بالحصول على أغلبية للحكومة عن طريق التفاوض مع الديمقراطيين الاشتراكيين والاتحادات العمالية والمنشقين عن الحزب النازي الذين كان يتزعمهم جريجور شتراسر. وفي يناير من عام 1933، كان على شلايخر أن يعترف بفشل جهوده ويطلب من هيندنبرج أن يمنحه سلطات طارئة بالإضافة إلى نفس الطلب بإرجاء إجراء الانتخابات الذي عارضه في وقت سابق. واستجاب الرئيس لهذه الطلبات بإعفاء شلايخر من منصبه.

التعيين في منصب المستشارية

أدولف هتلر وهو يطل من نافذة الرايخستاج في اول يوم كمستشار الرايخوفي هذه الأثناء، حاول بابن أن يثأر من شلايشر بالعمل على إسقاط الجنرال عن طريق التخطيط لمكيدة مع حاشية المستشارين غير الرسميين ومع ألفريد هوجنبرج القطب الإعلامي البارز ورئيس حزب الشعب الوطني الألماني. كما اشترك في هذه المكيدة هيلمار شاخت وفريتس تيسن ورجال أعمال آخرون بارزون. وقد قاموا بدعم الحزب النازي ماديًا بعد أن كان على وشك الإفلاس بسبب التكلفة الضخمة لحملته الانتخابية. وكتب رجال الأعمال أيضًا خطابات إلى باول فون هيندنبورغ ليقوموا بحثه فيها على تعيين هتلر رئيسًا للحكومة "مستقلاً عن الانتماء للأحزاب البرلمانية" وهو عمل من الممكن "أن يبهج إلى أقصى الحدود الملايين من المواطنين"[40]. وأخيرًا، وافق الرئيس على مضض على تعيين هتلر مستشارًا يرأس حكومة ائتلافية يشكلها حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني وحزب الشعب الوطني الألماني. وعلى الرغم من ذلك، كان عليه أن يعمل في إطار مجلس محافظ للوزراء - أبرز من فيه هو بابن في منصبه الجديد وهو نائب المستشار وهوجنبرج كرئيس للاقتصاد. وكان فيلهلم فريك هو الوزير الآخر الوحيد الذي ينتمي إلى الحزب النازي بالإضافة إلى هتلر الذي تم إعطاؤه حقيبة وزارية - وهي وزارة الداخلية ذات النفوذ الضعيف نسبيًا. (وفي ذلك الوقت، كانت معظم الصلاحيات التي يتم إعطاؤها لوزراء الداخلية في البلاد الأخرى تمنح لوزراء الداخلية في الولايات الألمانية). وفي محاولة للوصول إلى اتفاق يرضي النازين، تم تسمية جورنج وزير بلا وزارة. وفي الوقت الذي انتوى فيه بابن أن يجعل من هتلر رئيسًا صوريًا، استطاع النازيون أن يصلوا إلى مناصب رئيسية في الوزارة. وعلى سبيل المثال، كان أحد أجزاء الاتفاق الذي أصبح هتلر بمقتضاه مستشارًا لألمانيا هو أن تتم تسمية جورينج - وزير داخليةبروسيا - وأن يرأس أكبر قوة للشرطة في ألمانيا.[بحاجة لمصدر]

وفي صباح الثلاثين من يناير في عام 1933، أدى هتلر اليمين كمستشار في مراسم وصفها بعض المراقبين في وقت لاحق بأنها موجزة وبسيطة. وألقى هتلر أول خطاب له كمستشار للدولة في العاشر من فبراير. وعرف السعي النازي للوصول إلى السلطة فيما بعد باسم "الاستيلاء على السلطة" (بالألمانية: Machtergreifung). وأنشأ هتلر ما أطلق عليه حرس هتلر الشخصي (بالألمانية: Reichssicherheitsdienst) ؛ وهي قوة أمن تابعة لوحدات النخبة النازية وكانوا الحرس الشخصي لهتلر.[بحاجة لمصدر]

حريق الرايخستاج وانتخابات مارس
مقال تفصيلي :حريق الرايخستاجوبعد أن وصل هتلر إلى منصب المستشار، أحبط هتلر كل محاولات خصومه للفوز بأغلبية المقاعد في البرلمان. ونتيجة لعدم وجود أي حزب من الأحزاب يستطيع الفوز بأغلبية مقاعد البرلمان منفردًا، فقد أقنع هتلر الرئيس هندينبرج بحل الرايخستاج مرةً أخرى. وتقرر إجراء الانتخابات في بدايات مارس، ولكن كان الرايخستاج يحترق بالنيران في السابع عشر من فبراير من عام 1933.[41] ولأنه قد تم العثور على هولندي مستقل شيوعي في المبنى، فقد نسب الحريق إلى مخطط شيوعي. وكان رد فعل الحكومة هو إصدار مرسوم حريق الرايخستاج في الثامن والعشرين من فبراير؛ وهو المرسوم الذي حرم الحزب الشيوعي من حقوق أساسية له منها الأمر بالمثول (أمر قضائي بالتحقيق في قانونية سجن شخص معتقل). ووفقًا لأحكام هذا المرسوم، تم قمع الحزب الشيوعي الألماني (KPD) وغيره من الجماعات. وتم اعتقال موظفي ونواب الحزب الشيوعي وموظفيه أو نفيهم أو اغتيالهم.

واستمرت حملة النازيين التي أحسنت استغلال العنف الذي ساد البرلمان وهستيريا معاداة الشيوعية والوسائل التي كانت الحكومة تستخدمها في الدعاية. وفي يوم الانتخابات في السادس من مارس، زادت النسبة التي حصل عليها الحزب النازي (NSDAP) إلى 43.9 ٪ من الأصوات ليحتفظ بأكبر نسبة للتمثيل في البرلمان، ولكن كان فشله في تحقيق أغلبية مطلقة هو ما أفسد عليه الفرحة بنصره الذي تمكن من تحقيقه مما فرض عليه أن يحافظ على الائتلاف الذي شكله مع حزب الشعب الوطني الألماني.[42]


استعراض عسكري لقوات كتيبة العاصفة وهي تمر أمام هتلر.مدينة Nuremberg، شهر نوفمبر من عام 1935.[عدل] "يوم بوتسدام" وقانون التمكين
هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: فبراير_2010

وفي الحادي والعشرين من شهر مارس، تم إنشاء الرايخستاج الجديد في مراسم افتتاح تمت إقامتها في الموقع العسكري التابع لكنيسة بوتسدام (بالألمانية: Potsdam). وتم التخطيط لإقامة "يوم بوتسدام" بحيث يظهر التصالح والوحدة بين الحركة النازية الثورية و"بروسيا القديمة" ومن فيها من صفوة الشخصيات وما فيها من فضائل. وظهر هتلر في الاحتفال مرتديًا سترة رسمية طويلة مشقوقة الذيل وهو يحيي بتواضع الرئيس كبير السن - هندينبرج.

وبسبب فشل النازيين في الحصول على أغلبية مقاعد البرلمان وحدهم، فقد توجهت حكومة هتلر إلى الرايخستاج الجديد بقانون أطلق عليه اسم قانون التمكين؛ وهو قانون يمنح مجلس الوزراء سلطات تشريعية لمدة أربع سنوات. وبالرغم من أن مشروع القانون الذي تقدم به النازيون لم يكن خطوة غير مسبوقة في تاريخ السياسة الألمانية، فإن القانون الذي تقدموا به كان مختلفًا لأنه يسمح بالانحراف عن الدستور. ولأن الموافقة على مشروع القانون تستلزم الحصول على أغلبية تتمثل في ثلثي عدد أصوات الرايخستاج، فإن الحكومة كانت في حاجة إلى الحصول على تأييد الأحزاب الأخرى. وحسم حزب الوسط - ثالث أكبر حزب ممثل في الرايخستاج - الموقف؛ فقد قرر الحزب تحت زعامة لودفيج كاس أن يقوم بالتصويت في صالح قانون التمكين. واتخذ الحزب هذا القرار في مقابل التعهدات الشفوية التي قدمتها له الحكومة بحصول الكنيسة على الحرية الكاملة، وقيام الولايات الألمانية باتفاقيات مع البابا لتنظيم الشئون الكنسية بالإضافة إلى تأمين الاستمرار لوجود حزب الوسط على الساحة السياسية.

وفي الثالث والعشرين من مارس، اجتمع الرايخستاج في مبنى بديل للمبنى المحترق في ظل ظروف مضطربة. وقام بعض أفراد كتيبة العاصفة بدور الحرس في هذا الاجتماع بينما كانت الجموع الغفيرة تصيح خارج المبنى وتردد الشعارات والتهديدات للنواب المتوافدين على المبنى. وأعلن كاس أن حزب الوسط يؤيد مشروع القانون "واضعًا مخاوفه جانبًا" بينما اعترض اوتو فيلز الذي ينتمي للديمقراطيين الاشتراكيين على القانون في الخطاب الذي ألقاه أمام البرلمان المجتمع. وفي نهاية اليوم، صوتت كل الأحزاب عدا الديمقراطيين الاشتراكيين لصالح مشروع القانون. أما الشيوعيين بالإضافة إلى بعض الديمقراطيين الاشتراكيين، فقد تم منعهم من الحضور. وهكذا، قام قانون التمكين بالإضافة إلى مرسوم حريق الرايخستاج بتحويل حكومة هتلر إلى حكومة ديكتاتورية تعمل تحت مظلة القانون.

التخلص مما تبقى من قيود
وبهذا الاتحاد بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، نجحت حكومة هتلر بالقيام بالمزيد من القمع لما تبقى من معارضة سياسية أمامها. وتم حظر نشاط الحزب الشيوعي الألماني والحزب الديمقراطي الاشتراكي (SPD) بينما تم إجبار كل الأحزاب السياسية الأخرى على القيام بحل نفسها. وأخيرًا، وفي الرابع عشر من يوليو، أعلن أن الحزب النازي هو الحزب الشرعي الوحيد في ألمانيا. وتم دمج اتحادات العمال مع الاتحادات الفيدرالية للموظفين في منظمة يرأسها الزعيم النازي. كما تم إلغاء الحكم الذاتي التي كانت حكومات الولايات الألمانية تتمتع به.[بحاجة لمصدر]


أدولف هتلر عام 1933واستخدم هتلر كتيبة العاصفة شبه العسكرية في دفع هوجنبرج نحو تقديم استقالته، واستمر في مخططه نحو عزل نائب المستشار - بابن - سياسيًا. ولأن طلبات كتيبة العاصفة للحصول على السلطة السياسية والعسكرية قد تسببت في إحداث الكثير من القلق بين صفوف القادة العسكريين، فقد استغل هتلر المزاعم التي تمت إثارتها عن مخطط قائد كتيبة العاصفة ارنست روم لتطهير الكتيبة من الأعضاء غير المرغوب فيهم خلال الليلة التي أطلق عليها ليلة السكاكين الطويلة. كما تم اغتيال المعارضين غير المتصلين بكتيبة العاصفة؛ خاصةً جريجور شتراسر والمستشار السابق كورت فون شلايشر.[43]

وتوفي الرئيس باول فون هيندنبورغ في الثاني من أغسطس في عام 1934. وبدلاً من إجراء انتخابات رئاسية جديدة، قام مجلس الوزراء الذي يرأسه هتلر بالموافقة على قانون يضع سلطة رئيس الدولة في حالة من الخمول، ويضع حكم وسلطات رئيس الدولة في يد هتلر باعتباره فوهرر ومستشار للرايخ (بالألمانية: Führer und Reichskanzler) (قائد ومستشار).وبصفته رئيسًا للدولة، أصبح هتلر الآن القائد الأعلى للقوات المسلحة. وعندما حان الوقت الذي يؤدي فيه أعضاء القوات البرية والبحرية يمين الولاء التقليدي، تم تغيير اليمين التقليدي ليصبح يمينًا بالولاء الشخصي لهتلر نفسه.[44] وفي استفتاء عام تم إجراؤه في منتصف أغسطس، حظت التصرفات التي قام بها هتلر بموافقة نسبة 84.6% من الناخبين.[45] وانتهكت هذه التصرفات عمليًا كلاً من الدستور وقانون التمكين. وقد تم تعديل الدستور في عام 1932 ليصبح رئيس محكمة العدل العليا رئيسًا للبلاد - وليس المستشار - حتى يتم إجراء الانتخابات الجديدة. وحظر قانون التمكين بصورة خاصة على هتلر القيام بأي تصرفات من شأنها المساس بالسلطة الرئاسية بأي شكل من الأشكال. ومع ذلك، لم يجرؤ أي شخص على الاعتراض على ما يحدث. وبهذه التصرفات، تخلص هتلر من آخر الوسائل الشرعية التي يمكن عن طريقها استبعاده من السلطة قانونيًا، وتخلص معها من أي شكل من أشكال الرقابة أو التوازن التي يمكن فرضها على سلطته.[بحاجة لمصدر]

وفي عام 1938، أجبر هتلر وزير الحرب في حكومته - فيرنر فون بلومبرج - والذي كان وزير الدفاع الأسبق على تقديم استقالته بعد أن ظهرت دلائل على أن زوجة بلومبرج الجديدة لها ماضِ إجرامي. وقبل التخلص من بلومبرج، قام هتلر وعصبته (الزمرة التي أحاطت به) بالتخلص من فريتش الذي تم إتهامه بالمثلية الجنسية (وهو ما ذكره يوهان تولاند في السيرة الذاتية التي كتبها عن هتلر بعنوان Adolf Hitler). واستبدل هتلر وزارة الحرب بما أطلق عليه القيادة العليا للقوات المسلحة (بالألمانية: Oberkommando der Wehrmacht) أو (OKW)، والتي كان الجنرال فيلهلم كايتل رئيسًا لها. والأهم من ذلك كله، أعلن هتلر توليه بنفسه قيادة القوات المسلحة. واستولى هتلر لنفسه على وظيفة بلومبرج السابقة الأخرى وهي قائد القوات المسلحة. وقد كان بالفعل قائدًا أعلى لها بموجب سلطاته كرئيس. وفي اليوم التالي، أعلنت الصحف "أقوى تركيز للسلطات في يد الفوهرر!" وفي الواقع، كان هتلر بذلك قد تمكن من جعل آخر المجموعات التي كانت لا تزال تحتفظ بشيء من القوة التي تمكنها من الإطاحة به على الحياد[بحاجة لمصدر].

aksel
03-25-2010, 02:50 PM
الرايخ الثالث
مقال تفصيلي :ألمانيا النازية
الصليب المعقوف أصبح علم الدولة النازية الجديدةبعد تمكنه من إحكام سيطرته على السلطة السياسية بشكل كامل، حاول هتلر أن يكسب تأييد الجماهير لسياساته عن طريق إقناع معظم الشعب الألماني بأنه من سينقذهم من موجة الكساد الاقتصادي التي اجتاحت العالم، وكذلك من معاهدة فرساي والشيوعية و"البلاشفة اليهود" (الذين أثروا سلبًا على الحركة الشيوعية في الفترة بين الحربين العالميتين الأولى والثانية) وكذلك من تأثير الأقليات الأخرى "غير المرغوب فيها". واستأصل النازي كل معارضة صادفته عن طريق العملية التي أطلق عليها التنسيق بين كل الأنظمة ودمجها في نظام واحد (بالألمانية: Gleichschaltung).

الاقتصاد والثقافة
أشرف هتلر على واحدة من أكبر التوسعات في مجال الإنتاج الصناعي والتطويرات المدنية التي شهدتها ألمانيا طوال تاريخها. وقد اعتمد في ذلك على أسلوب تعويم الديون وزيادة عدد أفراد القوات المسلحة. وشجعت السياسة النازية النساء على المكوث في المنزل لإنجاب الأطفال والعناية بالمنزل. وهكذا، تحدث أدولف هتلر في إحدى خطبه التي ألقاها في سبتمبر من عام 1943 أمام الرابطة الاشتراكية الوطنية للمرأة فقال إنه بالنسبة للمرأة الألمانية: "لا بد أن يتركز عالمها حول زوجها وعائلتها وأطفالها وبيتها". وعزز هتلر الإيمان بهذه السياسة بمنحه صليب الشرف الخاص بتكريم الأم الألمانية (بالإنجليزية: Cross of Honor of the German Mother‏) لكل امرأة تلد أربعة من الأطفال أو أكثر. وفعليًا، تراجع معدل البطالة عن طريق عاملين أساسيين وهما: إنتاج الأسلحة وعودة النساء للمكوث في منازلهن حتى تتحن الفرصة للرجال للحصول على الوظائف التي كن يشغلنها. لذلك، كان الإدعاء الذي ساد في هذه الفترة بأن الاقتصاد الألماني استطاع أن يصل تقريبًا إلى العمالة الكاملة يرجع جزئيًا - وذلك على أقل تقدير - إلى الدعاية البارعة التي تم استخدامها في هذا العهد. وحصل هتلر على معظم التمويل الذي استخدمه في إعادة بناء البلاد وإعادة التسلح من سياسة التلاعب بالعملة للتأثير على الأسعار في الأسواق التجارية التي قام بها هايمار شاخت؛ وهو رئيس البنك المركزي الألماني في هذا العهد والمسئول عن العملة. وتضمنت سياسة التلاعب إصدار سندات مشكوك في أمرها ومنها تلك التي كانت تعرف باسم "Mefo bills"، وهي سندات إضافة قامت حكومة النازي بإصدارها - بدءاً من عام 1934 وما بعده - تحت غطاء شركة "Metallurgische Forschung" وعرف اسمها اختصارًا باسم "MEFO".


احتفالية نوريمبرج عام 1934كذلك، أشرف هتلر على واحدة من أكبر حملات تطوير البنية التحتية في التاريخ الألماني. واشتمل هذا التطوير على إنشاء العديد والعديد من السدود، والطرق السريعة التي تسير عليها المركبات، وطرق السكك الحديدية إلى جانب عدد آخر من الإنشاءات المدنية. وأكدت سياسات هتلر على أهمية الحياة الأسرية؛ وهي الحياة التي يسعى فيها الرجل وراء كسب لقمة العيش بينما تكون الأولوية في حياة المرأة لتربية الأطفال والعناية بشئون المنزل. وجاء هذا الانتعاش في مجالي الصناعة والبنية التحتية على حساب المستوى العام للمعيشة؛ على الأقل بالنسبة لمن لم يتأثروا بحالة البطالة المزمنة التي كانت تسيطر على البلاد أثناء عهد جمهورية فايمار السابقة (التي تم إعلانها عام 1919 في مدينة فايمر الألمانية)، وذلك لأن الأجور قد تم تخفيضها قليلاً في السنوات التي سبقت الحرب العالمية الثانية على الرغم من ارتفاع نفقات المعيشة بنسبة خمسة وعشرين بالمائة[46]. وبالرغم من ذلك، فقد شعر العمال والفلاحون - وهي الفئات التي كانت تعطي أصواتها لصالح حزب العمال الألماني الاشتراكي الوطني - بطفرة في مستوى المعيشة الخاص بهم.

ووجهت حكومة هتلر رعايتها لفن العمارة على نطاق واسع، واشتهر ألبرت سبير بأنه المعماري الأول في حكومة الرايخ. ولا يفوق الشهرة التي اكتسبها سبير كمعماري قام بتنفيذ رؤية هتلر الكلاسيكية التي أعاد بها تفسير الحضارة الألمانية إلا دوره الفعال الذي قام به كوزير للتسلح والذخيرة في السنوات الأخيرة للحرب العالمية الثانية. وفي عام 1936، قامت برلين باستضافة دورة الألعاب الأوليمبية الصيفية التي افتتحها هتلر بنفسه وتم وضع ألحانها بحيث تظهر تفوق الجنس الآري على كل الأجناس البشرية الأخرى، الأمر الذي جعل هذه الدورة تحقق نتائج مشوشة.

وبالرغم من أن هتلر كان قد خطط لإنشاء شبكة متكاملة من السكك الحديدية العريضة (بالألمانية: Breitspurbahn) فإن نشوب الحرب العالمية الثانية قد أدى إلى التراجع عن إتمام هذا المشروع العملاق. فلو كانت هذه الشبكة العريضة والمتكاملة من خطوط السكك الحديدية قد تم إنشائها بالفعل لكان عرضها سيصل إلى ثلاثة أمتار، وكانت بذلك ستفوق في اتساعها شبكة السكك الحديدية القديمة التي أنشأتها شركة "Great Western Railway " في بريطانيا.

أسهم هتلر بشكل بسيط في تصميم السيارة التي تم إطلاق اسم فولكسفاجن بيتل عليها بعد ذلك. وقد عهد هتلر بمهمة تصميم السيارة وصناعتها إلى فرديناند بورش[47]. وقد تم إرجاء إنتاج هذه السيارة أيضًا بسبب نشوب الحرب.

اعتبر هتلر أن اسبرطة هي أولى الدول التي طبقت مبادئ الاشتراكية القومية، وامتدح السياسة التي انتهجتها مبكرًا من أجل تحسين النسل، والطريقة التي عاملت بها النسل المشوه من الأطفال[48].

ويعتبر الخلاف حول مسألة "التحديث" الذي تبناه هتلر من أهم الموضوعات التي يثور حولها الجدال عند مناقشة السياسات الاقتصادية التي انتهجها هتلر. ويعتقد بعض المؤرخين مثل: دافيد شونباوم وهنري اشبي تيرنر أن السياسات الاجتماعية والاقتصادية التي تبناها هتلر كانت نوعًا من أنواع التحديث يراد به السعي وراء أهداف ضد الحداثة[49]. وأكدت مجموعة أخرى من المؤرخين - خاصةً راينر تسيتلمان - على أن هتلر قد تعمد انتهاج سياسة تسعى وراء التحديث الثوري للمجتمع الألماني[50].

إعادة التسلح والتحالفات الجديدة
مقالات تفصيلية :قوات دول المحور، اتفاقية المحور، إعادة التسلح النازي و استعدادات ألمانيا النازية للحرب العالمية الثانية
أدولف هتلر وبينيتو موسوليني أثناء الزيارة التي قام بها هتلر لفينسيا في الفترة ما بين الرابع عشر والسادس عشر من يونيو في عام 1934.خرجت ألمانيا من الحرب العالمية الأولى بهزيمة مذلة مما أجبرها على التوقيع على معاهدة فرساي والتي حملت ألمانيا مسئولية الحرب وأرغمت علي دفع تعويضات للمتضررين، مما أثقل كاهل الاقتصاد والشعب الألماني بالكثير من الأعباء المالية وولد شعور بالذلة والمهانة بين أفراد الشعب والرغبة في استرداد الكرامة الضائعة للوطن.

سياسيا، نتج عن الهزيمة سقوط الرايخ الثاني وتأسيس جمهورية فايمار، التي بدأت برنامجاً سرياً لإعادة التسلح خارقة بذلك بنود معاهدة فرساي. استمر البرنامج محدود النشاط لفترة إلى أن أعتلى أدولف هتلر قمة هرم السلطة في عام 1933، وحينئذ أعطي البرنامج أولوية أولى، مما تطلب تقوية بعض العلاقات الاقتصادية مع بعض الدول الغنية بالمواد الخام التي تحتاجها الصناعات العسكرية كالصين.

كما شهدت فترة حكم النازي التي سبقت الحرب العالمية الثانية، الكثير من مشاهد التحول في السياسات الخرجية لألمانيا، علي سبيل المثال:

تحسين العلاقات مع بولندا رغم استقطاع معاهدة فرساي لبعض الأراضي الألمانية لصالح بولندا ثم الأتجاه لضمها إلى ألمانيا في بداية الحرب
قطع العلاقات مع الصين وتوقيع اتفاقية المحور مع اليابان
الدخول في تحالف مع إيطاليا رغم أنسحابها من المعسكر الألماني في الحرب العالمية الأولى والتي يمكن اعتبارها خيانة عسكرية والتي كانت من الأسباب الرئيسية لخسارة ألمانيا للحرب
الهولوكوست "محرقة النازي"
الهولوكوست
في وقت مبكر العناصر
Racial policy · Nazi eugenics · قوانين نورمبرغ · Euthanasia program · Concentration camps (list)
يهود
Jews in Nazi Germany (1933–1939)
مذبحة مدبرة: ليل البلور · بوخارست · دوروهوي · ياش · كاوناس · Jedwabne · |لفيف

غيتو: بودابست · لوبلين · لفيف · وودج · كراكوفيا · كاوناس · مينسك · وارسو · فيلنيوس (list)

فرق القتل المتنقلة: بابي يار · Rumbula · Ponary · أوديسا · Erntefest · Ninth Fort

الحل الأخير: مؤتمر وانسي · عملية رينهارد · قطار الهولوكوست · الهولوكوست في بولندا

معسكرات الاعتقال:
أوشفيتز بيركينو ·بلزك ·بيرغن - بيلسن ·Bogdanovka ·بوخنفالد ·شيلمنو ·داخاو ·Gross-Rosen ·Herzogenbusch ·يانوفسكا ·Jasenovac ·ريغا ·Majdanek ·Maly Trostenets ·Mauthausen-Gusen ·Neuengamme ·رافنسبروك ·ساكسنهاوزن ·Sajmište ·Salaspils ·سوبيبور ·Stutthof ·تيريزينشتات ·تريبلينكا ·Uckermark

Resistance: Jewish partisans · Ghetto uprisings (وارسو ·Białystok)

End of World War II: Death marches · Berihah · Surviving Remnant

ضحايا آخرون
الغجر ·المثلين · ذوي الاحتياجات الخاصة · عبيد أوروبا الشرقية · بولنديون · السوفيت ·شهود يهوه

مسؤولون
ألمانيا النازية: ادولف هتلر · هاينريك هملر · ارنست كالتنبرونر · رینهارد هایدریش · أدولف أيخمان · رودلف هوس · الحزب النازي · وحدات النخبة النازية س س · جيستابو · Sturmabteilung

Collaborators

Aftermath: محكمة نورنبيرغ · Denazification · Reparations Agreement
between Israel and West Germany

قوائم
Survivors · Victims · Rescuers
مراجع
The Destruction of the European Jews Functionalism versus intentionalism
عرض • نقاش • تعديل

مقالات تفصيلية :الهولوكوست و تحسين النسل النازي
جندي أمريكي يقف بالقرب من حافلة تحمل أكوامًا من بقايا جثث خارج أحد الأفران الخاصة بإحراق جثث الموتى في معسكر اعتقال Buchenwald الذي كان قد تم تحريره مؤخرًا.تعتبر الصحة العنصرية (شكل من أشكال العنصرية العلمية) واحدة من الركائز التي التي أسس عليها هتلر سياساته الاجتماعية. ويستند هذا المفهوم على أفكار آرثر دي جوبينو - وهو أحد نبلاء فرنسا - ،وعلى علم تحسين النسل؛ وهو علم زائف يتبنى فكرة النقاء العرقي، وعلى الداروينية الاجتماعية، وهي الايدلوجية التي تتبنى فكرة أن الارتقاء البشري يحدث نتيجة للتنافس بين الأفراد والجماعات والأمم. وعند تطبيق هذا الأفكار على البشر، تم تفسير مبدأ "البقاء للأصلح" على أنه يهدف إلى النقاء العرقي وإبادة كل "من ليس جديرًا بالحياة". وكان أول ضحايا هذه السياسة هم الأطفال من ذوي الإعاقات البدنية أو العقلية. وكانت عمليات قتلهم تتم في إطار برنامج أطلق عليه اسم (برنامج القتل الرحيم) (بالإنجليزية: Action T4‏).[51] وبعد اعتراض الشعب الصاخب على هذا البرنامج، تظاهر هتلر بإيقاف العمل به، ولكن في حقيقة الأمر استمر القتل.

فضلاً عن ذلك، في الفترة ما بين عامي 1939 و1945، قامت وحدات النخبة النازية SS، بمساعدة بعض الحكومات المتواطئة مع العدو ومجندين من الدول المحتلة، بعمليات قتل منظمة أودت بحياة عدد يتراوح بين أحد عشر مليون وأربعة عشر مليون شخص تقريبًا، واشتمل هذا العدد على حوالي ستة مليون يهودي [52][53] في معسكرات الاعتقال وفي جيتو (بالألمانية: Ghetto) (الجيتو؛ الأحياء التي يسكن فيها الفقراء من اليهود) وفي عمليات للقتل الجماعي. كذلك، كانت عمليات القتل تتم بشكل أقل تنظيمًا في أماكن أخرى. فبالإضافة إلى الأفراد الذين كان يتم التخلص منهم بالتسميم بالغاز، لاقى كثيرون حتفهم نتيجةً للتجويع والإصابة بالأمراض أثناء العمل بنظام السخرة (أحيانًا كانوا يعملون لصالح الشركات الألمانية الخاصة). وفضلاً عن قتل اليهود، تعرض آخرون للقتل أمثال بعض البولنديين من غير اليهود (بلغ عددهم أكثر من ثلاثة مليون فرد) والشيوعيين أو الخصوم السياسيين وأعضاء جماعات المقاومة والمثليين جنسيًا والأفراد المنتمين للقبائل التي تحمل اسم روما (وهي مجموعة فرعية من الغجر تستوطن أوروبا الوسطى والشرقية) والمعاقين بدنيًا والمتخلفين عقليًا وأسرى الحرب السوفيت (ربما بلغ عددهم ثلاثة ملايين شخص) والمنتمين للطائفة المسيحية التي أطلق عليها اسم شهود يهوه والمؤمنين بفكرة البعث الثاني للسيد المسيح والوثنيين الجدد وأعضاء النقابات العمالية والمرضى النفسيين. وكان مجمع معسكرات الإبادة الذي يطلق عليه معسكر اعتقال اوشفيتز بيركيناو قالب:بولندية واحدًا من أكبر المراكز التي تتم فيها عمليات القتل الجماعي في ذلك العهد. ولم يقم هتلر أبدًا بزيارة معسكرات الاعتقال، كما لم يتحدث أبدًا علنًا عن عمليات القتل التي تتم فيها بعبارات صريحة.

وكان التخطيط للهولوكوست الحل الأخير (بالألمانية: Endlösung der jüdischen Frage) (أو الحل النهائي للمشكلة اليهودية) قد تم بمعرفة القادة النازيين, ولعب الدور الرئيسي فيه هاينريش هيلمر.

وبينما لم يظهر أي أمر محدد من هتلر بموافقته على القتل الجماعي الذي يتم، توجد بعض الوثائق التي تظهر موافقته على العمل الذي تقوم به إنساتزكروبن (بالألمانية: Einsatzgruppen)؛ وهي جماعات القتل التي تبعت الجيش الألماني إلى بولندا وروسيا بالإضافة إلى أن هتلر كان يبلغ بدقة بنشاطات تلك الجماعات.[بحاجة لمصدر]

وتشير الدلائل أيضًا إلى إنه في خريف عام 1941، اتفق هيلمر وهتلر على القيام بعمليات إبادة جماعية عن طريق تسمم الغاز. وفي أثناء التحقيقات التي باشرها ضباط المخابرات السوفيتية والتي تم كشف النقاب عنها بعد مرور ما يقرب من خمسين عامًا، ذكر خادم هتلر - هاينز لينج - ومعاونه العسكري - اوتو جونش - أن هتلر "درس بعناية مخطط غرف الغاز." كذلك، شهدت سكرتيرته الخاصة - تراودل يونج - أن هتلر كان يعرف كل ما يحدث في معسكرات الموت.

وفي سبيل تحقيق التعاون في تنفيذ هذا "الحل الأخير"، تم عقد مؤتمر وانسي بالقرب من برلين في العشرين من يناير في 1942. وحضر المؤتمر خمسة عشر من كبار المسئولين. وكان يرأس المؤتمر راينارد هيدريش وأدولف أيشمان. وتعتبر سجلات هذا الاجتماع هي أوضح الأدلة المتاحة على التخطيط للهولوكوست. وفي الثاني والعشرين من فبراير، نقل عن هتلر قوله لرفاقه "سنستعيد عافيتنا فقط بإبادة اليهود".

aksel
03-25-2010, 02:52 PM
الحرب العالمية الثانية
مقال تفصيلي :الحرب العالمية الثانية[عدل] انتصارات دبلوماسية مبكرة
[عدل] التحالف مع اليابان
في فبراير من عام 1938، أنهى هتلر أخيرًا الأزمة التي أصابت السياسة الألمانية فيما يتعلق بالشرق الأقصى؛ والتي تتعلق بالاختيار بين الاستمرار في التحالف الصيني الألماني غير الرسمي والقائم مع الصين منذ العقد الثاني من القرن العشرين أو الدخول في تحالف جديد مع اليابان. وفضل الجيش تمامًا في هذا الوقت استمرار ألمانيا في تحالفها مع الصين. وكان كل من وزير الخارجية، كونستنين فون نيورات، ووزير الحرب، فيرنر فون بلومبرج. الذين كان يطلق عليهما اسم "اللوبي الصيني" يؤيدان الصين، وحاولا توجيه السياسة الخارجية لألمانيا بعيدًا عن الدخول في أي حروب في أوروبا. ولكن، قام هتلر بصرف الوزيرين من الخدمة في بدايات عام 1938. وبناءاً على نصيحة وزير الخارجية الجديد الذي عينه هتلر جواشيم فون ريبنتروب، المؤيد لليابان بقوة، اختار هتلر إنهاء التحالف مع الصين في سبيل الفوز بتحالف مع اليابان الأكثر قوة وتحضرًا. وفي إحدى خطبه أمام "الرايخستاج"، تحدث هتلر عن اعتراف ألمانيا بولاية مانشوكو؛ وكانت ولاية في منشوريا احتلتها اليابان وأصبح لها السيادة الاسمية عليها. وتخلى عن المطامع الألمانية في مستعمراتها السابقة في المحيط الهادي[54]. وأمر هتلر بوقف إرسال شحنات الأسلحة إلى الصين إلى جانب استدعاء جميع الضباط الألمان المنضمين للجيش الصيني. وانتقامًا من ألمانيا لإنهاء دعمها للصين في حربها ضد اليابان، قام القائد العام الصيني شيانج كاي شيك، بإلغاء الاتفاقيات الاقتصادية بين الصين وألمانيا. وكان نتيجة ذلك أن حرمت ألمانيا من المواد الخام، مثل التنجستين الذي كانت تزودها به الصين في السابق. وأدى إنهاء التحالف الصيني الألماني إلى زيادة مشكلات ألمانيا المتعلقة بإعادة التسلح؛ حيث إن ألمانيا أصبحت الآن مضطرة إلى اللجوء إلى احتياطي العملة الأجنبية المحدود لشراء المواد الخام من السوق المفتوحة.

النمسا وتشيكوسلوفاكيا
في مارس من عام 1938، مارس هتلر ضغوطًا على النمسا لضمها إلى ألمانيا (وأطلق على عملية الاندماج مع النمسا اسم ضم النمسا إلى ألمانيا (بالألمانية: Anschluss)). وبالفعل في الرابع عشر من مارس من العام نفسه، دخل هتلر فيينا منتصرًا[55][56]. وبعد ذلك، أكد هتلر على الأزمة الموجودة حول مناطق ستودينتلاند (بالألمانية: Sudetenland) التابعة لتشيكوسلوفاكيا والتي يتحدث سكانها اللغة الألمانية[57].

والتقى السفير البريطاني - سير نيفيل هندرسون - بهتلر في لثالث من مارس في عام 1938 نائبًا عن حكومته ليتقدم باقتراح لإقامة اتحاد دولي يهدف إلى السيطرة على معظم القارة الأفريقية (على أن يكون لألمانيا دورًا قياديًا في هذا الأمر) في مقابل الحصول على وعد من ألمانيا بعدم اللجوء إلى الحرب لتغيير الحدود[58]. إلا أن هتلر رفض عرض بريطانيا؛ حيث إنه كان مهتمًا بتوسيع المجال الحيوي في أوروبا الشرقية أكثر من اهتمامه بالدخول في اتحادات دولية. وبرر هتلر هذا الرفض برغبته في عودة المستعمرات الألمانية في أفريقيا إلى حكم الرايخ، لا أن يدخل في اتحاد دولي يحكم أفريقيا الوسطى. فضلاً عن ذلك، اعتبر هتلر إنه من الإهانة البالغة من قبل بريطانيا أن تملي شروطًا على ألمانيا تتعلق بكيفية إدارة شئونها في أوروبا في مقابل الحصول على منطقة في أفريقيا[59]. وأنهى هتلر حديثه مع هندرسون قائلاً إنه على استعداد للانتظار عشرين عامًا قادمة لاستعادة المستعمرات الألمانية في أفريقيا على أن يقبل شروط بريطانيا الخاصة لتجنب الحرب[60].

علاوةً على ذلك، عقد هتلر يومي الثامن والعشرين والتاسع والعشرين من مارس عام 1938 سلسلة من الاجتماعات السرية في برلين مع كونراد هنلاين؛ قائد حزب الجبهة الداخلية (بالألمانية: Heimfront) وهو أكبر الأحزاب العرقية الألمانية في ستودينتلاند. وفي أثناء هذه الاجتماعات، تم الاتفاق على أن يقدم هنلاين ذريعة تغزو بها ألمانيا تشيكوسلوفاكيا وهي مطالبة الألمان في منطقة ستودينتلاند حكومة براج بحقهم في الحصول على الحكم الذاتي؛ وهو مطلب من غير المحتمل أن تقره الحكومة هناك. وفي أبريل من عام 1938، أخبر هنلاين وزير خارجية المجر أنه "مهما كانت عروض الحكومة التشيكية سخية، فإنه سيستمر في زيادة المطالب، لإفساد أية وسيلة للتفاهم لأن ذلك هو السبيل الوحيد لتدمير تشيكوسلوفاكيا سريعًا"[61]. وبشكل غير معلن، لم تكن قضية منطقة ستودينتلاند ذات أهمية كبيرة بالنسبة لهتلر، بل إن نواياه الحقيقية كانت استغلال هذه القضية كوسيلة يبرر بها داخل البلاد وخارجها شن الحرب على تشيكوسلوفاكيا وتدميرها بدافع حق أهل هذه المنطقة في تقرير مصيرهم ورفض حكومة براج تلبية مطالب هنلاين[62]. وخطط هتلر لضرورة وجود تعزيزات عسكرية ضخمة على الحدود التشيكية، ولشن هجمات دعائية ضارية تتحدث عن الاضطهاد الذي يلقاه الألمان في هذه المنطقة. وأخيرًا، لإلقاء الضوء على مجموعة من الحوادث بين نشطاء الجبهة الداخلية والسلطات التشيكية بغرض تبرير الغزو الذي سيجتاح تشيكوسلوفاكيا سريعًا في حملة تستغرق أيامًا قلائل قبل أن تتمكن القوى الأخرى من التدخل. وبما أن هتلر كان يرغب في جني أكبر قدر من الثمار وإكمال ما أطلق عليه اسم "الحائط الغربي" لحماية منطقة راينلاند، فقد اختار أن يتم الغزو في آخر سبتمبر أو في بدايات شهر أكتوبر من عام 1938.

أما في أبريل من عام 1938، فقد أمر هتلر القيادة العليا للقوات المسلحة بالتحضير لخطة للاستيلاء على تشيكوسلوفاكيا والتي أطلق عليها اسم الخطة الاستراتيجية لغزو تشيكوسلوفاكيا (بالألمانية: Fall Grün)[63]. وكانت أزمة مايو التي استمرت في الفترة ما بين التاسع عشر والثاني والعشرين من مايو في عام 1938 من العوامل التي أدت إلى زيادة التوتر في أوروبا. وكانت أزمة مايو التي حدثت في عام 1938 عبارة عن إنذار كاذب أطلقته الشائعات المنذرة بتعرض تشيكوسلوفاكيا للغزو في نهاية الأسبوع الذي ستجرى فيه الانتخابات المحلية في البلاد وكذلك التقارير الخاطئة التي تحدثت عن تحركات خطيرة للجيوش الألمانية على طول الحدود التشيكية قبل إجراء الانتخابات مباشرة. ومن العوامل الأخرى التي أكدت على ذلك قتل الشرطة التشيكية لاثنين من الألمان العرقيين وتلميحات ريبنتروب التي تحمل معنى العنف لهندرسون عندما سأله الأخير عن مدى صحة الأخبار القائلة بوقوع غزو في نهاية الأسبوع. وقد أدى هذا الأمر إلى قيام تشيكوسلوفاكيا بالتعبئة الجزئية وإطلاق لندن تحذيرات صارمة من الغزو الألماني لتشيكوسلوفاكيا في نهاية الأسبوع، وذلك قبل أن تدرك عدم صحة هذه الشائعات وأنه لا وجود لأي غزو ألماني في نهاية هذا الأسبوع[64]. وعلى الرغم من عدم التخطيط لأي غزو في مايو من عام 1938، فإن البعض في لندن كانوا يعتقدون بأن برلين تفكر في هذا الأمر حتمًا مما أدى إلى صدور إنذارين في يومي الحادي والعشرين والثاني والعشرين من شهر مارس مفادهما أن المملكة المتحدة على استعداد للدخول في حرب إلى جانب ألمانيا في حالة دخول فرنسا في حالة حرب ضد ألمانيا[65]. ومن جانبه، استخدم هتلر كلمات أحد معاونيه من الضباط وعبر عن شعوره "بالغضب" العارم بسبب اضطراره للتراجع بعد عملية التعبئة التي قامت بها تشيكوسلوفاكيا وبعد تحذيرات كل من لندن وباريس على الرغم من أنه لم يخطط للغزو في نهاية هذا الأسبوع[66]. وبالرغم من أن مسودة خطة الغزو كانت قد وضعت بالفعل في أبريل من عام 1938 لغزو تشيكوسلوفاكيا في المستقبل القريب، فإن أزمة مايو وفكرة الهزيمة الدبلوماسية قد زادتا من قناعة هتلر بصحة المسار الذي اختاره. ويبدو أن أزمة مايو قد أقنعت هتلر بصعوبة التوسع "دون مساندة بريطانيا"، وأن التوسع "ضد بريطانيا" كان النهج الوحيد القابل للتطبيق في ذلك الوقت[67]. ومن النتائج المباشرة التي ترتبت على أزمة مايو أن هتلر قد أصدر أوامره بإسراع الخطى في صناعة البناء البحرية بصورة تفوق المنصوص عليه في المعاهدة البحرية بين بريطانيا وألمانيا. وجاء لأول مرة في المذكرة المعروفة باسم "Heye memorandum" - والتي صدرت بناءً على أوامر من هتلر - أن الأسطول الملكي البريطاني هو العدو الرئيسي للقوات البحرية الألمانية [68].

فضلاً عن ذلك، أعلن هتلر في المؤتمر الذي أقيم في الثامن والعشرين من مايو في 1938 أن قراره الخاص "بسحق تشيكوسلوفاكيا" بحلول الأول من أكتوبر من نفس العام "غير قابل للتغيير". وكان تبريره لهذا الأمر هو أن هذه الطريقة هي التي سيؤمن بها الجناح الشرقي في الجيش "حتى يتمكن من الزحف نحو الغرب في إنجلترا وفرنسا"[69]. وفي المؤتمر نفسه، أعرب هتلر عن اعتقاده الراسخ في أن بريطانيا لن تخاطر بشن حرب إلا بعد الانتهاء من عملية إعادة التسلح التي يعتقد هتلر أنها ستتم بين عامي 1941 و1942. كما ينبغي على ألمانيا أن تتخلص من فرنسا وحلفائها في أوروبا في الفترة ما بين الأعوام 1938 و1941، وهي الفترة التي ستكون فيها عملية إعادة التسلح الألمانية لا تزال قيد التنفيذ. وأدى إصرار هتلر الشديد على تنفيذ خطة "Fall Grün" في عام 1938 إلى إثارة أزمة خطيرة داخل الهيكل القيادي في ألمانيا [70]. فقد احتج رئيس أركان الحرب، الجنرال لودفيج بيك، في سلسلة مطولة من المذكرات قام بتقديمها على أن خطة "Fall Grün" التي ستتسبب في إشعال حرب عالمية تخسرها ألمانيا. كما حث هتلر على التخلي عن فكرة الحرب التي يخطط لها. أما هتلر فقد رأى أن آراء بيك المضادة للحرب ما هي إلا "حسابات طفولية "kindische Kräfteberechnugen".[71]

و بدايةً من شهر أغسطس في عام 1938 وصلت أخبار إلى لندن تفيد بأن ألمانيا بدأت في تحريك جنود الاحتياط. كما تسربت بعض الأخبار من قبل عناصر تعارض الحرب في الجيش الألماني بأن الحرب ستشتعل في وقت ما في شهر سبتمبر[72]. وفي النهاية، ونتيجة لضغوط دبلوماسية شديدة من فرنسا وبريطانيا على وجه الخصوص، كشف الرئيس التشيكي إدفارد بينيس، يوم الخامس من سبتمبر في عام 1938 عما أطلق عليه "الخطة الرابعة" (بالإنجليزية: Fourth Plan‏) لإعادة التنظيم الدستوري لدولته والذي يلبي فيها معظم مطالب الألمان في ستودينتلاند الخاصة بالحكم الذاتي والتي تقدم بها هنلاين في خطابه الذي ألقاه في منطقة كارلسباد (بالألمانية: Karlsbad) في شهر أبريل من عام 1938. كما صرح الرئيس التشيكي بأنه سيبطل كل الذرائع حتى لا يعطي الألمان الفرصة لغزو دولته[73]. وسرعان ما جاءت استجابة حزب الجبهة الداخلية بزعامة هنلاين لهذا لعرض "الخطة الرابعة" بإثارة سلسلة من الاشتباكات العنيفة مع الشرطة التشيكية والتي وصلت إلى ذروتها في منتصف سبتمبر مما أدى إلى إعلان الأحكام العرفية في مناطق معينة في ستودينتلاند وكرد فعل لهذا الموقف الحرج، فكر رئيس الوزراء البريطاني نيفيل تشامبرلين، في اللجوء للخطة التي تم إطلاق اسم Plan Z عليها، والتي تقضي بسفره إلى ألمانيا والالتقاء بهتلر للتوصل إلى اتفاقية تعمل على إنهاء الأزمة. وفي الثالث عشر من سبتمبر في عام 1938، تقدم تشامبرلين بعرض للسفر إلى ألمانيا لبحث حل لهذه الأزمة. وهكذا، قرر رئيس الوزراء تنفيذ Plan Z ردًا على المعلومات الخاطئة التي أصدرتها المعارضة الألمانية والتي تنذر بأن الغزو الألماني من المتوقع حدوثه في أي وقت بعد يوم الثامن عشر من سبتمبر من العام نفسه[74]. وبالرغم من عدم رضا هتلر عن عرض تشامبرلين، فإنه قد وافق على مقابلة رئيس الوزراء لأن رفضه لهذا العرض سيكذب مزاعمه التي دأب على تكرارها عن كونه رجل سلام لا يدفعه إلى الحرب سوى عناد الرئيس التشيكي بينيس[75]. وفي أثناء القمة التي عقدت في منطقة بيرشتيسجادين (بالألمانية: Berchtesgaden)، وعد تشامبرلين بالضغط على بينيس ليوافق على مطالب هتلر المعلنة بخصوص تحويل تبعية منطقة ستودينتلاند إلى ألمانيا في مقابل الوعد الذي أبرمه هتلر على مضض بتأجيل اتخاذ أي رد فعل عسكري حتى يتيح الفرصة أمام تشامبرلين ليفي بوعده[76]. وما كان هتلر ليوافق على هذا التأجيل إلا لتأكده من فشل تشامبرلين في الحصول على موافقة حكومة براج بتحويل تبعية ستودينتلاند. ولذلك، أصابه إحباط شديد عندما نجحت الضغوط البريطانية والفرنسية في مساعيها وجعلت حكومة براج تجيبه إلى طلبه[77]. ولقد زاد من صعوبة المحادثات التي تمت في سبتمبر من عام 1938 بين هتلر وتشامبرلين اختلاف المفاهيم المتأصلة لدى كل منهما فيما يتعلق بالشكل الذي يجب أن تتخذه الخريطة الأوروبية. فقد كان هتلر يهدف إلى التذرع بمشكلة ستودينتلاند لإشعال الحرب، بينما كان تشامبرلين يناضل في سبيل إيجاد حل سلمي للمشكلة[78].

عندما عاد تشامبرلين إلى ألمانيا في الثاني والعشرين من سبتمبر من العام نفسه لعرض خطة السلام المتمثلة في نقل تبعية ستودينتلاند إلى ألمانيا في قمة يتم عقدها مع هتلر بمنطقة باد جوديسبيرغ (بالألمانية: Bad Godesberg)، فوجئ الوفد البريطاني المفوض للتفاوض برفض هتلر تنفيذ الشروط التي وضعها بنفسه في بيرشتيسجادين[76]. وفي سبيل القضاء على جهود السلام المبذولة من قبل تشامبرلين إلى الأبد، طالب هتلر تشيكوسلوفاكيا بالتخلي تمامًا عن ستودينتلاند في موعد أقصاه الثامن والعشرين من سبتمبر في عام 1938 ودون إجراء مفاوضات بين براج وبرلين ودون تفويض دولي لمراقبة عملية نقل التبعية. إلى جانب ذلك، طالب هتلر بعدم إجراء أي استفتاءات عامة في المناطق التي سيتم نقل تبعيتها إلى ألمانيا قبل الانتهاء من هذه العملية. وأضاف هتلر أن ألمانيا لن تتخلى عن خيار الحرب إلا بعد أن تتوصل تشيكوسلوفاكيا إلى حلول لادعاءات بولندا والمجر ضدها[79]. ولقد ظهر مدى تباين الآراء بين كل من هتلر وتشامبرلين جلياً عندما تعرف الأخير على مطالب الأول الجديدة واحتج على لهجة الإنذار التي اتسمت بها هذه المطالب مما دفع هتلر إلى أن يرد بحجة معاكسة مفادها إنه نظرًا لأن الوثيقة المدون بها مطالبه معنونة باسم "مذكرة"، فهذا يعني أنها ليست إنذارًا[80].

وفي الخامس والعشرين من سبتمبر في عام 1938، قامت بريطانيا برفض إنذار باد جوديسبيرغ وبدأت في الاستعداد للحرب[76][81]. وللتأكيد على هذه النقطة، زار سير هوريس ويلسون - المستشار الصناعي الأول في الحكومة البريطانية - والمساعد المقرب لتشامبرلين هتلر كرسول ليخبره أنه في حالة هجوم ألمانيا على تشيكوسلوفاكيا، فإن فرنسا ستنفذ التزاماتها الخاصة بالتحالف بين تشيكوسلوفاكيا وفرنسا والتي تم إبرامها في عام 1924. ومن ثم "ستجد إنجلترا نفسها ملزمة بعرض المساعدة على فرنسا"[82]. وخلال يومي 27 و28 سبتمبر وإصرارًا منه على شن الهجوم المقرر في الأول من أكتوبر 1938، أعاد هتلر التفكير فيما انتوى أن يقوم به ووافق على اقتراح قدمه موسوليني وتوسط لقبوله خاص بعقد مؤتمر في ميونيخ يحضره كل من تشابرلين وموسوليني ورئيس الوزراء الفرنسي إدوارد دالادييه لبحث الوضع في تشيكوسلوفاكيا[82]. أما الأسباب التي دعت هتلر إلى تغيير موقفه، فليست واضحة. ولكن يبدو أن هذه الأسباب تكمن في اتحاد التحذيرات البريطانية والفرنسية على نفس الفكرة خاصةً بعد تحرك الأسطول البريطاني بالفعل مما جعل هتلر يرى أخيرًا النتائج التي ستؤول إليها خطة Fall Grün. كذلك ظهوره بمظهر المعتدي نتيجة لطبيعة التصريحات لتي يمكن أن تكون ذريعة لنشوب الحرب والتي أعلنها عن التوقيت الذي يطالب فيه بتحويل تبعية ستودينتلاند، إلى جانب آراء مستشاريه الألمان بعدم استعداد ألمانيا للدخول في حرب عالمية من الناحيتين العسكرية والاقتصادية. أيضًا، كانت هناك تلك التحذيرات التي تلقاها من بعض الدول التي كان ينظر إليها على أنها دول حليفة له وتتضمن إيطاليا واليابان وبولندا والمجر والتي جاء فيها أنها لن تحارب بالنيابة عن ألمانيا. أخيرًا، كانت هناك إشارات تامة الوضوح إلى أن غالبية الشعب الألماني غير راضِ عن فكرة الحرب بشكل عام[82][83][84]. بالإضافة إلى ذلك، كانت ألمانيا تعاني من نقص الإمدادات الكافية من الزيت وغيره من المواد الخام الأساسية (لأن المصانع التي كان من المقرر أن تنتج النفط الصناعي لاستخدامه في المجهود الحربي الألماني كانت لم تعمل بعد)، وكان الاعتماد لدرجة كبيرة على الوارادات من الخارجMurray 1984, pp. 256–260. كما أعلنت القوات البحرية الألمانية أنه في حالة الدخول في حرب مع بريطانيا فإنها لن تستطيع اختراق الحصار البريطاني. ولأن ألمانيا لم يكن لديها تقريبًا أي مخزون احتياطي من الزيت، فإن هذا السبب يكفي وحده لخسارتها الحرب. كما أخبرت وزارة الاقتصاد هتلر أن ألمانيا لا تمتلك سوى 2.6 مليون طن من الزيت في الوقت الحالي وأن الدخول في حرب ضد بريطانيا وفرنسا يستلزم ما لا يقل عن 7.6 مليون طن من الزيت. ومنذ الثامن عشر من سبتمبر في عام 1938، رفضت بريطانيا إمداد الرايخ بالمعادن، وفي الرابع والعشرين من سبتمبر منعت قياة البحرية الملكية البريطانية السفن البريطانية من الإبحار إلى ألمانيا. وقامت بريطانيا باحتجاز ناقلة البترول Invershannon التي تحمل 8600 طن من البترول إلى مدينة هامبورج بألمانيا مما أدى إلى حدوث تأثيرات سلبية اقتصادية مباشرة على ألمانيا[85]. ومع الأخذ في الاعتبار أن ألمانيا كانت تعتمد على استيراد الزيت (حيث إن 80% من الزيت في ألمانيا خلال فترة الثلاثينات من القرن العشرين كان يأتي إليها من قارات العالم الجديد) بالإضافة إلى أن احتمالية دخول ألمانيا في حرب مع بريطانيا كانت ستضعها في حصار يقطع عنها إمدادات الزيت التي تحتاجها، يرى المؤرخون أن قرار هتلر بإيجاد حل سلمي وإلغاء خطة Fall Grün يرجع إلى مخاوف هتلر حيال مشكلة الزيت.


هتلر ولتشامبرلين ودالادييه وموسوليني في مؤتمر ميونيخ الذي أقيم في الثلانين من سبتمبر من عام 1938.وفي المؤتمر الذي استغرق يومًا واحدًا وتم عقده في ميونيخ وحضره كل من هتلر ولتشامبرلين ودالادييه وموسوليني، تم توقيع معاهدة ميونيخ التي استجابت لطلبات هتلر الظاهرية ونقلت تبعية المناطق الموجودة في ستودينتلاند إلى ألمانيا[86]. وبما أن لندن وباريس كانتا قد وافقتا بالفعل على فكرة نقل تبعية المنطقة المتنازع عليها في منتصف شهر سبتمبر، فإن المؤتمر قد تناول في يوم واحد المحادثات الخاصة بالمسائل الفنية المتعلقة بكيفية تنفيذ عملية نقل التبعية. كما ناقش المؤتمر التنازلات البسيطة التي سيقوم بها هتلر والتي تتمثل في أن تتم عملية نقل التبعية في غضون عشرة أيام في شهر أكتوبر بتفويض دولي يراقب عملية نقل التبعية، وستنتظر ألمانيا حتى يتم تسوية الإدعاءات المجرية والبولندية[87]. وفي ختام المؤتمر، وقع هتلر معاهدة صداقة ألمانية بريطانية علق عليها تشامبرلين آمالاً كبيرة بينما لم تكن لهذه المعاهدة لدى هتلر أدنى أهمية[88]. وعلى الرغم من أن تشامبرلين كان راضيًا عن مؤتمر ميونيخ؛ الأمر الذي أدى إلى إدعائه الزائف بأن هذا المؤتمر قد ضمن "تحقيق السلام في الوقت الراهن"، فإن هتلر كان من داخله يشعر بالغضب الشديد لاضطراره "التخلي" عن الحرب التي كان يصبو إلى شنها في عام 1938[89][90]. وكنتيجة للقمة التي تم عقدها، فاز هتلر في استفتاء مجلة تايم بلقب رجل العام وذلك في عام 1938[91].


هتلر في حي الالمان في ستودينتلاند أكتوبر عام 1938وقد رحب رئيس الوزراء البريطاني نيفيل تشامبرلين، بهذه المعاهدة باعتبارها "مبادرة للسلام في الوقت الراهن"، ولكن أثناء مساعيهم لاستمالة هتلر وكسب رضائه، تركت كل من فرنسا وبريطانيا تشيكوسلوفاكيا تحت رحمة هتلر[86]. وبالرغم من أن هتلر كان قد أعلن على الملأ عن سعادته الغامرة إثر تحقيق مطالبه الظاهرية، فإنه كان قد عقد عزمه سرًا على الدخول في حرب في المرة القادمة التي يتاح له فيها ذلك حتى يتأكد من أن مطالب ألمانيا المستقبلية قد تم الحصول عليها[92]. ورأى هتلر من وجهة نظره أن مبادرة السلام التي توسطت فيها بريطانيا كانت بمثابة هزيمة دبلوماسية لألمانيا بالرغم من أنها تخدم بشدة مطالب ألمانيا الظاهرية؛ وذلك لأنها أثبتت أن أحلامه للتوسع في الشرق لن تتحقق إلا بالقضاء على قوة بريطانيا[93]. وفي أعقاب معاهدة ميونيخ، شعر هتلر أنه نظرًا لأن بريطانيا لن تتحالف مع ألمانيا أو تلتزم الحياد مما يسمح لألمانيا بتحقيق طموحاتها في القارة الأوروبية، فقد أصبحت تُشكل تهديدًا رئيسيًا لألمانيا. وهكذا، حلت بريطانيا محل الاتحاد السوفيتي في ذهنه باعتبارها العدو الرئيسي للرايخ من وجهة نظر هتلر؛ الأمر الذي يستلزم إعادة توجيه السياسات الألمانية[67][94][95][96]. وفي أحد الخطابات التي ألقاها في التاسع من أكتوبر عام 1938 في مدينة ساربروكين (بالألمانية: Saarbrücken)، أعرب هتلر عن خيبة أمله تجاه معاهدة ميونيخ عندما هاجم شخصيات اعتبرهم من المحافظين الذين لا يسعون أبدًا إلى تهدأة الأوضاع وهم وينستون تشيرشل وألفريد داف كوبر وانتوني إيدن والذين وصفهم بأنهم زمرة من مثيري الحرب المعادين لألمانيا والذين سيهاجمون ألمانيا في أول فرصة تسنح لهم. وعبر عن اعتقاده أن هؤلاء الأشخاص من الممكن أن يتقلدوا زمام الأمور في بريطانيا في أية لحظة[94]. وفي نفس الخطاب، أعلن هتلر: "نحن الألمان لن نتحمل بعد اليوم هذا التدخل الذي يفرض سلطته علينا. يجب على بريطانيا أن تلتفت لشئونها هي فقط وتهتم بحل مشكلاتها هي فقط"[97] وفي نوفمبر من عام 1938، أمر هتلر بإطلاق حملة دعائية كبرى ضد بريطانيا تم فيها استخدام عبارات التجريح التي تستنكر "سياسة النفاق" التي تنتهجها بريطانيا للحفاظ على إمبراطوريتها في جميع أنحاء العالم بينما تسعى لمنع الألمان من تكوين إمبراطوريتهم الخاصة[98]. وتم تخصيص جزء من هذه الحملة الدعائية لانتقاد انتهاكات حقوق الإنسان التي ترتكبها بريطانيا في تعاملها مع انتفاضة العرب في كل من فلسطين الواقعة تحت الانتداب البريطاني وفي الهند، وكذلك سياسة النفاق التي انتهجتها بريطانيا في انتقادها لحادثة ليلة الزجاج المحطم (بالألمانية: Kristallnacht)؛ التي وقعت في نوفمبر من عام 1938[99]. ويشير هذا إلى تحول هائل عن الأفكار التي سادت خلال السنوات الأولى من عهد الرايخ الثالث عندما كانت وسائل الإعلام الألمانية تقدم الإمبراطورية البريطانية في صورة رائعة ومميزة. وفي نوفمبر من عام 1938، صدر أمر لوزير الخارجية جواشيم فون ريبنتروب بتحويل اتفاقية مكافحة الشيوعية إلى تحالف عسكري مفتوح مناهض لبريطانيا يكون مقدمة لإعلان الحرب على كل من بريطانيا وفرنسا.[100] وفي السابع والعشرين من يناير في عام 1939، وافق هتلر على تنفيذ الخطة التي عرفت باسم Plan Z، وهو برنامج للتوسع البحري يستمر لمدة خمس سنوات ويدعو إلى تأسيس قوات بحرية ألمانية بحلول عام 1944 تضم عشرة بوارج وأربع حاملات للطائرات وثلاثة طرادات مقاتلة وأربعة وأربعين طرادة خفيفة وثمان طرادات ثقيلة وثمانية وستين مدمرة ومائتين وتسعة وأربعين غواصة ألمانية وذلك بهدف سحق البحرية الملكية البريطانية.[101] ويمكن أن نلمس أهمية هذه الخطة من خلال الأوامر التي أصدرها هتلر والتي تقضي برفع القوات البحرية الألمانية من المرتبة الثالثة إلى المرتبة الأولي من حيث الأحقية في الحصول على المواد الخام والأموال والعمالة الماهرة[102]. وفي ربيع عام 1939، أصدر هتلر أوامره إلى القوات الجوية الألمانية بالبدء في بناء قوة استراتيجية من قاذفات القنابل يكون هدفها هدم المدن البريطانية هدماً تاماً[94]. واستدعت خطط هتلر لحربه ضد بريطانيا وجود سلاح هجومي مشترك بين القوات البحرية الألمانية والقوات الجوية الألمانية يقوم بتوجيه "ضربات إبادة سريعة" على المدن وسفن الشحن البريطانية لأنه من المتوقع "أن تستسلم بريطانيا وتعلن الخضوع في اللحظة التي يتم فيها قطع الإمدادات عنها". وتوقع هتلر أن تفوق تجربة الحياة في إحدى الجزر البريطانية تحت وطأة الحصار والمجاعة ونيران القذف قدرة الشعب البريطاني على الاحتمال[94].


نوافذ محلات يهودية بعد حادثة ليلة الزجاج المحطموفي نوفمبر من عام 1938، ذكر هتلر في أحد خطاباته السرية التي ألقاها أمام مجموعة من الصحفيين الألمان أنه كان مكرهاً على الحديث عن السلام باعتباره الهدف الذي يسعى إليه من أجل أن يتمكن من الوصول إلى مستوى إعادة التسلح "الذي كان يعتبر مطلبًا ضروريًا، بالنسبة للمرحلة القادمة". وفي نفس الخطاب، أعرب هتلر عن تذمره نظراً لأن الدعاية الخاصة بالسلام التي أطلقها في الخمس سنوات السابقة قد حققت نجاحًا كبيرًا، وإنه قد حان الوقت الآن لكي يخرج على الشعب الألماني بفكرة الترويج للحرب.[103]. وأوضح هتلر أن "التجربة العملية قد برهنت على أن الدعاية التي روجت للسلام في العقد السابق كانت فكرة محفوفة بالمخاطر لأنها من السهل جدًا أن تقنع الشعب بأن الحكومة الحالية تلتزم بقرارها وبنواياها للحفاظ على السلام تحت كل الظروف". وعوضًا عن ذلك، دعا هتلر إلى وجود نوع جديد من الصحافة "تقع على عاتقه مسئولية تقديم وقائع معينة في السياسة الخارجية بأسلوب يجعل صوت الشعب نفسه يعلو بالهتاف بضرورة البدء في استخدام القوة".[104]. وفي وقت لاحق من نوفمبر في عام 1938، أعرب هتلر عن خيبة الأمل التي كان يشعر بها من تلك النصائح الحريصة التي كان يتلقاها من بعض الجهات [105][106]. وأطلق هتلر على كل من الخبير الاقتصادي كارل فريدريش جويردلر والجنرال لودفيج بيك ودكتور هيلمار شاخت والدبلوماسي أولريش فون هاسل ورجل الاقتصاد ردولف برينكمان اسم "دوائر التفكير الحريص أكثر من اللازم"، فقد حاولوا عرقلته عن إتمام مهمته عبر مناشدته بتوخي الحذر في تصرفاته. وكانت حاجة هتلر إلى مهاراتهم، هي التي منعته من "التخلص منهم في يوم من الأيام أو القيام بشيء من هذا القبيل" [105][107]

وفي ديسمبر من عام 1938، تسلمت مستشارية الفوهرر برئاسة فيليب بوهلر خطابًا يتعلق بطفلة تدعى صوفيا كناور مصابة بعجز بدني وذهني شديد وتعيش في مدينةليبزيج[108]. في تلك الفترة، كانت هناك منافسة شرسة بين مكتب بوهلر، ومكتب مستشارية الرايخ الذي يرأسه هانز هيانريش لامرز، والمستشارية الرئاسية بزعامة اوتو مايسنر، ومكتب الضابط المساعد لهتلر فيلهيلم بروكنر، ومكتب نائب الفوهرر الذي كان يسيطر عليه عمليًا مارتن بورمان على السعي لنيل الحظوة عند هتلر[108]. وكجزء من لعبة القوة التي يستخدمها ضد خصومه، قدم بوهلر الخطاب الذي يتعلق بالطفلة المعاقة إلى هتلر الذي أعرب عن شكره لبوهلر لأنه أطلعه على هذا الأمر، وكان رده على هذا الخطاب هو توجيه أمر إلى طبيبه الشخصي د.كارل براندت بقتل الطفلة[108]. وفي يناير من عام 1939، أمر هتلر كل من بوهلر ود.براندت بالبدء منذ تلك اللحظة في قتل جميع الأطفال المعاقين الذين يولدون في ألمانيا[108]. وكان ذلك هو أصل برنامج القتل الرحيم. ونتيجة لذلك، أخذ كل من د.براندت وبوهلر يتصرفان دون الرجوع لهتلر، في محاولة لكسب رضاه حيث قاموا بالتوسع في عملية القتل وفقًا لبرنامج القتل الرحيم لقتل جميع الأطفال المعاقين بدنيًا أو ذهنيًا في ألمانيا كمرحلة أولى ثم قتل البالغين المعاقين كلهم بعد ذلك[108].

وفي أواخر عام 1938 وبدايات عام 1939، أدت الأزمة الاقتصادية المستمرة التي سببتها مشكلات عملية إعادة التسلح خاصةً تلك المشكلة التي تتعلق بنقص العملات الصعبة التي كانت تحتاج إليها ألمانيا لشراء المواد الخام التي كانت تنقصها، بالإضافة إلى التقارير التي وردت من جورينج بشأن استحالة تنفيذ الجدول الزمني المقرر "لخطة السنوات الأربعة" بهتلر إلى أن يضطر في يناير من عام 1939 إلى أن يصدر على مضض أمرًا ينص على تخفيض حصص المواد التي تلزم قوة الدفاع؛ بحيث يتم تخفيض حصة الصلب بنسبة ثلاثين بالمائة، والألومنيوم بنسبة سبعة وأربعين بالمائة، والأسمنت بنسبة خمسة وعشرين بالمائة، والمطاط بنسبة أربعة عشر بالمائة، والنحاس بنسبة عشرين بالمائة[109]. وفي الثلاثين من يناير عام 1939، ألقى هتلر خطابًا تحت عنوان "التصدير أو الموت" يدعو فيه إلى بناء اقتصاد ألماني "هجومي" (أو "معركة الصادارت" كما أطلق عليها هتلر) من أجل زيادة ما تملكه ألمانيا من العملة الأجنبية والتي تحتاج إليها لشراء المواد الخام مثل الحديد عالي الجودة اللازم للمواد العسكرية. وعُرف هذا الخطاب أيضًا باسم "خطاب النبوءة". ويأتي الاسم الذي عرف به هذا الخطاب من "نبوءة" هتلر التي صرح بها في الجزء الأخير من خطابه،

هناك شيء واحد أود أن أقوله في هذا اليوم وأود أن يبقى محفورًا في ذاكرة الآخرين وفي ذاكرتنا نحن الألمان: على مدى مشوار حياتي، أتاحت لي الظروف في أحيان كثيرة أن أتنبأ ببعض الأمور التي سخر مني الآخرين عندما صرحت بها. وأثناء كفاحي للوصول إلى السلطة، كان اليهود هم أول من قابل نبواءتي بقدر من السخرية خاصةً عندما صرحت بإنني سأتولى زعامة الدولة في يوم من الأيام، وزعامة الأمة بأسرها، وإنني سأتمكن حينها من تسوية مشكلة اليهود وأقوم بالكثير من الأمور الأخرى. وكانت ضحكاتهم صاخبة، ولكنني أظن إنهم يسخرون منذ فترة طويلة من الوقت على ما لا ينبغي السخرية منه. اسمحوا لي اليوم أن أخبركم مرةً أخرى بواحدة من نبوءاتي. فإذا نجحت القوى المالية اليهودية خارج أوروبا في إقحام الأمم مرةً أخرى في حرب عالمية جديدة، فإن النتيجة لن تكون سيادة البلشفية في كل أرجاء الأرض فحسب - وبالتالي تحقيق اليهود للنصر - بل ستكون هلاك العرق اليهودي في أوروبا![110]

ولقد دار جدال تاريخي مهم حول خطاب هتلر المعروف باسم "خطاب النبوءة". فالمؤرخون أمثال ايبرهارد جاكيل الذين يعتقدون أن هتلر كان يعني تمامًا ما قاله في خطابه يعتقدون أنه على الأقل منذ إلقاء خطاب النبوءة فإن هتلر كان قد وضع نصب عينيه تنفيذ عمليات إبادة جماعية لليهود كهدف رئيسي يسعى لتنفيذه[111]. وقد قال كل من لوسي داويدوفيتش وجيرالد فليمينج أن هذا الخطاب أفسح المجال أمام هتلر للتصريح بأنه بمجرد إعلانه للحرب العالمية، فإنه سيستخدمها كستار لمخططاته الموجودة سابقًا لإبادة اليهود تمامًا. وأغفل كل من كريستوفر براونينج وجهتي النظر المتعارضتين بشأن الحقيقة التاريخية الخاصة بالهولوكست؛ والتي تقول أحدهما بإن أوامر الهولوكست قد صدرت من بعض مرؤوسي هتلر وإنه لم تكن لديه أبدًا النية لعمل ذلك، بينما تقول وجهة النظر الثانية بإن هتلر كانت لديه النية المبيتة منذ توليه الحكم لإبادة اليهود في الهولوكست. هذا التفسير زعمًا منهم بأنه إذا كان هتلر صادقًا في نواياه التي عبر عنها في خطابه ما كان استمر في تأجيل حكم الإعدام الذي نوى أن ينفذه ضد اليهود لمدة ثلاثين شهراً؛ وهي الفترة ما بين اندلاع الحرب العالمية الثانية في سبتمبر من عام 1939 وافتتاح أول معسكر اعتقال لإبادة اليهود في أواخر عام 1941[112]. علاوةً على ذلك، أشار براونينج إلى وجود خطة مدغشقر (بالإنجليزية: Madagascar Plan‏) في الفترة ما بين عامي 1940 و1941 وغيرها من المخططات الأخرى التي تبرهن على أنه لم تكن هناك خطة رئيسية موضوعة بهدف الإبادة الجماعية لليهود. هذا ويرى براونينج أن خطاب النبوءة كان مجرد محاولة للتظاهر بالشجاعة من جانب هتلر وأن هناك رابط ضعيف بين هذا الخطاب وبين الكشف الفعلي عن حقيقة السياسات المعادية للسامية التي كان يؤمن بها.

وعلى الأقل يتمثل جزء من السبب الذي دفع هتلر إلى انتهاك معاهدة ميوينخ - عندما قام بالاستيلاء على النصف التشيكي من تشيكوسلوفاكيا في مارس من عام 1939 - في رغبته في الحصول على مصادر جديدة للثروة والقوة تساعده في التغلب على أزمته الاقتصادية[113]. وأصدر هتلر أوامره إلى الجيش الألماني بدخول براغ في الخامس عشر من مارس في عام 1939 بدخول قلعة براغ التي أعلن منها أن منطقتي بوهيميا (بالاتشيكية:Bohemia) ومورافيا (بالاتشيكية:Moravia) قد أصبحتا تحت الحماية الألمانية.

aksel
03-25-2010, 02:54 PM
بداية الحرب العالمية الثانية
مقال تفصيلي :الحرب العالمية الثانيةكانت هناك ضرورة حتمية من وجهة نظر هتلر - من منطلق منهجه في معاداة بريطانيا - لضم بولندا إلى جانب ألمانيا باعتبارها دولة تابعة أو حتى دولة محايدة في هذا الصراع. واعتقد هتلر أن تحقيق ذلك يمثل ضرورة على الصعيد الاستراتيجي من ناحية لأنه يضمن تأمين الجانب الشرقي للرايخ، وعلى الصعيد الاقتصادي من ناحية أخرى لتجنب الأثر السلبي للحصار البريطاني[94]. وكان طموح ألمانيا في المقام الأول ينصب على تحويل بولندا إلى دولة تابعة لها، ولكن مع حلول مارس من عام 1939 وعندما رفضت بولندا المطالب الألمانية ثلاث مرات، عقد هتلر عزمه على تدمير بولندا تنفيذًا للهدف الرئيسي للسياسة الخارجية لألمانيا في عام 1939[114]. وفي الثالث من أبريل لعام 1939، أمر هتلر قواته العسكرية ببدء التجهيز للمخطط المعروف باسم غزو بولندا (بالألمانية: Fall Weiss)؛ وهو مخطط يقضي بتنفيذ الغزو الألماني في الخامس والعشرين من أغسطس في عام 1939. وفي أغسطس من عام 1939، تحدث هتلر مع قادته العسكريين عن خطته الرئيسية لعام 1939 فقال: "إقامة علاقة مقبولة بين ألمانيا وبولندا من أجل محاربة الغرب". ولكن نظرًا لأن البولنديين لن يقبلوا بالتعاون مع ألمانيا من أجل إقامة "علاقة مقبولة" (بمعنى أن يوافقوا على أن تصبح بولندا دولة تابعة لألمانيا)، فقد رأى هتلر أنه لن يكون هناك بديل عن محو بولندا من الوجود [115]. وقد أوضح المؤرخ جيرهارد فاينبرج أن شعب هتلر كان يشتمل على مجموعة تؤمن بفكرة تدمير بولندا (فقد كانت المشاعر المعادية لبولندا قوية جدًا في الجيش الألماني)، ولكنهم كانوا أقل رضا عن فكرة الدخول في حرب مع بريطانيا وفرنسا. فإذا كان هذا هو الثمن الذي يجب أن تدفعه ألمانيا من أجل تدمير بولندا، سيكون هتلر قد نجح على الأرجح بخطته تلك في التعبير عما يريده شعبه. وفي مناقشاته الخاصة مع أعوانه، كان هتلر دائمًا ما يصف بريطانيا بأنها العدو الأساسي لألمانيا الذي يجب أن تلحق به الهزيمة. ومن وجهة نظره، كان محو بولندا من الوجود مقدمة ضرورية يجب أن تتم حتى يتمكن من تحقيق الهدف الذي يسعى إليه وهو تأمين الجانب الشرقي من بلاده وإضافة المزيد إلى المجال الحيوي لألمانيا. وشعر هتلر بالإهانة البالغة من "الوعد" الإنجليزي بحماية الاستقلال البولندي الذي تم الإعلان عنه في الحادي والثلاثين من شهر مارس في عام 1939، وأخبر معاونيه أنه "سيسقي البريطانيين من مر الكأس حتى يستجيروا" [102]، وفي خطابه الذي ألقاه في مدينة فيلهيلمسهافن (بالألمانية: Wilhelmshaven) بمناسبة تدشين البارجة "Admiral Tirpitz" في الأول من أبريل من عام 1939، هدد هتلر بإلغاء المعاهدة البحرية بين بريطانيا وألمانيا إذا أصر البريطانيين على "سياسة التطويق" والتي تتمثل في "ضمانهم" للاستقلال البولندي[102]. وكجزء من منهجه الجديد، أبدى هتلر تبرمه في خطاب ألقاه أمام الرايخستاج في الثامن والعشرين من أبريل في عام 1939 من "سياسة التطويق" التي تستعملها بريطانيا مع ألمانيا، وأعلن إلغاء كل من المعاهدة البحرية بين بريطانيا وألمانيا ومعاهدة عدم الاعتداء الألمانية البولندية.

ولإيجاد ذريعة للاعتداء على بولندا، طالب هتلر بضم مدينة دانزيج (بالألمانية: Danzig) التي تتمتع بالحكم الذاتي، وكذلك بحقه في إنشاء طرق "إقليمية إضافية" عبر الممر البولندي الذي تم اقتطاعه من ألمانيا رغمًا عنها بموجب معاهدة فرساي. وبالنسبة لهتلر، كانت مدينة دانزيج مجرد ذريعة لتبرير اعتدائه على بولندا تمامًا كما فعل في حالة منطقة ستودينتلاند في عام 1938 وطوال عام 1939. وبينما تم تسليط الضوء على قضية Danzig كأحد شكاوى الألمان، كان الألمان عادةً ما يرفضون الدخول في مناقشات حول هذه القضية[116]. وهكذا، ظهر تعارض ملحوظ في مخططات هتلر بين منهجه طويل الأجل المعادي لبريطانيا - الذي أعد له العدة بالتوسع لحد كبير في "القوات البحرية الألمانية" "والقوات الجوية الألمانية" والذي كان سيستلزم سنوات عديدة حتى يكتمل - وبين سياسته الخارجية الحالية التي انتهجها على مدار عام 1939 والتي كانت ستؤدي على الأرجح إلى اندلاع حرب عامة إثر القيام بأعمال مثل الاعتداء على بولندا[117][118]. واستطاع هتلر أن يتغلب على التمزق الذي كان يعاني منه بين أهدافه قصيرة الأجل وأهدافه طويلة الأجل بمساعدة وزير الخارجية ريبنتروب، الذي أخبر هتلر بأن فرنسا وبريطانيا لن يلتزما بوعودهما تجاه بولندا، وبالتالي ستكون أي حرب بين ألمانيا وبولندا حربًا إقليمية محدودة.وأرجع ريبنتروب تقديره للموقف بشكل جزئي إلى إحدى العبارات التي زعم أن وزير الخارجية الفرنسي جورج بونيت، قد قالها له في ديسمبر من عام 1938 عندما أخبره أن فرنسا الآن تنظر إلى أوروبا الشرقية باعتبارها منطقة نفوذ تخضع لألمانيا وحدها [119]. علاوةً على ذلك، كان منصب ريبنتروب السابق كسفير لألمانيا في لندن سببًا جعل هتلر ينظر إليه باعتباره الخبير النازي الأول في الشئون البريطانية؛ وبالتالي كان لنصيحته عند هتلر وزنها وأهميتها. كذلك، أطلع ريبنتروب هتلر على البرقيات الدبلوماسية التي تدعم تحليله فقط دون غيرها من البرقيات التي لا تساند تحليله[120].

كما أن السفير الألماني في لندن هيربرت فون ديركسن، عمد إلى إرسال تقارير من شأنها دعم تحليل ريبنتروب مثل الرسالة التي حملها موفده في أغسطس من عام 1939 والتي ورد فيها أن نيفيل تشامبرلين يعلم أن "الهيكل الاجتماعي لبريطانيا لن يتحمل الفوضى الناجمة عن الحرب حتى وإن انتصر فيها بالرغم من إيمانه بفكرة الإمبراطورية البريطانية" وبالتالي سيتراجع عن فكرة الحرب[121]. ويمكن ملاحظة الدرجة التي تأثر بها هتلر بنصيحة ريبنتروب من خلال أوامره التي أصدرها ٍإلى الجيش الألماني في الحادي والعشرين من أغسطس في عام 1939 بإعلان حالة تعبئة محدودة ضد بولندا وحدها[122]. واختار هتلر آخر أغسطس كموعد لتنفيذ مخطط Fall Weiss وذلك للحد من الأثر السلبي لإعلان حالة التعبئة على الإنتاج الزراعي الألماني[123]. وكانت المشكلات التي نجمت عن الحاجة لبدء الحملة على بولندا في آخر أغسطس أو بدايات سبتمبر حتى يتم الانتهاء منها قبل موسم هطول الأمطار في شهر أكتوبر، وكذلك حتى تحصل القوات الألمانية على قدر كافِ من الوقت حتى تستطيع الاحتشاد على الحدود البولندية وقد فرضت على هتلر وضعاً وجد نفسه فيه في أغسطس من عام 1939 في أمس الحاجة لتعاون السوفيت معه إذا كان يريد أن يدخل الحرب في هذا العام.

وكانت معاهدة ميونيخ كافية لتبديد آخر أمل تبقى لدى بعض الدوائر السوفيتيية بالاعتقاد في فكرة "معاهدة الأمن الجماعي" [124]، وفي الثالث والعشرين من أغسطس في عام 1939، وافق جوزيف ستالين على عرض هتلر لإبرام اتفاقية عدم اعتداء (معاهدة مولتوف-ريبنتروب)؛ وهي المعاهدة التي نصت بنودها السرية على الاتفاق على تقسيم بولندا. وتعتبر الأسباب التي تقف وراء خيارات هتلر في مجال السياسة الخارجية في عام 1939 من أهم الموضوعات التاريخية التي يثور الجدال بشأنها. فهناك رأي يقول بإن الأزمة المتعلقة بالبنية الاقتصادية للبلاد هي التي دفعت هتلر لأن "يهرب منها إلى الحرب"؛ وذلك كما يرى المؤرخ الماركسي تيموثي ماسون. وهناك رأي آخر يقول بإن تصرفات هتلر كانت متأثرة بدرجة أكبر بعوامل غير اقتصادية؛ وهو الرأي الذي يتنباه المؤرخ الاقتصادي ريتشارد أوفري[125]. والمؤرخون الذين تجادلوا بهذا الشأن مثل: ويليام كار وجيرهارد فاينبرج وايان كيرشو يعتقدون أن أحد الأسباب غير الاقتصادية التي أدت بهتلر إلى أن يتعجل دخول الحرب هي الخوف المرضي الذي كان يستحوذ عليه من فكرة دنو أجله؛ وبالتالي الشعور بعدم وجود الكثير من الوقت أمامه لتنفيذ طموحاته[126][127]. وفي آخر أيام السلام، كان هتلر يتأرجح بين التصميم على محاربة القوى الغربية إذا اضطرته الظروف، وبين العديد من المخططات التي كانت تهدف لإبعاد بريطانيا عن دائرة الحرب. ولكن، على أي حال ما كان هتلر ليتراجع عن هدفه بغزو بولندا[94][128]. وكانت الأسباب التي نجحت في إقناع هتلر بإرجاء الهجوم المقرر على بولندا لفترة قصيرة من تاريخ الخامس والعشرين من أغسطس وحتى لأول من سبتمبر هي تلك الأخبار التي وردت إليه بتوقيع تحالف إنجليزي بولندي في الخامس والعشرين من شهر أغسطس رداً على معاهدة عدم الاعتداء الألمانية الروسية (وذلك بدلاً من توطيد الصلات بين لندن ووارسو كما تنبأ ريبنتروب)، بالإضافة إلى الأخبار التي وردت إليه من إيطاليا بأن موسوليني لن يلتزم بالميثاق المعروف باسم ميثاق الصداقة والتحالف بين ألمانيا وايطاليا (بالإنجليزية: Pact of Steel‏) (بالألمانية: Stahlpakt) (بالإيطالية:

Patto d'Acciaio)[129]. واختار هتلر أن يقضي أيام السلام الأخيرة إما في مراوغة البريطانيين ومحاولة تحييدهم عن طريق "ضمان الحماية وعدم الاعتداء" الذي تقدم به في الخامس والعشرين من شهر أغسطس في عام 1939 إلى الامبراطورية البريطانية أو في إرسال ريبنتروب إلى هندرسون بخطة للسلام في اللحظات الأخيرة قبل نشوب الحرب بشرط زمني يستحيل قبوله حتى يتمكن من إلقاء اللوم على البريطانيين والبولنديين للتسبب في نشوب الحرب[130][131]. وفي الأول من سبتمبر من عام 1939، قامت ألمانيا باجتياح غرب بولندا. وأعلنت بريطانيا وفرنسا الحرب على ألمانيا في الثالث من سبتمبر، ولكن لم تتخذا إجراءات فورية لتفعيل هذا الإعلان. وكان أكثر ما أثار استياء ودهشة هتلر هو تلقيه إعلان الحرب البريطاني في الثالث من سبتمبر من عام 1939، فالتفت إلى ريبنتروب وسأله: "ماذا سنفعل الآن؟"[132]. ولم يكن لدى ريبنتروب ما يقوله سوى أن السفير الفرنسي روبرت كولوندر، قد يقوم في وقت لاحق في هذا اليوم بتقديم الإعلان الفرنسي للحرب على ألمانيا[132]. ولم يمر وقت طويل حتى قامت القوات الروسية باجتياح شرق بولندا في السابع عشر من سبتمبر[133].


أعضاء الرايخستاج وهم يقومون بتحية هتلر في أكتوبر من عام 1939 بعد الانتهاء من حملة ألمانيا العسكرية على بولندا بولندا لن تظهر مجدداً في الشكل الذي اعطته معاهدة فيرساي. هذا تأكيد نازي، ووروسي أيضاً.[134]
—أدولف هتلر في خطاب شعبي في مدينة دانزيج. سبتمبر 1939


وبعد سقوط بولندا، كانت هناك فترة زمنية أطلق عليها الصحفيون الحرب الزائفة. وفي جزء يقع في الشمال الغربي لبولندا تم ضمه إلى ألمانيا، أوكل هتلر إلى اثنين ممن يحملون رتبة (Gauleiters) (القائدين النازيين الإقليميين المسئولين عن تلك المنطقة) وهما: ألبرت فورستر وأرتر جرايسر مهمة "مد سطوة اللغة والبشر والحضارة الألمانية" إلى هذه المنطقة، ووعدهما بأنهما "لن يكونا عرضة للمساءلة من أي إنسان أو جهة" عن الطريقة التي تتم بها عملية "فرض السطوة الألمانية"[135]. وقد قام كل من فورستر وجرايسر بتفسير هذه الأوامر من منظوره الشخصي. فقد اتبع فورستر سياسة بسيطة تتمثل في جعل البولنديين المحليين يقومون بالتوقيع على نماذج مطبوعة توضح أنهم من أصل ألماني دون الحاجة إلى تقديم وثائق تثبت ذلك. وفي نفس الوقت، قام جرايسر بحملة تطهير عرقي وحشية؛ فقد قام بطرد كل السكان البولنديين المحليين إلى المنطقة الواقعة تحت الاحتلال العسكري الألماني في بولندا[136]. عندئذ، اشتكى جرايسر إلى هتلر - وتلاه هيملر في شكواه - من أن فورستر يقبل آلاف البولنديين كمواطنين ألمان "من أصل ألماني"؛ الأمر الذي يعني تلويث "النقاء العرقي" الألماني. وطلب الاثنان من هتلر أن يأمر فورستر بالتوقف عما يفعله. فما كان من هتلر إلا أن رد عليهما بأن عليهما أن يقوما بتسوية خلافاتهما مع فورستر وألا يقحماه في الموضوع[137]. وتعتبر الطريقة التي تعامل بها هتلر مع المشكلة التي نشبت بين فورستر وجرايسر نموذجاً يبرهن على نظرية ايان كيرشو التي وردت في كتاب “Working Towards the Führer”؛ وهي أن هتلر كان يصدر أوامر غامضة ويسمح لمعاونيه أن يعملوا وفق سياسات خاصة بهم وحدهم.

وبعد غزو بولندا، نشب خلاف كبير آخر بين قوتين مختلفتين؛ تركزت الأولى حول اثنين من ضباط وحدات النخبة النازية الذين كانا يحملان رتبة SS Reichsfüherer وهما هاينريش هيملر وآرتر جرايسر؛ وكانا يناصران وينفذان خططًا للتطهير العرقي في بولندا. بينما تركزت الثانية حول هيرمان جورينج وهانز فرانك وطالبت بتحويل بولندا إلى "مخزن غلال" الرايخ [138]. وتم تسوية هذا الخلاف في مؤتمر تم عقده في الثاني عشر من فبراير في عام 1940 في ضيعة كارينهول (بالألمانية: Karinhall) المملوكة لجورينج. وقد تم حسم الخلاف لصالح وجهة نظر جورينج وفرانك القائمة على الاستغلال الاقتصادي لبولندا، وووضع حد لعملية الترحيل الجماعي التي تتم للسكان البولنديين نظرًا لأنها تعوق النمو الاقتصادي الألماني. علاوةً على ذلك، وفي الخامس عشر من مايو من عام 1940 قام هيملر بعرض مذكرة على هتلر بعنوان" أفكار للتعامل مع السكان الغرباء في الشرق" (بالإنجليزية: Some Thoughts on the Treatment of Alien Population in the East‏)؛ وكانت هذه المذكرة تطالب بطرد كل السكان اليهود من أوروبا إلى أفريقيا، وتحويل ما تبقى من السكان البولنديين إلى "طبقة عاملة بلا قائد". وقد علق هتلر عن المذكرة بأنها "جيدة وصائبة". وأدى تعليق هتلر على المذكرة إلى الإسراع بتنفيذ خطوات ما أطلق عليه اتفاقية كارينهول، كما أدى إلى انتصار وجهة النظر التي تبناها هاينريش هيملر وجرايسر في التعامل مع بولندا.

واستمرت بريطانيا - التي كانت قواتها قد قامت بمغادرة فرنسا عن طريق البحر من ميناء دونكيرك (بالفرنسية: Dunkerque‏) - في القتال جنبًا إلى جنب مع المناطق الأخرى الخاضعة لها في معركة الأطلسي. وبعد رفض البريطانيين - الذين أصبحوا الآن تحت قيادة وينستون تشرشل - عروض السلام التي قدمها هتلر.أمر هتلر بشن غارات قصف على المملكة المتحدة. وكانت معركة بريطانيا هي المقدمة التي تسبق الغزو الذي خطط له هتلر. وبدأت الهجمات بالضرب العنيف للقواعد الجوية ومحطات الرادار التي تحمي شمال شرق بريطانيا والتابعة للقوات الجوية الملكية البريطانية. وبالرغم من ذلك، فشلت القوات الجوية الألمانية في هزيمة القوات الجوية الملكية البريطانية. وفي السابع والعشرين من سبتمبر في عام 1940، وقع المعاهدة ثلاثية الأطراف في برلين كل من؛ سابيرو كوروسو من الإمبراطورية اليابانية وهتلر وتشانو. وكان الغرض من توقيع هذه المعاهدة ثلاثية الأطراف - والتي كانت موجهة ضد قوة لم يتم التصريح على الرغم من أنه كان واضحًا إنها الولايات المتحدة - هو ردع الولايات المتحدة الأمريكية عن دعم البريطانيين. وتوسعت المعاهدة بعد ذلك لينضم إليها كل من: المجر ورومانيا وبلغاريا. وعرفت الدول الموقعة على هذه المعاهدة إجمالاً باسم تحالف دول المحور. وبنهاية شهر أكتوبر من عام 1940، لم تكن السيادة الجوية الألمانية بعد عملية أسد البحر (بالإنجليزية: Operation Sealion‏) (عملية أسد البحر؛ الخطة الألمانية لغزو المملكة المتحدة أثناء الحرب العالمية الثانية) قد تأكدت. وأمر هتلر بالقصف - الذي كان يتم في الليل في معظم الأحيان - للمدن البريطانية، وشملت هذه المدن: لندن وبليموث وكوفينتري.

aksel
03-25-2010, 02:55 PM
الطريق إلى الهزيمة

الثكنات العسكرية التي تم تدميرها والموجودة في مقر قيادة هتلر المعروف باسم 'Wolf's Lair "وكر الذئب" بعد مؤامرة 20 يوليو من عام 1944 التي استهدفت اغتيال هتلرفي الثاني والعشرين من شهر يونيو في عام 1941، قام ثلاثة ملايين جندي من القوات الألمانية بمهاجمة الإتحاد السوفيتي ضاربين بمعاهدة عدم الاعتداء التي وقعها هتلر مع ستالين منذ عامين عرض الحائط. وتعتبر الأسباب التي دعت هتلر إلى غزو الإتحاد السوفيتي من الموضوعات التي ثار بشأنها جدلاً تاريخيًا كبيرًا. وقد تم إطلاق اسم رمزي على هذا الغزو وهو عملية بارباروسا. وقد صرح بعض المؤرخين مثل أندريس هيلجروبر أن هذه العملية لم تكن إلا "خطوة مرحلية" ضمن خطة هتلر التي أطلق عليها اسم "خطة الخطوات المرحلية" (بالألمانية: Stufenplan) والتي كانت تستهدف إخضاع العالم. ويعتقد هيلجروبر أن هتلر قد وضع هذه الخطة في سنوات العشرينات من القرن العشرين[139]. وعلى صعيد آخر، يرى مؤرخون آخرون مثل: جون لوكاكس أن هتلر لم يكن لديه أبدًا خطة مرحلية لإخضاع العالم، وأن غزو الإتحاد السوفيتي كان خطوة "قام بها هتلر لغرض معين" بعد أن رفضت بريطانيا الاستسلام[140]. وقد صرح لوكاكس أن السبب الذي صرح به هتلر في حديث خاص لغزو الإتحاد السوفيتي كان بالتحديد أن وينستون تشرشل قد علق الأمل على اشتراك الإتحاد السوفيتي في الحرب إلى جانب قوات الحلفاء، ومن ثم وجد هتلر أن الطريقة الوحيدة التي يستطيع أن يجبر بريطانيا على الاستسلام هي القضاء على هذا الأمل. وكان ذلك هو السبب الحقيقي الذي دفع هتلر إلى تنفيذ هذه العملية[140]. ومن وجهة نظر لوكاكس، فإن عملية غزو الاتحاد السوفيتي كانت من هذا المنطلق خطوة قام بها هتلر أساسًا ضد بريطانيا لإجبارها على أن تسعى للسلام معه عن طريق تدمير أملها الوحيد في النصر، فلم تكن هذه الخطوة - في حقيقة الأمر - ضد الإتحاد السوفيتي. ويعتقد كلاوس هيلدبراند أن كل من ستالين وهتلر كان يخطط منفرداً للهجوم على الآخر في عام 1941[141]. ويعتقد هيلدبراند أيضًا أن الأخبار التي انتشرت في ربيع عام 1941 عن احتشاد القوات السوفيتية على الحدود أدت إلى اشتراك هتلر في خطة الفرار إلى الأمام (بالألمانية: flucht nach vorn) (وتعني مجابهة الخطر عن طريق الهجوم بدلاً من الانسحاب)[141]. وتوجد طائفة أخرى من المؤرخين تضم مجموعة متنوعة منهم مثل: فيكتور سافوروف ويواشيم هوفمان وارنست نولت ودافيد ايرفينج تعتقد أن السبب الرسمي الذي صرح به الألمان لقيامهم بعملية غزو الإتحاد السوفيتي في عام 1941 هو السبب الفعلي وراء هذه العملية؛ وبهذا تكون هذه العملية "حرب وقائية" وجد هتلر نفسه مجبرًا على الدخول فيها لتفادي هجوم سوفيتي كان سيعوقه عن تحقيق أحلامه؛ ذلك الهجوم الذي كان مقررًا له أن يتم في يوليو من عام 1941. وتعرضت هذه النظرية لهجوم كبير وتم وصفها بإنها خاطئة؛ وقد قام المؤرخ الأمريكي جيرهارد فاينبرج بتشبيه المدافعين عن نظرية الحرب الوقائية بمن يؤمنون في "الحكايات الخرافية"[142].

واستولت القوات الألمانية في غزوها على أجزاء كبيرة من الأراضي التي شملت، دول البلطيق وروسيا البيضاء وأوكرانيا. كذلك، حاصرت القوات الألمانية الكثير من القوات السوفيتية ودمرتها، وهي القوات التي أصدر ستالين أوامره إليها بعدم الانسحاب. وبالرغم من ذلك، فقد وجدت القوات الألمانية نفسها مجبرة على التوقف قبيل تمكنها من دخول موسكو مباشرةً في ديسمبر من عام 1941 بسبب الشتاء الروسي القارس والمقاومة السوفيتية العنيفة. وفشل الغرو في تحقيق النصر السريع الذي كان هتلر يريده. وفي الثامن عشر من شهر ديسمبر من عام 1941، سجل هاينريش هيلمر الذي كان يحمل رتبة Reichsführer-SS في وحدات النخبة النازية في الدفتر الذي كان يدون فيه تفاصيل المقابلات التي يقوم بها سؤاله إلى هتلر، "ماذا سنفعل مع يهود روسيا؟" وكانت إجابة هتلر على السؤال: "als Partisanen auszurotten" أو "قم بإبادتهم على أنهم أعضاء القوات غير النظامية التي تزعج القوات الألمانية المحتلة بشن الغارات المتكررة عليها"[143]. ويعلق المؤرخ الإسرائيلي يهودا باوير على هذا الموضوع بأنه يمكن اعتبار الملحوظة التي سجلها هيلمر في دفترة هي أقوى الدلائل التي يمكن العثور عليها لإثبات الأمر الصريح الصادر من هتلر بإنشاء الهولوكست.[143]


العشرون من مارس في عام 1945 (وهو التاريخ الذي عادةً ما يشار إليه على سبيل الخطأ بالعشرين من شهر أبريل).هتلر يمنح وسام الصليب الحديدي لأعضاء المنظمة شبه العسكرية "شباب هتلر" خارج قبوه.وقد وضع إعلان هتلر الحرب على الولايات المتحدة في الحادي عشر من ديسمبر في عام 1941 بعد أربعة أيام من قيام الإمبراطورية اليابانية بالهجوم على ميناء بيرل هاربور في هاواي، وبعد ستة أيام من اقتراب القوات النازية الألمانية من موسكو في مواجهة ائتلاف ضم أكبر إمبراطورية في العالم ممثلة في الإمبراطورية البريطانية، وأكبر قوة صناعية ومالية في العالم ممثلة في الولايات المتحدة، وأكبر جيش في العالم ممثلاً في الإتحاد السوفيتي.

وفي أواخر عام 1942، لحقت الهزيمة بالقوات الألمانية في معركة العلمين الثانية؛ الأمر الذي وضع حدًا لمحاولة هتلر الاستيلاء على قناة السويس والشرق الأوسط. وفي فبراير من عام 1943، انتهت معركة ستالينجراد الهائلة بتدمير الجيش السادس الألماني. وبعد ذلك، وقعت معركة كورسك الهائلة. وأصبحت قرارات هتلر العسكرية غريبة الأطوار بشكل متزايد، وأخذ الوضع العسكري والاقتصادي لألمانيا في التدهور. كذلك، تدهورت حالة هتلر الصحية. فقد كانت يده اليسرى ترتجف. ويعتقد ايان كيرشو الذي كتب السيرة الذاتية لهتلر وآخرون أن هتلر ربما يكون قد عانى من مرض الشلل الرعاش[144]. كما يشتبه في أن يكون مرض الزهري سببًا في بعض الأعراض المرضية التي ظهرت على هتلر بالرغم من أن الدليل المتوافر على صحة هذا الاعتقاد ضعيف[145].

ويعد اجتياح قوات الحلفاء لصقلية عملية هاسكي في عام 1943، تم عزل موسوليني من قبل بييترو بادوليو الذي أعلن استسلامه لقوات الحلفاء. وطوال عامي 1943 و1944، كانت القوات السوفيتية تجبر جيوش هتلر على الانسحاب بكل ثبات على طول الجبهة الشرقية. وفي السادس من يونيو من عام 1944، تمت عملية إنزال جيوش الحلفاء الغربيون في شمالي فرنسا في واحدة من أكبر العمليات البرمائية التي حدثت في تاريخ العسكرية؛ وهي العملية التي تعرف باسم عملة القائد الأعلى (بالإنجليزية: Operation Overlord‏). وكان أصحاب الرؤية الواقعية في الجيش الألماني يعرفون أن الهزيمة حتمية، وخطط البعض منهم لإقصاء هتلر عن السلطة. وفي يوليو من عام 1944، قام كلاوس فون شتاوفينبرج بزرع قنبلة في مركز قيادة الفوهرر هتلر المعروف باسم وكر الذئب (بالألمانية: Wolfsschanze) في رستنبورج (بالألمانية: Rastenburg) ولكن هتلر نجا من الموت بأعجوبة. وأصدر هتلر أوامره بالقيام بعملية انتقام وحشية تم فيها تنفيذ حكم الإعدام في أكثر من أربعة آلاف وتسعمائة شخص[146]. الأمر الذي تم أحيانًا عن طريق التجويع في الحبس الانفرادي الذي يعقبه التعرض البطئ للاختناق. وتم القضاء على حركة المقاومة الرئيسية بالرغم من أن بعض المجموعات المتفرقة الأصغر حجمًا استمرت في محاولاتها. .

الهزيمة والموت
مقالات تفصيلية :موت أدولف هتلر و معركة برلينوبحلول نهاية عام 1944 كان الجيش الأحمر قد أجبر الألمان على التراجع إلى أوروبا الوسطى، وكانت قوات الحلفاء الغربيون تتقدم صوب ألمانيا. وأدرك هتلر أن ألمانيا قد خسرت الحرب، ولكنه لم يسمح بالانسحاب. وتمنى هتلر أن يقوم بالتفاوض المنفرد من أجل السلام مع الأمريكيين والبريطانيين؛ وهو الأمل الذي دعمه وفاة فرانكلين دي روزفلت في الثاني عشر من أبريل من عام 1945[147][148][149][150]. وسمح عناد هتلر واستخفافه بأخذ الحقائق العسكرية في الاعتبار باستمرار الهولوكوست. كما أصدر هتلر أوامره بالتدمير الكامل لكل البنية التحتية الصناعية الألمانية قبل أن تقع في أيدي قوات الحلفاء. وقال أن فشل ألمانيا في الفوز بالحرب أدى إلى خسارتها لحقها في البقاء[151]. وهكذا، قرر هتلر أن الأمة بأسرها يجب أن تنتهي معه. وعهد هتلر بتنفيذ خطة الأرض المحروقة (تدمير كل ما يمكن أن ينفع العدو قبل الانسحاب من الأرض) إلى وزير التسلح ألبرت سبير الذي لم يطع أمر قائده.

وفي أبريل من عام 1945، هاجمت القوات السوفيتية ضواحي مدينة برلين. ووجد هتلر نفسه في وضع يجبره فيه مطاردوه على الفرار إلى جبال بافاريا ليتمكن من مواجهتهم في جولة أخيرة في المعقل الوطني الذي لجأت إليه الفلول المتبقية من القوات. ولكن هتلر كان مصممًا على أن يعيش في عاصمة بلاده أو يهلك فيها.

وفي العشرين من أبريل، احتفل هتلر بعيد ميلاده السادس والخمسين في "قبو الفوهرر" (بالألمانية: Führerbunker) الذي كان موجودًا أسفل مستشارية الرايخ (بالألمانية: Reichskanzlei). وقام قائد الحامية المحاصرة في "حصن بريسلو (بالألمانية: Festung Breslau) الجنرال هيرمان نيهوف، بتوزيع الشيكولاتة على القوات المحاصرة احتفالاً بذكرى ميلاد القائد[152].

وفي 21 أبريل من عام 1945، استطاعت قوات جورجي جوكوف؛ قوات جبهة روسيا البيضاء الأولى أن تخترق دفاعات الفرقة العسكرية (بالألمانية: Vistula) التابعة لقوات الدفاع الألمانية بقيادة الجنرال جوتهارد هاينريكي أثناء معركة مرتفعات سي لو. وكان السوفيت في هذا الوقت يتقدمون صوب قبو هتلر دون مقاومة تذكر. ومتجاهلاً الحقائق الواضحة، رأى هتلر أن الخلاص من ورطته قد يكون في الوحدات المتداعية للسقوط بقيادة الجنرال فليكس شتاينر. وأصبحت القوات التي يقودها شتاينر معروفة باسم جيش شتاينر المستقل (بالألمانية: Armeeabteilung Steiner). ولكن، لم يكن "لجيش شتاينر المستقل" أي وجود إلا فوق الورق الذي تسطر فوقه الخطط العسكرية. وقد كان هذا الجيش أكبر قليلاً من فيلق، ولكنه كان أصغر من أن يطلق عليه جيش. وأصدر هتلر أوامره إلى شتاينر بمهاجمة الجناح الشمالي من الجزء البارز الضخم في الخط الدفاعي الألماني الذي نجحت قوات جبهة روسيا البيضاء الأولى بقيادة جوكوف في اختراقه. وفي هذه الأثناء، صدرت الأوامر إلى الجيش التاسع الألماني (الذي كان قد أجبر على التحرك إلى جنوب الجزء الذي نجحت قوات المعادية في اختراقه) بمهاجمة الشمال في هجوم يمكن وصفه بإنه هجوم كماشة.

وفي وقت لاحق في الحادي والعشرين من أبريل، أجرى هاينريكي اتصالاً مع هانز كربس - قائد القيادة العليا للجيش (بالألمانية: Oberkommando des Heeres) أو OKH - ليخبره أن خطة هتلر غير قابلة للتنفيذ. وطلب هاينريكي أن يتحدث إلى هتلر، ولكن كربس أخبره أن هتلر مشغول للغاية ولا يستطيع أن يتلقى هذا الاتصال.

وفي الثاني والعشرين من أبريل، وأثناء واحدة من مؤتمراته العسكرية الأخيرة قام هتلر بمقاطعة التقرير الذي كان يتلى عليه ليسأل عن مصير خطة الجنرال شتاينر الهجومية. وكان الرد هو فترة من الصمت الطويل خيمت على الاجتماع. وبعدها، أخبروه بإن الهجوم لم يتم تنفيذه وأن انسحاب وحدات عديدة من جيش شتاينر من برلين – بناءً على أوامر هتلر – أدى إلى ضعف الجبهة وبالتالي نجاح الروس في الدخول إلى برلين. عندها طلب هتلر من جميع الحاضرين - عدا فيلهلم كايتل وهانز كربس وألفريد يودل وفيلهلم برجدورف ومارتن بورمان – مغادرة غرفة الاجتماعات[153]. ثم انفجر فيمن تبقى من حاضري الاجتماع بخطبة مسهبة وعنيفة مندداً بما اعتبره خيانة متعمدة لأوامره وعدم كفاءة من جانب قادته. واختتم كلامه بأن أقسم على أن يبقى في برلين على رأس القوات المدافعة عن المدينة، ثم يطلق النار على نفسه بعد ذلك[154].

وقبل أن ينتهي ذلك اليوم، وجد هتلر أن سبيل النجاة الوحيد أمامه يتمثل في تنفيذ خطة جديدة يستعين فيها بقوات الجيش الثاني عشر بقيادة الجنرال فالتر فنك[155]. وكان الخطة تقتضي أن يقوم فنك بتحويل جيشه – الذي كان يواجه القوات الأمريكية في الغرب حينها – إلى ناحية الشرق لتحرير برلين. وهكذا، يلتحم الجيش الثاني عشر مع الجيش التاسع لاقتحام المدينة[155].

وقام فنك بالفعل بالهجوم، وفي غمار الفوضى استطاع أن يقوم باتصال مؤقت مع حامية بوتسدام. ولكن، لم ينجح بالمرة في الاتصال بالجيش التاسع - كما كان مقررًا في الخطة أصلاً.[156]

وفي الثالث والعشرين من أبريل، ألقى جوزيف جوبلز بالبيان التالي أمام أهل برلين:
I call on you to fight for your city. Fight with everything you have got, for the sake of your wives and your children, your mothers and your parents. Your arms are defending everything we have ever held dear, and all the generations that will come after us. Be proud and courageous! Be inventive and cunning! Your Gauleiter is amongst you. He and his colleagues will remain in your midst. His wife and children are here as well. He, who once captured the city with 200 men, will now use every means to galvanize the defense of the capital. The Battle for Berlin must become the signal for the whole nation to rise up in battle...[153]
—جوزيف جوبلز، 23 أبريل، برلين


وفي الثالث والعشرين من أبريل أيضًا، قام الرجل الثاني في حكومة الرايخ الثالث وقائد القوات الجوية هيرمان جورينج، بإرسال برقية من منطقة بيرتشتيسغادين (بالألمانية: Berchtesgaden) في بافاريا. وصرح فيها بأنه بعد أن تم حصار هتلر في برلين، فإنه يطالب بتولي حكم ألمانيا خلفًا لهتلر الذي كان قد اختاره لتولي هذا المنصب خلفًا له من قبل. وذكر جورينج فترة زمنية معينة يتم بعدها اعتبار هتلر غير مؤهل للبقاء في الحكم[157]. ورد هتلر - في حنق - بإصدار أوامره بالقبض على جورينج. وعندما كتب وصيته في التاسع والعشرين من أبريل، أعفى جورينج من كل المناصب التي كان يتقلدها في الحكومة[157][158][159].


غلاف واحدة من المجلات العسكرية الأمريكية التي تحمل اسم The Stars and Stripes في عددها الصادر في مايو من عام 1945ومع إنقضاء يوم السابع والعشرين من شهر أبريل، كانت برلين قد انعزلت تمامًا عن باقي الرايخ.

وفي الثامن والعشرين من أبريل، اكتشف هتلر أن قائد وحدات النخبة النازية هاينريش هيلمر، كان يحاول مناقشة شروط الاستسلام مع الحلفاء (عن طريق الدبلوماسي السويدي كونت فولك بيرنادوت)[160]. وأصدر هتلر أوامره بإلقاء القبض على هيلمر، كما أمر بإطلاق النار على نائب هيلمر في برلين هيرمان فيجلاين[158][161].

وفي مساء الثامن والعشرين من أبريل، صرح الجنرال فينك بأن جيشه الثاني عشر قد تم إجباره على التراجع على طول جبهة القتال. وأضاف إنه لم يعد من الممكن القيام بأية هجمات أخرى على برلين. ولم يبلغ الجنرال ألفريد يودل (القائد الأعلى للجيش) هذه المعلومات إلى هانز كربس في برلين حتى وقت مبكر من صباح يوم الثلاثين من أبريل.

وفي التاسع والعشرين من أبريل، كان كل من هانز كربس وفيلهلم برجدورف وجوزيف جوبلز ومارتن بورمان شهوداً على وصية أدولف هتلر الأخيرة ووقعوا عليها[158]. وقد أملى هتلر هذه الوثيقة على سكرتيرته الخاصة تراودل يونج[162]. وفي نفس اليوم، تم إبلاغ هتلر بأخبار وفاة الإيطالي الفاشي بينيتو موسوليني، العنيفة في الثامن والعشرين من أبريل؛ وهو الأمر الذي زاد من تصميمه أن يتجنب الوقوع في الأسر[163].

وفي الثلاثين من أبريل من عام 1945، وبعد اشتباكات عنيفة انتقلت من شارع إلى شارع في مدينة برلين، وبينما كانت القوات السوفيتية على بعد تقاطع أو اثنين من مقر مستشارية الرايخ، قام هتلر بالانتحار بإطلاق النار داخل فمه وهو يضع في فمه كبسولة سيانيد[164][165]. وقد تم وضع جثة هتلر وجثة إيفا براون - عشيقته التي تزوجها في اليوم السابق لانتحاره - في حفرة صنعتها قنبلة[166][167]. وقام اوتو جونش وبعض الضباط المعاونين الموجودين في قبو القائد بسكب الكثير من البنزين على الجثتين، وإشعال النار فيهما بينما كان الجيش الأحمر مستمرًا في تقدمه ممطرًا المدينة بالقنابل[164].

وفي الثاني من مايو، استسلمت برلين. وفي السنوات التي أعقبت الحرب، تضاربت المعلومات التي وردت في التقارير عن مصير ما تبقى من رفات هتلر. وبعد تفكك الإتحاد السوفيتي، وردت معلومات من التقارير التي كانت محفوظة في الأرشيف السوفيتي أنه قد تم دفن الجثث الخاصة بكل من هتلر وإيفا براون وجوزيف جوبلز وقرينته ماجدا جوبلز وأطفال جوبلز الستة والجنرال هانز كربس والكلاب التي كان هتلر يمتلكها سرًا في مقابر بالقرب من مدينة راثيناو (بالألمانية: Rathenow) في ولاية براندنبورغ (بالألمانية: brandenburg)[168]. وفي عام 1970، فتح السوفيت المقبرة التي تم دفنهم فيها، وتم حرق الرفات التي وجدت بها ونثرها في نهر الالب[169]. ووفقًا للمعلومات الواردة من جهاز الأمن الفيدرالي الروسي، فإن جزء من جمجمة بشرية تم الاحتفاظ بها في الأرشيف الخاص بالجهاز وعرضها في معرض في عام 2000؛ وهي من الرفات التي تبقت من جسد هتلر وتعتبر كل ما تبقى من هذا الرفات. وقد شكك العديد من المؤرخين والباحثين في حقيقة انتماء هذا الجزء من الجمجمة لرفات هتلر[170].

aksel
03-25-2010, 03:00 PM
هتلر لم يمت أو ينتحر سنة 1945
هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: نوفمبر_2009

نشرت صحيفة ديلي ميل تقرير أنه قد أعلن الخبير الأمريكي نيك بيلانتوني مؤخرا من أن اختبارات الحمض النووي التي أجراها على ما يُعتقد أنه قطع من رفات الزعيم الألماني النازي، أدولف هتلر، والتي تحفظ في موسكو أظهرت أنها ليس رفات هتلر وهو ما يدعم اعتقاد بعض الباحثين ومن بينهم الباحث الأرجنتيني آبل باستي، أن هتلر لم يمت أو ينتحر في عام 1945 حيث تمكن من الفرار من برلين التي حاصرتها القوات السوفيتية.ونفى فلاديمير كوزلوف، نائب مدير الأرشيف الذي تحفظ فيه جمجمة هتلر، صحة ما أعلنه بيلانتوني، مشيراً إلى أن الخبير الأمريكي لم يزر الأرشيف خلال الأعوام الأربعة الماضية، مشيراً إلى أنه لا يمكن أن تسمح السلطات للخبير الأمريكي بإجراء فحوص من هذا النوع فيما لو زار موسكو. وفي معلومات الباحث الأرجنتيني آبل باستي أن السلطات الروسية سمحت للخبير الأمريكي بإجراء الاختبارات على تلك الجمجمة وفق ما أعلنه في مقابلة مع صحيفة "لا كابيتال" الأرجنتينية. يشار إلى أن الزعيم السوفيتي الراحل جوزيف ستالين - حسب قول الباحث الأرجنتيني - يقول لقادة دول التحالف المعادي لهتلر إن هتلر فر إلى إسبانيا أو الأرجنتين، كما أفادت وكالة الأنباء الروسية "نوفوستي" غير أنه وبعد وفاة ستالين في عام 1953 تغيرت السياسة السوفيتية، فبدأت موسكو تؤيد الرواية القائلة بأن هتلر توفي منتحرا في مخبأه في برلين في 30 أبريل 1945. ووفقا لمعلومات الباحث الأرجنتيني فقد أدرك قادة الرايخ الثالث قبل عامين من استسلام ألمانيا أنهم سيخسرون الحرب، فخططوا للفرار إلى مكان آمن. ويعتقد الباحث أن هتلر وما بين 20 إلى 30 ألفاً من أنصاره ذهبوا إلى الأرجنتين، ووافق بيرون، الرئيس الأرجنتيني آنذاك، على استقبالهم بمعرفة الإنجليز والأمريكان.وأشار الباحث إلى أنه لم يمكن لهتلر أن يغادر ألمانيا من دون اتفاق مسبق مع الولايات المتحدة الأمريكية التي امتلكت محطات الرادار التي تستطيع متابعة تنقلات السفن والطائرات حول العالم.وبحسب الباحث الأرجنتيني، من البراهين التي تثبت أن هتلر لجأ إلى الأرجنتين، أنه ثمة وثائق مفادها أن مكتب التحقيقات الفيدرالي الأمريكي FBI بحث عنه في الأرجنتين. ووفقاً للتقرير المؤرخ في سبتمبر عام 1945 فقد علم مكتب التحقيقات الفيدرالي حينذاك بإتمام الترتيبات لاستقبال هتلر في مدينة لا فالدا الأرجنتينية. من جانبه، قال الخبير الروسي فلاديمير بيلوس، من جامعة نيجني نوفغورود، وهو ممن لا يؤمنون بهذه الرواية، لصحيفة "ارغومينتي إي فاكتي" إنه لا توجد براهين وشهادات موثقة تؤكد أن هتلر انتحر في أبريل 1945، إنما توجد معلومات قد تكون تخيلية مفادها أن شخصاً ما عثر على رفات هتلر في حفرة وقال إنها رفات هتلر. وأردف الخبير قائلا: طالما لم يقدم أحد أدلة موثقة تؤكد وفاة هتلر في برلين المحاصرة فإن المجال يبقى واسعاً لاختلاق روايات شتى كتلك التي تزعم أن هتلر فر إلى إسبانيا أو الأرجنتين أو القطب الجنوبي.

ميراث هتلر
طالع أيضا :Consequences of German Nazism و نازيون جدد تحتاج الصفحة الحالية لإكمال الترجمة لأنها ناقصة. إذا كنت تستطيع المساعدة انظر حلقات اللغات وشارك في إكمال الترجمة أو تطوير الصفحة.
"What manner of man is this grim figure who has performed these superb toils and loosed these frightful evils?"
—ونستون تشرشل عام 1935


يتم النظر إلى هتلر والحزب النازي والآثار التي خلفتها النازية على العالم بأسره كأمور لا أخلاقية إلى أقصى الحدود. ويصف المؤرخون والفلاسفة والسياسيون النازية بكلمة "شريرة" من منطلق غير ديني وأيضًا من منطلق ديني. وتدان الصورة التاريخية والصورة الحضارية التي يتم رسمها لهتلر في الغرب إلى أقصى الدرجات. ويحظر عرض الصليب المعقوف أو غيره من الرموز النازية في ألمانيا والنمسا. كما يحظر إنكار الهولوكوست في الدولتين.


خارج المبنى الموجود في مدينة Braunau am Inn في النمسا حيث ولد هتلر يوجد نصب تذكاري يحذر من ويلات الحرب العالمية الثانيةوخارج مسقط رأس هتلر في مدينة Braunau am Inn، يوجد في النمسا شاهد قبر حجري محفورًا عليه الرسالة التالية بشكل غير مترابط:

من أجل السلام ،الحرية (بالألمانية: FÜR FRIEDEN FREIHEIT)
والديموقراطية (بالألمانية: UND DEMOKRATIE)
لا فاشية مجدداً ابداً (بالألمانية: NIE WIEDER FASCHISMUS)
ملاين القتلى يذّكرو[نا] (بالألمانية: MILLIONEN TOTE MAHNEN)

وعلى الرغم من ذلك، يتحدث البعض عن الإرث الذي خلفه لنا هتلر بطريقة محايدة وإيجابية. فرئيس مصر الأسبق أنور السادات، تحدث عن "إعجابه" بهتلر في عام 1953 عندما كان شابًا صغيرًا، على الرغم من أنه قد يكون يتحدث عنه في إطار تمرده على الإمبراطورية البريطانية[171]. كما أشار إليه لويس فراخان بوصفه "رجل عظيم جدًا"[172]. كما أعلن بال ثاكيراي رئيس الجناح الأيمن لحزب حزب شيف سينا (بالهندية: Shiv Sena) الهندوسي في ولاية ماهاراشترا (بالهندية: Maharashtra) الهندية في عام 1995 أنه كان أحد المعجبين بهتلر. وكتب المؤرخ الألماني فريدريك ماينك، عن هتلر قائلاً: "إنه واحد من أفضل النماذج الفريدة والاستثنائية على قوة الشخصية التي لا يمكن التنبؤ بتصرفاتها أبدًا"[173].

المعتقدات الدينية
مقال تفصيلي :معتقدات هتلر الدينيةنشأ هتلر بين أبوين ينتميان للمذهب الروماني الكاثوليكي، ولكنه بعد أن ترك منزل والديه لم يحضر أي قداس أو يلتزم بالطقوس الدينية للكنيسة الكاثوليكية[174]. وبالرغم من ذلك، فعندما انتقل إلى ألمانيا - حيث يتم تمويل الكنائس الكاثوليكية والبروتستانتية عن طريق ضريبة للكنيسة تقوم الدولة بجمعها - لم يقم هتلر مطلقًا (وكذلك جوبلز) أبدًا " بالتخلي عن الكنيسة أو الامتناع عن سداد الضرائب الخاصة بها. لذلك، اعتبر المؤرخ شتايجمان جال، أن هتلر اسميًا "يمكن اعتباره كاثوليكيًا"[175]. وعلى الرغم من ذلك، فقد أوضح شتايجمان أيضاً في مناقشته لموضوع الدين في ألمانيا النازية أن "العضوية الاسمية في الكنائس ليست معيارًا موثوق به للحكم على درجة التقوى والتمسك بالدين"[176].

كذلك، كان هتلر يمتدح علانيةً التراث المسيحي والحضارة المسيحية الألمانية، وأعرب عن اعتقاده في أن المسيح كان ينتمي للجنس الآري لأنه كان يحارب اليهود[177]. وفي خطبه وتصريحاته، تحدث هتلر عن نظرته للمسيحية باعتبارها دافعًا محوريًا لمعاداته للسامية، قائلاً "أنا كمسيحي لا أجد نفسي ملزمًا بالسماح لغيري بخداعي، ولكنني أجد نفسي ملزمًا بأن أحارب من أجل الحقيقة والعدالة"[178][179]. أما تصريحاته الخاصة التي نقلها عنه أصدقاؤه المقربون فيشوبها الكثير من الاختلاط؛ فهي تظهر هتلر كرجل متدين على الرغم من انتقاده للمسيحية التقليدية[180]. ونجد أن هتلر قد قام بهجوم واحد على الأقل للكاثوليكية "يعيد إلى الأذهان جدال شترايشر حول فكرة أن المؤسسة الكاثوليكية كانت تناصر اليهود وتتحالف معهم"[175]. وفي ضوء هذه التصريحات الخاصة، يعتبر جون إس كونواي والعديد من المؤرخين الآخرين أنه ليس هناك مجال للشك في أن هتلر كان يحمل بين جوانحه "عداءً متأصلاً" للكنائس المسيحية[181]. وتتباين التفسيرات المقدمة لتصريحات هتلر الخاصة إلى حد بعيد في إمكانية الوثوق فيها؛ ولعل من أهمها تلك التقارير المتعددة عن تصريحات هتلر الشخصية عن المسيحية والتي تتفاوت إلى حد بعيد في مصداقيتها، ولعل أبرزها كتاب هتلر يتكلم (بالإنجليزية: Hitler Speaks‏) الذي كتبه هيرمان راوشنينج والذي يعتبره كثير من المؤرخين عملاً ملفقًا[182][183]. ويمكن الإطلاع في نظرة عامة على معتقدات هتلر الدينية - بناءً على تصريحاته الشخصية الظاهرة - من خلال الكتاب الذي مدحه الكثيرون والذي كتبه مايكل ريسمان أو في الكتاب الذي ألفه ريتشارد شتايجمان جال والذي أثار الكثير من الجدل حوله وهو بعنوان النازية والمسيحية[184].

وعلى الرغم من ذلك، ففي مجال العلاقات السياسية مع الكنائس في ألمانيا، كان هتلر بكل سهولة ينتهج استراتيجية "تناسب الأهداف السياسية الآنية التي كان يسعى لتحقيقها"[181]. ووفقًا لآراء البعض، كان لهتلر خطة عامة حتى قبل أن يصل إلى كرسي رئاسة الحزب النازي؛ ألا وهي تدمير المسيحية في الرايخ[185][186]. وقد صرح رئيس المنظمة شبه العسكرية "شباب هتلر" قائلاً "كان تدمير المسيحية هدفًا ضمنيًا تسعى الحركة الاشتراكية الوطنية لتحقيقه" منذ بدايتها، ولكن "كانت الاعتبارات المتصلة بالوسيلة الممكنة لتحقيق هذا الهدف هي ما جعلت من المستحيل" أن يتم التصريح علناً بهذا الوضع المتطرف[185].

ويعتقد معظم المؤرخين[بحاجة لمصدر] أن هتلر كان مختلفًا عن غيره ممن عكست تصرفاتهم أيدلوجيات النازية؛ فلم يكن هتلر ممن يؤمنون بالأفكار القاصرة على فئة محدودة من البشر أو يؤمن بفكرة وجود قوى خفية فوق طبيعية يمكن إخضاعها للقوى البشرية ولم يكن متمسكًا بالأيدلوجية التي تؤمن بوجود حكمة خفية كامنة في الجنس الآري دون غيره من الأجناس؛ وسخر هتلر من تلك المعتقدات في كتابه كفاحي[187][188]. ويعتقد آخرون أن هتلر في شبابه - خاصةً فيما يتعلق بآرائه العنصرية - تأثر بعدد وافر من الأعمال التي كتبت عن القوى فوق الطبيعية؛ والتي تحدثت عن التفوق الغامض الذي يتمتع به الألمان. ومن هذه الأعمال، المجلة المعروفة باسم Ostara، مما يثبت صحة الإدعاء الذي أذاعه ناشر المجلة لانز فون ليبنفيلس، بأن هتلر قد زاره في عام 1909 وامتدح عمله[180][189]. ولا يزال المؤرخون في حالة من عدم الاتفاق حول موضوع الوثوق في صحة إدعاء لانز بإتصال هتلر به[190]. ويعتقد نيكولاس جودريك كلارك في صحة إدعاء ليبنفيلس. أما بريجيت هامان فقد تركت التساؤل حول صحة هذا الإدعاء معلقًا في حين تشكك ايان كيرشو إلى أقصى الحدود فيه[190].

علاوةً على ذلك، قام هتلر لبعض الوقت بحث الشعب الألماني على اعتناق شكل من أشكال المسيحية التي أطلق عليه اسم "المسيحية الإيجابية" [191]؛ وهو معتقد يقوم على تخليص المسيحية الأرثوذكسية مما يعترض على وجوده فيها، ويتميز بإضافة بعض الملامح العنصرية إليها. وبالرغم من ذلك، فبحلول عام 1940 كان معلومًا للرأي العام أن هتلر قد تخلى عن فكرة حث الألمان على الإيمان بفكرة إمكانية التوفيق بين الأفكار المتعارضة التي تدعو إليها المسيحية الإيجابية[192]. وكان هتلر يرى أن "الإرهاب الديني هو - باختصار - ما تدعو إليه التعاليم اليهودية؛ تلك التعاليم التي تعمل المسيحية على الترويج لها والتي من شأنها أن تزرع القلق والارتباك في عقول البشر."[193] وبالإضافة إلى عدم حضور القداس والالتزام بالطقوس الدينية للكنيسة الكاثوليكية، فقد كان هتلر يفضل بعض جوانب المذهب البروتستانتي إذا كانت هذه الجوانب ستمكنه من تحقيق أهدافه. وفي الوقت نفسه، قام هتلر بمحاكاة بعضًا من معالم الكنيسة الكاثوليكية المتمثلة في نظام مؤسستها القائم على التسلسل الهرمي وعلى وجود طقوس معينة ولغة خاصة يتم استخدامهما فيها[194][195].

وأبدى هتلر إعجابه بالتقاليد العسكرية في تاريخ المسلمين، وأصدر أوامره إلى هيلمر بإنشاء فرقة عسكرية من المسلمين فقط في وحدات النخبة النازية، وكان ذلك لخدمة أهدافه السياسية فقط[196]. ووفقًا لما ذكره واحد ممن كان هتلر يأتمنهم على أسراره، فإنه قد صرح له بشكل خاص قائلاً "دين محمد الإسلامي من أكثر الأديان التي كانت ستلاءم - أيضًا - الأهداف التي نسعى لتحقيقها؛ أكثر من المسيحية نفسها. فلماذا يتوجب علينا أن نعتنق المسيحية بكل الخنوع والهوان الذين تتصف بهما"[197]؛ وكان هتلر في ذلك معجبًا بجانب الصمود والشجاعة في ملاقاة العدو الذي كان المسلمون يتصفون به، ولم يلتفت إلى أن هذا الجانب في المسلمين إنما كان دفاعًا عن الحق ولم يقصد به يومًا الهجوم على الغير أو الاعتداء على حقوق الآخرين.[197]

وصرح هتلر في إحدى المرات قائلاً "لا نريد إلهًا آخر غير ألمانيا نفسها. ومن الضروري أن نتحلى بإيمان وأمل وحب يتصفون بالتعصب لألمانيا ولصالح ألمانيا".[198]

الصحة والحياة الجنسية
الصحة
مقالات تفصيلية :صحة أدولف هتلر و نظام أدولف هتلر الغذائيطالما كانت الحالة الصحية لهتلر مثارًا للجدل. فقد قيل مرات عديدة أنه كان يعاني من أعراض القولون العصبي، ومن آفات جلدية، ومن عدم انتظام في ضربات القلب، ومن مرض الشلل الرعاش، ومن الزهري، كما توجد أدلة قوية على إدمانه على عقار الميتامفيتامين المخدر. وهناك فيلم يظهر يده اليسرى وهي ترتعش؛ وهو ما يمكن أن يكون إشارة لإصابته بالشلل الرعاش[199]. وهناك فيلم أخر - تمت إضافة الكلمات له باستخدام تكنولوجيا قراءة الشفاه - يظهر هتلر وهو يشكو من ارتعاش ذراعه.وباستثناء هاتين الحالتين اللتين تتحدثان عن حالته الصحية، لا توجد الكثير من الأدلة التي تتحدث عنها.

وفي السنوات التي تلت بدايات عقد الثلاثينات من القرن السابق، كان هتلر يلتزم بنظام غذائي نباتي بالرغم من إنه كان يتناول اللحوم أحيانًا. وهناك بعض الأخبار التي تم تناقلها عنه وهو يقوم بإثارة اشمئزاز ضيوفه ويعطي لهم وصفًا تفصيليًا عن طريقة ذبح الحيوانات في محاولة منه لجعلهم يعزفون عن تناول اللحوم[200]. ويعتبر خوف هتلر من الإصابة بمرض السرطان (الذي أودى بحياة والدته) هو أهم الأسباب التي تم تقديمها لتبرير هذا السلوك من جانبه بالرغم من أن الكثير من المؤلفين يؤكدون أن السبب وراء ذلك كان حبه العميق والمتأصل للحيوانات. وقد صنع له مارتن بورمان خصيصًا صوبة زجاجية بالقرب من بيرغوف (بالألمانية: Berghof) مقر إقامته الموجود بالقرب من منطقة Berchtesgaden؛ وذلك للتأكد من إمداده بالفواكه والخضراوات الطازجة طوال فترة الحرب. بعض الصور الفوتوغرافية لأطفال بورمان وهم يقومون بالعناية بالصوبة الزجاجية. وبحلول عام 2005، كانت دعائم هذه الصوبة هي كل ما تبقى منها من بين أطلال المنطقة الخاصة بالقادة النازيين.

لم يكن هتلر مدخنًا، وكان يشجع على الترويج لحملات مناهضة للتدخين في كل أنحاء ألمانيا. ويقال أن هتلر وعد بمنح أي فرد من المقربين له ساعة ذهبية إذا تمكن من الإقلاع عن التدخين (وقام بالفعل بمنح البعض ساعات ذهبية عندما تمكنوا من ذلك). وتؤكد روايات العديد من الشهود إنه بعد التأكد من صحة خبر انتحاره، قام العديد من الضباط والمعاونين وأفراد السكرتارية في قبو الفوهرر بإشعال السجائر وتدخينها[201].

الميول الجنسية
مقال تفصيلي :ميول أدولف هتلر الجنسيةقدم هتلر نفسه للجماهير على أنه رجل بلا حياة عائلية، وعلى أنه قد كرس حياته تمامًا لمهمته السياسية.

وارتبط هتلر بعلاقة خطبة في العشرينات مع ميمي رايتر، وفي وقت لاحق كانت له عشيقة وهي إيفا براون، والتي تزوجها قبل وفاته بيوم واحد. وكانت تربطه علاقة وثيقة بابنة أخته غير الشقيقة جيلي راوبال؛ وهي علاقة زعم بعض المعلقين أنها كانت علاقة جنسية بالرغم من عدم وجود أدلة تثبت ذلك[202]. ويذكر جون تولاند في كتابه Adolf Hitler: The Definitive Biography أن هتلر كان كثيرًا ما يزور جيلي بصفته خطيبها، كما كان يضع الكثير من القيود على تحركاتها ما لم تكن بصحبته. وقد حاولت النساء الثلاث الانتحار (ونجحت اثنتين منهما بالفعل في ذك)؛ وهي حقيقة أدت إلى وجود بعض التكنهات عن إصابة هتلر بانحراف جنسي مثل: انحراف جنسي في التبول وذلك كما ذكر اوتو شتراسر وهو أحد الخصوم السياسيين لهتلر. وقد أنكر رايتر - وهو الشخص الوحيد الذي ظل على قيد الحياة بعد سقوط النازية - هذا الأمر[203]. وأثناء فترة الحرب وبعدها، قدم المحللون النفسيون عددًا لا حصر له من التفسيرات النفسية - الجنسية غير المتوافقة مع بعضها البعض لتصرفات هتلر من منظور علم الباثولوجيا[204]. وتشير بعض النظريات إلى أن هتلر كانت له علاقة بواحدة من معتنقات الفكر الفاشي؛ وهي البريطانية يونيتي ميتفورد[205]. وفي الآونة الأخيرة، تحدث لوثر ماشتان في كتابه هتلر الخفي (بالإنجليزية: The Hidden Hitler‏) عن أن هتلر كان مثلياً.

عائلة هتلر
مقال تفصيلي :هتلر (توضيح)توفيت باولا هتلر؛ آخر من تبقى على قيد الحياة من أسرة هتلر التي تتصل به اتصالاً مباشرًا في عام 1960.

أما أكثر أفراد سلالته المباشرة شهرة وعمرًا من ناحية والده فهو: ابن أخيه ويليام باتريك هتلر. وانتقل ليعيش مع زوجته فايليس، في جزيرة لونج آيلاند في مدينة نيويورك، وأنجبا أربعة أطفال. ولم ينجب أيًا من أبناء ويليام هتلر أطفالاً حتى الآن[بحاجة لمصدر].

وعلى مدار السنوات، حاول الكثير من المراسلين الصحفيين أن يقوموا باقتفاء أثر أقارب ينتمون لدوائر أبعد في عائلة الفوهرر؛ ويزعم أن الكثير منهم يعيشون الآن حياة غامضة بعد أن مضى وقت طويل على قيامهم بتغيير أسمائهم حتى لا يتعرف عليهم أحد.


سلسلة نسب هتلرأفراد عائلة أدولف هتلر:

ألويس هتلر، الوالد
ألويس هتلر الابن، الأخ غير الشقيق
انجيلا هتلر راوبل، الأخت غير الشقيقة
بريدجيت داولينج، زوجة أخيه
إيفا براون، العشيقة والزوجة
جيلي راوبال، بنت أخته غير الشقيقة
هاينز هتلر، ابن أخيه
هيرمان فيجلاين، شقيق زوجته وذلك عندما تزوج هتلر من إيفا براون
يوهان جورج هيدلر، جده المفترض
يوهان نيبوموك هيدلر، جده الأكبر من ناحية والدته، ويزعم أنه عمه الأكبر ومن المحتمل أن يكون جد هتلر الحقيقي من ناحية الأب
كلارا هتلر، والدته
ماريا شيكلجروبر، جدته
باولا هتلر، أخته
ويليام باتريك هتلر، ابن أخيه
هتلر ووسائل الإعلام
مقال تفصيلي :هتلر ووسائل الإعلام
فيلم لأدولف هتلر في مدينة Berchtesgaden[عدل] الخطب والاجتماعات السنوية
كان هتلر خطيبًا مفوهًا استولى على ألباب الكثيرين بضربات يده على المنصة التي كان يقف خلفها وهو يلقي خطاباته، وبصوته الهادر وخطبه الحماسية. وكان يصقل مهاراته بإلقاء الخطب على الجنود خلال عامي 1919 و1920. وأصبح ماهرًا في التحدث إلى الناس بما يريدون أن يسمعوه منه "الخيانة التي طعنت الجيش الألماني في الظهر أثناء الحرب العالمية الأولى، والخطة اليهودية الماركسية لغزو العالم، والخيانة التي تعرضت لها ألمانيا في معاهدة فرساي". وكان هتلر ماهرًا أيضًا في العثور على كبش فداء يلقي عليه باللوم على ما يلحق بشعبه من مصائب. ومع مرور الوقت، تمكن هتلر من الوصول إلى حد الكمال في أدائه أمام الجماهير عن طريق التدرب أمام المرآة والعزف الماهر على أوتار المشاعر أثناء عروضه. وقد تدرب هتلر على يد أحد الأشخاص الذي كان يدعي كذبًا قدرته على استبصار المستقبل، وقد ركز على استخدام اليد والإيماءات التي يمكن القيام بها عن طريق الذراع. وتحدث عنه ألبرت سبير الذي كان وزيرًا للذخيرة في عهده ومعماريًا - والذي كان يعرف هتلر كما كان الجميع يعرفه - فقال إنه كان قبل كل شيء آخر ممثلاً بارعًا[206][207].

وقد تم تصميم الاجتماعات السنوية الحاشدة التي كان ينظمها ألبرت سبير من أجل إطلاق شرارة ٍإقناع الذات في نفوس المشاركين فيها. وكان المشاركين في هذه الاجتماعات السنوية يعززون التزامهم تجاه الحركة النازية عن طريق حضور في الاجتماعات السنوية، والاشتراك في المسيرات، ورفع أصواتهم بالتحية للقائد، وأداء التحية العسكرية بيد ثابتة وقوية. ويمكن إدراك هذه الأمور بشكل كامل من مشاهدة الفيلم الدعائي الذي يحمل اسم انتصار الإرادة (بالإنجليزية: Triumph of the Will‏)؛ والذي قام بإخراجه ليني ريفنشتال ليصور الاجتماع السنوي للحزب النازي الذي تم عقده في نورنبيرغ في عام 1934. وقد قام المخرج بتصوير هتلر من زاوية عالية أو منخفضة فقط، ولكن لم يقم بتصويره من الأمام مباشرة إلا مرتين فقط. والتقاط الكاميرا الصور له من هذه الزوايا تضفي عليه هالة من التقديس. وكان بعض من ظهروا في الفيلم ممثلين تقاضوا أجرًا عن قيامهم بالتمثيل في هذا الفيلم الدعائي، ولكن لم يكن معظم من شاركوا فيه من الممثلين. ولم يتم أبدًا الكشف عما إذا كان الفيلم قد استعان ببعض المنضمين حديثًا للحزب النازي من بين رواد المسرح. وربما تكون محاولات إقناع الذات قد تركت أثرها على هتلر نفسه. وكان هتلر يلقي بالخطبة نفسها (ويصقلها بلسانه المعسول لدرجة أكبر في كل مرة) مئات المرات؛ فيلقيها أولاً أمام الجنود ثم يقوم بإلقائها في النوادي المنتشرة في كل أنحاء ألمانيا والتي كان يرتادها الشعب الألماني. وربما كانت هذه العروض هي ما أضافت المزيد والمزيد إلى الأحقاد التي كان يضمرها في نفسه؛ خاصةً تلك الكراهية الشديدة التي كان يضمرها لليهود والتي استولت عليه تمامًا.


هتلر مع البارون مانرهايم في يونيو من عام 1942[عدل] ما تم تسجيله من أحاديث هتلر الخاصة
وقد قام هتلر بزيارة المشير الفنلدي مانرهايم، في الرابع من شهر يونيو في عام 1943. وأثناء هذه الزيارة، قام أحد المهندسين العاملين في شركة هيئة الإذاعة الفنلندية YLE، ويدعى ثور دامن بتسجيل نص الحوار الذي دار بين هتلر ومانرهايم؛ وهو تصرف لا بد وأنه قد قام به في الخفاء لأن هتلر لم يكن ليسمح بتسجيل محادثاته الشخصية دون إذن منه ودون أن يتحضر لذلك[208]. ويعتبر هذا التسجيل اليوم هو التسجيل الوحيد المعروف لهتلر وهو يتحدث بلهجة غير رسمية. والتسجيل يعرض لمحادثة خاصة مدتها إحدى عشرة دقيقة ونصف بين القائدين[209]. ويتحدث هتلر بطريقة يظهر فيها قليلاً من الإثارة وبالرغم من ذلك فهي طريقة تتسم بالتحرر الفكري (وذلك إذا ما تمت مقارنة الطريقة التي يتحدث بها بتلك التي كان يتحدث بها الرجال الذين ينتمون للطبقة العاملة في زمنه). ومعظم التسجيل عبارة عن مونولوج يتحدث فيه هتلر. وفي المحادثة، يعترف هتلر بفهمه لقدرة الإتحاد السوفيتي على الدخول في حرب (وتوجد بعض النسخ من هذا الحوار باللغة الإنجليزية).

[عدل] أسطوانة Patria المصورة
وقد تم إصدار أسطوانة مصورة تحمل سبع صور وواحداً من خطابات أدولف هتلر. وهذه الأسطوانة تحمل اسم الوطن (بالألمانية: Partia). وتحمل واجهة الأسطوانة صورة لهتلر وهو يلقي بأحد خطاباته، كما أن عليها تسجيل لأحد خطابات هتلر وكذلك خطاب لواحد من أعضاء الحزب النازي. أما الوجه الآخر للأسطوانة فيصور يد تحمل العلم المرسوم عليه الصليب المعقوف، كذلك عليها (بالألمانية: Carl Woitschach recording (1933—Telefunken A 1431) "In Dem Kampf um die Heimat—Faschistenmarsch").

[عدل] الأعمال الوثائقية التي تؤرخ لعهد الرايخ الثالث
ظهر هتلر في سلسلة من الأفلام، كما ارتبطت شخصيته بالبعض الآخر من الأفلام بدرجات متفاوتة؛ وذلك في أفلام من إخراج ليني ريفنشتال التي قام بإخراجها في Universum Film AG أو UFA؛ وهو أكبر الاستديوهات الخاصة بصناعة السينما في عهد الرايخ الثالث؛

انتصار الإيمان ((بالألمانية:
Der Sieg des Glaubens)، تم تصويره في عام 1933).

انتصار الإرادة ((بالألمانية:
Triumph des Willens)، وتم تصويره في عام 1934).

يوم الحرية: قواتنا المسلحة ((بالألمانية:
Tag der Freiheit: Unsere Wehrmacht)، وتم تصويره في عام 1935).

أوليمبيا (فيلم) ((بالألمانية:
Olympia)، وتم تصويره في عام 1938).

وكان هتلر هو الشخصية المحورية في الأفلام الثلاثة الأولى؛ وركزت هذه الأفلام على الاجتماعات السنوية الخاصة بالحزب النازي في السنوات التي تم إنتاج هذه الأفلام فيها ويمكن اعتبارها أفلامًا دعائية. وقد تم تصوير هتلر بشكل واضح في الفيلم الذي يحمل عنوان أوليمبيا. ولا يزال الجدال قائمًا حول اعتبار الفيلم الأخير فيلمًا دعائيًا أو فيلمًا وثائقيًا حقيقيًا. وعلى أي حال، يعمل الفيلم على تخليد دورة الألعاب الأوليمبية التي تمت إقامتها في عام 1936، وينشر الرسالة الدعائية التي حرصت هذه الأوليمبياد على نشرها بتصويرها لألمانيا تحت الحكم النازي تعيش في رخاء وتتطلع للسلام[210]. كذلك، تم تصوير هتلر - بصفته شخصية سياسية بارزة - في العديد من الأفلام الإخبارية القصيرة التي يتم عرضها في دور السينما.

[عدل] التليفزيون
تم تصوير حضور هتلر للعديد من الحفلات الرسمية والمناسبات الاجتماعية - بما في ذلك دورة الألعاب الأوليمبية الخاصة بعام 1936والاجتماعات السنوية للحزب النازي التي كان يتم عقدها في مدينة نورنبيرغ - على الشبكات التليفزيونية في الفترة ما بين عامي 1935 و1939. وكانت تتم إعادة عرض هذه الأحداث - بالإضافة إلى غيرها من البرامج التي تلقي الضوء على الأنشطة التي يقوم بها الموظفون الرسميون - في قاعات المشاهدة العامة. وقد تم تقديم نماذج من عدد من الأفلام التي حفظها لنا التاريخ منذ عهد ألمانيا النازية في الفيلم الوثائقي الذي تم إنتاجه في عام 1999 تحت عنوان التليفزيون تحت حكم الصليب المعقوف (بالألمانية: Das Fernsehen unter dem Hakenkreuz).

[عدل] الأعمال الوثائقية التي تم إنتاجها بعد سقوط الرايخ الثالث
العالم في حالة حرب (بالإنجليزية: The World at War‏) وقد تم إنتاجه في عام 1947.
وهي سلسلة من إنتاج Thames Television تعرض الكثير من المعلومات عن هتلر وعن ألمانيا النازية، ويتضمن ذلك مقابلة شخصية مع سكرتيرة هتلر - تراودل يونج.
الايام الأخير في حياة أدولف هتلر (بالإنجليزية: Adolf Hitler's Last Days‏).
وهي سلسلة من إنتاج BBC تحمل عنوان "أسرار الحرب العالمية الثانية" (بالإنجليزية: Secrets of World War II‏)، وهي تحكي عن الأيام الأخيرة التي قضاها هتلر أثناء الحرب العالمية الثانية.
النازيين: تحذير يطل علينا برأسه القبيح من قلب التاريخ (بالإنجليزية: The Nazis: A Warning From History‏)، وقد تم إنتاجه في عام 1997.
وهي سلسلة من ستة أجزاء من إنتاج BBC عن الطريقة التي تقبل بها المثقفون والمتعلمون الألمان هتلر والنازيين حتى وقت سقوط النازية. وكان المستشار التاريخي لهذا العمل هو ايان كيرشو.
النقطة العمياء (بالألمانية:
Im toten Winkel—Hitlers Sekretärin)، وقد تم إنتاجه في عام 2002.

والعمل عبارة عن مقابلة شخصية حصرية استغرقت تسعين دقيقة مع تراودل يونغه؛ سكرتيرة هتلر.والفيلم أخرجه المخرج النمساوي اليهودي اندريه هيلر، وذلك قبل وفاة تراودل بفترة قصيرة على إثر إصابتها بسرطان الرئة واسترجعت فيه تراودل ذكريات الأيام الأخيرة في قبو القائد في برلين.وقد تمت الاستعانة بمقتطفات من هذه المقابلة في فيلم السقوط (بالألمانية:
Downfall).

مهندس النهاية (بالألمانية:
Undergångens arkitektur)، وقد تم إنتاجه في عام 1989.

وهو عمل وثائقي عن مفهوم حب الجمال من وجهة النظر الوطنية الاشتراكية التي رآها هتلر.
التليفزيون تحت حكم الصليب المعقوف (بالألمانية:
Das Fernsehen unter dem Hakenkreuz)، وقد تم إنتاجه في عام 1999.

وهو عمل وثائقي قدمه مايكل كلوفت عن الاستخدام الوطني للتليفزيون في ألمانيا في عهد النازية للأغراض الدعائية ما بين عامي 1935 و1944.
[عدل] الأعمال الدرامية التي تناولت النازية
هتلر: الأيام العشرة الأخيرة في حياته (بالإنجليزية: Hitler: The Last Ten Days‏)، وقد تم إنتاجه في عام 1973.
ويعرض الفيلم الأيام الأخيرة من حياة هتلر التي انتهت بوفاته، والفيلم من تمثيل سيرأليك جينيز.
هتلر: فيلم من ألمانيا (بالإنجليزية: Hitler: A Film from Germany)‏) (بالألمانية:
Hitler—Ein Film aus Deutschland)، والعمل من إنتاج عام 1977.

والعمل مدته سبع ساعات ويتكون من أربعة أجزاء.واستعان المخرج في هذا الفيلم بمقتطفات وثائقية، وخلفيات من الصور الفوتوغرافية، وعرائس متحركة، ومشاهد تم عرضها على خشبة المسرح، وغيرها من العناصر[211].
القبو (بالألمانية:
The Bunker)، وقد تم إنتاجه في عام 1978.

ويعرض الفيلم الأحداث التي دارت في الأيام الأخيرة في قبو القائد من يوم السابع عشر من يناير وحتى يوم الثاني من مارس في عام 1945. وقد تم تحويل هذا العمل إلى فيلم تليفزيوني بعنوان القبو (بالألمانية:
The Bunker)، وذلك في عام 1981 من تمثيل انتوني هوبكنز

الوطن (فيلم) (بالإنجليزية: Fatherland‏) (بالألمانية:
Patria)، والعمل من إنتاج عام 1994.

والعمل عبارة عن رؤية افتراضية لألمانيا خلال عام 1964 في حالة انتصار هتلر في الحرب العالمية الثانية. والعمل مأخوذ من الرواية التي كتبها الصحفي السابق روبرت هاريس.
المرآة الخاوية (بالإنجليزية: The Empty Mirror‏)، والعمل من إنتاج عام 1996.
وهو دراما نفسية تتأمل في الأحداث التي وقعت بعد عهد هتلر (وصور هذه الأحداث نورمان رودواي الذي عاصر سقوط ألمانيا النازية).
ماكس (فيلم) (بالإنجليزية: Max‏)، العمل من إنتاج عام 2002.
وهو دراما قصصية تصور الصداقة التي جمعت بين تاجر فنون يهودي وهو ماكس روثمان (ويمثل الشخصية جون كوساك)، وبين أدولف هتلر الشاب (ويمثل الشخصية نوه تايلور)، وذلك عندما صادفه الفشل كرسام في فيينا.
هتلر: الشر يبعث حيًا (مسلسل) (بالإنجليزية: Hitler: The Rise of Evil‏)، والعمل من إنتاج عام 2003.
وهو عبارة عن مسلسل تليفزيوني من جزئين يحكي عن السنوات الأولى في حياة أدولف هتلر وعن صعوده للحكم (وذلك حتى عام 1933)، وقام بتنثيل دور البطولة في الفيلم روبرت كارلايل.
السقوط (بالألمانية:
Der Untergang)، والعمل من إنتاج عام 2004.

وهو فيلم ألماني عن الأيام الأخيرة من عمر هتلر وعمر الرايخ الثالث. وأدى دور البطولة في الفيلم برونو جانزويعتمد الفيلم جزئيًا على السيرة الذاتية الخاصة تراودل؛ وهي السكرتيرة المقربة إلى هتلر.وفي عام 2002، صرحت تراودل بأنها تشعر بالذنب لأنها "كانت معجبة بأعتى المجرمين في تاريخ البشرية."
فالكايري (بالألمانية:
Valkyrie)، والعمل من إنتاج عام 2008.

ويصور هتلر - الذي قام بأداء دوره دافيد بامبر - كهدف لمحاولة اغتيال مدانة قام بها شتاوفنبرج.
تستطيع الآن مقابلة د.فرويد يا سيد هتلر (بالإنجليزية: Dr Freud Will See You Now Mr Hitler‏)، والعمل من إنتاج عام 2008.
وهو دراما إذاعية كتبها لورانس ماركس وموريس جران، وتقدم سيناريو تخيلي يقوم فيه سيجموند فرويد بعلاج هتلر الشاب.وقد قام الممثل توبي جونز بأداء دور هتلر.

aksel
03-25-2010, 03:03 PM
2- أشهر القادة العسكريين

قائمة القادة العسكريين
حنبعل
أشوربانيبال
الإسكندر المقدوني
نابليون بونابرت
أمير البحر هوراتيو نيلسون
مونتغمري
إيرفن رومل
جورج إس. باتون
أدولف هتلر
ريتشارد قلب الاسد (ريتشارد الأول ملك إنجلترا)



قادة مسلمون
محمد بن عبد الله
أبو بكر
عمر بن الخطاب
عثمان بن عفان
علي بن أبي طالب
الحسن بن علي
الحسين بن علي
أبو عبيدة بن الجراح
خالد بن الوليد
عمرو بن العاص
سعد بن أبي وقاص
طارق بن زياد
موسى بن نصير
عبد الرحمان الغافقي
صلاح الدين الأيوبي
سيف الدين قطز
محمد الفاتح
يوسف بن تاشفين
عمر المختار
عز الدين القسام
الأمير محمد بن عبد الكريم الخطابي
عبد الله عزام
الأمير ابن الخطاب (سامر بن صالح السويلم)

aksel
03-25-2010, 03:05 PM
3-الحرب
قالب:History of war الحرب هي نزاع مسلح تبادلي بين دولتين أو أكثر من الكيانات الغير منسجمة ، حيث الهدف منها هو اعادة تنظيم الجغرافية السياسية للحصول على نتائج مرجوة ومصممة بشكل ذاتي. في كتابه عن الحرب ، قال المنظر العسكري البروسي كارل فون كلاوزفيتز على الحرب أنها "عمليات مستمرة من العلاقات السياسية ، ولكنها تقوم على وسائل مختلفة." [1] وتعد الحرب هي عبارة عن تفاعل بين اثنين أو أكثر من القوى المتعارضة والتي لديها "صراع في الرغبات" [2] ويستخدم هذا المصطلح أيضا كرمز للصراع الغير عسكري ، مثل الحرب الطبقية.

لا تعد الحرب بالضرورة أن تكون احتلال أو قتل أو إبادة جماعية بسبب طبيعة المعاملة بالمثل كنتيجة للعنف ، أو الطبيعة المنظمة للوحدات المتورطة.[3]

الحرب الأهلية هي حرب بين الفصائل لمواطني بلد واحد (كما هو الحال في الحرب الأهلية الأمريكية) ، أو بشكل آخر هي نزاع بين دولتين تم إنشاؤهم من أصل واحد ومتحد سابقا. الحرب بالوكالة هي حرب تنتج عندما تستعين قوتين بأطراف ثالثة كبدائل لقتال بعضهم البعض بشكل مباشر.

وللحرب كيانها الثقافي ، وممارستها ليست مرتبطة بنوع وحيد من التنظيم السياسي أو المجتمعي. بدلا من ذلك ، كما تمت مناقشته من قبل جون كيغان في تأريخه للحرب ، فإن الحرب هي ظاهرة عالمية ، وشكلها ونطاقها يحددهاالمجتمع الذي يقوم بها.[4] تمتد سير الحرب على طول سلسلة متصلة من الحروب القبلية شبه العالمية والتي بدأت قبل التاريخ المسجل الإنسان ، ثم إلى حروب بين المدن أو الأمم أو الإمبراطوريات .

بالمعنى العسكري المنظم ، فإن المجموعة من المقاتلين ودعمهم يسمى الجيش على الأرض ، ويسمى القوات البحرية في البحر ، والقوات الجوية في الهواء. قد تجرى الحروب في وقت واحد على واحد أو أكثر من المسارح المختلفة. داخل كل مسرح ، قد يكون هناك واحد أو أكثر من الحملات العسكرية المتوالية . وتشمل الحملة العسكرية ليس فقط القتال ، بل أيضا الاستخبارات ، وتحركات القوات والامدادات والدعاية ، وغيرها من العناصر. وهناك فترة من الصراع الضاري المستمر تسمى تقليديا المعركة ، على الرغم من أن هذه المصطلحات لا تطبق على النزاعات التي تشمل الطائرات والصواريخ والقنابل وحدها ، في ظل غياب القوات البرية أو البحرية. أيضا يوجد هناك العديد من الأفعال الأخرى التي يمكن اتخاذها من قبل القوات العسكرية أثناء الحرب ، ويمكن أن تشمل هذه الأفعال بحوث الأسلحة ، والاعتقالات والاغتيالات والاحتلال ، وقد تحدث الإبادة الجماعية في بعض الحالات.

وبما أن الجوانب الاستراتيجية والتكتيكية للحرب تتبدل دائما فإن النظريات والمذاهب المتعلقة بالحرب غالبا ما تصاغ قبل ، أثناء ، وبعد كل حرب كبرى. كارل فون كلاوزفيتس قال : 'إن لكل عصر نوعه الخاص من الحروب ، والظروف الخاصة ، والتحيزات المميزة .' [5].

لا تقتصر الحرب على الجنس البشري ؛ حيث ينخرط النمل في صراعات هائلة داخلية من الممكن أن توصف بأنها حرب ، وقطيع الشمبانزي تتشارك وكأنها قبيلة حرب. ونظريا فإن الأنواع الأخرى أيضا تنخرط في سلوك مماثل ، على الرغم من أن هذا لم يتم توثيقه بشكل جيد.[6][7][8]

محتويات [أخفِ]
1 أصل الكلمة
2 تاريخ الحروب
3 الدوافع
3.1 النظريات الاقتصادية
3.2 علم النفس التطوري
3.3 النظريات السلوكية
3.4 النظريات السوسيولوجية
3.5 النظريات الديموغرافية
3.5.1 نظريات مالتوس
3.5.2 نظرية تضخم عدد الشباب
3.6 النظريات العقلانية
3.7 نظريات العلوم السياسية
4 سلوك الحروب
4.1 السلوك والتصرفات في الحرب
4.2 أنواع الحروب
4.3 الموقف العسكري
4.4 بيئة الحروب
5 آثار الحرب
5.1 على المدنيين
5.2 على الاقتصاد
5.2.1 الحرب العالمية الثانية
6 أخلاقيات الحرب
7 عوامل إنهاء الحرب
8 قائمة الحروب مرتبة تبعا لأعداد القتلى

aksel
03-25-2010, 03:07 PM
أصل الكلمة
في الانجليزية القديمة في (c.1050) هي wyrre و هي werre في الفرنسية الشمالية القديمة وهي تنطق war ، وفي الفرنجة تنطق werra ، من بروتو - الجرمانية هي werso * (قارن مع السكسونية القديمة werran و بالألمانية القديمة العاليةهي werran ، وبالألمانية هي verwirren "مربك، محير"). الكلمات المشتركة توحي بالمعنى الأصلي هو "تدخل في حيرة".

ليس هناك كلمة جرمانية مماثلة لكلمة "الحرب" في فجر العصور التاريخية. الأسبانية والبرتغالية والايطالية تأتي من نفس المصدر ؛ حيث تحولت الشعوب الرومانية إلي الكلمة بالجرمانية لتفادي [9] اللجوء إلي اللاتينية حيث الكلمة "اللجوء إلى الحرب" تتشابه مع كلمة بيلو ، "جميلة".[9]

تاريخ الحروب
مقال تفصيلي :History of war
معركة الجبل الأبيض ، 1620 ، معركة من أوائل المعارك في حرب الثلاثين عاما.
انسحاب نابليون بونابرت من موسكو بعد كارثة الغزو الفرنسي لروسيا.
عبور مشاة الجيش التاسع والثمانين نهر الراين في زوارق هجومية عام 1945.قبل فجر الحضارة ، كانت الحرب عبارة عن إغارات على نطاق صغير. نصف الناس الذين وجدوا في مقبرة نوبية تعود إلى 12،000 سنة قد ماتوا نتيجة للعنف.[10] منذ ظهور الدولة منذ حوالي 5،000 سنة مضت [11] بدأ النشاط العسكري في مناطق كثيرة من العالم. وأدى ظهور البارود وتسريع وتيرة التقدم التكنولوجي إلى الحروب الحديثة.

في كتابه الحرب قبل الحضارة ذكر لورانس هـ. كيلي ، وهو استاذ في جامعة الينوي ان ما يقرب من 90-95 ٪ من المجتمعات المعروفة على مر التاريخ قد شاركت على الأقل في حرب عرضية ، [12] ، وخاضت العديد منها باستمرار.[13]

في أوروبا الغربية ومنذ أواخر القرن الثامن عشر فقد كان هناك أكثر من 150 من الصراعات والمعارك فيما يقرب من 600 مكان.[14]

وثق تقرير الأمن البشري لعام 2005 انخفاضا كبيرا في عدد وشدة الصراعات المسلحة منذ نهاية الحرب الباردة في أوائل التسعينيات. ومع ذلك ، فإن الأدلة التي اختبرت في طبعة عام 2008 من مركز التنمية الدولية وإدارة النزاعات في "السلام والصراع" أشارت إلى أن الانخفاض العام في الصراعات قد توقف.[15]

الدوافع
قد تكون الدوافع للحرب مختلفة بين أولئك الذين يأمرون بالحرب وبين الذين يموتون فيها. وللقيام بحرب لا بد أن يكون هناك دعم من قيادتها وقواتها العسكرية ، وشعبها. على سبيل المثال ، في الحرب البونية الثالثة ، أراد قادة [16] روما قيام الحرب مع قرطاج للقضاء على منافس صاعد ، في حين أن دافع الجنود الفردية قد كان الرغبة في كسب المال. ولأن هناك الكثير من المعنيين ، فقد اكتسبت الحرب طبيعة خاصة به ناتجة من احتشاد دوافع كثيرة ومختلفة.

على أية حال ، فإن الدافع الأهم للحرب ، في نواح عدة ، هو الإمبريالية

في كتابهلماذا تذهب الأمم إلى الحرب ، أشار المؤلف يوحنا جـ. استوسينجر ، الى ان كلا الطرفين سوف يدعون أن الأخلاق هي مبرر قتالهم. وهو ينص أيضا على أن الأساس المنطقي لبداية الحرب يعتمد على تقييم مفرط في التفاؤل لنتائج القتال (الإصابات والتكاليف) ، وعلى التصورات الخاطئة لنوايا العدو.

أشار التلمود اليهودي في شرحه للقتال بين قابيل وهابيل (بيريشيت الربع الثاني والعشرون : من 7 الى) إلي ثلاثة أسباب عالمية للحروب : وهم الأول ) أسباب اقتصادية ، والثاني) السلطة / الفخر / الحب (أسباب شخصية) والثالث) أسباب أيديولوجية / دينية.

النظريات الاقتصادية
تجادل احدى مدارس الفكر على أن الحرب يمكن أن ينظر إليها باعتبارها نمو للمنافسة الاقتصادية في ظل نظام دولي تنافسي. في ضوء هذاالطرح فإن الحروب تبدأ كنتيجة للسعي لامتلاك أسواق الموارد الطبيعية والثروات. في حين أن هذه النظرية قد تنطبق على العديد من الصراعات ، فإن الحجج المضادة تصبح أقل صلاحية بسبب الحراك المتزايد لرؤوس الأموال والمعلومات عن مستوى توزيع الثروات في أرجاء العالم ، وتعد الاختلافات في الثروات ، بشكل نسبي وليس مطلق ، هي وقود الحروب. هناك من هم في أقصى يمين الطيف السياسي الذين يقدمون الدعم ، الفاشية على وجه الخصوص ، من خلال التأكيد على أنه الحق الطبيعي للقوي لأن الضعيف لا يمكنه المقاومة بالقوة. والبعض من الوسط ، والرأسماليين ، من قادة العالم ، بمن فيهم رؤساء للولايات المتحدة وجنرالات الولايات المتحدة أعربوا عن تأييدهم لوجهة النظر الاقتصادية للحرب.

"هل هناك أي رجل ، هل هناك أي امرأة ، واسمحوا لي أن أقول هل هناك أي طفل لا يعرف ان بذور الحرب في العالم الحديث هي التنافس الصناعي والتجاري ؟" -- وودرو ويلسون ، 11 أيلول ، 1919 ، سانت لويس.[17]

"بالنسبة لمدراء الشركات ، فإن الغيبيات العسكرية غالبا ما تتزامن مع مصلحتهم في تدفق مستقر ومخطط له من الربح ؛ أنها تمكنهم من امتلاك المخاطر المكتتبة من المال العام ؛ أنها تمكنهم وبشكل معقول من التوقع أن تمكنهم من استغلالها لتحقيق الربح الآن وفي الوقت اللاحق ، البحوث التطوير الخطرة يدفع ثمنها من المال العام. هي، باختصار ، قناع للرأسمالية المدعومة من أولئك الذين يسعون لتعظيم أرباحهم وتستند على سلطتهم ". جيم رايت ميلز ، أسباب الحرب العالمية 3،1960

"في مجالس الحكومة ، يجب علينا أن نحترس من اكتساب نفوذ لا مبرر له ، سواء أكان مطلوب أو غير مطلوب ، من قبل المجمع الصناعي العسكري. لأنه يؤدي إلي تواجد واستمرار احتمال ارتفاع كارثية النفوذ الموجود في غير محله . "-- دوايت ايزنهاور ، وداعا العنوان 17 يناير ، 1961.

انتجت برامج الحكومة الممولة للحرب تاريخيا بعض من أكثر المنتجات المبتكرة التي نعرفها اليوم. وشهادات الدكتوراه في الجامعات والتي حصل عليها لاكتشافها أشياء مثل الترانزستور مولت من قبل برامج الحرب. الإنترنت (الذي يسمى أصلا أربانيت) هو برنامج من تمويل وكالة مشاريع البحوث المتقدمة ، حيث يعد وسيلة للاتصال عبر مسافات طويلة في حالة الدمار النووي. خلقت البرامج الممولة للحرب الهاتف الخليوي كوسيلة تمكن الجنود من التواصل بسهولة من داخل دباباتهم لمسافات طويلة.

كما يمكن القول انه بسبب انخفاض عدد سكان البلاد ، قد تحصل على زيادة في المعروض من المواد الغذائية ، وزيادة المعروض من المواد الخام ، وانخفاض منافسة الشركات المتعددة الجنسيات ، وسيطرتهم على الموارد الطبيعية (بما في ذلك سوق العمالة الرخيصة ، حقول النفط ، والمزيد من الأراضي الزراعية). وضعف هذه البلدان يخلق فرصة لدخول الشركات المتعددة الجنسيات ، وتطوير أسواقها عندما تصبح البلاد غير قادرة (ماليا أو بسبب نقص الموارد البشرية) على تطوير البلاد بشكل ذاتي. وهذا ، بالطبع ، منطق استعماري.

بعض المعتقدات ، ترى أن الحرب ربما تؤدي إلي إنشاء زيادة في النشاط الاقتصادي في البلاد في شكل وظائف جديدة. عندما يكون معدل البطالة مرتفع ، فإن الناس تقوم بعمليات شراء أقل مما كانت عليه قبل عام او عامين ، ويصبح الانتاج الكلي ثابت. ولكن عندما يقرر بلد التحضير للحرب ، فإن الحكومة تحتاج لتزويد جنودها بمعدات اضافية والذخائر اللازمة لكسب الحرب. تفوز شركات بعقود لتوريد الأحذية ، والقنابل والسيارات للجيش. كثير من هذه الشركات سوف تضطر إلى استئجار عمالة اضافية من أجل تلبية هذه الزيادة في الانتاج. إذا كانت الاستعدادات للحرب كبيرة بما يكفي ، فإن أعدادا كبيرة من العمال سيتم تأجيرها مما يخفض معدل البطالة. فئات أخرى من العمال قد يحتاج إلى الاستعانة بهم لتغطية الاحتياط في وظائف القطاع الخاص الذين يرسلون إلي الخارج. مع انخفاض معدل البطالة يصبح لدينا المزيد من الإنفاق من الناس مرة أخرى ، والأشخاص الذين لديهم وظائف من قبل سوف يكونون اقل قلقا من فقدان وظائفهم في المستقبل لذلك سوف ينفقون أكثر مما فعلوا سابقا. هذا الانفاق الاضافي سيساعد في قطاع تجارة التجزئة ، الذين سيحتاجون إلى تعيين موظفين اضافيين مما يسبب انخفاض نسبة البطالة إلى أكثر من ذلك. من نظرية نافذة المغالطة المكسورة وهي النظرية الاقتصادية التي تجادل بأن هذه الزيادة في النشاط الاقتصادي يمكن أن تحدث ما حدث حتى دون تدخل من الحكومة ، لأنه لا يمكن إثبات كيف أن الأموال التي تنفق على برامج الحرب كان يمكن استثمارها على خلاف ذلك.

الحرب هي أيضا مربحة للغاية بالنسبة للبنوك المركزية ، بمعنى أنه يتعين على الحكومات أن تقترض مبالغ كبيرة من المال من المصرف المركزي ، ليتم رده مع الفائدة التي تحصلها الحكومة من خلال ضريبة الدخل. تزعم العديد من نظريات المؤامرة بأن العديد من النظم المصرفية المركزية مثل مجلس الاحتياطي الاتحادي مملوكة سرا من قبل المصرفيين الدوليين الذين يفهمون الفوائد الاقتصادية للحرب ، وبالتالي التلاعب بالرأي العام إلى الاعتقاد في عدو وهمي ، سواء كان ذلك هو الإرهاب ، أو تغير المناخ من أجل الشروع في عمليات الحرب [18] [بحاجة لمصدر]

[عدل] علم النفس التطوري
فرع متميز من النظريات النفسية للحرب هي الحجج القائمة على أساس علم النفس التطوري. تميل هذه المدرسة إلى النظر إلى الحرب باعتبارها امتدادا لسلوك الحيوانات ، مثل الاقليمية والمنافسة. الحيوانات هي بطبيعة الحال عدوانية ، وفي البشر تتجلى هذه العدوانية في الحرب. ومع ذلك ، في حين أن الحرب لها سبب متعلق بالطبيعة، فإن تطوير التكنولوجيا قد سارعت من التدميرية إلى المستوى الذي أصبح غير عقلاني ومضر بالجنس البشري. والدعوة المبكرة لهذه النظرية كانت من قبل كونراد لورنز. [19]

هذه النظريات قد تعرضت لانتقادات من قبل العلماء مثل جون جي. كينيدي ، الذين يزعمون أن الحروب المنظمة والمستمرة بين البشر تختلف في أشياء أكثر من مجرد التكنولوجيا عن الصراعات الإقليمية بين الحيوانات. ينفي آشلي مونتاجو [20] بشدة مثل هذه الحجج العالميه الغرائبية ، مشيرا إلى أن العوامل الاجتماعية والتنشئة الاجتماعية في مرحلة الطفولة مهمة في تحديد طبيعة ووجود الحروب. في حين أن العدوان البشري قد يكون حدثا عالميا ، فإن الحرب قد تحدث أو لا تحدث بسبب ارتباطها التاريخي بأنواع معينة من المجتمعات البشرية.

النظريات السلوكية
زعم بعض علماء النفس مثل إي. إف. إم. ديربان وجون باولبي بأن الكائنات البشرية هي بطبيعتها عنيفة.[21] هذه العدوانية يغذيها العزل والإسقاط حيث تنتقل شكوى الشخص الى التحيز والكراهية ضد الأعراق الأخرى ، والديانات والقوميات أو الأيديولوجيات. ومن خلال هذه النظرية فإن الدولة القومية تستطيع الحفاظ على النظام في المجتمع المحلي وخلق متنفسا للعدوان من خلال الحرب. وإذا كانت الحرب فطرية في الطبيعة البشرية ، كما يفترض سلفا من قبل العديد من النظريات النفسية ، فإن هناك أمل ضئيل جدا في تجنبها.

ويعتقد عالم النفس الايطالي فرانكو فورناري ، من أتباع ميلاني كلاين ، أن الحرب هي مرض "الإعداد" لحالة الحداد.[22] فورناري يعتقد أن الحرب والعنف تأتي من وضع "الحاجة إلى الحب" : حيث رغبتنا في الحفاظ والدفاع عن الكائن المقدس المرتبط بنا ، والتي تسمى بالأم في السن المبكر حيث ننصهر معها. أما بالنسبة للبالغين ، فإن الدول هي الأشياء المقدسة التي تولد الحروب. ركز فورناري على أن التضحية هي جوهر الحرب : حيث استعداد مذهل من البشر للموت في سبيل وطنهم ، لإعطاء أكثر من أجسادهم لأمتهم.

في حين أن هذه النظريات قد يكون لها بعض القيمة التفسيرية العامة حول سبب وجود الحروب ، فإنها لا تفسر كيفية أو وقت وقوعها. كما أنها لا تفسر وجود ثقافات بشرية معينة خالية تماما من الحرب.[23] إذا كانت السكولوجيا الفطرية للعقل البشري لا تتغير ، فإن هذه الاختلافات تصبح غير متناسقة. وثمة حل يتكيف مع هذه المشكلة عن طريق العسكريين مثل فرانز الكسندر وهو أن السلام لا يوجد حقا. الفترات التي ينظر إليها على أنها سلمية هي في الواقع فترات التحضير للحرب في وقت لاحق ، أو عندما تكون الحرب موقفة من جانب قوة عظمى ، مثل باكس بريتانيكا. [24]

مشكلة إضافية مع النظريات التي ترتكز على إرادة الناس عموما ، هو أن في التاريخ لا يوجد سوى نسبة ضئيلة من الحروب قد نشأت بناءا على رغبة في الحرب من عامة الناس.[25] في كثير من الأحيان الأكثرية من عامة السكان قد تنجر الى الحرب على مضض من قبل حكامها. احدى النظريات النفسية التي تبدو في القيادة تأتي من موريس والش.[26] حيث يقول إن عامة الناس هي أكثر حيادية تجاه الحرب والحروب لا تحدث إلا عندما يأتي قادة ذات نفسية غير طبيعية مستخفين بالحياة البشرية إلي السلطة. وتأتي الحرب بسبب القادة التي تسعى إليها مثل نابليون وهتلر وستالين. فمثل هؤلاء الزعماء في معظم الأحيان يأتون إلى السلطة في أوقات الأزمات عندما يختار الشعب الزعيم الحاسم ، وهو الذي يقود البلاد إلى الحرب بعد ذلك.

[عدل] النظريات السوسيولوجية
هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: يونيو 2008

يعني علم الاجتماع منذ فترة طويلة جدا بأصول الحرب ، وهناك عدة آلاف من النظريات المقدمة ، والكثير منهم متناقض . وهكذا ينقسم علم الاجتماع إلى عدد من المدارس. احداها ، بريمات دير إينونبوليتيك (أولوية السياسة الداخلية) وهذه المدرسة قائمة على اعمال كيهر إيكارت و هانس أولريخ ويهلر ، حيث ترى هذه المدرسة الحرب ، باعتبارها نتاجا للظروف المحلية ، أما هدف العدوان فهو فقط الذي يحدده الواقع الدولي. ومن ثم فإن الحرب العالمية الأولى لم تكن نتاج لنزاع دولي ، والمعاهدات السرية ، أو على تعادلات القوى لكنها نتاج للحالة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية داخل كل دولة من الدول المعنية.

هذا يختلف عن المدرسة التقليدية بريمات دير أوبونبوليتيك (أسبقية السياسة الخارجية) وهي نهج كارل فون كلاوزفيتز وليوبولد فون رانكه حيث تقول ان الحرب هي نتاج لقرارات رجال الدولة والوضع الجغرافي السياسي الذي يؤدي إلى السلام.

النظريات الديموغرافية

غارى ميلتشيرز ، جدارية الحرب ، عام 1896.النظريات الديموغرافية يمكن تقسيمها إلى فئتين ، نظريات مالتوس ونظريات بروز الشباب.

نظريات مالتوس
نظريات مالتوس انظر التوسع السكاني وندرة الموارد بوصفه مصدرا للصراع عنيف.

كتب البابا أوربان الثاني عام 1095 ، عشية الحرب الصليبية الأولى : "بالنسبة لهذه الأرض التي نعيش عليها الآن والمغلقة من جميع الاطراف عن طريق البحر وقمم الجبال فهي ضيقة جدا بالنسبة لهذا العدد الكبير من السكان ، بل ونادرا ما توفر الغذاء الكافي للمزارعين. ومن هنا فالناس تقتل وتلتهم بعضها البعض ، ومن هنا تشن الحروب ، ومن هنا يمون الكثيرين منكم في الحروب الأهلية. اسمحوا للكراهية بالخروج من بينكم ؛ ودعوا نزاعاتكم تنتهي. ادخلوا إلي الطريق المؤدي الى كنيسة القيامة ؛ انزعوا تلك الأراضي من العرق الملعون ، وإخضعوها لأنفسكم ".

هذه هي واحدة من التعبيرات المبكرة من ما أصبح ما يسمى بنظرية مالتوس عن الحرب ، في تلك الحروب التي سببها النمو السكاني الكبير والموارد المحدودة. كتب توماس مالتوس (1766-1834) أن زيادة السكان مستمرة دائما ولا يوقفها إلا الحرب ، والمرض ، أو المجاعة.

يستخدم أتباع مالتوس هذه النظرية للتدليل على الانخفاض النسبي في الحروب خلال السنوات الخمسين الماضية ، وخاصة في العالم المتقدم ، حيث التقدم في الزراعة جعل من الممكن دعم السكان بشكل أكبر بكثير مما كان سابقا ، وحيث بطئ تحديد النسل بشكل كبير من زيادة عدد السكان

aksel
03-25-2010, 03:10 PM
نظرية تضخم عدد الشباب

العمر الوسيط حسب البلدان. حيث زيادة عدد الشباب واضحة بالنسبة لأفريقيا ، وإلى حد أقل في جنوب وجنوب شرق آسيا وأمريكا الوسطى.تختلف نظرية تضخم عدد الشباب اختلافا كبيرا عن نظريات مالتوس. حيث يرى معتنقي النظرية بأن مجموعة أفواج كبيرة من الشباب الذكور—كما مثلت بيانيا بوصفها "تضخم عدد الشباب" في الهرم السكاني -- مع عدم وجود فرص العمل العادية السلمية يعد بركة كبيرة لتجميع خطر العنف.

في حين ركزت نظريات مالتوس على التفاوت بين النمو السكاني والموارد الطبيعية المتاحة ، فإن نظرية تضخم عدد الشباب تركز على وجود تفاوت بين النسل 'الزائد' من الشباب الذكور والمواقف الاجتماعية المتاحة في إطار النظام الاجتماعي القائم على تقسيم العمل.

وتشمل قائمة المساهمين في تطوير نظرية تضخم عدد الشباب عالم الاجتماع الفرنسي غاستون بوثول، [27] وعالم الاجتماع الأمريكي جولدستون ، [28] و عالم السياسة الامريكي غاري فولر ، [29][30][31] ، وعالم الاجتماع الالماني غونار هينسون. [32] وقد عدل صموئيل هنتنغتون من نظريته صراع الحضارات باستخدام نظرية التضخم في أعداد الشباب وكانت قاعدته:

لا أعتقد أن الإسلام أكثر عنفا من الديانات الأخرى ، وأنا أشك إذا أضفت كل شيء ، حيث ذبح المزيد من الناس على أيدي المسيحيين على مر القرون من قبل المسلمين. لكن العامل الرئيسي هو العامل الديموغرافي. عموما ، فإن الناس الذين يخرجون لقتل الآخرين هم من الذكور الذين تتراوح أعمارهم من 16 و 30.

خلال الستينيات ، السبعينيات و الثمانينيات كان هناك ارتفاع معدلات المواليد في العالم الإسلامي ، وهذا قد أدى إلى ازدياد أعداد ضخمة من الشباب. لكن هذا التضخم سوف يتلاشى. حيث تتراجع معدلات الولادة بين المسلمين ، وفي الواقع ، فقد انخفضت بشكل كبير في بعض البلدان. الإسلام انتشر بحد السيف في الأصل ، ولكني لا اعتقد ان هناك اي شيء عنيف بطبعه في الدين الاسلامي.[33]

تمثل نظريات تضخم الشباب تطورا حديثا نسبيا ولكن يبدو أنها أصبحت أكثر تأثيرا في توجيه السياسة الخارجية الأميركية واستراتيجيتها العسكرية حيث تم استخدام غولدستون وفولر كمستشارين للحكومة الامريكية. وقد أشار المفتش العام في وكالة الاستخبارات المركزية جون إل. إلي نظرية تضخم الشباب في تقريره لعام 2002 "الآثار المترتبة على الأمن القومي من التغير الديموغرافي العالمي".[34]

وفقا لهينسون ، وهو الذي اقترح نظرية تضخم الشباب في أكثر أشكالها تعميما ، يحدث تضخم الشباب عندما يصبح بين 30 و 40 في المئة من الذكور في أمة تنتمي إلى "سن القتال" الأفواج من 15 إلى 29 سنة. وهذا يتبع فترات من معدل الخصوبة الكلي المرتفع بمعدل 4-8 أطفال لكل امرأة مع تأخير 15-29 سنة.

ومعدل الخصوبة الكلي بـ 2.1 أطفال الذين يولدون من امرأة خلال حياتها يمثل حالة حيث الابن سوف يحل محل الأب ، والابنه سوف تحل محل الأم. هكذا ، وفإن معدل الخصوبة الكلي بـ 2.1 يمثل مستوى الاستبدال ، في حين أن أي شيء أقل من هذا يمثل شبه استبدال معدل الخصوبة مما يؤدي إلى انخفاض عدد السكان.

معدلات الخصوبة الكلية الأعلى من 2.1 سوف تؤدي إلى النمو السكاني ، وإلى تضخم عدد الشباب. ومعدل الخصوبة الكلي بـ 4-8 أطفال لكل أم يعني 2-4 أبناء ذكور لكا أم. وبالتالي ، سيترك أب واحد ليس 1 ، ولكن من 2 إلى 4 من المواقف الاجتماعية (الوظائف) لاعطاء جميع ابنائه منظور للحياة ، والذي عادة ما يصعب تحقيقه. حيث أن الوظائف المحترمة لا يمكن أن تزيد بنفس سرعة زيادة الطعام ، والكتب المدرسية ، واللقاحات ، وبالتالي فإن العديد من "الشباب الغاضب ،" تجد نفسها في الوضع الذي يجعل غضبهم المراهق يتصاعد الى العنف : هم

1.زائدين ديموغرافيا ،
2.قد يكون عاطل عن العمل أو عالق في وظيفة وضيعة
3.غالبا لا يستطيعون الحصول على حياة جنسية شرعية قبل حصولهم على مهنة تمكنهم من كسب ما يكفي لإقامة أسرة. انظر : Hypergamy ، Waithood.
وباجتماع هذه العوامل الضاغطة وفقا لهينسون[35] عادة ما تؤدي لواحدة من ست مخارج مختلفة :

1.الجريمة العنيفة
2.الهجرة ( "الاستعمار الغير عنيف ".)
3.تمرد أو عصيان
4.الحرب الأهلية و / أو الثورة
5.الإبادة الجماعية (للاستيلاء على مواقع للذبح)
6.الفتح (الاستعمار العنيف ، وكثيرا ما بينها الابادة الجماعية في الخارج).
وتعتبر الديانات والمذاهب العوامل الثانوية التي يتم استخدامها للعنف الشرعي ، لكنها لن تؤدي إلى العنف في حد ذاتها اذا لم يكن هناك تضخم في عدد الشباب. وبالتالي فإن المنظرين لتضخم الشباب ينظرون سواء في الماضي إلي الحركات المنتسبة إلي "المسيحية" مثل الاستعمار والإمبريالية الأوروبية ، واليوم إلي تلك المنتسبة إلي "الاسلام" مثل الاضطرابات المدنية والإرهاب ، كنتائج لارتفاع معدلات المواليد المنتجة لتضخمات الشباب.[36] قطاع غزة الآن ينظر إليه على أنه مثال آخر تضخم شبابي يحركه العنف ، ولا سيما اذا ما قورنت مع لبنان التي هي قريبة جغرافيا ، ولكن بشكل ملحوظ أكثر سلاما.[37]

من بين الأحداث التاريخية البارزة التي تم ربطها إلى وجود تضخمات الشباب هو الدور الذي تضطلع به تاريخيا أفواج كبيرة من الشباب في موجات التمرد والثورة في أوروبا الحديثة في وقت مبكر ، بما في ذلك الثورة الفرنسية عام 1789 ، [38] ، وعلى أهمية الكساد الاقتصادي الذي أثر في أكبر أفواج الشباب الألماني من أي وقت مضى في تفسير صعود النازية في ألمانيا في الثلاثينات.[39] والإبادة الجماعية في رواندا عام 1994 تم تحليلها أيضا كتابعة لتضخم كبير في عدد الشباب .[40]

في حين أن الآثار المترتبة على النمو السكاني كانت معروفة منذ الانتهاء من المذكرة 200 من دراسات الأمن القومي في عام 1974 ، [41] فإن لا الولايات المتحدة ولا منظمة الصحة العالمية قد نفذت التدابير الموصى بها للتحكم في النمو السكاني لدرء خطر الإرهاب. أبرز الديموغرافيين ستيفن دي. مومفورد أرجع هذا لنفوذ الكنيسة الكاثوليكية. [42]

نظرية تضخم الشباب قد تعرضت للتحليل الإحصائي من قبل البنك الدولي ، [43] ومنظمة العمل الدولي للسكان [44] ، ومعهد برلين للسكان والتنمية. [45] البيانات الديموغرافية المفصلة بالنسبة لمعظم البلدان متاحة في قاعدة البيانات الدولية لمكتب التعداد بالولايات المتحدة. [46]

وقد تعرضت نظريات تضخم الشباب لانتقادات بوصفها تؤدي إلى العنصرية ، والتمييز في نوع الجنس والعمر .[47]

النظريات العقلانية
تفترض النظريات العقلانية الحرب أن كلا الطرفين لحرب محتملة عقلانيون ، وهو أن نقول إن كل طرف يرغب في الحصول على أفضل النتائج الممكنة لنفسه وأقل قدر ممكن من الخسائر في الأرواح والممتلكات الخاصة به. وبالنظر لهذا الافتراض ، إذا كان كلا البلدين يعرف مسبقا كيف أن الحرب ستنتهي ، سيكون من الأفضل لكلا منهم مجرد قبول نتائج ما بعد الحرب دون الحاجة إلى دفع تكاليف فعليا للقتال في الحرب. هذا قائم على فكرة ، متفق عليها عموما تقريبا كل علماء الحروب منذ كارل فون كلاوزفيتز ، وهي أن الحروب تبادلية ،وأن جميع الحروب على حد سواء تتطلب قرارا للهجوم ، وكذلك قرار لمقاومة الهجوم. تقدم النظرية العقلانية ثلاثة أسباب التي جعلت بعض البلدان لا يمكنها العثور على المساومة ، وبدلا منها لجئت إلى الحرب : تجزئة المشكلة ، وعدم تناسق المعلومات مع وجود حافز للخداع ، وعدم القدرة على تقديم التزامات ذات مصداقية.[48]

تحدث تجزئة المشكلة عند الطرفين عندما لا يمكن تجنب الحرب من خلال المساومة لأن الشيء الذي يتقاتلون من أجله لا يمكن أن يكون مشترك بينهما ، لا يمكن إلا أن يكون مملوك بالكامل من جانب واحد أو الآخر. القضايا الدينية ، مثل السيطرة على جبل الهيكل في القدس ، من الأرجح أن تكون قابلة للتجزئة عن القضايا الاقتصادية.

الفرع الأكبر من النظرية ، التي قدمها علماء العلاقات الدولية مثل جيفري بلايني ، هو ان كلا الجانبين قد اتخذا قرار الذهاب الى الحرب ، ولكن هناك جانب واحد قد يكون أخطأ في التقدير.

يذهب البعض لأبعد من ذلك ويقول إن هناك مشكلة عدم تناسق المعلومات مع وجود مبررات للخداع. وقد لا يتفق البلدين على من سيفوز في الحرب بينهما ، أو ما إذا كان سيكون انتصارا ساحقا أو مجرد خروج ، لأن كل طرف لديه أسرار عسكرية حول قدراته الذاتية. وهم لن يستطيعوا تفادي عدم المساومة عن طريق تقاسم أسرارهم ، لأنهم لا يمكن أن يثقا في بعضهم البعض لاستخدامهم الكذب والمبالغة في القوة لانتزاع المزيد من التنازلات. على سبيل المثال ، بذلت السويد جهودا لخداع المانيا النازية من أنها ستقاوم بشدة هذا الهجوم ، وذلك جزئيا من خلال اللعب على أسطورة التفوق الآري ، والتأكد من أن هيرمان غورينغ لم ير سوى جنود قوات النخبة في العمل ، وغالبا ما ارتدى بعضهم ملابس الجنود العادية ، عندما جاء لزيارتهم.

القرار الأمريكي للدخول في حرب فيتنام كان مبني على المعرفة الكاملة بأن القوات الشيوعية ستقاومهم ، ولكن لم يكن يعتقد ان المسلحين لديهم القدرة على المعارضة الطويلة للقوات الامريكية.

وثالثا ، قد تفشل المفاوضات بسبب عجز الدول عن تقديم التزامات ذات مصداقية.[49] في هذا السيناريو ، يمكن للبلدين أن يكونا قادرين على التوصل الى الصفقة التي من شأنها تجنب الحرب اذا كان يمكن التمسك بها ، ولكن الفوائد من الصفقة ستجعل جانب واحد أكثر قوة ، ويؤدي ذلك إلى طلب المزيد في المستقبل ، لذلك يصبح للجانب الأضعف لحافز لاتخاذ موقف الآن.

ويمكن نقد التعليلات العقلانية للحرب لعدد من الأسباب. افتراضات التكلفة مقابل المكاسب أصبح مشكوك في صحتها في حالات الابادة الجماعية القصوى في الحرب العالمية الثانية ، حيث أن الصفقة التي عرضت في بعض الحالات كانت في منتهى السوء. النظريات العقلانية عادة ما تفترض أن تقوم الدولة بدور الفرد الواحد ، والذي يفعل ما هو أفضل بالنسبة للدولة ككل ، وهذا يمثل إشكالية عندما ، على سبيل المثال ، يدين زعيم البلاد بالفضل لعدد قليل جدا من الناس ، كما هو الحال في الديكتاتورية الشخصانية. تفترض النظرية العقلانية أيضا أن الفاعلين رشداء وقادرين على تقييم دقيق لاحتمالات النجاح أو الفشل ، ولكن أنصار النظريات النفسية يختلفوا مع هذا.

النظريات العقلانية عادة ما تفسر بنظرية اللعبة ، على سبيل المثال ، لعبة الحرب والسلام ، وليس لعبة الحرب على هذا النحو ، وليس محاكاة لاتخاذ القرارات الاقتصادية الكامنة الحرب.

نظريات العلوم السياسية
قالب:Refimprovesect يقود لويس فراي ريتشاردسون التحليل الإحصائي للحرب بعد الحرب العالمية الأولى. ومعظم قواعد البيانات الأخيرة من الحروب والصراعات المسلحة قد تم تجميعها عن طريق الاقتران بين مشروع الحرب وبيتر بريك وبرنامج بيانات أوبسالا للنزاعات.

هناك العديد من مدارس نظرية العلاقات الدولية المختلفة . أنصار الواقعية في العلاقات الدولية ، يجادلون بأن الدافع للدول هو السعي من أجل الأمن. يقال في بعض الأحيان وهو ما يتناقض مع وجهة النظر الواقعية ، أن هناك الكثير من الادلة التجريبية لدعم الادعاء بأن الدول التي هي الديمقراطيات لا تحارب مع بعضها البعض ، وهي فكرة تعرف باسم نظرية السلام الديمقراطي. ومن العوامل الاخرى هي الاختلاف في المعتقدات الأخلاقية والدينية والاقتصادية والخلافات التجارية ، واعلان الاستقلال ، وغيرها.

هناك نظرية أخرى رئيسية تتعلق بالقوة في العلاقات الدولية والسياسة الميكافيللية هينظرية انتقال السلطة ، التي توزع في العالم في شكل هرمي وتفسر الحروب الكبرى كجزء من دورة القوى المهيمنة التي زعزعت من قبل القوى العظمى التي لا تقبل بالهيمنة.

سلوك الحروب
الحرب ، ولكي يطلق عليها هذا الاسم ، يجب أن تنطوي على درجة معينة من المواجهة باستخدام الأسلحة وغيرها من التكنولوجيا والمعدات العسكرية من قبل قوات مسلحة مستخدمة تكتيكات عسكرية ومهارات تنفيذية ضمن استراتيجية عسكرية واسعة تخضع لتقديم الخدمات اللوجستية العسكرية. دراسات الحرب من قبل المنظرين العسكريين في التاريخ العسكري قد سعت إلى تحديد فلسفة الحرب ، وتحويلها إلى علوم عسكرية.

بصفة عامة ، تأخذ العلوم العسكرية الحديثة في اعتبارها عوامل عدة قبل ان تسمح سياسة الدفاع الوطنى للحرب أن تبدأ : البيئة في مناطق العمليات القتالية ، ووضع القوى الوطنية والتي سيبنى على أساسه بدء الحرب ، وأنواع القوات التي ستشارك في الحرب.

السلوك والتصرفات في الحرب
يختلف سلوك الجنود في الحروب اختلافا كبيرا ، سواء على المستوى الفردي ، أو باعتبارها وحدات أو جيوش. في بعض الحالات ، قد تشارك القوات في الإبادة الجماعية ، وعمليات الاغتصاب والتطهير العرقي. عادة ، ومع ذلك ، فإن تصرفات القوات قد تكون محدودة على المواقف والهجمات الصورية ، مما يؤدي إلى أفعال محددة للغاية وغالبا ما تكون رمزية الى حد كبير بحيث تؤدي إلي تخفيض الإصابات كثيرا عن تلك التي يمكن توقعها إذا كانت تصرفات الجنود بصدق عنيفة تجاه العدو [50]. حالات المثبط المتعمد للأعمال العدائية وقعت في الحرب العالمية الأولى ، حسب بعض التقارير ، على سبيل المثال ، وابل من نيران الاسلحة جرى تبادلها بعد أن ضرب مدفع هاون الخطوط البريطانية ، وذلك بعد أن صاح الجندي الألماني بتقديم اعتذار للقوات البريطانية ، أدى ذلك بصورة فعالة إلى وقف تبادل اطلاق النار العدائي.[51] وهناك أمثلة أخرى على عدم الاعتداء ، وكذلك من الحرب العالمية الأولى ، مفصلة في كتاب وداعا لكل هذا . وتشتمل على وقف اطلاق النار العفوي لاعادة بناء الدفاعات واسترداد الخسائر البشرية ، جنبا إلى جنب مع مثل هذا السلوك يأتي سلوك رفض اطلاق النار على العدو أثناء الاغتسال وأخذ مخاطر كبيرة (كما وصفها 1 في 20) لاسترداد جرحى العدو من أرض المعركة. وأبرز مرات وقف اطلاق النار العفوي في الحرب العالمية الأولى كانت هدنة عيد الميلاد.

وقد تبين أن الرياضة تعد بمثابة بديل مباشر للحرب ، ويمكن اعتبارها تملك وظيفة اجتماعية مماثلة. سايبس وجدت أن هناك علاقة طردية بين الحرب والبدائل الرياضية.[52]

والفصل النفسي بين المقاتلين ، والقوة التدميرية للأسلحة الحديثة ، وربما يتحرك لتجاوز هذا الواقع ، وتيسير مشاركة المقاتلين في القتل الجماعي للمقاتلين أو المدنيين ، كما هو الحال في قصف دريسدن في الحرب العالمية الثانية. [بحاجة لمصدر] الظروف الغير عادية للحرب يمكن أن تحرض الأفراد العاديين على ما يبدو لارتكاب الفظائع.[53]

أنواع الحروب
هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: يونيو 2008

الحرب التقليدية هي محاولة للحد من قدرات الخصم العسكرية خلال معركة مفتوحة. وهي حرب معلنة بين الدول لا تستخدم فيها الأسلحة النووية والبيولوجية والأسلحة الكيميائية و لا يرى سوى انتشار جنود محدود لدعم الأهداف العسكرية والمناورات التقليدية.

على العكس من الحرب التقليدية ، تأتي الحرب غير التقليدية ، وهي محاولة لتحقيق النصر العسكري من خلال القبول ، الاستسلام ، أو الدعما السري لجانب واحد من النزاع القائم.

الحرب النووية هي الحرب التي تعد فيها الأسلحة النووية هي الوسيلة الرئيسية لإرغام الجانب الآخر على الاستسلام ، بدلا من الأدوار التكتيكية أو الاستراتيجية في الصراع التقليدي.

الحرب الأهلية هي حرب حيث القوى المتصارعة تنتمي إلى أمة واحدة أو كيان سياسي وتتنافس من أجل السيطرة أو الاستقلال عن تلك الأمة أو الكيان السياسي.

الحرب غير النظامية هي صراع بين مجموعتين من السكان تختلف بشكل كبير في مستويات القدرة العسكرية أو حجمها. الحروب الغير نظامية في كثير من الأحيان تنتج تكتيكات حرب العصابات التي تستخدم للتغلب على الفجوات في بعض الأحيان الواسعة في مجال التكنولوجيا ، وحجم القوة.

تلوث الهواء العالمي هو واحد من مجموعة من التقنيات التي تسمى مجتمعة الحرب الكيميائية. استخدمت الغازات السامة كسلاح كيميائي بشكل رئيسي خلال الحرب العالمية الأولى ، وأسفرت عن مقتل 91.198 وما يقدر ب 1.205.655 اصابات. [بحاجة لمصدر] وقد سعت مختلف المعاهدات إلى فرض حظر على استخدام المزيد منها. تستخدم بعض الأسلحة الكيماوية الغير قاتلة ، مثل الغاز المسيل للدموع ورذاذ الفلفل ، على نطاق واسع ، وأحيانا تؤدي إلي تأثير مميت.

الموقف العسكري
ادعى المؤرخ فيكتور ديفيس هانسون أن هناك طريقة فريدة من نوعها تدعى "طريقة الحرب الغربية " ، في محاولة منه لتفسير النجاحات العسكرية في أوروبا الغربية. ويرى أنها نشأت في اليونان القديمة في محاولة للحد من الأضرار الحرب على المجتمع ، لذلك طورت الدول المتقدمة مفهوم المعركة الضارية الحاسمة بين قوات المشاة الثقيلة. وهذا من شأنه أن يسبقه الإعلانات الرسمية للحرب ويليه المفاوضات من اجل السلام. يقلل هذا النظام من مستوى المناوشات المستمرة وحرب العصابات تدريجيا لصالح طرف واحد ، الذي يحسم النزاع ، والذي في النهاية يؤدي إلي تكلفة أقل في الخسائر البشرية وأضرار أقل في الممتلكات للجانبين. على الرغم من تغيير هذا النظام في وقت لاحق من قبل الاسكندر الأكبر؟ ، فإن هذا النمط من الحرب في البداية سمح للدول المتجاورة ذات الموارد المحدودة أن تتعايش وتزدهر.

ويزعم أن نمط الجيوش الغربية يتميز التركيز على الانضباط وإعلاء العمل الجماعي على التبجح الفردي. وتشمل الأمثلة من الانتصارات الغربية على الجيوش الغير غربية معركة ماراثون ، معركة جاوجاميلا ، والحصار المفروض على لتينوختيتلان ،معركة بلاسي والدفاع عن انجراف رورك .

aksel
03-25-2010, 03:14 PM
بيئة الحروب
البيئة في الحرب لها تأثير كبير على أنواع القتال التي تحدث ، ويمكن أن تشمل ضمن مجالات مختلفة أنواع التضاريس. وهذا بدوره يعني أن الجنود سيتم تدريبهم على القتال في أنواع معينة من البيئات والتضاريس التي تعكس عموما قيود التنقل أو العوامل المساعدة للقوات . ويشمل ذلك:

الحروب التقليدية

الحرب الدفاعية
الحرب الهجومية
حرب الأدغال
حرب الحدود وهو نوع من الحروب الدفاعية محدودة
حرب المدن
حرب الصحراء
مناورة حربية
حرب الخنادق
حروب الجبال التي تسمى أحيانا حروب جبال الألب
حرب القطب الشمالي أو حرب الشتاء بشكل عام
الحرب البحرية أو الحروب المائية التي تتضمن الحروب الساحلية والبرمائية والنهرية
الحروب الغير تقليدية

حرب العصابات
الحرب النفسية
الحرب البيولوجية
الحرب الكيميائية
حرب الألغام وهي نوع من حروب الحرمان من التضاريس الساكنة
الحرب الجوية التي تضم حرب المحمولة جوا وحرب النقال الهوائي
شبه الحرب المائية
حرب الفضاء
الحرب الالكترونية ، بما في ذلك الراديو والرادار وحروب الشبكة
الحروب السيبرانية
حروب الطاقة الموجهه
الحرب النووية
الحروب القبلية وحرب العصابات ، والتي تحدث بشكل محلي أو دون مستوى الدولة


آثار الحرب
[[ملف:War world map - DALY - WHO2004.svg|thumb|العجز المعدل العام للحرب الحياة لكل 100،000 نسمة في عام 2004.خطأ استشهاد: إغلاق </ref> مفقود لوسم <ref> من الستين مليون جندي أوروبي الذين تم حشدهم في الحرب العالمية الأولى ، قتل 8 ملايين وأصيب 7 ملايين بعجز دائم ، و تعرض 15 مليون شخص لاصابات خطيرة.[54]


لماذا؟ ، من كوارث الحرب (لوس ديساستراس دي لا غيرا) ، عن طريق فرانسيسكو غويا ، 1812-15.خلال تراجع نابليون عن موسكو ، توفي جنود فرنسيين من التيفوس أكثر من أولئك الذين قتلوا على أيدي الروس.[55] يعتقد فيليكس ماركهام ان 450،000 جندي عبروا نهر النيمان في 25 حزيران 1812 ، منهم فقط أقل من 40،000 عبروا مرة اخرى على أي شيء يعد تشكيل عسكري معترف بها. [95] قتل جنود من 1500-1914 بسبب التيفوس أكثر من جميع العمليات العسكرية من خلال ذلك الوقت مجتمعة.[56] بالإضافة إلى ذلك ، فإنه إذا لم يكن هناك هذا التقدم الطبي الحديث كان سيصبح هناك المزيد من الآلاف من القتلى بسبب المرض والعدوى.


ليه غراندس ميسيريه دي لا ، تصوير الدمار الذي شن على المدنيين خلال حرب الثلاثين عاما.[عدل] على المدنيين
رافق العديد من الحروب نقص كبير في عدد السكان. خلال حرب الثلاثين عاما في أوروبا ، على سبيل المثال ، تم خفض عدد السكان في الولايات الألمانية بنحو 30 ٪.[57][58] دمرت الجيوش السويدية وحدها ما قد يصل الى 2،000 قلعة ، 18،000 قرية و 1،500 مدينة في ألمانيا ، ما يعادل ثلث جميع المدن الألمانية.[59]

تختلف التقديرات لعدد الضحايا في الحرب العالمية الثانية ، ولكن معظمها يشير إلى أن نحو 60 مليون شخص قد ماتوا في الحرب ، بما في ذلك حوالي 20 مليون جندي و 40 مليون من المدنيين.[60] فقد الاتحاد السوفياتي نحو 27 مليون نسمة خلال الحرب ، وحوالي نصف جميع ضحايا الحرب العالمية الثانية. &lt;ref&gt;قادة يقفون حدادا على القتلى السوفياتي في زمن الحرب &lt;/ref&gt; كان أكبر عدد من القتلى من المدنيين في مدينة واحدة هو الذي بلغ 1.2 مليون مواطن قتلوا بالرصاص خلال 872 يوما من حصار لينينغراد.

على الاقتصاد
عندما تضع الحرب أوزارها ، فإن الدول المهزومة أحيانا يطلب منها دفع تعويضات الحرب للدول المنتصرة. وفي بعض الحالات ، يتم التنازل عن الأرض للدول المنتصرة. على سبيل المثال ، في إقليم الألزاس واللورين تم تداول أسهمها بين فرنسا وألمانيا في ثلاث مناسبات مختلفة.

وعادة ما يحدث أن تصبح الحرب متشابكة جدا مع الاقتصاد ، فإن العديد من الحروب هي جزئيا أو كليا مستندة إلى أسباب اقتصادية ، مثل الحرب الأهلية الأمريكية. تحفز الحرب في بعض الحالات اقتصاد البلاد (الحرب العالمية الثانية ، غالبا لها الفضل في خروج امريكا من الكساد العظيم) ولكن في كثير من الحالات ، مثل حروب لويس الرابع عشر ، في الحرب الفرنسية البروسية ، والحرب العالمية الأولى ، لا تؤدي الحرب إلا إلى تدمير الاقتصاد في البلدان المعنية. على سبيل المثال ، أخذت مشاركة روسيا فى الحرب العالمية الأولى تؤثر سلبا على الاقتصاد الروسي حتى أنه تقريبا انهار ، وأسهم ذلك إسهاما كبيرا في بداية الثورة الروسية عام 1917.

الحرب العالمية الثانية
واحد من الأمثلة الصارخة على أثر الحرب على الاقتصاد هي الحرب العالمية الثانية. انتهى الكساد الكبير في الثلاثينات عندما زادت الأمم إنتاجها من المواد الحربية لخدمة المجهود الحربي. [61] التكلفة المالية المترتبة على الحرب العالمية الثانية ، والتي تقدر بنحو تريليون دولار ، دولار 1944، في جميع أنحاء العالم ، [62][63] مما يجعلها أكثر الحروب تكلفة في رأس المال فضلا عن الحياة.

قدرت أضرار الممتلكات في الاتحاد السوفياتي من جراء غزو المحور بما قيمته 679 مليار روبل. تتألف الأضرار المجتمعة من التدمير الكامل أو الجزئي لل1،710 المدن والبلدات والقرى 70،000 / النجوع والمباني 2،508 الكنائس ، و31،850 من المنشآت الصناعية ، 40،000 كيلومترا من السكك الحديدية ، و 4100 من محطات السكك الحديدية ، 40،000 من المستشفيات ، و84،000 من المدارس ، و 43،000 من المكتبات العامة.[64]

أخلاقيات الحرب

"صباح اليوم التالي لمعركة واترلو" ، رسمها جون هفيسد كلارك عام 1816. هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: يونيو 2008

كانت الحرب طوال التاريخ مصدرا للأسئلة الأخلاقية الخطيرة. على الرغم من أن العديد من الدول القديمة وبعض الحديثة منها قد نظروا للحرب باعتبارها عمل نبيل ، على امتداد التاريخ ، مع ذلك فقد زادت المخاوف بشأن اخلاقيات الحرب تدريجيا. اليوم ، ينظر البعض للحرب باعتبارها غير مرغوب فيها وباعتبارها مشكلة أخلاقية. في الوقت نفسه فإن بعض وجهات النظر عن الحرب ترى أن على الأقل التحضير والاستعداد والرغبة في الدخول في الحرب ضروري للدفاع عن بلدهم ، وبالتالي فهي حربا عادلة. نعتقد دعاة السلام أن الحرب بطبيعتها غير أخلاقية ، وأنه لا ينبغي أبدا الدخول في الحرب.

لم تكن وجهة النظر السلبية للحرب أبدا على نطاق واسع كما هي اليوم. ينظر هاينريش فون ترايتشكه للحرب على أنها النشاط الإنساني الأعلى حيث الشجاعة والشرف والقدرة مطلوبة أكثر من أي مسعى غيرها. وينظر أيضا فريدريش نيتشه للحرب على أنها فرصة للإنسان الأعلى لعرض البطولة والشرف والفضائل الأخرى. [بحاجة لمصدر]

ومؤيد آخر للحرب هو جورج فيلهلم فريدريش هيجل ، يحبذ الحرب كجزء من العملية اللازمة لكشف التاريخ والسماح للمجتمع بالتقدم. عند اندلاع الحرب العالمية الأولى ، كتب الكاتب توماس مان ، "أليس السلام عنصرا من عناصر الفساد والحرب هي التطهير والتحرير والأمل الكبير؟" تبنت المجتمعات هذا الموقف من اسبرطة وروما في العالم القديم وحتى الدول الفاشية في الثلاثينات.

ويعترف القانون الدولي في حالتين فقط بالحرب المشروعة :

1.حروب للدفاع : عندما تتعرض احدى الأمم لهجوم من جانب المعتدي ، ويعتبر مشروعا للأمة مع حلفائها الدفاع عن نفسها ضد المعتدي.
2.الحروب التي يقرها مجلس الامن الدولي : عندما تقوم الأمم المتحدة كلها كهيئة بأعمال ضد دولة معينة. ومن الأمثلة على ذلك مختلف عمليات حفظ السلام في جميع أنحاء العالم.
تعترف أيضا احدى الفرعيات من القانون الدولي المعروف باسم قانون الحرب والقانون الإنساني الدولي بأنظمة لإدارة الحرب ، بما في ذلك اتفاقيات جنيف التي تنظم الشرعية لأنواع معينة من الأسلحة ، ومعاملة أسرى الحرب. تعتبر الحالات التي تكسر فيها هذه الاتفاقيات من جرائم الحرب ، ومنذ محاكمات نورمبرغ في نهاية الحرب العالمية الثانية ، أنشأ المجتمع الدولي عددا من المحاكم للنظر في قضايا من هذا القبيل.

وغالبا ما يحفز اقتصاد البلاد بإنفاق الحكومة على الحرب . عندما تشن البلدان الحروب ، فإنها تصبح بحاجة إلي إنتاج وبيع المزيد من الأسلحة ، والدروع ، والذخائر ، وما شابه ذلك للجيوش ، وبالتالي يمكن أن تدخل اقتصاداتها في طفرة (أو اقتصاد الحرب) مما يحد من البطالة. لكن غالبا ما يتبع الحرب فترة من الركود.

عوامل إنهاء الحرب
هذا المقال أو المقطع ينقصه الاستشهاد بمصادر. الرجاء تحسين المقال بوضع مصادر مناسبة. أي معلومات غير موثقة يمكن التشكيك بها وإزالتها.
وسم هذا القالب منذ: يونيو 2008


النساء والكهنة ينتشلوا جثث القتلى من الجنود السوبين ، فقط خارج بوابات مدينة كونستانس بعد معركة تشاوديرلوه. (لوزيرنر شيلينغ)عادة ما تعتمد الظروف السياسية والاقتصادية في عملية السلام التي تلي الحرب على "الحقائق على الارض". حيث عندما يتوافق الخصوم على أن الصراع قد انتهى إلى طريق مسدود وأنهم عليهم وقف الأعمال العدائية لتجنب المزيد من الخسائر في الأرواح والممتلكات. وقد يقررا استعادة الحدود الإقليمية ما قبل الحرب ، أو اعادة رسم الحدود على خط المراقبة العسكرية ، او من خلال التفاوض يقررا الحفاظ على أو تبادل الأراضي المحتلة. المفاوضات بين الأطراف المعنية في نهاية الحرب غالبا ما تؤدي إلى وجود معاهدة ، مثل معاهدة فرساي لعام 1919 ، التي أنهت الحرب العالمية الأولى.

وهناك طرف من الأطراف المتحاربة وهو الذي يستسلم أو ينسحب قد يكون له القليل من القدرة التفاوضية ، مع فرض تسوية الجانب المنتصر أو إملاء شروطه على أي معاهدة. وثمة نتيجة مشتركة وهي ان الاراضي التي غزاها تبقى تحت سيطرة السلطة العسكرية الأقوى. يعد الاستسلام غير المشروط هو المحرز في مواجهة القوة العسكرية الساحقة للمجتمع باعتباره محاولة لمنع مزيد من الضرر في الحياة والملكية. على سبيل المثال ، قدمت لإمبراطورية اليابانة الاستسلام غير المشروط لقوات الحلفاء في الحرب العالمية الثانية بعد إلقاء القنبلتين الذريتين على هيروشيما وناغازاكي (انظر استسلام اليابان) ، والتي سبقت القصف الاستراتيجي الهائل لليابان ، واعلان الحرب والغزو الفوري لمنشوريا من جانب الاتحاد السوفياتي. يمكن التوصل إلى تسوية أو استسلام أيضا عن طريق الخداع أو التحايل.

العديد من الحروب الأخرى ، مع ذلك ، قد انتهت في التدمير الكامل للأراضي المتعارضة ، مثل معركة قرطاج في الحرب البونية الثالثة بين فينيقيا مدينة قرطاج وروما القديمة في 149 قبل الميلاد. في 146 قبل الميلاد أحرق الرومان المدينة ، واستعبدوا مواطنيها ، وهدموا مبانيها.

بعض الحروب أو الأعمال العدوانية تنتهي عندما يتم إنجاز الهدف العسكري للجانب المنتصر. البعض الآخر لا ، لا سيما في الحالات التي لاتكون فيها هياكل الدولة موجودة ، أو أنها انهارت قبل انتصار الفاتح. في مثل هذه الحالات ، تستمر حرب العصابات لفترة طويلة. في حالة الاستسلام الكامل فإن الاراضي المسلوبة توضع تحت السيطرة الدائمة للجانب المنتصر. ويجوز أن تنجح بعض الغارات لأغراض النهب بالعودة مع كمية مأسورة من السلع. في حالات أخرى تقرر الدول المعتدية انهاء العمليات العسكرية لتفادي الخسائر المستمرة ووقف الأعمال العدائية من دون الحصول على الهدف الأصلي ، مثل ما حدث في الحرب العراقية الإيرانية.

بعض الأعمال العدائية ، مثل التمرد أو الحرب الأهلية ، قد تستمر لفترات طويلة من الزمن ، فقط مع مستوى منخفض من النشاط العسكري. في بعض الحالات لم تكن هناك مفاوضات لأي معاهدة رسمية ، ولكن أخمد القتال في نهاية المطاف ، وبعد التوقف عن المطالب السياسية للجماعات المحاربة تم التوفيق إلى تسوية سياسية يتم التفاوض بشأنها ، أو يتم تدريجيا قتل المتحاربين أو يقرروا أن النزاع غير مجدي .

قائمة الحروب مرتبة تبعا لأعداد القتلى هذه الأرقام لا تشمل الوفيات بين المدنيين الناجمة عن الأمراض والمجاعة والفظائع الخ. فضلا عن مقتل الجنود في المعركة.

هذه قائمة غير مكتملة من الحروب.

60،000،000-72،000،000 -- الحرب العالمية الثانية (1939-1945) ، (انظر خسائر الحرب العالمية الثانية) [65][66]
36،000،000 -- تمردا شي (الصين ، [بحاجة لمصدر]
30،000،000-60،000،000 -- الفتوحات المغولية (القرن الثالث عشر) (انظر غزوات المغول وغزوات التتار ) [67][68][69][70]
25،000،000—فتوحات اسرة تشينغ الملكية فى عهد اسرة مينغ (1616-1662) [71]
20،000،000 -- الحرب العالمية الأولى (1914-1918 م) (انظر خسائر الحرب العالمية الأولى) [72]
20،000،000 -- تمرد تايبينغ (الصين ، 1851-1864) (انظر ثورة دونغان) [73]
20،000،000 -- الحرب الثانية بين الصين واليابان (1937-1945) [74]
10،000،000 -- عصر الممالك المتحاربة (الصين ، 475 قبل الميلاد الى 221 قبل الميلاد)
7،000،000—20،000،000 فتوحات تيمورلنك (1360-1405) [75][76]
5،000،000-9،000،000 -- الحرب الأهلية الروسية والتدخل الخارجي (1917-1921) [77]
5،000،000—فتوحات منليك الثاني ملك اثيوبيا (1882—1898) [78][79]
3،800،000—5.400.000 -- حرب الكونغو الثانية (1998-2007) [80][81][82]
3،500،000-6،000،000 -- الحروب النابليونية (1804-1815) (انظر خسائر الحروب النابليونية )
3،000،000-11،500،000 -- حرب الثلاثين عاما (1618-1648) [83]
3،000،000-7،000،000 -- تمرد العمامة الأصفر (الصين ، 184-205)
2،500،000-3،500،000 -- الحرب الكورية (1950-1953) (انظر الحرب الباردة) [84]
2،300،000-3،800،000 -- حرب فيتنام (الحرب برمتها من 1945-1975)
300،000-1،300،000 -- الحرب الهندية الصينية الأولى (1945-1954)
100،000-300،000 -- الحرب الفيتنامية الأهلية (1954-1960)
1،750،000-2،100،000 -- المرحلة الأمريكية (1960-1973)
170،000—المرحلة النهائية (1973-1975)
175،000-1،150،000 -- الحرب السرية (1962-1975)
2،000،000-4،000،000 -- حروب هاجينوت [85]
2،000،000 -- فتوحات شاكا (1816-1828) [86]
2،000،000—الغزو الغازني للهند (1000-1027) [87]
[88] -- حرب التحرير في بنجلاديش (1971)
1،500،000-2،000،000 -- الحرب الأهلية الأفغانية (1979 --)
1،000،000-1،500،000 التدخل السوفياتي (1979-1989)
1،300،000-6،100،000 -- الحرب الأهلية الصينية (1928-1949) علما بأن هذا الرقم لا يشمل ضحايا الحرب العالمية الثانية
300،000-3،100،000 قبل 1937
1،000،000-3،000،000 بعد الحرب العالمية الثانية
1،000،000-2،000،000 -- الثورة المكسيكية (1910-1920) [89]
1،000،000 -- الحرب العراقية الايرانية (1980-1988) [90]
1،000،000 -- الغزو الياباني لكوريا (1592-1598) [91]
1،000،000 -- الحرب الأهلية السودانية الثانية (1983-2005)
1،000،000 -- الحرب الأهلية النيجيرية (1967-1970)
618،000 [92] -- 970،000 -- الحرب الأهلية الأمريكية (بما في ذلك 350،000 بسبب المرض) (1861-1865)
900،000-1،000،000 -- الحرب الأهلية الموزمبيقية (1976-1993)
868،000 [93] -- 1،400،000 [94] -- حرب السنوات السبع (1756-1763)
800،000—1،000،000 -- الحرب الأهلية الرواندية (1990-1994)
800،000 -- الحرب الأهلية الكونغولية (1991-1997)
600،000 إلى 1،300،000 -- الحرب اليهودية الرومانية الأولى (انظر قائمة الحروب الرومانية)
580،000 -- ثورة بار كوخبا (132 - 135CE)
570،000 -- حرب الاستقلال الإريترية (1961-1991)
550،000 -- الحرب الأهلية الصومالية (1988 --)
500،000—1،000،000 -- الحرب الاهلية الاسبانية (1936-1939)
500،000 -- الحرب الأهلية الأنغولية (1975-2002)
500،000 -- الحرب الأهلية الأوغندية (1979-1986)
400،000-1،000،000 -- حرب التحالف الثلاثي في باراغواي (1864-1870)
400،000 -- حرب الوراثة الاسبانية (1701-1714)
371،000 -- مواصلة الحرب (1941-1944)
350،000 -- الحرب العظيمة الشمالية (1700-1721) [95]
315،000—735،000 -- حروب الممالك الثلاث (1639-1651) الحملة الإنجليزية ~ 40،000 ، 73،000 الاسكتلندية ، 200،000-620،000 الأيرلندية [96]
300،000 -- الحرب الروسية الشركسية (1763-1864) (انظر الحرب القوقازية)
300،000 -- الحرب الأهلية البوروندية الأولى (1972)
300،000 -- صراع دارفور (2003 --)
270،000-300،000 -- حرب القرم (1854-1856)
234،000 الحرب الفلبينية الأمريكية (1898-1913) [97]
230،000-1،400،000 -- الحرب الأهلية الاثيوبية (1974-1991)
224،000 -- حروب البلقان ، تشمل الحربين (1912-1913)
220،000 -- الحرب الأهلية الليبيرية (1989 --)
217،000—1.124.303 -- الحرب على الإرهاب (9/11/2001-Present) [بحاجة لمصدر]
200،000—1،000،000 [98][99] -- الحملة الصليبية على الكثار (1208-1259)
200،000-800،000—عصر امراء الحروب في الصين (1917-1928)
200،000 -- الحرب البونيقية الثانية (BC218 - BC204) (انظر قائمة المعارك الرومانية)
200،000 -- الحرب الأهلية السيراليونية (1991-2000)
200،000 -- الحرب الأهلية الجزائرية (1991 --) [100][101]
200،000 -- الحرب الأهلية الغواتيمالية (1960-1996)
190،000 -- الحرب الفرنسية البروسية (1870-1871)
180،000—300،000 -- أحداث العنف في لوس انجليس (1948-1958)
170،000 -- حرب الاستقلال اليونانية (1821-1829)
150،000 -- الحرب الأهلية اللبنانية (1975-1990)
150،000 -- الحرب الأهلية في اليمن الشمالية (1962-1970)
150،000 -- الحرب الروسية اليابانية (1904-1905)
148،000-1،000،000 -- حرب الشتاء (1939)
125،000 -- الحرب الاثيوبية الاريترية (1998-2000)
120،000—384،000 الحرب العظمى التركية (1683-1699) (انظر الحروب العثمانية هابسبورغ)
120،000 -- حرب العبيد الثالثة (BC73 - BC71)
117،000—500،000 -- الثورة في فيندي (1793-1796)
103359 + -- + 1٬136٬920 -- غزو واحتلال العراق (2003 إلى الوقت الحاضر)
101،000—115،000 -- الصراع العربي الإسرائيلي (1929 --)
100،500 -- حرب شاكو (1932-1935)
100،000—1،000،000 -- حرب الأخوين (1531-1532)
100،000—400،000 -- غرب غينيا الجديدة (1984 --) (انظر أعمال الإبادة الجماعية في بابوا الغربية)
100،000—200،000 -- الغزو الاندونيسي لتيمور الشرقية (1975-1978)
100،000 -- حرب الخليج الفارسي (1991)
100،000-1،000،000 -- حرب استقلال الجزائر (1954-1962)
100،000 -- حرب الألف يوم (1899-1901)
100،000 -- حرب الفلاحين (1524-1525) [102]
97.207 -- الحرب البوسنية (1992-1995) [103]
80،000 -- الحرب البونية الثالثة (BC149 - BC146)
75،000—200،000؟ -- فتوحات الإسكندر الأكبر (BC336 - BC323)
75،000 -- الحرب الاهلية السلفادورية (1980-1992)
75،000 -- حرب البوير الثانية (1898-1902)
70،000 -- انتفاضة بوديكا (AD60 - ad61)
69،000 -- الصراع الداخلي في بيرو (1980 --)
60،000 -- الصراع بين سري لانكا / التاميل (1983-2009)
60،000 -- التمرد في نيكاراغوا (1972-91)
55،000 -- حرب المحيط الهادئ (1879-1885)
50،000—200،000 -- الحرب الشيشانية الأولى (1994-1996)
50،000—100،000 -- الحرب الطاجيكستانية الأهلية (1992-1997)
50،000 -- حرب الوردتين (1455-1485) (انظر الحروب التي تشمل انكلترا)
45،000 -- الحرب الأهلية اليونانية (1945-1949)
41،000-100،000 -- أحداث التمرد الكشميرية (1989 --)
36،000 -- الحرب الأهلية الفنلندية (1918)
35،000—40،000 -- حرب المحيط الهادئ (1879-1884)
35،000—45،000 -- حصار مالطا (1565) (انظر الحروب العثمانية في أوروبا)
30،000 -- الصراع بين حزب العمال الكردستاني و تركيا (1984 --)
30،000 -- الحرب الفيتنامية الصينية (1979)
~ 28،000 -- الغزو الإسرائيلي للبنان 1982 (1982)
25،000 -- حرب الشيشان الثانية (1999—الوقت الحاضر) [104]
25،000 -- الحرب الأمريكية الثورية (1775-1783)
+23384 -- الحرب بين الهند وباكستان لعام 1971 (ديسمبر 1971)
23،000 -- حرب ناغورنو كاراباخ (1988-1994)
20،000—49.600 الغزو الأمريكي لافغانستان (2001-2002)
19،000 + -- الحرب المكسيكية الأمريكية (1846-1848)
14،000 + -- حرب الأيام الستة (1967)
15،000-20،000 -- حرب الاستقلال الكرواتية (1991-1995)
11،053 -- طوارئ الملايو (1948-1960)
11،000 -- الحرب الإسبانية الأميركية (1898)
10،000 -- جهاد الأمادو (1810-1818)
10،000 -- هجوم بالغاز السام في حلبجة (1988)
7،264-10،000 -- الحرب بين الهند وباكستان لعام 1965 (آب / أغسطس أيلول / سبتمبر 1965)
7،000-24،000 -- الحرب الأمريكية عام 1812 (1812-1815)
7،000 -- حرب كوسوفو (1996-1999) (المتنازع عليها)
5،000 -- الغزو التركي لقبرص (1974)
4،588 -- الحرب بين الصين والهند (1962)
4،000 -- حرب زيرستان (2004-2006)
4،000 -- الحرب الاهلية الايرلندية (1922-23)
3،500 -- الاضطرابات (1969-1998)
3،000 -- الحرب الأهلية في كوت ديفوار (2002-2007)
2،899 -- أرض الحروب في نيوزيلندا (1845-1872)
2،604-7،000 -- الحرب بين الهند وباكستان في عام 1947 (أكتوبر 1947 كانون الأول / ديسمبر 1948)
2،000 -- حروب كرة القدم (1969)
2،000 -- حرب الاستقلال الايرلندية (1919-21)
1،975-4،500 + -- العنف في النزاع الاسرائيلي الفلسطيني (2000 --)
1،724 -- الحرب في لابلاند (1945)
1،500 -- الثورة الرومانية (ديسمبر 1989)
~ 1،500 -- حرب لبنان 2006
1،000 -- انتفاضة زاباتيستا في تشياباس (1994)
907 -- حرب فوكلاند (1982)
62 -- حرب الاستقلال السلوفينية (1991)

aksel
03-25-2010, 03:31 PM
4-الثورة الجزائرية"ثورة المليون ونصف مليون شهيد" العملاقة قاعدة تحرر وفخر للمسلمين

تعرف الثورة الجزائرية باسم"ثورة المليون شهيد"، وهي حرب تحرير وطنية ثورية ضد الاستعمار الاستيطاني الفرنسي قام بها الشعب الجزائري بقيادة جبهة التحرير الوطني الجزائرية وكانت نتيجتها انتـزاع الجزائر لاستقلالها بعد استعمار شرس وطويل استمرّ أكثر من 130 عاماً.
انطلقت الرصاصة الأولى للثورة الجزائرية في الاول من نوفمبر 1954 الذي يصادف عند الأوروبيين يوم "عيد جميع القديسين" معلنةً قيام الثورة بعد حوالي 130 سنة من الاستعمار الفرنسي للبلاد.

وقد بدأت هذه الثورة بقيام مجموعات صغيرة من الثوار المزوّدين بأسلحة قديمة وبنادق صيد وبعض الألغام بعمليات عسكرية استهدفت مراكز الجيش الفرنسي ومواقعه في أنحاء مختلفة من البلاد وفي وقت واحد.
ومع انطلاق الرصاصة الأولى للثورة، تمّ توزيع بيان على الشعب الجزائري يحمل توقيع "الأمانة الوطنية لجبهة التحرير الوطني" وجاء فيه: "أن الهدف من الثورة هو تحقيق الاستقلال الوطني في إطار الشمال الأفريقي وإقامة الدولة الجزائرية الديمقراطية الاجتماعية ذات السيادة ضمن إطار المبادىء الإسلامية".
ودعا البيان جميع المواطنين الجزائريين من جميع الطبقات الاجتماعية وجميع الأحزاب والحركات الجزائرية إلى الانضمام إلى الكفاح التحريري ودون أدنى اعتبار آخر.
وتمّ تشكيل الأمانة الوطنية لجبهة التحرير الوطني من تسعة أعضاء..
وقبل الدخول في تفاصيل هذه الثورة يمكن القول إنها لم تكن وليدة أول نوفمبر 1954.. بل كانت تتويجاً لثورات أخرى سبقتها، ولكن هذه الثورة كانت أقوى تلك الثورات، وأشملها، وتمخضت عن إعلان استقلال الجزائر بعد ثمانية أعوام من القتال الشرس، ويمكن تقسيم عمر الثورة إلى أربع مراحل:
المرحلة الأولى (54-56): وتركز العمل فيها على تثبيت الوضع العسكري وتقويته، ومد الثورة بالمتطوعين والسلاح والعمل على توسيع إطار الثورة لتشمل كافة أنحاء البلاد.
أما ردة فعل المستعمر الفرنسي فكانت القيام بحملات قمع واسعة للمدنيين وملاحقة الثوار..
المرحلة الثانية (56 - 58): شهدت هذه المرحلة ارتفاع حدة الهجوم الفرنسي المضاد للثورة من أجل القضاء عليها.. إلا أن الثورة ازدادت اشتعالاً وعنفاً بسبب تجاوب الشعب معها، وأقام جيش التحرير مراكز جديدة ونشطت حركة الفدائيين في المدن.
كما تمكّن جيش التحرير من إقامة بعض السلطات المدنية في بعض مناطق الجنوب الجزائري وأخذت تمارس صلاحياتها على جميع الأصعدة.
المرحلة الثالثة (58 - 60): كانت هذه المرحلة من أصعب المراحل التي مرّت فيها الثورة الجزائرية، إذ قام المستعمر الفرنسي بعمليات عسكرية ضخمة ضد جيش التحرير الوطني. وفي هذه الفترة، بلغ القمع البوليس حده الأقصى في المدن والأرياف.. وفرضت على الأهالي معسكرات الاعتقال الجماعي في مختلف المناطق.
أما رد جيش التحرير، فقد كان خوض معارض عنيفة ضد الجيش الفرنسي واعتمد خطة توزيع القوات على جميع المناطق من أجل إضعاف قوات العدو المهاجمة، وتخفيف الضغط على بعض الجبهات، بالإضافة إلى فتح معارك مع العدو من أجل إنهاكه واستنـزاف قواته وتحطيمه.
وفي 19 أيلول - سبتمبر عام 1958 تمّ إعلان الحكومة الجزائرية المؤقتة برئاسة السيد فرحات عباس، ومنذ ذلك التاريخ أصبحت هذه الحكومة هي الممثل الشرعي والناطقة باسم الشعب الجزائري والمسؤولة عن قيادة الثورة سياسياً وعسكرياً ومادياً، وأعلنت في أول بيان لها عن موافقتها على إجراء مفاوضات مع الحكومة الفرنسية شرط الاعتراف المسبق بالشخصية الوطنية الجزائرية.
وفي تشرين الثاني - نوفمبر من عام 1958 شنّ جيش التحرير الوطني هجوماً على الخط المكهرب على الحدود التونسية، كما خاض مع الجيش الفرنسي معارك عنيفة وبطولية في مختلف أنحاء الجزائر.. وعلى الصعيد السياسي، طرحت قضية الجزائر في الأمم المتحدة وفي مؤتمر الشعوب الأفريقية بـ"أكرا" ولاقت التضامن والدعم الكاملين والتأييد المطلق لها...
وفي كانون الأول - ديسمبر من 1958، ألقى الجنرال ديغول خطاباً في الجزائر العاصمة أشار فيها إلى الشخصية الجزائرية، وانتخب في 22 من هذا الشهر رئيساً للجمهورية الفرنسية.
وفي 16 أيلول - سبتمبر 1959، أعلن الجنرال ديغول اعتراف فرنسا بحق الجزائر في تقرير مصيرها. وكان جواب الحكومة الجزائرية المؤقتة قبولها لمبدأ تقرير المصير واستعدادها للتفاوض المباشر في الشروط السياسية والعسكرية لوقف القتال وتوفير الضمانات الضرورية لممارسة تقرير المصير.
المرحلة الرابعة (1960 - 1962): المرحلة الحاسمة، خلال هذه الفترة الهامة والحاسمة من حرب التحرير.. حاول الفرنسيون حسم القضية الجزائرية عسكرياً.. ولكنهم لم يفلحوا في ذلك.. لأن جذور الثورة كانت قد تعمقت وأصبحت موجودة في كل مكان. وأضحى من الصعب، بل من المستحيل القضاء عليها، ورغم هذا الواقع.. فقد جرّد الفرنسيون عدة حملات عسكرية ضخمة على مختلف المناطق الجزائرية، ولكنها جميعاً باءت بالفشل وتكبّد الجيش الفرنسي خلالها خسائر فادحة، وقد تمّ في شهر كانون الثاني - يناير 1960 تشكيل أول هيئة أركان للجيش الجزائري الذي كان متمركزاً على الحدود الجزائرية - التونسية والجزائرية - المغربية وتمّ تعيين العقيد هواري بومدين أول رئيس للأركان لهذا الجيش.
وفي هذه الفترة بالذات، تصاعد النضال الجماهيري تحت قيادة الجبهة، وقد تجسّد ذلك في مظاهرات 11 كانون الأول - ديسمبر 1960، وتمّ خلال هذه الفترة عقد المؤتمر الثاني لجبهة التحرير الوطني في مدينة طرابلس بليبيا عام 1961.
أما على الصعيد السياسي، فقد عقدت الدورة 16 للأمم المتحدة (أيلول - سبتمبر 1961 وشباط - فبراير 1962)، وأمام أهمية الاتصالات المباشرة بين جبهة التحرير والحكومة الفرنسية، فإن الأمم المتحدة "دعت الطرفين لاستئناف المفاوضات بغية الشروع بتطبيق حق الشعب الجزائري في حرية تقرير المصير والاستقلال، وفي إطار احترام وحدة التراب الجزائري".
وهكذا انتصرت وجهة نظر جبهة التحرير الوطني.. وأُجبرت فرنسا على التفاوض بعد أن تأكدت فرنسا نفسها أن الوسائل العسكرية لم تنفع، خاصة بعد الفشل الذريع الذي مُنيت به حملاتها الضخمة وعدم فعالية القمع البوليسي في المدن، ورفض الشعب الجزائري المشاركة في الانتخابات المزوّرة واستحالة إيجاد "قوة ثالثة" تكون تابعة للمستعمر بأي حال.
وقام الفرنسيون بمناورات عدة وتهديدات كثيرة لتحاشي التفاوض، وعملوا كل ما بوسعهم لتصفية جيش التحرير الوطني كقوة عسكرية وكقوة سياسية.. فتهربت فرنسا من كل محاولات التفاوض النـزيه عاملة على إفراغ حق تقرير المصير من محتواه الحقيقي، متوهمة بذلك أنها ستنتصر عسكرياً على الثورة.
وكان يقابل سياسة المفاوضات هذه.. حرب متصاعدة في الجزائر بهدف تحقيق النصر؛ فقد كان الفرنسيون يعتقدون أن رغبة جبهة التحرير في السلم وقبولها للاستفتاء يعتبر دليلاً على الانهيار العسكري لجيش التحرير الوطني.. إلا أن الجبهة عادت وأكدت من جديد أن الاستقلال ينتـزع من سالبه ولا يوهب منه، فاتخذت جميع التدابير لتعزيز الكفاح المسلح..
وعادت فرنسا بعد ذلك لتقدم لمندوبي جبهة التحرير صورة كاريكاتورية للاستقلال: جزائر مقطوعة عن أربعة أخماسها (الصحراء) وقانون امتيازي للفرنسيين... فرفضت الجبهة المقترحات جملة وتفصيلاً.. ولما عجزت فرنسا عن حلّ القضية بانتصار عسكري.. أجرت اتصالات ومفاوضات جديدة لبحث القضايا الجوهرية، وقد دخلت هذه المرة مرحلة أكثر إيجابية، وتحددت الخطوط العريضة للاتفاق، أثناء مقابلة تمت بين الوفد الجزائري والوفد الفرنسي في قرية فرنسية بالقرب من الحدود السويسرية.
وبعد ذلك.. عقدت ندوة حول إيقاف القتال في إيفيان من 7 إلى 18 آذار - مارس 1962 تدارست الوفود خلالها تفاصيل الاتفاق.. وكان الانتصار حليف وجهة نظر جبهة التحرير، وتوقف القتال في 19 آذار - مارس بين الطرفين وتحدد يوم الأول من تموز لإجراء استفتاء شعبي.. فصوّت الجزائريون جماعياً لصالح الاستقلال.. وبذلك تحقق الهدف السياسي والأساسي الأول لحرب التحرير، بعد أن دفع الشعب الجزائري ضريبة الدم غالية في سبيل الحرية والاستقلال.. وبعد أن استمرت الحرب قرابة ثماني سنوات سقط خلالها ما يقرب من مليون ونصف مليون شهيد.
وقد صادف بدء انسحاب القوات الفرنسية في 5 تموز - يوليو 1962 في يوم دخولها 5 تموز - يوليو 1830 أي بعد 132 عاماً من الاستعمار، كما انسحبت هذه القوات من نفس المكان الذي دخلت منه إلى الجزائر في منطقة "سيدي فرج" القريبة من الجزائر العاصمة وتمّ في هذا اليوم تعيين السيد أحمد بن بيللا كأول رئيس لجمهورية الجزائر المستقلة بعد خروجه من السجون الفرنسية مع عدد من قادة الثورة وكوادرها.
يرجع الفضل في انتصار الثورة الجزائرية إلى وضوح أهداف القائمين بها والتضحيات الشعبية الهائلة التي قدمها الشعب الجزائري الذي عبأ كل طاقاته لتحقيق الانتصار، يضاف إلى ذلك الأساليب المبتكرة التي لجأ إليها المجاهدون والمجاهدات لتوجيه الضربات الأليمة لجيش متفوق في العدد والعدة. وأخيراً التأييد العربي (قواعد الثوار في تونس والمغرب والدعم الشعبي والمادي الواسع من مصر عبد الناصر وسورية والعراق)، والعالمي (دول العالم الثالث والدول الاشتراكية).

aksel
03-25-2010, 03:41 PM
صور من الثورة الجزائرية


هؤلاء هم الرجال الحقيقيون

http://www.acig.org/artman/uploads/bor_dca.jpg

http://www.djelfa.org/archive/prisonnier/8mai45-propagande.jpg

http://www.ibtesama.com/vb/imgcache2/103834.gif

http://blogs-static.maktoob.com/userFiles/y/o/youhiba_soura/images/1190482405.jpg

http://oracleguy.jeeran.com/zouave.jpg

http://www.alnayfat.net/vb/imgcache/2/10392alsh3er.gif

http://www.djelfa.org/archive/operation/descente-dans-un-village.jpg

http://www.oga2.com/upfiles/b7W92551.jpg

http://www.awda-dawa.com/photos/image/from-5-25perso.wanadoo.fr.jpg

http://biskra.yoo7.com/users/2114/41/16/11/album/pr/benmeh10_800x600.jpg

http://moudjahid23.isuisse.com/independence.jpg

http://www.djelfa.org/archive/maquis/1rep-mission-aures.jpg

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/0/04/Khider_-_Lacheraf_-_A%C3%AFt_Ahmed_-_Boudiaf_-_Ben_Bella.jpg

http://www.djelfa.info/img/hist/revolution.gif

الله يرحمكم ياشهدائنا الأبرار ضربتم لنا مثل في الشجاعة والإقدام والتضحية وسوف نقتدي بكم

http://2.bp.blogspot.com/__XE-5yabazI/SFOgPvfWd8I/AAAAAAAADBQ/DMj1Dw84Juc/s400/algerie.jpeg

aksel
03-25-2010, 07:53 PM
5- الجنرال شارل ديغول وبعض مخططاته

http://sitemaker.umich.edu/resistance/files/degaulle__charles.jpg

شارل ديغول (1890 - 1970) جنرال ورجل سياسة فرنسي ولد في مدينة ليل الفرنسية. ، تخرج من المدرسة العسكرية سان سير عام 1912 من سلاح المشاة . ألف عدة كتب حول موضوع الإستراتيجية والتصورالسياسي والعسكري . عين جنرال فرقة ، ونائبا لكاتب الدولة للدفاع الوطني في يناير 1940 قاد مقاومة بلاده في الحرب العالمية الثانية وترأس حكومة فرنسا الحرة في لندن في 18 يناير . وفي سنة 1943 ترأس اللجنة الفرنسية للتحرير الوطني والتي أصبحت في حزيران (جوان) 1944 تسمى بالحكومة المؤقتة للجمهورية الفرنسية . أول رئيس للجمهورية الفرنسية الخامسة ، عرف بمناوراته الاستعمارية تجاه الجزائر ، منها مشروع قسنطينة ، القوة الثالثة ، الجزائر جزائرية ، مشروع فصل الصحراء الجزائرية سلم الشجعان . توفي في كولمبي لدو إغليز عام 1970 .

ديغول والشعب الفرنسي
ينظر الفرنسيون إلى شارل ديغول إلى أنه الأب الروحي للجمهورية الفرنسة الخامسة ، ويرجع الكثير من الفرنسيين الفضل إلى الجنرال ديغول في استقلال بلادهم من الجيوش النازية أثناء الحرب العالمية الثانية إذ لم يتوقف وهو في لندن من إطلاق الشعارات التي كانت تلهب قلوب الفرنسيين وتدفعهم إلى المقاومة، ومن أشهر نداءاتة "أيها الفرنسيون لقد خسرنا معركة لكننا لم نخسر الحرب وسوف نناضل حتى نحرر بلدنا الحبيب من نير الاحتلال الجاثم على صدره". وينعكس تقدير هذا الرجل بشكل واضح في العاصمة باريس إذ تم تسميه العديد من المرافق الحيوية باسم الجنرال مثل(المطار، الشوارع,المتاحف ومحطات القطارات)

أ-مشروع قسنطينة
يعتبر هذا المشروع في نظر الفرنسيين مشروعا اقتصاديا واجتماعيا وثقافيا مفيدا ،بينما نظر إليه الجزائريون كمشروع استعماري هدفه إفشال الثورة وإبعاد الشعب الجزائري عنها وفصله بالأساس عن جيش التحرير الوطني وإقناعه بضرورة الاندماج في فرنسا . وكان الجنرال ديغول هو الذي أعلن عن المشروع في 4 أكتوبر 1958 في خطابه بمدينة قسنطينة .

محتوى المشروع ونتائجه
استخدم ديغول في هذا المشروع وسائل (التهدئة) للقضاء على الثورة الجزائرية وخلق فئة من المتغربين الجزائريين يحكم من خلالها الجزائر بعد أن يتمكن من تدجين الشعب الجزائري . ووضع مشروع قسنطينة لتحقيق المسائل التالية في ظرف 5 سنوات :

بناء 200 ألف مسكن لإيواء مليون شخص.
توزيع 250 ألف هكتار من الأراضي على الجزائريين.
توظيف الجزائريين ضمن إطارات الدولة الفرنسية بنسبة 10% في الإدارة والجيش والتعليم.
تمدرس مليون ونصف طفل في المدارس من بين الأطفال الذين بلغوا سن التعليم.
تسوية المرتبات والأجور في الجزائر مع مرتبات وأجور فرنسا.
إيجاد 400 ألف وظيفة جديدة بواسطة إيجاد معامل عديدة تهدف إلى تصنيع الجزائر
وأعلن أن هذا المشروع سيمول بألفي مليار خلال السنوات الخمس المقبلة أي 400 مليار فرنك في العام تدفع الميزانية الفرنسية نصفها على أن تدفع رؤوس الأموال الخاصة النصف الآخر. ونظرا لعدم الالتزام بالتمويل وبحكم أن المشروع في حد ذاته كان يهدف إلى فصل الشعب عن الثوار فإنه لم يحقق أهدافه. ذلك أنه لم يكن برنامجا اقتصاديا بقدر ما هو مشروع استعماري دعائي وللدلالة على ذلك يمكن التأكد بالرجوع إلى أقوال أحد المسؤولين الفرنسيين يدعى ديلوقريي : "حتى لو فرضنا أن الحرب ستنتهي قريبا فإن تقرير مصير الجزائريين لا يمكن أن يقع على إثر ذلك مباشرة إذ يجب أن نترك الوقت اللازم لعودة الحياة السياسية إلى البلاد ومن هذه الناحية نجد أن مشروع قسنطينة يسهل وعي الجزائريين ويمكن من تدعيم مصير فرنسا في الجزائر". وهكذا فإن مشروع قسنطينة كان قد ضم جوانب إصلاحية نذكر منها المشروع الثقافي والمشروع الإداري والمشروع الصحي والمواصلات واستغلال الصحراء ، وتكوين نخبة متغربة عرفت باسم القوة الثالثة تحكم الجزائر باسم فرنسا.

ب-الجزائر جزائرية
الجزائر جزائرية L'Algérie algérienne: مصطلح سياسي نادى به الجنرال شارل ديغول وكان يهدف من ورائه إلى تهميش جبهة التحرير الوطني والعمل على تكوين جزائر بدونها وهذا ما سعى إليه مع بداية جويلية 1960م. حيث قام بتأليف لجنة مكونة من 120 شخص من مجلس الشيوخ والبرلمان ,وكذلك المجالس الإقليمية والغرف التجارية و الفلاحية ورؤساء البلديات وبعض المستشارين.

وقد تشكلت لهذا الغرض أربع لجان هي :

اللجنة الأولى : مكلفة بالإصلاح الزراعي وتطبيق الجزء المتعلق بالزراعة من مشروع قسنطينة .
اللجنة الثانية: مكلفة بالإصلاح المالي محلياً .
اللجنة الثالثة : مكلفة بالإصلاح الإداري وتنظيم خلاياه الرئيسية .
اللجنة الرابعة : مكلفة بدراسة الوسائل المساعدة على خلق مجموعات طائفية وعرقية تكون تمهيداً لتقسيم الجزائر مستقبلاً.

ج-سلم الشجعان (La paix des braves)
هو النداء الذي وجهه ديغول في 23 أكتوبر عام 1958 إلى جيش التحرير الوطني بكل فئاته دون أن يستثني الطبقات السياسية وقد دعاهم فيه إلى الاستسلام في أقرب الآجال ويكون ذلك عن طريق رفع الأعلام البيضاء ومما قاله في هذا النداء ما يلي :
'' على الذين بدؤوا القتال أن يوقفوه .. وعليهم أن يعودوا إلى منازلهم وذويهم وعلى قادتهم أن يتصلوا بقادتنا العسكريين بواسطة استعمال العلم الأبيض ، أما أعضاء الوفد الخارجي للثورة فما عليهم إلا أن يتجهوا إلى سفارة فرنسا في تونس أو الرباط كي تضمن نقلهم إلى فرنسا لكي يبحثوا شروط الاستسلام في النطاق الفرنسي ، وأما المستقبل السياسي للجزائر فلا مجال للتعرض له لأن هذا المستقبل قرره استفتاء 28 سبتمبر 1959.

aksel
03-25-2010, 07:58 PM
6-اتفاقيات إيفيان

اتفاقيات إيفيان هي مفاوضات تمت بين الجزائر وفرنسا بين عامي 1960 و1962، ومن خلالها حصلت الجزائر على استقلالها من فرنسا.

محتويات
1 مراحل المفاوضات
2 المفاوضات الرسمية
3 محادثات مولان
4 ايفيان الأولى
5 محادثات لوغران
6 مفاوضات ايفيان الثانية

مراحل المفاوضات
حددت جبهة التحرير الوطني أهدافها، ومعالمها، ووسائلها بوضوح دون استبعاد خيار السلم حيث جاء في بيان أول نوفمبر 1954 : "... وفي الأخير ،وتحاشيا للتأويلات الخاطئة، وللتدليل على رغبتنا الحقيقية في السلم وتحديدا للخسائر البشرية وإراقة الدماء فقد أعددنا للسلطات الفرنسية وثيقة مشروعة للمناقشة إذا كانت هذه السلطات تحذوها النية الطيبة، وتعترف نهائيا للشعوب التي تستعمرها بحقها في تقرير مصيرها بنفسها... فتح مفاوضات مع الممثلين المفوضين من طرف الشعب الجزائري على أسس الاعتراف بالسيادة الجزائرية وحدة لا تتجزأ...". ومن هذا المنطلق كان أسلوب ومنهج جبهة التحرير الوطني واضحًا من حيث الموازنة بين العمل العسكري في الداخل والنشاط السياسي والدبلوماسي، فلم تكد تمر ستة أشهر من عمر الثورة حتى دوى صيتها في الكثير من المنابر والمحافل، الدولية بما أتاح تدويل القضية الجزائرية من خلال تمثيلها بوفد في جلسات أشغال مؤتمر باندونغ، وفي المقابل لم تغفل عن إيجاد الإطار الملائم لفتح باب التفاوض التزاما بما تضمنه بيان 1نوفمبر 1954. في هذا الإطار الذي رسمه البيان، حرصت جبهة التحرير الوطني على إبقاء باب الاتصالات مفتوحاً وممكناً واستجابت لجميعها بما في ذلك الاتصالات السرية - على الرغم من سوء نية الطرف الفرنسي، الذي وجد فيها مجالاً لجس النبض، والتنقيب عن مكامن الضعف وإيجاد أساليب لضرب الثورة في الداخل والخارج. على أن سلسلة الاتصالات تواصلت وتكررت في فترات متقطعة ما بين سنوات 1956 - 1959 دون أن تحقق نجاحاً يذكر، ومَردُّ ذلك عدم جدية الطرف الفرنسي، الذي كان يفضل إدراج الاتصالات ضمن إستراتيجية الحلّ الأمني العسكري. مما جعلها لا تعدو سوى مناورات سياسية ترمي إلى مساومة قادة الثورة، وحملهم على قبول فكرة إيقاف القتال أولاً ،وبعدها إجراء انتخابات ينبثق عنها ممثلون للتفاوض مع فرنسا. ومن جانب آخر أكدت الثورة الجزائرية بما لا يدع مجالاً للشك صمودها من خلال انتصاراتها العسكرية على الجيش الاستعماري، ونجاحها في إخراج القضية الجزائرية إلى حيّز أوسع من الحدود الوطنية والإقليمية وفرضها في المحافل الدولية،، كما فضحت مناورات ديغول بكافة أشكالها السياسية والاقتصادية والاجتماعية والمخططات العسكرية مثل سلم الشجعان -إيجاد قوة ثالثة، مشروع قسنطينة، ومخطط شال - تقوية الأسلاك المكهربة على الحدود الاستعانة بقوات من حلف الأطلسي.

المفاوضات الرسمية
في ظل الظروف الأنفة الذكر، ازداد الوضع السياسي والاقتصادي في فرنسا تأزماً بحيث لم يبق لديغول من مجال لقلب الهزيمة العسكرية إلى انتصار سياسي سوى الدعوة للشروع في مفاوضات مع الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية، وقد دعا بشكل رسمي وعلني عبر الخطاب الذي ألقاه يوم 14 جوان 1960 إلى الجلوس حول طاولة التفاوض.

محادثات مولان
وبناءً على ذلك كلفت الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية السيدين محمد الصديق بن يحي من طرف وأحمد بومنجل معا لاجراء محادثات في 25 جوان 1960 بمدينة مولان الفرنسية مع الطرف الفرنسي. حيث استمرت هذه المحادثات إلى غاية 29 جوان من نفس الشهر غير أنها باءت بالفشل بعد أن تأكدت نوايا فرنسا السيئة والخلافات الواضحة بين الطرفين حول العديد من القضايا الجوهرية التي أراد فيها الفرنسيون إملاء شروطهم سعيا للتعجيل بوقف إطلاق النار لا غير. وقد شرح السيد فرحات عباس رئيس الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية - في نداء وجهه للشعب الجزائري يوم 5/7/1960 - موقف حكومته من محادثات مولان حين قال "... فعندما اتخذنا في العشرين من يونيو الأخير قرارا يقضي بإرسال بعثة إلى فرنسا لم يفتنا أن نذكر بأن هناك خلافات كبرى بيننا وبين الحكومة الفرنسية، وفي مولان أتضح أن هذه الخلافات أكبر مما كنا نظن... فلم يكن تقارب بين وجهات نظر الفريقين فحسب، وإنما وجد مبعوثانا نفسيهما أمام رفض بات للدخول في المفاوضات... وحتى في المفاوضات تقف الحكومة الفرنسية موقف الاستعماري العنيد وترفض كلية مناقشة الند للند..." وعليه تواصلت انتصارات الثورة -رغم الخسائر التي لحقت بها- بأن أفشلت مخطط شال، وفوتت الفرصة على ديغول ومشروعه "الجزائر جزائرية" بعد أن استجاب الشعب الجزائري لنداء الجبهة - أثناء زيارة دوغول للجزائر يوم 9 ديسمبر 1960-حيث خرج الشعب في أبهر صور التضامن والوطنية في مظاهرات 11 ديسمبر 1960 عمت مختلف مدن الجزائر من العاصمة، وهران قسنطينة، بجاية، البليدة وغيرها، كما صعد جيش التحرير الوطني من كفاحه.أما على المستوى الخارجي فقد نشطت بعثات جبهة التحرير الوطني على جميع الأصعدة، مما أجبر حكومة ديغول على العودة إلى طاولة المفاوضات. وبمساعي سويسرية ممثلة في شخص أوليفي لانغ تجددت اللقاءات بين وفدي الحكومة المؤقتة للجمهورية الجزائرية والحكومة الفرنسية في لوسارن ونيوشاتل، جمعت أحمد بومنجل وأحمد فرنسيس وسعد دحلب بممثلي الحكومة الفرنسية براكروك، ثم شايي.و لاحقا التقى جورج بومبيدو دولوس بالسيد الطيب بولحروف في نيوشاتل

ايفيان الأولى
كان من المرتقب إجراءها في 7 أفريل1961 لكنها تأخرت نتيجة وضع فرنسا السياسي الذي ازداد تأزما، بالإضافة إلى رفض جبهة التحرير فكرة إشراك أطراف أخرى في المفاوضات عندما أفصح لوي جوكس في 31/3/1961 عن نية حكومة بلاده اشراك الحركة الوطنية الجزائرية (..(mna بالإضافة إلى حادثة اغتيال رئيس بلدية ايفيان وما تلاه من أحداث نتيجة الضغط الذي أظهره المستوطنون المتصلبون بمواقفهم المنادية بشعار "الجزائر فرنسية"، وقد ذهبوا أبعد من ذلك بأن أسسوا منظمة إرهابية: منظمة الجيش السري o.a.s. كما حاول أنصار الجزائر فرنسية من الجنرالات المتطرفين من أمثال صالان وجوهو وزيلر وشال الإطاحة بالرئيس ديغول في 22 أبريل1961 مما عرَّض المفاوضات إلى التأجيل إلى غاية يوم 20 ماي 1961 بمدينة ايفيان، أين إلتقى الوفد الجزائري المشكل من السيد كريم بلقاسم - محمد الصديق بن يحي - أحمد فرنسيس -سعد دحلب ورضا مالك وأحمد بومنجل بـ السيد لوي جوكس وكلود شايي وبرونو دولوس … ورغم الجلسات المتكررة ما بين 20 ماي - 13جوان 1961 لم يحسم في القضايا الجوهرية إذ اصطدمت مرة أخرى بإصرار الطرف الفرنسي بمناقشة ملف وقف إطلاق النار بمعزل عن بقية الملفات، والمساس بالوحدة الترابية للجزائر في إطار سياسة فصل الصحراء، ومسألة محاولة فرض الجنسية المزدوجة للفرنسيين الجزائريين، إلا أن الطرف الجزائري رفض المساومة على المبادئ الأساسية التي أقرها بيان أول نوفمبر 1954، الأمر الذي دفع بالسيد لوي جوكس رئيس الوفد الفرنسي تعليق المفاوضات يوم 13جوان 1961.

محادثات لوغران
أستؤنفت المحادثات في لو غران ما بين 20 - 28 جويلية 1961 لكن بدون جدوى مما جعل المفاوض الجزائري يبادر هذه المرة إلى تعليقها بسبب إصرار الحكومة الفرنسية على التنكر لسيادة الجزائر على صحرائها مروجة لمغالطة تاريخية مفادها أن الصحراء بحر داخلي تشترك فيه كل البلدان المجاورة وبهدف ضرب الوحدة الوطنية وإضعاف الثورة وتأليب دول الجوار عليها. وبذلك علقت المحادثات نظرا لتباعد وجهات النظر بين الطرفين لاسيما فيما يخص الوحدة الترابية. ولم تباشر الحكومة المؤقتة اتصالاتها إلا بعد أن تحصلت على اعتراف صريح في خطاب الرئيس الفرنسي شارل ديغول يوم 5سبتمر 1961 ضمنه اعتراف فرنسا بسيادة الجزائر على صحرائها. على إثر ذلك تجددت اللقاءات التحضيرية أيام: 28 - 29 أكتوبر 1961 ثم يوم 9 نوفمبر 1961 في مدينة بال السويسرية جمعت رضا مالك ومحمد الصديق بن يحي بـ شايي ودو لوس عن الطرف الفرنسي وفي 9، 23 و 30 ديسمبر 1961 التقى سعد دحلب بلوي جوكس في مدينة لي روس لدراسة النقاط الأساسية ومناقشة قضايا التعاون وحفظ النظام أثناء المرحلة الانتقالية ومسألة العفو الشامل. وبعد أن ضمن المفاوض الجزائري تحقيق المبادئ الأساسية والسيادية خلال المفاوضات التي جرت بـ لي روس ما بين 11- 19 فبراير 1962و مصادقة المجلس الوطني للثورة الجزائرية على مسودة محادثات لي روس أبدى استعداده للدخول في مفاوضات المرحلة النهائية

مفاوضات ايفيان الثانية
بعد أن صادق المجلس الوطني للثورة الجزائرية على مسودة لي روس أعلنت الحكومة المؤقتة رغبتها في مواصلة المفاوضات رسميا في مدينة ايفيان الفرنسية أين التقى كريم بلقاسم وسعد دحلب ومحمد الصديق بن يحي، ولخضر بن طوبال وامحمد يزيد وعمار بن عودة رضا مالك والصغير مصطفاي بالوفد الفرنسي: لوي جوكس وروبير بيرون، وبرنار تريكو وبرينو دو لوس وكلود شايي والجنرال دو كماس، في جولة أخيرة من المفاوضات امتدت ما بين 7- 18 مارس 1962. توجت بإعلان توقيع اتفاقيات ايفيان وإقرار وقف إطلاق النار، وإقرار مرحلة انتقالية وإجراء استفتاء تقرير المصير. كما تضمنت هذه الاتفاقيات جملة من اتفاقيات التعاون في المجالات الاقتصادية والثقافية سارية المفعول لمدة 20 سنة.

aksel
03-25-2010, 08:04 PM
7-تاريخ اليهود الاسود
كثير اشياء نجهلها عن عدونا............تاريخه ,,تفكيره,,مخطاطاته,,لغته واعتقد من الواجب علينا انه هالاشياء او البعض منها على الاقل وياليت نحاول جميعا بهالمنتدى نفيد بعض لان معرفة عدوك تختصر نصف المسافه للانتصار عليه.......

تاريخ اليهود
· كانت فلسطين تعرف بأرض كنعان ويرجع تاريخها إلى 3500 ق.م.
· هاجر إلى كنعان (فلسطين) سيدنا إبراهيم مع قبيلته سنة 1921 ق.م.
· ترك إبراهيم كنعان بسبب القحط بعد عام من هجرته وذهب إلى مصر ثم عاد إلى كنعان حيث ولد له إسماعيل ثم إسحاق ومن إسحاق يعقوب الذى يعرف بإسرائيل والذى خلف اثنا عشر ولدًا هم بنو إسرائيل ومنهم النبى يوسف ويهوذا وإليه ينسب اليهود.
· لما استقر بيوسف المقام فى مصر كما يحكى القرآن بعد أن كان وزيرًا على بيت مال الفرعون أرسل إلى أبيه وإخوته بعد أن حدث القحط فى أرض كنعان واستقر ببنى إسرائيل المقام فى مصر حوالى 435 عامًا.
· بعد موت يعقوب ويوسف ازداد نفوذ بنى إسرائيل وتمردوا ثائرين على فرعون ورأى فى منامه أنه سيولد له منهم ولد ينتهى ملكه على يديه فعمل على إذلالهم والتنكيل بهم وذبح من يولد من ذكورهم إلا أن الله نجا موسى من بين أيديهم حيث ألقته أمه فى النهر وأخذته زوجة فرعون وتبنته والقصة معروفة فى القرآن.
· أهلك الله فرعون وخرج موسى مع بنى إسرائيل إلى سيناء وعبدوا العجل وعاقبهم الله بالتيه فى أرض سيناء.
· بعد وفاة موسى قاد بنى إسرائيل يوشع بن نون فدخلوا أريحا بأرض كنعان وقتلوا جميع من فيها وامتزجوا بعد ذلك بسكان كنعان الأصليين وتزوجوا منهم.
· هزمهم الفلسطينيون بعد أن حاربوهم هزيمة منكرة إلا أن الإسرائيليين انتصروا بقيادة داود عليه السلام واستولوا على أورشليم (القدس) سنة 1000 ق.م.
· خلف سليمان أباه داود وشيد الهيكل فى القدس.
· بعد موت سليمان انقسمت المملكة إلى جنوبية وتشمل أحفاد يهوذا وبنيامين وعاصمتها القدس وشمالية وتشمل باقى الأسباط الاثنى عشر وعاصمتها السامرة وتسمى مملكة إسرائيل.
· اكتسح الأشوريون مملكة إسرائيل 721 ق.م. فهاجر الإسرائيليون إلى أقطار كثيرة منها مصر.
· اكتسح فرعون مصر مملكة يهوذا ومملكة الأشوريين سنة 608 ق.م.
· أتى بختنصر ملك بابل واحتل مملكة يهوذا عام 587 ق.م وحرق أورشليم وهدم المعبد وقصر داود ودمر هيكل سليمان وسبى اليهود وأرسلهم إلى بابل وفر بعضهم إلى مصر.
· فتح كورش الفارسى أرض بابل وعاون اليهود فأذن لهم بالرجوع إلى بلادهم سنة 536ق.م.
· وسكنوا أورشليم وأعادوا بناء الهيكل وظلوا خاضعين للفرس.
· هزمهم الإسكندر الأكبر سنة 333 ق.م. فخضع اليهود له.
· جاء البطالمة فأخضعوا اليهود لفترة بلغت مائة عام.
· ثم جاء الرومان فأخضعوا اليهود إلى أن كان حكم هيرودوس اليهودى وكان واليًا على الجليل ولد المسيح عليه السلام وآذاه اليهود وحاولوا قتله.
· هزم فسباسيان الرومانى اليهود وهدم أسوار مدينة أورشليم وخرب الهيكل وشتت اليهود فى سائر الأقطار وانتهى بذلك عهد المعبد الثانى.
· فى عهد الامبراطور هدريان ثار اليهود فى فلسطين فأرسل إليهم جيشًا شتت شملهم وخرب القدس ودمر ما تبقى من آثار المعبد الثانى وبنى بدلاً من القدس مدينة إيلياء للروم وحرم على اليهود دخول فلسطين.
· فتح المسلمون فلسطين وأقر الخليفة الفاروق عمر بن الخطاب على أهل إيلياء ألا يساكنهم أحد من اليهود فى مدينتهم وبحث عن مكان يصلى فيه فصحبه البطريرق إلى المسجد الأقصى حيث بنى عمر مسجدًا باسمه على مقربة منه.
· استولى الصليبيون على فلسطين وحررها صلاح الدين.
· حاول اليهود تأجير فلسطين من محمد علىّ ومن السلطان عبد الحميد فلم يفلحوا فعقدوا مؤتمرًا فى بال بسويسرا سنة 1897م بقيادة تيودور هيرتزل للتخطيط لإعلان دولتهم من النيل إلى الفرات على مرحلتين بعد 50 عامًا ثم بعد 100عام.
· احتلت إنجلترا فلسطين وجعلتها تحت الانتداب وأعطى بلفور وزير خارجيتها لليهود وعدًا بإقامة وطن قومى هناك وتم إعلان الدولة اليهودية سنة 1948م.

وهكذا نلاحظ هذه الملاحظات الهامة:
· أولاً: أن فلسطين لم تكن خالية حين دخلها اليهود وإنما كانت مسكونة ومملوكة للعرب الكنعانيين وغيرهم من قبائل العرب الذين هاجروا إلى هذه الأرض منذ أزمان بعيدة.
· ثانيًا: أن الوجود العربى فى فلسطين كان وجودًا أساسيًا طيلة مراحل التاريخ فلم يفارقوها فى أى عهد من العهود، بينما كان الوجود العبرى هامشيًا مرحليًا خاضعًا للظروف الطبيعية والسياسية الدولية.
· ثالثًا: حتى حينما دخل اليهود إلى فلسطين بقيادة يوشع بن نون وأرادوا أن يقيموا لهم دولة هناك، لم يسلم لهم العرب ، وإنما ظلوا يحاربونهم لفترات حتى يقول أحد المؤرخين: "لقد كانت حياة العبريين بفلسطين أشبه بحياة رجل أصر على الوقوف فى ميدان صاخب فكان مصيره أن دهمته السيارات.
· رابعًا : أن الدولة التى أقامها اليهود فى فلسطين على يد (داود وسليمان) لم يتعد عمرها السبعين عامًا وهى فترة قصيرة جدًا إذا ما قورنت بالوجود العربى هناك، فقد أقام العرب فى فلسطين، ممالك عدة وقد أشارت التوراة إلى أسماء الملوك والأمم التى كانت تسكن فلسطين قبل قيام بنى إسرائيل.
· خامسًا: أن اليهود حينما دخلوا فلسطين فى العصر الحديث لم يدخلوها إلا ضيوفًا مهاجرين على العرب أصحاب البلاد الحقيقيين وبرغم قيام دولتهم سنة 1948م إلا أنهم يعيشون فى حروب مستمرة مع جيرانهم ولن تنتهى هذه الحروب مما يؤكد أن وجود اليهود فى فلسطين هو وجود شاذ؛ لأنه قائم على أساس السلب والنهب والاغتصاب والاستغلال والخيانة والعمالة، ولولا خيانات بعض الحكام العرب، لانتهى الوجود اليهودى هناك.

· ولكن اليهود يحاولون تزييف التاريخ، ويدعون ملكيتهم لفلسطين بحجة أنهم عاشوا فيها فترة من الزمان، وأقاموا فيها دولة، ولكنها حجة داحضة، لأنه بمنطقهم هذا يكون لهم الحق فى ملكية العالم كله، حيث كانوا مشردين فى أرجاء الأرض، فقد عاشوا فى كل بقعة وكل دولة من دول العالم ولفترات متطاولة وقرون عدة ، فهل يكون لهم الحق أيضًا فى ملكية كل دولة نزلوا فيها؟ إنه لمنطق غريب هذا الذى يقلب الحقائق.

aksel
03-25-2010, 08:10 PM
8-حرب أكتوبر

حرب أكتوبر تعرف كذلك بحرب تشرين وحرب يوم الغفران هي حرب دارت بين كل من مصر وسوريا من جانب وإسرائيل من الجانب الآخر في عام 1973م. بدأت الحرب في يوم السبت 6 أكتوبر 1973 الموافق ليوم 10 رمضان 1393 هـ) بهجوم مفاجئ من قبل الجيش المصري والجيش السوري على القوات الإسرائيلية التي كانت مرابطة في سيناء وهضبة الجولان. وقف النار في 24 أكتوبر 1973، وقد هدفت مصر وسورية إلى استرداد شبه جزيرة سيناء والجولان التي سبق أن احتلتهما إسرائيل.انتهت الحرب رسميا بالتوقيع على اتفاقية فك الاشتباك في 31 مايو 1974 حيث وافقت إسرائيل على إعادة مدينة القنيطرة لسوريا وضفة قناة السويس الشرقية لمصر مقابل إبعاد القوات المصرية والسورية من خط الهدنة وتأسيس قوة خاصة للأمم المتحدة لمراقبة تحقيق الاتفاقية.
1 الأسباب
2 ميزان القوى
2.1 مصر
2.2 سورية
2.3 إسرائيل
3 الحرب
3.1 سيناء
3.1.1 الضربة الجوية
3.1.2 عبور قناة السويس
3.2 الجولان
4 الحظر النفطي
5 نهاية الحرب
6 حرب الاستنزاف
7 الدول المشاركة بالعمليات العسكرية
7.1 العراق
7.2 الجزائر
7.3 ليبيا
7.4 الأردن
7.5 المغرب
7.6 السعودية
7.7 السودان
7.8 الكويت
7.9 تونس
7.10 كوريا الشمالية



الأسباب
حرب أكتوبر هي إحدى جولات الصراع العربي الإسرائيلي، حيث خططت القيادة المصرية مع السورية لشن حرب في وقت واحد على إسرائيل بهدف استرداد شبه جزيرة سيناء والجولان التي سبق أن احتلتهما إسرائيل في حرب 1967، وقد كانت المحصلة النهائية للحرب هي تدمير خط بارليف في سيناء وخط آلون في الجولان، وكانت إسرائيل قد أمضت السنوات الست التي تلت حرب يونيو في تحصين مراكزها في الجولان وسيناء، وأنفقت مبالغ ضخمة لدعم سلسلة من التحصينات على مواقعها في مناطق مرتفعات الجولان وفي قناة السويس، فيما عرف بخط بارليف.

في 29 أغسطس 1967 اجتمع قادة دول الجامعة العربية في مؤتمر الخرطوم بالعاصمة السودانية ونشروا بياناً تضمن ما يسمى ب"اللاءات الثلاثة": عدم الاعتراف بإسرائيل، عدم التفاوض معها ورفض العلاقات السلمية معها. في 22 نوفمبر 1967 أصدر مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة قرار 242 الذي يطالب الانسحاب الإسرائيلي من الأراضي (النسخة العربية من القرار 242 تحتوي على كلمة الأراضي بينما الإنجليزية تحوي كلمة أراض) التي احتلتها في يونيو 1967 مع مطالبة الدول العربية المجاورة لإسرائيل بالاعتراف بها وبحدودها. في سبتمبر 1968 تجدد القتال بشكل محدود على خطوط وقف إطلاق النار بين إسرائيل وكل من مصر وسوريا بما يسمى حرب الاستنزاف، مما دفع الولايات المتحدة إلى اقتراح خطط لتسوية سلمية في الشرق الأوسط، وكان وزير الخارجية الأمريكي وليام روجرز قد إقترح ثلاث خطط على كلا الجانبين الخطة الأولى كانت في 9 ديسمبر 1969، ثم يونيو 1970، ثم 4 أكتوبر 1971. تم رفض المبادرة الأولى من جميع الجوانب، وأعلنت مصر عن موافقتها لخطة روجرز الثانية حتى تعطي نفسها وقتاً أكثر لتجهيز الجيش وتكملة حائط الصواريخ للمعركة المنتظرة، أدت هذه الموافقة إلى وقف القتال في منطقة قناة السويس، وإن لم تصل حكومة إسرائيل إلى قرار واضح بشأن هذه الخطة. في 28 سبتمبر 1970 توفي الرئيس المصري جمال عبد الناصر، وتم تعيين أنور السادات رئيساً للجمهورية. في فبراير 1971 قدم أنور السادات لمبعوث الأمم المتحدة غونار يارينغ، الذي أدار المفاوضات بين مصر وإسرائيل حسب خطة روجرز الثانية، شروطه للوصول إلى تسوية سلمية بين مصر وإسرائيل وأهمها انسحاب إسرائيلي إلى حدود 4 يونيو 1967. رفضت إسرائيل هذه الشروط مما أدى إلى تجمد المفاوضات. في 1973 قرر الرئيسان المصري أنور السادات والسوري حافظ الأسد اللجوء إلى الحرب لاسترداد الأرض التي خسرها العرب في حرب 1967م. كانت الخطة ترمي الاعتماد على المخابرات العامة المصرية والمخابرات السورية في التخطيط للحرب وخداع أجهزة الأمن والاستخبارات الإسرائيلية والأمريكية ومفاجأة إسرائيل بهجوم غير متوقع من كلا الجبهتين المصرية والسورية، وهذا ما حدث، حيث كانت المفاجأة صاعقة للإسرائليين.

حقق الجيشان المصري والسوري الأهداف الإستراتيجية المرجوة من وراء المباغتة العسكرية لإسرائيل، كانت هناك إنجازات ملموسة في الأيام الأولى بعد شن الحرب، حيث توغلت القوات المصرية 20 كم شرق قناة السويس، وتمكنت القوات السورية من الدخول في عمق هضبة الجولان. أما في نهاية الحرب فانتعش الجيش الإسرائيلي فعلى الجبهة المصرية تمكن من فتح ثغرة الدفرسوار وعبر للضفة الغربية للقناة وضرب الحصار على الجيش الثالث الميداني وعلى الجبهة السورية تمكن من طرد السوريون من هضبة الجولان بل واستمر في دفع الحدود للخلف لتوسيع المستعمرة.

تدخلت الدولتان العظمى في ذلك الحين في سياق الحرب بشكل غير مباشر حيث زود الاتحاد السوفياتي بالأسلحة سوريا ومصر بينما زودت الولايات المتحدة بالعتاد العسكري إسرائيل. في نهاية الحرب عمل وزير الخارجية الأمريكي هنري كيسنجر وسيطاً بين الجانبين ووصل إلى اتفاقية هدنة لا تزال سارية المفعول بين سوريا وإسرائيل. بدلت مصر وإسرائيل اتفاقية الهدنة باتفاقية سلام شاملة في "كامب ديفيد" 1979.

من أهم نتائج الحرب استرداد السيادة الكاملة على قناة السويس، واسترداد جميع الأراضي في شبه جزيرة سيناء. واسترداد جزء من مرتفعات الجولان السورية بما فيها مدينة القنيطرة وعودتها للسيادة السورية. ومن النتائج الأخرى تحطم أسطورة أن جيش إسرائيل لا يقهر والتي كان يقول بها القادة العسكريون في إسرائيل[1]، كما أن هذه الحرب مهدت الطريق لاتفاق كامب ديفيد بين مصر وإسرائيل والتي عقدت في سبتمبر 1978م على إثر مبادرة أنور السادات التاريخية في نوفمبر 1977م وزيارته للقدس. وأدت الحرب أيضا إلى عودة الملاحة في قناة السويس في يونيو 1975م.

ميزان القوى
مصر
أعادت مصر تنظيم قواتها العسكرية بعد حرب الاستنزاف حيث ألغيت قيادة المنطقة الشرقية العسكرية وحل مكانها قيادتين لجيشين ميدانيين هما الجيش الثاني الميداني والجيش الثالث الميداني وقيادة قطاع بور سعيد العسكري، وقيادة لمنطقة البحر الأحمر العسكرية، بالإضافة إلى المناطق العسكرية الأخرى في باقي أنحاء مصر.

الجيش الثاني الميداني
فرقة مدرعة
فرقة ميكانيكية
فرقة مشاة
فرفة مشاة
فرقة مشاة
الجيش الثالث الميداني
فرفة مشاة
فرقة مشاة
فرقة مدرعة
فرقة المشاة الخامسة (فرقة مستقلة)
سورية
الفرقة المدرعة الأولى
الفرقة المدرعة الثالثة
فرقة المشاة الخامسة
فرقة المشا السابعة
فرقة المشاة التاسعة
إسرائيل
لقد أنفق الإسرائيليون حوالي 268 مليون دولار لإنشاء سلسلة من الحصون والطرق والمنشآت الخلفية أطلق عليها خط بارليف بهدف الدفاع عن الشاطئ الشرقي للقناة. ولقد امتدت هذه الدفاعات أكثر من 160 كم على طول الشاطئ الشرقي للقناة من بور فؤاد شمالا إلى رأس مسلة على خليج السويس، وبعمق 30ـ35 كم شرقاً.
وغطت هذه الدفاعات مسطحا قدره حوالي 5000 كم2 واحتوت على نظام من الملاجئ المحصنة والموانع القوية وحقول الألغام المضادة للأفراد والدبابات، وتكونت المنطقة المحصنة من عدة خطوط مزودة بمناطق إدارية وتجمعات قوات مدرعة ومواقع مدفعية، وصواريخ هوك مضادة للطائرات، ومدفعية مضادة للطائرات، وخطوط أنابيب مياه، وشبكة طرق طولها 750 كم. وتمركزت مناطق تجمع المدرعات على مسافات من 5 – 30 كم شرق القناة. كما جهز 240 موقع للمدفعية بعيدة ومتوسطة المدى، كان من بينها 30 موقع محتل فعلاً. وكانت هذه الدفاعات ترتكز شمالا على البحر المتوسط. وفي الشرق جبال وسط سيناء وفي الجنوب جبال عجمة وخليج السويس.
إن القناة تُعد عائقاً مائياً أمام الآلاف من الرجال، والذي يتطلب الأمر لعبوره جهودا إدارية ضخمة وتخطيط جيد وصعوبات عديدة عند نقطة العبور، وخسائر بشرية نتيجة الحوادث والنيران المعادية. إنها عميقة وواسعة بدرجة يستحيل عبورها بدون وسائل عبور خاصة، ولسوء حظ الإسرائيليين فإن القوات المصرية لم تعبر في المكان وفي الوقت الذي خططته إسرائيل.
حاول الإسرائيليون تطوير نظام صُمّم لتحويل القناة إلى خندق مشتعل، من خلال وضع خزانات تحت الأرض، ووضع أنابيب لضخ البترول الذي يتم نثره على سطح القناة، عند ذلك يتم إشعال هذا البترول ليكون حاجزا من اللهب عند النقطة الحصينة. ومع ذلك نفذ المصريون عمليات ضفادع بشرية ضد هذا النظام وسدوا الأنابيب وعطلوها عن العمل.
كانت العقبة الدفاعية الأولى هي الجانب الخرساني للقناة (الشواطئ المكساة) التي صممت لتغطية الشاطئ الرملي، وهي ترتفع ثلاثة أقدام فوق سطح الماء في المد العالي وستة أقدام في حالة المد المنخفض. ويحدّ هذا الحاجز من الدخول إلى والخروج من القناة للوسائل البرمائية الخفيفة التي يمكن رفعها ميكانيكيا أو بالأفراد فوق الجانب الآخر، وعملياً فقد تطلبت استخدام الكباري العسكرية المتحركة المصممة لعبور الأنهار. وطبقاً لما قاله الجنرال ديان كانت القناة في حد ذاتها، واحدة من أحسن الخنادق المضادة للدبابات المتاحة وفوق الجوانب المقواة للقناة، أنشأ الإسرائيليون ساتراً ترابياً ضخماً امتد على طول مواجهة الضفة الشرقية للقناة بدءاً من جنوب القنطرة. وكان ارتفاع هذا الساتر يراوح بين 10 م، 25 م، واستخدم كوسيلة لإخفاء التحركات الإسرائيلية، وصُمّم ليمنع العبور بالمركبات البرمائية بفضل ميله الحاد.
يُعد هذا الساتر أول ساتر من ثلاث، وكان يشمل مواقع لإطلاق نيران المدفعية والمدرعات كل مائة متر، واحتوى على 22 موقعاً حصيناً بها 31 نقطة قوية، حولها 15 دائرة من الأسلاك الشائكة تفصلها حقول ألغام، وأجهزة إنذار مبكر، وشراك خداعية. وكانت النقط القوية ذات تصميم هندسي معقد، وتتكون من عدة طوابق بُنيَت بحيث تصل إلى قمة الساتر، وشملت المنشآت، في كل نقطة قوية، معدات طبية خط أول ومجموعة طبية وحمامات ومركز للكتابة والطباعة وصالة سينما وصالة ألعاب وتسلية. وكل دور من أدوار النقطة القوية كان يتكون من عدة ملاجئ خرسانية محصنة بقضبان سكك حديد وألواح من الصلب، ويفصلها عن الملاجئ الأخرى طبقات من القضبان الحديد مقواة بالخرسانة المسلحة والرمل وسلال حجارة سمكها من مترين إلى ثلاثة أمتار. وكانت كل دشمة خرسانية مجهزة ضد نيران المدفعية والدبابات، ولها عدة فتحات للرمي منها حيث تسمح بقطاع نيران كبير، وكانت الدشم تتصل بعضها البعض بخنادق مواصلات عميقة مكساة بألواح من الصلب وشكاير الرمل، وكان لهذه النقطة الحصينة القدرة على تحمل انفجار قنبلة زنة ألف رطل وبها احتياطي من كافة الاحتياجات؛ يمكنها الصمود أمام أي هجوم رئيسي.
وفي مؤخرة الخط كان يوجد نظام من حقول الألغام مركزة حول النقط القوية، ولكنه لم يكن نظاما شاملا. وكان من المحتمل أن تكون هذه المناطق مغطاة بمصاطب للدبابات على الجسور الرئيسية وعلى خط الجسور الثاني. وكان الخط الثاني من الجسور مصمماً للدفاع ضد الهجمات التي تنجح في اختراق الجسور الأولى، وعلى طول المحاور الرئيسية كان يوجد خط ثالث من السواتر لتوفير غطاء إضافي ونيران جانبية للمناطق ذات الأهمية التكتيكية.
وخلف هذه الخطوط الدفاعية كانت توجد الاحتياطيات خفيفة الحركة في العمق، ومعظمها وحدات مدرعة. ولتسهيل خفة حركتها أنشئت شبكة طرق كثيفة لسرعة تحريك القوات. وكان الطريق العرضي رقم (1) الذي سمي لكسيكون Lexicon يقع على مسافة حوالي 1000 م من القناة، حيث صمم للربط بين النقط القوية لخط بارليف. وسمي الطريق العرضي رقم (2) طريق المدفعية، وكان مُخصصا لتحركات المدفعية العرضية، ويتمركز شرق هذا الطريق ستة مراكز قيادة وسيطرة، من أجل السيطرة على الخط الأمامي للنقط القوية من خط بارليف.[2]
حجم القوات الإسرائيلية أمام الجبهة المصرية:
أ. القوات المكلفة بالدفاع عن شمال سيناء
المجموعة 252 عمليات، المكونة من 4 لواء مدرع، لواء مشاه آلي، لواء مشاه، كتيبة نحال (للدفاع عن المناطق الحيوية). بالإضافة إلى أسلحة دعم مكونة من 3 كتيبة مدفعية، 3 كتيبة هاون ثقيل، وكتيبة مقذوفات مضادة للدبابات، وعناصر إدارية وفنية.
توزع على ثلاث أنساق:
1.النسق الأول العملياتي: لواء مشاه، لواء مدرع، كتيبة ناحال موزعة في النقط القوية، والاحتياطات القريبة (حتى 5 كم).
2.النسق الثاني العملياتي: 2 لواء مدرع موزعة بالكتائب، في عمق سيناء على تقاطعات الطرق الهامة.
3.الاحتياطي العملياتي، لواء مشاه آلي في رفح، ولواء مدرع في تمادا (بعد التعبئة).
يصل إجمالي القطع الرئيسية في هذا الحجم من القوات إلى: حوالي 491 دبابة قتال متوسطة، 216 مدفع ميدان وهاون، وذلك بعد استكمال التعبئة.
ب. جنوب سيناء
"قوة مارشال" من قدامى المظليين، تكون اللواء 99 مشاه، ولواء مدرع (مكون من 4 كتائب من الدبابات العربية المستولى عليها من الجبهة المصرية والسورية في حرب يونيه 1967، بعد تجهيزها بمدفع 105 ملليمتر المستخدم في القوات المدرعة الإسرائيلية).
ج. حجم القوات الإسرائيلية المكلفة بالقيام بالضربات المضادة على الجبهة المصرية، أو التي تحشد في سيناء في حالة اكتشاف نوايا القوات المصرية للهجوم:
1.3 قيادة مجموعة عمليات (تعبأ مع الألوية التابعة لها وتعمل كاحتياطي إستراتيجي متمركزة داخل إسرائيل، حتى يتقرر الجبهة التي يركز ضدها الجهود الرئيسية للقتال أولاً.
2.5 لواء مدرع.
3.2 لواء مشاه آلية.
4.1 لواء مشاه.
5.1 لواء مظلي.
يصل إجمالي هذه القوات من القطع الرئيسية إلى:
حوالي 649 دبابة قتال متوسطة، حتى 272 مدفع ميدان وهاون.
تعبأ القوات المذكورة من الاحتياطي المستدعى، وتعمل كاحتياطي إستراتيجي، متمركزة داخل إسرائيل، حتى يتقرر الجبهة التي يركز ضدها الجهود الرئيسية للقتال أولاً، فتنقل باستخدام الناقلات إلى مناطق الفتح العملياتي لبدء أعمالها القتالية، وهو ما يستغرق عادة 3 ـ 5 يوم.[3]

aksel
03-25-2010, 08:12 PM
الحرب

حطام طائرة إيه-4 سكاي هوك إسرائيلية أسقطتها القوات المصرية في حرب 1973.هدفت مصر وسورية إلى استرداد الأرض التي احتلتها إسرائيل بالقوة، بهجوم موحد مفاجئ، في يوم 6 أكتوبر الذي وافق عيد الغفران اليهودي، هاجمت القوات السورية تحصينات وقواعد القوات الإسرائيلية في مرتفعات الجولان، بينما هاجمت القوات المصرية تحصينات إسرائيل بطول قناة السويس وفي عمق شبه جزيرة سيناء.

وقد نجحت سوريا ومصر في تحقيق نصر لهما، إذ تم اختراق خط بارليف "الحصين"، خلال ست ساعات فقط من بداية المعركة، بينما دمرت القوات السورية التحصينات الكبيرة التي أقامتها إسرائيل في هضبة الجولان، وحقق الجيش السوري تقدم كبير في الايام الأولى للقتال مما اربك الجيش الإسرائيلي كما قامت القوات المصرية بمنع القوات الإسرائيلية من استخدام أنابيب النابالم بخطة مدهشة، كما حطمت أسطورة الجيش الإسرائيلي الذي لا يقهر، في سيناء المصري والجولان السوري، كما تم استرداد قناة السويس وجزء من سيناء في مصر، وجزء من مناطق مرتفعات الجولان ومدينة القنيطرة في سورية.

سيناء

الجبهة المصرية
طائرة ميج-21 شاركت في حرب 1973 في ساحة العرض المكشوف بالمتحف الحربي المصري.
أسرى من الجيش الإسرائيلي على الجبهة المصريةأنظر المقال : ضربة جوية (حرب أكتوبر)
الضربة الجوية
في 6 أكتوبر 1973 قامت القوات الجوية المصرية بتنفيذ ضربة جوية على الأهداف الإسرائيلية خلف قناة السويس عبر مطار بلبيس الجوي الحربي (يقع في محافظة الشرقية - حوالي 60 كم شمال شرق القاهرة) وتشكلت القوة من 222 طائرة مقاتلة عبرت قناة السويس وخط الكشف الراداري للجيش الإسرائيلي مجتمعة في وقت واحد في تمام الساعة الثانية بعد الظهر على ارتفاع منخفض للغاية.

وقد استهدفت الطائرات محطات التشويش والإعاقة في أم خشيب وأم مرجم ومطار المليز ومطارات أخرى ومحطات الرادار وبطاريات الدفاع الجوي وتجمعات الأفراد والمدرعات والدبابات والمدفعية والنقاط الحصينة في خط بارليف ومصاف البترول ومخازن الذخيرة. ولقد كانت عبارة عن ضربتين متتاليتين قدر الخبراء الروس نجاح الأولى بنحو 30% وخسائرها بنحو 40 ونظرا للنجاح الهائل للضربة الأولى والبالغ نحو 95% وبخسائر نحو 2.5% تم إلغاء الضربة الثانية.

تلقت الحكومة الإسرائيلية المعلومات الأولى عن الهجوم المقرر في الخامس من أكتوبر (تشرين الأول) فدعت رئيسة الوزراء الإسرائيلية غولدا ميئير بعض وزرائها لجلسة طارئة في تل أبيب عشية العيد، ولكن لم يكف الوقت لتجنيد قوات الاحتياط التي يعتمد الجيش الإسرائيلي عليها.

عبور قناة السويس
حدد الجيشان المصري والسوري موعد الهجوم للساعة الثانية بعد الظهر حسب اقتراح الرئيس السوري حافظ الأسد، بعد أن اختلف السوريون والمصريون على ساعة الصفر. ففي حين يفضل المصريون الغروب يكون الشروق هو الأفضل للسوريين، لذلك كان من غير المتوقع اختيار ساعات الظهيرة لبدء الهجوم، وعبر القناة 8,000 من الجنود المصريين، ثم توالت موجتا العبور الثانية والثالثة ليصل عدد القوات المصرية على الضفة الشرقية بحلول الليل إلى 60,000 جندي، في الوقت الذي كان فيه سلاح المهندسين المصري يفتح ثغرات في الساتر الترابى باستخدام خراطيم مياة شديدة الدفع.

في الساعة الثانية تم تشغيل صافرات الإنذار في جميع أنحاء إسرائيل لإعلان حالة الطوارئ واستأنف الراديو الإسرائيلي الإرسال رغم العيد. وبدأ تجنيد قوات الاحتياط بضع ساعات قبل ذلك مما أدى إلى استأناف حركة السير في المدن مما أثار التساؤلات في الجمهور الإسرائيلي. وبالرغم من توقعات المصريين والسوريين، كان التجنيد الإسرائيلي سهلا نسبيا إذ بقي أغلبية الناس في بيوتهم أو إحتشدوا في الكنائس لأداء صلوات العيد. ولكن الوقت القصير الذي كان متوفرا للتجنيد وعدم تجهيز الجيش لحرب منع الجيش الإسرائيلي من الرد على الهجوم المصري السوري المشترك.


ثغرة الدفرسوارتمكن الجيش المصري خلال الأيام الأولى من عبور قناة السويس وتدمير خط بارليف الدفاعي الإسرائيلي المنيع. بدأ الهجوم في الجبهتين معاً في تمام الساعة الثانية بعد الظهر بغارات جوية وقصف مدفعي شامل على طول خطوط الجبهة. تحركت القوات السورية مخترقة الخطوط الإسرائيلية ومكبدة الإسرائيليين خسائر فادحة لم يعتادوا عليها خلال حروبهم السابقة مع العرب . خلال يومين من القتال، باتت مصر تسيطر على الضفة الشرقية لقناة السويس وتمكن الجيش السوري من تحرير مدينة القنيطرة الرئيسية وجبل الشيخ مع مراصده الإلكترونية المتطورة.

حقق الجيش المصري إنجازات ملموسة حتى 14 أكتوبر حيث انتشرت القوات المصرية على الضفة الشرقية لقناة السويس، أما في اليوم التاسع للحرب ففشلت القوات المصرية بمحاولتها لاجتياح خط الجبهة والدخول في عمق أراضي صحراء سيناء والوصول للمرات وكان هذا القرار بتقدير البعض هو أسوأ قرار استراتيجي اتخذته القيادة أثناء الحرب لأنه جعل ظهر الجيش المصري غرب القناة شبه مكشوف في أي عملية التفاف وهو ما حدث بالفعل

اوقفت القوات المصرية القتال على جبهتها بسبب انكشاف ظهر قواتها للعدو وذلك لعدم القدرة على تغطية اكثر من 12 كيلو في عمق سيناء بسبب قرب نفاذ الزخيرة و لأن قدرات المعدات العسكرية لديها (طيران ومدفعية) تسمح بغطية هذا العمق فقط وكذلك خوفا من الالتفاف حولها بسبب إنزال الجسر الجوي بين القوات الإسرائيلية والامريكية في عمق سيناء بالجبهة المصرية والجولان بالجبهة السورية.

الثغرة: بسبب الفشل في تنفيذ ضرب بعض الأهداف الاسرائيلية المؤثرة في الجبهة السورية حسب الخطة المتفق عليها بين الجبهتين السورية والمصرية تنبه العدو للتحركات السورية مبكرا مما جعله يؤمن دفاعاته وطلب دعم امريكي عاجل . أرسلت القيادة العسكرية السورية مندوبًا للقيادة الموحدة للجبهتين التي كان يقودها المشير أحمد إسماعيل تطلب زيادة الضغط على القوات الإسرائيلية على جبهة قناة السويس لتخفيف الضغط على جبهة الجولان، فطلب الرئيس السادات من إسماعيل تطوير الهجوم شرقًا لتخفيف الضغط على سوريا، فأصدر إسماعيل أوامره بذلك على أن يتم التطوير صباح 12 أكتوبر.

في 14 اكتوبر اضطرت القوات المصرية بالمجازفة والدخول في العمق المصري بدون غطاء يحميها للفت إنتباه العدو عن الجبهة السورية ليتاح لها المجال أن تعدل وضعها وتؤمن دفاعتها والتحضير لضربة إنتقامية ، فالتفت كتيبة مدرعات اسرائيلية حول القوات المصرية مستغله عدم وجود غطاء لهاوحاصرها مما تسبب في الثغرة الشهيرة.

لكن عارض الفريق الشاذلي بشدة أي تطوير خارج نطاق الـ12 كيلو التي تقف القوات فيها بحماية مظلة الدفاع الجوي، وأي تقدم خارج المظله معناه أننا نقدم قواتنا هدية للطيران الإسرائيلي.

وبناء على أوامر تطوير الهجوم شرقًا هاجمت القوات المصرية في قطاع الجيش الثالث الميداني (في اتجاه السويس) بعدد 2 لواء، هما اللواء الحادي عشر (مشاة ميكانيكي) في اتجاه ممر الجدي، واللواء الثالث المدرع في اتجاه ممر "متلا".

وفي قطاع الجيش الثاني الميداني (اتجاه الإسماعيلية) هاجمت الفرقة 21 المدرعة في اتجاه منطقة "الطاسة"، وعلى المحور الشمالي لسيناء هاجم اللواء 15 مدرع في اتجاه "رمانة".

كان الهجوم غير موفق بالمرة كما توقع الشاذلي، وانتهى بفشل التطوير، مع اختلاف رئيسي، هو أن القوات المصرية خسرت 250 دبابة من قوتها الضاربة الرئيسية في ساعات معدودات من بدء التطوير للتفوق الجوي الإسرائيلي.


. في هذا اليوم قررت حكومة الولايات المتحدة إنشاء "جسر جوي" لإسرائيل، أي طائرات تحمل عتاد عسكري لتزويد الجيش الإسرائيلي بما ينقصه من العتاد.


تمثال للجنود المصريين وهم يعبرون قناة السويسفي ليلة ال15 من أكتوبر تمكنت قوة إسرائيلية صغيرة من اجتياز قناة السويس إلى ضفتها الغربية وبدأ تطويق الجيش الثالث من القوات المصرية.

شكل عبور هذه القوة الإسرائيلية إلى الضفة الغربية للقناة مشكلة تسببت في ثغرة في صفوف القوات المصرية عرفت باسم "ثغرة الدفرسوار" وقدر اللواء سعد الدين الشاذلي القوات الإسرائيلية غرب القناة في كتابه ""مذكرات حرب أكتوبر"" يوم 17 أكتوبر بأربع فرق مدرعة وهو ضعف المدرعات المصرية غرب القناة.

توسعت الثغرة اتساعا كبيرا حتى قطع طريق السويس وحوصرت السويس وحوصر الجيش الثالث بالكامل البالغ قوامة حوالي 45 ألفا لمدة ثلاثة أشهر. كان اتساع الثغرة نتيجة للاخطاء القيادية الجسيمة لكل مممن السادات وأحمد إسماعيل بدءا من تطوير الهجوم إلى عدم الرغبة في المناورة بالقوات مما دفع البعض إلى تحميل السادات المسؤلية الكاملة والمطالبة بمحاكمته.

في 23 أكتوبر كانت القوات الإسرائيلية منتشرة حول الجيش الثالث مما أجبر الجيش المصري على وقف القتال. في 24 تشرين الأول (أكتوبر) تم تنفيذ وقف إطلاق النار.

الجولان
مقال تفصيلي :الجبهة السورية (حرب أكتوبر)
الجبهة السوريةفي نفس التوقيت وحسب الاتفاق المسبق قام الجيش السوري بهجوم شامل في هضبة الجولان وشنت الطائرات السورية هجوما كبيرا على المواقع والتحصينات الإسرائيلية في عمق الجولان وهاجمت التجمعات العسكرية والدبابات ومرابض المدفعية الإسرائيلية ومحطات الرادارات وخطوط الإمداد وحقق الجيش السوري نجاحا كبيرا وحسب الخطة المعدة بحيث انكشفت أرض المعركة أمام القوات والدبابات السورية التي تقدمت عدة كيلو مترات في اليوم الأول من الحرب مما اربك وشتت الجيش الإسرائيلي الذي كان يتلقى الضربات في كل مكان من الجولان.

بينما تقدم الجيش السوري تقدمه في الجولان وتمكن في 7 أكتوبر من الاستيلاء على القاعدة الإسرائيلية الواقعة على كتف جيل الشيخ في عملية إنزال بطولية نادرة استولى خلالها على مرصد جبل الشيخ وعلى أراضي في جنوب هضبة الجولان ورفع العلم السوري فوق أعلى قمة في جبل الشيخ، وتراجعت العديد من الوحدات الإسرائيلية تحت قوة الضغط السوري. وأخلت إسرائيل المدنيين الإسرائيليين الذين استوطنوا في الجولان حتى نهاية الحرب.

في 8 أكتوبر كثفت القوات السورية هجومها وأطلقت سورية هجوم صاروخي على قرية مجدال هاعيمق شرقي مرج ابن عامر داخل إسرائيل، وعلى قاعدة جوية إسرائيلية في رامات دافيد الواقعة أيضا في مرج ابن عامر.

في 9 أكتوبر أسقطت الدفاعات السورية أعدادا كبيرة من الطائرات الإسرائيلية مما أوقع خسائر كبيرة في صفوف الجيش الإسرائيلي وطلبت إسرائيل المساعدة بصورة عاجلة من الولايات المتحدة لمساندتها على الجبهة السورية.

اجبرت القوات المصرية على توقف القتال على جبهتها بسبب انكشاف ظهر قواتها للعدو وذلك لعدم القدرة على تغطية اكثر من 12 كيلو في عمق سيناء بسبب قرب نفاذ الزخيرة و لأن قدرات المعدات العسكرية لديها (طيران ومدفعية) تسمح بغطية هذا العمق فقط وكذلك خوفا من الالتفاف حولها بسبب إنزال الجسر الجوي بين القوات الإسرائيلية والامريكية في عمق سيناء بالجبهة المصرية والجولان بالجبهة السورية.

أرسلت القيادة العسكرية السورية مندوبًا للقيادة الموحدة للجبهتين التي كان يقودها المشير أحمد إسماعيل تطلب زيادة الضغط على القوات الإسرائيلية على جبهة قناة السويس لتخفيف الضغط على جبهة الجولان، فقررت مصر الهجوم شرقا لتخفيف الضغط على سوريا.

الثغرة: في 14 اكتوبر اضطرت القوات المصرية بالمجازفة والدخول في العمق المصري بدون غطاء يحميها للفت إنتباه العدو عن الجبهة السورية ليتاح لها المجال أن تعدل وضعها وتؤمن دفاعتها والتحضير لضربة إنتقامية ، فالتفت كتيبة مدرعات اسرائيلية حول القوات المصرية مستغله عدم وجود غطاء لهاوحاصرها مما تسبب في الثغرة الشهيرة،بسبب عدم وجود غطاء لأكثر من 12 كيلو في العمق التي تقف القوات فيها بحماية مظلة الدفاع الجوي، وأي تقدم خارج المظله معناه أننا نقدم القوات المصرية هدية للطيران الإسرائيلي.

وبناء على أوامر تطوير الهجوم شرقًا هاجمت القوات المصرية في قطاع الجيش الثالث الميداني (في اتجاه السويس) بعدد 2 لواء، هما اللواء الحادي عشر (مشاة ميكانيكي) في اتجاه ممر الجدي، واللواء الثالث المدرع في اتجاه ممر "متلا".

وفي قطاع الجيش الثاني الميداني (اتجاه الإسماعيلية) هاجمت الفرقة 21 المدرعة في اتجاه منطقة "الطاسة"، وعلى المحور الشمالي لسيناء هاجم اللواء 15 مدرع في اتجاه "رمانة".

كان الهجوم غير موفق بالمرة كما توقع الفريق الشاذلي، وانتهى بفشل التطوير، مع اختلاف رئيسي، هو أن القوات المصرية خسرت 250 دبابة من قوتها الضاربة الرئيسية في ساعات معدودات من بدء التطوير للتفوق الجوي الإسرائيلي. بمعنى ادق توقف القتال بالجانب المصري كانت مجبرة عليه لأفتقارها لوجود معدات تدعم تقدمها

وكذلك رد الفعل السريع من القوات الامريكية بإمداد اسرائيل بجسر جوي من قاعدة بتركيا وسط ساحة المعركة في الجولان افشل المخطط المصري وساعد الإسرائيليين على القيام بهجوم معاكس ناجح في الجولان ، وحاول الجيش الإسرائيلي بمساعدة أمريكية مباشرة ايقاف الجيش السوري من التقدم نحو الحدود الدولية وقد وصلت وحدات من الجيش السوري إلى الحدود الدولية وحول بحيرة طبريا.

الحظر النفطي
في 17 أكتوبر عقد وزراء النفط العرب اجتماعاً في الكويت، تقرر بموجبه خفض إنتاج النفط بواقع 5% شهريا ورفع أسعار النفط من جانب واحد، في 19 أكتوبر طلب الرئيس الأمريكي نيكسون من الكونغرس اعتماد 2.2 بليون دولار في مساعدات عاجلة لإسرائيل الأمر الذي أدى لقيام المملكة العربية السعودية وليبيا ودول عربية أخرى لإعلان حظر على الصادرات النفطية إلى الولايات المتحدة، مما خلق أزمة طاقة في أمريكا.

نهاية الحرب
تدخلت الولايات المتحدة الأمريكية والدول الأعضاء في مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة وتم إصدار القرار رقم 338 الذي يقضي بوقف جميع الأعمال الحربية بدءاً من يوم 22 أكتوبر عام 1973م.

وقبلت مصر بالقرار ونفذته إعتبارا من مساء نفس اليوم إلا أن القوات الإسرائيلية خرقت وقف إطلاق النار، فأصدر مجلس الأمن الدولي قرارا آخر يوم 23 أكتوبر يلزم جميع الأطراف بوقف إطلاق النار.

أما سوريا فلم تقبل بوقف إطلاق النار، وبدأت حرب جديدة أطلق عليها اسم «حرب الاستنزاف» هدفها تأكيد صمود الجبهة السورية وزيادة الضغط على إسرائيل لإعادة باقي مرتفعات الجولان، وبعد الانتصارات التي حققها الجيش السوري وبعد خروج مصر من المعركة واستمرت هذه الحرب مدة 82 يوماً. في نهاية شهر مايو 1974 توقف القتال بعد أن تم التوصل إلى اتفاق لفصل القوات بين سوريا وإسرائيل، أخلت إسرائيل بموجبه مدنية القنيطرة وأجزاء من الأراضي التي احتلتها عام 1967.

aksel
03-25-2010, 08:14 PM
حرب الاستنزاف
في أوائل عام 1974، شنت سوريا، غير مقتنعة بالنتيجة التي انتهى إليها القتال في محاولة لاسترداد وتحرير باقي أراضي الجولان، وبعد توقف القتال على الجبهة المصرية شنت سوريا حرب استنزاف ضد القوات الإسرائيلية في الجولان، تركزت على منطقة جبل الشيخ، واستمرت 82 يوماً كبدت فيها الجيش الإسرائيلي خسائر كبيرة.

توسطت الولايات المتحدة، عبر الجولات المكوكية لوزير خارجيتها هنري كيسنجر، في التوصل إلى اتفاق لفك الاشتباك العسكري بين سوريا وإسرائيل. نص الاتفاق الذي وقع في حزيران (يونيو) 1974 على انسحاب إسرائيل من شريط من الأراضي المحتلة عام 1967 يتضمن مدينة القنيطرة.

في 24 حزيران/يونيو رفع الرئيس حافظ الأسد العلم السوري في سماء القنيطرة المحرر، إلا أن الإسرائيليين كانوا قد عمدوا إلى تدمير المدينة بشكل منظم قبل أنسحابهم، وقررت سوريا عدم إعادة إعمارها قبل عودة كل الجولان للسيادة السورية.

[عدل] الدول المشاركة بالعمليات العسكرية
شاركت عدة دول عربية بالحرب وفيما يلي قائمه المساهمات العسكرية لكل دولة

العراق
أرسلت العراق إلى كل من سوريا ومصر مايلي:

الجبهة المصرية: سربين هوكر هنتر تواجدا قبل بدأ الحرب.
يقول الفريق سعد الدين الشاذلي : «يعني الناس اللي شاركوا منذ البداية كان العراقيين بعتوا سرب "هوكر هنتر" في مصر من شهر مارس 73 قبل بداية الحرب. وبعدين على الجبهة الشرقية يوم 8 الطيارات العراقية 8 أكتوبر -يعني في مرحلة متقدمة- الطيارات العراقية اشتبكت مع الطيارات السورية في الجبهة الشرقية.[4]»

الجبهة السورية:[5]
فرقتين مدرعتين و 3 ألوية مشاة وعدة أسراب طائرات وبلغت مشاركة العراق العسكرية على النحو التالي :

30,000جندي
250-500 دبابة
500 مدرعة
سربين من طائرات ميج 21
3 أسراب من طائرات سوخوي 17
[عدل] الجزائر
شاركت الجزائر حرب أكتوبر 1973 على الجبهة المصرية بلواء مدرع وآخر مشاة[6]، وطائرات سوخوي من سلاح الجو الجزائري.

ليبيا
أرسلت ليبيا لواء مدرع إلى مصر.[6]

الأردن
شاركت القوات الأردنية في الحرب علي الجبهة السورية بارسال اللواء المدرع 40 واللواء المدرع 90 إلى لجبهة السورية.[6]

وكانت القيادة الأردنية قد وضعت الجيش درجة الاستعداد القصوى اعتباراً من الساعة 15:00 من يوم 6 تشرين الأول/أكتوبر عام 1973 وصدرت الأوامر لجميع الوحدات و التشكيلات بأخذ مواقعها حسب خطة الدفاع المقررة وكان على القوات الأردنية أن تؤمن الحماية ضد أي اختراق للقوات الإسرائيلية للجبهة الأردنية والالتفاف على القوات السورية من الخلف كما كان عليها الاستعداد للتحرك إلى الأراضي السورية أو التعرض غرب النهر لاستعادة الأراضي المحتلة في حال استعادة الجولان وسيناء من قبل القوات السورية والمصرية.[7]

وقد أدت هذه الإجراءات إلى مشاغلة القوات الإسرائيلية حيث أن الجبهة الأردنية تعد من أخطر الجبهات وأقربها إلى العمق الإسرائيلي هذا الأمر دفع إسرائيل إلى الإبقاء على جانب من قواتها تحسباً لتطور الموقف على الواجهة الأردنية.[8]

ونظراً لتدهور الموقف على الواجهة السورية فقد تحرك اللواء المدرع 40 الأردني إلى الجبهة السورية فأكتمل وصوله يوم 14 تشرين الأول عام 1973 وخاض أول معاركه يوم 16 تشرين الأول حيث وضع تحت إمرة الفرقة المدرعة 13 العراقية فعمل إلى جانب الألوية العراقية وأجبر اللواء المدرع 40 القوات الإسرائيلية على التراجع 10 كم.[9]

المغرب
أرسلت المملكة المغرب لواء مدرع إلى الجمهورية العربية السورية وتموضع اللواء المغربي في الجولان قبل نشوب الحرب.[6]

السعودية
قدمت القوات المسلحة السعودية الدعم الأتي إلى الجبهة السورية [10]

لواء الملك عبد العزيز الميكانيكي (3 أفواج)
فوج مدرعات بانهارد (42 مدرعة بانهارد + 18 ناقلة جنود مدرعة + 50 عربة شئون إدارية)
فوج مدفعية ميدان عيار 105 ملم
فوج المظلات الرابع
2 بطارية مدفعية عيار 155ملم ذاتية الحركة
بطارية مضادة للطائرات عيار 40 ملم
سرية بندقية 106-ل8
سرية بندقية 106-م-د-ل20
سرية إشارة
سرية سد الملاك
سرية هاون
فصيلة صيانة مدرعات
سرية صيانة +سرية طبابة
وحدة بوليس حربي
السودان
أرسلت السودان لواء مشاة وكتيبة قوات خاصة إلى الجبهة المصرية.[6]

الكويت
أرسلت الكويت تشكيلين:[11]

في الجبهة السورية: قوة الجهراء المجحفلة تقدر ببلواء مكون من 4 كتائب، كتيبة دبابات وكتيبة مدفعية وكتيبة مشاة آلية وكتيبة مشكلة من مشاة + المغاوير وسرية دفاع جوي وباقي سرايا الأسناد.
في الجبهة المصرية: كتيبة مشاة متواجدة قبل الحرب وسرب طائرات هوكر هنتر مكون من 5 طائرات هنتر وطائرتي نقل من طراز سي-130 هيركوليز لنقل الذخيرة وقطع الغيار. وصلت الطائرات أخر أيام الحرب وبقي في مصر حتى منتصف 1974.
تونس
أرسلت تونس كتيبة مشاة.[6]

كوريا الشمالية
ذكر الفريق سعد الدين الشاذلي: في مذكراته أن كوريا الشمالية قامت بإمداد مصر بعدد من الطيارين وخبراء الأنفاق، وأن هؤلاء الطيارين كانوا يشاركوا في الغطاء والدفاع الجوي داخل العمق المصري، وفي يوليو 1973 وصل الطيارين الكوريون وقد اكتمل تشكيل السرب الذي يعملون به خلال شهر يوليو 1973 وكانوا يعملون علي طائرات ميج 21.[12][13]

aksel
03-25-2010, 08:30 PM
9-الجهاد

هناك عدة نصوص في القرآن يجب الاستشهاد بها حول هذه القضية : كتلك التي تدعو لنشر العدل، وتلك التي تأمر بالقتال للتصدي لأي هجوم موجه ضد الإسلام، وتلك التي تأمر بالحرب ولكن ليس ضمن فترة الأشهر الحرام الأربعة، وتلك التي تأمر بالقتال في كل وقت. يجب أن تُأخذ بالحسبان قواعد (النسخ) والتي تحكمها قواعد فقهية.


1 فلسفة الجهاد في الإسلام
2 آيات تبين فضل الجهاد
3 أحاديث تبين فضل الجهاد
4 تطور الجهاد على مدى الأجيال بالنسبة للفكر الفقهي
5 الجهاد والدعوة
6 مصادر


فلسفة الجهاد في الإسلام
الإسلام نادى لنشر العدل والمساواة بين البشرفي الحقوق والواجبات؛ بين الغني والفقير؛ الحاكم والمحكوم؛ القوي والضعيف؛ الشريف والوضيع، العالم والجاهل، الحبر والراهب العابد والزاهد، تحت شعار واضح (لا فضل لعربي على عجمي، ولا لعجمى على عربي، ولا لأبيض على أسود. ولا لأسود على أبيض، إلا بالتقوى، الناس من آدم، وآدم من تراب)[1]، فلا عنصرية بغيضة ولا طبقية مقيتة.

ويعبر القرآن عن ذلك بوضوح في قوله:

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ كُونُواْ قَوَّامِينَ لِلّهِ شُهَدَاء بِالْقِسْطِ وَلاَ يَجْرِمَنَّكُمْ شَنَآنُ قَوْمٍ عَلَى أَلاَّ تَعْدِلُواْ اعْدِلُواْ هُوَ أَقْرَبُ لِلتَّقْوَى وَاتَّقُواْ اللّهَ إِنَّ اللّهَ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ }المائدة8

أي يا أيها الذين آمَنوا بالله ورسوله محمد كونوا قوَّامين بالحق, ابتغاء وجه الله, شُهداء بالعدل, ولا يحملنكم بُغْضُ قوم على ألا تعدلوا, اعدِلوا بين الأعداء والأحباب على درجة سواء, فذلك العدل أقرب لخشية الله, واحذروا أن تجوروا. إن الله خبير بما تعملون, وسيجازيكم به.

كما يفرض الإسلام على الأغنياء دفع جزء من أموالهم (الزكاة على المسلمين أو الجزية على غير المسلمين) ليتم توزيعه على فقراء الناس وضعفائهم وحرم أكل أموال الناس بالباطل من النهب والسلب أو من الربا أو من الغش أو الخداع.

ومعلوم أن كل هذه القيم والمبادئ تتعارض تماما مع مصالح الطغاة والجبابرة الذين استذلوا الناس واستعبدوهم، فأعلنوا عداوتهم للإسلام والمسلمين فكان لزاما على المسلمين من إعداد العدة لمواجهة تلك المخاطر - حتى لا يؤخذوا على غرة - فأمرهم ربهم بذلك:

{وَأَعِدُّواْ لَهُم مَّا اسْتَطَعْتُم مِّن قُوَّةٍ وَمِن رِّبَاطِ الْخَيْلِ تُرْهِبُونَ بِهِ عَدْوَّ اللّهِ وَعَدُوَّكُمْ وَآخَرِينَ مِن دُونِهِمْ لاَ تَعْلَمُونَهُمُ اللّهُ يَعْلَمُهُمْ وَمَا تُنفِقُواْ مِن شَيْءٍ فِي سَبِيلِ اللّهِ يُوَفَّ إِلَيْكُمْ وَأَنتُمْ لاَ تُظْلَمُونَ } الأنفال60

ولما كانت رسالة محمد للناس كافة فكان لزاما عليه السعي لرفع هذا الظلم عن الناس كافة ومواجهة هؤلاء الطغاة في أي مكان ومهما كلف الثمن؛ فكان فرض الجهاد على المسلمين لتحقيق مقاصد الدين السامية، ليوصل الإسلام لاهل البلد التي رفض حكامها على الدعوة إلى الإسلام في بلادهم واعلنوا الحرب على الإسلام, فكان الجهاد على من حارب الإسلام, لا يهم أن يدخل الناس في دين الإسلام ولكن المهم أن ينعموا بالعدل والأمن تحت حكمه:

{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُواْ قَاتِلُواْ الَّذِينَ يَلُونَكُم مِّنَ الْكُفَّارِ وَلْيَجِدُواْ فِيكُمْ غِلْظَةً وَاعْلَمُواْ أَنَّ اللّهَ مَعَ الْمُتَّقِينَ } التوبة123

وهذا ما يفسر بوضوح فلسفة الجهاد في الإسلام.

آيات تبين فضل الجهاد
من تلك الآيات، قول المولى عز وجل: {إِنَّ اللَّهَ اشْتَرَى مِنَ الْمُؤْمِنِينَ أَنْفُسَهُمْ وَأَمْوَالَهُمْ بِأَنَّ لَهُمُ الْجَنَّةَ يُقَاتِلُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ فَيَقْتُلُونَ وَيُقْتَلُونَ وَعْدًا عَلَيْهِ حَقًّا فِي التَّوْرَاةِ وَالْإِنْجِيلِ وَالْقُرْآنِ وَمَنْ أَوْفَى بِعَهْدِهِ مِنَ اللَّهِ فَاسْتَبْشِرُوا بِبَيْعِكُمُ الَّذِي بَايَعْتُمْ بِهِ وَذَلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ} [2]

في هذه الآية ترغيب في الجهاد في سبيل الله على نحو بليغ، وقد قال ابن القيم فيها:

فجعل الله سبحان ها هنا الجنة ثمنًا لنفوس المؤمنين وأموالهم. إذا بذلوها فيه استحقوا الثمن. وعقد معهم هذا العقد وأكده بأنواع من التأكيدات:

أولاً: إخبارهم بصيغة الخبر بأداة إن.

ثانيًا: الإخبار بذلك بصيغة الماضي الذي وقع.

ثالثًا: إضافة هذا العقد إلى نفسه سبحانه. وإنه هو الذي اشترى من المبيع.

رابعًا: أنه أخبر بأنه وعد بتسليم هذا الثمن وعدًا لا يخلفه ولا يتركه.

خامسًا: أنه أتى بصيغة (على) التي للوجوب. إعلامًا لعباده بأن ذلك حق عليه. أحقه على نفسه.

سادسًا: أنه أكد ذلك بكونه حقًا عليه.

سابعًا: أنه أخبر عن محل هذا الوعد وأنه في أفضل كتبه المنزلة من السماء وهي التوراة والإنجيل والقرآن.

ثامنًا: إعلامه لعباده بصيغة استفهام الإنكار وأنه لا أحد أوفى بعهده منه سبحانه.

تاسعًا: أنه سبحانه وتعالى أمرهم أن يستبشروا بهذا العقد ويبشر به بعضهم بعضًا. بشارة من قد تم له العقد ولزم بحيث لا يثبت فيه خيار ولا يعرض له ما يفسخه.

عاشرًا: أنه أخبرهم إخبارًا مؤكدًا بأن ذلك البيع الذي بايعوه به هو الفوز العظيم. والبيع هذا ها هنا بمعنى المبيغ الذي أخذوه بهذا الثمن وهو الجنة. وقوله {بَايَعْتُمْ بِهِ} عاوضتم وثامنتم به.

ثم ذكر سبحانه أهل هذا العقد الذي وقع العقد وتم لهم دون غيرهم وهم التائبون.[3]

ومن الآيات التي وردت في الحث على الجهاد أيضًا قوله تعالى: {وَلَا تَقُولُوا لِمَنْ يُقْتَلُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتٌ بَلْ أَحْيَاءٌ وَلَكِنْ لَا تَشْعُرُونَ}[4]

وقوله تعالى: {وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آَتَاهُمُ اللَّهُ مِنْ فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِمْ مِنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (170) يَسْتَبْشِرُونَ بِنِعْمَةٍ مِنَ اللَّهِ وَفَضْلٍ وَأَنَّ اللَّهَ لَا يُضِيعُ أَجْرَ الْمُؤْمِنِينَ (171)}[5]

وقال تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَى تِجَارَةٍ تُنجِيكُم مِّنْ عَذَابٍ أَلِيمٍ (10) تُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ (11) يَغْفِرْ لَكُمْ ذُنُوبَكُمْ وَيُدْخِلْكُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ وَمَسَاكِنَ طَيِّبَةً فِي جَنَّاتِ عَدْنٍ ذَلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ (12)}[6]

ويقول تعالى: {الَّذِينَ آمَنُواْ وَهَاجَرُواْ وَجَاهَدُواْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ أَعْظَمُ دَرَجَةً عِندَ اللَّهِ وَأُولَئِكَ هُمُ الْفَائِزُونَ (20) يُبَشِّرُهُمْ رَبُّهُم بِرَحْمَةٍ مِّنْهُ وَرِضْوَانٍ وَجَنَّاتٍ لَّهُمْ فِيهَا نَعِيمٌ مُّقِيمٌ (21) خَالِدِينَ فِيهَا أَبَدًا إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ(22)}[7]

وقال عز وجل: {لاَّ يَسْتَوِي الْقَاعِدُونَ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ غَيْرُ أُوْلِي الضَّرَرِ وَالْمُجَاهِدُونَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ بِأَمْوالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ فَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ بِأَمْوالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ عَلَى الْقَاعِدِينَ دَرَجَةً وَكُـلاًّ وَعَدَ اللَّهُ الْحُسْنَى وَفَضَّلَ اللَّهُ الْمُجَاهِدِينَ عَلَى الْقَاعِدِينَ أَجْراً عَظِيماً}[8]

وقال تعالى: {انْفِرُوا خِفَافًا وَثِقَالًا وَجَاهِدُوا بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنْفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ذَٰلِكُمْ خَيْرٌ لَكُمْ إِنْ كُنْتُمْ تَعْلَمُونَ}[9]

وقال تعالى: {لَٰكِنِ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ جَاهَدُوا بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنْفُسِهِمْ وَأُولَٰئِكَ لَهُمُ الْخَيْرَاتُ وَأُولَٰئِكَ هُمُ الْمُفْلِحُونَ ﴿88) أَعَدَّ اللَّهُ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِنْ تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ خَالِدِينَ فِيهَا ذَٰلِكَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ}[10]

[عدل] أحاديث تبين فضل الجهاد
عن أبي هريرة رضي الله عنه. قال: سئل رسول الله صلى الله عليه وسلم أي العمل أفضل؟ قال: إيمان بالله ورسوله. قيل: ثم ماذا؟ قال: الجهاد في سبيل الله. قيل: ثم ماذا؟ قال: حج مبرور.[11]

وعن ابن مسعود رضي الله عنه قال: قلت يا رسول الله أي العمل أحب إلى الله تعالى؟ قال: الصلاة على وقتها. قلت: ثم أي؟ قال: بر الوالدين. قلت: ثم أي؟ قال: الجهاد في سبيل الله.[12]

وعن أبي ذر رضي الله عنه قال: قلت: يارسول الله أي الأعمال أفضل؟ قال: الإيمان بالله والجهاد في سبيله.[13]

وعن أنس رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: لغدوة في سبيل الله أو روحة خير من الدنيا وما فيها.[14]

وعن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه قال: أتى رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: أي الناس أفضل؟ قال: مؤمن يجاهد بنفسه وماله في سبيل الله. قال: ثم من؟ قال: مؤمن في شعب من الشعاب يعبد الله. ويدع الناس من شره.[15]

وعن سهل بن سعد رضي الله عنه: أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: رباط يوم في سبيل الله خير من الدنيا وما عليها. والروحة يروحها العبد في سبيل الله تعالى. أو الغدوة خير من الدنيا وما عليها.[16]

وعن سلمان رضي الله عنه قال: سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: رباط يوم وليلة. خير من صيام شهر وقيامه. وإن مات فيه جرى عليه عمله الذي كان يعمل وأجرى عليه رزقه وأمن الفتان.[17]

تطور الجهاد في القضايا الفقهية وفي تاريخ إسلامي.

تطور الجهاد على مدى الأجيال بالنسبة للفكر الفقهي
وبدأ الجهاد برد العدوان وكان فرض على كل مسلم حر وبالغ وعلى المسلمين مواصلة الجهاد إلى أن يدخل الناس كافة في حكم الإسلام ويكون الدين كله لله. معلوم أن الديانة الإسلامية ديانة عالمية موجهة لجميع الناس، ونشر هذه الديانة في كل مكان هو واجب المسلمين جميعا، حتى تُعرف في جميع أنحاء العالم حقوق الله وحقوق البشر وذلك كما يحددها الله في قرآنه الكريم وتكون الدعوة بالحكمة والموعظة الحسنة قال الله تعالى (ادع إلى سبيل ربك بالحكمة والموعظة الحسنة وجادلهم بالتي هي احسن)، وتخضع قوانين الجهاد على مر العصور لقواعد دقيقة وعادلة، مثل عدم أذية غير المقاتلين من نساء وأطفال ورهبان بل يجب احترامهم طالما أنهم لم يتورطوا بالتحريض على قتال المسلمين. أما المنتمين للديانات التوحيدية كالمسيحيين واليهود والصابئة والمجوس فيحق لهم الاهتداء للإسلام أو أن يحفظوا إيمانهم ومعتقداتهم ومؤسساتهم الدينية بشرط أساسي وهو دفع الجزية، فيصبحوا عندها (ذميين) أي تقع مسؤولية حمايتهم في ذمة الدولة الإسلامية مع احتفاظهم بحقهم الكامل في حريتهم الدينية، وتسقط الجزية عن غير القادرين عن ادائها من الفقراء والمساكين بل يحق لهم ان يأخذوا مالا من بيت مال المسلمين على سيبل الصدقة كما فعل امير المؤمنين عمر بن الخطاب رضى الله عنه مع اهل الذمة في المدينة المنورة.

الجهاد والدعوة
الأصل في فقه الفتوحات الإسلامية هو تبليغ دين الله تعالى للناس بالحكمة والموعظة الحسنة ، وتعريفهم كذلك بقيمه ورسالته العالمية الخالدة دون حرب أو اعتداء، ولكن حين يمنع المسلمون قهرا من القيام بواجب التعريف بدينهم، ويوم يحال بينهم وبين التعريف برسالته العالمية الإنسانية وبعد رفض الاسلوب السلمى في توصيل امور الدين إلى غير المسلمين في هذه البلد، فإن الإسلام قد رسم للمسلمين منهجاً واضحاً في التعامل مع حالات المنع التي تواجههم في سبيل تبليغ رسالة ربهم، نوجزها كما يلي :

1- إن جاء المنع مقروناً بإعلان حالة الحرب على المسلمين ومباشرة القتال معهم، فالحكم واضح وجلي في مثل هذه المسألة: (وقاتلوا في سبيل الله الذين يقاتلونكم ولا تعتدوا)، وطبعاً مع مثل هذه الحالة تطبق كل القواعد والأعراف، وكل الجزاءات والضوابط والآداب المتعلقة بحالة الحرب، وفق القاعدة الربانية الخالدة : (فمن اعتدى عليكم فاعتدوا عليه بمثل ما اعتدى عليكم واتقوا الله واعلموا أن الله مع المتقين) 194 / البقرة

2- وإن وقف الأمر عند حالة المنع، وعدم السماح للمسلمين بالاتصال بالناس بدون قتال أو اعتداء على المسلمين، فالحكم يكون باستخدام الحوار, والمجادلة معهم بالتي هي أحسن، مع الصبر والمصابرة، واستخدام كل الوسائل السلمية الممكنة مع الجهة الممانعة، حتى يفتح الله بينهم وبين المسلمين بالحق: (فلذلك فادع واستقم كما أمرت ولا تتبع أهواءهم وقل آمنت بما أنزل الله من كتاب وأمرت لأعدل بينكم الله ربنا وربكم لنا أعمالنا ولكم أعمالكم لا حجة بيننا وبينكم الله يجمع بيننا وإليه المصير) 15 / الشورى (ولا تجادلوا أهل الكتاب إلا بالتي هي أحسن إلا الذين ظلموا منهم وقولوا أمنا بالذي أنزل إلينا وأنزل إليكم وإلهنا وإلهكم واحد ونحن له مسلمون) 46 / العنكبوت

3- وإن أتيح للمسلمين تبليغ دعوتهم، والتعريف بدينهم فالحكم مع هذه الحالة هو السلم والمودة.

1.^ رواه الترمذي (3270) وحسنه الألباني.
2.^ سورة التوبة، الآية 111
3.^ حادي الأرواح لابن القيم: ص79، 80.
4.^ البقرة: 154
5.^ آل عمران: 169-171
6.^ الصف: 10-12
7.^ التوبة: 20-22
8.^ النساء: 95
9.^ التوبة:41
10.^ التوبة: 89-90
11.^ البخاري (26)، مسلم (83)
12.^ متفق عليه، البخاري (527) مسلم (84).
13.^ متفق عليه، البخاري (2518) مسلم (136)
14.^ متفق عليه، البخاري (2796) مسلم (1889)
15.^ متفق عليه، البخاري (2786) مسلم (1888)
16.^ البخاري (2892) مسلم (1881)
17.^ صحيح مسلم (1913) والنسائي (39/6)

aksel
03-25-2010, 09:09 PM
10- إرفين رومل

إرفين روميل (Erwin Rommel • (؟\معلومات)) ولد في 15 نوفمبر 1891 م في مدينة هايدنهايم (Heidenheim) قرب شتوتغارت الألمانية كان يلقب بثعلب الصحراء حيث كان يرى أنه واحد من أمهر القادة في حرب الصحراء.[1] حصل على رتبة المشير أثناء الحرب العالمية الثانية في شمال أفريقيا. توفي في 14 أكتوبر عام 1944 م بعد أن أجبره أدولف هتلر على الانتحار.
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/d/dc/Rommel_with_his_aides.jpg/180px-Rommel_with_his_aides.jpg

http://www.militaryimages.net/photopost/data/611/44Nazi_Erwin_Rommel.jpg


1 نشأته
2 حياته العسكرية
3 وفاته



نشأته
ولد إرفين روميل عام 1891 م في مدينة هايدنهايم لأسرة بروتستانتية. إلتحق روميل بفوج المشاة الرابع والعشرين كضابط في عام 1910. إلتقى روميل زوجته لوسي وتزوجا في 27 أكتوبر 1916 في دانزيغ، وانجبا ولدهما مانفريد في 24 ديسمبر 1928.

حياته العسكرية
عمل روميل كملازم وحارب في فرنسا ورومانيا وإيطاليا. أصيب ثلاث مرات وحصل على وسام الصليب الحديدي من الدرجة الثانية.

فضّل روميل أن يبقي كقائد ميداني في ساحة المعركة على منصب أركان حرب. وكانت لديه إرادة وحب أن يدّرس يوما ما في الأكاديميات العسكرية. أخذ روميل الإذن بأن يستخدم خبرته العسكرية ليدّرس أنواعا جديدة من الخطط والتفكير العسكري في كتابه " هجوم المشاة " الذي عرض عام 1937 م. في عام 1938 م تمت ترقية روميل الي رئيس الضباط في مدرسة "وينر نيوستادت" بالقرب من فيينا. في عام 1938، إلتقى روميل بصديقه جوزيف غوبلز وزير الدعاية. غوبلز أصبح من المعجبين المتحمسين لروميل.

مع بداية الحرب العالمية الثانية رقٌي روميل الي قائد قوة حراسة هتلر الشخصية. شارك في عام 1939 في الغزو النازي لبولندا. وفي عام 1940 تولي روميل منصب قائد التشكيل السابع لقوات البانزر، وشارك في غزو فرنسا وبلجيكا.

في عام 1941، تم تكليف روميل بدعم القوات الإيطالية في شمال أفريقيا حيث حقق روميل أقوي وأعظم انتصاراته. وصلت أنباء انتصارات روميل إلى هتلر في ألمانيا فأمر بترقيته الي رتبة " مشير".

أراد روميل سحب الجيش الألماني من شمال أفريقيا لأنهم لن يستطيعوا أن يواجهوا صيف صحراء شمال أفريقيا ولكن هتلر رفض طلب روميل بل وأمر هتلر بأن يهاجم الجيش الألماني العاصمة المصرية القاهرة وقناة السويس وبالفعل بدأ الجيش الألماني بالأتجاه نحو الإسكندرية حتي أوقفته القوات البريطانية علي بعد مئة كيلومتر من الإسكندرية.

كان روميل قد حقق بعض الانتصارات في مصر ولكن هذه الانتصارات كانت هي السبب في نقص السلاح في القوات الألمانية. خسر معركة العلمين الثانية في مصر على يد الجنرال الإنجليزي مونتغمري قائد الجيش الثامن البريطاني (فئران الصحراء) في أكتوبر 1942 م ليس لعدم كفاءته أو لكفاءة خصمه بل لعدم توفر دعم جوي لديه وكذلك نقص حاد في المحروقات بينما كان خصمه يتمتع بتفوق جوي مطلق ونسبة قواته تعادل 1:3 وقد اختلقت الدعاية البريطانية أسطورة مونتغمري (مونتي) لتعزيز معنويات جنودها المهزوزة ويبقى (مونتي) القائد الحذر الذي يحجم عن استغلال الفرص مستهيناً بالسيقات التكتيكية العسكرية لصالح المحافظة على سمعته فقط.

في 3 مارس عام 1943 م قاد إرفين روميل القوات الألمانية والإيطالية في معركة مدنين بالجنوب التونسي التي كانت آخر معاركه في شمال أفريقيا وهي المنطقة التي شهدت أمجاده العسكرية عندما أحدث انقلابا في الفكر العسكري بمناورات شديدة الإبداع أدت إلى تحقيق انتصارات كبيرة على القوات البريطانية وإجبارها على التراجع من مدينة طبرق في ليبيا إلى مصر حتى منطقة العلمين شمال غرب مصر.

أمر هتلر بإعادته إلى ألمانيا خاصة وقد ترددت أنباء عن انتقادات روميل لقيادة هتلر.

في يوليو عام 1944 وقبل إنزال نورماندي بفترة وجيزة، تعرضت سيارة روميل الي هجوم جوي أثناء احدي غارات الحلفاء لكن روميل استطاع أن يهرب مع بعض الاصابات في رأسه. تم علاج روميل في المستشفي وشفي من جراحه.

وفي عام 1944 م تولي روميل مهمة الدفاع عن الدفاع عن الشاطئ الفرنسي ضد هجوم محتمل من قبل قوات الحلفاء. ابتدأت عبقرية روميل في العمل من جديد وأمر بألا يحصل العدو علي أي من المناطق المهمة علي الشاطئ وأمر بتحصينها جيدا وأمن روميل بأن الخط الثاني يجب أن يكون في وضع مساندة القوات التي تدافع عن الشاطئ وأيضا صدق روميل بأن اليوم الأول من المعركة هو الذي سيحدد نتيجة المعركة بأكملها إن لم يهزم العدو وينسحب إلى الشاطئ. لكن للأسف ملاحظاته لم تؤخذ بجدية.

وفاته
بعد أن ثبت ضلوعه في محاولة اغتيال هتلر في مقر قيادته في بروسيا الشرقية في 20 يوليو 1944 فخُيِّر بين الانتحار مع إقامة جنازة له وتشييع رسمي مهيب أو الذهاب إلى برلين مع ضمان مثوله أمام المحكمة العسكرية والإعدام فاختار الانتحار. بعد عودته إلى ألمانيا ألقي القبض عليه بتهمة التآمر على حياة هتلر حيث خيره الزعيم النازي بين تناول السم والموت منتحرا والإعلان عن وفاته متأثرا بجراحه ليحتفظ بشرفه العسكري أو يقدم إلى محكمة الشعب بتهمة الخيانة فاختار الأولى وانتحر في الرابع عشر من أكتوبر عام 1944م.

aksel
03-26-2010, 05:58 AM
11-نابليون بونابرت

http://www.alarab.net/pics/1/Napoleon-151007.jpg

http://www.hputx.edu/s/668/images/legacyCMS/ftp/napoleon.jpg

نابليون بونابرت (بالفرنسية: Napoléon Bonaparte‏) (من 15 أغسطس 1769 إلى 5 مايو 1821 م) قائد عسكري وإمبراطور فرنسي، ولد في جزيرة كورسيكا التي كانت فرنسا قد استولت عليها قبل ولادته بخمسة عشر شهراً. عاش سنوات طفولته الأولى بين صغار نبلاء الجزيرة.

ألحقه والده شارل بونابرت بمدرسة بريان العسكرية.ثم التحق بعد ذلك بمدرسة سان سير العسكرية الشهيرة وفي المدرستين أظهر تفوقآ باهرآ على رفاقه ليس فقط في العلوم العسكرية وإنما أيضآ في الآداب والتاريخ والجغرافيا. وخلال دراسته اطلع على روائع كتاب القرن الثامن عشر في فرتسا وجلهم كانوا من أصحاب ودعاة المبادئ الحرة.فقد عرف عن كثب مؤلفات فولتير ومنتسيكو وجماعة الأنسيكلوبيديا وروسو الذي كان أكثرهم أثرآ في تفكير الضابط الشاب.. أنهى دروسه الحربية وتخرج في سنة 1785 وعين برتبة ملازم أول في سلاح المدفعية التابع للجيش الفرنسي الملكي.وعند قيام الثورة تردد بعض الوقت إلى نادي اليعاقبة وتعرف على عدد من زعمائه ومفكريه، إلا أنه لم يشارك بصورة عملية في الأحدلث الثورية لأنه كان بصورة أساسية وبحكم تربيته العسكرية معاديآ للفوضى والتمرد محبآ للنظام والقانون.وقد انتقد أكثر من مرة تصرفات رجال الثورة كالهجوم على قصر التوليري في باريس سنة 1798. إلا أنه رغم ذلك بقي مؤمنآ بالثورة مدافعآ عن أهدافها إذ كانت تنسجم مع حبه للحرية وإيمانه بافكر أدباء وفلاسفة القرن الثامن عشر. وقد ظهرت براعته الفائقة كجندي ومقاتل حين ساهم مساهمة فعالة مع الضباط اليعاقبة في ظل حكم"لجنة الإنقاذ العلم" في طرد الإنجليز من مدينة تولون. وفي سنة 1795 أعطي له أن يظهر ويظهر براعته لأول مرة في باريس نفسها حين ساهم في تعضيد حكومة الإدارة وفي القضاء على المظاهرات التي قام بها الملكيون، تساعدهم العناصر المحافظة والرجعية.ثم عاد في سنة 1797وأنقذ هذه الحكومة من الوقوع تحت سيطرة العناصر الملكية الدستورية فبات منذ هذا التاريخ السند الفعلي لها ولدستور سنة 1795.


1 نشأته وتعليمه
2 بداياته
3 حكم فرنسا
3.1 الحملة الفرنسية على مصر
3.2 فكرة قناة السويس في عصر نابليون
3.3 آثار الحملة الفرنسية على مصر
4 نفيه ووفاته
5 زواجه وأبنائه
6 الأسطوره
6.1 الشؤون الحربية
6.2 النظام المتري
6.3 تحرر اليهود
6.4 قانون نابليون
7 الأنقلاب
نشأته وتعليمه
ولد نابليون بونابرت في جزيرة كورسيكا سنة 1769 بعد عام من انضمامها لفرنسا في أسرة كانت في الأصل من نبلاء إيطاليا وكان هذا سبب تكلم نابليون للفرنسية بلكنة إيطالية. التحق نابليون وهو في التاسعة من عمره بمدرسة عسكرية فرنسية، وتخرج منها سنة 1784 ليدخل الكلية الحربية الملكية في باريس حيث أنهى دراسته في عام واحد بدلا من عامين -كما كان مقررا- نظرا لنبوغه وذكائه الحاد، ليبدأ حياته العملية وهو في السادسة عشر.

بداياته
كان نابليون وطنيًا متطرفًا، وعندما قامت الثورة في فرنسا جاءت فرصة نابليون في سنة 1793م عندما حاصر الفرنسيون مدينة طولون واستردوها من البريطانيين، وكان نابليون قائداً بارعاً للمدفعية وقد عدل عن نزعاته الوطنية وأصبح مخلصًا.بعد قيام الثورة تمت ترقية نابليون وطلب منهم الحصول على اقطاعية في جنوب ايطالياو لم يجدوا مشكلة في طلبة ثم بداء نابليون في الاستفادة من هولاء الجنود الايطالين بتحميسهم ورفع الروح المعنوية لهم وكانواهم الشرارة التي انطلقت بها معارك نابليون في جبال ايطاليا ومنها إلى مصر التي كان يراها بوابة الشرق والبريطانين لقطع الطريق عليهم وقد ذاع صيتة بعد ما حققة في إيطاليا وأصبح من أشهر الساسة في البلاط الملكى الفرنسي والغريب في الامر ان نابليون عندما سافر إلى ايطاليا ليبدا غزواتة لم يمضى على زواجة ثلاثة ايام من الفتاة التي يحبهاوالتي لم تكن تحبة في بادء زواجهاوكان معروف عن نابليون انة عاشق للنساءوخطيب مفوة

حكم فرنسا
أرسل نابليون إلى مصر بهدف القضاء على تجارة إنكلترا مع الهند، ولكن حملته انتهت بالفشل أمام الأسطول الإنكليزي بقيادة نيلسون في معركة أبي قير البحرية، فعاد إلى فرنسا، ثم أعلن بعدها نفسه قنصلا أولا لمدة عشر سنوات ثم لقب بالإمبراطور عام 1804، ودخل الحرب عام 1805م ثانية ضد أعظم ثلاث قوى وهي: بريطانيا والنمسا وروسيا، فنجح في دحر النمسا وروسيا في أوسترليتز، ثم هزم بروسيا في جينا عام 1806م، وتحدت روسيا حلف نابليون فهاجمها عام 1812، متغلبا على الجيش الروسي، ولكنه عندما دخل موسكو كان أهلها قد دمروها وكان جيشه جائعا تعبا يعاني من برد الشتاء في روسيا، تبين بتحليل أسنان جنوده الذين قتلوا هناك وعددهم 25 ألفا أنهم أصيبوا بمرض التيفوس وحمى الخنادق وهي أمراض تنتقل عن طريق القمل وأخيرا هزم نابليون عام 1815م.

الحملة الفرنسية على مصر
أذاق نابليون بونابرت العالم ويلات الحروب ومن المعروف أن الكنيسة الكاثوليكية حاولت ضم الكنيسة القبطية إليها ولكن الكنيسة القبطية حافظت على استقلالها وقد حاول الفرنسيون في هذا المضمار ممثلين للبابا وبعد قيام الثورة الفرنسية أو كما سماها الفرنسيين انتشار الجمهور الفرنسي اقنع نابليون الحكومة الفرنسية بالهجوم على مصر واحتلالها فأعد حملة على مصر في عام 1798م وكانت الحملة مكونة من 30 الف محارب.. وفى يوم 19 مايو 1798 اقلع اسطول فرنسي كبير مكون من 26 سفينة من ميناءطولون، وبلغ الإنجليز أخبار مغادرة نابليون فرنسا وعهدوا إلى نيلسون باقتفاء أثره وتدمير أسطوله، فقصد إلى مالطة ولكنه وجد أن أسطول نابليون غادرها نحو الشرق منذ خمسة أيام، فرجح انها تقصد مصر واتجه إلى الإسكندرية وبلغها يوم 28 يونيو 1798 فلم يعثر هناك للفرنسيين على أثر وحذر المصريين. وقد وصل الأسطول الفرنسي غرب الإسكندرية عند العجمي في أول يوليو 1798، وبادر بانزال قواته ليلاً على البر ثم سير جيشاً إلى الإسكندرية.

أنزلت المراكب الحربية الفرنسية الجيش الفرنسي في تموز 1798 في الإسكندرية..ووجّه نابليون في اليوم ذاته نداءً إلى الشعب المصري، وأصدرت الحملة نداء إلى الشعب بالأستكانه والتعاون زاعمة أن نابليون قد إعتنق الإسلام وأصبح صديق وحامي الإسلام...

استولى نابليون على أغنى إقليم في الإمبراطورية العثمانية، وطبقاً للبروباجندا الحربية أدعى أنه "صديقاً للسلطان العثماني" وإدعى أيضا أنه قدم إلى مصر "للإقتصاص من المماليك" لا غير، باعتبارهم أعداء السلطان، واعداء الشعب المصري...[1] وهذه رسالة نابليون بونابرت الذي دعاه المؤرخين المسلمين الجنرال علي إلى شعب مصر:
"بسم الله الرحمن الرحيم، لا اله الا الله وحده ولا شريك له في ملكه...
ايها المشايخ والأئمة...
قولوا لأمتكم ان الفرنساوية هم أيضاً مسلمون مخلصون وإثبات ذلك انهم قد نزلوا في روما الكبرى وخرّبوا فيها كرسي البابا الذي كان دائماً يحّث النصارى على محاربة الإسلام، ثم قصدوا جزيرة مالطا وطردوا منها الكوالليرية الذين كانوا يزعمون ان الله تعالى يطلب منهم مقاتلة المسلمين، ومع ذلك فإن الفرنساوية في كل وقت من الأوقات صاروا محبين مخلصين لحضرة السلطان العثماني..أدام الله ملكه...
ادام الله اجلال السلطان العثماني
ادام الله اجلال العسكر الفرنساوي
لعن الله المماليك
واصلح حال الأمة المصرية"

وظل محمد كريم يقاوم تقدم الجيش الفرنسي في الإسكندرية وظل يتقهقر ثم اعتصم بقلعة قايتباى ومعه مجموعة من المقاتلين، وأخيراً أستسلم وكف عن القتال، ولم يكن بد من التسليم ودخل نابليون المدينة، وأعلن بها الأمان. وفى 6 سبتمبر 1798 اصدر نابليون بونابرت أمرا بتنفيذ عقوبة الاعدام في السيد محمد كريم "بميدان الرميلة" في القاهرة.

أصبح نابليون بونابرت حاكما مسلما اسمه "بونابردي باشا"، وكان يطلق عليه المسلمين اسم علي نابليون بونابرت، وكان يتجوّل وهو مرتدي الملابس الشرقية والعمامة والجلباب. وكان يتردد إلى المسجد في أيام الجمعة ويسهم بالشعائر الدينية التقليدية بالصلاة، وكوّن نابليون ديواناً استشارياً مؤلفاً من المشايخ والعلماء المسلمين مكونا من11عالما ويراسه الشيخ عبد الله الشرقاوى.[2]

إلا أن أغرب الوثائق هي وصيته لكليبر التي يقول فيها‏:‏ إذا أردت أن تحكم مصر طويلا فعليك باحترام مشاعر الناس الدينية واحترام حرمات منازلهم‏.‏

ووثيقة أخرى شديدة الإثارة عن حلم نابليون بحفر قناة السويس وعدم إضاعة قطرة واحدة من ماء النيل إذا قيد له أن يحكم مصر طويلا‏,‏ وأن يجعل من مصر قاعدة لإمبراطورية هائلة شرق السويس تمتد حتي إيران وأفغانستان‏، فأنا لست أقل من الإسكندر الأكبر‏.‏ رغم حزني الشديد لأن الإسكندر غزا مصر في سن السادسة والعشرين بينما أنا في الثامنة والعشرين.

وهناك وثيقة أخرى رقم‏3618‏ بتاريخ‏4‏ نوفمبر‏1798‏ يوقع فيها بونابرت علي قرار عسكري بأن تدفع فرنسا رواتب شيوخ الديوان‏,‏ وهم الشيخ إسماعيل البراوي والشيخ يوسف الموصلي والشيخ عبد الوهاب الشبراوي والشيخ سليمان الجوسقي والشيخ أحمد الشرقاوي‏.‏ ويبدو أن هؤلاء لم يكونوا قد انضموا إلي علماء الديوان في تكوينه الأول‏.‏

وهناك أوامر عسكرية في سطور قليلة تكشف عن كيفية إدارة شئون الجيش الفرنسي في مصر‏.‏ وتكشف الوثائق عن وجود مراسلات بين المعلم يعقوب قائد كتيبة الأقباط وجرجس الجوهري أحد أعيان أقباط مصر‏,‏ وهي خطيرة لأنها تكشف عن مخططات واسعة المدي للفصل بين أقباط مصر ومسلميها‏(‏ الرسالة رقم‏3872‏ بتاريخ‏7‏ ديسمبر‏1798).‏ ثم هناك رسالة تهنئة بتاريخ‏26‏ فبراير‏1799‏ تحت رقم‏4262‏ للجنرال مينو علي قيامه بإلقاء خطبة الجمعة كمسلم في مسجد غزة في أثناء الحملة علي الشام‏,‏ ويقول له‏:‏ إن أفضل الطرق للحفاظ علي السلم في مصر هو تبني عقيدة الإسلام أو علي الأقل عدم معاداتها واجتذاب ود شيوخ الإسلام ليس فقط في مصر بل في سائر العالم الإسلامي‏.‏

وتكشف وثائق أخرى عن توصيف دقيق بقلم نابليون نفسه لبعض المعارك الحربية مثل معركة الرحمانية‏(‏ رقم‏4626‏ بتاريخ‏20‏ يوليو‏1799),‏ وأخرى في اليوم التالي‏,‏ ثم أخرى لأهالي القاهرة للتأكد من حيادهم في حربه ضد مسلمي الشام‏.‏

ثم عشرات الرسائل والأوامر بإعدام المجرمين وقطاع الطرق في القاهرة‏,‏ وأيضا إعدام جنود فرنسيين ثبت إجرامهم في حق الأهالي‏.‏

علي أن أشد هذه الوثائق إثارة هي الوثائق الأخيرة التي وقعها قبل رحيله عن مصر‏,‏ ومنها وصيته للجنرال كليبر رقم‏4758‏ بتاريخ‏22‏ أغسطس‏1799‏ ثم وثائق أخرى تثبت أنه كان ينوي بعد عودته إلي فرنسا إرسال تعزيزات وجيش جديد لمصر‏,‏ لكن استسلام مينو في الإسكندرية في يوليو‏1801‏ قضي نهائيا علي حلمه‏.‏ من أقوال نابليون حول مصر:

1. في مصر لو حكمت لن أضيع قطرة واحدة من النيل في البحر‏,‏ وسأقيم أكبر مزارع ومصانع أطلق بها إمبراطورية هائلة‏,‏ ولقمت بتوحيد الإسلام والمسلمين تحت راية الإمبراطورية ويسود العالم السلام الفرنسي‏.‏
2. في مصر قضيت أجمل السنوات‏,‏ ففي أوروبا الغيوم لا تجعلك تفكر في المشاريع التي تغير التاريخ‏,‏ أما في مصر فإن الذي يحكم بإمكانه أن يغير التاريخ‏.‏
3. لو لم أكن حاكما علي مصر لما أصبحت إمبراطورا علي فرنسا‏.‏
4. الرسول محمد ،‏ بني إمبراطورية من لا شيء‏..‏ من شعب جاهل بني أمة واسعة..‏ من الصحاري القفر بني أعظم أمبراطورية في التاريخ‏.‏ (الصورة المقابلة : نابليون بونابرت يحتفل هو وقواد جيشة بإحتفال المولد النبوى)
5. الإسلام كالمسيحية تفسدهما السياسة ويلعب القائمون عليهما بالنار إذا تخطوا حدود أماكن العبادة لأنهم يتركون مملكة الله ويدخلون مملكة الشيطان‏.‏
6. حلمي تجسد في الشرق بينما كاد يتحول إلي كابوس في الغرب‏.

aksel
03-26-2010, 05:59 AM
فكرة قناة السويس في عصر نابليون
وذهب الفيلسوف الألماني الشهير لايبيتز يقترح علي الملك لويس الرابع عشر (*) فكرة أنشاء قناة تربط بين البحر الأحمر والبحر الأبيض المتوسط في إطار مشروع شامل لغزو مصر ولكن الملك الشمس كما كان يطلق عليه لم يكن يريد اغضاب الباب العالي في الأستانة من ناحية‏,‏ ولأن أحلامه التوسعية كانت في أوروبا‏,‏ وعندما قامت الثورة الفرنسية دخلت في صراعات مسلحة دموية مع ممالك أوروبا واستطاعت الانتصار عليها إلا مملكة واحدة وهي إنجلترا‏,‏ ومن هنا ظهرت فكرة قطع طريق المستعمرات البريطانية في الهند باحتلال مصر وكانت الحملة الفرنسية عام‏1798.‏ الغريب أن الوثائق تكشف أن حكومة الديركتوار التي كانت تحكم فرنسا وقد أرادت أن تتخلص من الضابط الشاب نابليون‏، وكان عمره ‏27‏ سنة‏، وقد حقق انتصارات باهرة علي أعداء فرنسا في إيطاليا أعطته أمرا مباشرة يتصدر ديباجة الأمر السياسي الصادر بالقيام بالحملة بحفر قناة تربط بين البحرين ولذا كانت تسمي قناة البحرين وليس بعد قناة السويس وهو الاسم الذي سوف يعطيه ديليسبس للقناة بعد نحو نصف قرن من الحملة‏.‏ وتتحدث الوثائق عن الخروج الوحيد لنابليون من القاهرة لسبب غير عسكري‏،‏ وهو ذهابه ومجموعة من المهندسين يرأسهم مهندس يدعي لوبير ‏(LePere‏) لمعاينة الموقع هندسيا عند السويس والبدء في الحفر‏، إلا أن لوبير أقنع نابليون بالعدول عن المشروع لأنه اكتشف أن مستوي البحر الأحمر أعلي من مستوي البحر الأبيض‏ المتوسط،‏ وقال له إنه إذا حفرنا عند السويس فستغرق مصر كلها‏.‏
فيليسيان دافيد وعاد نابليون حزينا الي القاهرة لكن حلمه لم يمت‏.‏...

آثار الحملة الفرنسية على مصر
رافقت الحملة الفرنسية مجموعة من العلماء في شتى مجال العلم في وقتها أكثر من 150 عالما واكثر من 2000 متخصص من خيرة الفنانين والرسامين والتقنيين الذي رافقوا القائد الفرنسي نابليون بونابرت في مصر خلال اعوام 1798/ 1801. من كيميائيين وأطباء وفلكيين إلى آخرة، وكانت نتيجة لمجهودهم هو كتاب وصف مصر وهو عبارة عن المجموعة الموثقة تضم 11 مجلداً من الصور واللوحات مملوكة لمكتبة الإسكندرية و9 مجلدات من النصوص من بينها مجلد خاص بالأطالس والخرائط اسهم بها المجمع العلمي المصري

وقام هؤلاء العلماء بعمل مجهد غطى جميع أرض مصر من شمالها إلى جنوبها خلال سنوات تواجدهم وقاموا برصد وتسجيل كل أمور الحياة في مصر انذاك وكل مايتعلق بالحضارة المصرية القديمة ليخرجوا إلى العالم 20 جزءا لكتاب وصف مصر وتميز الكتاب بصور ولوحات شديدة الدقة والتفاصيل. ويعتبر هذا الكتاب ألان أكبر وأشمل موسوعة للأراضي والآثار المصرية كونها أكبر مخطوطة يدوية مكتوبة ومرسومة برسوم توضيحية قتميزت بالدراسة العميقة الدارسين والاكاديميين الذين رافقوا نابليون فيما نشر الكتاب بين عامي 1809/1829. كما تشتمل هذه المجموعة على صور ولوحات لأوجه نشاط المصري القديم للآثار المصرية وأيام الحملة نفسها التاريخ الطبيعي المصري بالإضافة إلى توثيق كل مظاهر الحياه والكنوز التاريخية والفنية والدينية المصرية وتسجيل جميع جوانب الحياة النباتية والحيوانية والثروة المعدنية آنذاك [2].

وقد اصدرت مكتبة الإسكندرية (نسخة رقمية) من هذا الكتاب (وصف مصر) على اقراص مضغوطة.

وقال مدير المكتبة الدكتور إسماعيل سراج الدين " ان أهمية هذه المبادرة تأتي لكونها الأولى في العالم لرقمنة ذلك الكتاب الذي يعد من اعمق وأقوى الكتب كما يعد واحدا من ثروات مصر ويمكن الباحثين من الاطلاع عليه كبديل عن النسخة الاصلية ".

الأهرام 29 مايو 2006 م السنة 130 العدد 43638 حشدت فرنسا جهود علماء وخبراء ووفرت إمكانات مالية هائلة لتجميع كل مراسلات نابليون في مجلدات يخص كل منها مرحلة من حياته القصيرة التي دامت‏50‏ عاما فقط‏،‏ صدر منها أخيرا في باريس الجزء الثاني الخاص بالحملة علي مصر‏1798‏ ـ ‏1801.‏

غزى نابليون بونابرت مصر علي رأس نحو ‏36‏ ألف رجل و‏5‏ آلاف مدفع وآلاف الخيول و‏200‏ سفينة وعلماء ومطبعة قد تجاوز ال ‏28‏ عاما،‏ وهو في فورة الشباب كان يحمل في جيبه أقلاما عديدة يدون في كل وقت بقلمه شخصيا أو يأمر فيدون له آلاف الأوامر والمذكرات والأفكار والخطابات العسكرية والسياسية والشخصية وصل مجموعها إلى ‏2500‏ وثيقة، ما نشر منها حتي اليوم لا يتجاوز الـ‏1500، ينشر منها لأول مرة في هذا المجلد أو الكتالوج نحو ‏1000‏ وثيقة‏، وهو ما جعل السيدة مارتين دي جوادفر رئيسة أرشيفات فرنسا والصديقة الحميمة لمصر تصف هذا العمل بأنه ليس أقل من الناحيتين العلمية والتاريخية من كتاب وصف مصر نفسه‏ [2].‏

ومقدمة الكتاب ‏1400‏ صفحة وضعها العالم الكبير هنري لورانس عن أن مشروع نابليون بإنشاء إمبراطورية فرنسية في دار الإسلام هي المقدمة للصدام الحالي بين الإسلام والغرب‏,‏ وفيه وضع الغرب أسس قرنين كاملين للاستعمار المادي علي الطريقة البريطانية‏، والفكري علي الطريقة الفرنسية‏,‏ وإن كان الاثنان يتلاقيان كثيرا‏.‏ وقد قام بوضع المجلد‏3‏ لجان‏:‏ واحدة علمية والثانية تاريخية والثالثة خاصة بالتحرير والنشر‏،‏ وبلغ عدد العاملين في اللجان الثلاث نحو ‏65‏ عالما ومؤرخا ومحررا ومسئولا ماليا‏،‏ وكلها تحت إشراف المؤرخ الفرنسي المعروف تييري لانتز‏.‏

واستغرق العمل في هذا المجلد‏10‏ سنوات وأعجب نابليون بالسيد محمد كريم حاكم الإسكندرية‏، وكان شديد الإعجاب بشجاعته وفروسيته‏،‏ لكن كليبر ما فتئ يحذره من خبث حاكم الإسكندرية حتي انتهي الأمر بأن وقع نابليون ـ والسكين في قلبه كما يقول ـ أمر إعدام محمد كريم‏،‏ وتكشف أيضا عن غضبه الشديد من شيوخ الأزهر بعد ثورة القاهرة الأولي‏،‏ فهو اعتبر أن إنشاء الديوان كافيا لإدارة البلاد من قبل أبنائها من شيوخ الأزهر‏، وأمر موقع منه بضرب القاهرة بالمدافع ولعله اتخذ قرار العودة لفرنسا في هذه اللحظة‏.‏

نفيه ووفاته

وفاة نابليونونفي بعدها إلى جزيرة سانت هيلينا حيث مات بسرطان المعدة. وقد قيل أنه إغتيل عن طريق طلاء جدران غرفته بالزرنيخ وتسبب ذلك له بقرحة معدية لازمته حتى وفاته ولذلك كان غالباً ما يضع يده داخل سترته فوق معدته.

وقد تعددت الأقوال حول سبب وفاة نابليون، فالبعض قال إنه مات بسرطان المعدة، بينما رأى آخرون أنه مات مسموما بالزرنيخ لعدة دلائل تم اكتشافها فيما بعد ومنها أن جسده ظل سليما إلى درجة كبيرة بعد عشرين عاما من وفاته، وهي إحدى خصائص الزرنيخ، كما أن وصف "لويس مارشند" لبونابرت في الأشهر الأخيرة من حياته، مطابق لأعراض حالات التسمم بتلك المادة، ومع ذلك فقد أثبتت بعض الدراسات الحديثة أنه مات بسرطان المعدة تماما كأبيه.

و قد رجح الدكتور باسكال كينتز خبير سموم فرنسي أنه يعتقد أن الإمبراطور الفرنسي الراحل نابليون بونابرت قد مات مسموما وأعلن أنه عثر على آثار الزرنيخ المعدني المعروف شعبيا باسم "سم الفئران" في شعر بونابرت عام 2001م، من هذا أستنتج أن الإمبراطور المخلوع مات مسموما وليس نتيجة الإصابة بسرطان المعدة في الخامس من مايو/أيار عام 1821 عن 51 عاما. وأكد د. كينتز إن الزرنيخ وصل إلى النخاع الشوكي للشعر مما يفسر وصوله عبر الدم ومن خلال أغذية مهضومة، وبهذا رد على النظرية التي طرحتها عام 2002 نشرة "سيانس أي في" (علم وحياة) الفرنسية الشهرية والتي تقول إن الزرنيخ المكتشف خارجي المصدر ولم يتناوله الإمبراطور وبنى نظريته على النشرة الفرنسية التي قالت أن الزرنيخ كان يستخدم كثيرا في القرن التاسع عشر للمحافظة على الشعر.

زواجه وأبنائه
يذكر أن نابليون كان قد تزوج من الإمبراطورة جوزفين قبل أن يطلقها، ليتزوج من الأرشيدوقة النمساوية "ماري لويز" والتي أنجبت له ابنه الوحيد من صلبه نابليون الثاني ملك روما.

كما ذكر في كتاب " نابليون هل مات مسموما...؟" للكاتب (بن ويدر) بأن نابليون لديه ولدين أحدهما من إيلينور دينيل صديقة كارولين بونابرت وكان ثمرة لقائهم الكونت " ليون " (1806 - 1881 مات عن عمر يناهز 75 عاما، والاخر من "ماري والوسكا" الكونتيسه البولونية الجميلة الشابة الأكسندر والوسكي (1810 - 1868) مات عن عمر يناهز 85 عاما

الأسطوره
كان لنابليون أعداء كثر يكرهونه ولكن يكنون له عظيم الاحترام في ذات الوقت، فعندما سئل أمير البحر الدوق ويلينغتون قائد الإنجليز في معركة واترلو الشهيرة عن أعظم جنرال في وقته، قال إن أعظمهم في الماضي والحاضر والمستقبل وكل وقت هو نابليون بونابرت.

الشؤون الحربية
لعب نابليون دورا هاما في الدفاع عن الثورة الفرنسية ضد أنصار الملكية، كما أنه أثبت مقدرة عسكرية فائقة في الحروب الأولى التي خاضها ومنها معركة طولون التي وضع هو خطتها بدلا من تلك التي كان قد وضعها قائد القوات.


نابليون يعبر جبال الالبخاض نابليون الكثير من المعارك ضد النمسا وروسيا وبريطانيا وبروسيا وغيرها من الدول، حيث حقق انتصارات باهرة في 40 منها، حتى إن البعض قارنه بالإسكندر الأكبر ويوليوس قيصر، إلا أنه هزم في معركة واترلو والتي نفي على إثرها إلى جزيرة سانت هيلينا حيث توفي ودفن هناك عام 1821، ليتم إرجاع جثمانه إلى فرنسا حيث استقر في باريس عام 1841.

وتعد الحملة التي قام بها نابليون على روسيا عام 1812 هي بداية النهاية لهذا القائد الكبير، حيث كان لها تأثيرا سلبيا عميقا على الجيش الفرنسي وكفاءته، كما أنها شهدت مقتل وإصابة مئات الآلاف من الجنود والمدنيين على حد سواء.

النظام المتري
لم تتقبل طبقات واسعة من الشعب الفرنسي النظام المتري في القياس الذي اعلنه نابليون رسميا في ايلول عام 1799 ومع ذلك أصبح هذا النظام متبع ليس فقط في فرنسا بل بالدول لتي تاثرت بفرنسا، في عام 1812 اتخذ نابليون خطوة عكسية بعد ان اصدر مرسوما بالعودة إلى النظام التقليدي في القياس لكن النظام المتري الجديد انتشر في كل اوربا منتصف القرن التاسع عشر

تحرر اليهود
قام نابليون بتحرير اليهود في فرنسا من الكثير من القيود المفروضة عليهم والتي كانت تحدد اماكن إقامتهم في الأحياء المخصصه لليهود، وحقوق التملك والعبادة والتوظيف. وقد واجهت هذه السياسات معارضة وردود افعال معادية لليهود في داخل فرنسا وفي عدد من الدول الأخرى، إلا إن نابليون أصر عليها وكان يرى ان إعطاء الحقوق لليهود في فرنسا سيجذبهم إليها من بقية البلدان التي لا يتمتعون فيها بنفس الحقوق والمزايا مما سيفيد فرنسا. وقد قال نابليون

"لن أقبل أبدا أية مقترحات تجبر اليهود على مغادرة فرنسا، فعندي اليهود مثلهم كأي من المواطنين في بلادنا. فمن الضعف طردهم ومن الشجاعة ضمهم." [3]

بشكل عام كان نابليون يعتبر مفضلا لليهود حتى ان الكنيسة الأرثودوكسية الروسية درجت على تلقيبه بـ "مسيح دجّال متآمر مع اليهود ضد الديانة المسيحية."[4] أثناء حروب نابليون ضد الدولة العثمانية، وعند حصار مدينة عكا في عام 1799 جهّز نابليون إعلانا لقيام دولة يهودية في فلسطين.[5] لكن هزيمة نابليون في عكا بددت هذه الخطة. ومع ان الأسباب الحقيقة لهذا الإعلان وحتى صحته محل خلاف عند بعض المؤرخين إلا أنه محل اهتمام الحركة الصهيونية فهو يسبق وعد بلفور بسنوات كثيرة.

قانون نابليون
ينسب لنابليون الفضل في صدور القانون المدني الفرنسي والذي اقتبسته باقي الدول الأوروبية، وهو قائد عظيم لإنشائه حكومة منظمة شديدة البأس ومحاكم عدلية ومدارس وإدارة قوية ونشيطة ومتنورة لا يزال الفرنسيون إلى الآن سائرين عليها، وهو عظيم لأنه بعث إيطاليا من موت الخمول وأنارها بمشكاة الرقي والعمران، إلى جانب قهره لجميع الملوك المعاكسين له وكسر جميع الجيوش على اختلاف تدريبها وبسالتها. ومع ذلك فإن له مساوئ عديدة منها قمعه لثورة العبيد في هاييتي وقراره في عام 1801 القاضي بعودة العبودية في فرنسا بعد أن كانت الجمهورية قد ألغتها، بالإضافة لتسببه في مقتل مئات الآلاف في أوروبا بسبب الحروب التي خاضها هناك.

الأنقلاب
وفيما يتعلق بنابليون كحاكم دولة، فإنه كان قد أنقلب على حكومة الديركتوار عام 1799 بعد عودته المفاجئة من مصر، لسوء الأوضاع التي كانت تعيشها بلاده آنذاك، ليؤسس الحكومة القنصلية، وتعيينه قنصلا أول مدى الحياة، مع حقه في تسمية من سيخلفه. قام بونابرت بعد ذلك بتحويل نظام الحكم من القنصلية إلى الإمبراطورية، ثم تنحيه عن العرش بعد دخول قوات الأعداء باريس عام 1814 ونفيه إلى جزيرة إلبا، ثم عودته لفرنسا مرة أخرى عام 1815 ليتولى الحكم إلى أن هزم في معركة واترلو ونفيه لجزيرة سانت هيلينا حتى مماته.

aksel
03-26-2010, 06:03 AM
12-العربي بن مهيدي

http://mezghennane.jeeran.com/benmhidi.jpg http://www.mariazad2.jeeran.com/Benmehidi.jpeg

http://www.ibtesama.com/vb/imgcache2/7270.gif

محمد العربي بن مهيدي مناضل جزائري وأسطورة الثورة الجزائرية من مواليد مدينة عين مليلة الواقعة في شرق الجزائر.


1 مولده
2 جوانب عن شخصيته
3 النشاط السياسي
4 نشاطه أثناء الثورة
5 استشهاده


مولده
ولد العربي بن مهيدي في عام 1923 بدوار الكواهي بناحية عين مليلة التابعة لولاية أم البواقي وهو الابن الثاني في ترتيب الاسرة التي تتكون من ثلاث بنات وولدين، دخل المدرسة الابتدائية الفرنسية بمسقط رأسه وبعد سنة دراسية واحدة انتقل إلى باتنة لمواصلة التعليم الابتدائي ولما حصل على الشهادة الابتدائية عاد لأسرته التي انتقلت هي الأخرى إلى مدينة بسكرة وفيها تابع محمد العربي دراسته وقبل في قسم الإعداد للإلتحاق بمدرسة قسنطينة. في عام 1939 إنضم لصفوف الكشافة الإسلامية "فوج الرجاء" ببسكرة، وبعد بضعة أشهر أصبح قائد فريق الفتيان.

جوانب عن شخصيته
كان العربي بن مهيدي ملتزما بواجباته الدينية والوطنية، إلا أن هذا لم يمنعه من حب الفن فكان يهوى أغاني المطربة فضيلة الجزائرية. وكان أيضا يحب الموسيقى خاصة الأندلسية منها مما جعله عطوفا حنونا، كما كان يكثر من مشاهدة الأفلام ولاسيما الأفلام الحربية والثورية كالفيلم الذي يدور محتواه حول الثائر المكسيكي زاباتا فاتخذ هذا الاسم كلقب سري له قبل أندلاع الثورة، مثلما كان يلقب أيضا بالعربي البسكري والحكيم، كان بن مهيدي يهوى المسرح والتمثيل، فقد مثل في مسرحية "في سبيل التاج" التي ترجمها إلى اللغة العربية الأديب المصري مصطفى لطفي المنفلوطي وكانت مسرحيته مقتبسة بطابع جزائري يستهدف المقتبس من خلالها نشر الفكرة الوطنية والجهاد ضد الاستعمار. كان بن مهيدي لاعبا في كرة القدم فكان أحد المدافعين الأساسيين في فريق الاتحاد الرياضي الإسلامي لبسكرة الذي أنشأته الحركة الوطنية، ولقد كان هذا الرجل يستعمل كل الأساليب العصرية والحديثة لخدمة الجزائر التي فداها بدمه وروحه فقد كان رمز الرجل الذي يحب وطنه ويلتزم بمبادئ دينه ويعيش عصره وينظر إلى المستقبل ويفكر في كيفية بنائه، وقد كتب عنه أحد العارفين به في عدد 20 أغسطس 1957 من جريدة المجاهد التي كانت تتحدث باسم الثورة الجزائرية آنذاك يقول أنه "شاب مؤمن، بر وتقي، مخلص لدينه ولوطنه، بعيد كل البعد عن كل ما يشينه. كان من أقطاب الوطنية ويمتاز بصفات إنسانية قليلة الوجود في شباب العصر، فهو من المتدينين الذين لا يتأخرون عن أداء واجباتهم الدينية، لا يفكر في شيء أكثر مما يفكر في مصير بلاده الجزائر، له روح قوية في التنظيم وحسن المعاملة مع الخلق ترفعه إلى درجة الزعماء الممتازين. رجل دوخ وأرهق الاستعمار الفرنسي بنضاله وجهاده على بلاده ودين.

النشاط السياسي
في عام 1942 إنضم لصفوف حزب الشعب بمكان إقامته، حيث كان كثير الاهتمام بالشؤون السياسية والوطنية، في 8 مايو 1945 وكان من بين المعتقلين ثم أفرج عنه بعد ثلاثة أسابيع قضاها في الاستنطاق والتعذيب بمركز الشرطة. عام 1947 كان من بين الشباب الأوائل الذين التحقوا بصفوف المنظمة الخاصة حيث ما لبث أن أصبح من أبرز عناصر هذا التنظيم وفي عام 1949 أصبح مسؤول الجناح العسكري بسطيف وفي نفس الوقت نائبا لرئيس أركان التنظيم السري على مستوى الشرق الجزائري الذي كان يتولاه يومذاك محمد بوضياف، وفي عام 1950 ارتقى إلى منصب مسؤول التنظيم بعد أن تم نقل محمد بوضياف للعاصمة. بعد حادث مارس 1950 إختفى عن الأنظار وبعد حل المنظمة عيّن كمسؤول الدائرة الحزبية بوهران إلى 1953. وعند تكوين اللجنة الثورية للوحدة والعمل في مارس 1954 أصبح من بين عناصرها البارزين ثم عضوا فعالا في جماعة 22 التاريخية.


المنزل الذي عاش فيه العربي بن مهيدي في مدينة بسكرة من عام 1938 حتى إلى عام 1949

نشاطه أثناء الثورة
لعب بن مهيدي دورا كبيرا في التحضير للثورة المسلحة، وسعى إلى إقناع الجميع بالمشاركة فيها، وقال مقولته الشهيرة إلقوا بالثورة إلى الشارع سيحتضنها الشعب وأيضا أعطونا دباباتكم وطائراتكم وسنعطيكم طواعية حقائبنا وقنابلنا، وأصبح أول قائد للمنطقة الخامسة وهران. كان الشهيد من بين الذين عملوا بجد لإنعقاد مؤتمر الصومام التاريخي في 20 أوت 1956، وعّين بعدها عضوا بلجنة التنسيق والتنفيذ للثورة الجزائرية (القيادة العليا للثورة)، قاد معركة الجزائر بداية سنة 1956.

استشهاده

العربي بن مهيدي في أيامه الأخيرةاعتقل نهاية شهر فيفري 1957 واستشهد تحت التعذيب ليلة الثالث إلى الرابع من مارس 1957، بعد أن أعطى درسا في البطولة والصبر لجلاديه.[1] قال فيه الجنرال الفرنسي مارسيل بيجار بعد أن يئس هو وعساكره أن يأخذوا منه إعترافا أو وشاية برفاقه بالرغم من العذاب المسلط عليه لدرجة سلخ جلد وجهه بالكامل وقبل اغتياله ابتسم العربي بن مهيدي لجلاديه ساخرا منهم، هنا رفع بيجار يده تحية للشهيد كما لو أنه قائدا له ثم قال : لو أن لي ثلاثة من أمثال العربي بن مهيدي لغزوت العالم. يذكر الجنرال الفرنسي بول أوساريس أنه هو من قتل العربي بن مهيدي شنقاً بيديه.[2]

aksel
03-26-2010, 06:09 AM
13- مارسيل بيجار

http://sport-trops.com/marocfoot/wp-content/uploads/2007/10/marcel-bigeard-photo-general.jpg\

http://perso.modulonet.fr/tanghedo/divers_decoration/photo1_bigeard.jpg

مارسيل بيجار (16 فبراير 1916 في تول، فرنسا) عسكري فرنسي برتبة كولونيل، بدأ حياته موظفا في أحد البنوك، غداة اندلاع الحرب العالمية الثانية جند للدفاع عن فرنسا، وبعد احتلال باريس من طرف الألمان تم اعتقاله، وبعد الافراج عنه غادر فرنسا نحو الجزائر. أرسل إلى الهند الصينية ضمن فرقة المظليين برتبة ظابط وشارك في معركة بيان بيان فو. وبعد هزيمة فرنسا عاد من جديد إلى الجزائر للمشاركة في القضاء على الثورة التحريرية، وقاد عدة معارك ضد جيش التحرير الوطني في الشرق الجزائري، أصيب في معركة آرقو بجبال تبسة في صيف عام 1956 بقيادة لزهر شريط. كلف في نهاية سنة 1956 بالقضاء على معركة الجزائر، وأشرف على قيادة الحرب النفسية ضد خلايا الفدائيين في العاصمة، إذ لعب دورا كبيرا في ممارسة التعذيب ضد المناضلين والفدائيين في معركة الجزائر حيث استباح كل الممارسات القمعية والبوليسية لتحقيق أهدافه العسكرية حتى اقترن ذكر اسمه بالممارسات الوحشية ومظاهر التعذيب أثناء الثورة التحريرية في الجزائر.

aksel
03-27-2010, 07:24 AM
14-التدريب العسكري
يشمل التدريب العسكري combat training جملة التدابير التعليمية التي تهدف إلى إعداد مقاتلي القوات المسلحة وقياداتها وتشكيلاتها للحفاظ على جاهزيتها القتالية لخوض الأعمال القتالية.

يرتبط التدريب العسكري ارتباطاً وثيقاً بالمفهوم السياسي والمعنوي والأخلاقي للدولة وقواتها المسلحة، ويستقى منهجه من مذهبها العسكري، الذي يحدد ماهية الحرب المحتملة وأهدافها وطبيعتها وكيفية إعداد البلاد والقوات المسلحة لخوضها في أفضل الشروط وبأحدث الأساليب والمعدات.

مبادئ التدريب العسكري

يتقيد التدريب العسكري بالمبادئ النابعة من فن التربية وطبيعة العلم العسكري الذي يضم علوماً نظرية وتطبيقية مختلفة. ومن هذه المبادئ:

علمية التدريب وتعليم ما هو ضروري للحرب والتوجيه المستمر وتنمية الخبرة القتالية وانتظام التدريب وتدرّجه.

ترسيخ المعارف والقدرات والخبرات والعمل الجماعي ومراعاة الفروق الفردية.

يخضع التدريب العسكري في القوات المسلحة لإشراف القيادة العامة مباشرة عن طريق هيئات أو إدارات متخصصة، ويلتزم جميع القادة والتشكيلات والوحدات تنفيذ توجيهاتها وفق برامج وخطط سنوية تصدر عنها، وتشمل خطط التدريب عادة:

التدريب الفردي

ويهدف إلى رفع كفاية المقاتل الفرد في أساليب القتال والعلم العسكري وفن الحرب، والارتقاء بمهاراته ومعنوياته إلى مستويات تؤهله لخوض المعركة الحديثة والتكيف مع شروطها وتمكّنه من التغلب على ما يمكن أن يعترضه فيها من صعوبات.

ويفترض التدريب الفردي أن تُغرس في ذهن المتدرب وسلوكه مبادئ الطاعة والانضباط في تنفيذ الأوامر، وأن يتقن النظام المنضم ويكتسب المهارات البدنية والرياضية الضرورية، وأن يتعلم أساليب القتال الفردي وضمن الجماعة، وأن يدرس التكتيك العام والخاص واستعمال الأسلحة التي تدخل في اختصاصه والتوجه في ميدان القتال وقراءة الخرائط واستعمال أجهزة الاتصال وقواعد التخاطب بها والوقاية من أسلحة التدمير الشامل والمحافظة على السرية وعلى أمن الوثائق وغير ذلك.

تدريب القائد

يخصّ التدريب القتالي القادة العسكريين بجملة من التدابير التربوية التعليمية تهدف إلى تحسين معارفهم وقدراتهم ومهاراتهم، وتنمية الصفات القيادية لديهم، وينفذ هذا النوع من التدريب غالباً في مجموعات تدريب من مستوى معين ضمن التشكيل أو بحسب الاختصاص، ويفرق فيها بين مجموعات الضباط ومجموعات صف الضباط.

ويتم التحقق من المستوى الذي بلغه تدريب الضباط أو صف الضباط نظرياً وعملياً باختباره في التمارين التكتيكية الاعتيادية أو الجماعية أو العملية على صندوق الرمل أو الخرائط المجسمة، أو على كراسي التدريب المؤتمتة، وفي تمارين الرمي والسياقة.

التدريب العملياتي

يختص التدريب العملياتي بإعداد الضباط من مرتبة الأمراء والقادة وأجهزة القيادة والأركان في مستوى فن العمليات وتعرف قدرات العدو وطبيعة الأعمال القتالية المحتملة، والحفاظ على الجاهزية القتالية وإتقان أساليب القيادة واتخاذ القرار المناسب وإسناد المهام للمرؤوسين وتنظيم التعاون بينهم وتأمين الأعمال القتالية في إطار الإعداد للمعركة وخوضها والإعداد لتنفيذ مشاريع القتال. يشتمل التدريب العملياتي على تمارين ومشاريع.

تمارين الأركان

وهي شكل من أشكال تدريب الأركان، يهدف إلى إكساب الضباط المعارف والمهارات الضرورية والاختصاصية وتحسينها بما يكفل قيامهم بواجباتهم المسلكية على أكمل وجه وتحقيق الانسجام بين فروع الأركان أو في إطار أركان القطعة كلها. وينفذ تمرين الأركان على الأرض عادة أو الخريطة.

مشروع الأركان

وهو أعلى مستوى من تمرين الأركان وأكثر تعقيداً، ويهدف إلى إتقان سيرورة قيادة القوات، ويشترك فيه إضافة إلى أركان القطعة وحدات الاستطلاع والإشارة والحراسة والخدمات وكل ما يتطلبه مقر القيادة وعمله.

مشروع القيادة والأركان

ويهدف إلى تدريب القادة والأركان على ممارسة القيادة والسيطرة الفعلية على نطاق واسع، وقد يشتمل على تنفيذ فعلي لبعض الأعمال القتالية. يمارس الضباط في مشروع القيادة والأركان وظائفهم المسلكية الفعلية، وينفذ على الأرض أو الخرائط تحت إشراف قيادة المستوى الأعلى وأركانها ومشاركتها.

لعبة الحرب

تتميز لعبة الحرب من مشروع القيادة والأركان بمستواها العالي، فهي تنفذ على مستوى فيلق أو جيش ميداني، وبمشاركة قيادات أنواع القوات المسلحة وصنوفها وغيرها من الوسائط الاستراتيجية، من دون مشاركة قوات مقاتلة. وتهدف اللعبة إلى تأهيل كبار الضباط استراتيجياً وعملياتياً، وإعدادهم لحرب دفاعية أو هجومية وفق مذهب الدولة العسكري، وإلى اختبار مدى أهلية الأطر القيادية واستعدادها.

وقد تكون لعبة الحرب وحيدة المستوى أو من مستويين أو أكثر، ومن طرف واحد أو طرفين، وقد تقتصر على نوع من القوات أو صنف واحد أو إدارة متخصصة.

تدريب القوات

يقصد بتدريب القوات أنواع التدريب القتالي التي تشارك فيها الوحدات القتالية المتدربة بقوامها الكامل، بدءاً من تدريب الجماعة (الطاقم) والوحدة والقطعة والتشكيل، ويبلغ ذروته في التدريب القتالي العملياتي في «مشروع القتال» وهو الشكل الأرقى والأكثر فعالية في تدريب القوات وتمرسها ميدانياً في البر والبحر والجو بمشاركة جميع أنواع القوات المسلحة وصنوفها واختصاصاتها، ويعد مشروع القتال أهم وسيلة للارتقاء بمستوى الجاهزية القتالية للقوات المسلحة.

تقسم مشاريع القتال من حيث المقياس إلى مشاريع استراتيجية وعملياتية وتكتيكية، ومن حيث الغاية إلى مشاريع تدريبية واختباريه وبيانية وتجريبية، ومن حيث أسلوب التنفيذ إلى مشاريع وحيدة الجانب أو مزدوجة الجانب، من مستوى قيادي واحد أو أكثر.

ومشروع القتال مدرسة عملية لإتقان فن الإعداد للمعركة وخوضها في موقف مبني على حقيقة مفترضة، وعلى أرض منتقاة تناسب موضوع المشروع.

التدريب القتالي الأساسي والأكاديمي

يتلقى المقاتل تدريبه القتالي والأكاديمي في منشآت تعليمية عسكرية متخصصة برية وجوية وبحرية، تشمل معسكرات تدريب لإعداد الأفراد، ومدارس عسكرية لإعداد الرتباء وصف الضباط، وكليات عسكرية لإعداد الضباط، وأكاديميات عسكرية عليا لتأهيل ضباط القيادة والأركان من مرتبة القادة (ركن) وضباط القيادة العليا من مرتبة الأمراء (ركن مجاز). إضافة إلى دورات أساسية واطلاعية أخرى.

تخطيط التدريب

يصدر القائد العام للجيش والقوات المسلحة الخطة التقويمية السنوية للتدريب التي تشمل أنواع التدريب القتالي في جميع مستويات القوات المسلحة، وفق مناهج التدريب، وفيها التقويم الزمني للتدابير التي تنفذ تحت إشراف القيادة العامة مباشرة على مستوى الفيالق والفرق. تُطوّر قيادات الفيالق والفرق الخطة التقويمية السنوية بإضافة التدابير التي تدخل ضمن صلاحياتها. وتعمل قيادات الألوية على وضع خطط التدريب التقويمية نصف السنوية الخاصة بها، مع إضافة التدابير التي تختص بها. وتعمل قيادات الأفواج والكتائب على وضع خطط تدريب شهرية، تنبثق عنها برامج التدريب الأسبوعي التي يضعها قادة السرايا. وتخضع هذه الخطط جميعها لمصادقة المستوى الأعلى منها.

مساعدات التدريب

تعد مساعدات التدريب training aids من أهم متطلبات التدريب القتالي، وتتوزع هذه المساعدات على قاعات التدريب ومراكز التدريب والحقول المختلفة، إضافة إلى الصلات الرياضية وميادين التربية البدنية. وتجدر الإشارة إلى أن قاعات التدريب تُعد وفق الاختصاصات ومقررات التدريب وتُنشأ في التشكيلات والمنشآت التعليمية. وأن مراكز التدريب تخصص للتطبيقات العملية والتدريب على تنفيذ المهام القتالية، ويتألف مركز التدريب عادة من حقول تدريب التكتيك، وحقول الرمي المختلفة لتنفيذ تمارين الرمي المصغر والتدريبي والحقيقي، وحقول السياقة، ومقرات قيادة نموذجية للتدريب إضافة إلى منشآت إدارية وخدمية لمصلحة الوحدات المتدربة وصيانة أسلحتها وعتادها وتأمينها لوجستياً.

aksel
03-27-2010, 07:10 PM
15-الجيش الوطني الشعبي الجزائري

الجيش الوطني الشعبي الجزائري هو جيش الجزائر ويضم القوات البرية والقوات الجوية والقوات البحرية الجزائرية.

التاريخ

شعار الجيش الوطني الشعبي الجزائريالجيش الوطني الشعبي هو وريث جيش التحرير الوطني (ALN) الذراع العسكرية جبهة التحرير الوطني (FLN) الذي حارب الجيش الفرنسي من سنة 1954 إلى سنة 1962، جزء مهم من مناضلي جيش التحرير بقوا يزاولون مهامهم العسكرية كجنود وضباط في الجيش الوطني الشعبي بعد الاستقلال. بعد 8 سنوات حرب خلفت خسائر إنسانية هائلة، أصبحت الجزائر في نظر بلدان العالم الثالث رمز النضال من أجل تقرير الشعوب لمصيرها.

موقف الجزائر المناهض للاستعمار والتحاقها بالتيار الاشتراكي، عزز تقاربها مع الاتحاد السوفياتي، وهو ما جعل الجزائر بعد استقلالها تصبح البلد الإفريقي الثاني بعد مصر]] الذي يحصل على أكبر المساعدات العسكرية من موسكو، يجدر التذكير بأن علاقة الجزائر بالاتحاد السوفياتي كانت قائمة حتى أثناء حرب التحرير، فقد كانت هناك وحدات من جيش التحرير ماكثة بقواعد عسكرية خلفية لها في كل من ليبيا ومصر وتونس والمغرب تحصل على دعم خبراء عسكريين سوفيات.

شهدت مرحلة ما بعد الاستقلال مباشرة تصفية حسابات دموية بين جيش الحدود المرابط بالمغرب وتونس والمقاومين بالولايات من أجل السيطرة على مقاليد الحكم.

في 19 جوان 1965 كان هناك انقلاب عسكري حيث أطيح ب " احمد بن بلة " من السلطة وحل مكانه "هواري بومدين ".

في 27 جانفي 1976 اندلع خلاف ثاني بين الجزائر والمغرب، فبعد المسيرة الخضراء والتي تعد نصرا سياسيا كبيرا للمغرب خرج الإسبان من الصحراء الغربية عام 1976 قام المغرب بالاستيلاء عليها في نفس العام الفترة الأكثر اضطرابا كانت بعد أن تدخل الجيش لإلغاء الانتخابات التشريعية عام 1991، عدة جماعات إسلامية بدأت تمردا دمويا حيث بدأت نار الإرهاب تستعر، هذه الحرب خلفت أكثر من 200 ألف قتيل إلى أن حل الجيش الإسلامي للإنقاذ عام 2000 وانتهت حياة باقي الجماعات الإسلامية المسلحة عام 2002، مع ذلك لا زال هناك عمليات إرهابية متفرقة هنا وهناك والتي ظهر مؤخرا أنها ذات طابع مافيوي يعمل لمصالح أجنبية والتي تجعل الجزائر تدخل مرحلة أخرى من التاريخ.

القوات البرية الجزائرية

دبابة جزائرية من نوع تى-72تطلق على القوات البرية الجزائرية لقب الجيش الوطني الشعبي وهو اللقب الذي أخده بعد أن تم تغير اسم جيش التحرير الوطني بعد الاستقال ليبدأ مسيرة جديدة نحوى بناء الوطن الذي تخرب بسبب الاستعمار.

كان في البداية جيش غير مدرب تدريب نظامي وكانت كل ما يملكه أسلحة سوفياتية اشتراها في وقت الاستعمار سنة 1961-1962 قبل الاستقلال حيث كانت تضم ترسانته العسكرية 10 دبابات تي-34 T-34/85 و 100 مدفع M-1931/37 122mm [1]/wiki/BT_(char) إشتراها سنة 1961 وخزنت بعضها في المغرب وإستلمها بعد الاستقلال وقام المغرب بإهداء الجزائر 6 دبابات AMX-13/Model-51 إستلمت منها 4 فقط و 44 من نفس النوع تركتها فرنسا وكاسحتي الغام YMS من مصر. لم يطل الوضع كثيرا حتى أختبر الجيش الجزائري وليد الامس من قبل جاره المغرب سنة 1963 الذي تقدم بجيش كبير متفوق عدديا ونوعيا وكفائة عن الجزائرين في محاولة لغزو المناطق التي تقع في الجنوب الغربي للجزائر لكنه توقف وقام بارجاع المناطق التي احتلها بعد تدخل الاتخاد الأفريقي ووقف إطلاق النار نهاية سنة 1963 إرتفع تعداد الجيش الجزائري وتم تطوير العتاد ليشمل 100 دبابة تي 34 أخرى و 40 دبابة تي 54 وعربات مصفحة من نوع بي تي أر-152 وكذلك مدافع SU-100 وهونات M-43 وراجمات من نوع BM-14-16.

سنة 1965 مع قدوم الراحل هواري بومدين بدأ بتطوير الجيش الجزائري وهذا بإبرام صفقات مع الاتحاد السوفياتي وكذا شراكة بحيث كانت العلاقة بين الجزائر والاتحاد السوفياتي جيدة خصوصا ان الجزائر كانت دولة اشتراكية.

وقد تم الاعتماد على العقيدة السوفياتية في هيكلة الجيش وتدريبه وهذا بأن أرسلت الجزائر سنوات الستينات واليبعينات آلاف الضباط للدراسة هناك قبل أن تبني اكدميات عسكرية في الجزائري. حيث صار الجيش بعد 1965-1969 أكثر تماسك وأكثر خبرة وبعتاد جيد حيث دخلت التي 55 الخدمة وكذلك الراجمة BM-24 وعربات نقل الجنود بي تي أر-60 و 60 مدفع M-1938. وقد شارك الجيش الجزائري في حرب 1967 بلواء مشاة لكن سحب بدون سحب الأسلحة الثقيلة بعد الهزيمة وتدهورت العلاقات مع مصر.

ولفك الضغط على الجزائر تم إصدار قانون التجنيد الإجباري العام يوم 18-افريل-1969 ليبدأ هذا الجيل بأعمال مهمة للجزائر لا والقارة الأفريقية ككل حيث كلف الجيش ببناء السد الأخضر سنة 14-08-1974 والذي متد على طول 1560 كليو متر وكذلك طريق الوحدة الأفريقية 6-9-1971 وفي نفس الوقت تطوير الجيش.

في بداية السبعينات بدأت الجزائر في النظر إلى المستقبل بحيث بدأت مشاورات مع الاتحاد السوفياتي من أجل تطوير الجيش باسلحة إسترايجية وهذا ما حصل بحيث حصل الجيش في أوائل السبعينات على بطاريات فروج-7 حوالي 26+ وصواريخ AT-3 Sagger المضادة للدروع. وقد شارك الجيش الوطني في حرب 1973 بواسطة الفرقة الثامنة " لواء مدرع " على الجبهة المصرية.

لكن التوتر عاد على الحدود الغربية إذ إندلعت الحرب الثانية بين الجزائر والمغرب وكانت نتائجها كارثية على الطرفين لكن الملفت للنظر هو أداء فرقة الكوماندوس الجزائرية التي قدمة أداء عالي من الحرفية في كل المهمات التي اوكلت لها. بعد الحرب الثانية قامت الجزائر بعدة إضافات للجيش وهذا بمضاعفت عدد القوات وإدخال أسلحة جديدة لسد الثغرات حيت إقتنت 48 راجمة BM-21 و 130 بي تي أر-50 و 610 بي تي أر-60 لنقل الجنود. كما إقتنت 360 دبابة تي-62 690 عربة بي إم بي-1 ومدافع D-74 كما دخلت [[تي-72الخدمة سنة 1979 وطورت عربات بي أر دي إم-2 بصواريخ AT-5 Spandrel بالإضافة إلى المدفعية D-30. وعربات M-3 VTT الفرنسية. بداية الثمينات تم تركيز الجيش في الناحية العسكرية الثانية " وهران " كما ركز بشكل غير مكثف في الناحية الثالثة "بشار " سنة 1984 عاد التوتر للمنطقة من جديد بسبب مشكلة على الحدود " حدود مدينة بشار " وكادت المشكلة تسبب كوارث خصوصا ان الجيش المغربي كان في مرمى بطريات السكود الجزائرية وقد خلف الهجوم الجزائر مقتل وأسر حوالي 45 جندي مغربي وأسر 12 ضابط جزائري و 30 جند ي قبل أن تتوقف العملية بإعتذار مغربي عن قيام جنودها بالدخول الحدود الجزائرية وإطلاق النار على ضابط مفاوض.و تبادل الأسرى أواخر التمانينات بدأت تسؤ الأحوال الاقتصادية للجزائر لكن لم يمنع الجزائر من إقتناء أسلحة كصواريخ مضادة للدبابات AT-4 Spigot بعدد 2250 وعربات بي إم بي-2 و 200 دبابة T-72M1، وكانت فترة التسعينات سنوات صعبة على الجزائر والقوات البرية التي حربة الارهاب الذي يعتمد في حرب العصابات الغير معتاد عليها جيش خاصة بعد فرض العالم حصر غير معلن عن الجزائر، ولكن رغم ذالك قام الجيش بقضاء على الجمعات الارهابية ودخول الجزائر سوق العالم للاسلحة من بابه الواسع لتجديد عتاده العسكري تي-34

أما بالنسبة للقوات الخاصة أو المظليين، فمهمتها مكافحة الإرهاب واختراق منطقة العدو مدربة على القتال وجها لوجه ومن دون سلاح وهم ثلاث فرق ذوي القبعات الخضراء، الحمراء والسوداء، آخر الفرق وأعتاها دربت على الفن القتالي kuksool الكوري، ظهرت منذ سنة 1998 وأظهرت فاعلية خارقة بعد إنزالها إلى الميدان (غابات وأماكن معزولة).

القوات البحرية

جنودالبحرية الجزائرية. مقال تفصيلي :القوات البحرية الجزائريةتعد القوات البحرية الجزائرية أحد أكبر القوى البحرية في شمال أفريقيا، وتصنع الجزائر القطع البحرية من نوع كورفيت بتريير وتقوم حاليا بتصنيع أول فرقاطة بالتعاون مع روسيا.

البحرية الجزائرية بعد الاستقلال
بعد الاستقلال بوشر في إعادة بناء البحرية بطريقة عصرية حيث تم اقتناء أولى القطع البحرية من إيطاليا لتليها قطع بحرية أكبر من الاتحاد السوفياتي وكانت أول القطع من نوع osa وكانت البحرية الجزائرية قد حصلت عقب استقلالها على كاسحتين للالغام من مصر (الكاسحتين سيدى فرج وسيدى كرير) بغرض استخدامهم في عمليات المرور والتدريب على الابحار إلا أن الكوادر البحرية (الجزائرية) المتوفرة لم تسمح بتنفيذ ذلك من هنا نشأت فكرة إرسال بعثة تعليمية بحرية (مصرية) إلى الجزائر لإيجاد هذه الكوادر بل وتطويرها بما يسمح أيضاً بإضافة عدد من لنشات الطوربيد تقرر ان تقدمها البحرية المصرية لدعم إمكانيات الجزائر البحرية.

وتنقسم البحرية الجزائرية إلى ثلاثة واجهات الواجهة الغربية حيث توجد أكبر القواعد البحرية وهي مرسى الكبير والتي تملك موقع استراتيجي هام حيث تدخل السفن في إنفاق لاداخل الجبل حيث تكون في مامن من القصف اما تغطية الجوية فتضمنها طائرات SU-24MKI وطائرات هلكبتر نوع KA-32 اما طائرات الاستطلاع فهي نوع F-27 وCASA295 للاستطلاع والحرب الإلكترونية اما أنظمة الدفاع عن السواحل فهي من نع SS-C3

الخدمة الوطنية
الخدمة الوطنية إلزامية في الجزائر لكل من بلغ التاسعة عشرة من عمره، وهي تشمل جميع المواطنين دون استشناء ويعفى منها الذين يعانون من مشاكل صحية أو شخص إذا كان الذكر الوحيد في العائلة يعيلها. تبلغ مدة الخدمة 18شهر.

aksel
03-27-2010, 07:13 PM
16-الكوكسول رأس الحربة في القوات الخاصة الجزائرية

سيبقى العنصر البشري مهما تطورت المعركة عاملا
اساسيا ان لم نقل عامل الحسم في نجاح المعركة وان الجيوش مهما كدست من
المعدات حديثة فانها لن تتمكن من الاستغناء عن رجل واحد شجاع قادر على
مواجهة العدو وجها لوجه وقادر على ان يفعل بيديه ورجليه العاريتين ما قد
يفعله عشرة رجال مدججين بالسلاح
ان الجيش الوطني الشعبي قد جعل من القوات الخاصة قوته الضاربة وهي القوة التي تاتي دائما في الواجهة الامامية وتتحمل الاعباء الكبرى
ولعل
المدرسة التطبيقية للقوات الخاصة هي من احدى اهم مدارس الجيش الوطني
الشعبي التي تركز على قوة الفرد كفرد وتنمي فيه الطاقات البشرية الكامنة
وتوصل قدراته التحملية الى درحات صعبة التصديق وتكاد تكون خارقة للقانون
ولعل
رياضة الكوكسول هي احدى اهم المجالات التي تبرز فيها واضحة للعيان قدرة
التحمل هذه وقد حملت المدرسة الطبيقية للقوات الخاصة ببسكرة على عاتقها
مسؤولية تكوين فريق الكوكسول
ان مستوى التحمل الذي يكاد يكون غير
انساني ما كان ليبلغه افراد الفريق لولا مستوى التدريب الشاق والعالي جدا
الذي دابو عليه من مطلع الشمس حتى غروبها
ومن اطلالة كل شمس تنتظر الفريق ساعات طوال من التمارين القاسية والخطيرة
تبدا بالعدو اذ يقطع اعضاء الفريق كل يوم مسافات طويلة جرياليمارسو تدريبهم اما في الهواء الطلق او الغابات حيث تتوفر الحواجز والمكامن الطبيعية التي تجعل المكان يشبه ميدان معركة حقيقية
رياضة
الكوكسول هذه يلتقي فيها الجهد الجسدي الكبير والشاق مع التركيز الذهني
الشديد الذي يطوع الجسم ويجعله يتحمل اقصى التجارب واكثرها ايلاما وفي
اسوء الظروف وهكذا كلما زادت قدرته على التحمل من جهة وعلى توجيه الضربات
القاضية من جهة اخرى والا كيف تفسر مرور سيارة يزيد وزنها عنطن كامل على جسد رياضي الكوكسول ثم تراه ينهض صحيحا معافى لا اثار جروح ولا حتى خدوش
رياضي الكوكسول يكسر الاجر والزجاج برأسه ويديه العاريتين وقدميه الحافيتين وقد تسيل الدماءولكن الرجل قد تجاوز مرحلة الالم
وقد تحاول ضربه بالعصي على ظهره وعلى رجلبه وذراعيه ولكن العصي تنكسر الواحدة تلوى الاخرة كاعواد الثقاب من دون ان يحرك هو ساكنا
ان
مقاتل الكوكسول هذا عليه ان يكون مقاتلا كاملا سواء اكان اعزلا او حاملا
للسلاح الذي عليه اي يحسن استعماله في كل الوضعيات ويرمي به بدقة متناهية
على اهداف ثابتة او متحركة قد يصعب على العين المجردة رؤيتها بوضوح احياناوفي اصعب الوضعيات واسوئها
رياضة
الكوكسول جمعت عدة رياضات في رياضة واحدة فهي تمزج بين الكاراتي والقتال
المتلاحم والجمباز وحمل الاثقال وحتى رياضة اليوقا(التي تسمح للمقاتل
التحكم التام في اعضائه وحواسه)وساتحدث عن الميدان السيكولوجي ان شاء الله في موضوع القوات الخاصة القادم ان شاء الله
وقد صممت الكوكسول خصيصا لتجعل الفرد في القوات الخاصة قادرا على مواجهة اصعب الظروف والخروج منها سالما(ولكن الله ولي التوفيق طبعا)وهو عليه ان يتخطى بنجاح كل انواع الحواجز من حلقات النار والاسلاك الشائكة وصولا الى حقول الالغامنعم
حقول الالغام ياالاخوة اليس شيئ رهيب ولن تخيفه جماعة كاملة مسلحة بالسلاح
الابيض ولو كان اعزلا فان خفته وقدرته القتالية ستعوضه على الحانب العددي
كما ان تركيزه الذهني وسرعة رد الفعل لديه تجنبه الوقوع فريسة سهلة لاي
كمين(باذن الله)اخي القارى انك عندما تشلهد تمرينا من تمارين الكوكسول ستزول لديك تلك الفوارق الدقيقة بين الحقيقة والخيال
مامعنى الكوكسول
الكوكسول كلمة كورية تعني لهيب الارض
كيف يلتحقون بالجيش الجزائري
بعد
مزاولتهم لتكوين قاعدي مشتركبمدرسة ضباط الف العاملين بخنشلة/ن ع5 يتم
تحويل افراد القوات الخاصة في السنة التالية من التكوين الى المدرسة
التطبيقية للقوات الخاصة ايت تتكقل لجنة مختصة في الالنتقاء باختيار افضل
واكفا الافراد لاخضاعهم لتكوين في تحصص الكوكسول وبعد 4 سنوات من التكوين
الصارم يتخرج هؤلاء الافراد كمدربين في هدا التخصص وتمنح لهم شهادة مهنية
درجة 2 والذين اخفقو في اجتياز السنة الثالثة تمنح لهم درجة مهنية درجة1

ملاحظة هامة جدا(يجب على المجند فضلا على تمتعه بكامل القدرات البدنية ان لا يقل طوله عن 1.75 ماما الوزن فلا يقل عن 60كغ)

aksel
03-28-2010, 06:56 AM
17-القوات الخاصة الأمريكية تاريخ من الإخفاقات ينذر بفشل قادم!

بعد أن أصبح شبه مؤكد أن "المهمة المستعجلة " الأساسية في إطار حملة القصاص الأمريكية ضد أفغانستان ستوكل للقوات الخاصة بهدف العثور على بن لادن و تفكيك قواعده -إن وجدت- يتساءل الخبراء بخصوص قدرة قوات "دلتا فورص" على القيام بمهمة الفشل فيها محظور. فرغم ضخامة عدة و تعداد وحدات "العمليات الخاصة" التي تشكل قوة قائمة بذاتها ضمن الجيش الأمريكي، إلا أن حصيلة نشاطها أقل شهرة مما تسعى لترويجه سيناريوهات أفلام هوليود و خيال كتاب القصص المغامراتية.

ويتشكل "مجتمع" القوات الخاصة من 47 ألف عضو تحت قيادة " قوات العمليات الخاصة للولايات المتحدة ".



وتتفرع هذه القوات إلى وحدات تابعة لسلاح الجو و البر و البحر و لكل واحدة منها خبراء في العمليات النفسية وطيارين و خبراء محاربة "الإرهاب" و مستشارين عسكريين و مئات "الكوموندوس" مثل "رانجرز" التابعين للقوات البرية و "سيلز" التابعين للقوات البحرية.



وإذا كان الخبراء العسكريون والدارسون الأمريكيون لخصائص القوات الخاصة متحفظين من كفاءتها في مواجهة قوات معادية متحركة متعودة على المحيط الخارجي، فلأن تاريخ مهمات "الكوموندوس" يذكر بانتكاسات "مشهورة" للقوات الأمريكية الخاصة.



والبداية الكبرى للفشل كانت في إيران عندما حاولت فرق الكوموندوس تخليص الرهائن الأمريكان في طهران من الحرس الثوري غداة الثورة الإيرانية. كان ذلك في العام 1980. لكن العملية فشلت قبل بدايتها عندما تأخرت طائرات الهليكوبتر القادمة من حاملة الطائرات "يوأس أس نيمتز" من أجل نقل الفرق الخاصة إلى طهران لأسباب تقنية. ومع محاولة إحدى الطائرات الإقلاع ثانية اصطدمت بطائرة ثانية فكانت الحصيلة ثمانية قتلى و عدد من الجرحى.



و في العام 1983 غزا الجيش الأمريكي بمساعدة القوات الخاصة جزيرة "غرانادا" لمعاقبة نظامها الذي اقترب من نظام كوبا الشيوعي. فرقة الكوموندوس الأولى التي تم إنزالها في البحر غرقت، في حين حاصر الجيش النظامي القوات الخاصة داخل إقامة الحاكم التي جاءت "لتحريرها". و من الجو هاجمت فرقة المظليين، لكن أخطأت هدفها فقتلت 18 مريضا كانوا داخل مستشفى للطب النفسي.



وفي بنما -1990- ارتكبت القوات الخاصة مجزرة - بين 500 و ألف قتيل- لتقبض على شخص واحد متهم بـ"لتجارة في المخدرات" و هو الرئيس نورييغا نفسه، بينما فقدت 23 من مقاتليها.



و خلال حرب الخليج الثانية ضد العراق تسربت قوات خاصة أمريكية مدعمة بفرق الكوموندوس البريطانية (أس آي أس) إلى غرب العراق بهدف تدمير منصات إطلاق صواريخ سكود العراقية و انتهت بفشل ذريع إذ لم تتمكن من تدمير ولا منصة واحدة.



و في العام 1993 كان الموعد مع الفشل و الإهانة في الصومال حيث حاولت قوات "رانجرز و دلتا فورص" القبض على محمد فرح عيديد زعيم أكبر الفصائل الصومالية. و رغم تحديد مكان تواجد الهدف إلا أن قوات الكوموندوس فشلت في القبض عليه أو قتله و روى أحد الشهود أن جنديا من "رانجرز" كاد أن يحرق يده بحبل الإنزال من طائرة الهلكبتر. و تحول غضب الصوماليين إلى واد جارف في معركة الثأر فقتلوا 18 و جرحوا 80 جنديا أمريكيا خلال معارك استمرت 13 ساعة لينسحبوا مهزومين. و قد قيل حينها أن "أفغانا عربا" قاتلوا إلى جانب الصوماليين.



و ذكرت مصادر غربية أن الخبراء الأمريكيين يخشون أن مهمة مطاردة "الأفغان العرب" وسط جبال أفغانستان قد لا تناسب القوات الخاصة الأمريكية غير المتعودة على حرب العصابات رغم أنها خضعت لتدريبات خاصة لفترة قصيرة بين صخور ولاية أريزونا الأمريكية بغرض التأقلم. فهل تكون قوات (أس آي أس) البريطانية مستعدة لتعويض الأمريكان في حالة فشلها في "المهمة المستعجلة " ؟

aksel
03-28-2010, 07:03 AM
18-حرب فيتنام

حرب فيتنام أو الحرب الهندوصينية الثانية كانت نزاع بين جمهورية فيتنام الديموقراطية (فيتنام الشمالية)، متحالفة مع جبهة التحرير الوطنية، ضد جمهورية فيتنام (فيتنام الجنوبية) مع حلفائها (وكانت الولايات المتحدة الأمريكية إحداهم بين 13 سبتمبر 1956 و1973). بدأت الحرب في 13 سبتمبر 1956 وإنتهت في 17 يونيو 1975.

في عام 1957م بدأت قوات الفيت منه في الجنوب في التمرد على حكومة ديم. وقد عُرف هؤلاء بالفيت كونغ. وفي عام 1959م أعلنت فيتنام الشمالية تأييدها لهذه الفئة وأمرتها بشن كفاح شامل ضد حكومتها. وفي عام 1960م شكل الثوار جبهة التحرير الوطنية التي أوكلت إليها مهمة قيادة الثورة. ورويداً رويداً تشعبت الحرب وازدادت ضراوة. وفي الخمسينيات كانت الولايات المتحدة قد شرعت في إرسال مستشارين مدنيين وعسكريين لفيتنام الجنوبية. وبحلول عام 1965م بدأت في إرسال قوات عسكرية وشن غارات جوية على فيتنام الشمالية. واستمر التورط الأمريكي في هذه الحرب حتى عام 1973م، علماً بأن الصين والاتحاد السوفييتي (سابقًا) كانا يمدان فيتنام الشمالية والفيت كونغ بالأسلحة والإمدادات.

كانت الولايات المتحدة، كوريا الجنوبية، تايلند، أستراليا، نيوزيلندا، والفلبين متحالفة مع فيتنام الجنوبية، بينما تحالف الاتحاد السوفياتي والصين مع فيتنام الشمالية.

انتهى الغزو الأمريكي في 17 يونيو 1975 باتحاد فيتنام الشمالية والجنوبية.


1 أسباب الحرب
2 الاضطرابات والتدخل الأميركي
3 أميركا تأخذ زمام المبادرة بعد موت الرئيس ديم
4 ذروة المعارك
5 الأستياء الشعبي الأمريكي من الحرب
6 بداية النهاية
7 خسائر الحرب
8 الأحداث


أسباب الحرب
تعود أسباب الصراع في فيتنام إلى الحرب التحررية التي قادها الفيتناميون ضد المستعمر الفرنسي والتي استمرت ثماني سنوات (1946 إلى 1954). وكانت فيتنام قد تعرضت لاحتلال ياباني نهاية الحرب العالمية الثانية -قبيل هزيمة اليابان- وخاصة في أغسطس/ آب 1945. وانتهز الثوار الفيتناميون فرصة هزيمة اليابان فاحتلوا هانوي عاصمة البلاد مرغمين الإمبراطور الفيتنامي "باو داي" على التنحي عن الحكم. لكن فرنسا رغم جراح الحرب المنهكة، بادرت باستعادة مستعمرتها فيتنام نهاية 1945 وبداية 1946، مجهضة أحلام الثوار في حكم بلادهم.

وعندها أعلنها الفيتناميون حربا ضروسا على الفرنسيين اشتعل أوارها مع نهاية 1946، ثم انتهت بعد معركة "ديان بيان فو" الشنيعة يوم 8 مايو/ أيار 1954، وهي الهزيمة التي فتت في عضد فرنسا.

وفي يوليو/ تموز 1954 تم التوقيع على اتفاق جنيف الذي ينهي الحرب بين فرنسا وفيتنام بحضور وفدي فيتنام ووفود فرنسا وبريطانيا والاتحاد السوفياتي والصين الشعبية والولايات المتحدة ولاوس وكمبوديا.

وكان من نتائج الاتفاق تقسيم فيتنام إلى شطرين يفصل بينهما خط العرض 17. ورغم حضورهما في جنيف فإن الولايات المتحدة وحكومة سايغون الموالية لها لم توقعا على الاتفاق. وفور رحيل فرنسا من فيتنام بدأت الولايات المتحدة تساعد حكومة سايغون عسكريا.

في 24 أكتوبر/ تشرين الأول 1954 منح الرئيس الأميركي أيزنهاور مساعدة مالية سخية لحكومة سايغون ظلت قيمتها في ازدياد مع الزمن، كما بدأ المستشارون العسكريون الأميركيون يتوافدون على فيتنام الجنوبية بدءا من فبراير/ شباط 1955 من أجل تدريب الجنود هناك.

وفي 23 أكتوبر/ تشرين الأول 1955 ظهرت أول حكومة في فيتنام الجنوبية منتخبة بقيادة "نغو دينه ديم"، وكان أول قرار اتخذته حكومته هو الامتناع عن أي استفتاء من شأنه أن يؤدي إلى اتحاد الشطرين الفيتناميين، مبررة ذلك بعدم حرية السكان في الجزء الشمالي.

ظلت أميركا تساند حكومة الرئيس ديم، في حين كانت حكومة هانوي الشيوعية في شمال فيتنام مصممة على توحيد شطري البلاد. وفي يناير/ كانون الثاني 1957 أعلنت اللجنة الدولية المكلفة بمراقبة اتفاق جنيف بين طرفي النزاع الفيتنامي أن كلا الجانبين يخرق الاتفاقيات الحدودية باستمرار. فقد شجع الشماليون العناصر الشيوعية الجنوبية على التغلغل في الجنوب انطلاقا من حدودها، كما لم يتورع الجنوبيون عن تجاوز تلك الحدود وهم يتعقبون ويطاردون أولئك الثوار.

وفي فبراير/ شباط 1959 أسس الثوار الجنوبيون "فييت كونغ" أول منظمة في دلتا ميكونغ، وفي 10 ديسمبر/ كانون الأول 1960 تم تأسيس جبهة التحرير الوطني، وهي الإطار التنظيمي السياسي والعسكري الذي سيتولى مهمة الحرب ضد أميركا وحكومة سايغون، فما كان من الرئيس الجنوبي ديم إلا أن أعلن قانون الطوارئ. وقد تأجج الصراع وبلغ مداه حين أعلن الحزب الشيوعي الفيتنامي الحاكم في الشمال مساندة الثورة الجنوبية وإمدادها بالعدة والعتاد.

الاضطرابات والتدخل الأميركي
أعلنت الولايات المتحدة وقوفها التام خلف حكومة سايغون، بل إن الرئيس الأميركي كنيدي وقع معاهدة صداقة وتعاون اقتصادي بين بلاده وفيتنام الجنوبية في أبريل/ نيسان 1961. وفي ديسمبر/ كانون الأول من نفس السنة أعلن كنيدي عزمه مساعدة حكومة الرئيس ديم اقتصاديا وعسكريا، فوصلت طلائع الجيش الأميركي إلى سايغون وكانت في البداية 400 جندي عهد إليها بتشغيل المروحيات العسكرية. وفي السنة الموالية بلغ عدد الجنود الأميركيين في فيتنام الجنوبية 11 ألف جندي، كما أسست قيادة أميركية في سايغون منذ يناير/ كانون الثاني 1962.

قام الأميركيون وحلفاؤهم الجنوبيون بقطع جبهة التحرير الوطني عن قواعدها عبر إقامة بعض القرى للمزارعين الموالين لحكومة الرئيس ديم. ولم تنته سنة 1963 حتى بلغ عدد تلك القرى سبعة آلاف تضم ثمانية ملايين شخص، غير أن هذه الدروع البشرية أو الحواجز السكانية لم تمنع ثوار جبهة التحرير من السيطرة على 50% من تراب فيتنام الجنوبية.

أميركا تأخذ زمام المبادرة بعد موت الرئيس ديم
لم تكن سياسات الرئيس ديم ذات الطابع التوليتاري قادرة على تنظيم البيت الداخلي في الجنوب الفيتنامي، فقد عارضه السياسيون ذوو النزعة الليبرالية لديكتاتوريته، كما عارضه البوذيون لميوله الكاثوليكية. وقد أطيح به في أول نوفمبر/ تشرين الثاني 1963 في انقلاب عسكري وتمت تصفيته جسديا في ظروف غامضة. ويرى العديد من الباحثين أن الولايات المتحدة لم تكن بعيدة عما جرى له ولنظامه.

وخلال الـ 18 شهرا التالية للإطاحة بالرئيس ديم عرفت سايغون عشر حكومات عسكرية متعاقبة لم تستطع أي منها ضبط النظام وخاصة العسكري. واستغل ثوار جبهة التحرير الوضع المتأزم في الجنوب فشنوا الضربات تلو الضربات لإضعاف حكومات سايغون الضعيفة أصلا.

عرفت سايغون في صيف 1964 مزيدا من الانشقاقات بين العسكريين الحاكمين، وكذلك بين الطائفة البوذية المستاءة من التحكم الكاثوليكي في الحكم، هذا فضلا عن التقدم العسكري الملحوظ لجبهة التحرير الوطني. وانطلاقا من هذه العناصر وصل الاقتناع الأميركي إلى أن تدخلا عسكريا شاملا هو المخرج لهم من هذه الحالة.

وجدت أميركا الفرصة سانحة حين هوجمت بعض قاذفاتها البحرية من طرف قوات جبهة التحرير الوطني في خليج تونكين، فما كان من الرئيس الأميركي جونسون إلا أن أصدر الأوامر إلى الطيران العسكري الأميركي بقصف المواقع الفيتنامية الشمالية كرد فعل لما أصاب الأميركان.

ومنذ فبراير/ شباط 1965 توالى القصف الأميركي لفيتنام الشمالية، وفي 6 مارس/ آذار التالي تم أول إنزال للبحرية الأميركية في جنوب دانانغ. وظل الوجود العسكري الأميركي يزداد في فيتنام ليبلغ في نهاية 1965 ما يناهز 200 ألف جندي، ثم وصل في صيف 1968 إلى 550 ألفا. وظلت أميركا تضغط على هانوي من أجل ترك دعم الثوار الجنوبيين، غير أن الأخيرة كانت ترفض أي تفاوض مع الولايات المتحدة مادامت مستمرة في قصفها المتواصل.

لم تترك أميركا أي وسيلة عسكرية للضغط على هانوي إلا استعملتها بدءا بالتجميع القسري للسكان ومرورا بتصفية الثوار الشيوعيين الموجودين في الأرياف الجنوبية واستعمال طائرات بي/52 لتحطيم الغطاء النباتي، وانتهاء بتكثيف القصف للمدن والمواقع في الشمال الفيتنامي خاصة تلك الواقعة بين خطي العرض 17 و20.

ومع ذلك لم يؤثر الرعب الأميركي والآلة الحربية المتطورة في معنويات الفيتناميين ولا في مقاومتهم بل تفرقوا في الأرياف ومراكز الإنتاج الزراعي وازدادت فيهم معنويات المقاومة. ولم تستطع أميركا -رغم محاولاتها المستمرة- أن تقطع طريق "هو شي منه" الذي تمر منه الإمدادات نحو ثوار الجنوب.

ذروة المعارك
في أكتوبر/ تشرين الأول 1966 أعلن ممثلو أميركا وحلفائهم المشاركين بجنودهم في الحرب كأستراليا ونيوزيلاند وتايلند وكوريا الجنوبية والفلبين في مانيلا استعدادهم للانسحاب من فيتنام بعد ستة أشهر إذا ما خرجت فيتنام الشمالية من الحرب، وهو إعلان رفضه الشماليون بصرامة. ولم تثمر دعوة الرئيس الأميركي جونسون الزعيم السوفياتي كوسيغين إلى الضغط على هانوي لتنهي الحرب حين التقيا في يونيو/ حزيران 1967 بل ظلت نيران الحرب مشتعلة، فما كان من الرئيس جونسون إلا أن أعلن عزمه زيادة الجنود الأميركيين في فيتنام ليصل عددهم عام 1968 إلى 525 ألفا، كما أصبح القصف الأميركي للمواقع الشمالية قاب قوسين أو أدنى من الحدود الصينية.

ولم تنفع سياسة العصا والجزرة مع الفيتناميين، حيث لم تردعهم هجمات الولايات المتحدة المتكررة وقصفها المتواصل كما لم تغرهم دعوات الرئيس جونسون للتفاوض، فظلت الحرب مشتعلة وعدد الضحايا في ازدياد.

ظلت المعارك خلال الحرب الفيتنامية تدور في الجبال، وهي إستراتيجية اتبعها الفيتناميون المتكيفون أصلا مع الأوضاع الطبيعية والمناخية الصعبة. وفي 1968 أطلق الجنرال الفيتنامي ما عرف بهجوم "تيت" (وهو اسم السنة القمرية الفيتنامية التي يحتفل بها منتصف فبراير/ شباط من كل سنة) على مجموعة عمليات عسكرية شديدة استهدفت أكثر من مائة هدف حضري. وقد استطاع الثوار أن يتغلغلوا في الجنوب حتى بلغوا عاصمة الجنوب سايغون فتعرض الأميركيون للهجوم.

ومع أن الثوار الفيتناميين فقدوا حوالي 85 ألف شخص فإن التأثير النفسي للمعارك كان بالغ الأثر على الولايات المتحدة.

الأستياء الشعبي الأمريكي من الحرب
في 31 مارس/ آذار 1968 أعلن الرئيس جونسون وقف القصف الأميركي لشمال فيتنام، كما أعلن في نفس الوقت تقدمه لولاية رئاسية ثانية. ولم نصل إلى منتصف مايو/ أيار من نفس السنة حتى بدأت المفاوضات بين الفيتناميين والأميركان في باريس.

لم يصل ريتشارد نيكسون إلى رئاسة الولايات المتحدة عام 1969 حتى أعلن أن 25 ألف جندي أميركي سيغادرون فيتنام في أغسطس/ آب 1969، وأن 65 ألفا آخرين سيجري عليهم نفس القرار في نهاية تلك السنة.

غير أنه لا الانسحاب الأميركي من فيتنام ولا موت الزعيم الشمالي هوشي منه يوم 3 سبتمبر/ أيلول 1969، أوقفا الحرب الضارية. فمفاوضات باريس عرفت تصلب الفيتناميين الذين طالبوا وبإلحاح بضرورة الانسحاب الأميركي التام كشرط أساسي لوقف إطلاق النار.

ومع ما تكبدته أميركا من خسائر بشرية ومادية، ظهرت في الشارع الأميركي دعوة إلى إنهاء الحرب الفيتنامية. وتمثلت تلك الدعوة في المظاهرات المكثفة التي عمت المدن الأميركية وفي الحملات الصحفية. وازدادت قوة الدعوة المطالبة بإيقاف الحرب لما نشرت وسائل الإعلام الأميركية الممارسات البشعة واللاإنسانية التي عامل بها الجيش الأميركي المواطنين الفيتناميين. ومن أشهر تلك المظاهر الوحشية: إبادة الملازم الأميركي وليام كالي للمدنيين العزل في قرية لاي عام 1968، وقد تمت محاكمته عسكريا عام 1971.

وشمرت الصحافة الأميركية عن ساعديها -وعلى رأسها جريدة نيويورك تايمز- حين قامت بنشر تقارير حول الطريقة البشعة التي تمت بها الحرب الفيتنامية.

وفي 25 يناير/ كانون الأول 1972 أعلن الرئيس نيكسون طبيعة المفاوضات الأميركية الفيتنامية وما قدمته الإدارة الأميركية بشكل سري للفيتناميين، كما كشف اللثام عن مخطط جديد للسلام مكون من ثماني نقاط بينها إجراء انتخابات رئاسية في الجزء الجنوبي من فيتنام.

أما فيتنام الشمالية فكان مخططها للسلام يقوم على ضرورة تنحي الرئيس الفيتنامي الجنوبي "تيو" عن السلطة كشرط أساسي للسلام، والامتناع عن تسليم الأسرى الأميركيين إلا بعد تنازل الولايات المتحدة عن مساندة حكومة سايغون.

بداية النهاية
أخذت الحرب منحى خطيرا حين قامت فيتنام الشمالية يوم 30 مارس/ آذار 1972 بهجوم كاسح نحو الجنوب داخل منطقة "كانغ تري" متجاوزة بذلك المنطقة المنزوعة السلاح، وكان رد الفعل الأميركي مزيدا من القصف الجوي.

وبينما كانت نيران الحرب تشتعل بدأت المفاوضات السرية بين الطرفين، حيث اجتمع مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي يومها هنري كيسنجر بمندوب فيتنام الشمالية دوك تو.

ومع انتعاش الآمال بالوصول إلى حل نهائي وفي محاولة للضغط على الفيتناميين وكسب انتصارات ميدانية تقوي من موقفه، أمر الرئيس نيكسون يوم 17 ديسمبر/ كانون الأول 1972 بقصف هانوي وهايبونغ. فصبت طائرات بي/52 نيرانها على المدينتين في قصف لم تعرف الحرب الفيتنامية نظيرا له. وفقدت أميركا 15 من هذه الطائرات كما فقدت 93 ضابطا من سلاح الطيران الأميركي.

وأعلن في 23 يناير/ كانون الثاني 1973 عن التوصل إلى اتفاق وقف إطلاق النار الذي دخل حيز التنفيذ يوم 28 من نفس الشهر. ويتضمن الاتفاق: 1.توقف جميع أنواع العداء. 2.نسحاب القوات الأميركية من جنوب فيتنام خلال الشهرين التاليين للتوقيع، وإطلاق سراح الأسرى من الطرفين خلال 15 يوما من التوقيع. 3.لاعتراف بالمنطقة المنزوعة السلاح بين الشطرين على أنها مؤقتة لا أنها حدود سياسية. 4.إنشاء لجنة دولية (مكونة من ممثلين عن كندا وهنغاريا وإندونيسيا وبولونيا) مكلفة بمراقبة تطبيق الاتفاق. 5.بقاء 145 ألف جندي من شمال فيتنام في الجنوب. لم ينته مارس/ آذار 1973 حتى تمت مغادرة آخر جندي أميركي من فيتنام، غير أن فضيحة ووترغيت التي أكرهت الرئيس نيكسون على الاستقالة يوم 9 أغسطس/ آب 1974 جعلت أميركا غير قادرة على مساندة حكومة سايغون.

انتهز الشماليون فرصة انشغال واشنطن بووترغيت ومعاداة الرئيس الفيتنامي الجنوبي تيو للشيوعيين الجنوبيين، فشنوا هجوما كاسحا على الجنوب محتلين مدينة فيوك بنه في يناير/ كانون الثاني 1975، وتابعوا هجومهم الكاسح الذي توج بدخول سايغون يوم 30 إبريل/ نيسان من نفس السنة.

خسائر الحرب
خسائر الفيتناميين خلال سنوات الحرب الثماني:

مليونا قتيل 3 ملايين جريح ما يناهز 12 مليون لاجئ.

أما الأميركيون فقدرت خسائرهم بـ:

57 ألف قتيل 153303 جرحى 587 أسيرا بين مدني وعسكري وقد تم إطلاق سراحهم

الأحداث
في عام 1954 أرسل الرّئيس ترومان خلية إستشارية عسكرية مكونة من 35 رجل لمساعدة القتال الفرنسي لإبقاء القوّة الاستعمارية في فيتنام.
في عام 1956، وبعد هزيمة الفرنسيين في ديان بيان فو، مهدت اتفاقيات جنيف (يوليو/تموز) لإنسحاب الفرنسيين وفيتمنه لأحد الجهتين من منطقة التخطيط (dmz) مع انتظار انتخابات إعادة التوحيد، والذي لم يحصل. الرئيسان آيزنهاور وكندي (من 1954 فصاعدا) أرسلا مستشارين مدنيين، ولاحقا أفراد جيش لتدريب الفيتناميين الجنوبيين.
في عام 1964، شكّل الشيوعيون جبهة تحرير وطنية في الجنوب. وبين عامي 1960 و1963، ارتفع عدد المستشارين العسكريين الأمريكيين في جنوب فيتنام من 900 إلى 15000. في عام 1963، اغتيل رئيس وزراء جنوب فيتنام نغو دنه ديم بعد انقلاب في 1 نوفمبر.
في 2 أغسطس 1967، هاجمت المراكب الطوربيدية للفيتناميين الشماليين المراكب المدمرات الأمريكية في خليج تونكين. بعد ذلك أمر الرّئيس جونسن بهجمات جويّة إنتقامية. صدّق الكونجرس قرار خليج تونكين في 7 أغسطس، والذي خوّل للرئيس إتّخاذ كلّ الإجراءات الضرورية للربح في فيتنام، وسمح له بالتوسّع الحربي.
في عام 1965، بدأت الطائرات الأمريكية بالمهمات الحربية على جنوب فيتنام. في يونيو/حزيران، تعهد 23000 مستشارياً أمريكياً بالمقاتلة. مع قرب نهاية السنة كان هناك أكثر من 184000 جندي أمريكي في المنطقة.
في 31 يوليو 1966، قصفت قاذفات بي 52 منطقة التخطيط (dmz) بواسطة فيتنام الشمالية للدخول إلى الجنوب.
في 21 أكتوبر 1967، وافقت جمعية جنوب فيتنام الوطنية على انتخاب نجيين فان ذييو كرئيس.
في عام 1968، كان للولايات المتّحدة ما يقارب 525000 جندي في فيتنام. في هجوم تيت (من يناير إلى فبراير)، هاجم فدائيي فيت كونج منطقة سيجون، وهيو، وبعض العواصم الإقليمية. في 16 مارس في مذبحة ماي لاي، قتل الجنود الأمريكان 300 قرويّ فيتناميين. في 31 أكتوبر، طلب الرّئيس جونسن توقّف القصف الأمريكي لفيتنام الشمالية. انضمت سيجون وnlf إلى الولايات المتّحدة وفيتنام الشمالية في محادثات باريس للسلام.
في 14 مايو 1969، أعلن الرّئيس نيكسون عرض سلام على فيتنام، وبدأ ذلك بالإنسحابات في يونيو/حزيران. شكّلت فيت كونج حكومة ثورية مؤقّتة. في 25 يونيو دعا مجلس الشيوخ الأمريكي إلى التقيد بالإلتزامات. في 3 سبتمبر توفي هو تشي منه، رئيس فيتنام الشمالية، عن عمر ناهز 79 عاماً؛ فقامت القيادة الجماعية بالإختيار. في 30 سبتمبر، إنسحب حوالي 6000 جندي أمريكي من تايلند و 1000 من جنود البحرية من فيتنام. في 15 أكتوبر، قامت مظاهرات هائلة في الولايات المتحدة إحتجاجاً أو دعماً للسياسات الحربية الأمريكية.
في 1 مايو 1970، غزت القوات الأمريكية كمبوديا لكي تحطّم الملاجئ الفيتنامية الشمالية هناك.
في 1 يناير 1971، منع الكونجرس استعمال القوّات الحربية في لاووس وكمبوديا، ولكن ليس قوّات السلاح الجوّي. القوّات الفيتنامية الجنوبية، مع التغطية الجوّية الأمريكية، فشلت في لاووس. إنسحبت العديد من القوّات الأرضيّة الأمريكية من معركة فيتنام. نشرت النيويورك تايمز أوراق وزارة الدفاع الأمريكية عن توسّع الحرب في يونيو/حزيران.
في 1 أبريل 1972، ردّ نيكسون على الاندفاع الفيتنامي الشمالي عبر المنطقة المخططة (dmz) بتلغيم موانئ فيتنام الشمالية وقصف مكثّف لمنطقتي هانوي وهيفونج. في ديسمبر/كانون الأول، أمر نيكسون بما سمي "بقصف عيد الميلاد" للشمال لإستعادة الفيتناميين الشماليين على منضدة المؤتمر.
في 15 يناير 1973، طلب الرّئيس توقّف العمليات الهجومية في فيتنام الشمالية. في 27 يناير، وقع ممثلو شمال وجنوب فيتنام، والولايات المتّحدة، والـ nlf معاهدات هدنة في باريس، والذي أدت لانتهاء أطول حرب في التاريخ الأمريكي. غادرت القوّات الأمريكية أخيرا في 29 مارس.
في عام 1974، اتّهم كلا الجانبين بعضهم البعض بالإنتهاكات المتكرّرة لاتفاقية وقف إطلاق النار.
في 21 أبريل 1975، استقال رئيس وزراء جنوب فيتنام نجيين فان ذييو. في 30 أبريل، إستسلمت الحكومة الفيتنامية الجنوبية إلى فيتنام الشمالية؛ وقام السفارة البحرية الأمريكية بالحراسة، ورحل جميع المدنيين الأمريكيين. في 6 يونيو، غادر أكثر من 140000 لاجئ فيتنامي بالطائرة وعبر البحر.
في 17 يونيو 1975 مهّدت انتخابات الجمعية الوطنية الطريق لإعادة توحيد الشمال والجنوب.

aksel
03-28-2010, 03:51 PM
19-حرب العصابات

حرب العصابات (بالإنجليزية: Guerrilla warfare‏) هي حرب غير تقليدية، بين مجموعات قتالية يجمعها هدف واحد وجيش تقليدي، حيث تتكون هذه المجموعات من وحدات قتالية صغيرة نسبيا مدعمة بتسليح أقل عددا ونوعية من تسليح الجيوش. وتتبع أسلوب المباغتة في القتال ضد التنظيمات العسكرية التقليدية في ظروف يتم اختيارها بصورة غير ملائمة للجيش النظامي. ومقاتلوا حرب العصابات يتفادون الالتحام في معركة مواجهة مع الجيوش التقليدية لعدم تكافؤ الفرص، فيلجأون إلى عدة معارك صغيرة ذات أهداف استراتيجية يحددون هم مكانها وزمانها بحيث يكون تأثيرها موجع للخصم. والاسم الأجنبي أصله إسباني ويعني الحرب الصغيرة.[1]


1 المكان
2 الزمان
3 التسليح
4 عمليات ومهام أخرى
5 القيادة
6 علاقتهم بالسكان
7 أقوال في حرب العصابات
8 أمثلة من حرب العصابات
8.1 حروب عصابات جارية
8.2 حروب عصابات سابقة


المكان
أولا: الكمائن يتم اختيار المكان المناسب لإعداد الكمائن حسب متطلبات المعركة بحيث يؤمن لمقاتلي حرب العصابات العناصر التالية:
1. يؤمن لهم تحقيق عنصر المباغتة والسرعة والحسم.
2. يسهل الانسحاب منه.
3. يؤمن لعناصرهم القتالية حماية جيدة.
4. يشكل صعوبة للخصم للتحرك بحرية.
5. يضع قوات الجيش النظامي في مرمى نيرانهم وإبقائهم مكشوفين لأطول مدة ممكنة.
ثانيا: الإغارة التي تتشابه في تفاصيلها في بعض شروط الكمائن التي تعتمد انتظار وصول القوات المعادية إلى نقطة معينة بينما تستند الإغارة على مباغتة الجيش المعادي في مواقعه.

الزمان
يتم اختيار الزمان بناء على معطيات المعركة وأهدافها:

1. غالبا ما تشن هذه الهجمات في جنح الليل مستغلين الظلام الدامس.
2. اختيار الوقت الذي تكون فيه قوات الخصم في اقصى حالات النعاس والتعب.
3. لا يمنع أن تشن قوات حرب العصابات هجماتها في أوقات أخرى حسب الهدف المقصود، ولكن على حساب تكون فيه المخاطرة أكبر.

التسليح
ليس هناك مقياس محدد لتسليح العناصر القتالية في حرب العصابات، ولكن لطبيعة ديناميكية الحركة عندهم فتفضل الأسلحة الخفيفة التي يمكن حملها وأكبر كمية ممكنة من الذخيرة:

1. البنادق السريعة الطلقات والرشاشات.
2. الصواريخ المحمولة فرديا والمقاومة للدروع.
3. مدفع رشاش متوسط لتأمين التغطية الكثيفة ومنح عناصر المجموعة حرية أكبر من الحركة.
4. القنابل اليدوية.
5. ألغام لتزرع ضد الأفراد وضد الآليات.
6. أسلحة بيضاء كالخناجر وغيرها.

عمليات ومهام أخرى
1. أعمال الاستطلاع والرصد والتجسس لتحركات الجيش المعادي لصالح عملياتهم.
2. تخريب خطوط إتصال الجيش المعادي.
3. تحقيق أكبر الخسائر في خطوط تموينه.
4. توجيه ضربات سريعة وحاسمة في قوات الدعم اللوجستي.
5. ضرب بعض النقاط الاستراتيجية التي يملكها الجيش المعادي.
6. عمليات الاغتيال والخطف.
7. شن حرب نفسية ضد القوات المعادية عن طريق بث الشائعات التي من شأنها إضعاف الثقة بين أفراد قواته.
8. تزوير الوثائق التي من شأنها تسهيل مهامهم المختلفة.

القيادة
تتميز قيادة حرب العصابات بأحادية القيادة، حيث يجمع قياديوها عادةً، بين القيادة العسكرية والسياسية. وتعتمد حرب العصابات على الإعلام بشكل رئيسي، وذلك في تصوير ونشر العمليات العسكرية، قبل وأثناء وبعد أي عملية عسكرية أو كما يتطلب الموقف. كما أن التركيز في استخدام الدعاية والحرب النفسية مهم بالنسبة لعناصر حرب العصابات، وذلك لكسب المزيد من الأنصار والتبرعات بالأموال.

علاقتهم بالسكان
يحرص عناصر حرب العصابات على الحفاظ على سريتهم وسرية تحركاتهم، كما يحرصوا أن يكونوا على صلة طيبة مع السكان المدنيين لأنهم خير من يؤمن لهم غطاء أمنيا ومصدرا للتمويل والتموين. وعادة ما تبقى العناصر القتالية في الريف والأماكن المعزولة استعدادا لنقل حربهم إلى المدن حالما يحين الوقت. طبعا يعتمد هذا على ما إذا كان مسرح عملياتهم وأماكن تواجدهم في أرض صديقة أم لا.

أقوال في حرب العصابات

الإمام شامل
تشي غيفارا كم كانت سعادتي حين علمت أن رأسي تساوي هذا الثمن الضخم، ولكنك لن تكون سعيدا حينما أخبرك أن رأسك بل رأس القيصر ذاته لا تساوي لدي كوبيكا واحدا.
—الإمام شامل، قالها في رسالة وجهها إلى الجنرال الروسي على خط المواجهة حينما رصدت روسيا 45,000 روبل للإيقاع به.

تعتبر حرب العصابات خلية مسلحة وتشكل خط الدفاع الأول للشعوب. تستمد قوتها من المد الجماهيري العارم. ولا يجب اعتبار مكانتها أقل من الجيش الذي تحاربه لقلة تسليحها مقارنة به. وحرب العصابات تتبناه الجهة التي تؤيدها الأكثرية ولكنها تملك التسليح الأقل لاستخدامه ضد القهر.
—تشي غيفارا، في كتابه حرب العصابات الذي صدر عام 1960[2]


أمثلة من حرب العصابات

حروب عصابات جارية
جماعه تنظيم القاعده
جماعه جند انصار الله باكناف بيت المقدس
المقاومة في حرب الشيشان الثانية
الأطراف المختلفة بالعراق.مثل جماعه التوحيد والجهاد
الجماع السلفيه للدعوه واللقتال بالجزائر
جماعة طالبان في أفغانستان
المقاومة الفلسطينية.

حروب عصابات سابقة
حرب العصابات بقيادة الإمام شامل ضد قوات روسيا القيصرية أثبتت فعاليتها في الغاباتالحرب التي شنها الإمام شامل ضد الروس في القفقاس مدة 25 عاما.
المقاومة اللبنانية
حركات مقاومة النازية والبارتيزان.
ثورة فيدل كاسترو وتشي غيفارا في كوبا.
الثورة الجزائرية 1954-1962 ضد الاستعمار الفرنسي

aksel
03-28-2010, 08:11 PM
http://www.youtube.com/watch?v=8KUdR85MZQg

aksel
03-28-2010, 08:15 PM
20-الإمبراطورية الرومانية

الإمبراطورية الرومانية هو مصطلح أطلق على المرحلة التي تلت الجمهورية الرومانية التي حكمت روما، فهي تطور للحكم السياسي لروما، وقد تميزت مرحلة الحكم الإمبراطوري لروما في تلك الفترة بـالحكم الاستبدادي، وقد خلف الحكم الإمبراطوري 500 عام من الحكم الجمهوري لروما (510 ق. م - القرن الأول قبل الميلاد) الذي كان قد ضعف بسبب النزاع بين جايوس ماريوس وسولا والحرب الأهلية من يوليوس قيصر ضد بومبي، ليس هناك تاريخ محدد يبين انتقال روما من الجمهورية إلى الإمبراطورية، ولكن يمكن اعتبار بداية الإمبراطورية الرومانية من بداية تعيين يوليوس قيصير دكتاتوراً دائماً لروما سنة 44 ق. م، في المرحلة التي انتصر فيها أوكتافيين وريث يوليوس قيصر في معركة أكتيوم (32 سبتمبر 31 قبل الميلاد)، وكذلك منح مجلس الشيوخ الروماني عبارات التعظيم لأوكتافيين عبارات التعظيم وتلقيبه (أغسطس العظيم) في (16 يونيو 27 ق. م).


1 نبذة عن الرومان
2 تأسيس مدينة روما التاريخية
3 قيام الإمبرطورية الرومانية
4 الصراع الروماني الفينيقي (الحروب البونيقية)
4.1 انتصارات هانيبال
4.2 هزيمة هانيبال
5 عصر التوسع الروماني
6 نكبة الدولة الرومانية وانحطاطها
7 تقسيم الامبراطوريه الرومانيه
8 عهد قسطنطين

نبذة عن الرومان
الرومان هم شعب اتى من شمال شبه الجزيرة العربية ثم رحلو إلى الجزر الإيطالية ابتداء من القرن الثاني عشر قبل الميلادي وقاموا بتأسيس مدينة روما القديمة، ثم عمل هذا الشعب على تنظيم وتطوير مؤسساته السياسية والعسكرية والاجتماعية وبدأ بالتوسع التدريجي وأسس دولة سيطرت في بادئ الأمر على شبه الجزيرة الإيطالية ثم اتسعت هذه الدولة وسيطرت على معظم العالم القديم وأصبحت حدودها شاسعة امتدت من الجزر البريطانية وشواطئ أوروبا الأطلسية غرباً إلى بلاد ما بين النهرين وساحل بحر قزوين شرقاً ومن وسط أوروبا حتى شمال جبال الألب والى الصحراء الإفريقية الكبرى والبحر الأحمر جنوباً، وبذلك كانت مثالاً على مفهوم الدولة الجامعة (Universal State) ذات الطابع الاستعماري واستمرت حتى القرن الخامس الميلادي الذي فيه تمكنت القبائل الجرمانية من السيطرة على مقاطعات الدولة الرومانية عام 476 م.ii

تأسيس مدينة روما التاريخية
ليس هناك وثائق أو إثباتات تاريخية تحدد مجيء الرومان إلى شبه الجزيرة الإيطالية وتأسيسهم مدينة روما وإنما يعتمد المؤرخون على مجموعة من الأساطير والروايات التي تناقلها الأشخاص الذين درسوا التاريخ القديم على مر العصور. وتؤكد الاكتشافات الأثرية والمستندات التاريخية وقائع تأسيس القرية الصغيرة على يد الزعيم اللاتيني رومولوس Romulus سنه 753ق م وكان بالاشتراك بينه وبين اخوه ريموس Remus وقد أطلق عليها اسم روما نسبة إلى مؤسسها رومولوس ونصب نفسه ملكاً عليها كأول ملك على روما والمناطق المحيطة بها، وأسس بذلك سلسلة من الملوك، بلغ عددهم سبعة حكموا روما. وتشير الروايات إلى أن رومولوس ركز خلال تأسيس الدولة على النواحي العسكرية وقد وضع إستراتيجية تتلخص في الآتي:

السيطرة على الأراضي المحيطة بروما.
أرسى القواعد الأولى للشرائع والديانة الرومانية.
التوسع والسيطرة على الأقاليم القريبة والمجاورة.
[عدل] قيام الإمبرطورية الرومانية
أسقطت ثورة الشعب الروماني الملك الطاغية تارلينيوس واعتبر الرومان عام 509 ق.م مفترقاً أساسياً في حياتهم السياسية والاجتماعية والاقتصادية وأطلقوا عليه اسم عام المجد وكان ذلك بعد سلسلة من الأحداث السياسية والعسكرية التي لا تزال غامضة حتى وقتنا الحاضر، وتوصل الشعب الروماني إلى تنظيم جديد للسلطة في روما، وابتداءً من ذلك التاريخ بدأت العملية الفعلية لبناء الإمبرطورية الرومانية، فعملوا على التوسع الجغرافي حيث وضعوا نصب أعينهم هدفاً أساسيا ينحصر في التوسع الجغرافي باستخدام القوة العسكرية والسياسية والاقتصادية، ورؤوا بأن هذه الطريقة هي الأفضل لتحقيق طموحات هذه الدولة الفتية، فبدؤوا بحروب شبيهة بالغزوات القبلية المحدودة تستهدف إخضاع العشائر والعائلات المحيطة بروما وكان ذلك خلال مراحل قيام الجمهورية الأولى التي قامت بتأسيس الإمبراطورية الرومانية، ثم بدأت مرحلة قيام الجمهورية الثانية التي شهدت تحول الدولة الصاعدة من قوة لاتينية داخل شبه الجزيرة الإيطالية إلى قوة عسكرية عالمية تتأثر بمايجري وتؤثر على في مركز العالم القديم (حوض البحر الأبيض المتوسط) وفي هذه المرحلة انتهت حروب روما داخل شبه الجزيرة الإيطالية، وبدأت حروب الرومان مع الفينيقيين (القرطاجيين) التي كانت مدينة قرطاجة الكائنة في شمال أفريقيا عاصمة لهم، وقد سميت هذه الحروب بالحروب البونيقية Punic Wars.

الصراع الروماني الفينيقي (الحروب البونيقية)
بدأ الصراع الروماني - القرطاجي كصراع تجاري ثم أخذ أبعاداً عسكرية وكان أول احتكاك بين الطرفين عندما احتل الرومان جزيرة صقلية عام 264 ق.م واعتبر القرطاجيون هذا الغزو مساساً مباشراً بمصالحهم الاقتصادية والسياسية، وهذه الواقعة كانت البداية الأولى للحرب بين الرومان والقرطاجيين التي استمرت إلى عام 241 ق.م.

وفي الحروب البونية خاض الطرفان سلسلة من المعارك البرية والبحرية حسم بعضها وبقي الآخر دون نتائج حاسمة ولكن كان غالبية حسم المعارك للرومان وخصوصاً المعارك البرية أما المعارك البحرية فكانت غالباً نتائجها للقرطاجيين حيث كانت معظم قواتهم بحرية بخلاف الرومان الذين كانت قواتهم برية.

وقد حقق الرومان أول نصر عندما أخرجوا القرطاجيين من صقلية عام 241 ق.م، ثم تلا ذلك أن تمكن القائد الروماني مختاريوس ماركوس ديغولوس من هزيمة الأسطول القرطاجي عام 256 ق.م وكانت هذه المعركة أول معركة بحرية يخوضها الجيش الروماني، ولكن القرطاجيين لم يستكينوا للرومان وقرر قائدهم في هذه الحقبة من الزمن هانيبال الاستمرار في مدّ رقعة السيطرة القرطاجية على الساحل الإسباني وقد وصلوا إلى مرسليا عاقدين العزم على غزو الأراضي الإيطالية من الجهة الشمالية الغربية. وبدأ القرطاجيون حملتهم الجديدة على الرومان، ومن هنا بدأ ميزان القوى يميل ضد روما فبعد أكثر من عشر سنوات من الحروب المستمرة مع أعداء مختلفين على جميع الإتجاهات لشبه الجزيرة الإيطالية قويت حملة هانيبال المدروسة والمعد لها جيداً وأصبحت مثل رأس الحربة في وجه الطموحات الرومانية، خصوصاً أن هذه الحملة قد ظهرت مع ظهور عدد من الأطراف المعادية للرومان وأصبحت الدولة الرومانية في خوف من التحالفات التي قد تهدد وجود دولتهم.

انتصارات هانيبال
تمكن هانيبال من تحقيق سلسلة من الانتصارات للقرطاجيين على الرومان تتمثل في:

الانتصار على الجيش الروماني في معركة كاني CANNAE.
الاستيلاء على مدينة ساعونتوم حليفة روما.
قطع نهر تريبيا.
وقد سبق تلك الفترة تحالف بين الملك المقدوني فيليب الخامس وهانيبال ضد الرومان، وزاد الطينة بلة انفصال سيراكوز في صقلية عن السلطة المركزية في روما ومن هنا أصبحت روما على حافة الهزيمة

هزيمة هانيبال
تعددت أسباب الهزائم القرطاجية ومنها:

قدرة القادة الرومان على مواجهة المصاعب بهدوء ورباطة جأش.
الاستفادة من الدروس العسكرية القتالية المتتابعة بأسرع وقت.
بقاء معظم حلفاء روما اللاتينيين إلى جانبها في أوقات الأزمات.
عدم وصول المساعدات والإمدادات إلى قوات هانيبال من قرطاجة.
كانت الحكومة القرطاجية تعاني من الإنقسامات والفساد مما أدى إلى عدم مساندة الحملة الهانيبالية.
كان القسم الأكبر من جيش (هانيبال) من الخيالة، وكان هذا السلاح فعالاً في العمليات القتالية المتحركة والسريعة، ولكنه غير ملائم لعمليات الحصار واحتلال الأراضي.
وهذه المواقف والمؤثرات استغلها الرومان فأعادوا تنظيم جيوشهم ونشرها على مختلف الجبهات وقاموا بسلسلة من الحملات التي أدت إلى استعادة كل من مدينتي سيراكوز وكابي، وقرر الرومان فتح جبهة في أسبانيا لمحاصرة قوات هانيبال ومنع التعزيزات من الوصول إليها.

وقد ألحقت القوات الرومانية هزيمة بالقوات القرطاجية في معركة إيليبا Ilipa في إسبانيا وفي هذه الأثناء تراجع الملك المقدوني فيليب الخامس عن التحالف مع هانيبال فسعى الرومان إلى مصالحته.

وقد قاد القائد الروماني مختاريوس سيبيو جيشاً قوامه 25 ألف رجل من المشاة المدعمين بالخيالة وقطع به البحر الأبيض المتوسط متجهاً إلى قرطاجة، وأصر القرطاجيون على استدعاء هانيبال من إسبانيا لقيادة الجيوش القرطاجية، والتقى الجيشان في معركة زاما التي هزم فيها القرطاجيون. بعد هذه الهزيمة عقدت معاهدة اتفق فيها الطرفان على أن :

يدفع القرطاجيون الجزية خمسين عاماً.
تخفيض سفن القرطاجيين إلى عشر سفن.
عدم شن أي حرب خارج أفريقيا إلا بموافقة روما.
كان من نتائج الانتصار الروماني السيطرة الرومانية على الساحل الإسباني الشرقي والجنوبي وتم تقسيم إسبانيا إلى مقاطعتين تحت اسم إسبانيا القريبة وإسبانيا البعيدة.

عصر التوسع الروماني

إثر الانتهاء من درء الخطر القرطاجي اتجهت أنظار الرومان شرقاً وأصبحوا يفكرون في الاستيلاء على مملكة مقدونيا وبالفعل أعلنوا عليها الحرب وكان لهم أهداف تتمثل في :

الحد أو القضاء على النفوذ المقدوني في الشرق.
السيطرة على الجزر الواقعة في شرق حوض البحر الأبيض المتوسط نظراً لأهميتها البالغة على صعيد الملاحة والتجارة.
الوصول إلى أراضي المملكة السلوقية التي كانت تسيطر على أجزاء من آسيا الصغرى وشمال سوريا.
شن الرومان سلسلة من المعارك التي انتهت باحتلال كامل للأراضي المقدونية في الشرق وتم السيطرة على بلاد الإغريق اليونان، وبنهاية هذه الحروب أتسعت حدود الجمهورية الرومانية من إسبانيا غرباً إلى السواحل الغربية لآسيا الصغرى شرقاً، بالإضافة إلى الأراضي القرطاجية في شمال أفريقيا، وقسمت هذه الأراضي الشاسعة إلى سبع مقاطعات مرتبطة بالحكومة المركزية في روما.

وبعد هذه الإنتصارات أصبحت الدولة الرومانية دولة عظمى يصعب قهرها وتتحكم بمقدرات العالم القديم الغربي والشرقي، وفي هذه المرحلة بدأ التاريخ الروماني يضج بأسماء القادة والزعماء المنتصرين وتحولوا إلى طبقة حاكمة تؤثر على مجرى الأحداث في روما وخارجها، وبعد فترة الراحة التي تلت الحرب كانت مقدمة لمرحلة جديدة من الفتوحات الرومانية الواسعة، وبدأت عملية التوسع بالتوجه نحو فرض النظام الإمبراطوري وتم ذلك على فترتين:

الإمبراطورية الأولى: دخلت الدولة الرومانية المرحلة الجديدة والحاسمة من تاريخها، وهي المرحلة الإمبراطورية، بعد أن أصبح القائد أوكتافيان أول إمبراطور على روما واستمر حكمه حوالي 40 عاماً وتم خلالها بسط السيطرة على مصر بعد هزيمة كليوباترا في موقعة أكتيوم البحرية، وماتبقى من بلاد الغال فرنسا، وحاول غزو جرمانيا الداخلية فانهزم في موقعة تيوتبيرج وأبيدت الكتائب الرومانية بالكامل وكان عددها خمسة وعشرين ألف مقاتل ورجع القائد فاروس إلى روما مهزوما. وأسس أوكتافيان السلالة الإمبراطورية التي عرفت باسم السلالة الجوليانية نسبة إلى عمه يوليوس قيصر.
الإمبراطورية الثانية: في هذه الفترة بدأت الديانة المسيحية بالإنتشار في الأرجاء الشرقية للإمبراطورية، إلا أن الديانة الرسمية للإمبراطورية كانت وثنية تعود في أصولها إلى الديانة الإغريقية.

نكبة الدولة الرومانية وانحطاطها
بدأ العد العكسي في حياة الدولة الرومانية اعتباراً من عام 235 م فقد شهد ذلك العام ازدياداً خطيراً في الاضطرابات السياسية والاجتماعية وتصاعدت فيه الهجمات الخارجية وخصوصاً من القبائل الجرمانية وعودة نفوذ الإمبراطورية الفارسية في الشرق التي انتزعت أرمينيا من يد الرومان وسيطرت على أراضي ما بين النهرين وزحف الجيش الفارسي واجتاح إنطاكية وسوريا ولم يستطع الرومان صدّه حتى جاء الإمبراطور ديوكلتيانوس DIOCLETIAN الذي يعتبر مؤسس الإمبراطورية الثالثة وتمكن من إعادة الحكم بحيث يسند إلى أربعة أشخاص يتقاسمون السلطة وهو النظام الذي عرف باسم الحكم الرباعي وقد استمر العمل بهذا النظام حتى عام 305 م ثم تبع ذلك صراع على السلطة استمر طيلة الفترة من 306 إلى 313 م إلى أن جاء إلى العرش الإمبراطور قسطنطين الذي اعتبر حكمه نقطة تحول أساسية في مسار الإمبراطورية الرومانية.

تقسيم الامبراطوريه الرومانيه
خلال القرون الثاني والثالث، حدثت ثلاث أزمات معا وهددت بانهيار الامبراطوريه الرومانيه : الغزوات الخارجية، والحروب الأهلية الداخلية، وضعف الاقتصاد. وفي غضون ذلك، أصبحت مدينة روما اقل اهمية بوصفها المركز الاداري للامبراطوريه الرومانيه. ازمة القرن الثالث أظهرت عيوب النظام المتجانس للحكومة الذي انشأة أوغسطس لإدارة الامبراطوريه الرومانيه. ادخل خلفاؤه بعض التعديلات، ولكن الأحداث وضحت ان نظام عالمي جديد موحد أكثر مركزية هو النظام المطلوب.

تقسيم الامبراطوريه بدأ في أواخر القرن الثالث من قبل ديوكلتيانوس في 286، كانت تهدف إلى السيطرة بكفاءه على الامبراطوريه الرومانيه الإمبراطورية الرومانية الغربية (Western Roman Empire) يشير إلى النصف الغربي من الامبراطوريه الرومانيه، النصف الآخر من الامبراطوريه الرومانيه أصبح يعرف باسم الامبراطوريه الرومانيه الشرقية، واليوم تعرف على نطاق واسع باعتبارها الامبراطوريه البيزنطيه

قسم ثيودوسيوس الأول (يطلق عليه أيضا اسم "العظيم") الامبراطوريه الرومانيه لولديه آركاديوس إلى الامبراطوريه الرومانيه الشرقية مع عاصمة بلاده في القسطنطينيه وهونوريوس في الامبراطوريه الغربية مع عاصمة بلاده في ميلانو.

عهد قسطنطين

الإمبراطور قسطنطينخلال الصراع على السلطة شهدت الدولة الرومانية فوضى لم يسبق لها مثيل حيث كان التنافس على زمام الإمبراطورية بين سبعة رجال وهم ماكسيميان وغاليريوس ومكسنتيوس ومكسيمينيوس دايا وليسينيوس وقسطنطين بالإضافة إلى دوميتيوس ألكسندر الذي أعلن انفصاله في أفريقيا، وبدأ الجميع بالإنهيار ولم يبق سوى ليسينيوس الذي كان يسيطر على المناطق الشرقية وقسطنطين الذي كان قد قوي وسيطر على المناطق الغربية، وقد توصل الإثنان إلى اتفاق على التعايش والإعتراف لكل من الآخر بسلطته وسيطرته على المناطق التي يحكمها، واستمرت هذه الهدنة حوالي عشر سنوات، وفي عام 324 م وقع صدام بين الرجلين في معركة أدريانويل التي انتصر فيها قسطنطين وبهذا الانتصار قامت قوات قسطنطين بمطاردة قوات ليسينيوس في آسيا الصغرى وتمكن قسطنطين من اعتقال خصمه وإعدامه وأصبح قسطنطين هو الإمبراطور الوحيد في روما.لقد ساهم قسطنطين بتوفير الحرية للمسيحيين في روما وقد اتخذ بعض الإجراءات التي تهم الدولة منها:

إعادة النظام إلى الدولة.
إدخال الإصلاحات التي رآها ضرورية.
اعتناقه الديانة المسيحية واعتبارها الديانة الرسمية للدولة الرومانية.
إنشاء عاصمة جديدة لدولته في منطقة بيزنطيوم على ضفاف البوسفور وسماها nueva roma أي روما الجديدة وقد عرفت فيما بعد باسم القسطنطينية.

aksel
03-28-2010, 08:19 PM
21-قرطاج

قَرْطَاج مدينة تقع قرب من مدينة تونس بالجمهورية التونسية. أسسها الفينيقيون، وأصبحت مركز إمبراطورية كبيرة حكمت شواطئ المغرب الكبير وصقلية وإسبانيا حتى سقوطها في حروب مع الرومان.

كلمة قرطاج كلمة فينيقية الأصل (قَرْتْ حَدَشْتْ)، ومعناها المدينة الجديدة.

محتويات
1 تاريخ قرطاج
1.1 تأسيس قرطاج
2 الموقع
3 الحروب الصقلية
3.1 الحرب الصقلية الأولى
3.2 الحرب الصقلية الثانية
3.3 الحرب الصقلية الثالثة
3.4 حروب بيروس الإبيري
3.5 الحروب البونية (الرومانية)
3.5.1 الحرب البونيقية الأولى
3.5.2 حرب الأجراء
3.5.3 احتلال إسبانيا
3.5.4 الحرب البونيقية الثانية
3.5.5 حرب ماسينيسا
3.5.6 الحرب البونيقية الثالثة
4 قرطاج الجديدة


تاريخ قرطاج

خارطة الموقع الأثري بقرطاج[عدل] تأسيس قرطاج
أسست الأميرة الفينيقية عليسة (أليسا أو أليسار) قرطاج عام 814 ق.م.، حسب رواية المؤرخين القدماء. وجاءت الأميرة هاربة مع أصحابها من مدينة صور في لبنان، وسموا المدينة "قَرْتْ حَدَشْتْ"، وتعني "مدينة جديدة" (من الفينيقية: قَرْتْ أي مدينة، وحَدَشْت أي حديثة)، فأصبح الاسم "قرطاج" عن طريق النطق اللاتيني. وكانوا يعبدون خاصة "ملقرت"، واسمه يعني "ملك المدينة".

الموقع

مناطق نفوذ قرطاج قبل الحرب البونيقية الأولى (264 ق.م.)تقع قرطاج في مكان مهم بين شرق وغرب البحر الأبيض المتوسط، سهل عليها التجارة، فذهبت سفنها إلى كل أنحاء البحر، من المشرق حتى أبعد من موريتانيا، وأسسوا مدناً صفيرة على شواطئ صقلية والمغرب وسردينية وإسبانيا. وبدؤوا أيضاً استعمار بلاد تونس نفسها، وكانوا يسكنون الشواطئ فقط خوفاً من الحرب مع البربر الذين سكنوا البلاد. وهكذا أصبحت قرطاج المركز التجاري لغرب البحر الأبيض المتوسط كله قبل القرن الخامس قبل الميلاد.

الحروب الصقلية
تجزئة موسوعية للمقالة.
يحتاج هذا القسم من المقالة إلى نقله إلى مقالة أخرى جديدة بعنوان حروب صقلية.
رجاءً أزل هذا الإخطار بعد أن يتم النقل.
الحرب الصقلية الأولى
كان هدف معظم المدن اليونانية هو نفسه هدف قرطاج، أي السيطرة على التجارة في البحر الأبيض المتوسط، ولهذا قامت بينهما عداوة دائمة. بدأ كلاهما باستعمار جزيرة صقلية منذ زمن، ولما رأت قرطاج أن جيلون، دكتاتور مدينة سيراقوسة، يحاول توحيد المدن اليونانية في صقلية، قررت محاربته في عام 480 قبل الميلاد. فأرسلت جيشاً كبيراً بقيادة هملقار، ولكن معظم الجيش غرق مع سفنه، فهزم في هيميرا قرب باليرمو، وبسبب الهزيمة انتحر هملقار وتحولت حكومة قرطاج من أرستقراطية إلى جمهورية.

الحرب الصقلية الثانية
بعد أقل من سبعين عاماً رجعت قرطاج إلى قوتها الأصلية، فأنشأت مدناً كثيرة في شمال تونس. وفي عام 409 ق م، انطلق حنبعل ماجو حفيد حملقار ليحارب ضد مدن صقلية اليونانية وفتح مدن سلينونتي وهيمبرا كلها، وخاصة المدينة الأقوى سيراقوسة، لكن الطاعون أصاب جيشه، فمات الكثير منهم ومن ضمنهم حنبعل ماجو. استغل الوحارب الروم في عقر دارهم

الحرب الصقلية الثالثة
في عام 315 ق م احتلّ أغاثوقليس (دكتاتور سيراقوسة) مدينة ميسينا، ثم نقض اتفاق السلام بينه وبين قرطاج وهاجم الجزء القرطاجي لصقلية ومدينة اكراغاس أيضاً. على إثر هذا، أرسلت قرطاج حملقار حفيد حنى الطيار ليحاربهم، فكان نجاحه عظيماً، ففي عام 310 ق م كان يحكم تقريبا كل الجزيرة وكان جيشه يحاصر سيراقوسة نفسها. لكن أغاثوقليس ذهب سرا مع جيش قوامه 14000 جندياً ليهاجم قرطاج نفسها، فدعا مجلس قرطاج حملقار للعودة والدفاع عن المدينة. وفي النهاية، ربحت قرطاج جزءاً كبيراً من صقلية، لكن حتى بعد نصر حملقار على جيش أغاثوقليس لم يستطع فتح سيراقوسة.

حروب بيروس الإبيري
كان بيروس الإبيري ملكاً يونانياً في البانيا، فدعته المدن اليونانية في جنوب إيطاليا وصقلية ليحكمهم ويدافع عنهم، وخلال الفترة الواقعة بين 280 و 275 ق م، حارب عدويه اللدودين روما وقرطاج. في النهاية، خسر في حروبه، فعادت صقلية إلى ما كانت وحكمت روما كل جنوب إيطاليا، وهكذا اقتربت روما من قرطاج للمرة الأولى.


مباني رومانية قديمة في قرطاج[عدل] الحروب البونية (الرومانية)
تجزئة موسوعية للمقالة.
يحتاج هذا القسم من المقالة إلى نقله إلى مقالة حروب بونيقية.
رجاءً أزل هذا الإخطار بعد أن يتم النقل.

الحرب البونيقية الأولى
راجع المقال الفرعي حرب بونيقية أولى

لما مات الدكتاتور أغاثوقليس عام 288 ق م، فقد الأجراء الإيطاليون في جيشه عملهم، فغضبوا وحكموا مدينة ميسينا وسموا أنفسهم "ماميرتين" يعني "تابعي اله الحرب" وشرعوا يهاجمون كل مدن صقلية. وبعدما أصبح هييرون الثاني دكتاتور سيراقوسة في عام246 ق م هاجمهم، فأرسل الماميرتين سفيراً إلى روما ليطلب معونتها، وسفيراً ثانياً إلى قرطاج. فأجابت قرطاج وبعثت جيشاً إلى مدينة ميسينا بينما ظل مجلس أعيان روما يناقش الموضوع. لكن بعد فترة وجيزة اتفق القرطاجيون مع سيراقوسة، فطلب الماميرتين معونة روما ليخرجوا جيش قرطاج. لم تقبل روما أن تتكون دولة قوية في ميسينا لأنها قريبة جداً من جنوب إيطاليا، فقررت أن تبعث جيشاً لمساندة الماميرتين، فبدأت الحرب البونيقية الأولى.

لم يكن النصر حليف الجيش الروماني الأول، فأرسلت روما في عام 263 ق م جيشاً ثانياً، وبعد استحواذه على بعض المدن الصقلية، نقض هييرون الثاني اتفاقه مع قرطاج وحالف روما. رأت روما أن الحرب أصبحت فرصة لاحتلال صقلية كلها، ولذلك بدأت ببناء أسطولها البحري. لم يكن في روما أي سفينة في البداية، فصعب ذلك عليها، لكن أضيف إلى السفن سلاح جديد يُسمى الـ"كورفوس" (يعني الغراب) وهو خشبة طويلة تستعمل كجسر لدخول سفن الأعداء، وبه ربحوا في البحر. وفي 255 هاجموا قرطاج نفسها، وكادت قرطاج تستسلم، لكن استمرت الحرب بعد سماعهم شروط روما فتمكنوا من طرد الرومان من أفريقية، ثم حاربوهم في صقلية وبدؤوا الحرب الثانية ضد نوميديا في أفريقية؛ ولما صار النصر وشيكاً في صقلية، قرروا أن يرسلوا معظم سفنهم إلى نوميديا في عام 247 ق م، فلم يكن النصر حليف أحد في صقلية وقتاً طويلاً. لكن في النهاية بنت روما اسطولاً جديداً دمّر سفن قرطاج، فسلمت قرطاج كل صقلية إلى روما وانتهت الحرب البونيقية الأولى في عام 241 ق م.

حرب الأجراء
قدّم القرطاجيون مالاً كثيراً للرومان كجزء من اتفاقهم، فلم يبق لديهم مال لدفعه لأجرائهم، ففضب هؤلاء وبدؤوا حرباً ضد قرطاج بمعاونة نوميديا في عام 241 ق م. كان قائدا الأجراء ماثوس اللوبي وسبينديوس العبد الروماني، ويقال أنهما رجما كل من تحدث عن هدنة، ولهذا أيضاً تسمى "حرب اللا هدنة". وبعد سنوات، انتصر القائد القرطاجي العظيم حملقار برقة بتجنيد 10000 من مواطني قرطاج (وكان معظم الجيش القرطاجي قبل ذالك من الأجراء وليس من المواطنين). وبعد نصره أصبح حملقار برقة رئيس الدولة وانطلق ليستعمر اسبانيا.

احتلال إسبانيا
في عام 236 ق م هاجم حملقار برقة اسبانيا، وحارب هناك حتى موته في القتال في سنة 228. وبعده قاد جيشه عزربعل، وكان حملقار برقة قبل موته في 228 ق م قد فتح اسبانيا حتى نهر الايبرو واتفق مع روما ألا يعبر ذلك النهر. وبعده أصبح قائد الجيش حنبعل ولد حملقار برقة المشهور. كان حنبعل يكره الرومان وكان يظن أنه على قرطاج أن تحتل روما وإلا فستفشل كلياً. وفي عام 219 هاجم ساغونتوم، وهي مدينة مستقلة وراء نهر الايبرو، ونقض كذلك اتفاق عزربعل، فبدأ الحرب البونيقية الثانية.

الحرب البونيقية الثانية
بعد عبور الايبرو سار حنبعل وجيشه بسرعة، واجتازوا جبال الالب في 218 ق م. ولما وصلوا إلى إيطاليا دخل في جيشهم كثير من الأجراء والحلفاء من قبيلة الگول فاستطاع هزيمة الجيوش الرومانية في المنطقة بسهولة. ولما رأى الناس هذا سارع إلى محالفته الكثير من مدن إيطاليا ومنها سيراقوسة. في نفس الوقت كان ثمة جيش روماني يحارب في اسبانيا، فاقترب من روما حتى وصل إلى ميناء كابوا في 211 ق م، لكن بسبب موت أخيه عزربعل في عام 207 رجع إلى مدينة بروتيوم في جنوب إيطاليا. وأخيراً حالف الرومان الملك النوميدي ماسينيسا وأرسلوا جيشاً ليهاجم أفريقيا نفسها، ونجت روما بعد مدة وجيزة ودخلت اسبانيا كلها في اتفاق السلام، ومُنعت قرطاج من أي حرب - حتى ولو كانت دفاعاً عن نفسها - إلا بإذن روما.

حرب ماسينيسا
في عام 195 ق م، وبعد أن طرد الرومان حنبعل من قرطاج، أخذ ماسينيسا ملك نوميديا جزءاً كبيراً مما كان تحت ملك قرطاج في أفريقيا، من عنابة في الجزائر حتى لبدة الكبرى في ليببا، وهو يعلم أنهم لا يستطيعون الدفاع عن أنفسهم إلا بإذن حليفته روما. وفي عام 160 احتل المزيد من أراضي قرطاج، فبعثت قرطاج سفيراً إلى روما لتطلب إذنهم بالحرب، فأمرت روما عندها ماسينيسا أن يرد لقرطاج بعض المدن؛ لكن ذلك لم يكن كافياً في رأي قرطاج، ففي عام 151 ق م، حاربوا ماسينيسا وخسروا بسرعة. وكان فريق كبير في روما يريد تدمير قرطاج تدميراً تاماً - وأشهر هؤلاء كان مارقوس كاتون الذي زار قرطاج في عام 155 ق م وبعد زيارته كان يختتم كل خطاب له في المجلس بصرخة "Carthago delenda est" "علينا أن ندمر قرطاج" - فزعموا أن قرطاج نقضت الاتفاق وهجموا عليها.

الحرب البونيقية الثالثة
كانت الحرب البونيقية الثالثة أسرع من الحروب قبلها. أولًا حاصر جنود روما قرطاج مدة 3 سنوات، ثم نجحوا في دخولها ودمروها تدميراً شاملاً. ذبحوا معظم المدنيين وباعوا من تبقى كعبيد، وحرقوا المدينة ودمروا جدرانها، ويقال أنهم حرثوا الأرض بالملح لكي لا ينمو فيها أي نبات بعد ذلك ولا يسكنها أحد. وانتهت شهرة قرطاج وثبتت أقدام إمبراطورية روما.

قرطاج الجديدة
لم يبق شيء من قرطاج، لكن موقعها لم يزل من أفضل الأماكن حول البحر الأبيض المتوسط لبناء مدينة. وبعد قرون، قرر يوليوس قيصر أن يبني هناك قرطاج جديدة ليسكنها الرومان. وأصبحت قرطاج الجديدة عاصمة أفريقية الرومانية. وفي عام 439 م، احتل غيسريك ملك قبيلة الفاندال الألمانية قرطاج، وحكمها الألمان حتى عودة الرومان البيزنطيين في 15 أكتوبر 533 بقيادة بيليساريوس. لكن في أواخر سنين الإمبراطورية الرومانية قل عدد سكان أفريقية الشمالية، وبعد فتح قرطاج في سنة 698 م أصبحت مدينة قريبة منها تسمى تونس أهم منها، وأخيرا أصبحت قرطاج أثراً غير مسكون، يبني بها سكان تونس بيوتهم.

aksel
04-04-2010, 07:46 PM
22-دفعة لاكوست.. وما عليها



تتواصل التصريحات الخاصة بدفعة لاكوست ودورها في سياسة الدولة الجزائرية، بعد رحيل الاستعمار الفرنسي من بلادنا• وآخر تلك التصريحات ما صدر عن الرئيس السابق السيد الشاذلي بن جديد، ورد اللواء المتقاعد خالد نزار عليه، مما أثار لديّ التفكير في هذه الدفعة لتسليط بعض الضوء عليها• وقد أدى بي ذلك إلى مراجعة السياسة الاستعمارية في بلادنا، وتوصلت إلى اكتشاف أمر خطير جدا، وهو أن النظام الاستعماري الفرنسي في بلادنا ذو طابع عنصري، لا يختلف عن سياسة الميز العنصري (الأبارتيد) التي مارسها البيض في جنوب إفريقيا، بل يزيد عن ذلك بارتكاب عمليات إبادة ضد الشعب الجزائري• فقد عزل الشعب الجزائري وأقصاه من أملاكه وفرض عليه ضرائب باهضة وقوانين جائرة (قانون الأهالي)، وحرمه حتى من حق الانتخاب والترشح، ومن السكن في المناطق الحضرية العصرية التي أقامها، وكانت هناك أماكن ممنوعة على ''العرب والكلاب''• وقد مست هذه التصرفات العنصرية إخواننا في الأقصى، رغم خفة وطأة الاستعمار عنهم مقارنة بما حدث عندنا• فقد صرح عالم المستقبليات الدكتور المهدي المنجرة لحصة زيارة خاصة التي بثت على قناة الجزيرة مساء اليوم الأول من عيد الأضحى، أنه دخل إلى مسبح يرتاده المعمرون زمن الحماية، وقد صادف أن دخل كلب إلى المسبح، فاحتجت امرأة منهم، فأجابها رجل قائلا: مادام العرب قد دخلوا إلى المسبح، فلماذا لا يدخل الكلاب؟ فغضب المهدي المنجرة ورد عليه، فقاده إلى الحبس مدة عشرة أيام لأن الذي نوه بالعبارة العنصرية كان هو محافظ الشرطة بالمدينة! وكلنا يتذكر العبارة: ''العربي عربي ولو كان الكونيل بن داود''، فهي تؤكد سياسة الميز العنصري، وقد لا يبتعد عنا تصريح وزير الخارجية الفرنسي، برنار كوشنار: ''على أي شيء نعتدر ولمن نعتذر''؟! وقد تابعت مؤخرا شريطا وثائقيا على الجزيرة بعنوان ''الحلفاء ينتصرون والجزائريون يذبحون''، وردت فيه شهادة صحافي أمريكي من جريدة ''نيويورك تايمز'' أكد أن الوثائق الأمريكية أحصت 17 ألف شهيد في مجازر الثامن ماي 1945 بسطيف، والتي أصبحت تسمى في كتبنا المدرسة بحوادث الثامن ماي بدل المجازر• إن معرفتنا لحقيقة الاستعمار الفرنسي تقودنا إلى معرفة تصرفات دفعة لاكوست، والتي اتهمها بالعمالة، ولا أعتقد أنها مجندة من طرفه ومدسوسة كشبكة عملاء داخل الدولة الجزائرية، فالاحتمال بعيد جدا، ولكن ذلك لا يعني أنها بعيدة عن خدمته• ففي حصة وثائقية شاهدتها الصيف الماضي، أكد ضابط فرنسي من أصل جزائري أن عائلته خدمت فرنسا منذ .1830 فقد كانت فرنسا بحاجة إلى أعوان من أهل البلد يخلصون في خدمتها، فاختارتهم وفق المواصفات التي تريدها وكوّنتهم وفق منهاج استعماري تسلطي، وحولتهم إلى تبع لها وقرّبتهم إليها وخوّلتهم المسؤولية على أبناء شعبهم، فتشبعوا بقيم الاستعمار، وأصبحت نظرتهم إلى الأهالي (الشعب الجزائري) لا تختلف عن نظرة المستعمرين والمعمرين، فانعزلوا نهائيا عن الشعب وقيمه، وأصبحوا أداة في يد الجلاد الفرنسي، وتفانوا في خدمته وتنفيذ أوامره• وقد جاء اختيار دفعة لاكوست على هذا المنوال، الوفاء للمثل وخدمته، والتعلق بثقافته وتقاليده، والابتعاد عن الشعب الجزائري واحتقاره• وتحضرني هنا مقولة لأحد الفرنسيين عن الجنرال جياب، حيث قال ''إن فرنسا خسرت حرب الفيتنام قبل معركة ديان بيان فو، وذلك بخسارتها الجنرال جياب الذي تعلم في مدارسها، وتشبع بثقافتها، وتخرّج من أحسن الكليات الحربية بها سانسير''• لقد التحق المجندون من دفعة لاكوست بجيش التحرير الوطني فوصلوا إلى المراكز القيادة بسرعة وسهولة، نظرا لتكوينهم العسكري والتعليمي، وبقوا بعيدين عن الشعب، والتحق الموظفون بإدارة الدولة الناشئة، فكوّنوا النخبة العسكرية والمدنية، وعزلوا الشعب عن كل القرارات، لأن الشعب في رأيهم وتفكيرهم وثقافتهم مجرد أهال جاهلين متخلفين، لا يمكن استشارتهم أو السماح لهم بالاقتراب من مركز القرار، ولا يمكن الاعتماد على أفراد الشعب عند الضرورة القصوى ووفق شروط خاصة، وأن كل حركة من الشعب تقابل بالقمع ولا يهم عدد الضحايا• وقضية الانفصام عن الشعب الجزائري لا تتوقف على هذه الدفعة، فكل من يتلقى نصيبا من الثقافة الفرنسية (الاستعمارية) ينسلخ عنه ويزدريه• وقد صرح لي صديق يعمل صحافيا بالفرنسية أنه يشعر بعدم وجود أي علاقة تربطه بشخص كان قادما نحونا يرتدي جلابة صوف حمراء؟! إن النتيجة المستخلصة هي أن هذه الفئة مثل أساسي لثقافة الاستعمار ومتشبثة بها، أي ثقافة الميز العنصري ضد الجزائريين، وليس الثقافة الفرنسية ذات الطابع المعرفي والعلمي والإنساني• ؟ بقلم الجيلالي سرايري صحافي سابق الجزائر•• لا تدعوها تنفجر كأنّي بالجزائر تعيش تراجيديا ممتدة عبر التاريخ، السبب الأول والأخير أطماع أصحاب النفوذ فيها، وضعف النفوس التي تسيّرها وغفلة واستسلام شعبها وسكوته، لأنه تربى على ثقافة الخوف رغم ما يعانيه من عذاب، وفي أحيان كثيرة يكون مكر الأعداء المحيطين بها من الداخل أو الخارج هو السبب أيضا• ففقدت بذلك مكانتها الحضارية، على غرار كل الدول المتخلفة، وانبرت إلى زاوية الركود في مصاف الأمم الفاقدة للأهلية أمام قوة الشعوب العاتية المتحكمة في مصير العالَم بالسوط والمال والعِلمَ• لقد قُتل هواري بومدين، وبكى الشعب بكاء هستيريا دون أن يدري أحد أكان بكاؤه لموت الرئيس أو للخوف من المجهول؟ وصاح الكثير من الناس، ومازالوا يرددون صياحهم، بأن الجزائر انتهت بفناء رئيسها بومدين، وكأن الرجال انقرضوا بانقراضه، وهذه مغالطة كبرى أيضا• انتهز أصحاب السلطة آنذاك هذه الفلسفة وجعلوا منها موضوعا ممنوع تداوله، وكان من الطابوهات والألغاز التي يصعب حلها أو البحث عن حقيقتها في هذا الوطن• وعلى الرغم من أن رئيسنا العزيز المتطلع إلى العهدة الثالثة كان من تلاميذه المقربين، لكنه ما فتئ يمارس تكريس ثقافة النسيان تجاه قائده، والتخلي عن العهود التي قطعها على نفسه بإتمام مسيرته مهما كانت الظروف، في كلمة تأبين لأبيه الروحي ذات شتاء عام من .1978 وقد قُتل قبل الرئيس بومدين وخلال فترة حُكمه وبعده من قُتل، ولا أحد تجرّأ على التفوه بالمطالبة بمعرفة الجاني، وطويت الملفات وحُفظت في أدراج النسيان التاريخي• كما اغتيل بوضياف، ورُكّب سيناريو ساذج حول الطريقة الهوليوودية التي تمت تصفيته بها تحت أنظار الشعب الجزائري والعالَم على البثّ المباشر بكاميرات التلفزة اليتيمة الشاهدة في صمت على هزائم النظام المتتالية، والتي يدفع ثمنها هذا الشعب المنقوص الأهلية، وأُحيل ملفه على غرفة تحقيق مجهولة، حيث لن تكتشف الحقيقة إلا بعد قرون من الزمن• وفي انتظار ذلك، حملت بعض مؤسسات الدولة اسم هذا الفقيد تكريما له وإنصافا لما قدمه من تضحيات من أجل الوطن، كما هو الشأن للأسماء والرموز المعلّقة هنا وهناك، سواء رؤوس أصحابها أو هياكلهم في شكل تماثيل تذكارية تزين شوارع المدن، أو في صور ويافطات عريضة على مدارج المطارات والجامعات••• إلخ• فالنظام لا ينسى أبدا أبناءه المخلصين!• ثم أُقيل الرئيس الشاذلي بن جديد، واستقال الرئيس اليمين زروال• وبين هذا وذاك، حدث ما حدث من إرهاب وصدور قانون الرحمة والوئام المدني وميثاق المصالحة الوطنية وانتخابات على الطريقة الجزائرية• ثم بيعت عقارات كثيرة بالدينار الرمزي، وتنازلت الدولة عن أملاكها لبعض الفئات المتميزة من الشعب، وبيعت آبار النفط وحقول الغاز للأجانب والشركات الكبرى المتعددة الجنسيات تحت شعار مقتضيات اقتصاد السوق، وتم غلق شركات ومؤسسات وطنية بعد إفلاسها، ومن ثم سد أبواب الرزق في وجوه ملايين المواطنين والزج بهم إلى الموت البطيء المدعو ''بطالة''• وهناك من الجزائريين من لم يذق طعم الاستقلال إلى حد الآن، ومازال يعتقد أن الاستعمار الفرنسي رابض في بلاده نظرا للمعيشة الضنك التي يعانيها، ببعده عن كل وسائل الحياة التي يتمتع بها نسبيا أفراد الشعب المستقل•• وهذه حكاية أخرى• إن بناء هرم الدولة يقوم على ثلاثة أوتاد رئيسة، هي: العدالة، قطاع التربية والتعليم والصحة، فإذا تداعى أحد هذه الأعمدة، انهار كل شيء وأصاب أهلها الموت لا محالة• والعدالة في بلادنا قاصرة وذليلة، رغم تشييد القصور والمباني من أجل ممارستها، فقصورها يتمثل في عدم تكريسها في المجتمع تكريسا حقيقيا، وفي جهاز القضاء الذي وضع لتحقيقها، ذلك أنه يتصارع ومبدأ الاستقلالية بعيدا عما كتب في الدساتير والشعارات الإدارية، فمازال بعض المواطنين الأبرياء يعانون من إرهاب وتعسف هذا الجهاز الذي لا يبالي بعض القائمين عليه بالحق في الحرية، فلا يُنظر في الملفات بجدية ولا يُلتفت كثيرا إلى المبدإ القائل ''المتهم بريء حتى تثبت إدانته''، مما أدى إلى اكتظاظ في السجون يفوق كل التصورات، وذليلة لأنها تغض الطرف رغم أنفها عن أناس فوق القانون، وقد تعفو عن المذنب لأنه مدعم بالمال أوالسلطان، بينما تتمادى في معاقبة المستضعفين الذين لا كَتف لهم ولا فَخِذ، والذين قد تضطرهم الظروف القاسية لارتكاب بعض الأخطاء• والدفاع عن الحق هو أنبل مهنة، المنوط به تنوير القضاء ونصرة المظلوم، وإيصال الحقائق بكل قوة وأمانة لذويها، لكنه أصبح ضعيفا منهك القوى، مستسلما للأمر الواقع، أو متواطأ في بعض الأحيان بالسكوت عن الحق تحت ضغط الوضع العام، أمام الفوضى والانفلات الرهيب لمهنة المحاماة، فأضحى المواطن يبحث عن المحامي الشاطر الذي يملك طرقا غير معهودة لاستيفاء حقه مهما كلفه ذلك من ثمن• فتغير مسار هذه المهنة نحو الطابع الابتزازي، والتنافس اللامشروع لكسب أكبر عدد ممكن من الملفات بمختلف الوسائل، وهذا واقع لا يمكن لأحد إنكاره• كما يعد عمل تضميد الجراح وتسكين آلام الآخرين، من أشرف الأعمال البشرية• والصحة في بلادي دخلت غرفة الإنعاش منذ أن أصيبت بداء فقدان المشاعر الإنسانية، وبات الأطباء تجارا في لحوم وعظام ونفوس البشر، يشيّدون العيادات الخاصة والفيلات الراقية بآلام ودماء المرضى، وغابت عن ضمائرهم قواعد أخلاقيات المهنة، حتى أضحى جسم الإنسان في نظرهم سلعة تباع كقطع غيار، بل قد يتعرض إلى سرقة أحد أعضائه أثناء إجراء عملية بسيطة! وقد شوهدت قابلة في عيادة حكومية أرغمت حاملا على وضع مولودها في رواق العيادة، وبعد إخراجه لتوّه من بطن أمه، وضعته مباشرة فوق بلاط الرواق عاريا دون أي لفة•• والأمثلة كثيرة حول مثل هذه المظاهر• أما قطاع التربية والتعليم، فقد أصبحت تربية الدواجن أحسن منها بكثير، لأنها تتولى أسلوب التهريج والانتقال من موضة إلى أخرى، محاولة إقحام تجارب الآخرين دون أسس علمية أو موضوعية تناسب الذهنية الوطنية، ولا مبالاة القائمين على القطاع وعدم اكتراثهم لأبناء الجزائر في مصيرهم المحتوم كدواجن اصطناعية لا يمكنها العيش دون الحشو غير المفيد، والمناهج المذبذبة غير المستقرة التي أثبتت فشلها الذريع في الميدان التربوي، ناهيك عما يتخبط فيه الأستاذ من الجري وراء الدروس الخصوصية لتدعيم راتبه غير الكافي لمتطلباته اليومية• والعالِم في بلادنا أصبح جاهلا، والبعض منهم لا يمثل خير تمثيل مركزه أو شهاداته العلمية، لأن الشهادات تباع وتشترى ويُبزنسُ فيها كثيرا، لمّا كانت توزع المناصب والامتيازات حسب التكتلات العصبية والجهوية وحسب قيمة الصفقات، بعيدا عن الكفاءات والقدرات الحقيقة، فطغى الصراع حول الأمور المادية على حساب المعطيات الفكرية والعلمية، لذلك نجد عدد الأساتذة ذوي درجة أستاذ التعليم العالي في الجزائر أضعاف عددهم بفرنسا مثلا•• والفاهم يفهم• والثقافة عندنا سخافة، وفلاحها يكمن في تطبيق نظريات هزّ البُطون، وذر الرماد في العيون، التواقة إلى صحوة ثقافية وتعددية فكرية حقيقية لإثراء النهضة الحضارية بأكثر جدية• إننا نعيش مرغمين مراحل الانحلال على مستوى القمة والقاعدة، متفرجين على الدعارة السياسية والاجتماعية والاقتصادية التي أصبحت العملة المتداولة في سوق العولمة، إلى جانب تجارة المخدرات والإرهاب والإرعاب• ومع ذلك، نواصل اتخاذ موقف الصمت والقبول بالأمر الواقع والرضوخ له طوعا أو كرها وهذا غير معقول، فما يسمى بالأغلبية الصامتة ما تزال وستبقى صامتة وربما إلى الأبد، فالجزائر في خطر، لا تدعوها تنفجر، لأن الضغط يولد الانفجار• ؟

aksel
04-06-2010, 07:58 PM
23-أهم الاحداث في تاريخ عمان

ظلت عمان منذ عصر قديم يعود تاريخه الى عام 5000 قبل الميلاد تلعب في اوقات مختلفة دورا هاما في تاريخ شبه الجزيرة العربية وما وراءها. وانقل لكم من بعض المصادر بعض أهم معالم تاريخ عمان وذلك للاستفادة :-
*ما قبل التاريخ :
آثار لمستوطنات ساحلية وداخلية معزولة ويرجع علماء الآثار تاريخ القبور التي اكتشفت في رأس الحمراء الى الالف الرابع قبل الميلاد.

* من سنة 3000 الى 2000 قبل الميلاد:
عمان تزود دلمون (البحرين) وبلاد ما وراء النهرين بمواد أولية كالنحاس وظهرت في هذه الفترة المقابر المعقدة (مقابر بات بالقرب من ةلاية عبري ومقابر البرج في جبال الحجر الشرقي).

* من 2000 الى 1000 ق.م:
انحسار تجارة النحاس. الفارسيون يحتلون ساحل عمان ويستوطنون فيه. وصول القبائل العربية.

* من 1000 الى 300 ق.م:
ترويض الجمال, ظهور نظام الافلاج وانتشار الزراعه بسرعة كبيرة. سايروس الآعظم يفتح عمان.

* من 300 ق.م الى 226م:
ازدهار تجارة اللبان من سمهرم في ظفار. وصول قبائل الآزد بزعامة مالك بن فهم الى عمان ويهزمون الفرس.

*من 226 الى 640م:
الفرس يستعيدون السبطرة على ساحل الباطنة (فترة الساسانيين). الازديون يواصلون الحكم في الداخلية.

* سنة 630م: عمان تعتنق الاسلام.

* سنة751م: انتخاب الجلندى بن مسعود كأول امام.

* من القرن الثامن الى القرن العاشر:
العرب يوسعون نشاطهم التجاري والبحري بسرعة ويتخذون من صحار مركزا لانشطتهم البحرية.

* من 1250 الى 1507: هرمز يؤسس دولة في ساحل عمان.

* من 1507 الى 1624:
البرتغاليون بقيادة البوكيرك يستولون على قلهات وقريات ومسقط وصحار وهرمز ويسيطرون على التجارة في المحيط الهندي. انشاء قلعتي الميراني والجلالي في مسقط.

* في سنة 1624: انتخاب ناصر بن مرشد أول امام لليعاربة. البرتغاليون يتقهقرون الى مسقط ومطرح.

* من 1624 الى 1718:
أسرة اليعاربة تحكم عمان. طرد البرتغاليين من عمان 1650. الاسطول العماني يستولى على المستعمرات البرتغالية في شرق افريقيا والهند وفارس. بناء القلاع في نزوى وجبرين والرستاق والحزم.

* من 1718 الى 1747:
اندلاع الصراعات القبلية بين قبيلتي الغافري والهنأي في أعقاب الخلاف حول الامامة. طلب المساعدة من البرتغال, البرتغاليون يستولون على اجزاء من عمان.

* في 1747: أحمد بن سعيد يطرد البرتغاليين وينتخب أول امام لاسرة البوسعيد.


* من 1804 الى 1856:
عهد السيد سعيد بن سلطان البوسعيدي. عصر ذهبي شهد كثير من الازدهار والتوسع. انتقل كرسي الحكم من مسقط الى زنجبار. بعد وفاة السيد سعيد انقسمت عمان وزنجبار الى سلطنتين منفصلتين.

* من 1868 الى 1920:
انحسار مضطرد للهيمنة البحرية لعمان بسبب افتتاح قناة السويس وقدوم السفن البخارية. فترة الخلافات بين السلطان الذي يحكم المناطق الساحلية والامام الذي يسيطر على الداخلية.

* في 1920: اتفاقية السيب بين السلطان والامام بتحديد مناطق النفوذ لكل منهما.

* من 1952 الى 1955: صراع البريمي بين السعودية وأبوضبي وعمان.

* من 1965 الى 1975: التمرد الشيوعي في ظفار.

* في 1967: بداية انتاج النفط بكميات تجارية.

* في 1970: السلطان قابوس بن سعيد يتولى مقاليد الحكم في البلاد كحاكم ثامن من أسرة البوسعيد.


لقد كان تاريخ عمان القديم يكتنفه الغموض إلا بقدر ما تسمح به المصادر العربية ‏القديمة وبعض المصادر الأجنبية من معلومات مشوهة أحياناً وغير حقيقية في كثير من ‏الأحيان .‏

ومنذ عصر النهضة العمانية المعاصرة بدأت البعثات العلمية للتنقيب عن الآثار تمارس ‏عملها وتوصلت إلى نتائج علمية على درجة كيبرة من الأهمية لعل من أهمها إكتشاف ‏مجتمعات عمرانية وجدت على الساحل العماني الشرقي والغربي ترجع إلى الالف ‏السادسة قبل الميلاد وكشف النقاب عن مجتمعات إخرى في موقع القرم بمسقط تعود إلى ‏الآلف الخامس قبل الميلاد حيث عثر على مقابر وبقايا أطعمه وأمتعة شخصية تشير إلى ‏ان سكان هذا الموقع كانوا يمارسون حرفة الصيد بينما احترف بعضهم مهنة قنص ‏الغزلان من الوديان في المناطق الداخلية من عمان وعثر على حلي للرجال والنساء بما ‏يؤكد بلوغ درحة ما من التقدم التقني والحضاري .‏

وقد كشفت التقارير العلمية التي نشرت عام 1987م عن محطة التنقيبات الأثرية التي ‏اجريت في المنطقة الوسطى من الباطنة لتؤكد وجود مجتمعات قديمة لها نشاطها ‏الاقتصادي والسياسي المنظم ولها علاقاتها الخارجية مع العديد من الدول الأخرى , ففي ‏دراسة نشرها كل من ب كوستا , ت. ج ولكنسن حلو منطقة صحار قدم المؤلفان ‏معلومات وافية عن المجتمعات التعدينية والزراعية والتجارية للمنطقة التتي ترجع ‏أصولها التاريخية إلى مراحل بعيدة من العصور القديمة إمتدت إلى العصور الإسلامية ‏‏.‏

كما قدم الباحثان (كوستا وولكنسن) تقريراً علمياً دقيقاً يؤكد وجود مناطق تعدينية ‏لإستخراج النحاس خلف المنطقة الزراعية بنحو 25 كيلومتراً على سفح جبال الحجر ‏الغربي ودل العثور على آثار حجرية في المنطقة بما يؤكد قيام مجتمعات صغيرة في ‏مطلع الآلف الثالثة قبل الميلاد وقد أكدت الدراسة إستمرار إستغلال هذه المناجم إلى ‏العصور الإسلامية .‏

كذلك أكدت الدراسات البحثية التي أجريت في العراق عن إستخدام النحاس منذ القرن ‏الرابع قبل الميلاد وأضافت هذه الدراسات إنه كان ينقل من عمان عن طريق الرحلات ‏البحرية في الخليج .‏

ومنذ منتصف الألف الثانية قبل الميلاد أخذ إستخدام الحديد ينتشر بصورة متزايدة ‏وبخاصة في صناعة الأسلحة مما قلل من أهمية الطلب على النحاس وشيوع مواد ‏تجارية جديدة مثل اللبان والأفاوية والجمال والخيول , لذا فقد أخذت التجارة العمانية ‏تتجه في معظمها صوب الغرب والشمال لتحدد مع تجارة قوافل جنوب الجزيرة العربية ‏الواسعة فيما عرف بطريق البخور .‏

لقد تضاعفت أهمية تجارة عمان منذ الألف الأولى قبل الميلاد بسبب مقدرة العمانيين ‏على توفير سلع أجنبية للأسواق العربية مثل القرفة التي كان يستوردها العمانيون من ‏الهند ويقومود بنقلها إلى بقية الأسواق العربية , ومما يستلفت النظر إن إسم (مجان) قد ‏أصبح له مدلول جغرافي أوسع خلال الألف الأولى قبل الميلاد , حيث شمل جميع ‏الأقسام الجنوبية من الجزيرة العربية إبتداء من مضيق باب المندب وحتى مضيق هرمز ‏‏.‏


وعموما فإنه مع ضعف الطلب على النحاس وجد العمانيون بديلاً في اللبان والبخور ‏والخيول والمنتجات الهندية والصينية , ومن ثم فقد نشطت تجارة التوابل إضافة إلى ‏الحرف التقليدية التي إمتهنها العمانيون منذ العصور التاريخية القديمة وهي الزراعة ‏وبرعوا في توفير المياه من خلال الأفلاج والعيون وتقدم الدراسات الأثرية الحديثة ما ‏يؤكد مقدرة الإنسان العماني وتفوقه في مهنة الزراعة ومهارته الشديدة في التفنن في ‏إستغلال المياه من خلال شق الأفلاج ويشير القزويني (آثار البلاد وأخبار العباد) إلى أن ‏إرم ذات العماد تقع في منطقة الأحقاف من الجزء الجنوبي الغربي من عمان ثم يقول ‏‏(لقد أجرى الملك إليها نهراً مسافة أربعين فرسخاً تحت الأرض فظهر في المدينة ‏فأجرى من ذلك النهر السواقي في السكك والشوارع وأمر بحافتي النهر والسواقي ‏فطليت بالذهب .‏

وعموماً فإن هذه الرواية تقدم دليلاً على تفنن العمانيين في شق الأفلاج بما يؤكد تفاعلهم ‏مع الطبيعة وتفننهم في إستخدامها تحقيقاً لخلق مجتمعات مستقرة لديها من الأنماط ‏الحضارية ما يقيم دليلاً على إنها مجتمعات غاية في القدم .‏

aksel
04-08-2010, 08:20 AM
24- لوبن يثير حماسة فرنسيين كثيرين كما ساقهم نابليون لخوض الحروب.. وهم سعداء

باريس: شكري نصر الله
ثلاثة اسباب فرنسية داخلية، كانت وراء صعود نجم اليميني الفرنسي المتطرف جان ماري لوبن في الدورة الاولى للانتخابات الرئاسية الفرنسية التي جرت في 21 الشهر الجاري، وهبوط شعبية الحزب الاشتراكي الذي يملك الاغلبية المطلقة في البرلمان، ويحتفظ بالسلطة التنفيذية (رئيس ومجلس الوزراء) منذ 5 اعوام.
السبب الاول: هو الصوت العربي الذي امتنع بكثافة ملحوظة، عن تأييد المرشح الاشتراكي، ليونيل جوسبان بسبب موقف حكومته من الغزو الاسرائيلي للاراضي الفلسطينية وموقفه الذي اعلنه قبل عامين في جامعة بيرزيت عندما وصف المقاومة اللبنانية والمقاومة الفلسطينية بالارهاب. كما وقف جوسبان من حكومة رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون وما ارتكبته من مجازر في مدن وقرى الضفة الغربية، موقفا شبيها بالموقف الاميركي، حيث اعترض على الغزو الاسرائيلي وحصار مقر الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات، ولكنه احتفظ برأيه السابق الذي وصف فيه المقاومة الوطنية الفلسطينية بانها «ارهاب».

وادى هذا الموقف الى نفور الفرنسيين المتحدرين من اصول عربية منه. وامتنع معظمهم عن التصويت له، الامر الذي رفع نجم جان ماري لوبن من دون ان يرفع نجم الرئيس جاك شيراك. اصوات عرب فرنسا لم تكن في يوم من الايام لمصلحة شيراك اذ لم ينس عرب فرنسا انه قاد ذات يوم اكبر حملة امنية ضد ما اسماه «الارهاب» العربي الذي غزا فرنسا في منتصف الثمانينات، وكان شيراك رئيسا للحكومة، وشارل باسكوا وزيرا للداخلية وقتها، وهو الوزير الذي اطلق في تلك الايام عبارته القاسية: «يجب ان نرهب الارهابيين».

السبب الثاني يتمثل في قضية الامن الذي افتقده الفرنسيون في الشهور الاخيرة فقد تضاعفت حوادث الاعتداء على سائقي الحافلات والتحرش بالنساء والفتيات اللواتي يستخدمن قطارات الانفاق وزادت حوادث القتل والسرقة والاغتصاب، والاعتداء على رجال الامن انفسهم. وادى هذا الوضع الى حملة صحافية المحت بشكل واضح الى مسؤولية العرب والمهاجرين عنه، فسارع الفرنسيون الى الانكماش على انفسهم، وسرعان ما وجد بعضهم ان مرشحهم الافضل الذي سيريحهم من «الفلتان الامني» هو لوبن، الذي يضع في اولويات مشروعه طرد المهاجرين الذين لا يملكون اوراق الاقامة اللازمة، ومنع الذين يقيمون منهم بصورة شرعية، من الوصول الى اي وظيفة يستطيع الفرنسيون ان يشغلوها.

السبب الثالث: الضرائب التي تثقل كاهل المستهلك الفرنسي في حين ان الدولة لا ترفع نسبة الرواتب بأكثر من 2% سنويا، وتمنح التجار واصحاب المحلات الحق في رفع اسعار البضائع الاستهلاكية بأكثر عما تتحمل ميزانية العائلة الفرنسية العادية.

ورفع لوبن شعار خفض هذه الضرائب الى النصف، على حساب الدولة، اذا حمله الناخبون الى قصر الايليزيه فأقبل الكثيرون على التصويت له على حساب المرشح الاشتراكي، وليس على حساب شيراك.

واستنادا الى استطلاعات الرأي في فرنسا، فان ما حصل يوم 21 الجاري كان بمثابة صفعة شعبية قاسية وجهها الفرنسيون لحكومة جوسبان، فأخرجوه من الحكم، ومن العمل السياسي كله، لكن ليس هناك اي دليل يشير الى ارتفاع نسبة ناخبي لوبن الذي وجد نفسه، فجأة وقد حمله الفرنسيون، لمنافسة شيراك.

وامام الغضب الفرنسي والاوروبي العارم تجاه ظاهرة لوبن، يرجح خبراء استطلاعات الرأي فوز شيراك بغالبية تتراوح بين 80 و%85، بعد ان تكتل حوله مؤيدوه ومعارضوه واعداؤه من الاشتراكيين الى الشيوعيين الى التروتسكيين الى المستقلين، اضافة الى احزاب اليمين، ولن يبقى مع لوبن سوى %10 من اصوات الفرنسيين الذين سيجدون انهم لم يختاروا المرشح الانسب لمستقبل فرنسا..

لكن لوبن يخوض معركة حامية يثير فيها حماسة الفرنسيين مثلما كان نابليون يسوقهم الى الحروب، وهم في غاية السعادة.

ولا يخفي انصار لوبن انهم سيحققون مفاجأة اخرى في الخامس من الشهر المقبل، قد لا تكون الرئاسة ذاتها، لكنها ستكون نواة لحركة فرنسية جديدة ستشكل حكومة ظل قد تخيف حكومة شيراك المقبلة، وترفع اجراءات الامن، ومشاعر الكراهية للمهاجرين الى اعلى درجاتها.

aksel
04-08-2010, 08:22 AM
25- استخدام الحيوانات لأغراض عسكرية


Gro&szlig;ansicht des Bildes mit der Bildunterschrift:
استعمال النحل ليس لاستخراج العسل فحسب وإنّما أيضا للكشف عن الألغام

شكل استخدام النحل في كشف الألغام والدلافين كجواسيس بعض محاور كتاب جديد أصدره المؤّرخ الألماني راينه بوبينغيغه الذي كشف فيه النّقاب عن مختلف مجالات استخدام الحيوانات لأغراض عسكرية من العصور القديمة حتى الحاضر.
يبدأ النحل في الطنين ثم يهيج بجسده الصغير ذي الفراء الخفيف و اللون الأسود والأصفر بمجرد أن يشعر بوجود متفجرات، إنه النحل الذي يستخدم في الكشف عن الألغام. ويؤكد راينر بوبينجهيجه من جامعة بادربورن الألمانية أن هذا النحل الذي يستخدم في الكشف عن ألغام موجود حقا ويقول:"يقوم الخبراء بإعداد نحل العسل في معامل سرية بأمريكا لاستخدامها مستقبلا في العمليات الحربية".

ونشر المؤرخ العسكري بوبينجهيجه لتوه كتابا بعنوان:"الحيوانات في الحرب، من العصور القديمة حتى الحاضر" يتحدث فيه عن دلافين تحمل قنابل مثبتة في أجسادها أي يتم إعدادها لتنفجر ذاتيا وسط العدو ويقول إنه كان يسمع مجرد شائعات عن مثل هذه الدلافين ويضيف:"هناك على الأقل صور لدلافين متجسسة تحمل في زعانفها كاميرات تصوير.

الطيور للكشف عن الأسلحة الكيماوية

Bildunterschrift: Gro&szlig;ansicht des Bildes mit der Bildunterschrift:
استعمال الحمام الزجل للمراسلات العسكرية في الماضي وفي الحاضر لالتقاط صور لمواقع عسكرية وكان الحمام الزاجل بدوره يستخدم لأغراض عسكرية، إذ كان يُزود بأجهزة تصوير دقيقة الحجم يقوم بها بالتقاط صور من الجو للمواقع المعادية". وكان الحمام الزاجل على درجة كبيرة من الأهمية خلال الحرب العالمية الأولى بوجه خاص حيث استخدمت ألمانيا 120 ألف طائر في مراسلاتها العسكرية. وغالبا ما كانت حمامتان تحملان نفس الرسالة لأن الأعداء كانوا يتعمدون إسقاطها. وكانت أول معايشة لبوبينجهيجه مع الحيوانات التي تستخدم في عمليات حربية قبل نحو عشرين عاما تقريبا وكان ذلك على الحدود بين كوريا الشمالية والجنوبية.

وتعرف بوبينجهيجه هناك على طيور الكناريا التي تستخدم كأجهزة إنذار مبكر ضد الهجمات التي تستخدم فيها الغازات السامة حيث حفر الكوريون الشماليون أنفاقا باتجاه كوريا الجنوبية يراقبون من خلالها الكوريين الجنوبيين خوفا من قيام الجنوبيين بغزو كوريا الشمالية أو تنفيذ اعتداء بالغازات السامة، حيث استعان الشماليون في ذلك بطيور كناريا في أقفاص صغيرة. ويوضح بوبينجهيجه طريقة عمل هذا الجهاز البدائي للإنذار المبكر قائلا:"عندما يسقط الطائر من مكانه الذي يقف عليه داخل القفص فإن ذلك يعني للكوريين الشماليين :ضعوا الكمامة المضادة للغازات السامة".

كتاب عن دور الحيوانات في الحروب

Bildunterschrift: Gro&szlig;ansicht des Bildes mit der Bildunterschrift:
استخدمت الفيلة في الماضي كدبابات في الحرب! ويضيف بوبينجهيجه أنه ركز خلال أبحاثه على أسرى الحرب وأنه عثر بالصدفة أثناء البحث في المراجع التاريخية على دور الحيوانات في الحروب. ويرى الخبير الألماني أن هذا الموضوع لم يلق ما يستحقه من العناية من قبل الباحثين مشيرا إلى أن آخر كتاب صدر بهذا الشأن في ألمانيا كان عام 1932. وكان بوبينجهيجه يعتزم إعداد محاضرة عن دور الحمام الزاجل في الحروب باستخدام هذا الكتاب ولكن الأمر انتهى به إلى تأليف كتاب كامل.

ويتضمن الكتاب 17 مقالا لـ 17 كاتبا مختلفا وبزوايا معالجة متنوعة للغاية. تناول الكتاب على سبيل المثال الأفيال التي استخدمت "دبابات العصور القديمة" والخيول التي استخدمها الفرسان في الاستعراضات العسكرية والحمير والبغال التي لا يستغنى عنها سكان المناطق الجبلية مثل أفغانستان حتى الآن في حمل الصواريخ. واستخدمت الكلبة "لايكا" أثناء الحرب الباردة في الحملات الإعلامية.

استخدام النحل للكشف عن الألغام

كما يتطرق الكاتب إلى النحل الذي كان يستخدم في الكشف عن الألغام ويقول في هذا الإطار: "إن النحل استخدم في العصور الوسطى كأسلحة، عندما كانت إحدى المدن تحاصر كان المحاصرون المتحصنون في حصونهم يقذفون من وراء الأسوار سلات مليئة بالنحل إلى جانب القار والكبريت على مهاجميهم". بالإضافة إلى ذلك ركز المؤرخ الألماني أيضا استخدام الخيول في الحروب واكتشف أن الجيش الألماني استعمل نحو 3 ملايين فرس خلال الحرب العالمية الثانية وأن أكثر من نصف هذه الخيول نفقت خلال الحرب.

aksel
04-09-2010, 07:34 AM
26- كيفية التصدي لطائرة الشبح الامريكية

الامل الاخير في ايقافها كما تعلمون فطائرة الشبح طائرة انهت عهد الرادار فالتشتري اي دولة اقوى رادار لكن طائرة الشبح ستدخل تضرب و تخرج و كانه لم يحدث شيء اذافي أعقاب حرب تحرير الكويت والحرب على العراق، أحدث استخدام الولايات
المتحدة الأمريكية للطائرات الشبح Stealth ضجة كبرى في مختلف دول العالم،
وأخذ قادة القوات الجوية والدفاع الجوي يتساءلون عن طرق ووسائل مواجهة هذا
السلاح المتفوق، ويتساءلون عن مصير أنظمة الرادار التي يعتمدون عليها
اعتماداً كلياً، سواء في أسلحة الدفاع الجوي أو في طائرات القتال، حيث
أصبحت هذه المشكلة تشكل خطورة بالغة على أمن الدول ولا تقل خطورتها عن
ظهور القوة النووية في نهاية الحرب العالمية الثانية، فقد أصبح في إمكان
مثل هذا النوع من الطائرات أن يخترق أنظمة الدفاع الجوي ليلاً أو نهاراً
دون أن يشعر بها أحد، ويقوم بمهام القصف الجوي المحكم دون تدخل أي وسيلة
من وسائل الدفاع الجوي الأرضية أو الجوية (المقاتلات) التي تعتمد على
أنظمة الرادار الموجودة بها في القتال الليلي.

كما وأن عمليات التوجيه الأرضي بواسطة رادارات التوجيه أصبحت غير فعالة
لعدم استطاعة الرادار اكتشاف مثل هذه الطائرة التي صنع هيكلها المعدني من
مواد قادرة على امتصاص الإشعاع الكهرومغناطيسي.
ومن المعروف أن نظرية استخدام الرادار تعتمد على إرسال الموجات
الكهرومغناطيسية من خلال مرسل قوي، وبعد اصطدام هذه الموجات بأي جسم -
سواء في الفضاء أو على سطح الأرض أو البحر - فإنها تنعكس وترتد ثانية، حيث
يتم استقبالها فى مستقبل خاص، وبعد عدة مراحل من التكبير، يتم قياس
المسافة إلى الهدف بحساب الوقت الذي تستغرقه النبضة من لحظة إرسالها حتى
لحظة استقبالها، ثم يتم إظهارها على المبينات بجميع إحداثياتها (الاتجاه -
الزاوية - المسافة)، وبالتالي يتم الإرشاد عن الهدف والتوجيه بواسطة أسلحة
الدفاع الجوي أو مقاتلات القوات الجوية.
ولاشك أن توصل إسرائيل إلى مثل هذا النوع من الطائرات يعتبر مصدراً كبيراً
للخطورة على أمن الدول العربية، حيث تواردت الأنباء عن توصل إسرائيل إلى
تصميم الطائرة (كادار)، وهي من الطائرات التي لها خاصية امتصاص الأشعة
الكهرومغناطيسية، كما أنه لا يغيب عن الأذهان أن امتلاك الولايات المتحدة
الأمريكية لمثل هذا السلاح القاتل لدليل على امتلاك إسرائيل له فى
المستقبل القريب، حيث إن التكنولوجيا العسكرية الأمريكية لا تبخل على
إسرائيل بأحدث مالديها.


وفي مواجهة هذا الخطر الداهم، لجأ الفنيون ومهندسو التصميمات فى أنظمة
الدفاع الجوي إلى استخدام الكاميرات التليفزيونية الحرارية، وهي تلك
الكاميرات التي تعمل بنظرية الأشعة تحت الحمراء IR Moming، وأمكن التوصل
إلى عدة نوعيات من هذه الكاميرات واستخدمت فعلاً في بعض النوعيات من أسلحة
الدفاع الجوي، مثل النظام (شاباريل الأمريكي) المضاد للطائرات، كما
استخدمت فى بعض النوعيات من الصواريخ أرض- جو المتوسطة المدى بغرض
المقاومة للإعاقة والشوشرة الإلكترونية بإيجاد وسيلة أخرى لتتبع الهدف في
الإحداثيات بدلا من الوسيلة الرادارية التي تتأثر تأثيراً بالغاً بالإعاقة
الإلكترونية.
ومما يعوق استخدام هذا الأسلوب بتوسع، هو عدم قدرة الكاميرا التليفزيونية
على حل مشكلة إيجاد المسافة، ولذلك صممت بعض النوعيات من الكاميرات
الحرارية، مع تزويدها بآلة إيجاد المسافة باستخدام الليزر، مع وحدة تتبع
آلي Tracking System في المدى المحدود لعمل هذه الكاميرات، والذي يجعل
استخدامها مقصوراً على نوعيات من الأسلحة الصغيرة العيار مثل المدفعية م-ط
الخفيفة أو الصواريخ التي تعمل بنظرية الأشعة تحت الحمراء أو الصواريخ
أرض-جو القصيرة المدى، هذا بالإضافة إلى أن مصممي طائرات الشبح قد زوَّدوا
طائراتهم بفلاتر قادرة على امتصاص معظم الطاقة الحرارية المنبعثة من عادم
الطائرة النفاث، وهي تلك الطاقة التي تعتمد نظرية استخدام الكاميرا
الحرارية عليها في اكتشاف الهدف وتتبعه، وبالتالي أصبحت الكاميرا الحرارية
غير فعالة بالقدر الكافي في حل هذه المشكلة.

أجهزة تحديد الاتجاه RWR
لكى نتعرف على النظرية الحديثة في استخدام الجهاز R.W.R في كشف الطائرات
الشبح، علينا أن نذكر أن جهاز R.W.R هو جهاز للاستقبال فقط، لذلك فإنه
اعتماداً على ضرورة وجود أجهرة رادارية متعددة في الطائرات الحربية لا
يمكن إبطالها جميعاً في وقت واحد أو مرة واحدة، فإن هذه الأجهزة تصدر عنها
إشعاعات كهرومغناطيسية يمكن لجهاز R.W.R استقبالها باستمرار. ولذلك فإنه
باستقبال إشارات الهدف فى ثلاث محطات R.W.R على الأقل وفي وقت واحد،
وبحساب الفرق في زمن وصول النبضة إلى كل جهاز وآخر، فإنه يمكن قياس
المسافة بنظرية الأشعة المغناطيسية أو بطريقة حل مثلث الخطأ؛ وبطبيعة
الحال فإن هذه العملية لن تتم بالطريقة اليدوية، بل ستتم بواسطة الكمبيوتر
بما يتميز به من دقة عالية تجعل احتمال وجود مثلث الخطأ أمراً بعيداً عن
الاحتمال، بل ستحقق تلاقي الأشعّات الثلاث في نقطة واحدة.


مكونات الجهاز المقترح


يتكون الجهاز من ثلاثة أنظمة رئيسة هي:
*نظام الاستقبال Reciving System.
*وحدة التحكم والسيطرة Prossesing Control Station .
*وحدات التسجيل.

aksel
04-09-2010, 07:46 AM
27- كيف تقنص عدوك

أهمية القناص الماهر لا تقاس فقط بعدد الأعداء الذين
يقتلهم، و لكن كذلك بالرعب الذي يبعثه في صفوف العدو.
الرامي
المنفرد يكتسب قدرات كثيرة منها: التدريب، ومعرفة كيفية استخدام الأجهزة
الخاصة، ومهمته هي القيام بالتصويب على أهداف نوعية، و التي لا يستطيع حتى
جندي نظامي أو مقاتل عادي من إدراكها نظرا لبعد المسافة أوالطعم أو الكمين
أو الموقع أو الطبيعة أو المنظورين ( مستوى الرؤية ) أو جميعهم معاًَ.
إن فن التدرب على القنص بمهارة يتطلب التدريب والتطبيق دون توقف حتى
يتمكن المجاهد القناص من المهارة الكاملة
بحول الله(عز وجل).

التردد الاضطرابي
القناص يجب أن يكون قادراً على القتل بهدوء
وبتعمد كل الأهداف التي لا تسبب له تهديد مباشر، ليس للعواطف-القلق أو
الندم-أي مكان في قاموس القناص، فما بالنا إذا كان مسلماً.
إن
المجاهد الذي يريد أن يكون قناصاً ويغلب عليه شرود الذهن أو التفكر في
العواقب أو الندم لا يستطيع أن يكون فناصاً جيدا ويعرض نفسه للخطر.

الحالة العقلية
أهم صفات القناص
هي:
الأمانة والصدق، طاعة الأمير، الثبات ومعرفة اللحظة
الجدية التي يضغط فيها على الزناد.

الـــمـــهـــام
المهمة الأولى للقناص هي: إطلاق النار على الأهداف المختارة، وكذلك عن
طريق الصدفة.
المهمة الثانية هي: جمع المعلومات عن ساحة
المعركة أو العملية.

الســـــــــلاح
بعد
الله (عز وجل)، سلاح القناص هو الصديق في
الوغى، لأنه بدون سلاح سيبقى بدون أهمية وقد يتعرض للأسر أو القتل، فإذا لم
يقتل عدوه فان هذا الأخير سيقتله، ولذلك على القناص
معرفة أن المهم في الحرب ليس عدد الرصاص الذي يطلق، ولكن الطلقات التي
تصيب الهدف هي التي تهم.
فالسلاح المستخدم يجب أن يلقى
الاهتمام الكامل من تنظيف وصيانة حتى يبقى جاهزاً دائماً للاستخدام، وأمام
الله (عز وجل) يكون قد أدى واجبه من حيث الإعداد للدفاع عن الإسلام
والمسلمين وبلده.

الأهداف
الأهداف تكون
بعيدة نـحو 750 - 800 م، والطلقة يجب أن تكون واحدة كافية فقط، و كل هذا قد
يحدث في مهمة قد تستغرق عدة أيام تحت حالات الطقس المختلفة مع عدو يطارده
مثل الحشرات الطفيلية، و لكن تجاه العدو البندقية M21 أو M40a1 بين يدي
قناص ماهر يصبح سلاحاً مرعباً أكثر من المقنبلات المجهزة بالنابالم.

التجهيزات http://www.7ammil.com/upfiles/Jic88363.jpg
على
سبيل المثال لا الحصر:
-بندقية طويلة المدى مثلا: M21.
-سكين حربي للطعن.
-منظار مكبر مزدوج( منظار ليلي إن
أمكن).
-جهاز اتصال إن أمكن.
-معدات الإسعافات
الأولية.
-معدات الخياطة.
-تجهيزات التستر و
التمويه.

أهمية القناص
المجاهد
إن مقاتلاً واحداً متخفياً و مجهزاً بسلاح قنص جيد
يستطيع-بإذن الله (عز وجل)-أن يسبب خسائر معتبرة في صفوف سرية أو فرقة
مجهزة بأقوى الأسلحة.
حينما يدور القتال في مدينة، القناص المجاهد يستطيع لوحده إيقاف تقدم عدد كبير
من جنود الاحتلال.
القناصة المتخفين فوق العمارات يعتبرون
بلاء و آفة حقيقية،زيادة على ذلك: في داخل المدن الأزيز والصدى الذي تحدثه
العمارات تجعل من الصعب جداً تحديد مكان القناص
المتخفي عن بعد مئات الأمتار.
يد الله مع الجماعة في الحقيقة
لا يستطيع القناص المجاهد وحده الانتظار
ساعات طويلة من الترقب لقتل المحتل الباغي، لأنه جسمانياً وطبيعياً يستحيل
في الغالب على القناص المجاهد أن يصوب و
ينظر كثيرا نـحو الهدف، فهو يعمل متعاوناً مع مجموعة الاستطلاع التي تعلمه
أو تخبره بتحرك العدو أو الهدف من مكانه.
في أغلب الأحيان، القناص المجاهد قد لا يصوب نـحو الهدف إلا في
وقت قصير، و في بعض الحالات ليس لديه الوقت الكافي للتصويب بدقة.


مهارات مفيدة للمجاهد القناص
أيها الأخ المجاهد الكريم، لكي تكمل مهمة القنص بنجاح، فلا بد لك من
اكتساب مهارة التخفي أو التستر:
-لا ترتدي أبدا الزي الأكثر
وضوحاً أو نصاعة من المكان المتواجد فيه.
-عندما تتقدم: ركز
على أي حركة مشتبه فيها، خصوصاً قوات التدخل التي لا تبقى ثابتة لمدة طويلة
في موقعها.
-تأكد جيداً من المنطقة خصوصاً وراء ظهرك، وذلك
قبل البدء في التقدم، وفكر في مسح جوانب المكان.
-تجنب أي حركة
غير نافعة، وحاول عدم الظهور فوق تل أو مكان مرتفع والشمس وراء ظهرك.
-تلافى إحداث أصوات مشبوهة إذا أردت إعلام إخوانك مجموعة الاستطلاع عن
أي شيء، وإن كان ممكناً إخبارهم بواسطة الإشارة أو الاتصال بالنقال.
-تقدم بواسطة الزحف على الركبتين والمرفقين، وهذا يساعدك بسرعة وتكتم.
-اتخذ مكاناً في نقطة عالية من الأرض ومموه لكي يسمح لك برؤية جيدة،
وبالتالي تكون أكثر أماناً عند التصويب ( في المدن فوق السطوح ).
-عند
تحديد الهدف، حاول سبق حركة اتجاهه ( قنص هدف متحرك غالباً يكون مستحيل عن
طريق طلقة بعد طلقة ).
-قبل الرمي أو القنص، أحصر أو جمد
السلاح بإسكان الحركة، استنشق بعمق، امنع التنفس و قل في نفسك: ( بسم الله
)، واضغط بلطف و هدوء على الزناد.
-لا تحاول ضرب أكثر من رصاصة
واحدة، فإنها إن شاء الله الضربة التي ستربك العدو و تجعله لا يفكر إلا
بالنجاة بنفسه.
-لا تتردد أبدا في الانسحاب إذا تم كشف موقعك
من طرف المحتل، لأنك أخي الكريم ليس لديك القوة النارية لمواجهة أعداداً
كبيرة من العلوج الكفرة هزمهم الله.
-قبل البدء في إطلاق
الرصاص، يجب أن تختار الوضعية الملائمة للتصويب، وهذا يكون حسب وضوح الهدف،
فإذا لم يكن هناك حواجز تعيق رؤية الهدف فالأفضل هي وضعية الاستلقاء.
فإنها أحسن طريقة لكي تصوب كما ينبغي وتحرز على الأهداف التي تريدها، و
تتيح لك الثبات والسهولة الأساسيتين لكي تقوم بالقنص على أحسن وجه.
-لكي تجد وضعية جيدة في الاستلقاء، ابحث عن وضعية ثابتة و سهلة بدون
عائق أو مضايقة، فإيجاد وضعية جيدة للاستلقاء هي من أحسن القواعد الأساسية
للتصويب بدقة، إذا كانت هذه الوضعية تسمح بالاحتفاظ على الارتياح والثبات
أثناء التصويب و القنص.

كيفية القنص بوضعية الاستلقاء http://www.7ammil.com/upfiles/Xp488363.jpg
-التمدد على الأرض و الرأس متجه نـحو الهدف.
-اتخاذ مكان يسار خط إطلاق النار، حيث يكون جسمك زاوية من 5 إلى 30
درجة مع خط إطلاق النار.
-الساق الأيسر يجب أن يكون متوازياً
مع العمود الفقري.
-أبعد الركبة اليمنى عن اليسرى بحيث يكون
الفخذ الأيمن زاوية 45 درجة مع الساق الأيسر.
-المرفق الأيسر
يجب أن يكون متجهاً قليلاً يسار السلاح، وليس مباشرة تحت السلاح، لأن ثبات
وضعية التصويب ستتأثر و تضطرب، ولكي يبقى ثابتاً طيلة التصويب أو الرمي،
يجب عدم تحريك المرفق الأيسر بتاتاً.
-السلاح يجب أن يكون
مسنداً على كف اليد اليسرى والأصابع تكون معتمدة على ساق البندقية دون ضغط
أو تشنج.
-عند تثبيت وضعية التصويب، مسك مقبض مؤخرة السلاح
باليد اليمنى والإبهام يكون وراء مكان التصويب فوق المقبض.
-الكتفان
يكونان بخط مستقيم ويشكلان زاوية قائمة بالنسبة للعمود الفقري، والمؤخرة
أو عكازة البندقية يجب أن نثبت في حفرة الكتف بين الذراع و أعلى الصدر (
هناك بعض الثياب مثبت عليها مخفض الصدمة يرتديها القناص
إذا كان يألمه العكاز ، يخيطه بنفسه إن أمكن ).
-الرأس يبقى
مستقيماً فوق مؤخرة البندقية والخد الأيمن ملاصق ليسار المؤخرة، والمسافة
الأدنى بين العين اليمنى والمصوب يجب أن تكون على الأقل 5سم.

دعامة البندقية
هناك طريقة جيدة لتعلم مهارة قواعد القنص،
منها مثلا: كيس مملوء بالرمل، منصب ذو رجلين أو ثلاثة لتثبيت البندقية،
هذه الطريقة تساعد القناص على فهم وإتقان
قواعد القنص، مثل: التصويب، التنفس والتحكم أو السيطرة على الزناد، دون
مشكل تحرك السلاح باستمرار.
المراحل الآتية يجب أن تتبع للتمكن
من اختيار وضع التصويب الأمثل:
-اختر وضعية الاستلقاء إلى
يسار البندقية.
-ضع المرفق الأيسر على الأرض.
-خذ
البندقية وضع مقدمتها على الدعامة.
-ابحث عن وضعية مريحة مع
المحافظة على البندقية فوق الدعامة.
-ضع مؤخرة السلاح في الكتف
لتثبيته، والخد الأيمن لاصق للجانب الأيسر للمؤخرة.
-لا تنس
أن تحافظ ما أمكن على الزاوية بين المرفق الأيسر والأرض والتي على الأقل
يجب أن تكون 30 درجة.
والآن.. سدد وأطلق..

aksel
04-09-2010, 07:50 AM
28- قوات الرينجيرز

http://www.7ammil.com/upfiles/e4h88650.jpg

مجموعة جنود من قوات العمليات الخاصة الأميركية

تعود طلائع القوات الخاصة الأميركية إلى ما يسمى بـ "الرينجرز"، وهي وحدة مشاة
شديدة البأس شكلها أحد سكان الحدود الأميركيين ويدعى روبرت روجرز عام 1755
أثناء حرب السنوات السبع بين الفرنسيين والإنجليز على المستعمرات الأميركية الجديدة،
ثم تطور معنى كلمة رينجرز ليشمل أي قوة مغيرة أو قوة عسكرية موازية.
ونشأت القوات الخاصة الحديثة عام 1952. ويعكس نمو هذه القوة الأهمية المتزايدة التي
اكتسبتها أساليب حرب العصابات في التطورات السياسية والثورية المعاصرة حول
العالم. ومن أساليب القوات الخاصة التي غالبا ما تكون من القوات المحمولة جوا أو
المظليين المؤهلين وذوي الحس الأمني العالي، التدريب على التسلل خلف خطوط العدو
وأراضيه بالاتصال وتنظيم المعارضة الداخلية ضمن عمليات عصابية.
وتتميز هذه القوات بروح الفريق وكفاءة التدريب العالية والإلمام بالأسلحة المختلفة وقتال
التلاحم والقتال الليلي والعمل ضمن وحدات صغيرة والسرعة الفائقة وخفة الحركة.
وتعتبر القدرة على التخفي واختراق خطوط العدو بسرعة فائقة من أهم عوامل نجاح
القوات الخاصة في أي عملية عسكرية، كما تعتبر المعدات المتطورة ووسائل الاتصالات
الحديثة والإلمام باللغات الأجنبية من وسائل تفوق هذه القوات.
وتستطيع هذه القوات المتخصصة القيام بأعقد وأصعب وأكثر المهام حساسية سياسيا في
وقت قصير، في السلم والحرب وفي أي مكان في العالم.
وتقوم الأفرع الثلاثة للقوات المسلحة الأميركية المتمثلة في الجيش والقوات البحرية
والجوية بتوفير قوات العمليات الخاصة. وأصبحت هذه القوات تعمل تحت قيادة مشتركة
منذ عام 1987.
وبإمكان قوات العمليات الخاصة من الأسلحة المختلفة القيام بعمليات فردية في المواقف
التي تحتاج إلى قوة صغيرة سرية تدعم قادة الدول بخيارات تقع في نطاق الجهود
الدبلوماسية واستخدام القوات التقليدية بشكل كبير. وهذه العمليات قد تشمل العصيان
المسلح ومكافحة الإرهاب ومكافحة المخدرات وما شابه. ويبلغ إجمالي قوات العمليات
الخاصة 29 ألف فرد مقسمين إلى مجموعات صغيرة.

النشاطات الرئيسية لقوات العمليات الخاصة الأميركية:



•العمل المباشر DA.


•الاستطلاع الإستراتيجي SR.


•الحرب غير التقليدية UW.


•الدفاع الداخلي الأجنبي FID.


•الشؤون المدنية CA.


•العمليات النفسية PSYOPS.


•مكافحة الإرهاب CT.


•حرب التحالف/ الإسناد.


•العمل المدني والإنساني HCA.


وتحتاج القوات الخاصة إلى دعم أكثر من الوحدات التقليدية المختلفة، نظرا لتحركها في

أعداد صغيرة حتى لا تقع في قبضة قوات أكبر منها.




أقسام القوات الخاصة في القوات المسلحة الأميركية:



•قوة دلتا Delta Force، وتقوم بمكافحة العمليات الإرهابية وإنقاذ الرهائن


•وتعتمد الإنزال الجوي. وفقدت العديد من أعضائها في الصومال عام 1993


•عندما حاولوا اغتيال الجنرال عيديد.


•الرينجرز Rangers، وهي أولى القوات الأميركية دخولا للحرب منذ


•الحرب العالمية الثانية، وشاركت في عمليات فشلت في الصومال وإيران.


•استطلاع المارين Marine Recon، وهي قوات خاصة تتواجد في سفن


•البحرية الأميركية، ومن مهامها العمليات الاستطلاعية التي تسبق أي عمليات عسكرية.


•قوة "سيل" البحرية Navy Seals وتعني قوات البحر والجو والبر، ويمكنها العمل في الماء أو تحته والقفز بالمظلات أو التحرك البري السريع.


•القوات الخاصة لسلاح المشاة أو "القبعات الخضراء" Green Berets، وهي قوات متخصصة في التفجيرات وحرب العصابات، واستخدمت لتدريب القوات البوليفية التي كانت تقاوم المناضل الشيوعي جيفارا.


طرق تسلل القوات الخاصة




تعتمد القوات الخاصة أربع وسائل للتسلل خلف خطوط العدو:



•طريقة HAHO للقفز المظلي، وهي عملية قفز من الطائرات من ارتفاعات تزيد أحيانا عن ارتفاع أعلى القمم الجبلية في العالم، ويفتح الجنود المزودون بالأكسجين والملابس الواقية من البرد مظلاتهم بعد القفز مباشرة.


•طريقة HALO للقفز بالمظلة، وهي عملية قفز من ارتفاعات عالية، ويتأخر الجنود في فتح مظلاتهم إلى نقطة تمكنهم من تجاوز مجالات ردارات الخصم.


•التسلل البحري أو البري، وهي طريقة أخرى تمكن القوات الخاصة من التسلل خلف خطوط الخصم عبر المجاري المائية أو الغابات والصحارى.


مهام أخرى للقوات الخاصة




تؤدي القوات الخاصة العديد من المهام الأخرى من أهمها:



•اقتفاء أثر قوات الخصم، ويتم ذلك عبر آثار معدات تلك القوات على جذوع وغصون الأشجار أو أوراقها وكذا آثار الأقدام.


•الحركة والاختفاء، وتقوم بها القوات التي ترصد وتتتبع قوات الخصم وتختار الحركة ليلا والتوقف نهارا والسير في المناطق السهلية دون المرتفعة وتجنب السير في الطرق المأهولة بالحركة.


سبل انسحاب القوات الخاصة


مروحيات أميركية

الوسيلة الرئيسية في ذلك هي المروحية الحربية بلاك هوك، وهي مروحية متعددة الأغراض والمهام تستخدم في نقل المساعدات الطبية والجرحى، والبحث الحربي وعمليات الإنقاذ، والتسلل، وتزويد فرق عسكرية إضافية. وتتميز هذه المروحية باتساع المدى الذي تغطيه، وقدرتها على حمل كميات كبيرة من التجهيزات، ومزودة بدروع لتحمل ضربات القنابل، ويوجد منها عدة أنواع تبعا لاختلاف المهمة، وتحمل صواريخ من نوع Hellfire ومدافع نوافذ جانبية.


معدات القوات الخاصه






•بنادق القنص من طراز باريت 50 مم.


•جهاز تحديد الموقع GPS.


•أجهزة الاتصال اللاسلكية.


•حقائب الظهر المتعددة الأغراض.


•قاذفة القنابل اليدوية، وهي بندقية M16 شبه أتوماتيكية للقنابل اليدوية M201.


•الدروع الشخصية.


•ألغام الكليمور.


•مسدس سيج ساور شبه الأتوماتيكي.


•قنبلة يدوية فوسفورية M15.


•رشاش خفيف إف أن مينيمي.


•منظار ليلي.


العمليات الخاصة التي قامت بها القوات الخاصة الأميركية






•التدخل في إيران عام 1980 لإطلاق سراح 52 رهينة أميركيين محتجزين داخل السفارة الأميركية في طهران، وفشلت العملية الخاصة.


•التدخل في لبنان عام 1983 ومقتل 239 من قوات المارينز في هجوم انتحاري على مقرهم في بيروت، والرد الأميركي بقصف المواقع السورية في لبنان ثم الانسحاب من الأراضي اللبنانية.


•التدخل في غرينادا عام 1983 وإنزال 1900 من القوات الخاصة الأميركية عقب اغتيال رئيس وزراء غرينادا، وإعادة الأمن إلى البلاد.


•التدخل في بنما عام 1989 تحت غطاء حماية المواطنين الأميركيين هناك، وأدى التدخل إلى إسقاط حكومة نورييغا عدو أميركا.


•حرب الخليج عام 1991 حيث قادت الولايات المتحدة تحالفا دوليا أسمته "عاصفة الصحراء" لتحرير الكويت من الغزو العراقي لها، وقد شارك في هذه الحرب إلى جانب الجيش عناصر من مختلف مجموعات قوات العمليات الخاصة بالإضافة إلى قوات التحالف الأخرى.







عملية الصومال عام 1993 حيث حشدت قوات الرينجرز تحت مظلة الأمم المتحدة في محاولة لإعادة السلام بين القبائل المتناحرة والقبض على محمد عديد، لكن العملية باءت بالفشل وقتل فيها عدد من الجنود الأميركيين ومُثل بجثثهم وأسقطت مروحيتان من طراز الصقر الأسود Black Hawk.


•حرب أفغانستان عام 2001 حيث نقلت مصادر أميركية عن مسؤولين في وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون" أن واشنطن دفعت بوحدات صغيرة من القوات الخاصة (حوالي 200) إلى داخل الأراضي الأفغانية وهاجمت عددا من مواقع حركة طالبان في جنوب أفغانستان. من المتوقع أن تحشد أميركا وبريطانيا المزيد من القوات الخاصة البرية، لكن الأمر يحتاج إلى تخطيط كبير نظرا لاختلاف طبيعة الأراضي الأفغانية وقلة المعلومات عن المواقع الأفغانية

aksel
04-11-2010, 07:34 AM
29-معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية

معاهدة السلام المصرية الإسرائيلية تم توقيعها في واشنطن دي سي، الولايات المتحدة الأمريكية في 26 مارس 1979 بعد اتفاقية كامب ديفيد الموقعة في 1978. ومن أبرز بنود المعاهدة اعتراف كل دولة بالآخرى. الايقاف التام لحالة الحرب الممتدة منذ الحرب العربية الإسرائيلية في 1948، والانسحاب الكامل للقوات الإسرائيلية ومعداتها والمستوطنين الإسرائيليين من شبه جزيرة سيناء التي احتلتها إسرائيل في حرب الأيام الستة في 1967. كما تضمنت المعاهدة السماح بمرور السفن الإسرائيلية من قناة السويس، والاعتراف بمعابر تيران وخليج العقبة كممرات مائية دولية. في 18 مايو 1981 أعلن رئيس مجلس الأمن الدولي "أن الأمم المتحدة لن تكون قادرة على توفير قوة مراقبة دولية"، وذلك اثر تهديد باستخدام حق النقض "الفيتو" من قبل الاتحاد السوفييتي، ونتيجة لوصول مجلس الأمن الدولي إلى طريق مسدود، بدأت مفاوضات بين كل من مصر وإسرائيل والولايات المتحدة بتشكيل قوات حفظ سلام خارج اطار مجلس الأمن الدولي. وفي 3 أغسطس 1981 تم توقيع البروتوكول المرتبط بمعاهدة السلام ليؤسس قوات المراقبة المتعددة الجنسيات حيث تراقب هذه القوات مدى التزام أطراف المعاهدة ببنودها

aksel
04-11-2010, 07:38 AM
30-كورش الكبير

كورش بن كمبوجية بن كورش بن جيشبيش بن هخامنش ويلقب به كورش الكبير أو قوروش الكبير(باللغة الفارسية: كوروش بزرگ)، أحد أعظم ملوك الفرس الأخمينية، استولى على آسيا الصغرى وبابل وميديا، قضى على الكلدان، حكم من (550-529) ق.م. فقتل كوروش في ماساجت ودفن في باساركاد.

كونه ذو القرنين

رسم تخيلي لكورش الكبير: نجا كورش اليهود من إسارة بابل وأرجعهم إلي أورشيليم هو مؤمن بالله وباليوم الآخر، يدل على ذلك ما في كتب العهد العتيق ككتاب عزرا، الإصحاح 1 وكتاب دانيال، (الإصحاح 6) وكتاب أشعيا، (الإصحاح 44 و 45) من تجليله وتقديسه حتى سماه في كتاب الأشعياء «راعي الرب» وقال في الإصحاح الخامس والأربعين: «هكذا يقول الرب لمسيحه لكورش الذي أمسكت بيمينه لأدوس أمامه أمما وأحقاء ملوك أحل لأفتح أمامه المصراعين والأبواب لا تغلق. أنا أسير قدامك والهضاب أمهد أكسر مصراعي النحاس ومغاليق الحديد أقصف. وأعطيك ذخائر الظلمة وكنوز المخابي. لكي تعرف أني أنا الرب الذي يدعوك باسمك. لقبتك وأنت لست تعرفني».

ولو قطع النظر عن كونه وحيا فاليهود على ما بهم من العصبية المذهبية لا يعدون رجلا مشركا أو وثنيا لو كان كورش كذلك مسيحا إلهيا مهديا مؤيدا وراعيا للرب. على أن النقوش والكتابات المخطوطة بالخط المسماري المأثور عن داريوش الكبير وبينهما من الفصل الزماني ثماني سنين ناطقة بكونه موحدا غير مشرك، وليس من المعقول أن يتغير ما كان عليه كورش في هذا الزمن القصير.

وأما فضائله النفسانية فيكفي في ذلك الرجوع إلى المحفوظ من أخباره وسيرته وما قابل به الطغاة والجبابرة الذين خرجوا عليه أو حاربهم كملوك «ماد» و«ليديا» و«بابل» و«مصر» وطغاة البدو وهو البلخ وغيرهم، وكان كلما ظهر على قوم عفا عن مجرميهم، وأكرم كريمهم ورحم ضعيفهم وساس مفسدهم وخائنهم.

أثنى عليه كتب العهد القديم، واليهود يحترمه أعظم الاحترام لما نجاهم من إسارة بابل وأرجعهم إلى بلادهم وبذل لهم الأموال لتجديد بناء الهيكل ورد إليهم نفائس الهيكل المنهوبة المخزونة في خزائن ملوك بابل، وهذا في نفسه مؤيد لكون ذي القرنين هو كورش فإن السؤال عن ذي القرنين إنما كان بتلقين من اليهود على ما في الروايات. ذكره مؤرخو يونان القدماء كهرودت وغيره فلم يسعهم إلا أن يصفوه بالمروة والفتوة والسماحة والكرم والصفح وقلة الحرص والرحمة والرأفة ويثنوا عليه بأحسن الثناء.

ذو القرنين من في العقيدة الإسلامية
لا نعلم قطعا من هو ذو القرنين. كل ما يخبرنا القرآن عنه أنه ملك صالح، آمن بالله وبالبعث وبالحساب، فمكّن الله له في الأرض، وقوّى ملكه، ويسر له فتوحاته.

بدأ ذو القرنين التجوال بجيشه في الأرض، داعيا إلى الله. فاتجه غربا، حتى وصل للمكان الذي تبدو فيه الشمس كأنها تغيب من وراءه. وربما يكون هذا المكان هو شاطئ المحيط الأطلسي، حيث كان يظن الناس ألا يابسة وراءه. فألهمه الله – أو أوحى إليه- أنه مالك أمر القوم الذين يسكنون هذه الديار، فإما أن يعذهم أو أن يحسن إليهم. فما كان من الملك الصالح، إلا أن وضّح منهجه في الحكم. فأعلن أنه سيعاقب المعتدين الظالمين في الدنيا، ثم حسابهم على الله يوم القيامة. أما من آمن، فسيكرمه ويحسن إليه.

بعد أن انتهى ذو القرنين من أمر الغرب، توجه للشرق. فوصل لمنطقة وقت طلوع الشمس و ليس أول مكان تطلع عليه الشمس كما يظن البعض. وكانت أرضا مكشوفة لا أشجار فيها ولا مرتفات تحجب الشمس عن أهلها. فحكم ذو القرنين في المشرق بنفس حكمه في المغرب، ثم انطلق. وصل ذو القرنين في رحلته، لقوم يعيشون بين جبلين أو سدّين بينهما فجوة. وكانوا يتحدثون بلغتهم التي يصعب فهمها. وعندما وجدوه ملكا قويا طلبوا منه أن يساعدهم في صد يأجوج ومأجوج بأن يبني لهم سدا لهذه الفجوة، مقابل خراج من المال يدفعونه له.

فوافق الملك الصالح على بناء السد، لكنه زهد في مالهم، واكتفى بطلب مساعدتهم في العمل على بناء السد وردم الفجوة بين الجبلين. استخدم ذو القرنين وسيلة هندسية مميزة لبناء السّد. فقام أولا بجمع قطع الحديد ووضعها في الفتحة حتى تساوى الركام مع قمتي الجبلين. ثم أوقد النار على الحديد، وسكب عليه نحاسا مذابا ليلتحم وتشتد صلابته. فسدّت الفجوة، وانقطع الطريق على يأجوج ومأجوج، فلم يتمكنوا من هدم السّد ولا تسوّره. وأمن القوم الضعفاء من شرّهم.

بعد أن انتهى ذو القرنين من هذا العمل الجبار، نظر للسّد، وحمد الله على نعمته، وردّ الفضل والتوفيق في هذا العمل لله سبحانه وتعالى، فلم تأخذه العزة، ولم يسكن الغرور قلبه. يقول سيّد قطب: "وبذلك تنتهي هذه الحلقة من سيرة ذي القرنين. النموذج الطيب للحاكم الصالح. يمكنه الله في الأرض, وييسر له الأسباب; فيجتاح الأرض شرقا وغربا; ولكنه لا يتجبر ولا يتكبر, ولا يطغى ولا يتبطر, ولا يتخذ من الفتوح وسيلة للغنم المادي، واستغلال الأفراد والجماعات والأوطان, ولا يعامل البلاد المفتوحة معاملة الرقيق; ولا يسخر أهلها في أغراضه وأطماعه.. إنما ينشر العدل في كل مكان يحل به, ويساعد المتخلفين, ويدرأ عنهم العدوان دون مقابل; ويستخدم القوة التي يسرها الله له في التعمير والإصلاح, ودفع العدوان وإحقاق الحق. ثم يرجع كل خير يحققه الله على يديه إلى رحمة الله وفضل الله, ولا ينسى وهو في إبان سطوته قدرة الله وجبروته, وأنه راجع إلى الله." (في ظلال القرآن).

aksel
04-11-2010, 07:40 AM
31-معركة نافارين

معركة نافارين (أو معركة ناوارين) هي معركة بحرية وقعت في 20 أكتوبر 1827م بين الأسطول العثماني مدعما بالأسطول المصري بقيادة إبراهيم باشا وبالأسطول الجزائري من جهة وأساطيل الحلفاء (بريطانيا، فرنسا وروسيا) من جهة أخرى.

وقعت في خليج نافارين (فيلوس شرقي بيلوبونز) جنوب اليونان الحالية انهزم العثمانيون هزيمة كبيرة وقد كانت بداية للضعف في صفوف الإمبراطورية العثمانية وبالتالي تم تدمير اسطول الجزائر الذي وقف جانب الاسطول العثماني وسقوط الجزائر سنة 1830 تحت الاستعمار الفرنسي، ومرحلة نحو استقلال اليونان من الحكم العثماني.

الأسباب العامة
الخوف من التوسع العثماني في أوروبا الشرقية حيث استطاع الجيش العثماني الوصول إلى أسوار مدينة فيينا وأيضا الفتوحات الإسلامية التي وصلت إلى منطقة القوقاز بما يعرف اليوم بالشيشان وداغستان
رغبة التملك والتسلط التي كانت عند قياصرة روسيا (نيقولا الأول، الكسندر الثاني)
إن باتفاقية لندن في 6 جويلية 1827 تصير كل من فرنسا ،بريطانيا العظمى وروسيا ضامني الحكم الذاتي لليونان في إطار الخلافة العثمانية. حيث انه الثوار اليونانيون قبلو التسوية بسهولة نظرا للوضعية الصعبة التي كانوا فيها فان العثمانيون رفضوا الحل.

اتفقت القوات الأوربية الثلاثة بإرسال أسطول بحري لمضايقة قوات إبراهيم باشا وإجباره على إخلاء بيلوبونيز الحالية، قاد الأسطول نائب أمير البحر (الكونتر أدميرال) ادوارد قودرينكتن، هنري دي رنيي ولوقين بيتروفيتش قيدن وتقرر فقط استظهار القوة لا المواجهة.

في الواقع قسم من الأسطول البحري كان يبحر في المنطقة منذ أكثر من عام، وكانت مهمتها محاربة القرصنة البحرية، وكان يخشى أن لا يطيق البحارين من خوض معركة أخرى، حتى قدم شهر أكتوبر وتعزز الأسطول صار من الواضح أن المهمة هي الضغط فقط على العثمانيين، كما أن البحارين سمعوا عن أخبار ما كان يفعله العثمانيون في المنطقة للثوار اليونانيين من تعذيب لا داعي منه. فازداد تحمسهم للقاء الأسطول العثماني ومواجهته بمناوشات أو أكثر. ثم أن الانتصار البحري لفرانك ابني هاستينك في خليج سالونا (أمفيسا) وضع إبراهيم باشا في حالة غضب جعلته يرتكب أخطاء أدت إلى معركة نافرين

الأسباب المباشرة
كان الأسطول العثماني راسيا في خليج نافارين وكانت دارتموث ذهبت اليه مرتين لتعرض على إبراهيم باشا شروط اخلاء الخليج المقترحة من طرف القوات الثلاثة. لكن إبراهيم باشا رفض شروط الإخلاء المقترحة، لكن الأدميرال ٌقودرنكتن لم يحتمل صبرا فقرر استعراض القوة في 20 أكتوبر 1827، في حوالي الثانية، مغتنما رياح جنوبية غربية، يدخل شراعيا في الخليج معززا ب 11 سفسنة بريطانية و8 سفن روسية و 7 سفن فرنسية معززا بـ 1270 مدفعا أما القوات العثمانية فكانت متكونة من 82 مركبا 2438 فوهة نارية و 16,000 رجلا.

دخلت سفينة آزيا الأولى في الخليج وكان الأسطول متكونا من صفين، فقط بجانب بارجة أمير البحر البريطاني كانت بارجة أمير البحر الفرنسي لا سيران توقفت آزيا أمام قلعة نافرين، التي تربع على سفحها المعسكر العثماني، كانت القوات الثلاثة على مدخل الكماشة العثمانية التي كانت لا تنتظر إلا قفل الفخة على أللأسطول العثماني، كانت المراكب متراصة بعضها البعض وعلى مرمى مسدس من العثمانيين. أرسل أمير البحر ٌقودرنكتن زورقا للتفاوض مع إبراهيم باشا، أطلقت رمية مدفعية بيضاء من القلعة ضنها الأسطول العثماني أنها بمثابة إشارة للاستعداد للعمليات.

و توقفت الرياح من الهب، فصارت السفن كلها تطفو بلا تحرك ،حتى أنه تم وضع الأشرعة، وكان جزء من الأسطول خصوصا الأسطول الروسي لم يكن دخل بعد الخليج. ولم يشارك في المعركة الا في الآخر وكان عليه مواجهة طلقات السد الآتية من القلعة كان أمير البحر ٌقودرنكتن واضحا مع بحارته "لا طلقة مدفع، أو سلاح آخر الا إذا كانت ردا على طلقة عثمانية" كل السفن كان يجب أن يكون لها حبال الربط جاهزة للاستعمال وٌقودرنكتن ختم أوامره بمقولة نلسن

« No captain can do very wrong who places his ship alongside of any enemy. » لا يمكن لقبطان إن يخطئ إن وضع سفينته أمام عدو ما كانت حراقة حارسة في حدود الخط العثماني الشمالي، تهدد مباشرتا الدارثموت بارجة يقودها الملازم فيتزوري، وطلب منه التنقل ,فقامت الحراقة الحارسة العثمانية بإطلاق النار على السفينة البريطانية، فقتلت الملازم فيتزوري، أول ضحية في المعركة وعددا من مجدفيه. قامت البارجتان الدارثموت ولاسيران بالرد بالبنادق.

و بدأت المعركة بينما لم تبدأ بوارج الأمراء تبادل أي طلقة نارية كما ارادته العادة

aksel
04-11-2010, 08:59 AM
32-ماسينيسا اشهراشهر ملوك الامزيغ القداماء

يعد ماسينيسا من اعظم الملوك في تاريخ الأمازيغ الذين عملوا على توحيد الممالك الأمازيغية

1- من هو ماسينيسا؟
يعتبر ماسينيسا Masinissa المازيليمن الريغة أهم ملوك دولة نوميديا الأمازيغية، ولد في سنة238 قبل الميلاد، وهو ابن گايا بن زيلالسان بن أيليماس. وهو من مواليد خنشلة الجزائرية ولكنهم انتقلوا إلى مدينة قسنطينةالتي حولها من بعد حكمه لها إلى سيرتا فاتخذها عاصمة لحكمه في منطقة الشرق الجزائري. وقد كرس حياته الطويلة لخدمة الأمازيغيين الذين زرع فيهم حب الوفاء والعمل والإخلاص. واستغل ظروف الحرب البونيقية (264-146قبل الميلاد) التي كانت تدور بين الرومان والقرطاجنيين ليسهر على توحيد الأمازيغيين في صف واحد وفي مملكة واحدة وتحت سلطة سياسية وإدارية واحدة.. وقد تولى ماسينيسا حكم نوميديا بعد أن انتصر على الملك صيفاقس الماسايسولي حليف قرطاجة، وقام بأسره حتى يحصل على دعائم ملكه. ومن المعروف أن ماسينيسا كان يمتلك مؤهلات حربية قوية وخبرة كبيرة في تسيير الحروب والتخطيط لها.

وتوفي ماسينيسا حوالي 148 قبل الميلاد عن سن تجاوزت التسعين من عمره بعد أن بقي في عرشه مدة طويلة ما يقرب من ستين سنة من حوالي 205 إلى 148ق.م. ويوجد قبره إلى حد الآن في مدينة الخروب في ضواحي قسنطينة التي كانت تسمى سيرتا قديما.

2- تطور مقاومة ماسينيسا
شكل الملك ماسينيسا جيشا أمازيغيا قويا بعد أن وحد كل قبائل شمال أفريقيا الموجودة في القسم الأوسط ضمن مملكة أمازيغية موحدة وهي مملكة نوميديا. ويعرف على سياسة ماسينيسا أنها تعتمد في جوهرها على الحنكة والتجربة والذكاء والخبرة في التعامل الدبلوماسي مع الدول القوية كما يظهر ذلك واضحا في مهادنتها للرومان، ولاسيما في مواجهتها للقرطاجيين الذين كانوا يعاملون البربر معاملة سيئة.وكان ماسينيسا يعترف بأحقية الأمازيغيين في استرجاع أملاكهم من القرطاجيين التي استلبوها من أجدادهم حسب ما أورده المؤرخ تيت ليف:" إن القرطاجيين أجانب في بلادنا، فقد استولوا غصبا على أملاك أجدادنا، ولذلك يجب أن نسترد منهم بجميع الوسائل ماانتزعوه منا بالقوة".(1)

وهذا ما دفع ماسينيسا ليتحالف مع الرومان كي يساندوه في معاركه الطاحنة مع جيرانه القرطاجنيين، فأسفرت تلك الحروب على هزيمة قرطاجنية شنيعة.

وإليكم الشروط التي فرضتها روما على قرطاجنة المنهزمة:

1 - تعترف قرطاجنة بسيادة روما المطلقة حتى على إسبانيا؛

2 - تسلم لها الأسطول والفيلة وتؤدي لها- فوق ذلك - غرامة حربية كذلك؛

3 - تقيم ماسينيسا ملكا على نوميديا وتدفع له غرامة حربية كذلك؛

4 - تأخذ قرطاجنة على نفسها ألا تعلن حربا، بعد، إلا بمشورة روما.".(2)

وهكذا، أصبحت قرطاجنة منهوكة ومستلبة الإرادة وضعيفة اقتصاديا وسياسيا تحت رحمة الملك ماسينيسا الذي كان حليفا للرومان في شمال أفريقيا. وكلما تلقى ماسينيسا الأوامر من حكومة روما إلا واستعد لمجابهة قرطاجنة، وقد كان من الأسباب غير المباشرة في القضاء على أقوى جنرال حربي في شمال أفريقيا القديمة ألا وهو القائد "حنبعل". وإذا كان صيفاقس حليف القرطاجيين بشكل كبير، فإن ماسينيسا كان عدوهم اللدود، وذلك بمساندة الرومان والحاكم باگا Baga ملك موريطانيا.

وكما قلنا سابقا لقد استطاعأوگليد (الملك) ماسينيسا في فترة الحروب البونيقية التي كانت تدور رحاها بين الرومان والقرطاجنيين أن يوحد القبائل الأمازيغية تحت راية واحدة هي رايةسلطنة نوميديا، وعملة برونزية نحاسية واحدة، وكتابة قومية تسمى بكتابة تيفيناغ.

ولكن السؤال الذي يطرح نفسه، من استفاد من هذه المناوشات والمعارك الطاحنة بين جيوش ماسينيسا وقوات قرطاجنة: هل هو ماسينيسا الذي يريد أن يحافظ على وحدة الشعب الأمازيغي بمهادنة الحكومة الرومانية والاستفادة من تشجيعاتها، أم حكومة روما التي استعملت ماسينيسا أداة لمجابهة قرطاجة وإضعافها قبل أي تدخل روماني قوي؟! وفي هذا يقول عبد الله العروي:

" قد يتنازع المؤرخون إلى ما لانهاية حول السؤال التالي: هل استغلت روما ماسينيسا للقضاء على قرطاج أم بالعكس استخدم ماسينيسا روما لبناء دولة نوميدية قوية بقصد توحيد شمال أفريقيا بعد استيعاب الحضارة البونيقية؟ (انظر فرانسوا دوكريه ومحمد فنطر. أفريقيا الشمالية في القديم، 1981م)، لكن الأمر المحقق هو أن كل المبادرات كانت بيد مشيخة روما، بعد انتهاء الحرب البونيقية الثالثة سنة202ق.م. كان الرومان يستطيعون في أي وقت توقيف أي حركة يشمون فيها خطرا على مصلحتهم ".(3)

ويذهب محمد شفيق إلى أن روما كانت تخطط للسيطرة على شمال أفريقيا من خلال ضرب الأمازيغيين بالأمازيغيين، وتسليطهم على الفينيقيين الموجودين بقرطاجنة لكي يفسح للحكومة الإيطالية المجال من أجل الانقضاض على كل الممالك الأمازيغية:" فبينما كانت كل مملكة من هذه الممالك الثلاث تحاول جمع الشمل في المنطقة الخاضعة لنفوذها، كانت الحروب تتوالى بين روما وقرطاجة، فنتج من ذلك أن كلا الطرفين المتحاربين صار يغري الأمازيغيين بالتحالف معه، ويستغل التنافس الذي يطبع علاقات الملوك بعضهم ببعض. وفي أثناء الحرب البونيقية الثانية استطاعت روما، بفضل معرفتها لمعطيات المجال السياسي الإفريقي، أن تكسب صداقة أشد الملوك حنقا على قرطاجة، وهو ماسينيسا، وأن تتحالف معهم، فكانت تلك المحاولة هي الثلمة الأولى التي تسربت منها الهيمنة السياسية الرومانية، شيئا فشيئا إلى مراكز الحكم في أقطار المغرب كلها؛ ذلك أن روما اتخذت جميع أساليب الترغيب والترهيب منهجية لها لإغراء الملوك الأمازيغيين بعضهم ببعض، في كل من امتنع أن يكون عميلا لها، واستمرت على تلك الخطة ما يقرب من قرنين، موسعة نطاق سيطرتها في اتجاه الغرب إلى أن قضت على الممالك كلها؛ ولم تبق بصورة شكلية، إلا على عرش موريطانيا. فأجلست عليه الأمير الأمازيغي الشاب يوبا بن يوبا الذي كانت قد أسرته، وهو صبي بعد التخلص من أبيه. فظل يوبا لها عميلا إلى أن توفي. فسار ابنه بطليموس على نهجه، إلى أن استدرجه ابن خالته، الإمبراطور الروماني" كاليگولا"Caligula إلى حضور احتفالات رسمية بمدينة" ليون" الغالية، حيث أمر باغتياله، سنة 40 م. وبموته انقرضت الممالك الأمازيغية القديمة."(4)

ولم تضعف مملكة ماسينيسا العظيمة إلا بوفاته في سيرتا بعد أمد طويل في الحكم، لتجعل روما سلطة نوميديا بين أبناء ماسينيسا، وۥتدخل نوميديا بعد ذلك في دوامة الحروب الأهلية استعدادا للسيطرة كليا على تامازغا.

- مظاهر الحضارة الأمازيغية في عهد ماسينيسا
من أهم منجزات ماسينيسا أنه وحد القبائل والممالك الأمازيغية تحت شعار " أفريقيا للأفارقة"، خاصة القبائل التي كانت تسكن بين منطقتي طرابلس الليبية شرقا ونهر ملوية غربا. وبذلك أسس ما يسمى بمملكة نوميديا الكبيرة المستقلة عن الحكم القرطاجني وأصبح ملكا لها يحمل لقب" أگليد"(الملك باللغة الأمازيغية). وكانت تطلق كلمةنوميديا في تلك الفترةعلىالقسم الأوسط من أفريقيا الشمالية، وتنقسم بدورها إلى قسمين: نوميديا الشرقية أو "ماسولة"، ونوميديا الغربية أو "مازيسولة"، يفصل بينهما نهر الشليف الحالي الموجود بالجزائر. أما موريطانيا فكانت تطلق في تلك الفترة على القسم الغربي من شمال أفريقيا والممتد من نهر ملوية الحالي حتى المحيط الأطلسي غربا. وقد اتخذ اسمه من اسم القبائل المورية الأمازيغية التي كانت تعيش هناك، بينما يوجد في شرق مملكة نوميديا أفريكا التي كانت تجمع بين ليبيا وتونس على حد سواء.

ومن أسباب توحيد مملكة نوميديا أن ماسينيسا كان يعتمد على أسس السياسية التقليدية كالاعتماد على المصاهرات والتعاقد مع زعماء القبائل واستغلال الشعور الوطنيالمبني على الهوية الأمازيغية وإيقاظ المشاعر الدينية في خدمة الشعور الوطني والاعتماد على الحروب عند الضرورة القصوى.(5)كما أن "الأداة الأساسية لتحقيق هذا المشروع السياسي (توحيد الدولة) هو الجيش، الذي أحكم تنظيمه ليشتهر ببسالته وإمكانياته الحربية. والملاحظ أن الأمازيغ النواميد تحلوا بالانضباط والتمسك بالملكية، بحيث سادت في أوطانهم عبادة الملك- الإله وانتقل الحكم وراثيا في بيت ماسينيسا".(6)

ومن جهة أخرى، أرسى ماسينيسا مملكة أمازيغية عاصمتها سيرتا (قسنطينة) بناها في منطقة مسيجة بالجبال المنيعة وهي جبال الأوراس العتيدة. وقد جعل للمدينة أسوارا وحصونا، وقسم المدينة إلى أحياء سكنية وتجارية ومرافق عمومية وإدارية ودينية. وقد تأثر ماسينيسا في بناء مدينتهبالحضارة القرطاجنية والحضارة اليونانية.

وعمل ماسينيسا أيضا على وضع أبجدية أمازيغية ليبية محلية تسمى بكتابة تيفيناغ متأثرا في ذلك باللغة الفينيقية الكنعانية والحروف البونيقية القرطاجنية. ومن أسباب إقبال الأمازيغيين على اللغة الفينيقية الكنعانية التقارب العرقي والوجداني واللغوي بين اللغتين: تيفيناغ واللغة الفينيقية الكنعانية (لغة الشام). وفي هذا يقول عبد الرحمن الجيلالي في كتابه:" تاريخ الجزائر العام":" لقد أقبل البربر على اللغة الكنعانية الفينيقية، عندما وجدوا ما فيها من القرب من لغتهم وبسبب التواصل العرقي بينهم وبين الفينيقيين".(7)

ومن الناحية الاجتماعية، لقد حفز ماسينيسا الأمازيغيين البدو والرعاة على الاستقرار في المدن والضواحي والقرىلخلق اقتصاد زراعييعتمد على الحبوب والفواكة والثمار؛ مما جعل القطاع الزراعي يعرف فائضا في الإنتاج بسبب التأثر بتقنيات الزراعة المستوردة من اليونان وإيطاليا. ومن ثم، يلتجئ ماسينيسا إلى تصدير ذلك الفائض لتعويض النقص الذي يعاني منه على مستوى الواردات. ومن هنا نقول بأن ماسينيسا هو الذي حضّر شعبه وأخرجه من البداوة إلى المدنية والاستقرار الاجتماعي، وفي هذا يقول بوليب:" هذا أعظم وأعجب ما قام به مسينيسا، كانت نوميديا قبله لافائدة ترجى منها، وكانت تعتبر بحكم طبيعتها قاحلة لاتنتج شيئا، فهو الأول الوحيد الذي أبان بالكاشف أن بإمكانها أن تدر جميع الخيرات مثل أية مقاطعة أخرى، لأنه أحيى أراضي شاسعة فأخصبت إخصابا".(8)

ولتحريك العملية الاقتصادية والتجارية داخل مملكة نوميديا، فرض ماسينيسا الجبايات والضرائب على السكان، وفتح مملكته للتجار اليونانيين، وسك عملة نقدية نحاسية وبرونزية تحيل على الرغبة في الاستقلال والتعبير عن قوة مملكة نوميديا سياسيا واقتصاديا. ويشير وجه العملةإلى رأس ماسينيسا وفوقه تاج الملك والسيادة وخلفه صولجان الحكم، وأمام وجهه تتدلى سنبلة قمح. وتحيل هذه العلامات السيميائية على السلطة السياسية والسلطة الاقتصادية، وتعبر عن عظمة مملكة نوميديا السياسية وتقدمها الاقتصادي. كما يظهر لنا من خلال قراءتنا لمكونات العملة مدى تأثر ماسينيسا بالحضارة الإغريقية المقدونية.

لقد تعلم الفينيقية وأتقنها أيام كان بقرطاجنة في صباه فكان ولوعا بها اتخذها لغة رسمية ونشرها في مملكته ومن جهة أخرى، يحمل ظهر العملة النقدية ثلاثعلامات أيقونية بصرية: حصان أمازيغي رشيق، وصولجان الحكم، وكتابة تيفيناغ. وتحيل هذه الدوال الرمزية على قوة الملك السياسي، وشجاعة الإنسان الأمازيغي الفارس وشهامته في الحروب والمعارك ضد المحتل، بينما تشير الكتابة إلى الخاصية الحضارية التي تتميز بها مملكة نوميديا القوية التي تتجلى في اعتمادها على كتابة تيفيناغ في تسيير دواليب الدولة وتدبير مرافقها السياسية والتربوية والعسكرية والاقتصادية. كما يتبين لنا أن الملك ماسينيسا كان يحمل الصولجان ويضع على رأسه العرش ويحيط رأسهبحبات القمح على غرار التاج اليوناني الهليني.

وفيما يتعلق بالمجال العسكري، فقد كان ماسينيسا قائدا حربيا محنكا ورجلا عسكريا مدربا على أحدث الطرق الحربية المنظمة وخاصة الطريقتين: الرومانية واليونانية.وهذا ما دفعه ليعد جيشا أمازيغيا موحدا عتيدا يجمع بين المشاة والفرسان، كما كان يملك أسطولا تجاريا قويا يساهم في إثراء المبادلات التجارية بين الشعوب الأخرى، وكان يتوفر أيضا على أسطول بحري عتيد للدفاع عن حدود نوميديا.

وعلى المستوى الخارجي، ربط ماسينيسا علاقات ودية مع روما عدوة قرطاجنة، ومع اليونان التي كان يجلب منها العلماء والخبراء والفنانون والأدباء.

هذا، وقد انتشرت في عهد ماسينيسا" الثقافة البونية بين الأمازيغيين أكثر من ذي قبل، مع معاداته لقرطاجة، وقدم العاصمة" قيرطا/ سيرتا" عدد من الأدباء والفنانين اليونان، وجعلوا منها مدينة راقية في حياتها المادية والفكرية. كان الملك نفسه معجبا بالحضارة اليونانية، وكان يعمل بتقاليد الملوك اليونانيين، فأكل في الآنية الفضية والذهبية، واتخذ جوقة من الموسيقيين الإغريق. ولاشك أن التجار اليونانيين كانوا يروجون بضاعتهم بفضل ولوعه بكل ماهو يوناني.".9

وعلى العموم، فلقد حقق ماسينيسا إنجازات سياسية واقتصادية وثقافية وحضارية كبيرة لصالح الأمازيغيين وصالح تامازغا. وكان ماسينيسا ملكا ذكيا ودبلوماسيا محنكا في تعامله مع الشعوب القوية كالرومان واليونان. واستطاع بدهائه أن يؤسس مملكة نوميديا، وأن يوسع أطرافها على حساب قرطاجنة، وأن يدافع عن هوية الأمازيغيين ولغتهم وكتابتهم " تيفيناغ" التي هي رمز حضارتهم وأس كينونتهم الوجدودية وعنوان ذاكرتهم التاريخية.

خاتمة:

وفي الأخير، لم يتحقق لماسينيسا ما كان يحلم به كثيرا، أي أن يوسع مملكته على حساب قرطاجنة وموريطانيا. ولقد توفي هذا البطل الشهم قبل أن تنهار قرطاجنة التي كان ينتظر الفرصة السانحة للانقضاض عليها وضمها إلى مملكته الواسعة الأطراف. فلما أحس الرومان بما كان يطمح إليه ماسينيسا ألا وهو توسيع مملكة نوميديا على حساب جيرانه الأعداء، وتقوية نفوذ سلطته شرقا وغربا، سارعت الحكومة الإيطالية إلى تقسيم عرش ماسينيسا بين أولاده الثلاث، وهم: ماسيبسا الذي تولى السلطة الإدارية، ومستعنبعل الذي تكلف بالشؤون القضائية، وغولوسن الذي كان يهتم بالشؤون العسكرية.

وقد تم توزيع السلطات بين أبناء ماسينيسا الثلاثة بحضور الحكومة الرومانية في شخص قائد جيوشها الجرارة سيبيون الإيميلي الذي حاصر قرطاجة، وجاء ليعلن تبعية مملكة نوميديا للعاصمة روما.

aksel
04-11-2010, 09:01 AM
33-نوميديا المملكة الأمازيغية

نوميديا هي مملكة أمازيغية قديمة عاصمتها سيرتا (حاليا تسمى قسنطينة) قامت في غرب شمال أفريقيا ممتدة من غرب تونس حاليا لتشمل الجزائر الحالية وجزء من المغرب الحالي, وكانت تسكنها مجموعتين كبيرتين، إحداهما تسمى: المازيليون, في الجهة الغربية من مملكة نوميديا, وهم قبيلة تميزت بمحالفة الرومان والتعاون في ما بينهم ضد قرطاج, اما القبيلة الأخرى فكانت تسمى بالمسايسوليون وهم على عكس المازيليين كانوا معادين لروما متحالفين مع قرطاج وكان موطنهم يمتد في المناطق الممتدة بين سطيف والجزائر العاصمة ووهران الحالية. وكان لكل قبيلة منهما ملك يحكمها إذ حكم ماسينيسا / ماسينيزا على القبيلة المزيلية في حين حكم سيفاكس على المسايسوليين.

تاريخ تأسيس نوميديا
لا يعرف تاريخ تأسيس مملكة نوميديا على وجه التحديد, فبعض المصادر القديمة سواء المصرية الفرعونية أو اللاتينية اشارت إلى وجود ملوك امازيغ في شمال أفريقيا, بحيث تروي بعض الروايات الأسطورية أو التأريخية ان الأميرة الفنيقية أليسا المعروفة بديدو ابتسمت باغراء لأرضاء الملك الأمازيغي النوميدي يارباس ليسمح لها بالإقامة في مملكته, وهو ما رواه المؤرخ اللاتيني يوستينيوس نقلا عن غيره. كما اشارت بعض المصادر اللاتينية ان كلا من الملكين الأمازيغيين: يارباس ويوفاس رغبا في التزوج بالأميرة الفينيقية أليسا, كما اشار الشاعر فيرخيليوس إلى أن يارباس كان يفرض زواجه على أليسا كما كان يقدم القرابين لأبيه جوبيتر-آمون في معابده الباهرة ليحقق له امنيته. غير ان هذه الأساطير ليست دقيقة فالأستاذ محمد شفيق يتساءل عما إذا كان المقصودون هنا هم زعماء القبائل. وحسب الأستاذ نفسه فأنه من المحقق انه كان هناك ملوك للأراضي النوميدية, وان جل المؤرخين يعتقدون أن أيلماس هو المؤسس لمملكة نوميديا, وللإشارة فان الملك ماسينيسا الذي ينتمي إلى أسرة ايلماس كان يطالب باسترداد أراضي اجداده في حربه ضد قرطاج ومملكة موريطانيا الطنجية (شمال المغرب) مدعوما بروما.

نوميديا في عهد ماسينيسا

الملك ماسينيسا موحد نوميديا شمال أفريقيايعتبر ماسينيسا أشهر الملوك النوميديين, ولد ماسينيسا بسيرتا التي عرفت أيضا بقسنطينة واتخذ منها عاصمة له ولا يزال قبره موجودا هناك. تميز ماسينيسا بقدراته العسكرية بحيث تمكن من هزم خصمه الأمازيغي سيفاكس, كما تمكن من هزم حنبعل القرطاجي اعظم الجنيرالات التاريخيين, في معركة زاما بتونس الحالية سنة 202 قبل الميلاد. ولربما لأسباب عاطفية تكمن في تزوييج القرطاجيين خطيبته : صوفونيسا لخصمه المسايسولي سيفاكس, رافعا شعاره الشهير: أفريقيا للأفارقة، متحالفا مع روما, عاملا على تأسيس دولة امازيغية قادرة على مواجهة التحديات الخارجية. وفي عهده برزت نوميديا في ميادين عسكرية وثقافية متبعا التقاليد الأغريقية في ما يتعلق بالطقوس الملكية, ومتبنيا الثقافة البونيقية في الميادين الثقافية. كما جهز الأساطيل ونظم الجيش وشجع على الاستقرار وتعاطي الزراعة وشجع التجارة الشيء الذي جعله يعتبر ابرز الملوك الأمازيغ القدماءغليزان.

نوميديا بعد ماسينيسا
ماسينيسا الذي بلغ من الكبر عتيا لم يأخذ بالحسبان المطلوب القوة الرومانية، كما أنه لم ينظم أمور الملك, فبعد وفاته قامت صراعات بين أبنائه لحيازة العرش, فتدخل الرومان ووزعوا حكم نوميديا التي أصبحت الخطر القادم بعد انهيار قرطاج, على ثلاثة من أبنائه, ونصبوا مكيبسا حاكما لنوميديا وعمل على مد جسور العلاقات الودية مع روما, في حين جعل أخوه غيلاسا قائدا للجيش, بينما جعل الأخ الثالث: ماستانابال القائد الأعلى في مملكة نوميديا, غير ان ميسيسا سينفرد بالملك بعد وفاة اخوته في وقت مبكر.

نوميديا بعد ميسيبسا
بعد وفاة ميسيبسا سيندلع أيضا صراع بين أبناء ميسيبسا وهم: هيمبسل وأدهربل واحد أبنائه الذي هو حفيد لماسينيزا, وعلى غرار التجربة الأولى عملت روما على التدخل لتوزيع مملكة نوميديا قصد اضعفها غير ان يوغرطا تميز بقوميته على غرار جده ماسينيسا حالما بإنشاء مملكة نوميدية امازيغية قوية, بعيدة عن تأثير القوة الرومانية.

نوميديا في عهد يوغرطة

يوغرطة النوميديبعد الصراع بين أبناء ميسيبسا تمكن يوغرطة من القضاء عليهم, ومن مدينته سيرطا التي اختارها كمنطلق لحروبه ضد الرومان كبد روما خسائر كبيرة في جنودها, غير انه وحسب الروايات المتداولة قام أحد ملوك موريطانيا الأمازيغ التي وجدت في منطقة المغرب الحالي وهو بوخوس غدر به في فخ روماني, وبذلك تم القبض عليه وسجن إلى تمكن منه الموت.

نوميديا بعد هزيمة يوغرطة
بعد هذه الهزيمة أصبحت شمال أفريقيا غنيمة في يد الرومان، وبدل جعلها عمالة تابعة لروما, نصبوا ملوكا امازيغا على شرط قيامهم بمد روما بالثروات الأفريقية, وبذلك تم تقسيم مملكة نوميديا إلى ثلاثة مماليك, استأثر فيها بوخوس بالجزء الغربي جزاء عمالته, في حين حصل غودا على الجزء الشرقي, اما ماستانونزوس فقد حصل على الجزء الأوسط من مملكة نوميديا الموزعة.

نوميديا في عهد يوبا الأول

عملة عليها صورة الملك يوبا الأولبعد خلفاء بوخوس الذين تميزوا باقامات علاقات ودية مع روما, ظهر ملك امازيغي نوميدي آخر, وهو حفيد ليوغرطا وكان اسمه يوبا الأول. هذا الآخير حلم على نهج اجداده يوغرطا وماسينيسا لبناء دولة امازيغية نوميدية مستقلة تكفيهم التدخلات الأجنبية. وفي سنة 48 قبل الميلاد بدت الفرصة سانحة لتحقيق هذا المأرب, ذلك ان صراعا قام بين بومبيوس وسيزر حول حكم روما. واعتقد يوبا الأول ان النصر سيكون حليفا لبوميوس وراهن على حلف بينهما غير ان النصر كان مخالفا لتوقعات يوبا الأول وتمكن سيزر من هزم خصمه بومبيوس. ففي سنة 48 قبل الميلاد تمكن الجنود الرومان وجنود كل من بوشوس الثاني وبوغود الثاني من تحقيق نصر مدمر ضد جيوش يوبا الأول وبومبيوس. وعلى الرغم من تمكن يوبا الأول من الفرار إلى انه انتحر بطريقة فريدة دعا فيها أحد مرافقيه من القادة الرومان إلى مبارزة كان الموت فيها حليفا لكل منهما.

نوميديا كمقاطعة رومانية
بعد هزيمة جوبا الأول فقدت نوميديا استقلالها السياسي, وكانت نهايتهاعام 46 ق.م بعد مرور مائة سنة على ذكرى قرطاجة سنة 146 ق.م وبهذا دخلت نوميديا فترة جديدة وهي فترة الحكم الروماني.

aksel
04-13-2010, 01:57 PM
34- أهم العمليات العسركرية

*ثعلب الصحراء
عملية ثعلب الصحراء (بالإنجليزية: Operation Desert Fox‏) هي ضربة عسكرية جوية قامت بها الولايات المتحدة والمملكة المتحدة على العراق، بدأت في 16 ديسمبر 1998 وإستمرت لمدة أربعة أيام حيث انتهت في تاريخ 19 ديسمبر 1998. وقد جرت العملية بسبب ما رأته الدولتان بعدم تعاون العراق مع مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية التي تبحث عن أسلحة الدمار الشامل العراقية. وقد تركز القصف على أهداف في بغداد، وقد تم إلحاق ضرر كبير بالبنى التحتية العراقية، وقد سقط عدد كبير من الضحايا العراقيين خلال هذه العملية.


*أسد البحر
عملية أسد البحر (Operation Sea Lion) كان للقوات الجوية الألمانية في الحرب العالمية الثانية أهداف ذات شقين : تمهيد الطريق للغزو البرمائي وكان الاسم الرمزي الذي أطلقه الألمان عليها وجر القوات الجوية البريطانية إلى المعركة ، وهزيمتها وتحقيق التفوق الجوي . حل البريطانيون كثيراً من مشاكلهم أثناء هذه الفترة حيث ألغيت تعبئة المقاتلات القديمة ، واستخدمت تعبئة مؤثرة بسرعة في قيادة المقاتلات . حيث عولجت مشاكل فيلق المراقبة الملكي وأجهزة تبليغ الرادار وحلت بدرجة كبيرة وأصبحت رئاسة قيادة المقاتلات متمرسة وذات كفاءة في نشر المعلومات وتخويل السلطات إلى المستويات الدنيا حتى المجموعات ، والقطاعات والأجنحة والأسراب . كانت الخسائر في كلا الجانبين متساوية ، في هذه الحالة لم تستطع القوات الجوية البريطانية الاستمرار والانتصار . كان طيارو ME-109 يلاحظون بوضوح متزايد أن الاشتباكات التي تحدث في مكان وارتفاع تضع القوات الجوية البريطانية في موقف أفضل . واختتم بأن الرادار كان أداة في تحقيق هذا وإن مدى اختيار الهدف قد زاد واتسع

*عملية المراقبة الشمالية
عملية المراقبة الشمالية تم التخطيط لها بعد عملية توفير الراحة وكان هدفها تطبيق نظام حظر طيران في شمال العراق، وبدأت المهمه في 1 كانون الثاني/ يناير 1997.
البداية
ودخلت كل من المملكة المتحدة وتركيا إلى جانب الولايات المتحدة حيث قدمت تركيا 45 طائرة وأكثر من 1400 موظف لدعم العملية.

وكانت تركيا قد سمحت للولايات المتحدة بمواصلة عملياتها لمدة ستة أشهر ووافقت تركيا على تمديد المدة لمدة 6 أشهر مرة أخرى.

العمليات
وبالنسبة للسنة الأولى من البعثة ساد الهدوء في شمال العراق ولم تحدث اى اشتباكات بين العراق وقوات التحالف.

ولم تشارك قوات عملية المراقبة الشماليةعملية ثعلب الصحراء في كانون الأول / ديسمبر 1998. وبعد عملية ثعلب الصحراء في العراق، اعلنت العراق انها لن تعترف بمنطقة حظر الطيران ، وبدأت في الهجوم على طائرات التحالف. ومن كانون الأول / ديسمبر1998 إلى آذار /مارس1999،بدأت الطائرات الأمريكية فوق شمالالعراق تعرضت لإطلاق النار بشكل شبه يومي في العراق من صواريخ أرض جو ، ومواقع الصواريخ والمدافع المضادة للطائرات.

وردت الطائرات الأمريكية بقصف مواقع للدفاع الجوي التي اطلقت عليها الصواريخ ، وذلك باستخدام قنابل موجهة بالليزر .

وخلال الأشهر الأولى من عام 1999 ،توقف نشاط قوات التحالف فوق شمال العراق مؤقتا وانتقلت الطائرات إلى إيطاليا للمشاركة في عملية للقوات المتحالفة.

وانخفض مستوى الصراع حتى غزو العراق عام 2003 وكان المجموع الكلي للعملية 36000 طلعة جوية، ونشر 40000 فرد خلال العملية

aksel
04-13-2010, 01:59 PM
35-كمين أنصارية

كمين انصارية

في الليلة الفاصلة بين الرابع والخامس من أيلول عام 1997، قُتل 12 جندياً إسرائيلياً، من أفراد وحدة الكوماندوس البحري الإسرائيلي «شييطت 13»، في كمين لحزب الله في بلدة أنصارية. جيش الاحتلال رأى حينها أن الكمين كان «صدفة»، متجاهلاً الكثير من الوقائع التي سُلّط الضوء عليها حديثاً، تؤكّد أن العملية لم تكن أبداً صدفة


تحليلات

«حزب الله» حلّل صور طائرات التجسّس... والاستخبارات استخفّت بمعلومات عن «شخصيات مشبوهة» هذا ما كشفه محلل الشؤون العسكرية في صحيفة «معاريف»، عامير رابابورت، في تحقيق نُشر في ملحق الصحيفة أمس، أنّ حزب الله علم مسبقاً بعملية أنصارية، وأنّ الصور ومقاطع الفيديو التي رصدتها الطائرة من دون طيّار الإسرائيلية عن مسار وحدة الكوماندوس البحري الإسرائيلي، التقطت بواسطة أجهزة تلفزيون تابعة لحزب الله. ويكشف التحقيق أيضاً عن إخفاقات أخرى، وإخفاء معلومات «ضرورية» وصلت إلى قيادة سلاح البحرية الإسرائيلي، عن وجود «شخصيات مشبوهة» في مسار العملية. ويشير رابابورت إلى أنه «كان بالإمكان منع موت 12 جندياً إسرائيلياً»، مضيفاً أنهم «بُعثوا إلى موتهم».


رصد العملية

بداية العملية كانت «تسير على ما يرام». قوة الكوماندوس من «شييطت 13» عبرت باباً إلى حديقة على مقربة من قرية أنصارية، إلا أنه في الدقيقة الحادية والأربعين من بدء التنفيذ، وبعد منتصف ليل الرابع والخامس من أيلول عام 1997، انفجرت أولاً عبوة ناسفة في مسار القوة الإسرائيلية. كان الانفجار قوياً، انطلقت منه كرات حديدية في كل اتجاه، وانفجرت في أعقابه عبوات ناسفة حملها أفراد الكوماندوس البحري لنصبها «داخل الهدف الذي كانوا في طريقهم إليه»، من دون أن يشير رابابورت إلى الهدف الذي أراده الإسرائيليون.

والانفجار خلّف «أرضاً محروقة»، وصمْتُ الموت كسره إطلاق نار من بين الأشجار. فرق الإنقاذ العسكرية الإسرائيلية هرعت إلى المكان، «لكن عملها كان مليئاً بالإخفاقات» و قتل أحد الأطباء المسعفين بشظايا قذيفة . فمروحيات إسرائيلية من طراز «يسعور» هبطت في «ميدان الانفجار» على بعد 60 كيلومتراً من الحدود الإسرائيلية ــ اللبنانية، بعيداً عن «القطاع الأمني» الواقع تحت سيطرة الجيش الإسرائيلي في حينه، وعدد من الجنود تُركوا من دون علاج فماتوا متأثرين بجراحهم. وتبيّن أنه بعد هبوط المروحيات في إسرائيل، تُركت جثّة أحد أفراد الكوماندوس الإسرائيلي، إيتمار إليا في لبنان.


المكان حيث قتل أفراد وحدة الشييطتويشير رابابورت إلى سؤال مركزي تردد على مدار عشر سنوات، بشأن ما إذا كان الكمين الذي نُصب كان صدفة أم أنّ حزب الله خطّط له؟ ويتابع أنه لو كان الكمين صدفة، لكان من الممكن الادّعاء أن ما حصل كان «سوء حظ». أما إن كان الكمين مخططًا له من قبل حزب الله، «فهذا يعني أنّ إخفاقات ضخمة سبقت الكارثة»، موضحاً أن ما جرى في أنصارية «كان مفهوماً ضمناً، لكن في إسرائيل فعلوا كل شيء لإخفائه».

واقع مغاير
عناصر من الجيش اللبناني يتفقدون المكان الذي تم فيه الإنزال الإسرائيلي في بلدة أنصارية جنوب لبنانتعدّ «كارثة الشييطت» من أصعب ما تعرضت له وحدات النخبة الإسرائيلية العسكرية، وإحدى الضربات القوية التي تلقتها هذه الوحدات منذ قيام الجيش الإسرائيلي. وكانت نتائج الحملة الفاشلة «ضربة لعزيمة» أفراد الوحدة. وفي أعقاب الكارثة، تألّفت في إسرائيل لجنة تحقيق في القضية ترأسها لواء الاحتياط في الجيش الإسرائيلي، غابي أوفير. هذه اللجنة رفضت فكرة الكمين المحكم، رغم التصريحات الواضحة للأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله عن «كمين مخطط له». ورأت لجنة التحقيق أنه «لم تكن هناك تسريبات استخبارية قبل العملية، وأن حزب الله لم يعرف شيئاً عنها». وعقدت مؤتمراً صحافياً في بيت سوكولوب في تل أبيب قالت خلاله إنّ الكمين الذي تعرّض له أفراد الكوماندوس كان «صدفة». تنفّس قادة سلاح البحر الإسرائيلي الصعداء في حينه. فلا حاجة إلى التفتيش عن متهمين في هذه الحال. ويقول رابابوت: «هذا ما تمنّوه، لكن الواقع كان مغايراً». ويكشف أن «شركاء في السر» في الجيش الإسرائيلي، كانوا على علم في قمة الاستعدادات للحملة، أن الطائرات الإسرائيلية الصغيرة من دون طيّار، بثت صوراً وفيديو يظهر من خلالها الوادي الذي كان على أفراد الكوماندوس البحري الإسرائيلي المرور منه بعد البحر إلى داخل لبنان. ويوضح رابابورت أن هذا المسار رصد المنطقة مرّة تلو الأخرى قبل الحملة للبحث عن علامات مشبوهة، وتبيّنت مشكلة واحدة، أن بث الطائرة من دون طيار التي رصدت المكان كان من الممكن التقاطه عن طريق كل جهاز تلفزيون بيتي، لكون الطائرة غير مزوّدة بأجهزة تشفير. وقال إن صورة الشاطئ التي بدت واضحة من نظرة من الأعلى، باستطاعتها أن تكشف مسار الحركة المخطط له من قبل قوة الكوماندوس البحري الإسرائيلي، وكان بالإمكان تجنّب هذا عن طريق رصد مساحة أكبر، تشمل عدداً من الأودية، من «أجل تضليل حزب الله»، إلا أن هذا لم يحصل. بعد الكارثة، أعدّ ضابط من وحدة التكنولوجيا في الجيش الإسرائيلي تجربة لفحص ما إذا كان حزب الله علم مسبقاً. أعطى أشرطة الفيديو التي بثّتها الطائرات من دون طيار، إلى عدد من «مفككي الرموز» الهامشيين، وطلب منهم تحليل المادة من دون إبلاغهم أن الصور مأخوذة عن التحضيرات للعملية العسكرية السابقة. إلا أنّهم، ورغم عدم تزويدهم بالمعلومات، استنتجوا أن العملية ستمر من طريق أنصارية. كان الاستنتاج في الجيش الإسرائيلي أنه في حال استطاع «مفككو رموز هامشيون» أن يشيروا إلى مكان العملية، فلا بدّ من أنّ حزب الله يستطيع فعل هذا، وأن ينصب كميناً في المكان نفسه. إلا أن لجنة أوفير، عرضت من خلال تقريريها استخلاصات عكسية. وتساءل رابابورت «هل استعمال البث غير المشفّر، من طائرة من دون طيّار، في الأيام التي سبقت الحملة العسكرية الإسرائيلية، التي يظهر من خلالها مرة تلو المرة، المكان نفسه الذي يفترض أن يمر منه أفراد الكوماندوس البحري الإسرائيلي هو من كشف لحزب الله أن الجيش الإسرائيلي يستعد لاقتحام في منطقة أنصارية؟». مسؤول رفيع المستوى في الاستخبارات الإسرائيلية مقتنع بأنّ حزب الله كان على علم بالعملية مسبقاً، يقول إن «باستطاعة حزب الله أن يسمع كل طائرة من دون طيار في سماء لبنان»، مضيفاً: «نحن نعرف اليوم، إلى أي مدى كانت استخبارات حزب الله، على مدار سنوات، ذكية بمساعدة إيران، وما لا شك فيه أن البث غير المشفّر، التُقط بسهولة بواسطة أجهزة تلفزيون عادية». وتابع: «هذا الإخفاق، الذي كشف لحزب الله عن خطة الاقتحام مسبقاً، مستفز بشكل خاص. كان بالإمكان منعه لو استعمل الكوماندوس البحري أجهزة تشفير تابعة لسرية هيئة الأركان (سييرت متكال)، أو على الأقل رصد في مرة ثانية مساحة أخرى، وليس تصوير المسار نفسه في كل يوم». ويتابع المسؤول نفسه: «يبدو واضحاً أن أفراد حزب الله، علموا المسار المعدّ لأفراد الكوماندوس البحري، ووضعوا العبوات الناسفة مستندين إلى تحليل مسبق للمنطقة». ويشير رابابورت أيضاً إلى كتاب نائب الأمين العام لحزب الله، الشيخ نعيم قاسم، الذي نُشر عام 2002، موضحاً أن قاسم كتب بكل وضوح أن «المقاومة كانت على علم بخطة العدو، وأن المقاومة كانت مستعدة للهجوم، ونصبت عبوات ناسفة جرى تفعليها عن طريق أجهزة تحكّم عن بعد».

إخفاقات أخرى

لم يكن البث هو الإخفاق الوحيد في العملية. فليلة تنفيذها، تلقّى الإسرائيليون معلومات عن «شخصيات مشبوهة»، كانت في المسار المعدّ لأفراد الكوماندوس البحري، رُصدت عن طريق أجهزة تكشف الإنسان من علوّ شاهق، معتمدة على حرارة جسده. هذه المعلومات وصلت إلى قيادة العملية الأمامية، إلا أنّها لم تُنقل إلى القوات الميدانية. كذلك فإن «شكوكاً كثيرة» ساورت الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية بأنّ مقاتلي حزب الله يتجولون في المنطقة المعدة للاقتحام. إلاّ أن هذه المعلومات لم تنقل إلى المسؤولين الكبار في شعبة الاستخبارات، ولا إلى سلاح البحرية. بعد العملية والإخفاق، اندلع نقاش حاد داخل الوحدة، إلاّ أنه بقي داخلياً ولم يتسرّب إلى الخارج، ادّعى خلاله العقيد «ر» أنه نقل معلومات «ضرورية» إلى الضابط «أ»، الذي احتفظ بها. في أعقاب هذا، اتهم قادة في الاستخبارات العقيد «ر» بأنه يريد تحويل المسؤولية إلى الأعلى. وفي أعقاب النقاش، لم تجرِ ترقية «ر» على مدى سنوات، في وقت حظي الضابط «أ» بمساندة. ويشير رابابورت إلى أن التحقيقات تواصلت لسنوات، وبعدما أنهت لجنة أوفير عملها، عملت أربع لجان تحقيق على خلاصة تقرير لجنة أوفير. وفي نهاية المطاف، اعترف الجيش الإسرائيلي بأن في «أغلب الظن»، الكمين «لم يكن صدفة»، وأن حزب الله خطط له، لكن هذه القضية لم تطرح ذات يوم رسمياً. ويوضح رابابورت أنه في غياب تحقيق يهدف إلى التوصل إلى الحقيقة، لا تزال الخفايا تلف القضية، وليس واضحاً حتى اليوم، ما إذا كانت هناك علاقة بين اختفاء مواد استخبارية قبل أسابيع معدودة من العملية، وبين فرضية أن حزب الله كان مستعداً لها. وتابع أن من غير الواضح أيضاً ما إذا كان هناك خلل داخل العبوات الناسفة التي حملها الجنود الإسرائيليون على أجسادهم فانفجرت. فقد تبيّن، بحسب رابابورت، أنه في ليلة العملية، اتصل قائد الكوماندوس البحري بمسؤول التسلّح في الجيش الإسرائيلي من أجل التأكد من أن كل العبوات الناسفة التي أُخذت إلى العملية كانت صالحة. وقال مسؤول رفيع المستوى في قيادة المنطقة الشمالية العسكرية إن «العملية العسكرية هذه عُدّت منذ البداية خطيرة، وكثيرون لم يسلّموا بها في المنطقة الشمالية وفي سلاح البحر». وقال أحد أفراد الكوماندوس إن الجيش الإسرائيلي فعل كل ما في وسعه من أجل إخفاء القضية، «كما فعل الشاباك الإسرائيلي في قضية الخط 300».

التاريخ يعيد نفسه
في الثاني عشر من تموز عام 2006، أسر مقاومو حزب الله الجنديين الإسرائيليين، إلداد ريغف وإيهود غولدفاسر، وقتلوا في العملية ثمانية جنود إسرائيليين. ويشير تقرير عامير رابابورت إلى أنه في هذه العملية، كما في عملية أنصارية عام 1997، بقيت المعلومات الاستخبارية في شعبة الاستخبارات العسكرية، ولم تشق طريقها نحو الوحدات العسكرية التي تحتاجها. ويرى التحقيق أن هناك علامات كانت قد حذّرت من عملية اختطاف ممكنة عند الحدود الشمالية وصلت إلى الوحدة نفسها في شعبة الاستخبارات، التي لم تعالج المعلومة الضرورية التي سبقت «كارثة الشييطت». بعد حرب لبنان الثانية، اندلع نقاش بين أفراد قيادة المنطقة الشمالية وأفراد شعبة الاستخبارات العسكرية. وقد ادّعوا في قيادة المنطقة الشمالية أن معلومات استخبارية، تشبه المعلومات التي لم تنقل قبل الثاني عشر من تموز 2006، أدّت في أحداث سابقة إلى استعدادات قصوى عند الحدود الشمالية، مدّعين أن خطوة كهذه، أي نقل المعلومات إلى الوحدات، كان من شأنها أن تمنع أسر ريغف وغولدفاسر. في المقابل، يدّعي أفراد شعبة الاستخبارات العسكرية، أن المعلومات الاستخبارية التي وصلتهم لم تكن «ذات قيمة»، ومن الصعب فهم معناها.

aksel
04-13-2010, 02:02 PM
36-إبادة هيروشيما

إبادة هيروشيما 1945(بالإنجليزية: the annihilation of Hiroshima) هي عملية التفجير النووي التي حدثت مدينة هيروشيما ابان الحرب العالمية الثانية في 6 أغسطس 1945


الأسباب
أثناء الحرب العالمية الثانية ونظرا لصلابة المقاتل الياباني حيث أن المقاتل الياباني مُقاتل عنيد ولا يستسلم وكان عناد الجندي الياباني يسبب خسائر في الأرواح في صفوف الجنود الأمريكيين فكان لابدّ من إرسال رسالة أمريكية لا لبس فيها لكسر العناد الياباني وتمثّلت الرسالة الأمريكية بقنبلة هيروشيما ولم يرضخ اليابانيون الا بعد قنبلة ناكاساكي حتى ترضخ اليابان إلى الاستسلام بلا اى شروط

الاختيار
قبل القاء القنبلتين قامت الاستخبارات العسكرية الأمريكية بتزويد البيت الأبيض بقائمة من الأهداف التي اعتبرت كأهداف حيوية وهي: كيوتو، هيروشيما، يوكوهاما، كوكورا، نيغاتا ولكن تم حذف كيوتو من القائمة فيما بعد، باعتبارها مدينة ذات بعد تاريخي وثقافي لدى اليابانيين، وأبعدت طوكيو لأنها العاصمة، ولم ترد القيادة الإمريكية آنذاك أن تزيل اليابان، كل ما أرادته هو تركيعها. وتم استبدالها بناكاساكي. مدينتي هيروشيما وناكاساكي اختيرتا لكونهما مركز اتصالات لحركات الجيش الياباني حيث لم توجد في أي من المدينتين مصانع عسكرية أو معسكرات ضخمة للجيش الياباني والنقطة الأخرى التي ساهمت في اختيار المدينتين هي كونهما لا تحتويان على سجون للمعتقلين من الجيش الأمريكي.


تصنيع القنبلة
تم تصنيع القنبلتين في الولايات المتحدة وساهم علماء من المملكة المتحدة وكندا إضافة إلى علماء أمريكيين في تصنيع القنابل ذو الانشطار المصوب التي تم إسقاط إحداها على مدينة هيروشيما وقنابل الأنشطار ذو الأنضغاط الداخلي التي تم إسقاط إحداها على مدينة ناكاساكي وكان الاسم السري لمشروع التصنيع هو مشروع مانهاتن وتم اختبار أول قنبلة في منطقة تدعى صحراء ألاموغوردو (Alamogordo) الواقعة في ولاية نيو مكسيكو في الولايات المتحدة. اتخذ القرار بإسقاط القنبلة من قبل الرئيس الأمريكي آنذاك هاري ترومان.


الطائرة التي أسقطت القنبلة النووية على هيروشيما[عدل] التنفيذ
تم تكليف الطيار بول تبيتسPaul Tibbetsالذي كان يقود طائرة من نوع B-29 بالقاء قنبلة الولد الصغير التي كانت أحد القنابل ذو الأنشطار المصوب على هيروشيما وحسب المصادر الإمريكية، فإن الطيار، لم يكن يعلم بأنه يحمل قنبلة نووية. وقد تعرض قرار وضع هذه الطائرة فيما بعد في متحف الطائرات الحربية الأمريكية اشمئزازا من قبل الكثيرين.

ادرك المركز الرئيسي للاتصالات العسكرية في طوكيو ان هناك خللا في اتصالاتها مع مدينة هيروشيما حيث قطعت جميع الاتصالات السلكية واللاسلكية مع المدينة فارسلت القيادة اليابانية مجموعة من الطائرات للاستطلاع بعد 20 دقيقة حيث شاهد الطيارون اليابانيون سحابة ضخمة فوق المدينة على بعد 160 كم ولم تدرك القيادة اليابانية تفاصيل ما حدث الا بعد 16 ساعة عندما قام الرئيس الأمريكي هاري ترومان بتصريح حول القاء القنبلة من البيت الأبيض.


التفجير الذري
مقال تفصيلي :الضربة النووية على هيروشيما وناجازاكيفقد أسقطت قنبلة يورانيوم تزن أكثر من 4.5 طن وأخذت اسما هو "ليتيل بوي" على هيروشيما في السادس من أغسطس سنة 1945. وقد اختير جسر أيووي وهو واحد من 81 جسرا تربط السبعة أفرع في دلتا نهر أوتا ليكون نقطة الهدف. وحدد مكان الصفر لأن يكون على ارتفاع 1980 قدما. وفي الساعة الثامنة وخمس عشر دقيقة تم إسقاط القنبلة من إينولا جيي. وقد أخطأت الهدف قليلا وسقطت على بعد 800 قدم منه. في الساعة الثامنة وست عشر دقيقة وفي مجرد ومضة سريعة كان 66000 قد قتلوا و69000 قد جرحوا بواسطة التفجير المتكون من 10 كيلو طن.

كانت الأبخرة الناجمة عن التفجير ذات قطر يقدر بميل ونصف. وسبب التفجير تدميرا بالكامل لمساحة قطرها ميل. كما سبب تدميرا شديدا لمساحة قطرها ميلين. وفي مساحة قطرها ميلين ونصف احترق تماما كل شيء قابل لأن يحترق. ما تبقي من منطقة التفجير كان متوهجا أو محمرا من الحرارة الشديدة. اللهب كان ممتدا لأكثر من ثلاثة أميال قطرا.

- تقول سيدة نجت من تلك المذبحة "كان عمري 12 عاماً، وكان ذلك اليوم صحواً... فجأة رأيت صاعقة من البرق أو ما يشبه عشرات الآلاف الصواعق تومض في لحظة واحدة، ثم دوّى انفجار هائل، وفجأة ساد المكان ظلام تام، عندما أفقت وجدت شعري ذابلاً، وملابسي ممزّقة، وكان جلدي يتساقط عن جسدي، ولحمي ظاهر وعظامي مكشوفة.

- الجميع كان يعاني من حروق شديدة، وكانوا يبكون ويصرخون ويسيرون على وجوههم وكأنهم طابور من الأشباح. -لقد غطّى مدينتنا ظلام دامس بعد أن كانت منذ قليل تعجّ بالحياة، فالحقول احترقت ولم يعد ثمة ما يذكرنا بالحياة".

وأجريت لها خمس عشرة عملية تجميل لإصلاح وجهها الذي تشوّه بشدة، لكنها تقول: " إني محظوظة لمجرد بقائي على قيد الحياة ".


الاثار الناجمة
دمر 90% من مباني ومنشآت المدينة
قتل مايزيد من 80,000 شخص، كما جرح 90,000 آخرون، وبقي عشرات الآلاف بدون مأوى (عام 1945 م بلغ تعداد سكان المدينة 350,000 نسمة).
نحو 140 ألف شخص لقوا مصرعهم من جراء القنبلة وما أعقبها من تداعيات.
كان 95% من الضحايا مدنيين
ردود الفعل
اختلف الخبراء في تقويم الفعل الأمريكي هذا، فبعضهم أيّد وجهة النظر الأمريكية التي قالت إن إلقاء القنابل سارع في إنهاء الحرب العالمية، ووفّر ملايين القتلى على البشرية.
ويرى آخرون إن هذا مجرد تبرير غير منطقي، إذ يرون أن الحرب كانت تضع أوزارها، ولن تطول مدتها كثيراً، وما قامت به أميركا ليس سوى عرض عضلات أرادت من ورائه أن تلقي هيبتها وتفرض سيطرتها على العالم.

aksel
04-13-2010, 02:03 PM
37-إبادة ناجازاكي

إبادة ناجازاكي 1945(بالإنجليزية: the annihilation of Nagasaki) هي عملية التفجير النووي التي حدثت مدينة ناجازاكي ابان الحرب العالمية الثانية في 9 أغسطس 1945

الأسباب
أثناء الحرب العالمية الثانية ونظرا لصلابة المقاتل الياباني حيث أن المقاتل الياباني مُقاتل عنيد ولا يستسلم وكان عناد الجندي الياباني يسبب خسائر في الأرواح في صفوف الجنود الأمريكيين فكان لابدّ من إرسال رسالة أمريكية لا لبس فيها لكسر العناد الياباني وتمثّلت الرسالة الأمريكية بقنبلة هيروشيما ولم يرضخ اليابانيون الا بعد قنبلة ناكاساكي حتى ترضخ اليابان إلى الاستسلام بلا اى شروط

الاختيار
قبل القاء القنبلتين قامت الاستخبارات العسكرية الأمريكية بتزويد البيت الأبيض بقائمة من الأهداف التي اعتبرت كأهداف حيوية وهي: كيوتو، هيروشيما، يوكوهاما، كوكورا، نيغاتا ولكن تم حذف كيوتو من القائمة فيما بعد، باعتبارها مدينة ذات بعد تاريخي وثقافي لدى اليابانيين، وأبعدت طوكيو لأنها العاصمة، ولم ترد القيادة الإمريكية آنذاك أن تزيل اليابان، كل ما أرادته هو تركيعها. وتم استبدالها بناكاساكي. مدينتي هيروشيما وناكاساكي اختيرتا لكونهما مركز اتصالات لحركات الجيش الياباني حيث لم توجد في أي من المدينتين مصانع عسكرية أو معسكرات ضخمة للجيش الياباني والنقطة الأخرى التي ساهمت في اختيار المدينتين هي كونهما لا تحتويان على سجون للمعتقلين من الجيش الأمريكي.

تصنيع القنبلة
تم تصنيع القنبلتين في الولايات المتحدة وساهم علماء من المملكة المتحدة وكندا إضافة إلى علماء أمريكيين في تصنيع القنابل ذو الانشطار المصوب التي تم إسقاط إحداها على مدينة هيروشيما وقنابل الأنشطار ذو الأنضغاط الداخلي التي تم إسقاط إحداها على مدينة ناكاساكي وكان الاسم السري لمشروع التصنيع هو مشروع مانهاتن وتم اختبار أول قنبلة في منطقة تدعى صحراء ألاموغوردو (Alamogordo) الواقعة في ولاية نيو مكسيكو في الولايات المتحدة. اتخذ القرار بإسقاط القنبلة من قبل الرئيس الأمريكي آنذاك هاري ترومان.


التنفيذ
تم تكليف الطيار تشارلس سويينيCharles Sweeneyالذي كان يقود طائرة من نوع Bockscar بالقاء قنبلة الولد السمين التي كانت من قنابل الأنشطار ذو الأنضغاط الداخلي على مدينة ناكاساكي وحسب المصادر الإمريكية، فإن الطيار، لم يكن يعلم بأنه يحمل قنبلة نووية. وقد تعرض قرار وضع هات الطائرة فيما بعد في متحف الطائرات الحربية الأمريكية اشمئزازا من قبل الكثيرين.

الاثار الناجمة
دمر 90% من مباني ومنشآت المدينة
قتل على إثرها أكثر من 75,000 شخص.
كان 95% من الضحايا مدنيين

ردود الفعل
اختلف الخبراء في تقويم الفعل الأمريكي هذا، فبعضهم أيّد وجهة النظر الأمريكية التي قالت إن إلقاء القنابل سارع في إنهاء الحرب العالمية، ووفّر ملايين القتلى على البشرية.
ويرى آخرون إن هذا مجرد تبرير غير منطقي، إذ يرون أن الحرب كانت تضع أوزارها، ولن تطول مدتها كثيراً، وما قامت به أميركا ليس سوى عرض عضلات أرادت من ورائه أن تلقي هيبتها وتفرض سيطرتها على العالم.

aksel
04-15-2010, 07:49 AM
38-مجازر 8 ماي 1945

اللمحة البسيطة على مجار 8 ماي 1945

نبدأ مع أوضاع الجزائر قبل هذا التاريخ


كانت الجهود مبذولة بين أعضاء أحباب البيان والحرية لتنسيق العمل وتكوين جبهة موحدة، وكانت هناك موجة من الدعاية انطلقت منذ جانفي 1945 تدعوا الناس إلى التحمس لمطالب البيان. وقد انعقد مؤتمر لأحباب البيان أسفرت عنه المطالبة بإلغاء نظام البلديات المختلطة والحكم العسكري في الجنوب وجعل اللغة العربية لغة رسمية، ثم المطالبة بإطلاق سراح مصالي الحاج.وقد أدى هذا النشاط الوطني إلى تخوف الفرنسيين وحاولوا توقيفه عن طريق اللجان التي تنظر إلى الإصلاح، وكان انشغالهم بتحرير بلدهم قد أدى إلى كتمان غضبهم وظلوا يتحينون الفرص بالجزائريين وكانوا يؤمنون بضرورة القضاء على الحركة الوطنية

مظاهر الاحتفال بانتصار الحلفاء


كان زعماء الحركة الوطنية يحضرون إلى الاحتفال بانتصار الحلفاء على النازية، عن طريق تنظيم مظاهرات تكون وسيلة ضغط على الفرنسيين بإظهار قوة الحركة الوطنية ووعي الشعب الجزائري بمطالبه، وعمت المظاهرات كل القطر الجزائري في أول ماي 1945، ونادى الجزائريون بإطلاق سراح مصالي الحاج، واستقلال الجزائر واستنكروا الاضطهاد ورفعوا العلم الوطني، وكانت المظاهرات سلمية.وادعى الفرنسيون انهم اكتشفوا (مشروع ثورة) في بجاية خاصة لما قتل شرطيان في الجزائر العاصمة، وبدأت الإعتقالات والضرب وجرح الكثير من الجزائريين.
ولما أعلن عن الاحتفال الرسمي يوم 7 ماي، شرع المعمرون في تنظيم مهرجان الأفراح، ونظم الجزائريون مهرجانا خاصا بهم ونادوا بالحرية والاستقلال بعد أن تلقوا إذنا من الإدارة الفرنسية للمشاركة في احتفال انتصار الحلفاء.

و المظاهرات السلمية


خرج الجزائريون في مظاهرات 8 ماي 1945ليعبروا عن فرحتهم بانتصار الحلفاء، وهو انتصار الديمقراطية على الدكتاتورية، وعبروا عن شعورهم بالفرحة وطالبوا باستقلال بلادهم وتطبيق مبادئ الحرية التي رفع شعارها الحلفاء طيلة الحرب الثانية، وكانت مظاهرات عبر الوطن كله وتكثفت في مدينة سطيف التي هي المقر الرئيسي لأحباب البيان والحرية، ونادوا في هذه المظاهرات بحرية الجزائر واستقلالها.

ثم المجازر و أبشع ما ارتكبه الاستعمار



كان رد الفرنسيين على المظاهرات السلمية التي نظمها الجزائريون هو ارتكاب مجازر 8 ماي 1945، وذلك بأسلوب القمع والتقتيل الجماعي واستعملوا فيه القوات البرية والجوية والبحرية، ودمروا قرى ومداشر ودواوير بأكملها.ودام القمع قرابة سنة كاملة نتج عنه قتل كثر من 45000 جزائري، دمرت قراهم وأملاكهم عن آخرها. ووصلت الإحصاءات الأجنبية إلى تقديرات أفضع بين 50000و 70000 قتيل من المدنيين العزل فكانت مجزرة بشعة على يد الفرنسيين الذين كثيرا ما تباهوا بالتحضر والحرية والإنسانية.

aksel
04-15-2010, 07:53 AM
39-جريمة متجددة.عبر الزمن

الإستعمار الفرنسي رحل أجدادهم سنة 1871

أحفاد منفيي كاليدونيا الجديدة يستعيدون هويتهم الجزائرية
________________________________________
على بعد 20 ألف كيلومتر بعيدا عن الجزائر، وأزيد من 27 ساعة على متن الطائرة من الجزائر إلى باريس ثم طوكيو فكاليدونيا الجديدة والتي هي عبارة عن جزر متناثرة في المحيط الهادي، يوجد نحو 20 ألف جزائري من أحفاد المنفيين الجزائريين إلى كاليدونيا الذين هجروا إلى هذه الجزر عقب ثورة الشيخ المقراني (1870 - 1871م)، وبفضل جهود الصديق التاوتي وثلة من المخلصين تم ربط جزائريي كاليدونيا مجددا بوطنهم الأم وبعائلاتهم في الجزائر وتمكنوا لأول مرة من زيارة أرض الأجداد، جريدة المستقبل فتحت مجددا قضية جزائريي كاليدونيا، وأعدت لكم هذا* ‬الملف* ‬تابعوا*. ‬
منفيو* ‬كاليدونيا* ‬يسترجعون* ‬ذكراه
التاوتي* ‬انتشلهم* ‬من* ‬130* ‬سنة* ‬من* ‬الضياع* ‬بين* ‬التاريخ* ‬والجغرافيا

رغم مرور ثلاث سنوات على وفاته إلا أن جزائريي كاليدونيا الجديدة لازالوا يدينون للدكتور الصديق التاوتي بالمحبة والإخلاص كيف لا وهو الذي عرفهم بانتماء أجدادهم لبلد عربي مسلم اسمه الجزائر، والذي يوجد في الطرف الآخر من الكرة الأرضية.
وعلى خطى والده أبى مصطفى كمال التاوتي نجل الفقيد إلا أن يربط مجددا أواصر الدم والدين بين أحفاد الجزائريين المبعدين إلى كاليدونيا الجديدة وبلدهم الأم رغم بعد المسافة، فقام مصطفى كمال رفقة والدته بزيارة كاليدونيا الجديدة يوم 27 نوفمبر 2008 لإحياء الذكرى الثالثة لوفاة الصديق التاوتي وذبح جزائريو كاليدونيا عجلا بهذه المناسبة وصلوا على روح الفقيد، وغطت هذا الحدث صحيفة "أخبار كاليدونيا"، وزار مصطفى كمال كلا من بوراي ونيساديو (إفريقيا الصغرى) وهوآيلو وبونيرون وبواتديميي وتوهو وهينغن التي يوجد بها قبر الزعيم الكاناكي* ‬الثائر* "‬جون* ‬ماري* ‬تيباو*"‬،* ‬وكل* ‬هذه* ‬المناطق* ‬تابعة* ‬لكاليدونيا* ‬الجديدة،* ‬ووعد* ‬مصطفى* ‬كمال* ‬بعض* ‬منفيي* ‬كاليدونيا* ‬بمواصلة* ‬ما* ‬قام* ‬والده* ‬في* ‬البحث* ‬عن* ‬عائلاتهم* ‬في* ‬الجزائر* ‬وربطهم* ‬بها*. ‬

عرب* ‬كاليدونيا* ‬يبحثون* ‬عن* ‬أصلهم
* ‬
قصة اكتشاف الصديق التاوتي لجزائريي كاليدونيا الجديدة الذين كانوا يجهلون أصلهم تعود إلى بداية الثمانينيات عندما نُظم مؤتمر للمسلمين في الجزر المتناثرة على المحيط الهادي كجزر موريس وفيجي وسلطنة تانغا، والتي تضم في مجموعها أقلية مسلمة تقدر بنحو 20 ألف مسلم أو ما نسبته أقل من 10 بالمئة من سكان هذه المناطق، وخلال هذا المؤتمر التقى الصديق التاوتي الذي كان آنذاك مساعدا لرئيس البنك الإسلامي للتنمية مكلفا بالأقليات المسلمة في العالم برجل أسترالي مسلم يدعى "فضل الله ويلفوت" فقال له هذا الأخير "أخي الكريم أنا أسترالي وقد سمعت بأناس في كاليدونيا الجديدة يقولون بأن أصلهم مغاربة، وهم يبحثون عن جذورهم، وبما أنك تدرس أحوال المسلمين فلماذا لا تبحث عن أمور هؤلاء الناس"، ومن هنا انطلق الصديق التاوتي في البحث عن أصول هؤلاء المسلمين المغاربة الذين قذفت بهم أقدار التاريخ في متاهات الجغرافيا، وكاد الاختلاط بينهم وبين قبائل الكاناك (السكان الأصليون) والفرنسيين الذين يحتلون الجزيرة إلى اليوم أن يذيب هوية جزائريي كاليدونيا في بوتقة الثقافة الفرنسية إلى حد الانصهار لولا لطف الله بهم والذي سخر لهم عبادا له مخلصين أمثال الصديق التاوتي لانتشالهم* ‬من* ‬غياهب* ‬الضياع* ‬الثقافي*.‬

اكتشاف* ‬المنفيين* ‬في *1982
________________________________________
ويروي مصطفى كمال التاوتي للمستقبل كيف قام والده بأول زيارة إلى كاليدونيا الجديدة في 1982، حيث أخذ الصديق التاوتي هذه القضية محمل الجد ودونها في سجله ثم عرضها على رئيس البنك الإسلامي للتنمية الدكتور محمد علي المدني والذي وافق على فكرة مساعدة مسلمي كاليدونيا* ‬المجهولين* ‬على* ‬التعرف* ‬على* ‬أصولهم* ‬وجذورهم* ‬وربطهم* ‬بدينهم* ‬وهويتهم*.‬
سافر التاوتي عبر الطائرة إلى مدينة نوميا عاصمة كاليدونيا الجديدة، ولحسن حظه التقى في الفندق برجل اسمه علي بن أحمد لوسيا ويلقب بـ"لولو" وهو كاليدوني وكان يعتقد أنه من أصول مغربية، ولكنه خلال اقتسامه لنفس الغرفة مع الدكتور التاوتي اكتشف أن أصله جزائري من تيارت وأمه أصلها من الأغواط، وأخبره الصديق التاوتي الذي يحمل شهادة الدكتوراه في علم الاجتماع من جامعة السوربون بفرنسا أنه جاء لربط الاتصال بمسلمي كاليدونيا، فسعد علي بن أحمد لوسيا بهذا النبأ ووعده أن يرافقه إلى مناطق تجمع عرب كاليدونيا في بوراي ونيساديو


منفيو* ‬كالدونيا* ‬جزائريون* ‬وليسوا* ‬مغاربة

لم يصدق عرب كاليدونيا بأن هناك من جاءهم من الجهة الأخرى للكرة الأرضية ليساعدهم على التعرف على أصولهم، وكانت الفرحة تملأ قلوبهم "هل سيكتشفون أخيرا وطنهم الحقيقي؟"، هل سيجيب هذا القادم من بعيد عن سؤال لطالما طرحه كل عربي كاليدوني على نفسه "من أنا؟ ومن أكون؟*"‬،* ‬كانت* ‬الفرحة* ‬عارمة* ‬إلى* ‬درجة* ‬أن* ‬100* ‬شخص* ‬ومعهم* ‬50* ‬سيارة* ‬جاءوا* ‬إلى* ‬المطار* ‬لانتظار* ‬الصديق* ‬التاوتي،* ‬وكان* ‬استقبالهم* ‬له* ‬حارا،* ‬وكأنه* ‬لقاء* ‬بين* ‬أب* ‬وأبنائه* ‬المفقودين* ‬في* ‬متاهات* ‬التاريخ*.‬

واكتشف التاوتي أن هناك جمعية لعرب كاليدونيا، وبعد التعرف على مستقبليه كان أول ما قام به هو زيارة المقبرة التي تضم قبور الجزائريين الأوائل الذين وطئت أقدامهم أرض كاليدونيا منذ القرن التاسع عشر، ولاحظ أن أسماء الموتى أغلبها جزائرية، وبعد الاستماع لهم والتعرف على ما عاشوه وما عرفوه عن آبائهم وأجدادهم، تبين للصديق التاوتي حقيقة انتمائهم، فقال لهم "لا تقلقوا فقضيتكم سهلة"، وأخبرهم أنهم جزائريون من أحفاد مبعدي ثورة المقراني التي تفجرت بين سنتي 1870 و1871، إذ أن فرنسا بعدما أخمدت ثورة المقراني والشيخ الحداد، قامت بمحاكمات صورية وقضت بإبعاد الأسرى إلى كاليدونيا الجديدة الواقعة في المحيط الهادي والتي يتطلب الوصول إليها قطع بحار ومحيطات بدءا من البحر الأبيض المتوسط مرورا بالبحر الأحمر عبر قناة السويس فالمحيط الهندي المترامي الأطراف وصولا إلى المحيط الهادي أكبر المحيطات مساحة في الكرة الأرضية، وهناك انقطع أي اتصال بين المبعدين وأهاليهم، وراحوا ضحية التاريخ والجغرافيا، وقدم الدكتور الصديق التاوتي باسم الشعب الجزائري اعتذاراته لمنفيي كاليدونيا الذين قطعت أواصرهم بالوطن الأم منذ ذلك التاريخ.
بناء* ‬أول* ‬مسجد* ‬في* ‬كاليدونيا
تعرف التاوتي على الطيب عيفة رئيس ناحية "بوراي" وبوفناش وبن حميش والميسوم وغيرهم من جزائريي كاليدونيا، وبعد أن تم حل أكبر لغز حير عرب كاليدونيا، طلب منهم التاوتي تحديد احتياجاتهم وتقدير قيمتها، وكان أهم شيء بالنسبة لهم هو بناء مسجد لأداء الصلاة ومدرسة لتعليم العربية ومركز ثقافي لإنقاذ أبنائهم من الضياع الثقافي، إذ أنهم لم يكونوا يعلمون حسب مصطفى كمال عن الإسلام شيئا، وقد تكفلت السعودية بإنجاز مسجد في "نوميا" عاصمة كاليدونيا الجديدة، في حين دشن البنك الإسلامي للتنمية في نهاية التسعينيات مسجدا ومركزا ثقافيا بـ*"‬بوراي*" ‬حيث* ‬يقطن* ‬أغلب* ‬جزائريي* ‬كاليدونيا*. ‬

وأصبح أحفاد المقراني وبومزراق والمبعدون الجزائريون إلى كاليدونيا أكثر ارتباطا بوطنهم الأم خاصة بعد أن قام التاوتي بربطهم بأهلهم في الجزائر، بعد أن وجهت الحكومة الجزائرية في 2004 دعوة إلى منفيي كاليدونيا لزيارة أرض أجدادهم بمناسبة الذكرى الخمسين لاندلاع الثورة. ولندع الكاتب محمد بوعزارة يصف لنا اللحظات التاريخية لمنفيي كاليدونيا عندما وطئت أقدامهم أرض الجزائر بعد 130 سنة "بعدما نزل أولئك المنفيون بأرض الوطن بعد رحلة طويلة وشاقة كانت مشاعرهم فياضة لقد اتجهوا بمجرد نزولهم من الطائرة إلى تربة الأجداد يقبلونها* ‬الواحد* ‬بعد* ‬الآخر*"‬،* ‬وأضاف* "‬لا* ‬أكتم* ‬القارئ* ‬سرا* ‬إذا* ‬قلت* ‬له* ‬إن* ‬رفقاء* ‬العيفة* ‬وبوفناش* ‬من* ‬ذلك* ‬الوفد* ‬راحوا* ‬يحضنون* ‬بعد* ‬عناقهم* ‬لتربة* ‬الوطن* ‬الصديق* ‬التاوتي* ‬وكأنه* ‬الوالد* ‬الذي* ‬لم* ‬يروه* ‬منذ* ‬سنوات*".‬

العلم* ‬الجزائري* ‬في* ‬بيت* ‬كل* ‬منفي

وأصبح أخيرا لمنفيي كاليدونيا وطنا اسمه الجزائر ودينا اسمه الاسلام ولغة هي العربية حيث انتدب لكاليدونيا إمام لتعليمهم أصول الدين الإسلامي واللغة العربية، وعلق في كل بيوت منفيي كاليدونيا علم الجزائر، وقد زار الصديق التاوتي كاليدونيا أربع مرات، كما توالت زيارات منفيي كاليدونيا إلى الجزائر خاصة بعد أن تعرفوا على عائلاتهم في وطنهم الأم وصاروا يتبادلون الرسائل والمكالمات الهاتفية، وقد أنجز التلفزيون الجزائري تحقيقا تاريخيا عن منفيي كاليدونيا بمساعدة الصديق التاوتي وتبعه الجزائريون باهتمام وتأثر، واكتشف بعضهم لأول مرة أنه خلف هذا العالم توجد دماء جزائرية تنبض بالحياة كانت إلى وقت غير بعيد ضائعة في غياهب النسيان، وقد ألف الصديق التاوتي كتابا بعنوان "المبعدون إلى كاليدونيا الجديدة: مأساة هوية منفية"، كما قامت شابة من منفيي كاليدونيا بإنجاز كتاب عن هؤلاء المبعدين باللغة* ‬الفرنسية* ‬وشاركت* ‬به* ‬في* ‬معرض* ‬الجزائر* ‬الدولي* ‬وتوقف* ‬عندها* ‬الرئيس* ‬بوتفليقة* ‬للحظات* ‬عند* ‬زيارته* ‬لذاك* ‬المعرض*.‬




العرب* ‬الجزائريون* "‬الضائعون*" ‬في* ‬جزر* ‬المحيط* ‬الهادي* ‬منذ* ‬القرن* ‬الـ*91
زارهم*: ‬د*.‬صالح* ‬مهدي* ‬السامرائي
أخبرني المرحوم الدكتور علي الكتاني أن عرباً جزائريين هُجِّروا بعد دخول فرنسا الجزائر إلى كاليدونيا الجديدة التي تبعد عشرين ألف كيلو متر شرق الجزائر، فقررت أن أتفقدهم، وحملت نفسي من جدة إلى طوكيو ست عشرة ساعة طيرانا ومن طوكيو إلى سيدني تسع ساعات ومن سيدني إلى كاليدونيا الجديدة ساعتين ونصف، استقبلني في مطار عاصمة الجزيرة "نوميا" شخصان أحدهما الأخ الداعية موسى بوخ "أصله من جيبوتي وعمل في فيتنام ثم هاجر للعمل في كاليدونيا الجديدة والآن مقيم في كوالالمبور"، والمرحوم محمد عبده "مهاجر من اليمن"، وكان الأخ موسى هو دليلي* ‬في* ‬الجزيرة،* ‬واستضافني* ‬خلال* ‬مدة* ‬بقائي*.‬

أما العرب الجزائريون فهم موجودون في العاصمة نوميا إلا أن مقرهم الرئيس في مدينة "بواري" على بعد مائة وسبعين كيلومتراً إلى الشمال، ولقد تم نفي هؤلاء بعد احتلال فرنسا للجزائر، وذلك إثر المقاومة البطولية التي قام بها الشعب الجزائري في ثورات متتالية ضد الاحتلال،* ‬منها* ‬ثورة* ‬المقراني،* ‬كما* ‬كان* ‬يحدث* ‬احتكاك* ‬وتحرش* ‬يومي* ‬بين* ‬الجنود* ‬الفرنسيين* ‬وأفراد* ‬الشعب* ‬الجزائري،* ‬فمن* ‬شاكس* ‬وعاكس* ‬فرنسياً* ‬يُبعَد* ‬إلى* ‬أقاصي* ‬الدنيا*.‬

في* ‬العاصمة* ‬بواري* ‬رأيت* ‬ما* ‬يأتي*:‬

1* ‬*- ‬المسجد* ‬الوحيد* ‬بالجزيرة*.‬

2*- ‬* ‬جالية* ‬إندونيسية* ‬تناهز* ‬الخمسة* ‬آلاف* ‬وأفراداً* ‬من* ‬جيبوتي* ‬واليمن* ‬وتونس*.‬

3* ‬*- ‬تمثالاً* ‬لفتاة* ‬عربية* ‬نصب* ‬في* ‬قلب* ‬العاصمة* ‬ويقال* ‬إنها* ‬كانت* ‬أجمل* ‬بنات* ‬الجزيرة* ‬وتزوجها* ‬الحاكم* ‬الفرنسي* ‬وعمل* ‬لها* ‬هذا* ‬التمثال*.‬

4* ‬*- ‬امرأة* ‬من* ‬أصل* ‬جزائري* ‬تعمل* ‬في* ‬أحد* ‬المخازن،* ‬كأنها* ‬في* ‬ملامحها* ‬توأم* ‬للرئيس* ‬بن* ‬بله،* ‬وعن* ‬طريق* ‬المترجم* ‬سألتها*: ‬إذا* ‬أتيحت* ‬لك* ‬فرصة* ‬للذهاب* ‬إلى* ‬الجزائر* ‬هل* ‬توافقين؟* ‬فردت* ‬بالإيجاب*.‬

أما* ‬مدينة* ‬بوراي* ‬فهي* ‬مكان* ‬تجمع* ‬العرب* ‬الجزائريين* ‬وعمدتها* ‬جزائري* ‬ولفت* ‬نظري* ‬فيها*:‬

1* ‬*- ‬جيلان* ‬من* ‬العرب،* ‬الكبير* ‬منهم* ‬يعرف* ‬شيئاً* ‬من* ‬العربية،* ‬لكن* ‬الشباب* ‬لا* ‬يعرفها*.‬

2 - لا يعرفون من الإسلام إلا دفن الموتى في المقبرة الجزائرية التي يعلوها الهلال والكتابة العربية، وبجانبها غرفة واسعة من القصدير، فإذا توفي أحدهم يجتمع الناس، وبعد الدفن يذبحون بقرة ويتناولون الطعام عند المقبرة، وذلك طقس غريب ولا يقل غرابة عن قصة هؤلاء المساكين*!.‬

3 - رأيت بعضهم يسكن في أكواخ هم وزوجاتهم الفرنسيات "حيث جلب لهم الفرنسيون مهجَّرات فرنسيات" وسألت أحدهم واسمه "ميسوم" وهو يتكلم اللهجة الجزائرية ويسكن كوخاً... سألته: هل نبني لكم مسجداً، فرد قائلاً: إذن ينتهي الإسلام "إن لم تبنوا". أما الآخر فاسمه "العربي*" ‬ويسكن* ‬بيتاً* ‬متواضعاً* ‬حديث* ‬البناء* ‬وله* ‬سيارة*.‬

4* ‬*- ‬أسماء* ‬العرب* ‬فرنسية،* ‬ولكن* ‬لاحظت* ‬أنهم* ‬يحتفظون* ‬بأسماء* ‬عربية* ‬أيضاً*.‬

5* ‬*- ‬كان* ‬يتردد* ‬عليهم* ‬شاب* ‬تونسي* ‬مبعوث* ‬من* ‬الشيخ* ‬بن* ‬باز* ‬رحمه* ‬الله* ‬فاستعاد* ‬بعضهم* ‬هويته* ‬الإسلامية*.‬

بعد هذه الزيارة الخاطفة لبوراي عدت للعاصمة وجمعت الوثائق عن العرب ووعدتهم أني لعدم معرفتي بالفرنسية أسعى لحث شخصية جزائرية تعمل في البنك الإسلامي للتنمية وتهتم بمسلمي العالم لزيارتهم والاعتناء بهم وهو الدكتور صديق التاوتي.
ملاحظات* ‬عامة* ‬على* ‬الزيارة
1*- ‬* ‬يشكل* ‬العرب* ‬في* ‬كاليدونيا* ‬الجديدة* ‬نسبة* ‬مهمة* ‬من* ‬السكان* ‬تصل* ‬إلى* ‬نحو* ‬الخمس،* ‬إذ* ‬يبلغ* ‬تعدادهم* ‬عشرين* ‬ألفاً* ‬في* ‬بعض* ‬التقديرات*.‬
2* ‬*- ‬نصف* ‬أهالي* ‬الجزيرة* ‬من* ‬السكان* ‬الأصليين* "‬بولونيزيون*".‬
3 - عندما وصل الجزائريون إلى الجزيرة منفيين تم حجزهم في معسكرات اعتقال، وكان حراسهم الفرنسيون يلعبون القمار والرابح منهم يأمر جزائرياً بأن يحفر حفرة يدفن فيها نصف جسمه، ثم يصوب له طلقة نارية تقتله.
4*- ‬* ‬عدلت* ‬قوانين* ‬فرنسا* ‬في* ‬أواخر* ‬القرن* ‬التاسع* ‬عشر* ‬وأعطي* ‬هؤلاء* ‬بعض* ‬الحرية* ‬وأخرجوا* ‬من* ‬معسكرات* ‬الاعتقال* ‬وأعطوا* ‬أراضي* ‬يزرعونها* ‬وأثقلوهم* ‬بالضرائب*.‬
5* ‬*- ‬زوجوهم* ‬بالمحكوم* ‬عليهن* ‬بفرنسا*.‬
6* ‬*- ‬سألوا* ‬السلطات* ‬أن* ‬يكون* ‬لهم* ‬محل* ‬للعبادة* ‬وقالوا* ‬للمسؤولين*: ‬إن* ‬الحيوان* ‬فقط* ‬ليس* ‬له* ‬دين،* ‬فأجيبوا* ‬نبنِ* ‬لكم* ‬كنائس،* ‬فوافقوا*.‬
7* ‬*- ‬بعد* ‬عودتي* ‬إلى* ‬جدة* ‬حدثت* ‬الدكتور* ‬صديق* ‬التاوتي* ‬فزارهم* ‬بعد* ‬زيارة* ‬له* ‬لأستراليا* ‬وتعرف* ‬أكثر* ‬على* ‬أحوالهم*.‬
وسعى* ‬جزاه* ‬الله* ‬خيراً* ‬فبنى* ‬لهم* ‬مسجداً* ‬ومركزاً* ‬إسلامياً*.‬
وقد سعى الدكتور صديق التاوتي لدى المسؤولين في الجزائر في آخر عهد الرئيس الشاذلي بن جديد، فدعت صحيفة المجاهد وفداً من عرب كاليدونيا الجديدة وتعرفوا على أقاربهم، وقام الدكتور التاوتي بمصاحبة وفد تلفازي جزائري إلى كاليدونيا الجديدة وسجل فيلماً وثائقياً عن العرب* ‬فيها* ‬وذلك* ‬في* ‬يناير* ‬2001م،* ‬كما* ‬وضع* ‬الدكتور* ‬صديق* ‬التاوتي* ‬كتاباً* ‬عنهم* ‬باللغة* ‬الفرنسية،* ‬وترجمه* ‬للعربية*.‬
8 - المسجد والمركز في بوراي ليس فيه إمام ولا داعية، وطلبت مرات عديدة من اتحاد المسلمين في فرنسا برئاسة الحاج تهامي إبريز أن يرسلوا داعية فرنسياً من أصول جزائرية إلى هناك، على أن تكفله بعض الهيئات في البلاد العربية، ولكن مع الأسف لم تحدث أية استجابة.
وأخيراً،* ‬فإن* ‬الجنسية* ‬الفرنسية* ‬ضرورية،* ‬لأن* ‬كاليدونيا* ‬الجديدة* ‬جزء* ‬من* ‬فرنسا،* ‬ومن* ‬الصعب* ‬على* ‬الجنسيات* ‬الأخرى* ‬الدخول* ‬والعمل*... ‬فهل* ‬من* ‬مستجيب

aksel
04-15-2010, 07:56 AM
40-إضراب الثمانية أيام 1957

التدويل مهّد للاستقلال
يُعتبر إضراب الثمانية أيام من 28 جانفي (يناير) إلى 04 فبراير 1957 حدثا بارزاً في مسيرة الثورة التحريرية الجزائرية ، وتكمن أهمية موعده مع اشتداد عود الثورة وتحقيق انتصارات عسكرية على الجيش الفرنسي وتزامنه مع موعد إدراج القضية الجزائرية في برنامج الأمم المتحدة حيث تقرر مناقشتها في 28 جانفي 1957. فجاء هذا الإضراب كعمل سياسي لفت الانتباه لما يحدث في الجزائر وكشف جرائم الاستعمار أمام الرأي العام العالمي ، والتمهيد لاعتراف هيئة الأمم المتحدة والمجتمع الدولي بحق الشعب الجزائري في تقرير مصيره والاستقلال والتأكيد مرة أخرى على التفاف الشعب حول جبهة وجيش التحرير الوطني باعتبارهما الممثل الشرعي والوحيد للشعب الجزائري .
وقد دفعت الظروف الداخلية والدولية لاتخاذ هذا القرار الجريء خاصة في سنة 1956 التي شهدت أحداثاً بارزة مع انعقاد مؤتمر الصومام في شهر أوت (أغسطس)، ويعد أول مؤتمر يجمع قادة الثورة ويعطي دفعاً تنظيمياً جديداً للكفاح المسلح كما طبع النصف الثاني من هذه السنة العديد من الأحداث ، ففي 22 أكتوبر قام الاستعمار الفرنسي باختطاف الطائرة المغربية المتجهة من المغرب إلى تونس والتي كانت تقل خمسة مسؤولين المشاركين فيما سمّي بمؤتمر السلام بحيث اعترضت الطائرة طائرة عسكرية فرنسية وتم إلقاء القبض عليهم والزج بهم في السجن ، بالإضافة لتسجيل بداية الاتصالات السرية بين السلطات الاستعمارية ومسؤولي جبهة التحرير الوطني .
أما الحدث الدولي البارز فكان العدوان الثلاثي على مصر - 23 أكتوبر 1956 - والذي شاركت فيه ثلاث دول : بريطانيا واسرائيل وفرنسا ، بعد قرار عبد الناصر بتأميم قناة السويس ، وكانت حجة فرنسا في العدوان هي مساعدة مصر للثوار الجزائريين.
عم الإضراب كل أرجاء البلاد ، واستجاب الشعب لنداء جبهة التحرير الوطني ، كما أنه شمل مختلف النشاطات الاقتصادية بحيث توقفت حركة التجارة والنقل والفلاحة والتعليم والإدارات حسب المدة المحددة وهي أسبوع .
التحضيرات للإضراب
أعدت لجنة التنسيق والتنفيذ «الهيئة التنفيذية للمجلس الوطني للثورة الجزائرية» قراراً بشن إضراب وطني في الأسبوع الأول من شهر نوفمبر 1956 وذلك لتدعيم مسعى الكتلة الإفريقية الآسياوية في الجمعية العامة للأمم المتحدة عند مناقشة القضية الجزائرية في العاشر من ديسمبر 1956 ، لكن ذلك تم تأجيله بسسب أعياد رأس السنة الميلادية وقرار انعقادها في 28 يناير 1957 مما جعل لجنة التنسيق والتنفيذ تصدر تعليمة تنظيم الإضراب ليتسنى لمختلف قادة الولايات التحضير له ، فققرت اللجنة أن تجعل من يوم 28 يناير بداية انطلاق للإضراب لكن بقي ذلك في سرية تامة.
ومع اقتراب الموعد وزعت كل ولاية مناشير تحدد تاريخ بداية الإضراب ونهايته ، وتم توجيه نداءات سرية كذلك عبر الإذاعة السرية «صوت الجزائر» ، كما شكلت لجان الإضراب على مستوى الولايات وأخرى فرعية على مستوى المناطق والنواحي والقسمات والمدن والأحياء ، بالإضافة إلى تشكيل لجان داخل أهم الهيئات النقل البريد والمواصلات والمصالح البلدية والأسواق. وكانت مهام هذه اللجان تتعدى إعلام السكان إلى تزويدهم بالمؤن والمواد الغذائية وما يحتاجون إليه طيلة مدة الإضراب وتقديم إعانات مالية للعائلات.
ولم تكنف الثورة بالتعبئة الداخلية للشعب ، بل تعدت حدود الجزائر بدعوتها الجزائريين خارج الوطن في فرنسا وتونس والمغرب للمشاركة في إنجاح الإضراب.
موقف السلطات الاستعمارية من الإضراب
بمجرد وصول أخبار نداء الإضراب للسلطات الإستعمارية عمدت للتخطيط بمختلف الوسائل لإفشاله قبل انطلاقه ، فقامت مصالحها الدعائية بطبع منشورات مزيفة تحذر من خلالها الشعب الجزائري من الوقوع في فخ الاستعمار باسم جبهة التحرير الوطني ، كما تم إنشاء إذاعة سرية مزيفة أطلق عليها اسم «صوت الجزائر» بتدبير من «لاكوست» وتكمن مهمتها في إذاعة أوامر تناقض أوامر جبهة التحري الوطني ، كما هددت السلطات الاستعمارية المشاركين في الإضراب بتسليط العقوبات عليهم ، واستدعت كذلك التجار والعمال الجزائريين قصد تحذيرهم من النتائج ، ورغم هذه الضغوطات والتهديدات انطلق الإضراب في وقته المحدد وشمل مختلف أرجاء الوطن ، واعتصم الجزائريون في بيوتهم استجابة لنداء جبهة التحرير الوطني.
مجريات الإضراب
عمَّ الإضراب كل أرجاء البلاد واستجاب الشعب لنداء جبهة التحرير الوطني ، كما شمل مختلف النشاطات الاقتصادية بحيث توقفت حركة التجارة والنقل والفلاحة والتعليم والإدارات حسب المدة المحددة أسبوع ، وإزاء هذه الاستجابة الواسعة للإضراب كتبت صحيفة «لوموند» واصفة تلك الأيام في طبعتها الصادرة في 31 يناير 1957 حيث جاء فيها «بمجرد طلوع النهار استأنفت عملية تكسير المتاجر وشرعت الدوريات في إعطاء الأوامر إلى العمال للالتحاق بأعمالهم ، وإلا فإنهم يتعرضون للعقوبات بالسجن ... إن الجزائر في هذا اليوم ظلت صامتة واختفى منها سكانها المسلمون » .
من جهة أخرى ، أكدت جبهة التحرير الوطني في بيانها : «إن نجاح هذا الإضراب سيكون معناه أمام العالم أنكم تعتبرون وفد جيش وجبهة التحرير الوطني هو المتكلم الأوحد لشعب الجزائر المناضل».
القمع بالأسلوب الفرنسي
لجأت السلطات الفرنسية لأساليب قمعية لوقف الإضراب وذلك بعمليات المداهمة للبيوت ليلاً ونهاراً وتعريض الموظفين والعمال للسجن والطرد.. وإجبارهم على الالتحاق بمكان عملهم.
وأمر الجنرال «ماسو» قواته باقتحام المتاجر بالقوة بحيث تتعرض المحلات للنهب والسرقة ، بل وصلت به الوقاحة حد الإعلان عبر أمواج الأثير نداء يدعو فيه باسمه سكان الجزائر لنهب البضائع إذ قال: «إن جميع المتاجر ستفتح ، وإذا اقتضت فإن الأبواب ستحطم بالقوة حتى يتمكن الجمهور من الدخول إليها بكل حرية ، وتُعلِم السلطات جميع أصحاب المتاجر أنه إذا فتحت أبوب المتاجر بالقوة فإن أمن البضائع المستودعة بها غير مضمون» .
نتائج الإضراب
أكد الشعب الجزائري عبر استجابته لنداء الإضراب أنه متمسك بالثورة التحريرية ومرتبط بجبهة التحرير الوطني كممثل شرعي ووحيد له.
كان الإضراب فرصة لوكالات الأنباء ومراسلي الصحف الأجنبية في الجزائر لتقديم صور حقيقية وواقعية عما يدور في الجزائر للرأي العام العالمي وعن الأساليب القمعية التي تستخدمها السلطات الفرنسية لإفشال الإضراب. كما كان إنتصاراً سياسياً للقضية الجزائرية حيث تمت مناقشتها بهيئة الأمم المتحدة لمدة عشرة أيام تُوِّجت بتوصيات دعت فرنسا لإيجاد حلول سلمية ، وأكدت أن المشكلة الجزائرية تنطبق عليها مبادئ حق تقرير المصير.

aksel
04-16-2010, 04:22 PM
41-الداي حسين

مارس تجارة التبغ في إحدى مراحل شبابه حتى أنه لقب باسم خوجة التي تعني بالعثمانية تاجر. بعدها تدرج في العسكرية من درجة جندي بسيط إلى متخصص في المدفعية وكان على دراية كبيرة بفنون الحرب كما اشتهر منذ صغره بميولاته الدينية فكان على قدر كبير من الثقافة الإسلامية كحفظه للقرآن والتزامه بأحكام الشريعة المحمدية.

سمحت له الظروف من التجنيد في ميليشيا الجزائر كجندي في الحامية العثمانية، ونظرا لتدينه الكبير كان محل احترام السكان وهذا ما أهله أن يكون إماما إلى أن نصبه الداي عمر باشا أمينا للإيالة وأعطاه إدارة كل أملاك الدولة باعتباره خوجة الخيل وأصبح بعدها عضوا في الديوان.

ولي الحكم في الجزائر بناء على وصية من الحاكم السابق عمر باشا قبل وفاته في فبراير عام 1818 وكان صهر عمر باشا السيد الحاج مصطفى بن مالك هو الذي أخبر الداي حسين بالوصية أمام جمع كبير من الأعيان والعلماء. بعد ذلك تمت مبايعته من طرف الوزراء والأعيان والعلماء والأشراف وشاع الخبر بين الناس فاستحسنوه وكان ذلك في 1 مارس 1818 ليتم بعدها مراسلة الباب العالي رسميا وكان الرد بالقبول من طرف السلطان العثماني محمود الثاني الذي أرسل فرمان التعيين. وبهذا التعيين الرسمي باشر الداي حسين مهامه في بناء إيالة الجزائر من خلال تنظيم الإدارة وإصلاح الجيش خاصة الأسطول البحري حيث بنى دارا لصناعة السفن وزودها بكل الاحتياجات الضرورية، كما عرفت الحياة الاقتصادية تحسنا ملحوظا إلى جانب اهتمامه بالحياة الثقافية والاجتماعية. هذه القوة المتنامية دفعت الدول الأوروبية للتفكير في ضرب الجزائر وتحطيم قوتها بعد ضعف الدولة العثمانية وبذلك كانت الجزائر الدولة العربية المستهدفة في حوض المتوسط وكانت فرنسا سباقة في احتلالها الجزائر عام 1830 وهو ما أدى بالداي حسين إلى اختيار منفاه فمكث في مدينة ليفورن الإيطالية ثلاث سنوات ما بين 1830 و1833 وبعدها استقر نهائيا في الإسكندرية ابتداء من سبتمبر 1833 إلى غاية عام 1838 تاريخ وفاته.

قال عنه القنصل الأمريكي وليام شلر بالجزائر ما بين 1816 و1824 م أن الداي حسين كان محترما جدا من طرف الرعية وعلى أخلاق عالية، ومن الشهادات كذلك حوله أنه لايصدر أي حكم إلا بالعودة إلى العلماء.

aksel
04-16-2010, 04:25 PM
42-حادثة المروحة

'ان حادثة المروحة كانت الدريعة أو بالاحرى السبب الغير المباشر الاعلان الحرب على الجزائر جرت الحادثة في قصر الداي حسين عندما جاء القنصل الفرنسي إلى القصر وهناك طالب الداي بدفع الديون المقدرة ب 20مليون فرنك فرنسي عندما ساعدت الجزائر فرنسا حين اعلنت الدول الأروبية حصاراعليها بسبب اعلان فرنسا الثورة الفرنسية.فرد القنصل على الداي بطريقة غير لائقة بمكانته إضافة إلى ان الداي صاحب حق فرد الداي حسين بطرده ولوح بالمروحة...... فبعث شارل العاشر بجيشه بحجة استرجاع مكانة وشرف فرنسا... وهده الدريعة كانت السبب في الحصار على الجزائر سنة 1828 لمدة 6 اشهر وبعدها الاحتلال ودخول السواحل الجزائرية.

قصتها
بمناسبة عيد الفطر 29 أفريل 1827م إستقبل الداي قنصل فرنسا ( دو فال ) فأثار الداي مسألة تحصين فرنسا الغير قانوني لمركز القالة و عدم تلقي الداي الرد الفرنسي على رسالة الجزائر حول الديون ، فأجابه القنصل ((إن ملك فرنسا لا يتنازل لمراسلة داي الجزائر)). فغضب الداي و أمره بالخروج ملوحا بالمروحة التي كانت في يده فإنسحب القنصل مهددا بأنه سيبلغ حكومته بما أسماه إهانة شرف الأمة الفرنسية .

aksel
04-16-2010, 06:56 PM
43-مبيد اليهود الصهاينة لعنة الله عليهم

http://www.petracarnews.com/pictures/news/small/600Hitler-car.jpg

http://laith9000.files.wordpress.com/2009/03/1182_imgcache.jpg

http://www.ibtesama.com/vb/imgcache2/24799.gif

http://www.alnabkvb.net/vb/uploaded/7360_1233497313.jpg

http://www2.dsu.nodak.edu/users/dmeier/Holocaust/Hitler99.jpg

http://www.mexat.com/vb/attachment.php?attachmentid=695040&d=1229623528

http://farm4.static.flickr.com/3445/3379453721_7e168ffc23.jpg

http://images-eu.amazon.com/images/P/B00005MOKU.03.LZZZZZZZ.jpg

aksel
04-16-2010, 07:09 PM
44-أدولف أيخمان

http://www.lessignets.com/signetsdiane/calendrier/images/juin/1/1/Adolf_Eichmann.jpg

كان أوتو أدولف ايخمان [1] (مارس 19، 1906—31 مايو 1962 [2]، وأحيانا يشار إليه باسم "مهندس المحرقة"، النازي من قوات الأمن الخاصة -- Obersturmbannführer (ما يعادل اللفتنانت كولونيل). بسبب مواهبه التنظيمية والإيديولوجية الموثوقية، وجهت إليه من قبل Obergruppenführer راينهارد هيدريش مهمة تيسير وإدارة لوجستيات الترحيل الشامل لليهود لمعازل ومعسكر الاعتقال في شرق أوروباالمحتلة من القوات النازي.

وقد سافر إلى الأرجنتين بعد الحرب باستخدام جوازات مرور مزورة صادره عن الصليب الأحمر الدولي [3][4]، وعاش هناك تحت هوية مزورة يعمل لدى مرسيدس بنز حتى عام 1960. اعتقله نشطاءالموسادالإسرائيلى في الأرجنتين، وحوكم في محكمة إسرائيلية عن 15 تهمة جنائية، بما في ذلك جرائم ضد الإنسانية وجرائم حرب. ادين وشنق عام 1962.
1 السيرة
1.1 طفولته
1.2 العمل مع الحزب النازي وقوات الأمن الخاصة
1.3 الحرب العالمية الثانية
1.4 بعد الحرب العالمية الثانية
1.5 تراخي وكالة المخابرات المركزية
1.6 الاعتقال
1.7 جوزيف منغلي
1.8 النزاع الدولي حول الاعتقال
1.9 المحاكمة
1.10 كلمته الشهيره
1.11 التنفيذ
2 التحليل
3 جوائز وأوسمة

السيرة
طفولته
ولد أدولف في مدينة زولينغن، بألمانيا، وكان نجل أحد رجال الاعمال والصناعيين، كارل ادولف ايخمان، وماريا بيه شيفرلينج . [5] انتقلت عائلته إلى لينز بالنمسا في عام 1914 بعد وفاة والدته. خلال الحرب العالمية الأولى، وكان والد ايخمان يخدم في الجيش النمساوي الهنغاري. في ختام الحرب، عاد والد ايخمان إلى العائلة وكان رجال أعمال في لينز. ترك ايخمان المدرسة الثانوية دون أن يخرج، وبدأ التدريب ليصبح ميكانيكي، ولكنه لم يتم ذلك أيضا. بدأ العمل عام 1923 في شركة والده للتعدين من 1925 حتي 1927 كان يعمل بائع في متجر Ober&ouml;sterreichische Elektrobau ، منذ ذلك الحين وحتى ربيع 1933 عمل ايخمان كوكيل للمنطقة بشركة فاكوم للنفط إيه جي، وهي شركة تابعة لشركة ستاندرد أويل. في تموز / يوليو 1933 عاد إلى ألمانيا.[6]

تزوج ايخمان من فيرونيكا ليب (1909-1997) في 21 مارس، 1935.[7] رزق الزوجان باربعة أبناء : كلاوس ايخمان (ولد عام 1936 في برلين)، هورست ادولف ايخمان (مواليد 1940 في فيينا)، ديتر هيلموت ايخمان (ولد عام 1942 في براغ)، وريكاردو آيخمان فرانسيسكو (ولد عام 1955 في بوينس آيرس).

العمل مع الحزب النازي وقوات الأمن الخاصة
ملف:EichmannSSdoc.jpg
ادولف ايخمان في "Lebenslauf" (أي السيرة الذاتية) لطلبه للحصول على الترقية من اس اس اس اس Hauptscharführer لUntersturmführer في عام 1937بناء على نصيحة صديق للعائلة يسمى ارنست كالتنبرونر، انضم ايخمان إلى فرع النمسا للحزب النازي -- عضو رقم 889 895 -- وللسكهوتزستفل] (اس اس).[8] جند في 1 أبريل عام 1932، باعتباره اس اس Anw&auml;rter (المرشح). قبل كعضو اس اس كامل في نوفمبر وعين اس اس مان (الرجل)، وتم تكليفه تحت رقم 45326.[9]

كان ايخمان للسنة المقبلة عضوا في قوات الأمن الخاصة العامة وخدم في تشكيل حشد التشغيل من سالزبورغ. في عام 1933 عندما وصل النازيون إلى السلطة، عاد ايخمان إلى ألمانيا وقدم طلبا للانضمام إلى الخدمة الفعلية لفوج اس اس. قبل الطلب في نوفمبر عام 1933 وتمت ترقيته إلى Scharführer (رئيس مفرزة) وعين ليرئس الموظفين الإداريين في معسكر الاعتقال بداخاو.

بحلول عام 1934، طلب ايخمان النقل إلىSicherheitspolizei (شرطة الأمن) التي أصبحت في ذلك الوقت قوية جدا ومن المنظمات التي تخشى. ونقل ايخمان في نوفمبر تشرين الثاني 1934، وكان مكلفا بمقر Sicherheitsdienst (التنمية المستدامة) في برلين. تمت ترقيته ايخمان إلى Hauptscharführer (رئيس فرقة القائد) في عام 1935، وفى عام 1937، كلف بوصفه اس اس Untersturmführer.

في عام 1937، أرسل ايخمان في عهد الانتداب البريطاني لفلسطين مع رئيسههربرت هاغن لتقييم امكانيات هجرة اليهود الهائلة من ألمانيا إلى فلسطين. هبطوا في حيفا ولم يتمكنوا من الحصول على تأشيرة عبور لذا ذهبوا إلى القاهرة بدلا من ذلك. هناك، التقوا بفيفال بولكيس، وكيل الهجانه، الذي ناقش معهم خطط الصهاينة، وحاول حثهم على المساعدة في تسهيل هجرة اليهود من أوروبا. [10] وفقا لايخمان في الإجابة التي قدمها أثناء محاكمته، انه كان يعتزم لقاء القادة العرب في فلسطين، ولكن هذا لم يحدث أبدا لأن الدخول إلى فلسطين رفض من قبل السلطات البريطانية. [10] اعترضت البريطانية مبدأ اقامة دولة يهودية في فلسطين، وبالتالي فإن فكرة ترحيل جميع يهود أوروبا إلى فلسطين تم التخلي عنها حينها.

في عام 1938، تم تعيين ايخمان إلى النمسا للمساعدة في تنظيم قوات الأمن الخاصة في قوات الأمن بفيينا ثم انتقل إلى ألمانيا. نظرا لمجهوداته تمت ترقيه ايخمان إلى اس اس Obersturmführer (اللفتنانت أول)، وبحلول نهاية عام 1938 تم اختياره من قبل قيادة قوات الأمن الخاصة لتشكيل المكتب المركزي للهجرة اليهودية، وتم تكليفه بطرد وترحيل اليهود قسرا من النمسا.

الحرب العالمية الثانية
في بداية الحرب العالمية الثانية، تم ترقيه ايخمان إلى اس اس Hauptsturmführer (كابتن الفريق) وأحرز لنفسه اسما مع مكتب الهجرة اليهودية. من خلال هذا العمل اجرى ايخمان اتصالات عدة بالحركة الصهيونية، والتي كانت تعمل لتسريع هجرة اليهود من الرايخ الثالث. [11]

عاد ايخمان إلى برلين في عام 1939 بعد تشكيل لReichssicherheitshauptamt (مكتب الأمن الرايخ الرئيسي). في ديسمبر كانون الأول عام 1939، تم تعيينه على رأس RSHA Referat الرابع B4، قسم RSHA الذي يتناول الشؤون اليهودية والاخلاء. كان مرؤوس هاينريش "الغستابو" مولر. في آب / أغسطس 1940، أصدر Reichssicherheitshauptamt : (مكتب الأمن الرايخ الرئيسي : مشروع مدغشقر)، ووضع خطة لعمليات الترحيل القسرية اليهودية التي لم تتحقق.[12] تمت ترقيته إلى رتبة اس اس Sturmbannführer (الرائد) في عام 1940 وفي وقت متأخر قبل أقل من عام إلى لObersturmbannführer (اللفتنانت كولونيل).

كشف هيدريش لايخمان في خريف عام 1941 أنه كان لا بد من إبادته جميع اليهود في أوروبا الألمانية التي تسيطر عليها الآن.[13] في عام 1942، أمر هيدريش ايخمان بحضور المؤتمر وانسي كأمين عام، حيث ألمانيا المضادة للتدابير للسامية وضعت سياسة رسمية للابادة الجماعية. ايخمان منح منصب مدير النقل لالحل "النهائي للمسألة اليهودية"، والذي جعله مسؤولا عن جميع القطارات التي ستحمل اليهود إلى معسكرات الموت في أراضي بولندا المحتلة.

في عام 1944، تم ارساله إلى المجر بعد أن احتلتها ألمانيا في ظل الخوف من الغزو السوفياتي. ذهب ايخمان على الفور للعمل على ترحيل اليهود، وإرسال 430،000 من الهنغاريين إلى حتفهم في غرف الغاز.

بحلول عام 1945، كان [[[ريشسفهرر - س|[ريشسفهرر - اس اس]] هاينريش هيملر قد أمر بوقف إبادة اليهود وتدمير أى دليل عن الحل النهائي. غضب ايخمان من تراجع هيملير وواصل عمله في المجر ضد الأوامر الرسمية. عمل ايخمان أيضا من أجل تجنب استدعائه للمساركة بالتجنيد العسكري الألماني، حيث منذ عام كان قد تم تكليفه باعتباره Untersturmführer الاحتياطي في وافن اس اس ، وكان يجري الآن إرسال الأمر له بتنفيذ المهام القتالية النشطة.

فر ايخمان إلى المجر في عام 1945 حيث دخل السوفيت، وعاد إلى النمسا، حيث التقى مع صديقه القديم ارنست كالتنبرونر. مع ذلك رفض تكالتنبرونر اقترانه بايخمان حيث أن اسم ايخمان أصبح مميز لدى الحلفاء بسبب واجباته كمسؤول الإبادة.

بعد الحرب العالمية الثانية

ادولف ايخمان في جوازات السفر الأرجنتينيةتم القبض على آيخمان من قبل الجيش الاميركي في نهاية الحرب العالمية الثانية، الذي لم يكن يعرف ان هذا الرجل الذي قدم نفسه بصفته اوتو ايكمان كان في الواقع أسير أكبر بكثير. في أوائل عام 1946، هرب من السجن الأمريكي واختبأ في مختلف أنحاء ألمانيا لبضع سنوات. في عام 1948 حصل على تصريح هبوط للأرجنتين، ولكن لم يستخدامه فورا.

في بداية عام 1950، ذهب ايخمان إلى إيطاليا، حيث انتحل صفة لاجئ اسمه ريكاردو كليمنت. بمساعدة الراهب الفرنسيسكاني الذي كانت له صلات مع المطران الويس هودال ،الذي نظم أول طرق الهرب بعد الحرب الأولى لمحور الموظفين، وحصل ايخمان على جواز سفر اللجنة الدولية للصليب الأحمر الإنسانية في جنيف وحصل على التأشيرة الارجنتينيه. كلاهما صدر تحت اسم "كليمنت ريكاردو، الفني". في أوائل أيار / مايو 2007، تم اكتشاف هذه الجوازات المزورة في محفوظات محكمة في الأرجنتين من قبل أحد الطلاب الذي كان يجرى ابحاثا عن اختطاف ايخمان. سلم جواز السفر إلى متحف المحرقة في الأرجنتين بوينس آيرس. أستقل سفينة متوجهة إلى الأرجنتين يوم 14 يوليو، 1950. خلال السنوات ال 10 المقبلة، عمل في عدة وظائف غريبة في منطقة بوينس ايرس—منها رئيس عمال بمصنع، ومهندس مبتدئ مسئول عن المياه في مزارع أرانب. جلب ايخمان عائلته أيضا إلى الأرجنتين.

تراخي وكالة المخابرات المركزية
في يونيو / حزيران 2006، أفرج عن وثائق وكالة المخابرات المركزية القديمة عن النازيين والشبكات المكرسة من المخلفين لمناهضة الشيوعية. من بين الوثائق ال27،000 كانت هناك مذكرة من المخابرات الألمانية في مارس 1958 إلى وكالة المخابرات المركزية الأمريكية، التي تنص على أن أيخمان عاش في الأرجنتين منذ عام 1952 باستخدام الاسم المستعار "كليمنس". ومع ذلك، لم تتخذ وكالة الاستخبارات المركزية أي إجراء بشأن هذه المعلومات، وذلك لأن اعتقال ايخمان قد يحرج الولايات المتحدة وألمانيا من خلال تحويل انتباه الرأي العام إلى النازيين السابقين الذين كانوا قد عينوا بعد الحرب العالمية الثانية من قبلهم. على سبيل المثال، كانت الحكومة الألمانية الغربية، التي يرأسها كونراد اديناور قلقة حول ما قد يقول ايخمان خصوصا ما حدث في الماضي من هانز جلوبكى، مستشار الأمن القومي لاديناور، الذي كان يعمل مع ايخمان في قسم الشؤون اليهودية وساعد في وضع مسودة قوانين نورمبرغ 1935

بناء على طلب بون (عاصمة ألمانيا الغربية من 1949 حتي 1990) أقنعت وكالة المخابرات المركزية مجلة »الحياة« بحذف أي إشارة إلى جلوبكى من مذكرات ايخمان، التي كانت قد اشترتها من عائلته.[18] بحلول الوقت الذي حصلت وكالة المخابرات المركزية والمخابرات على هذه المعلومات، كانت إسرائيل قد تخلت مؤقتا عن البحث عن آيخمان في الأرجنتين لأنها لا يمكن أن تكتشف الاسم المستعار له. في ذلك الوقت لم يكن لدى وكالة المخابرات المركزية ولا حكومة الولايات المتحدة سياسة لملاحقة مجرمي الحرب النازيين. بالإضافة إلى حماية ايخمان وجلوبكى حاولت وكالة الاستخبارات المركزية أيضا حماية راينهارد جيهلن، الذي جند المئات من الجواسيس النازيين السابقين لوكالة المخابرات المركزية. ربما سمح المزيد من التركيز على الاتحاد السوفياتي والموقف المتخاذل تجاه مجرمي الحرب النازيين حتى لايخمان بأن يكون عضوا في النادي الأمريكي الخاص للغولف والتنقل بحرية دون اكتشافه.

aksel
04-16-2010, 07:12 PM
الاعتقال
أثناء فترة الخمسينيات كرس العديد من اليهود وغيرهم من ضحايا المحرقة أنفسهم لايجاد ايخمان وغيرهم من النازيين سيئوا السمعة. وكان من بينهم صائد النازيين اليهود سيمون فيزنتال. في عام 1954، تلقى ويزنتال بطاقة بريدية من المنتسبين الذين يعيشون في بوينس أيرس، تفيد بأن ايخمان في الأرجنتين. جزء من الرسالة هو :

("كنت أرى صورة أيخمان في كل خنزير متسخ "وهو يعيش بالقرب من بوينس آيرس، ويعمل في شركة المياه".)
مع هذا وغيرها من المعلومات التي جمعتها ويزنتال، كانت لدى إسرائيل الدلائل الصلبة حول مكان وجود ايخمان. ومع ذلك أعلن إيسار هرئيل، رئيس جهاز المخابرات الإسرائيلية الموساد، في وقت لاحق في مخطوطة غير منشورة ان فيزنتال "' لم يكن له دور على الإطلاق 'في القبض على ايخمان ولكن في الواقع قد عرض العملية بأكملها للخطر واحبط خطط لاعتقال الطبيب أوشفيتز جوزيف منغلي. [20]

كان ل لوثار هيرمان أيضا دور فعال في الكشف عن هوية ايخمان. هو عامل من أصل يهودي فر من ألمانيا إلى الأرجنتين بعد احتجازه في معسكر الاعتقال داخاو، حيث خدم ايخمان كمسؤول. كان هيرمان قد استقر في بوينس ايرس مع عائلته في الخمسينات. أصبحت ابنته سيلفيا على على علاقة بعائلة ايخمان وعلاقة عاطفية مع كلاوس، ابنه البكر. كلاوس كان يتبجح بملاحظات حول حياة والده والمسؤولية المباشرة عن النازية والمحرقة. عرف هيرمان الحقيقة في العام 1957 بعد قراءة تقرير نشرته احدى الصحف حول مجرمي الحرب الألمان، كان ايخمان واحد منهم.

بعد فترة وجيزة، ارسل سيلفيا إلى منزل ايخمان في بعثة لتقصي الحقائق. التقت بالباب بايخمان نفسه. وسألت عن كلاوس، وبعد أن علم أنه لم يكن بالمنزل، تساءلت عما إذا كانت تتحدث إلى والده. وأكد ايخمان هذه الحقيقة. سرعان ما بدأت مراسلات هيرمان مع فريتز باور، المدعي العام الرئيسي للدولة الألمانية الغربية من ولاية هيس، وقدم تفاصيل حول ايخمان وحياته. اتصل بمسؤولون إسرائيليون الذين عملوا بشكل وثيق مع هيرمان على مدى السنوات القليلة المقبلة لمعرفة المزيد عن ايخمان ولوضع خطة لإلقاء القبض عليه.

في عام 1959، أبلغت الموساد أن ايخمان في بوينس آيرس تحت اسم ريكاردو كليمنت (كليمان) وبدأت محاولة لتحديد مكان وجوده بالضبط.[21] من خلال مراقبة لا هوادة فيها، خلص إلى أن كليمنت ريكاردو، في الواقع هو ادولف ايخمان. الحكومة الإسرائيلية وافقت بعد ذلك على عملية لاعتقال ايخمان وإحضاره إلى القدس للمحاكمة باعتباره مجرم حرب. واصل عملاء الموساد مراقبة ايخمان خلال الأشهر الأولى من عام 1960 حتى شعرت أن الوضع آمن للقبض عليه، حتى انها شاهدته يقدم الزهور لزوجته في الذكرى السنوية ال25 للزفاف يوم 21 مارس اذار.

اعتقل ايخمان من قبل فريق من الموساد ووكلاء الشاباك في احدى ضواحي بوينس ايرس في 11 مايو، 1960، كجزء من عملية سرية. عملاء الموساد وصلوا إلى بوينس آيرس في نيسان / أبريل 1960 بعد تأكيد هوية ايخمان. روقب ايخمان لفترة طويلة من الزمن، وقام فريق من عملاء الموساد بانتظاره لدى وصوله إلى منزله من عمله في مصنع مرسيدس بنز. انتظر واحد أمام بيته في انتظار وصول الحافلة، في حين اثنين من عملاء تظاهروا بأنهم يصلحون سيارة. والرابع الغير مؤكد ركب الحافلة للتأكد من انه سيغادر. ترجل ايخمان من الحافلة وبدأ في المشي لمسافة قصيرة إلى منزله، وسئل من قبل العميل قرب السيارة، تسفي أهاروني، عن سيجارة. عندما ادخل ايخمان يده إلى جيبه تم القبض عليه من قبل اثنين في السيارة. قاتل ايخمان ولكن عضومن فريق بيتر مالكين، وهو يهودي بولندي حاصل على الحزام الأسود في الكاراتيه ،قام بضرب ايخمان الذي فقد وعيه بضربة على مؤخرة عنقه ووضع في سيارة واقتاد إلى منزل آمن.

هناك تم إجراء الاستجواب التمهيدي، وثبت أن كليمنت (كليمنت) كان بلا شك ايخمان النازي.أبقاه الوكلاء في المنزل الآمن حتى يمكنهم اخذه لإسرائيل دون أن يتم اكتشافهم من قبل السلطات الأرجنتينية ؛ ثم تم تهريبه خارج الأرجنتين على متن طائرة لشركة العال بريستول بريتانيا في رحلة جوية تجارية من الأرجنتين إلى اسبانيا ثم إلى إسرائيل يوم 21 مايو 1960، مخدرا وومتنكر، مثل الوكلاء، باعتباره فرد من وفد من أعضاء النقابة اليهودية.

كانت هناك خطة احتياطية في حالة إذا لم تسر هذه كما كان مقررا. إذا حدث وتدخلت الشرطة كان أحد الوكلاء سيربط نفسه بايخمان ويقدم تفسيرات وافية. نفت لبعض الوقت الحكومة الإسرائيلية تورطها في اختطاف أيخمان، مدعيه أنه قد قبض عليه من قبل المتطوعين اليهود الذين قاموا بشغف بتسليمه إلى السلطات الحكومية الإسرائيلية. تلت مفاوضات بين رئيس الوزراء دافيد بن غوريون والرئيس الأرجنتيني ارتورو فرونديزى، حيث ان الاختطاف استقبلته قطاعات اليمين المتطرف مع موجة عنيفة من معاداة السامية، التي قامت في الشوارع من قبل حركة تاكوارا الوطني، بما في ذلك الاعتداءات والتعذيب والتفجيرات.

ثم اعلن بن غوريون عن اختطاف أيخمان في الكنيست -- البرلمان في إسرائيل—في 23 مايو، واستقبل بحفاوة بالغة. رئيس الموساد في ذلك الوقت كان إيسار هرئيل المنفذ للعملية، وكتب كتابا عن اختطاف أيخمان بعنوان البيت على شارع غاريبالدي. الكتاب تحول إلى فيلم يحمل نفس الاسم. بعد بضع سنوات، كتب بيتر مالكين، العضوا في فريق الاختطاف كتاب أيخمان في يدي، والذي يكشف بعض من طبيعة ايخمان ودوافعة، ولكن صحته قد تعرضت لهجوم. [بحاجة لمصدر]

جوزيف منغلي
إيسار هرئيل هو الرئيس التنفيذي للخدمات السرية لإسرائيل (1952-1963)، الذي رأس عملية القبض الناجحة لايخمان في بوينس آيرس في عام 1960 وشعر بأنه كاد ان يعتقل جوزيف منغلي أيضا. يدعي أنه أبلغ مساعد الطيار الذي نقل ايخمان في ذلك الوقت : "ولو كان من الممكن أن تبدأ هذه العملية قبل عدة أسابيع ربما كان منغلي أيضا على متن هذه الطائرة." كان آخر مكان معروف للطبيب "القاتل" في الأرجنتين، قد تغيير قبل اسبوعين فقط.

النزاع الدولي حول الاعتقال
في يونيو / حزيران 1960 طلبت الأرجنتين، بعد فشل مفاوضات سرية مع إسرائيل، عقد اجتماع عاجل لمجلس الأمن بالأمم المتحدة، احتجاجا على ما اعتبرته الأرجنتين "انتهاكا للحقوق السيادية لجمهورية الأرجنتين".[25] في المناقشات التي تلت ذلك، احتجت ممثلة إسرائيل غولدا مائير وقالت بان الحادث لا يعدو كونه "انتهاكا معزول لقانون الأرجنتين" حيث لم يتم الخطف من وكلاء إسرائيل ولكن الأفراد العاديين. في نهاية المطاف كان قرار مجلس الأمن يطالب إسرائيل "بدفع تعويضات مناسبة"، بينما اضاف القرار بأن "ايخمان ينبغي أن يقدم إلى العدالة بسبب الجرائم التي اتهم بها" وان "هذا القرار يجب ألا يفسر بأي حال من الأحوال عن التغاضي عن الجرائم البشعة التي تم اتهام ايخمان بها.

بعد إجراء المزيد من المفاوضات، في 3 آب، وافقت إسرائيل والأرجنتين على انهاء نزاعهم في بيان مشترك يفيد ان "حكومات كل من إسرائيل وجمهورية الأرجنتين، ترغب في إعمال قرار مجلس الأمن في 23 يونيو، 1960، والذي أعرب عن الأمل في أن علاقات الصداقة التقليدية بين البلدين سوف تظل متقدمة، وقد قررت بهذا الصدد أغلاق الحادثة التي نجمت عن الإجراءات التي اتخذتها إسرائيل والتي تنتهك حقوق المواطنين الأساسيه للدولة في الأرجنتين.

في المحاكمة الاحقة والاستئناف، تجنبت المحاكم الإسرائيلية قضية مشروعية اختطاف أيخمان، اعتمادا على ان السوابق القانونية لظروف اعتقاله لا تؤثر على شرعية محاكمته. قررت المحكمة الإسرائيلية أيضا أنه بسبب " تغاضى الأرجنتين عن انتهاك سيادة بلدها وتنازلها عن ادعاءاتها، بما في ذلك من أجل عودة المستأنف، لذا فقد جرى علاج أي انتهاك للقانون الدولي الذي قد يكون له صله بهذا الحادث ".

المحاكمة
بدأت محاكمة ايخمان أمام محكمة إسرائيلية في القدس يوم 11 أبريل، 1961. وجهت اليه 15 تهمة جنائية، بما في ذلك جرائم ضد الإنسانية وجرائم ضد الشعب اليهودي والانتماء إلى منظمة محظورة. وفقا للإجراءات الإسرائيلية الإجرامية، ترأس المحاكمة ثلاث قضاة : يعقوب بروير، بنيامين هاليفي واسحق رافيه. كان كبير ممثلي الادعاء جدعون هاوزنر، المدعي العام الإسرائيلي. جلس القضاة الثلاث على منصة عالية. عقدت المحاكمة في بيت حام -- المعروف في الوقت الحاضر بمركز جيرار بيهار وهى قاعة جديدة في وسط المدينة داخل القدس. جلس ايخمان داخل كشك زجاجي مضاد للرصاص لحمايته من عائلات الضحايا. هذه الصورة تم تجسيدها في الرواية والمسرحية والفيلم، تحت اسم الرجل في الكشك الزجاجي، على الرغم من أن قصة الدراما ليس لها اي علاقة بالأحداث الفعلية لمحاكمة ايخمان.

كان الأساس القانوني للتهم الموجهة ايخمان عام 1950 هي "قانون النازي والمتعاونين (العقوبة) ".

تسببت المحاكمة في جدل دولي ضخم، وكذلك في ضجة دولية. الحكومة الإسرائيلية سمحت لبرامج الأخبار في جميع أنحاء العالم ببث المحاكمة على الهواء مع القليل من القيود. بدأت المحاكمة بالشهود المختلفين، بما في ذلك العديد من الناجين من المحرقة النازية، الذين شهدوا ضد أيخمان ودوره في نقل الضحايا إلى معسكرات الإبادة. أحد الشهود الرئيسيين للادعاء كان قاض أمريكي يدعى مايكل موسمانو، الذي كان ضابط البحرية الأمريكية في عام 1945 الذي استجوب المتهمون في محاكمات نورمبرج. قال في شهادته أن الراحل هيرمان غورينغ "جعل الأمر واضح جدا بأن أيخمان كان الرجل المسئول عن الترتيب المحدد والبلد المعنية التي سيتم فيها قتل اليهود".

عندما استراح الادعاء، بدأ محامو الدفاع لايخمان، وهم روبرت سيرفاتيوس وديتر ويشتنبروخ، حيث دافعوا من خلال شرح أسبابهم لعدم استجواب أي من شهود الادعاء. ايخمان، تحدث دفاعا عن نفسه، وقال انه لا يعترض على وقائع ما حدث أثناء المحرقة. طوال المحاكمة، اصر ايخمان على انه لم يكن سوى "منفذ للأوامر" وهو نفس الدفاع في نورمبرغ المستخدم من قبل بعض مجرمي الحرب النازيين خلال 1945-1946 محاكمات نورمبرغ. انه اعلن صراحة انه تنازل عن ضميره من أجل متابعة Führerprinzip. ادعى ايخمان أنه كان مجرد ناقل لا يتمتع بالسلطة إلا القليل جدا منها. قال في شهادته : "أنا لم افعل شيئا، كبيرا كان أو صغيرا، من دون الحصول على تفويض صريح من الزعيم النازي ادولف هتلر أو أي من رؤسائي".

خلال الاستجواب، سأل المدعي العام هاوزنر ايخمان إذا كان يعتبر نفسه مذنبا في جريمة قتل الملايين من اليهود. اجاب ايخمان : "ليس من الناحية القانونية، ولكن بالمعنى الإنسانى... نعم، لأنني مذنبا بتهمة بترحيلهم". عندما عرض هاوزنر دليل مقتبس من ايخمان في عام 1945 صرح فيه : "سوف أقفز في قبري من السعادة لأن الشعور بأنني سبب في قتل خمسة ملايين من البشر وضميري سيكون مرتاح حيث هذا بالنسبة لي مصدر ارتياح استثنائي". تصدي ايخمان للتصريح قائلا انه كان يشير فقط إلى "أعداء الرايخ".

شهود الدفاع، وجميعهم من النازيين السابقين رفيعى المستوى، قد وعدوا ب الحصانة وتم ضمان الأمن لهم في ديارهم الألمانية والنمساوية للادلاء بشهادتهم في القدس. كل منهم رفض السفر إلى إسرائيل، لكنهم أرسلوا شهادات مكتوبة إلى المحكمة. لا شيء من الكتابات يؤيد دفاع آيخمان حول "تنفيذا لأوامر". واحد كان من الكتابات من اوتو فينكلمان ،وهو ضابط كبير سابق في الشرطة اس اس في بودابست عام 1944. ذكر في مذكرته أن "(أيخمان) كان له طابع ثانوي، وهو ما يعني أنه يستخدم سلطته بتهور، ودون قيود أخلاقية. ومن المؤكد انه تجاوز صلاحياته إذا كان يعتقد انه كان يتصرف وفقا لروح القائد [أدولف هتلر] ". فرانز سيكس وهو عضو سابق في قوات الأمن الخاصة في جهاز المخابرات الألمانية، قال في شهادته أن أيخمان كان مؤمنا بالاشتراكية القومية المطلقة، وسيعمل على التصرفات الأكثر تطرفا لعقيدة الحزب، والتي كان ايخمان أكبر قوة فيها مقارنتا برؤساء الإدارات الأخرى.

بعد 14 أسبوعا من سماع الشهادات وأكثر من 1،500 من الوثائق، و 100 من شهود الادعاء (90 منهم من الناجين من معسكرات الاعتقال النازية) وعشرات من كتابات الدفاع التي جائت في الحقائب الدبلوماسية ل16 بلدا مختلفا، انتهت محاكمة ايخمان يوم 14 اغسطس. وهنا بدأت مداولات القضاة في عزلة. في 11 ديسمبر، أعلن القضاة الثلاث حكمهم : ادين ايخمان بكل التهم الموجهة إليه. قال ايخمان للمحكمة انه يتوقع عقوبة الإعدام.[30] في 15 ديسمبر، قررت المحكمة فرض عقوبة الاعدام. استأنف ايخمان الحكم، معتمدا على الحجج القانونية حول اختصاص إسرائيل ومشروعية القوانين التي وجهت إليه تهمة. كما أنه ادعى أنه كان يحميها مبدأ "اعمال الدولة" وكرر دفاع "تنفيذا لأوامر".

يوم 29 مايو 1962 رفضت المحكمة العليا في إسرائيل، بوصفها محكمة الاستئناف الجنائية، الاستئناف وأيدت حكم المحكمة المحلية في جميع التهم الموجهة إليه. رفض استئنافه مرة أخرى مدعيا أنه لم يكن سوى "ينفذ لأوامر"، وذكرت المحكمة أن "أيخمان لم يتلق أي أوامر عليا على الإطلاق. كان رئيس نفسه وأعطى الأوامر في جميع المسائل التي تهم الشؤون اليهودية... ما يسمى الحل النهائي لن يحل محل أشكال الجهنمية من سلخ الجلد والتعذيب لملايين من اليهود وحماسة المتعصبين للمستأنف ورفاقه الذين لا يروي الدم ظمأهم ". يوم 31 مايو، رفض الرئيس الإسرائيلي يتسحاق بن تسفي طلب ايخمان في الالتماس بالرحمة. أرسل عدد كبير من الأشخاص البارزين طلبات بالرأفة.

aksel
04-16-2010, 07:16 PM
كلمته الشهيره
في أخر أيام محاكمات آيخمان حيث وقف وأنتصب في وقفة عسكرية وأدا التحية النازية (رفع اليد إلى الأمام) وقال أمام عدسات الكاميرات:

" أردت أعتناق اليهودية ليس حباً فيها ,, ولا حباً في إسرائيل ,, إنما أدرت بذلك أن أهتف لنفسي أن كلباً يهودياً قد أعدم ليدرك من سبقوه من الكلاب ,,, وأنه لكم يسعدني قبل أن أموت ,, أن أوجه رسالة أعتذار إلى الإسرائييلين ,, تحمل كل ندمي وحرقتي.. وأنا أقول لهم أن أشد مايحز في نفسي أنني ساعدتكم على النجاة من أفران هتلر ,, لقد كنت أكثر إنسانية معكم ,, بينما كنتم أكثر خبثاً وقذارة أيها الكلاب ,, إن أرض فلسطين ليست إرثكم ولا أرضكم ,, فما أنتم إلا عصابة من الإرهابيين والقتلة ومصاصي دماء الشعوب ,, ما كان لكم إلا الحرق في أفران هتلر لتنجو الأرض من خبثكم وفسقكم ويهنأ الكون بعيداً عن رذائلكم ,, فذات يوم سيأتيكم هتلر عربي يجتث وجودكم إجتثاثاً ,, ويحرق عقولكم وأبدانكم بأفران النفط.. أيها الكلاب … يؤلمني أن أشبهكم بالكلاب ,, فالكلاب تعرف الوفاء الذي لاتعرفونه. لكن نجاسة الكلاب وحيوانيتها من ذات سلوككم ,,اهنؤوا ماشئتم بإجرامكم في فلسطين ,, حتى تجيء اللحظة التي تولون فيها الأدبار.. وتعلو صراخاتكم تشق العنان.. فتذوقوا مذلة النهاية التي لا تتصوروا أنها بانتظاركم وعندها ستكون الكلاب الضالة أفضل مصيراً منكم " >>>>>>>>>>> سأقتدي بكلامك وسأكون هتلر العربي بإذن الله
التنفيذ
أعدم ايخمان قبل منتصف الليل ببضع دقائق ليوم 31 مايو، 1962، في سجن الرملة بإسرائيل. هذا هو التنفيذ المدني الوحيد الذي نفذ في إسرائيل، والتي لديها سياسة عامة بعدم استخدام عقوبة الإعدام. زعم أن ايخمان رفض الوجبة الأخيرة، وفضل بدلا منها زجاجة من الكرمل، النبيذ الاحمر الجاف الإسرائيلي. وقد شرب ما يقرب من نصف الزجاجة. كما أنه رفض ارتداء القلنسوة السوداء التقليدية للاعدام.

وفقا للروايات الرسمية، كان هناك اثنين سيقومون بالتنفيذ وجذب الزراع في وقت واحد، حتى لا يعرف على وجه اليقين من المتسبب الأساسي في وفاه ايخمان.

هناك بعض الخلاف حول آخر كلام لايخمان. أحد المقولات انه قال "تعيش ألمانيا. تعيش النمسا. تعيش الأرجنتين. هذه هي الدول التي ارتبطت بها وأنا لن انساها. اضطررت إلى الانصياع لقواعد الحرب وعلم بلادي. أنا مستعد. ومع ذلك، وفقا لديفيد Cesarani، مؤرخ بارز للمحرقة وأستاذ باحث في التاريخ من رويال هولواي، جامعة لندن، وكان ترتيب البلدان مقلوب (النمسا والأرجنتين)، وتحدث أيضا عن زوجته، والأهل والأصدقاء، وكذلك عن ايمانه بالله. أي ذكر لطاعة وقواعد الحرب أو العلم محذوفا في رواية سيرسيرانى التي نقلت على النحو التالي :

بعد وقت قصير من التنفيذ، تم احراق جثمان ايخمان في الفرن المصمم خصيصا لذلك. الفرن كان حارا جدا حتى انه لم يجرؤ أحد على الاقتراب منه، ولكن استخدمت محفة على مسارات لوضع الجسم فيها وفي صباح اليوم التالي، يوم 1 حزيران / يونيو نثر رماده في البحر فوق البحر الأبيض المتوسط، في المياه الدولية. هذا حتى لا يمكن أن يكون هناك أى نصب تذكاري في المستقبل، ولا أمة بمثابة مثواه الأخير.

التحليل
منذ وفاة ايخمان والمؤرخين يتكهنون ببعض الأسئلة عن حياته. السؤال الحاسم هو كيف كان ايخمان المسؤول عن تنفيذ المحرقة. يجادل البعض بأن ايخمان يعرف بالضبط ما كان يقوم به، بينما ذكر آخرون أن الحكم كان غير عادل، وأنه كان يقوم به فقط من حيث واجبه كمسؤول. نجل ايخمان، ريكاردو، أدان تصرفات والده، وقال إنه لا يحمل أي مشاعر استياء تجاه إسرائيل لتنفيذ حكم الاعدام على والده.[36] ايخمان نفسه انضم إلى قوات الأمن الخاصة لأنه لا يوافق أو يوافق على قوانينها وروحها، ولكن لانه كان يحتاج إلى بناء حياة مهنية.

وجاء التحليل الثالث من السياسية حنة أرندت، وهى يهودية من الذين فروا من ألمانيا قبل وصول هتلر إلى السلطة، والتي قدمت تقريرا عن محاكمة ايخمان لمجلة نيويوركر. في أيخمان في القدس، الكتاب الذي يشكله هذا التقرير، خلصت أرندت إلى ان بعيدا عن الرغبة في تحسين وضعه الوظيفي أيخمان لم يظهر أي أثر لشخصية معادية السامية أو أي ضرر نفسي لشخصيته. انها وصفته بأنه تجسيد لابتذال "الشر"، كما بدا في محاكمته أنه شخصية عادية ولم يظهر أى شعور بالذنب أو الكراهية. اقترحت أن معظم هذه الصفات تنفى الفكرة القائلة بأن المجرمين النازيين كانوا من الذين يعانون من سيكوباتي ومختلفون عن الناس العاديين.

ستانلي ميلجرام فسر نظرية أرندت بقوله انه حتى أكثر الناس العاديين يمكنهم ارتكاب جرائم رهيبة إذا وضعوا في حالات معينة وتم إعطاءهم حوافز معينة. كتب يقول : " يجب أن نخلص إلى أن مفهوم أرندت لتفاهة الشر أقرب إلى الحقيقة مما يمكن لأحد أن يجرؤ على تخيله." [38] ومع ذلك، لم تشير أرندت إلى أن أيخمان كان الطبيعي أو أن أي شخص يتم وضعه في موقفه قد يفعل ما فعل. وفقا لحسابها، قد تخلى ايخمان عن رغبته في اتخاذ الخيارات الأخلاقية، وبالتالي الحكم الذاتي. ادعى ايخمان انه كان فقط يتبع الأوامر، وأنه بالتالي احترام الواجبات بوصفه موظف "". ردت أرندت على هذا القول بانه تخلى عن الشروط الأساسية للأخلاق، والاستقلالية والقدرة على مسألة الأوامر (انظر Führerprinzip).

في كتاب أن تصبح ايخمان، ادعى ديفيد سيسرانى ان ايخمان كان في الواقع شديد المعاداة للسامية، وأن هذه المشاعر كانت المحفز الهام لأفعاله في الإبادة الجماعية.[40]

وهناك جانب كبير من الحيرة حول وظيفة آيخمان في اس اس التي لا تزال دون جواب : لماذا لم يتم أبدا ترقيته إلى رتبة قوات الأمن الخاصة العقيد الكامل، المعروف باسم Standartenführer؟ مع سجل ايخمان المزعوم والمسؤوليات، وكان يجب أن يكون المرشح الرئيسى للترقية. ولكن بعد عام 1941 سجل اس اس لا يحتوي على أي دليل على أنه كان يعتبر من المرشحين للترقية.

جوائز وأوسمة
صليب الاستحقاق الدرجة الأولى مع السيوف
صليب الاستحقاق الدرجة الثانية مع السيوف

aksel
04-18-2010, 03:04 PM
45-شوشناق

نسبه
يرجع نسبه إلى قبائل المشواش الليبية، حيث اطلق هذا الاسم المشواش من الفراعنة وهو اسم معناه الامازيغ، أو البربر الذين ينتشرون في الجزائر المغرب تونس ليبيا وهو ابن نمروت من تنتس بح.وكان ملك في قبيلته واشتهر بالعداله واخذ الحق للمستضعفين وأتى اليه مجموع من المصريين في ذلك وقت يشتكوا من معاملة الفرعون الحاكم والظلم الذى يمارسه عليهم من فرض الضرائب واعد شوشناق جيشا جرار غزى به فراعنة مصر وقهر ضلمهم وستولى على حكم مصر بسهولة تامة استطاع شوشناق أن يتولي الحكم في مصر وبالتالى أسس الأسرة مصرية ثانية وعشرون في عام 950 ق.م التي حكمت قرابة قرنين من الزمان. أما الإغريق فسموه سوساكوس.

خلال حكم العائلة الحادية والعشرون الذي دام مائة وثلاثين عاما تقريبا عصفت خلالها الأحداث بمصر من الداخل والخارج وعم الفساد بالدولة أنهكت الضرائب كاهل الشعب مما أدى إلى تفكك البلاد ولم يجد الفرعون بداً من محاولة حل المشاكل سلميا وأطر من خلالها إلى مهادنة مع إسرائيل

بالنسبة لعمر الاسرة التي اسسها شوشناق فقد خص مانِتون الأسرة الثانية والعشرين بمئة وعشرين عاما فقط، ولكن التسلسل الزمني المقبول حاليا يجعل المدة تزيد على قرنين كاملين، من 950 ق.م إلى 730 ق.م.

أعماله
بوابة شوشناق أول عمل قام به بعد احتلاله مصر هو تعيين ابنه أوبوت كاهنا أعظم في طيبة ليضمن السيطرة على هذا المركز الهام، وبعد ذلك بدأ بتنفيذ برنامج عمراني واسع ماتزال آثاره الخالدة حتى هذا اليوم، منها بوابة ضخمة تعرف الآن باسم بوابة شوشناق وكانت تدعى في عصره ببوابة النصر وهي جزء من امتداد الجدار الجنوبي لبهو الأعمدة الشهير وقد سجل على هذه البوابة كعادة الملوك المصريين أخبار انتصاراته في فلسطين وتاريخ كهنة آمون من أبناء أسرته.

وعلى جدار معبد الكرنك سجل شوشناق انتصاراته الساحقة على إسرائيل في فلسطين، وقد حفرت هذه الرسوم على الحائط الجنوبي من الخارج.وبهذه الفتوحات والغزوات يكون شوشناق قد وحد منطقة مصر والسودان وليبيا والشام في مملكة واحدة لأول مرة، ونقوشه تصور مأقدمته هذه الممالك من جزية بالتفصيل وبتحديد حسابي دقيق مما يؤكد أنها لم تكن مجرد دعايات سياسية طارئة كما يتضح أن شوشناق لم يضم الشام كلها فحسب وضم السودان إضافة إلى انه من المغرب العربي وهو مهد الامازيغ.

بالنسبة لعمر الأسرة التي أسسها شوشناق فقد خص مانِتون الأسرة الثانية والعشرين بمئة وعشرين عاما فقط، ولكن التسلسل الزمني المقبول حاليا يجعل المدة تزيد على قرنين كاملين، من 950 ق.م إلى 730 ق.م.

غزو مصر
كان الفرعون بسوسنس الثاني فرعونا طاغيا وكان شوشناق حاكما من الامازيغ في تلك الفترة وقائدا قويا وخبيرا في العلوم العسكرية التي تلقاها في مدارس اثينا ونقلها إلى ليبيا أرسل شوشناق برسالة إلى بسوسنس ينصحه فيها بمعاملة شعبه معاملة حسنة لأنه يعلم حجم الظلم الذي يلاقيه شعب مصر المجاور لليبيا أرسل الرسالة وهدده بالإمتتثال للأوامر وإلا سيضم مصر تحت حكم الامازيغ ولكن الفرعون رفض الامتتثال للأوامر فهاجم شوشناق مصر وتولى حكمها.

حيث كان الامازيغ في تلك الفترة دولة تهتم بالعلوم التي تحصلت عليها من الإغريق وتطورت العلوم عند الامازيغ ودرس شوشناق العلوم العسكرية والإدارة والتخطيط وفي الوقت الذي ازدهر فيه الامازيغ وأصبحت قوة عظمى سياسيا وعسكريا تولى شوشناق قيادةالامازيغ حيث كانت علوم أفلاطون والمدينة الفاضلة مزدهرة في تلك الفترة من الزمن وتدرس في المدارس الامازيغية وبفضل ما توصل إليهالامازيغ من نظام وقوة عسكرية تولى شوشناق القيادة في ليبيا وأرسل مجموعة بسيطة من العسكر برسالة إلى فرعون مصر في تلك الفترة يفاوضونه لكي يننضم تحت حكم الامازيغ ورفض الفرعون ذلك العرض وقتل المرسلين وعندما وصلت الاخبار إلى القائد شوشناق أعد العدة لغزو مصر والنيل وشكل فرقة عسكرية مكونة من مزيج من قبائل المشواش وقبائل الكتامة والزناتة وصنهاجة الذين هم من بني جلدته في الجزائر وتونس المغرب والتحنو بقيادة وعلى راسهم قادة من قبيلة الليبيو لما تمتاز به هذه القبيلة من حنكة عسكرية وفطنة ودراية بالعلوم العسكرية وهاجم مصر ولم يهاجمهم بغته ولكن أرسل إليهم لكي يجهزو انفسهم بكل ما يستطيعون.. فإنه سيحتل مصر وبالفعل بفضل الاسلحة التي كانت سابقة ومتطورة عن أسلحة الفراعنة تمكنت الفرقة العسكرية الامازيغية من هزيمة الجيش المصري ودك حصونهم والاستيلاء على عرش مصر وهكذا استولى الحاكم الامازيغي شوشناق على هذه المنطقة من العالم في أول غزواته وأصبح شوشناق فرعونا على مصر.

ثم أعد العدة من قبائل الليبو وتحرك باتجاه الشرق لعلمه انه لن احتلفلسطين (إسرائيل) ولم تجرؤ أي قوة في ذلك الزمان على وقف زحف القائد الامازيغي ثم زحف إلى بابل واحتل بابل واسيا وصولى إلى إسبانيا وعاد إلى المغرب العربي وهو اصله ومهده واهتم بالبناء العمراني واسس مدارس للعلوم العسكرية وصناعات الاسلحة

غزو فلسطين ورد ذكره في التوراة (ملوك أول 14/25ـ 28). كان حاكماً قوياً رفع من شأن الامازيغ كان يريد بسط نفوذ الامازيغ على غرب آسيا، فسيطر على لبنان وفلسطين. كان يربعام من قبيلة إفرايم يرى أنه أحق بالمملكة من النبي سليمان فثار على سليمان بعد أن منحه شوشناق الحماية، وذلك على الرغم من العلاقة الطيبة التي كانت تربط شوشناق بسليمان، وبعد موت سليمان استطاع يربعام أن يتولى قيادة عشرة قبائل عبرانية ويستقل بها وسماها المملكة الشمالية. وفي عام 926 ق.م وبعد موت سليمان بخمسة سنوات قام شوشناق ملك المملكة الجنوبية، بمهاجمة رحبعام بن سليمان ونهب كنوز الهيكل، وقد دمر القدس وسبا أهلها وأخذ كنوز بيت الرب يهوذا وبيت الملك وآلاف الأتراس الذهبية المصنوعة في عهد الملك سليمان كما قام بحملات خاطفة دمر فيها عشرات المدن اليهودية والمستعمرات التي في سهل يزرل وشرقى وادى الاردن كما يبدو أنه هاجم المملكة الشمالية أيضاً، وتدل النقوش التي على معبد الكرنك أن شوشناق هاجم كل فلسطين فأخضع فيها مائة وستة وخمسين مدينة، وقد دونت أخبار هذه الحملة على جدران معبد الكرنك. لكن مازلنا لا نستطيع الجزم بجميع التفاصيل المستمدة من التوراة نظرا للتغييرات الكثيرة التي طرات عليها.بينما تذكر التوراة هذه الأحداث بقدر كبير من التفصيل، فإننا لا نجد توكيدا لها على الجانب المصري، كما أن المشكلات في التسلسل الزمني التاريخي، بالرغم من أنها محدودة بمناطق زمنية ضيقة، تجعل من العسير تحديد معاصرة ملك معين لحدث معين. بالإضافة إلى أنه لا يمكن إيجاد اسم تَهْپِنيس' في الكتابات الهيروغليفية. بعد برهة طرأ حدث آخر متزامن؛ إذ تروي التوراة (الملوك الأول، 14:25) "و في السنة الخامسة للملك رحبعام صعد شوشناق ملك الامازيغ ومصر إلى أورشليم 26 وأخذ خزائن بيت الرب وخزائن بيت الملك وأخذ كل شيء وأخذ جميع أتراس الذهب التي عملها سليمان 27 فعمل الملك رحبعام عوضا عنها أتراس نحاس وسلمها ليد رؤساء السعاة الحافظين باب بيت الملك 28"، ويبدو أن خراب المدينة المقدسة لم يكن أهم من فقد دروع سليمان الذهبية، التي كان عليهم استبدالها بأخرى نحاسية. ولكن من ضمن الأسماء الباقية المصاحبة للجدارية على بوابة پِرْپَاسْتِت لا يوجد ذكر لا لأورشليم ولا لتل الجزري. هذه الأسماء عادة ما تُقدم بالشكل الذي اعتدناه من لوحات فتوحات تحوت?مس الثالث؛ لصيقة في أجساد الأسرى الأجانب الذين يسوقهم الملك أمام أبيه أمون?رَع، ولكن هذا التعداد مخيب للآمال، فمن ضمن أسماء أكثر من 150 مكانا، لا يمكن التعرف سوى على قلة قليلة تقع كلها في التلال على تخوم السامرة من دون أن تصل إلى قلب مملكة إسرائيل، كما لا يوجد أي تلميح إلى أنهم مسوا يهوذا على الإطلاق، ولكن يوجد ذكر لغارة على منطقة إدومية. وحتى الاعتقاد السائد بأن نصا معينا كان يمكن أن يقرأ حقول إبراهيم أصبح اليوم مرفوضا. ولكن اكتشاف شقفة في مَجِدُّو تحمل اسم شوشناق لا يدع مجالا للشك بأن حملته على المنطقة حدثت فعلا، ولكنها تترك مجالا للتكهن بإذا ما كان الهدف منها هو استعادة أمجاد امازيغية قديمة، أم لمساندة يربعام، أم أنها كانت مجرد غارة نهب

لا زالت إلى الآن الشعوب في المغرب العربي، خصوصا ليبيا، الجزائر، تونس، المغرب يحتفلون با اليوم 12 جانفي ويدعى يناير وهو تاريخ احتلال الامازيغ لمصر

aksel
04-18-2010, 03:07 PM
46-الكاهنة
http://i88.servimg.com/u/f88/13/78/13/56/kahena10.jpg

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/3/3b/Mascula_mai_2009_081.jpg/450px-Mascula_mai_2009_081.jpg

الكاهنة هو لقب لرئيسة قبيلة بربرية واسمها هو تهيا أوضَمْيَا أو دَامِيَة، الملقبة بلقب الكاهنة من قبل العرب لانها كانت حكيمة.

نسبها
هي بنت تابتا ابن نكان بن باورا بن مس كسري بن أفرد بن اوسيلا بن جيراو.[1] هي من قبيلة جيراو' Girao ' المعروفة بالعربية جراوة من قبيلة الزينتيين الأمازيغية التي تنتشر من ليبيا إلى المغرب واسبانيا والبرتغال. وهي أول امرأة يفوض لها البربر امرهم بعد الامير "أكسل" الذي كان على المسيحية ثم اسلم وقتل عقبة اثر عدم احترامه له, ثم قتل اكسل على يد حسان بن النعمان بعد سنوات من الحروب ثم اختيرت النبيلة ديهيا كمسؤولة. هي ملكة من قبيلة جراوة في جبال أوراس في الجنوب الشرقي للجزائر، وهي فرع من قبيلة زناتة البربرية الكبيرة. قادت "دامية" القبائل البربرية وقامت بمهاجمة الجيش الإسلامي عام 688 م حين أغارت على جيش حسان بن النعمان الغساني واضطرته إلى الانسحاب إلى طرابلس.قامت بحرق القرى والحقول حتى يرحلوا وامرت بتدمير حصن باغاي عند جبال اوراس. ولكن أفعالها جعلت السكان يثأرون عليها وانفض أتباعها من حولها وانضموا تدريجيا إلى جيش الإسلام. وفي الجولة الثانية مع القوات الإسلامية، يقال إنها تنبأت بهزيمتها ومقتلها، وبالفعل نشبت المعركة في عام 695 م وهزمت دامية الكاهنة.

aksel
04-18-2010, 03:10 PM
47-أكسل

http://www.amazighworld.org/history/personalities/img/aksel2.jpg

كان كسيلة الأمازيغي(Aksel Le Berbère) زعيما لقبائل أوربة، ويقول مؤرخ الأمازيغ ابن خلدون: كانت البطون التي فيها الكثرة والغلب من الأمازيغ كلهم… لعهد الفتح أوربة وهوارة وصنهاجة من البرانس ونفوسة وزناتة ومطغرة ونفزاوة من البتر، وكان التقدم لعهد الفتح لأوربة بما كانوا أكثر عدداً وأشد بأساً وقوة. وهم من ولد أورب بن برنس، وهم بطون كثيرة… وكان أميرهم بين يدي الفتح سكرديد بن زوغي بن بارزت بن برزيات ولي عليهم مدة ثلاث وسبعين سنة، وأدرك الفتح الإسلامي ومات… وولي عليهم من بعده كسيلة بن لزم الأوربي، فكان أميراً على البرانس كلهم. ولما نزل أبو المهاجر تلمسان سنه خمس وخمسين، كان كسيلة بن لزم مرتاداً بالمغرب الأقصى في جموعه من أوربة وغيرهم، فظفر به أبو المهاجر وعرض عليه الإسلام فأسلم، واستنقذه وأحسن إليه وصحبه .
انزاح كسيلة حليفا لأبي المهاجر لما رأى ما رآه من قوة المسلمين. لكن عودة عقبة مجددا لقيادة الجيوش المسلمة بإفريقيا ستخلق شكوكا لدى كسيلة بخصوص الهدف من فتح الشمال الأفريقي أهو نشر الإسلام بين السكان الأمازيغ أم هو تسلط وتجبر العرب للحصول على الثروات والاستبداد بالحكم.
في سنة 681 م، سجن عقبة بن نافع كسيلة الأمازيغي وعامله بإذلال ولم يحفظ له مكانة كما أوصى بذلك نبي الإسلام محمد عليه السلام. وفي ذلك يقول ابن خلدون: وكان عقبة في غزاته – للمغرب - يستهين كسيلة ويستخف به وهو في اعتقاله. وأمره يوماً بسلخ شاة بين يديه فدفعها إلى غلمانه، وأراده عقبة على أن يتولاها بنفسه، وانتهره، فقام إليها كسيلة مغضباً. وجعل كلما دس يده في الشاة يمسح بلحيته، والعرب يقولون: ما هذا يا أمازيغي؟ فيقول: هذا جيد للشعر، فيقول لهم شيخ منهم: إن الأمازيغي يتوعدكم. وبلغ ذلك أبا المهاجر فنهى عقبة عنه وقال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يستألف جبابرة العرب، وأنت تعمد إلى رجل جبار في قومه بدار عزة قريب عهد بالشرك فتفسد قلبه، وأشار عليه بأن يوثق منه وخوفه فتكه، فتهاون عقبة بقوله . ويؤكد المؤرخون أن أقصى حدود الإهانة التي فرضها عقبة بن نافع على كسيلة الأمازيغي هي ذبح الشياه للجنود العرب. ذلك أن ذبح الذبائح يعد أمرا مهينا لنبلاء الأمازيغ وزعمائهم، وقد كانوا يستعيضون عن ذلك بقتلها بالسيوف والرماح. لقد كان الجزارون يأمرون في القبائل قديما بتشكيل طبقة تعد من الخدم تسكن خارج الدواوير. ويسمى الخدم عند الطوارق بإيكلان ليس لأنهم عبيد استقدموا من الجنوب وأيضا لأنهم يحترفون الجزارة.
ويتابع ابن خلدون: فلما قفل – عقبة - عن غزاته وانتهى إلى طبنة صرف العساكر إلى القيروان أفواجاً ثقة بما دوخ من البلاد، وأذل من الأمازيغ حتى بقي في قليل من الناس. وسار إلى تهودة أوبادس لينزل بها الحامية. فلما نظر إليه الفرنجة طمعوا فيه وراسلوا كسيلة بن لزم ودلوه على الفرصة فيه فانتهزها، وراسل بني عمه ومن تبعهم من الأمازيغ، واتبعوا عقبة وأصحابه… حتى إذا غشوه بتهودة ترجل القوم وكسروا أجفان سيوفهم، ونزل الصبر واستلحم عقبة وأصحابه… ولم يفلت منهم أحد، وكانوا زهاء ثلاث مائة من كبار الصحابة والتابعين استشهدوا في مصرع واحد… .
كان حينها زهير بن قيس البلوي بالقيروان، وبلغه الخبر فخرج هارباً وارتحل بالمسلمين ونزل برقة وأقام بها ينتظر المدد من الخليفة. واجتمع إلى كسيلة جميع أهل المغرب من الأمازيغ والفرنجة، وزحف إلى القيروان فخرج العرب منها. وأقام أميراً على إفريقية خمس سنين. وكان زهير بن قيس مقيماً ببرقة مند مهلك عقبة فبعث إليه الخليفة الأموي عبد الملك بن مروان بالمدد وولاه حرب الأمازيغ والثأر بدم عقبة فزحف إليها في آلاف من العرب.
من جهته، جهز كسيلة حصانه، وحمل ترسه وسيفه، وأعد العدة صحبة جنده. وبعد أن جمع كسيلة البرانس وسائر الأمازيغ، ذهب لملاقاة أعدائه. لقد كان يردد دائما أن أرضه تنوء بحمل المتسلطين وترفض من يسلب رزق أبنائها ويمرغ كبرياءهم ويستحيي نساءهم. مضى كسيلة صوب الشرق؛ إلى ما وراء جبال الأوراس. التقى الجيشان بنواحي القيروان واشتد القتال بين الفريقين. ثم انهزم الأمازيغ سنة 686 من الميلاد وقتل كسيلة ومن لا يحصى من الأمازيغ، واتبعهم العرب إلى نهر ملوية بالمغرب الأقصى. وذل الأمازيغ ولجأوا إلى القلاع والحصون… واستقروا بمدينة وليلى بالمغرب وكانت ما بين موضع فاس ومكناسة بجانب جبل زرهون. ويقولون إن كسيلة قضى نحبه قرب قلعة "ممش" مع خيرة جنده وصفوة صحبه المقاومين لتسلط العرب المتخفي خلف ستار الدين.

aksel
04-20-2010, 09:16 AM
48-دور قوات المشاة الخفيفة فى الحروب الحديثة

استشهد الجنرال (بول غورمان) في كتابه: "سر الانتصارات في المستقبل" بكلمات على لسان الجنرال (جورج مارشال)، حيث يقول: "إن فرد المشاة يقطع مسافات شاسعة، ويغوص في الوحل، متسخ الثياب، لا يتناول وجبات كاملة، ويبذل مجهوداً كبيراً قبل المعركة، ولا يأخذ قسطاً من الراحة أو يتناول كمية كافية من الطعام، ويقاتل في مكان لم يشاهده من قبل، وربما يذهب إلى ذلك المكان في ظلام حالك، ولا يقوم مقاول مثل شركة ويتنغهاوس بتوصيل أجهزة اتصالاته على سفينة، وإنما هي أجهزة محمولة، ويتنقل بها من مكان لآخر آناء الليل وأطراف النهار، ويتعامل مع مدفعية لم يقع بصره عليها مطلقاً، وهي تتمركز بعيداً في الخطوط الخلفية، وترسل تقارير أهدافها بالاتصالات، لذا فإننا لم نكمل أبداً تدريب المشاة في يوم من الأيام. وقد اقتربنا من ذلك في هذه الحرب أكثر من أي حرب أخرى، ولكن واجهتنا عوائق كبيرة؛ فقد كان بالفروع الأخرى متطوعون، ولم يكن معنا أحد، وإنه لخطأ كبير أن يتخيل البعض أن تدريب المشاة أمر سهل، وإنما السهل هو تدريبها بصورة سيئة، وكانت المشاة سيئة التدريب في كافة الحروب التي خضناها، وقد بذلت جهوداً مضنية لتدريبهم بالطريقة الصحيحة لهذه الحرب.
رغم ما يقال عن أن مدفعية الميدان هي ملكة المعركة، فإن قوات المشاة قد أطلقت على نفسها ملكة المعركة منذ أمد بعيد، لذا فمن المنطقي النظر إلى المشاة على أنها قاعدة المناورة للعمليات في البيئة العسكرية المعاصرة. وقد أثبتت تجارب الحروب الحديثة، والتدريب الواقعي في مراكز التدريب أن المشاة هي العصب الحيوي لكسب المعارك. ويؤكد قادة مراكز التدريب دائماً على أن الفصائل هي السبيل لكسب المعارك، وتكتسب هذه المقولة أهمية خاصة، فنجد أن مركز تدريب الجاهزية المشترك في الولايات المتحدة يركّز تدريبه على مستوى الفصائل، في حين تركز مراكز تدريب أخرى على مستوى السرايا فأعلى.
فمنذ عام 2002م، بدأ مركز التدريب المشترك في التركيز على التدريب التطبيقي على المهام للعمليات في أفغانستان والعراق. ومن أهم التحديات التي تواجه قادة الحضائر والفصائل والسرايا في التدريبات: إجراءات قيادة القوات، والتطبيقات، وتفتيشات وتفقدات ما قبل المعركة، وتفويض الواجبات والمسؤوليات. وكانت هذه التحديات نفسها تواجه قادة الوحدات الصغرى في مركز التدريب المشترك خلال العقد الماضي. وقد أثبتت الحرب في العراق وفي أفغانستان صحة ما ذهب إليه مركز التدريب المشترك خلال السنوات الماضية، وهو أن الوحدات الخفيفة: فصائل وحضائر المشاة، هي المفتاح لكسب المعارك في بيئة العمليات المعاصرة.
وقد أدّت حاجة الولايات المتحدة إلى قوات المشاة في حربها على الإرهاب إلى زيادة تشكيلات المشاة بتعيين مهام المشاة إلى الدروع والمدفعية والمهندسين، بل وحتى وحدات مدفعية الدفاع الجوي، وفرض تعقّد مهام تشكيلات المشاة تحديات جمّة على قادة المشاة بدءاً بقادة الحضائر وحتى قادة الألوية.


تغييرات التشكيل


تشهد تشكيلات الجيش الأمريكي حالياً تغييرات كبيرة، سوف تكون لها انعكاسات على القادة والأركان والوحدات، وتفرض تحديات على القيادة والسيطرة، ومتطلبات المهام ومسؤوليات العمليات؛ فقد أصبحت عمليات الألوية حالياً شبيهة بعمليات الفرق من حيث التعقيد، وأصبحت الكتائب تعمل بطريقة مشابهة للألوية، ويتدرج تعقيد المهام حتى مستوى الحضائر. ولكن بالنظر إلى المسائل المتعلقة بالقيادة والسيطرة والعلاقة بين القائد والمرؤوسين، تعتبر التجارب الحالية في الجيش تشكيلات السرايا والفصائل والحضائر أشياء لا يمكن تغييرها، رغم أن الحرب في العراق وأفغانستان أظهرت التحديات الكبيرة التي يواجهها قادة الوحدات الصغيرة. وقد تناول "مركز الدروس المستفادة في الجيش الأمريكي" هذه المشكلة في دراسة خاصة في نشرته (04 1) تحت عنوان: "إجراء تعديلات على أركان التكتيك للقرن الحادي والعشرين"، والتي بحثت إعادة تنظيم وتعزيز وموازنة أركان الكتائب والألوية بمجموعة من الضباط المحترفين ذوي الخبرة، كما بحثت الدراسة إمكانية تعزيز خبرة عناصر المناورة بنقل المستويات إلى نسق واحد للأسفل، لإتاحة الفرصة للنقباء لقيادة الفصائل والرواد لقيادة السرايا. وتقترح الدراسة تشكيل مشابه بالنسبة لضباط الصف، حيث تؤكد على أهمية الاحتفاظ بضباط الصف ذوي الخبرة في الوحدات التكتيكية، وتوصي بأن تكون للخبرة في الوحدات التكتيكية وأركانها أولوية على تطوير الأفراد، ويتطلب الأمر مزيد من الدراسة حول مشكلات القيادة التكتيكية، مثل مهام الملازمين بعد أن يصبح النقباء قادة للفصائل، وتنافس رتب ضباط الصف بعد أن يصبح رقباء الحضائر رقباء أوائل.


الفصائل


بدأت الدراسة التي أجراها مركز الدروس المستفادة في الجيش الأمريكي بالنظر إلى الفصائل، واتضح أن التحديات التي يواجهها قادة الفصائل تتضمن: تقدير الموقف، والعلاقة بين قائد الفصيل ورقيب الفصيل، وقوة الرد السريع، وإدارة المخاطر، وإجراءات تخطيط ومراقبة الرماية المباشرة، وإجراءات العمل المستديمة للعمليات العسكرية في المدن، وخطط إخلاء المصابين، والتفتيشات.
ونظراً لأن الوحدات الخفيفة تتولى مهاماً كان يقوم بها النسق التالي في التشكيل، فإن الفصائل تقوم بمهام تتطلب تخطيطاً دقيقاً وتنفيذاً معقداً. وتعتمد التحديات التي يواجهها الفصيل على الخبرة، ولا يتمتع قادة الفصائل الحاليين بالخبرة اللازمة لمواجهة مثل هذه التحديات، وقد لا يتوفر لرقباء الفصائل مستوى كافٍ من الخبرة لسد فجوة عدم خبرة الضباط الأصغر. والحل الذي نقترحه هو أن يصبح قائد الفصيل نقيباً ومعه رقيب أول، وبقيادة النقيب للفصيل وقيادة رئيس الرقباء للحضيرة، فإن المستوى المتوسط من القيادة بوسعه إنجاز عدة أشياء، وعندما يتولى ملازم قيادة قسم مؤلف من حضيرتين ومعه رقيب أول، فإن ذلك يمنح الضباط الصغار فرصة لاكتساب الخبرة اللازمة في قيادة القوات ونجاح العمليات، وباستحداث وظيفة قيادة بمستوى قسم لرئيس الرقباء يتطلب أن يكون رقيب الفصيل برتبة رقيب أول بتسلسل منطقي حتى رقيب أول سرية. وسوف يضيف ذلك خبرة (20) عاماً من الخبرة التي يتمتع بها ضباط الصف لفصيل من قسمين، ويعطي أرضية جيدة من الخبرة لتدريب الملازمين الجدد. وبناء الفصيل على أساس قسمين سوف يسهل من مجال سيطرة القائد، ويتيح للفصيل فرصة للقتال بفعالية، وبإضافة مساعد لقائد الفصيل سوف يتيح للفصيل فرصة للقتال في العمليات المنفصلة تحت إمرة قادة متمرسين.


حضيرة البنادق


نظراً لأن عمليات حفظ الأمن وعمليات الإسناد من مهام قادة الحضائر، فينبغي على الجيش اتخاذ إجراءات جديدة لزيادة فعالية الفصيل المؤلف من قسمين، فحسب التنظيم الحالي، يوجد قائد واحد للحضيرة ومعه فريقا رماية بكل منهما أربعة أفراد. وقد أثبتت التجارب العديدة في مركز تدريب الجاهزية المشتركة أن المهام المتخصصة في ذلك التشكيل المؤلف من تسعة أفراد، عادة ما تقوم بها فرق خاصة، مما يضاعف من أهمية الاتصالات وانضباط الجنود والفريق ويقظة الجنود.
ويعتمد نجاح مثل هذه الفرق على استخدام قادة الحضائر والفرق لإجراءات قيادة القوات، والتطبيقات، وتفتيشات وتفقدات ما قبل القتال بالطريقة السليمة، وعادة ما تقسّم هذه الفرق المتخصصة إلى: فرق اقتحام، وفرق اختراق، وفرق إسناد. وقد أشار الجنرال (بول ف. غورمان) إلى أن "أنجح التكتيكات حتى الآن، هو استخدام حضيرتين كقاعدة للرماية لضمان إخماد المدافعين، وللتقدم بحضيرة واحدة"، أما الجنرال (ويليام ديباي) فقد أشار إلى نجاح فصيل واحد من بين أربعة فصائل نفّذت الهجوم بتقدم حضيرتين وواحدة في المؤخرة، بينما حققت التكتيكات التي ركزت على الإخماد (حضيرتان في المؤخرة وتقدم حضيرة واحدة) نجاحاً بنسبة تسع من كل عشر هجمات، وأكّد على أنه يفضل مهاجمة العدو بتكثيف نيران الإخماد إلى أقصى حدٍ ممكن وأقل عنصر من المناورة.
وتوضّح النتائج التي توصّل إليها الجنرال (ويليام ديباي) ما أسفرت عنه المهام التي كلفت بها الفرق في مركز تدريب الجاهزية المشتركة أن الحضائر ينبغي أن يُعاد تنظيمها لتتألف من ثلاثة فرق، هي: فريق الاقتحام، وفريق الاختراق، وفريق الإسناد، بحيث يكون عنصرا الاختراق والإسناد تحت قيادة مساعد قائد حضيرة لإسناد فريق الاقتحام المؤلف من أربعة أفراد وقائد حضيرة. وعند انتهاء عملية الاختراق، يقوم فريق الاختراق بإسناد فريق الاقتحام والانضمام إليه إذا اقتضت الضرورة ذلك. وتتحقق القيادة والسيطرة بصورة أفضل بعمل الفرق المؤلفة من أربعة أفراد ككتلة متماسكة في قوة قتال الحضيرة، وسوف تستفيد الفرق من وجود قائد حضيرة ومساعد قائد حضيرة بصفة مستديمة، وسوف تقلل مضاعفة القوة البشرية العضوية في حضيرة بمثل هذا الهيكل التنظيمي من الواجبات التي تُكلَّف بها القوات، وتساعد في حل مشاكل الانضباط واليقظة.


حضيرة الأسلحة


أثبتت تجارب المشاة الخفيفة أن الفصيل يتأثّر سريعاً بعدم وجود حضيرة أسلحة بصفة مستديمة، ويتكون تشكيل فصائل المشاة الخفيفة من ثلاث حضائر، ويعيّن عديد من قادة المشاة الخفيفة قادة حضائر أسلحة بأنفسهم، ولكنهم يفعلون ذلك في العلن، والمشاكل نفسها المتمثلة في نسبة القوات للواجبات، والاتصالات، والانضباط، واليقظة، تواجه هذه التنظيمات الآنية. وتحتفظ فصائل المشاة في الفرقتين (82 و 101) المحمولتين جواً بحضائر أسلحتها بتشكيلات مؤلفة من أربعة حضائر. وسواء كانت حضائر الأسلحة ضمن جدول التنظيم والمعدات أو معينة بطريقة غير مخططة، لها مشاكلها الخاصة بالقيادة والسيطرة، ففي حالة وجود ملازم واحد ورقيب فصيل، عادة ما يكون السبب الرئيس للمشكلة فيمن يتولى السيطرة على حضيرة الأسلحة، ويكون الحل بتشكيل قسمين: يحوي أحدهما التنظيم العادي للحضيرة، ويتضمن القسم الآخر الحضيرة العادية (عنصر الاختراق للفصيل)، وحضيرة أسلحة ثقيلة (عنصر إسناد قاعدة الفصيل)، وتتضمن التحديات على مستوى الحضيرة: نسبة القوات للواجب، والاتصالات، وانضباط الجنود، واستمكان الهدف-تأهب الجنود.


سرية المشاة


يؤدي منح قسم الأسلحة والاختراق مقدرات إضافية إلى اكتمال التغييرات التنظيمية المطلوبة، للإفادة من تغييرات القيادة، ويؤدي تعيين حضيرة الأسلحة كعنصر إسناد دائم ضمن عنصر إسناد الفصيل إلى تعزيز القيادة والسيطرة. وينبغي أن تتلقى حضيرة الأسلحة أيضاً هاونات خفيفة، وقدرات كبيرة من الاتصالات للاستفادة من إسناد النيران. وعندما يكون فصيل المشاة المؤلف من قسمين تحت قيادة أرفع رتبة، وجرى تنظيمه للتدريب على مهام بالمستوى المطلوب، ومزوّد بما يوفّر له إسناد النيران المباشرة وغير المباشرة، يصبح عندئذٍ بمثابة سرية صغيرة يستخدمها الجيش في بيئة العمليات المعاصرة. ونظراً لقوة القتال والقيادة الدائمة في الفصائل ذات القسمين، فإن زيادة الخبرة وعدد الأفراد في مستوى السرية قد أصبح شيئاً لازماً. وقد أظهرت الحرب في العراق وفي أفغانستان الحاجة إلى مزيد من الخبرة في قيادة السرايا، وفرضت عمليات حفظ الاستقرار والإسناد متطلبات كبيرة على قادة السرايا؛ فعمليات المعلومات والاستخبارات في عمليات حفظ الاستقرار وعمليات الإسناد تبدأ من التشكيلات الأدنى، وتلعب السرية دوراً كبيراً في تلك العمليات.
وفي ضوء هذه الحقائق والقدرات الكبيرة التي يتمتع بها الفصيل المؤلف من قسمين، فإن سرية تحت قيادة رائد تحتاج إلى قيادة أكبر، ولا يتناسب تشكيل قيادة السرية التقليدي (قائد سرية، وضابط تنفيذي، ومشغِّل لاسلكي، ورقيب أول، وقسم تموين) مع هذه المتطلبات. وتقتضي متطلبات العمليات التكتيكية وعمليات المعلومات والاستخبارات وجود ضابط عمليات-استخبارات، وضباط صف لتكميل عنصر قيادة السرية. ومن الناحية التنظمية يمكن تزويد سرية المشاة وتنظيمها بالإضافة لمجالات الاقتحام والإسناد والاختراق الوظيفية في الفصائل والحضائر، وتتضمن: التحديات على مستوى السرية، وخطة اتصالات السرية، ومتابعة المعركة في مركز قيادة السرية، وإدارة معلومات مركز قيادة السرية، واستخدام هاونات السرية بما في ذلك عملية تسجيل الهاونات، واستخدام فريق القناصين للرد على عمليات التماس، ومضاعفة حماية السرية - وأوضاع الأسلحة، وعمليات التطويق والبحث، ويتضمن ذلك إنشاء نقطة تفقّد تكتيكية، وضبط التزامن والوضع (لمنع المدنيين من إعاقة عمليات التفتيش وحماية فرق التفتيش من التهديدات التي قد يتعرضون لها)، وإجراءات ضبط الرماية.
ويقترح التنظيم الجيد أن يكون بالسرية: فصيلا مشاة عاديين (اقتحام)، وفصيل رماية مباشرة ثقيل (إسناد واختراق)، وفصيل رماية غير مباشرة ثقيل (إسناد)، وفصيل إمداد وتموين. أما فصيل الرماية المباشرة الثقيل، فيقترح أن يكون به: قسما أسلحة رماية مباشرة ثقيلة، بكل واحد منهما حضيرة رشاشات ثقيلة، وحضيرة أسلحة مضادة للدبابات. ونظراً لأن فصيل الرماية المباشرة الثقيل هو عنصرالاختراق والإسناد المباشر، فإن قيادة الفصيل قد ضمت حضيرة مهندسين.
ويتألف فصيل الرماية غير المباشرة الثقيل من قسمين، بكل واحد منهما حضيرة هاون 120 ملم، وحضيرة هاون 81 ملم. وبسرية المشاة أيضاً فصيل إمداد وتموين عضوي، به أقسام للطبابة، والتموين، والصيانة، لجعل السرية كتنظيم شبه مكتف ذاتياً. وتقع على عاتق الألوية والحضائر الحالية مسؤوليات أكبر، وتغطي مساحات أوسع، ومهام أكثر تعقيداً من ألوية وحضائر حقبة الحرب الباردة، فلم يكن الجيش أثناء إجرائه للتغيرات ينظر لأدنى من مستوى الكتيبة، ويرى أن قادة الوحدات الصغرى هم قادة صغار، ولا تخفى على أحد التحديات التي يواجهها القادة الصغار على مستوى الحضيرة والفصيل والسرية، وإذا بقي منهج الجيش على حال دون إجراء تغييرات، فإن الوحدات الصغيرة المرؤوسة التي لا تُجرى فيها تغييرات سوف تواجه تحديات أكبر من التحديات التي تواجهها حالياً، وستدفع الضريبة في النهاية حضائر البنادق والفصائل والسرايا التي تنفذ المهام على الأرض، فهذه الوحدات الصغيرة تواجه تحديات جمة، ولو تركزت التغييرات على مستوى الألوية، فإن ذلك سوف يضاعف من تلك التحديات
Military Review, May-June 2005.

aksel
04-20-2010, 09:22 AM
49-طارق بن زياد

طارق بن زياد قائد عسكري أموي فتح الأندلس وقاد أول الجيوش الإسلامية التي دخلت شبه جزيرة أيبيريا، يعتبر طارق بن زياد من أشهر القادة العسكرين في التاريخ ويحمل اسمه جبل طارق بجنوب إسبانيا، توفي عام 720 م.

1 أعماله
2 حملة طريف
3 خطبة طارق بن زياد
4 معركه وادي لكة
5 سليمان بن عبد الملك


أعماله
ولد طارق بن زياد في القرن الأول الهجري -50هـ- في خنشلة في الجزائر في قبيلة نفزة أسلم على يد موسى بن نُصَير أمير أفريقيا، فكان من أشد رجاله، وكان أول نشأته، أثناء ولاية زهير بن قيس على إفريقيا. فلما قُتل زهير في طبرق، عام 76هـ، عُين طارق أميرًا على برقة غير أنه لم يلبث طويلاً في هذا المنصب، إذ أنه سرعان ما اختير قائدًا لجيش موسى بن نصير، فأبلى بلاء حسنًا في حروبه. وظهرت لموسى قدرته في اقتحام المعارك، ومهارته في قيادة الجيش، فولاه على مقدمة جيوشه بالمغرب. وهكذا أتيح لطارق بن زياد أن يتولى قيادة جيوش موسى، ويشترك معه بقية بلاد المغرب، والسيطرة على حصون المغرب الأقصى حتى المحيط الأطلسي.

و ما زال يقاتل ,و يفتح مدائنهم حتى بلغ مدينة الحسيمة (قصبة بلادهم، وأم مدائنهم) فحاصرها حتى دخلها، وأسلم أهلها. ولم يمض على ولاية موسى للمغرب عدة أعوام، حتى خضع له المغرب بأسره، ولم تستعص عليه سوى مدينة سبتة، لمناعتها وشدة تحصنها. وكان يتولى إمارتها حاكم من قبل الدولة البيزنطية، يعرف بالكونت جوليان، ويسميه مؤرخوا العرب يليان المسيحي.


فتح طارق بن زياد الأندلس عام 711 م عبر مضيق جبل طارق
(المغرب على اليمين وإسبانيا على اليسار)و كان يليان هذا ـ برغم تبعيته للدولة البيزنطية ـ يتوجه في طلب المعونة إلى مملكة القوط (Goth) بالأندلس، فتمده الحكومة القوطية بالمؤن والأقوات عن طريق البحر. وقاتله موسى وطارق فألفياه في نجدة وقوة وعدة، فلم يمكنهما التغلب عليه، فرجعا إلى مدينة طنجة، ومن هناك أخذا يغيران على ما حول سبتة، ويضيقان عليها الخناق دون جدوى، إذ كانت سفن القوط تختلف إلى سبتة بالميرة والإمداد. فلما يئس موسى من دخول سبتة، أقام قائده طارق بن زياد واليًا على مدينة طنجة حتى تتاح له فرصة مراقبة مدينة سبتة من كثب، وترك تحت تصرف طارق تسعة عشر ألفًا من البربر بأسلحتهم وعددهم الكاملة، مع نفر قليل من العرب ليعلموهم القرآن وفرائض الإسلام. أما موسى، فقد عاد إلى القيروان.

آثر طارق أن يكسب صداقة عدوه يليان مادام قد عجز عن دخول مدينته الحصينة. ويُذكر أن طارقًا كان يراسل يليان ويلاطفه حتى تهادنا. ثم حدث في الجانب الآخر القوطي (الأندلس) أمر لم يكن في الحسبان: ذلك أن رودريجو (لذريق) ـ أحد قواد الجيش القوطي ـ وثب على العرش، وخلع الملك غيطشة، وتولى مكانه، ثم إن لذريق اعتدى على ابنة يليان التي كانت في بلاط الملك غيطشة، الأمر الذي أثار غضب يليان، وجعله يأتي بنفسه إلى طارق بن زياد ويعرض عليه مساعدته في الاستيلاء على الأندلس. ولم يتردد طارق في الاتصال فورًا بمولاه موسى بن نصير بالقيروان، الذي اتصل بدوره بالخليفة الوليد بن عبد الملك يطلب استشارته وإذنه، ونصحه الخليفة الوليد بألا يعتمد على يليان بل يرسل من المسلمين من يستكشف الأمر، فأرسلت سرية طريف التي عادت بالبشائر والغنائم.

حملة طريف
واستجابة لأمر الخليفة بدأ موسى بن نصير في تجهيز حملة صغيرة لعبور البحر إلى إسبانيا، وكان قوامها خمسمائة جندي يقودهم قائد من البربر يدعى "طريف بن مالك"؛ لاستكشاف الأمر واستجلاء أرض الأسبان، وقدم يوليان لهذه الحملة أربع سفن أقلتهم إلى إسبانيا، فعبرت البحر ونزلت هناك في منطقة سميت بجزيرة طريف، نسبة إلى قائد الحملة، وكان ذلك في (رمضان 91هـ= يوليو 710م) وجاست الحملة خلال الجزيرة الخضراء، وغنمت كثيرًا ودرست أحوال إسبانيا، ثم قفلت راجعة إلى المغرب، وقدم قائدها إلى موسى بن نصير نتائج حملته.

فأنس موسى إلى يليان، وازداد إقدامًا على التوسعات، ثم استدعى مولاه طارقًا، وأمّره على سبعة آلاف من البربر وثلاثمئة من العرب. وأبحرت الحملة من طنجة في 5 من رجب عام 92هـ، إبريل 711م، في أربع سفن، وظلت هذه السفن تنقل جنود طارق إلى جبل كالبي الذي عُرف بعد ذلك بجبل طارق حتى كمل نقلهم وتوافوا جميعهم لديه.

وقع على لذريق خبر اقتحام المسلمين ساحل الأندلس الجنوبي، ودخولهم الجزيرة الخضراء، وقوع الصاعقة، فانزعج وكر راجعًا إلى جنوبي أسبانيا، وزحف إلى قرطبة في جيش جرّار بلغت عدته نحو مئة ألف. فكتب طارق إلى موسى يستمده، ويخبره أنه دخل الجزيرة الخضراء، وملك المجاز إلى الأندلس، وغنم بعض أعمالها حتى البحيرة، وأن لذريق زحف إليه بما لا قبل له به. فأرسل موسى إليه مددًا مؤلفًا من خمسة آلاف من المسلمين، كملت بهم عدة من معه اثني عشر ألفًا.

خطبة طارق بن زياد
وأقبلت في الوقت نفسه جيوش لذريق حتى عسكرت غربي طريف، بالقرب من بحيرة خندة، على طول نهير برباط الذي يصب في البحر الذي سمَّاه المسلمون وادي لكة. وبالمقابل، أخذ طارق في الاستعداد للمعركة الحاسمة. فاختار موقعًا مناسبًا في وادي لكة، يستند في أجنحته على موانع طبيعية تحميه، ونظم قواته، وقيل أنه اصدر اوامره بإحراق السفن ولكن ذلك محل خلاف لدى المؤرخين [1] وقام في أصحابه، فحمد الله وأثنى عليه بما هو أهله. ثم حث المسلمين على الجهاد، ورغَّبهم فيه، واستثار حماستهم. كان مما قاله طارق في الخطبة الشهيرة

«(أيها الناس، أين المفر؟ البحر من ورائكم، والعدو أمامكم، وليس لكم والله إلا الصدق والصبر، واعلموا أنكم في هذه الجزيرة أضيع من الأيتام في مأدبة اللئام، وقد استقبلكم عدوكم بجيشه وأسلحته، وأقواته موفورة، وأنتم لا وزر لكم إلا سيوفكم، ولا أقوات إلا ما تستخلصونه من أيدي عدوكم، وإن امتدت بكم الأيام على افتقاركم، ولم تنجزوا لكم أمرًا ذهبت ريحكم، وتعوَّضت القلوب من رعبها منكم الجراءة عليكم، فادفعوا عن أنفسكم خذلان هذه العاقبة من أمركم بمناجزة هذا الطاغية (يقصد لذريق) فقد ألقت به إليكم مدينته الحصينة، وإن انتهاز الفرصة فيه لممكن، إن سمحتم لأنفسكم بالموت.
وإني لم أحذركم أمرًا أنا عنه بنجوة، ولا حَمَلْتُكُمْ على خطة أرخص متاع فيها النفوس إلا وأنا أبدأ بنفسي، واعلموا أنكم إن صبرتم على الأشقِّ قليلاً، استمتعتم بالأرفَهِ الألذِّ طويلاً، فلا ترغبوا بأنفسكم عن نفسي، فما حظكم فيه بأوفى من حظي".»
ثم قال:

«("وقد انتخبكم الوليد بن عبد الملك أمير المؤمنين من الأبطال عُربانًا، ورضيكم لملوك هذه الجزيرة أصهارًا، وأختانًا، ثقة منه بارتياحكم للطعان، واستماحكم بمجالدة الأبطال والفرسان؛ ليكون حظُّه منكم ثواب الله على إعلاء كلمته وإظهار دينه بهذه الجزيرة، وليكون مغنمًا خالصة لكم من دونه، ومن دون المؤمنين سواكم، والله – الله – ولَّى أنجادكم على ما يكون لكم ذِكرًا في الدارين.
واعلموا أنني أول مُجيب لما دعوتكم إليه، وأني عند مُلتقى الجمعين حامل نفسي على طاغية القوم لذريق، فقاتله - إن شاء الله -، فاحملوا معي، فإن هلكت بعده، فقد كفيتكم أمره، ولم يعوزكم بطلب عاقد تسندون أموركم إليه، وإن هلكت قبل وصولي إليه؛ فاخلفوني في عزيمتي هذه، واحملوا بأنفسكم عليه، واكتفوا الهمَّ من الاستيلاء على هذه الجزيرة بقتله؛ فإنهم بعده يُخذلون).»


معركه وادي لكة
أقبل لذريق في جموعه وهم نحو مئة ألف ذوي عدة وعدد، وهو على سريره، وعليه مظلّة مكللة بالدّر والياقوت والزبرجد، وحوله غابة من البنود والأعلام. وأقبل طارق وأصحابه، عليهم الزَرَدُ، من فوق رؤوسهم العمائم البيض، وبأيديهم القسي العربية، وقد تقلدوا السيوف، وشرعوا الرماح.

ففي أواخر رمضان من عام 92هـ (19 يوليو/تموز 711 م) وقعت معركة وادي لكة بين قوات الدولة الأموية تحت إمرة طارق بن زياد وجيش الملك القوطي الغربي رودريغو الذي يعرف في التاريخ الإسلامي باسم لذريق. انتصر الأمويون انتصارا ساحقا أدى لسقوط دولة القوط الغربيين وبالتالي سقوط معظم أراضي شبه الجزيرة الأيبيرية تحت سلطة الخلفاء الأمويين. وقد سميت المعركة باسم النهر التي وقعت بالقرب منه وعلى ضفافه وهو نهر وادي لكة الذي يسمى بالإسبانية جواديليتي. ويطلق بعض المؤرخين على المعركة مسمى معركة سهل البرباط أو معركة شذونة، أو معركة دي لا جونا دي لا خاندا بالإسبانية.

انضم لجيش طارق بن زياد الكونت يوليان وبعض كبار الدولة القوطية من أعداء لذريق وعدد من جنودهم. تلاقى الجمعان قرب نهر وادي لكة. دامت المعركة 8 أيام وقاوم القوط مقاومة عنيفة في بادئ الأمر إلا أن انسحاب لوائين (أحدهم بقيادة أخيه الأرشيدوق أوباس) من أصل 3 ألوية من جيش لذريق أدى لضعضعة الأمور وإرباك الجيش.

يذكر أن لذريق اختفى أثره بعد المعركة، ويجمع أغلب الرواة على أنه مات كما يجمع أغلب المؤرخين على مقتل كل وجهاء البلاد ما عدا الأستورياسي بيلايو الذي هرب دون أن يشارك في القتال واتجه شمالا. ولاذت فلول أعداء المسلمين بالجبال.

لقد كان الموقف خطيرًا، فقد كانت أوامر موسى بن نصير دقيقة وواضحة، وتنص على عدم تجاوز منطقة الساحل، خوفًا على المسلمين من الضياع في هذا المحيط الواسع من شبه الجزيرة الأندلسية. غير أن بقاء طارق عند حدود الساحل، ومع ما هو عليه موقف قواته من الضعف، أمر بالغ الخطورة، فإتاحة الفرصة أمام فلول القوط، قد تسمح لهم بإعادة تجميع قواتهم. فسارع طارق ودخل إشبيليا، وأستجة، وأرسل من دخل قرطبة ومالقة، ثم طليطلة (عاصمة الأندلس) وتوجه شمالاً فعبر وادي الحجارة وواديًا آخر سمي فج طارق وسقطت عدة مدن في يده، منها مدينة سالم التي يقال إن طارقًا عثر فيها على مائدة سليمان. وعاد إلى طليطلة سنة 93هـ بعد أن أخضع كل ما اعترضه من مُقاومات، ولكن، وإلى الشمال من طليطلة، كانت قوات القوط تتجمع لمعركة جديدة.

وكتب طارق لموسى: ¸لقد زحف إليّ ما لا طاقة لي به•. وأسرع موسى، فقاد جيشه المكون من ثمانية عشر ألفًا من المقاتلين فالتقى طارق بموسى بن نصير في طليطلة، ويقال بأنه وبَّخه على مخالفته أوامره بل الأرجح أنه عاتبه في رفق على تسرعه في اقتحام الأندلس من وسطها دون السيطرة على شرقيها وغربيها. وذكر ابن حيان أن موسى رضي عن طارق، وأمّره على مقدمة الجيش، وأمره بالتقدم أمامه، ثم تبعه موسى بجيشه، فارتقى طارق إلى الثغر الأعلى، ودخل سرقسطة عام 96هـ، 714م وأوغل في البلاد، وغنم الغنائم الضخمة، ثم اتجه نحو ماردة متبعًا الطريق الروماني الذي يربط سرقسطة ببرشلونة، ثم يتصل بعد ذلك بالطريق المؤدي إلى أربونة على ساحل البحر الأبيض.

وبعد أن استراح القائدان قليلا في طليطلة عاودا التوسعات مرة ثانية، وزحفا نحو الشمال الشرقي، واخترقا ولاية أراجون، ودخلا سرقسطة وطركونة وبرشلونة وحصن لودون على وادي ردونة (نهر الرون) وغيرها من المدن، ثم افترقا، فسار طارق ناحية الغرب، واتجه موسى شمالا، وبينما هما على هذا الحال من التوسع والتوغل، وصلتهما رسالة من الوليد بن عبد الملك الخليفة الأموي، يطلب عودتهما إلى دمشق، فتوقفت التسوعات عند النقطة التي انتهيا إليها، وعادا إلى دمشق، تاركين المسلمين في الأندلس تحت قيادة عبد العزيز بن موسى بن نصير، الذي شارك أيضا في الغزو، بضم منطقة الساحل الواقعة بين مالقة وبلنسية، وأخمد الثورة في إشبيلية وباجة.

وبدأت الأندلس منذ غزوها طارق تاريخها الإسلامي، وأخذت في التحول إلى الدين الإسلامي واللغة العربية، وظلت وطنا للمسلمين طيلة ثمانية قرون، حتى سقطت غرناطة آخر معاقلها في يدي الإسبان المسيحيين سنة (897هـ = 1492م) وتم طرد جميع المسلمين واليهود أو قتلهم أو إجبارهم على اعتناق الكاثوليكية التي فرضت ديانة رسمية على الناس.

سليمان بن عبد الملك
توجه طارق بن زياد بصحبة موسى بن نصير إلى دمشق ومعه أربعمائة من أفراد الأسرة المالكة وجموع من الأسرى والعبيد والعديد من النفائس. ولما وصلا طبريا في فلسطين، طلب منهما سليمان ولي العهد التأخّر حتى يموت الخليفة الوليد الذي كان يصارع الموت. لكنهما تابعا تقدّمهما ودخلا مع الغنائم إلى دمشق.

وقد انقطعت أخبار القائد طارق بن زياد إثر وصوله إلى الشام، مع موسى بن نصير واضطربت أقوال المؤرخين في نهاية طارق، غير أن الراجح أنه لم يولَّ عملا بعد ذلك.

aksel
04-20-2010, 09:25 AM
50-يوغرطة

يوغرطة (160ق.م - 104ق.م): ملك نوميديا، قتل أخويه بالتبني، إبني عمه مكيبسا، وكنتيجة واجه الجمهورية الرومانية.

كلمة يوغرطة أو يوگرتن أو يوجيرتن Jugurtha في المعجم الأمازيغي: أكبر القوم سنا، أيضا: الذي فاقهم.

ولد يوغرطة المازيلي بسيرتا عاصمة نوميديا تسمى حاليا قسنطينة سنة 160 قبل الميلاد، هو الولد غير الشرعي لماستانابال وحفيد ماسينيسا حليف الرومان.

كان يوغرطة شعبيا بين قومه، فأراد عمه التخلص من تأثيره، بإرساله لمساندة سيبيو الإفريقي في حصار نومانتيا (إسبانيا) سنة 134ق. لكن هذا ساعد يوغرطة أكثر، مكونا علاقات جديدة وأخطر مع شيوخ روما، الذين أقنعوا مكيبسا بتبني يوغرطة أخيرا سنة 120ق، ليتقاسم الحكم مع حفصبعل وعزربعل ولدا عمه.

مواجهة روما
بعد ثلاث سنوات من تبنيه يوغرطة، مات مكيبسا. قام يوغرطة عندها بقتل أخيه حفصبعل بسبب خلاف بينهما، لشعوره بالإهانة من طرفه (عيّره بنسبه)، فواجهه عزربعل وأشتكاه عند السناتوس الروماني. قام بعدها وفد من مجلس الشيوخ وتحت رشاوي يوغرطة بتقسيم المملكة من جديد بين الإثنين، آخذا الجزء الغربي والأغنى من نوميديا.

لم يتوقف، واثقا من دعم الشيوخ، هاجم وقتل أخاه الثاني عند سيرتا (حاليا مدينة الكاف).

كانت هنالك حامية رومانية في المدينة، ومجموعة من التجار الرومان، قتلوا أثناء هذه الغزوة، فاستشاط العامة في روما القديمة وطلبوا رقبته، لتعلن روما حربا عليه قائمة، مرسلة القنصل الروماني باستيا كالبورنيوس ضده.

هذا الأخير تعامل معه بسخاء، نتيجة رشوته مجددا، لكن العامة الماقتة للمشيخة والشكاكة في الصلح، طلبت من يوغرطة القدوم لمساءلته، فتوجه للدفاع عن نفسه، لكنه بعنفه ارتكب جريمة أخرى وفي عقر روما، أين قتل قائده بوميلكار أحد أقاربه المخولين لتولي الحكم في نوميديا، حينها لم يبقى خيار كبير للمشيخة المرتشية.

تم نفيه لتعود الحرب من جديد، قاوم يوغرطة الجنرالات المتتالية، مستغلا نصره على ألبينوس أولوس، أظهر نيّة السلام، وكاد يبيد ميتيلوس النوميدي في موقعة المثول.

روما المنكسرة، وبمعارضة العامة لفشل جنرالاتها طلبت القصاص من الشيوخ المرتشية، إلا أن ميميوس أحد محامي العامة هدأها وطلب انتخاب قنصل جديد، ماريوس غايوس المائل لعامة الشعب في 107. رغم هذا واصل يوغرطة إحراز نجاحات بحرب العصابات ممددا الحرب ومنهكا موارد الرومان.

كان يوغرطة يسعى لدعم بوخوس الأول ملك موريطانيا القديمة حماه (أبو زوجته) (سانده أول الأمر)، لكن الأخير وبتأثير من خازن (قسطور) ماريوس غايوس، سولا، شبك الملك النوميدي، في غدر، مرسله بعدها لروما في 105.

كان المخول لحكم نوميديا، تحت رعاية ماريوس، غودا الواهن ذهنيا وجسديا، الإبن الشرعي لماستانابال.

نهاية يوغرطة

لوحة تبين القبض على يوغورطة بريشة Joachin Ibarraطيف بيوغرطة واثنين من ولديه في موكب نصرعايوس ماريوس قطع الحراس ادنيه لاخد حلقات الدهب المعلقة مقاوما دامت حرب يوغرطة 7 سنوات تقريبا.

aksel
05-02-2010, 10:47 PM
51-طارق بن زياد

طارق بن زياد قائد عسكري أموي فتح الأندلس وقاد أول الجيوش الإسلامية التي دخلت شبه جزيرة أيبيريا، يعتبر طارق بن زياد من أشهر القادة العسكرين في التاريخ ويحمل اسمه جبل طارق بجنوب إسبانيا، توفي عام 720 م.


أعماله
طارق بن زياد بربري من قبيلة الصدف وكانت مضارب خيام هذه القبيلة في جبال المغرب العالية ولد في القرن الأول الهجري -50هـ-، أسلم على يد موسى بن نُصَير أمير أفريقيا، فكان من أشد رجاله، وكان أول نشأته، أثناء ولاية زهير بن قيس على إفريقيا. فلما قُتل زهير في طبرق، عام 76هـ، عُين طارق أميرًا على برقة غير أنه لم يلبث طويلاً في هذا المنصب، إذ أنه سرعان ما اختير قائدًا لجيش موسى بن نصير، فأبلى بلاء حسنًا في حروبه. وظهرت لموسى قدرته في اقتحام المعارك، ومهارته في قيادة الجيش، فولاه على مقدمة جيوشه بالمغرب. وهكذا أتيح لطارق بن زياد أن يتولى قيادة جيوش موسى، ويشترك معه بقية بلاد المغرب، والسيطرة على حصون المغرب الأقصى حتى المحيط الأطلسي.

و ما زال يقاتل ,و يفتح مدائنهم حتى بلغ مدينة الحسيمة (قصبة بلادهم، وأم مدائنهم) فحاصرها حتى دخلها، وأسلم أهلها. ولم يمض على ولاية موسى للمغرب عدة أعوام، حتى خضع له المغرب بأسره، ولم تستعص عليه سوى مدينة سبتة، لمناعتها وشدة تحصنها. وكان يتولى إمارتها حاكم من قبل الدولة البيزنطية، يعرف بالكونت جوليان، ويسميه مؤرخوا العرب يليان المسيحي.


فتح طارق بن زياد الأندلس عام 711 م عبر مضيق جبل طارق
(المغرب على اليمين وإسبانيا على اليسار)و كان يليان هذا ـ برغم تبعيته للدولة البيزنطية ـ يتوجه في طلب المعونة إلى مملكة القوط (Goth) بالأندلس، فتمده الحكومة القوطية بالمؤن والأقوات عن طريق البحر. وقاتله موسى وطارق فألفياه في نجدة وقوة وعدة، فلم يمكنهما التغلب عليه، فرجعا إلى مدينة طنجة، ومن هناك أخذا يغيران على ما حول سبتة، ويضيقان عليها الخناق دون جدوى، إذ كانت سفن القوط تختلف إلى سبتة بالميرة والإمداد. فلما يئس موسى من دخول سبتة، أقام قائده طارق بن زياد واليًا على مدينة طنجة حتى تتاح له فرصة مراقبة مدينة سبتة من كثب، وترك تحت تصرف طارق تسعة عشر ألفًا من البربر بأسلحتهم وعددهم الكاملة، مع نفر قليل من العرب ليعلموهم القرآن وفرائض الإسلام. أما موسى، فقد عاد إلى القيروان.

آثر طارق أن يكسب صداقة عدوه يليان مادام قد عجز عن دخول مدينته الحصينة. ويُذكر أن طارقًا كان يراسل يليان ويلاطفه حتى تهادنا. ثم حدث في الجانب الآخر القوطي (الأندلس) أمر لم يكن في الحسبان: ذلك أن رودريجو (لذريق) ـ أحد قواد الجيش القوطي ـ وثب على العرش، وخلع الملك غيطشة، وتولى مكانه، ثم إن لذريق اعتدى على ابنة يليان التي كانت في بلاط الملك غيطشة، الأمر الذي أثار غضب يليان، وجعله يأتي بنفسه إلى طارق بن زياد ويعرض عليه مساعدته في الاستيلاء على الأندلس. ولم يتردد طارق في الاتصال فورًا بمولاه موسى بن نصير بالقيروان، الذي اتصل بدوره بالخليفة الوليد بن عبد الملك يطلب استشارته وإذنه، ونصحه الخليفة الوليد بألا يعتمد على يليان بل يرسل من المسلمين من يستكشف الأمر، فأرسلت سرية طريف التي عادت بالبشائر والغنائم.

حملة طريف
واستجابة لأمر الخليفة بدأ موسى بن نصير في تجهيز حملة صغيرة لعبور البحر إلى إسبانيا، وكان قوامها خمسمائة جندي يقودهم قائد من البربر يدعى "طريف بن مالك"؛ لاستكشاف الأمر واستجلاء أرض الأسبان، وقدم يوليان لهذه الحملة أربع سفن أقلتهم إلى إسبانيا، فعبرت البحر ونزلت هناك في منطقة سميت بجزيرة طريف، نسبة إلى قائد الحملة، وكان ذلك في (رمضان 91هـ= يوليو 710م) وجاست الحملة خلال الجزيرة الخضراء، وغنمت كثيرًا ودرست أحوال إسبانيا، ثم قفلت راجعة إلى المغرب، وقدم قائدها إلى موسى بن نصير نتائج حملته.

فأنس موسى إلى يليان، وازداد إقدامًا على التوسعات، ثم استدعى مولاه طارقًا، وأمّره على سبعة آلاف من البربر وثلاثمئة من العرب. وأبحرت الحملة من طنجة في 5 من رجب عام 92هـ، إبريل 711م، في أربع سفن، وظلت هذه السفن تنقل جنود طارق إلى جبل كالبي الذي عُرف بعد ذلك بجبل طارق حتى كمل نقلهم وتوافوا جميعهم لديه.

وقع على لذريق خبر اقتحام المسلمين ساحل الأندلس الجنوبي، ودخولهم الجزيرة الخضراء، وقوع الصاعقة، فانزعج وكر راجعًا إلى جنوبي أسبانيا، وزحف إلى قرطبة في جيش جرّار بلغت عدته نحو مئة ألف. فكتب طارق إلى موسى يستمده، ويخبره أنه دخل الجزيرة الخضراء، وملك المجاز إلى الأندلس، وغنم بعض أعمالها حتى البحيرة، وأن لذريق زحف إليه بما لا قبل له به. فأرسل موسى إليه مددًا مؤلفًا من خمسة آلاف من المسلمين، كملت بهم عدة من معه اثني عشر ألفًا.

خطبة طارق بن زياد
وأقبلت في الوقت نفسه جيوش لذريق حتى عسكرت غربي طريف، بالقرب من بحيرة خندة، على طول نهير برباط الذي يصب في البحر الذي سمَّاه المسلمون وادي لكة. وبالمقابل، أخذ طارق في الاستعداد للمعركة الحاسمة. فاختار موقعًا مناسبًا في وادي لكة، يستند في أجنحته على موانع طبيعية تحميه، ونظم قواته، وقيل أنه اصدر اوامره بإحراق السفن ولكن ذلك محل خلاف لدى المؤرخين وقام في أصحابه، فحمد الله وأثنى عليه بما هو أهله. ثم حث المسلمين على الجهاد، ورغَّبهم فيه، واستثار حماستهم. كان مما قاله طارق في الخطبة الشهيرة

«(أيها الناس، أين المفر؟ البحر من ورائكم، والعدو أمامكم، وليس لكم والله إلا الصدق والصبر، واعلموا أنكم في هذه الجزيرة أضيع من الأيتام في مأدبة اللئام، وقد استقبلكم عدوكم بجيشه وأسلحته، وأقواته موفورة، وأنتم لا وزر لكم إلا سيوفكم، ولا أقوات إلا ما تستخلصونه من أيدي عدوكم، وإن امتدت بكم الأيام على افتقاركم، ولم تنجزوا لكم أمرًا ذهبت ريحكم، وتعوَّضت القلوب من رعبها منكم الجراءة عليكم، فادفعوا عن أنفسكم خذلان هذه العاقبة من أمركم بمناجزة هذا الطاغية (يقصد لذريق) فقد ألقت به إليكم مدينته الحصينة، وإن انتهاز الفرصة فيه لممكن، إن سمحتم لأنفسكم بالموت.
وإني لم أحذركم أمرًا أنا عنه بنجوة، ولا حَمَلْتُكُمْ على خطة أرخص متاع فيها النفوس إلا وأنا أبدأ بنفسي، واعلموا أنكم إن صبرتم على الأشقِّ قليلاً، استمتعتم بالأرفَهِ الألذِّ طويلاً، فلا ترغبوا بأنفسكم عن نفسي، فما حظكم فيه بأوفى من حظي".»
ثم قال:

«("وقد انتخبكم الوليد بن عبد الملك أمير المؤمنين من الأبطال عُربانًا، ورضيكم لملوك هذه الجزيرة أصهارًا، وأختانًا، ثقة منه بارتياحكم للطعان، واستماحكم بمجالدة الأبطال والفرسان؛ ليكون حظُّه منكم ثواب الله على إعلاء كلمته وإظهار دينه بهذه الجزيرة، وليكون مغنمًا خالصة لكم من دونه، ومن دون المؤمنين سواكم، والله – الله – ولَّى أنجادكم على ما يكون لكم ذِكرًا في الدارين.
واعلموا أنني أول مُجيب لما دعوتكم إليه، وأني عند مُلتقى الجمعين حامل نفسي على طاغية القوم لذريق، فقاتله - إن شاء الله -، فاحملوا معي، فإن هلكت بعده، فقد كفيتكم أمره، ولم يعوزكم بطلب عاقد تسندون أموركم إليه، وإن هلكت قبل وصولي إليه؛ فاخلفوني في عزيمتي هذه، واحملوا بأنفسكم عليه، واكتفوا الهمَّ من الاستيلاء على هذه الجزيرة بقتله؛ فإنهم بعده يُخذلون).»


معركه وادي لكة
أقبل لذريق في جموعه وهم نحو مئة ألف ذوي عدة وعدد، وهو على سريره، وعليه مظلّة مكللة بالدّر والياقوت والزبرجد، وحوله غابة من البنود والأعلام. وأقبل طارق وأصحابه، عليهم الزَرَدُ، من فوق رؤوسهم العمائم البيض، وبأيديهم القسي العربية، وقد تقلدوا السيوف، وشرعوا الرماح.

ففي أواخر رمضان من عام 92هـ (19 يوليو/تموز 711 م) وقعت معركة وادي لكة بين قوات الدولة الأموية تحت إمرة طارق بن زياد وجيش الملك القوطي الغربي رودريغو الذي يعرف في التاريخ الإسلامي باسم لذريق. انتصر الأمويون انتصارا ساحقا أدى لسقوط دولة القوط الغربيين وبالتالي سقوط معظم أراضي شبه الجزيرة الأيبيرية تحت سلطة الخلفاء الأمويين. وقد سميت المعركة باسم النهر التي وقعت بالقرب منه وعلى ضفافه وهو نهر وادي لكة الذي يسمى بالإسبانية جواديليتي. ويطلق بعض المؤرخين على المعركة مسمى معركة سهل البرباط أو معركة شذونة، أو معركة دي لا جونا دي لا خاندا بالإسبانية.

انضم لجيش طارق بن زياد الكونت يوليان وبعض كبار الدولة القوطية من أعداء لذريق وعدد من جنودهم. تلاقى الجمعان قرب نهر وادي لكة. دامت المعركة 8 أيام وقاوم القوط مقاومة عنيفة في بادئ الأمر إلا أن انسحاب لوائين (أحدهم بقيادة أخيه الأرشيدوق أوباس) من أصل 3 ألوية من جيش لذريق أدى لضعضعة الأمور وإرباك الجيش.

يذكر أن لذريق اختفى أثره بعد المعركة، ويجمع أغلب الرواة على أنه مات كما يجمع أغلب المؤرخين على مقتل كل وجهاء البلاد ما عدا الأستورياسي بيلايو الذي هرب دون أن يشارك في القتال واتجه شمالا. ولاذت فلول أعداء المسلمين بالجبال.

لقد كان الموقف خطيرًا، فقد كانت أوامر موسى بن نصير دقيقة وواضحة، وتنص على عدم تجاوز منطقة الساحل، خوفًا على المسلمين من الضياع في هذا المحيط الواسع من شبه الجزيرة الأندلسية. غير أن بقاء طارق عند حدود الساحل، ومع ما هو عليه موقف قواته من الضعف، أمر بالغ الخطورة، فإتاحة الفرصة أمام فلول القوط، قد تسمح لهم بإعادة تجميع قواتهم. فسارع طارق ودخل إشبيليا، وأستجة، وأرسل من دخل قرطبة ومالقة، ثم طليطلة (عاصمة الأندلس) وتوجه شمالاً فعبر وادي الحجارة وواديًا آخر سمي فج طارق وسقطت عدة مدن في يده، منها مدينة سالم التي يقال إن طارقًا عثر فيها على مائدة سليمان. وعاد إلى طليطلة سنة 93هـ بعد أن أخضع كل ما اعترضه من مُقاومات، ولكن، وإلى الشمال من طليطلة، كانت قوات القوط تتجمع لمعركة جديدة.

وكتب طارق لموسى: ¸لقد زحف إليّ ما لا طاقة لي به•. وأسرع موسى، فقاد جيشه المكون من ثمانية عشر ألفًا من المقاتلين فالتقى طارق بموسى بن نصير في طليطلة، ويقال بأنه وبَّخه على مخالفته أوامره بل الأرجح أنه عاتبه في رفق على تسرعه في اقتحام الأندلس من وسطها دون السيطرة على شرقيها وغربيها. وذكر ابن حيان أن موسى رضي عن طارق، وأمّره على مقدمة الجيش، وأمره بالتقدم أمامه، ثم تبعه موسى بجيشه، فارتقى طارق إلى الثغر الأعلى، ودخل سرقسطة عام 96هـ، 714م وأوغل في البلاد، وغنم الغنائم الضخمة، ثم اتجه نحو ماردة متبعًا الطريق الروماني الذي يربط سرقسطة ببرشلونة، ثم يتصل بعد ذلك بالطريق المؤدي إلى أربونة على ساحل البحر الأبيض.

وبعد أن استراح القائدان قليلا في طليطلة عاودا التوسعات مرة ثانية، وزحفا نحو الشمال الشرقي، واخترقا ولاية أراجون، ودخلا سرقسطة وطركونة وبرشلونة وحصن لودون على وادي ردونة (نهر الرون) وغيرها من المدن، ثم افترقا، فسار طارق ناحية الغرب، واتجه موسى شمالا، وبينما هما على هذا الحال من التوسع والتوغل، وصلتهما رسالة من الوليد بن عبد الملك الخليفة الأموي، يطلب عودتهما إلى دمشق، فتوقفت التسوعات عند النقطة التي انتهيا إليها، وعادا إلى دمشق، تاركين المسلمين في الأندلس تحت قيادة عبد العزيز بن موسى بن نصير، الذي شارك أيضا في الغزو، بضم منطقة الساحل الواقعة بين مالقة وبلنسية، وأخمد الثورة في إشبيلية وباجة.

وبدأت الأندلس منذ غزوها طارق تاريخها الإسلامي، وأخذت في التحول إلى الدين الإسلامي واللغة العربية، وظلت وطنا للمسلمين طيلة ثمانية قرون، حتى سقطت غرناطة آخر معاقلها في يدي الإسبان المسيحيين سنة (897هـ = 1492م) وتم طرد جميع المسلمين واليهود أو قتلهم أو إجبارهم على اعتناق الكاثوليكية التي فرضت ديانة رسمية على الناس.

سليمان بن عبد الملك
توجه طارق بن زياد بصحبة موسى بن نصير إلى دمشق ومعه أربعمائة من أفراد الأسرة المالكة وجموع من الأسرى والعبيد والعديد من النفائس. ولما وصلا طبريا في فلسطين، طلب منهما سليمان ولي العهد التأخّر حتى يموت الخليفة الوليد الذي كان يصارع الموت. لكنهما تابعا تقدّمهما ودخلا مع الغنائم إلى دمشق.

وقد انقطعت أخبار القائد طارق بن زياد إثر وصوله إلى الشام، مع موسى بن نصير واضطربت أقوال المؤرخين في نهاية طارق، غير أن الراجح أنه لم يولَّ عملا بعد ذلك.

aksel
05-03-2010, 07:56 AM
http://www.youtube.com/watch?v=8KUdR85MZQg

http://www.youtube.com/watch?v=Bmp6xEp58e0&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=I8J2Fl47pcw&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=ll4OS1RG5qw&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=RkBA8WQyl2s&feature=related

http://www.youtube.com/watch?v=3NEi_r4Dh7U&feature=related

aksel
05-04-2010, 08:19 AM
52-تاكفاريناس

تاكفاريناس من أهم قادة نوميديا ، الأمازيغية، نشأ في أسرة نبيلة ذات نفوذ كبير، وينتمي لقبيلة موسالامس (Musulamii)، وجنّد مساعدا في الجيش الروماني في سن السادسة عشرة برتبة مساعد، واكتسب أثناء العمل تجربة عسكرية كبيرة؛ لكنه فر من الجندية بعد أن رأى ظلم الرومان الذي كان يمارس ضد الأمازيغيين وتلمس طغيانهم واستبدادهم المطلق. فعين من قبل أتباعه ومحبيه قائدا لقبائل "المزاملة" سنة 17م، فشكل منها جيشا نظاميا من المشاة والفرسان على الطريقة الرومانية في تنظيم الجيوش. وفقد عمه وأخاه وابنه في الحروب التي خاضها ضد الجيش الروماني في شمال أفريقيا، وقد دامت ثورته سبع سنوات ثم انهزم قتيلا في في منطقة سور الغزلان بالجزائر. وتعلم تاكفاريناس الكثير من خطط الجيش الروماني وطرائقه الاستراتيجية في توجيه الحروب والمعارك، كما اطلع على أسلحته وما يملكه من عدة مادية وبشرية، وما يتسم به هذا الجيش من نقط الضعف التي يمكن استغلالها في توجيه الضربات القاضية إليه أثناء اشتداد المواجهات والمعارك الحامية الوطيس.

عد تاكفاريناس Tacfarinasمن أهم أبطال المقاومة الأمازيغية قديما، وقد أظهر شجاعة كبيرة في مواجهة المحتل الروماني، وقد لقنه درسا لاينسى في البطولة والمقاومة الشرسة، وهو ما زال محفورا في ذاكرة تاريخ الإمبراطورية الرومانية. كما أخرت مقاومته الشعبية احتلال تامازغا من قبل المتوحش الروماني لمدة طويلة تربو على عقد من الزمن. ولم يتمكن العدو من احتلال بعض أجزاء أفريقيا الشمالية إلا بعد مقتل تاكفاريناس في ساحة الحرب.

من هو تاكفاريناس
تاكفاريناس من أهم قواد نوميديا (الجزائر) الأمازيغية، نشأ في أسرة نبيلة ذات نفوذ كبير، وينتمي لقبيلة موسالامس(Musalams)، وۥجنّد مساعدا في الجيش الروماني في سن السادسة عشرة برتبة مساعد، واكتسب أثناء العمل تجربة عسكرية كبيرة؛ لكنه سيفر من الجندية بعد أن رأى ظلم الرومان الذي كان يمارس ضد الأمازيغيين وتلمس طغيانهم واستبدادهم المطلق. فعين من قبل أتباعه ومحبيه قائدا لقبائل" المزاملة" سنة 17م، فشكل منها جيشا نظاميا من المشاة والفرسان على الطريقة الرومانية في تنظيم الجيوش. وفقد عمه وأخاه وابنه في الحروب التي خاضها ضد الجيش الروماني في شمال أفريقيا، وقد دامت ثورته سبع سنوات ثم قتل في معركة في منطقة سور الغزلان بالجزائر. وتعلم تاكفاريناس الكثير من خطط الجيش الروماني وطرائقه الاستراتيجية في توجيه الحروب والمعارك، كما اطلع على أسلحته وما يملكه من عدة مادية وبشرية، وما يتسم به هذا الجيش من نقط الضعف التي يمكن استغلالها في توجيه الضربات القاضية إليه أثناء اشتداد المواجهات والمعارك الحامية الوطيس.

أسباب مقاومة تاكفاريناس
إذا كان موقف الأمازيغيين من الفينيقيين والقرطاجيين إيجابيا، فإن موقف الأمازيغيين من الرومان كان سلبيا إلى حد كبير؛ لأن الحكومة الرومانية كانت تسعى إلى التوسع والاستيطان واستغلال ثروات شعوب الآخرين عن طريق التهديد وإشعال الفتن والحروب كما فعلت مع الدولة القرطاجنية في تونس في إطار ما يسمى بالحروب البونيقية.

وإذا كان القرطاجنيون قد اهتموا بالتجارة والصيد، فإن الرومان بالعكس كانوا يركزون كثيرا على الفلاحة ؛ مما دفعهم للبحث عن الأراضي الخصبة الصالحة للزراعة. وهذا ما أدى بالحكومة الرومانية للتفكير في استعمار شمال أفريقيا قصد نهب خيراتها والاستيلاء على أراضيها التي أصبحت فيما بعد جنانا للملاكين الكبار وإقطاعات لرجال العسكر وفراديس خصبة للساهرين على الكنيسة الكاثوليكية، في حين أصبح الأمازيغيون عبيدا أرقاء وخداما رعاعا وأجراء مستلبين في أراضيهم مقابل فضلات من الطعام لاتقي جوع بطونهم التي كان ينهشها الفقر والسغب. ومن ثم، « طبقت روما سياسة اقتصادية جشعة طوال احتلالها، تلخصت في جعل ولاياتها تخدم اقتصادياتها وتلبي حاجياتها من الغذاء والتسلية لفقرائها... والتجارة المربحة لتجارها والضرائب لدولتها... والإبقاء على النزر اليسير لسد متطلبات عيش الأمازيغ الخاضعين...".

ويعني هذا أن سياسة الرومان في أفريقيا الشمالية كانت تعتمد على التوسع والغزو وإيجاد الحلول المناسبة لمشاكلها الداخلية وتصديرها إلى الخارج مع البحث عن الموارد والأسواق لتحريك دواليب اقتصادها المعطل وإيجاد مصادر التمويل والتموين لقواتها العسكرية الحاشدة عددا وعدة. ومن ثم، لم " يكتف الرومان باحتلال أجود الأراضي الفلاحية الأمازيغية فحسب، بل قام الإمبراطور الروماني أغسطس بتشجيع استيطان عدد مهم من سكان إيطاليا في شمال إفريقيا، خصوصا منهم الجنود وقادة الجيش المسرّحون أو المتقاعدون ورجال الأعمال والتجار مما كان له دوره في تغيير التوازن والتوافق السكاني، الذي كان سائدا في السابق بين ساكنة المنطقة، بل كلما تم استقدام أعداد منهم من إيطاليا، إلا ويكون على حساب الأراضي الفلاحية والرعوية للأهالي الأمازيغ. ويظهر هذا في نسبة العمران والتمدين الروماني الذي بدأ في سواحل البحر المتوسط خصوصا بعد فترة الإمبراطور أغسطس. أما المناطق الداخلية فلم تبق بمعزل عن هذه التطورات خصوصا أن الرومان كانوا يضمون الأراضي الأمازيغية باستمرار نحو الداخل، إما بهدف الحصول على أراضي جديدة للقادمين الجدد، أو الحصول على أماكن بناء الحصون والقلاع لحماية أراضي المعمرين.".

ومن الأسباب الأخرى التي أدت إلى اندلاع ثورة تاكفاريناس الانتقام للملك الأمازيغي الأول يوغرطة الذي وحد الأمازيغيين وأعدهم لمواجهة العدو الروماني الغاشم، بيد أن الجيش الروماني نكل به تنكيلا شديدا ليكون عبرة للآخرين، وأيضا الثأر من الجيش الروماني نظرا لما قام به من اعتداء صارخ على القبائل الموسولامية التي وقفت كثيرا في وجه الغزو الروماني، ناهيك عن التفاوت الطبقي والاجتماعي في المجتمع الأمازيغي الذي خلقه الاحتلال الروماني، وتردي أحوال الفقراء والمعدمين وهذا ما سيؤدي بهم فيما بعد إلى ثورة جماعية تسمى بالدوارين؛ لأنهم كانوا يحومون ويدورون حول مستودعات الحبوب لسرقتها. ولا ننسى رجال الكنيسة الأمازيغيين الذين ساهموا في إشعال عدة فتن وثورات ضد المحتل الروماني خاصة الدوناتيين نسبة إلى رجل الدين الأمازيغي المسيحي دوناتوس الذين كانوا يطالبون إخوانهم الأمازيغيين بعدم الانتظام في الجندية الرومانية وطرد كبار الملاك من أراضيهم وأصحاب النفوذ من المسيحيين الكاثوليك من بلادهم.

تطور مقاومة تاكفاريناس ضد الاحتلال الروماني
لقد بينا سابقا أن تاكفاريناس لم يرض بالتدخل الإيطالي ولم يقبل كذلك بالظلم الروماني وبنزعته التوسعية الجائرة التي استهدفت إخضاع الأمازيغيين وإذلالهم ونهب ثرواتهم والاستيلاء على خيراتهم وممتلكاتهم عنوة وغصبا. كما لم يرض بتلك السياسة العنصرية التي التجأ إليها الرومان لطرد الأمازيغيين خارج خط الليمس (Limes) وهو خط دفاعي يفصل الثلث الشمالي المحتل عن الجنوب الصحراوي غير النافع. وقد ۥشيّد هذا الخط الفاصل بعد القرن الثاني الميلادي بعد أن تمت للرومان السيطرة الكاملة على أراضي أفريقيا الشمالية. ويتركب خط الليمس من جدران فخمة شاهقة وخنادق وحفر وحدود محروسة وقلاع محمية من قبل الحرس العسكري، ويمكن تشبيهه بالجدار المحصن ضد الهجوم الأمازيغي المحتمل. وكان هذا الخط الفاصل يتكون من الفوساطوم الذي يتألف من أسوار تحفها خنادق من الخارج، ومن حصون للمراقبة غير بعيدة عن الفوساطوم، وطرق المواصلات الداخلية والخارجية التي تتصل بالفوساطوم قصد إمداد الحاميات بالمؤن والأسلحة. ويعني هذا أن خط الليمس كان يقوم بثلاثة أدوار أساسية: دور دفاعي يتمثل في حماية الحكومة الرومانية في إفريقيا الشمالية والحفاظ على مصالحها وكينونتها الاستعمارية من خلال التحصين بالقلاع واستعمال الأسوار العالية المتينة الشاهقة، ودور اقتصادي يكمن في إغناء التبادل التجاري مع القبائل الأمازيغية التي توجد في المنطقة الجنوبية لخط الليمس، ودور ترابي إذ كان الليمس يفصل بين منطقتين : منطقة شمالية رومانية ومنطقة جنوبية أمازيغية. ولا يعبر هذا الخط الواقي إلا عن سياسة الخوف والحذر وترقب الهجوم الأمازيغي المحتمل في كل آن ولحظة.

هذا، ولقد امتدت مقاومة تاكفاريناس شرقا وغربا لتوحيد الأمازيغيين قصد الاستعداد لمواجهة الجيش الروماني المحتل. وكانت الضربات العسكرية التي يقوم بها تاكفاريناس تتجه صوب القاعدة الرومانية الوسطى مع استخدام أسلوب المناورة والتشتت للتجمع والتمركز مرة أخرى، والتسلح بحرية الحركة و استخدام تقنية المناورة واللجوء إلى الانسحاب والمباغتة والهجوم المفاجئ وحرب العصابات المنظمة لمحاصرة الجيش الروماني وضربه في قواعده المحصنة. وهذه الطريقة في المقاومة لم يألفها الجيش الروماني الذي كان لايشارك إلا في الحروب والمعارك النظامية وينتصر فيها بكل سهولة نظرا لقوة عتاده المادي وعدته البشرية والعسكرية. ويبدأ امتداد تاكفاريناس من طرابلس الحالية غربا حتى المحيط الأطلسي شرقا والامتداد في مناطق الصحراء الكبرى جنوبا.

وكل من يستقرى تاريخ مقاومة تاكفاريناس لابد أن يعتمد على كتابات المؤرخ اللاتيني تاكيتوس الذي كان قريبا من تلك الأحداث، ولكنه لم يكن موضوعيا في حولياته التاريخية وأحكامه على الأمازيغيين، وكان ينحاز إلى الإمبراطورية الرومانية وكان يعتبر تاكفاريناس ثائرا إرهابيا جشعا يريد أن يحقق أطماعه ومآربه الشخصية على حساب الآخرين وحساب أصدقائه القواد مثل: القائد الشجاع مازيبا. ويعني هذا حسب المؤرخ اللاتيني الروماني تاكيتوس أن الحكومة الرومانية لم تأت إلى أفريقيا الشمالية إلا لتزرع الخير وتنقذ الجائعين وۥتحضّر البدويين والرحل الرعاع وتزرع السلام والمحبة بين الأمازيغيين، بينما - والحق يقال- لم تقصد الجيوش الرومانية ربوع تامازغا بجيشها الجرار وأسلحتها الفتاكة سوى لاحتلالها والاستيطان بها والاستيلاء على أراضيها ونهب ثرواتها والتنكيل بأهاليها. ويقول تاكيتوس في حق تاكفاريناس:" اندلعت الحرب في إفريقية في نفس السنة (17م)، وكان على رأس الثوار قائد نوميدي يسمى تاكفاريناس، كان قد انتظم بصفة مساعد في الجيوش الرومانية ثم فر منها. وفي أول أمره جمع حوله بعض العصابات من قطاع الطريق والمشردين وقادهم إلى النهب، ثم جعل منهم مشاة ففرسانا نظاميين وسرعان ما تحول من رأس عصابة لصوص إلى قائد حربي للمزالمة، وكانوا قوما شجعانا يجوبون الفلوات المتاخمة لإفريقية. وحمل المزالمة السلاح وجروا معهم جيرانهم الموريين الذين كان يقودهم مازيبا. واقتسم القائدان الجيش، فاستبقى تاكفاريناس خيرة الجند، أي جميع من كانوا مسلحين على غرار الرومان ليدربهم على النظام ويعودهم على الامتثال، أما مازيبا فكان عليه أن يعمل السيف ويشعل النار ويذعر الذعر بواسطة العصابات".

ويستعمل تاكيتوس (تاسيت Tacite) أسلوبا ذكيا في توجيه الطعنات إلى تاكفاريناس عندما اعتبره رجل عصابة يفر من الجندية ويتحول إلى قائد عسكري خائن أناني يستحوذ على خيرة الجند، بينما لا يترك لصديقه مازيبا سوى عصابة من الإرهابيين تنشر الذعر في نفوس الأبرياء من الروم!!!

ونحن سنقلب القراءة لتتجه عكس مسار قراءة تاكيتوس لنثبت بأن تاكفاريناس كان رجلا شجاعا ومواطنا أمازيغيا غيورا على بلده، لم يرض بالضيم الإيطالي والذل الروماني، فوحد القبائل الأمازيغية سواء أكانت في الشرق أم في الغرب أم في الجنوب، أي إنه استعان بكل القبائل المناوئة للمحتل الروماني حتى بالقبائل الصحراوية التي كانت ترفض هذا العدو المغتصب وتناهضه.

وتعتمد مقاومة تاكفاريناس على نوعين من القوات العسكرية : قوة عسكرية منظمة على الطريقة الرومانية التي تتكون من المشاة والفرسان، وقوة غير منظمة تتخذ شكل عصابات مباغتة مشروعة في أهدافها ونواياها توجه ضربات خاطفة موجعة للجيش الروماني وتزرع في صفوفه الرعب والهلع والخوف، وفي دياره الدمار والخراب وخاصة في موسم الحصاد أثناء جني المحصول، وبذلك كان يوجه الضربات السديدة إلى الاقتصاد الروماني بحرق المحصول أو السيطرة عليه أو منع الأمازيغيين من بيعه للحكومة الرومانية التي احتلت الأمازيغيين لمدة خمسة قرون. وبالتالي، فهذه" الحرب أضرت بالمصالح الاقتصادية لروما. فكانت جميع المعارك تقع في أواخر الربيع وفصل الصيف، ومن بين أسباب ذلك إغارة تاكفاريناس على المدن وقت الانتهاء من حصاد الحبوب للسيطرة على المحصول من جهة وللحيلولة دون بيع كل غلة الحبوب لروما. كما كان تاكفاريناس يشتري الحبوب من التجار الرومانيين للحيلولة دون وصولها إلى العاصمة الإمبراطورية"..

وقد استمرت ثورة تاكفاريناس في مواجهة الرومان مدة سبع سنوات من 17م إلى 24م سنة مقتله في معركة الشرف ضد الجيش الروماني. ويعني هذا أن ثورة تاكفاريناس ثورة عنيفة شرسة، وتعتبر أقوى مقاومة في تاريخ الحضارة الأمازيغية في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط. وهي لا تعبر عن صراع الحضارة والبداوة أو الصراع الطاحن بين النظام والفوضى كما يقول الكثير من المؤرخين الغربيين بما فيهم المؤرخ الروماني تاكيتوس صاحب كتاب الحوليات، بل هي تعكس صراعا جدليا بين الظلم والحق وبين الحرية والعبودية.

ومن أسباب نجاح ثورة تكافاريناس أنه تبنى عدة طرائق في المواجهة العسكرية ولاسيما الجمع بين الخطة النظامية وحرب العصابات وتوحيد القبائل الأمازيغية في إطار تحالف مشترك واستغلال الظروف العصيبة التي كانت تمر بها الحكومة الرومانية لضربها ضربات موجعة. وبالتالي، لم يقتصر في تحالفه على قبائل الموسلام، بل انفتح على القبائل الصحراوية وتحالف مع الموريين، أي مع قوات موريطانيا الطنجية التي كان يقودها مازيبا. أما الحاكم يوبا الثاني ملك موريطانيا الطنجية فقد كان عميلا للرومان ومتحالفا مع الحكومة القيصرية، لذلك لم يستجب له الشعب وانساق وراء القائد مازيبا الثائر، دون أن ننسى قبائل الكينيتيين الشجعان الذين كانوا يوجدون في الجنوب الشرقي للقبائل الموسولامية وقد تحالفوا عن اختيار وطواعية مع القائد البطل تاكفاريناس.

وبعد أن استجمع تاكفاريناس القبائل الثائرة عبر المناطق الجنوبية لخط الليمس من سرت حتى المحيط الأطلسي انطلق في هجماته التي كانت تخضع للمد والجزر والهجوم والانسحاب، ولكنه استطاع أن يلحق عدة هزائم بالجيش الروماني وأن يقض مضجع الحكومة المركزية في روما. وكان تاكفاريناس يعتمد على البدو الذين كانوا يعرفون مناطق الصحراء ويتحركون بسرعة على جمالهم ويباغتون الجيش الروماني في الوقت الذين يحددونه والمكان الذي يعينونه ويختارونه بدقة. لذالك، كانت الكرة في مرمى جيش تاكفاريناس يستخدمها في الوقت المناسب وفي المكان المناسب. بينما ينتظر الجيش الروماني ضربات الهجوم للرد عليها. ولكن الرومان استطاعوا أن يتحالفوا مع الأمازيغيين الموالين لهم كيوبا الثاني وابنه بطليموس وأن يسخروا الجنود الأمازيغيين لضرب إخوانهم ؛ وكان المثل عند كل المحتلين لأراضي الأمازيغ من الرومان مرورا بالبيزنطيين إلى الوندال:" ينبغي أن تحارب الأمازيغيين بإخوانهم الأمازيغيين". بيد أن يوبا الثاني وابنه بطليموس لم يستطيعا أن يؤثرا على الموريين الذين مالوا إلى تاكفاريناس ومازيبا للدفاع عن أراضيهم المغتصبة من قبل الرومان وحرياتهم الطبيعية والمشروعة التي يريد الرومان انتزاعها من أصحابها ليحولونهم إلى أجراء وأرقاء مذلولين. ويقول تاكيتوس في حولياته:" تاكفاريناس لا زال ينهب في إفريقيا مساندا من طرف الموريين الذين فضلوا مساندة الثورة على الولاء للعبيد العتقاء الذين يشكلون حاشية الملك الصغير بطليموس.".

وقد هاجم تاكفاريناس حصون الجيش الروماني وقلاعه وهدد مدينة" تهالة"، وطالب الرومان بأراضي خصبة لزراعتها أو للرعي فيها، لكن الرومان استمالوا بعض أتباع تاكفاريناس ووعدوهم بالعفو وبأجود الأراضي لزراعتها. وهكذا دب الشقاق في جيش تاكفاريناس وانتشرت الخيانة. وفي جهة مقابلة، سارعت الحكومة الرومانية إلى توشيح كل القادة العسكريين الذين يصدون بعنف لهجمات تاكفاريناس ووضعوا تماثيل شاهدة على إنجازاتهم. وقد قال تاكيتوس ساخرا بذلك:" يوجد في روما ثلاثة تماثيل متوجة وتاكفاريناس لا زال حرا طليقا في إفريقيا".

لكن مع تعيين البروقنصل كورنيليوس دولا بيلا Coelius Dolabella، ستتغير موازين الحرب في أفريقيا الشمالية وسيحاصر هذا القائد الروماني الجديد جيوش تاكفاريناس بعد أن قضى على الكثير من أتباعه الموزولاسيين واستطاع أن يباغت جيشه في حصن أوزيا شرق نوميديا في الصباح الباكر قبل استيقاظ قوات تاكفاريناس، فاستطاع بسهولة أن يقبض على ابن الثائر أسيرا، وأن يتمكن من أخ تاكفاريناس. وبعد ذلك، دخل دولابيلا في معركة حامية الوطيس مع القائد تاكفاريناس الذي توفي في المعركة سنة 24م. وكانت هذه الهزيمة في الحقيقة نتاجا للخيانة التي دبرت في الكواليس الرومانية في تنسيق مع الأهالي الأمازيغيين، ومن هنا، طعن تاكفاريناس في الظهر كما في كل السيناريوهات الحربية والعسكرية التي حبكت من قبل الرومان للتخلص من أعدائهم الأمازيغيين...

ويقول محمد بوكبوط مصورا نهاية تاكفاريناس:" شن تاكفاريناس الحرب على المدن والقرى الخاضعة للرومان، وامتدت الحركة من موريطانيا إلى خليج السرت، مما جعله يضغط بقوة ويطالب الإمبراطور بتسليمه الأراضي، مهددا بشن حرب لاهوادة فيها.

غير أن الرومان استطاعوا أن يحدثوا شرخا في صفوف الثوار الأمازيغ، بقطع الوعود وتقديم تنازلات بسيطة. ورغم ثورة الموريين عقب تولي بطليموس، فإن البروقنصل دولابلا Dolabella أفلح في الظفر بتاكفاريناس الذي قتل وهو يحارب سنة 24م. لتنتهي بذلك ثورته."

وهكذا تنتهي ثورة تاكفاريناس بعد سنوات طوال من المقاتلة والنضال والكفاح من أجل تحرير البلاد من الغزاة، ليتسلم الثوار الآخرون بعد ذلك مشعل المواجهة والتصدي ليكون تاريخ الأمازيغيين طوال حياتهم تاريخ المقاومات الشريفة والملاحم البطولية. وبعد التخلص من ثورة تاكفاريناس التي دامت سنوات طويلة، ارتاح الرومان وتنفسوا الصعداء بعد ضيق كبير، وۥخيّبت آمال الأمازيغيين في الحصول على استقلالهم ونيل حرياتهم في تسير شؤون بلادهم بأنفسهم. وبدأت الجيوش الرومانية في التوغل في أراضي تامازغا شرقا وغربا وجنوبا قصد الاستيلاء على كل الأراضي الخصبة الصالحة للزراعة والري. واستطاعت أن تفرض نفوذها الإداري على كثير من أجزاء أفريقيا الشمالية، وأن تعين في كل ولاية البروكونسولProconsul لجمع الضرائب ومراقبة نفقات الدولة وتجنيس الأهالي وتطبيق القوانين الرومانية على الأمازيغيين مع التصدي لكل من سولت نفسه مهاجمة الجيش الروماني. ولكن ثورة تاكفاريناس ستولد ثورات شعبية واجتماعية ودينية أخرى ستعمل على تعكير صفو الحكومة الرومانية التي كانت تعتمد في الصد والدفاع عن نفسها وحماية مصالحها على قوات إيطالية وإسبانية وأمازيغية في حروبها مع أهالي تمازغا الذين كانوا يشرئبون إلى الحرية والاستقلال ويتعطشون إلى الدفاع عن أرضهم بالنفس والنفيس.

aksel
05-14-2010, 01:18 PM
أشهر القادة العسكريين في التاريخ

جورج واشنطن
(1732-1799)




أول رئيس للولايات المتحدة الأميركية و رجل دولة و قائد عسكري ، ولد في ويكفلد في فرجينيا و انتمى إلى أسرة ثرية ، ومن عام 1753 حتى 1758 خدم في الجيش واشترك بشكل فعال في الحروب الفرنسية الهندية ، ونال بذلك خبرة عسكرية واسعة ، وفي 1775 انتخب قائدا لجيوش المستعمرات أو قوات الثورة التي كانت تخوض معركة الاستقلال الوطني ضد الاستعمار البريطاني.




نابليون بونابرت
(1769-1821)




قائد فرنسي ، ولد في منطقة إجاكسيو عاصمة كوستارسيكا الفرنسية، تخرج ضابطا من الكلية الحربية – قسم المدفعية، و حارب الإنكليز و طردهم من طولون عام 1793، و توجه إلى قيادة حملته إلى مصر عام 1798 و استطاع السيطرة على مصر و تقدم لاحتلال فلسطين و سوريا، لكن تدمير الإنكليز لأسطوله في معركة آبي قير و المقاومة التي لقيها أمام عكا جعله يتوجه إلى فرنسا، وفي عام 1815 دحرت أوروبا جيوش نابليون بونابرت و تم نفي نابليون إلى جزيرة سانت هيلانة حتى توفي فيها عام 1821.




سيمون بوليفار
(1783-1830)




محرر وطني من أمريكا اللاتينية ، ولد في مدينة كاراكاس عاصمة فنزويلا، وهو بطل حرب الاستقلال عن إسبانيا (1810-1819)، تأثر بمبادئ الثورتين الفرنسية و الأمريكية وترجم هذا التأثر بقيادة حركة التحرير لأميركا الجنوبية بكاملها من نير الاستعمار الإسباني، استطاع بالنهاية طرد الأسبان من الأكوادور و فنزويلا و كولومبيا و البيرو بعد أن أقسم على تحريرهم، ولتخليد ذكراه سميت بوليفيا باسمه تقديرا لدوره التاريخي في تحريرها، عمل جاهدا من أجل توحيد أميركا الجنوبية في اتحاد فيدرالي، لكن محاولاته لم تثمر.




جنكيزخان
(1162-1228 )




موحد المغول وارث الزعامة المنغولية وفلاح أمي، أسر على يد إحدى القبائل المنافسة لقبيلته وامنع هربه وضع طوق خشبي حول رقبته، وكان لهذا الحادث الأثر الكبير على تمرده لصبح أقوى و أشرس رجل في العالم، وبعد هربه انحصر همه في توحيد المغول لتصبح القوة الأولى في العالم في ذاك الوقت، ووجه جيوشه إلى الصين واخترق سور الصين ليحتل أجزاء الصين الشمالية ومن ثم إلى أفغانستان و شمال الهند، وعرفت حروبه بارتكاب المذابح و المجازر الرهيبة، وبقيت أمبرطوريته قائمة من بعده حتى بلاد فارس و الشام و تركيا حيث تحدر منها تيمورلنك.




بطرس الأكبر
(1672-1725)




من أعظم و أبرز قياصرة روسيا، ولد في موسكو عاصمة روسيا و لقد أدخل أنماط الثقافة الغربية لبلده لتتحول روسيا إلى دولة غربية و عظمى، و استلم العرش القيصرية بعد خلع أخته و استلم روسيا غارقة في الجهل و الفوضى و العبودية السائدة داخل المجتمع الروسي فضلا عن التخلف العمراني و الثقافي، لكن عندما استولى على العرش باشر بإصلاح الوضع و ورشة الأعمار و أرسل العشرات البعثات الخارجية للدراسة و تعلم الصناعة و التجارة، وبني بطرس أول أسطول روسي ضخم ونظم ورتب الجيش وفق أسس صحيحة التدريبات العسكرية و أدخل الأزياء الغربية قي نمط الحياة الاجتماعية الروسية .




يوليوس قيصر
(100-44)




رجل كل العصور و أشهر رجال الرومان و قائد عسكري و سياسي رفيع المستوى، ولد في روما التي تعرف بثراء و أغناء الموارد إلا أنها بالمقابل انعكست سلبا على الحياة الاقتصادية و السياسية اذ لم يعد بمقدور السياسة الرومانية على حكم هذه الإمبراطورية الواسعة، وفي أجواء هذا التخبط السياسي شق يوليوس قيصر طريقه إلى الشهرة بقادته الجيش لاجتياح أوروبا الغربية و أن يتغلب على قبائل الغالية التي كانت تقطن تلك المناطق، وفي عام 44 ق.م أثناء دعوة يوليوس إلى مجلس الشيوخ للاجتماع برئاسته توجه صوبه العديد من هؤلاء الشيوخ لأخذ بركته كالعادة و غرسوا في جسده خناجرهم و خرج يوليوس صريعا و هو يطلع إلى صديق عمره (بروتس) الذي شارك مع القتلة ليقول له كلمته المشهورة: ((حتى أنت يا بروتس)).




أدولف هتلر
(1889-1945)




زعيم ألمانيا ، ولد في النمسا من أسرة فقيرة أجبرته ظروفها المالية على ترك المدرسة باكرا، و حاول أن يحترف الرسم لكنه فشل، و بعد هزيمة ألمانيا في الحرب العالمية الأولى عمل هتلر على استنهاض الشعور القومي التعصبي مع بعض أصدقائه إلى الثأر ورفع عار الهزيمة،وفي عام 1923 وضع كتابه الشهير ((كفاحي))، واستطاع هتلر فرض وجود الحزبي على كل الأراضي الألمانية، ومع بداية الحرب العالمية الثانية استطاعت القوات الألمانية أن تحرز انتصارات ضخمة على مختلف الجبهات، وأضحى شبح هتلر يهدد العالم أجمع، لكن أمام هجوم الحلفاء على ألمانيا في عام 1945 سقطت برلين.






الإسكندر الأكبر المقدوني
(356-323)




قائد مقدوني، ولد في مقدونيا، و هو القائد الذي لم يخسر أي معركة طيلة أحد عشر عاما من القتال ضد قوات تفوق قواته عددا، ولقد ورث الاسكندر العرش الملكي وجيشا محاربا على قدر عالي من التدريب و الانضباط، وجمع الاسكندر الجيش من المشاة و رماة و هندسة الميدان لغزو آسيا الصغرى، وواجه الاسكندر مقاومة محدودة في آسيا الصغرى عن طريق البحر الأبيض المتوسط، وبحلول خمس سنوات سيطر الاسكندر على كل أجزاء آسيا الصغرى و الشام و مصر و بلاد فارس التي كانت هي الهدف الأساسي لقهر القوة الفارسية الضخمة، وعلى رغم من تحقق كل أهداف والده، فانه لم يكن قانعا بذلك، فقام بغزو أفغانستان و شمال الهند ولم يهزم الاسكندر في أي معركة، وكان الاسكندر يريد مواصلة الهجوم إلى الصين، لكن في حين رجعته إلى بابل أصيب بالحمى التي أدت إلى وفاته.





قورش الأول الأكبر
(590-529)




ملك فارسي، ويعتبر مؤسس الإمبراطورية الفارسية، وتاريخ ميلاده غير دقيق و يعتقد انه ولد في 600 قبل الميلاد من عائلة الأخمنيين، و تقول الأساطير في كتابات هيردوت أن قورش قد عاش طفولته في منطقة جبليةوأرضعته الذئاب ثم تربى على يد أحد الرعاة، وحين أصبح حاكما قام قورش بغزو شعوب الميديين و الليديين، ووجه قورش جيشه نحو مملكة بابل الغنية في الشرق، واستسلمت بابل لقرش، و تجنب قرش الوحشية في معاملة السكان، و قام بإعادة اليهود إلى موطنهم الذي طردهم البابليون قبل خمسين سنة.




كمال مصطفى أتاتورك
(1880- 1938 )




جنرال و رجل الدولة وباني تركيا الحديثة، ولد في سالونيك وانتخب كأول رئيس لجمهورية تركيا الجديدة عام 1927 وبقي في منصبه حتى وفاته، شارك كقائد عسكري في معظم المعارك التي خاضتها السلطة العثمانية ضد الايطاليين و اليونانيين، و برز اسمه كقائد عسكري ومن ثم كزعيم جماهيري خلال خوضه لكل هذه المعارك.





هنيبعل
(247-183 )




قائد قرطاجي الذي قاد جيش قرطاجة لعبور جبال الألب، ولد قبل الميلاد بمدينة قرطاج التي تقع في شمال شرقي تونس، واستطاع هنيبعل أن يصمد في حملة عسكرية لمدة خمسة عشر عاما ضد روما، وتعتبر المعلومات الأولية عن شخصيته هي كتابات الرومان الذين كانوا يحترمونه ويخشونه، وبل يكرهونه كعدو لدود في الوقت نفسه، وفي الأخير انتحر هنيبعل بتجرع السم مفضلا الموت على الوقوع في أسر قوات الرومانية.





خالد بن الوليد
(584-642 )





صحابي وقائد ومخطط عسكري مسلم، ولد خالد بن الوليد في مكة، كان خالد بن الوليد مترددا في النظر للإسلام ، وحارب المسلمين في غزوتي احد و الأحزاب و لم يحارب في بدر لأنه كان في بلاد الشام وقت وقوع الغزوة الأولى بين المسلمين و مشركي قريش، وأسلم خالد بن الوليد قبل فتح مكة بستة أشهر، و شارك خالد بن الوليد في أول غزواته في غزوة مؤتة ضد الغساسنة و الروم وظهر نبوغه العسكري في هذه الغزوة، و قام خالد بن الوليد بتدمير جيوش إمبراطورية فارس الكبرى، وبعد أن ثبت خالد بن الوليد أقدامه في العراق، تحرك إلى بلاد الشام و فتح دمشق و اجنادين و فحل و معركة السوق و اليرموك الكبرى و اظهر نبوغ في التخطيط عسكري و شجاعة و أقدام منقطع النظير.




جان دراك
(1412-1431)





وطنية فرنسية جان دراك التي طردت الجيش الانجليزي من أراضي بلادها، ولدت في قرية دونريمييه شمال فرنسا، ومع أنها عاشت الحياة العسكرية لفترة تقل عن السنة وماتت بالحرق، فقد أثرت بصورة مباشرة في حصاد حرب المائة عام ولا تزال تعتبر اليوم رمزا إلى الوفاق والوحدة في فرنسا.




هرنان كورتز
(1485-1547)





قائد إسباني الذي غزا إمبراطورية الأزتيك في المكسيك التي يقطنها أكثر من خمسة ملايين نسمة، ولد كورتز في منطقة ميدلين جنوب غرب إسبانيا، وقاتل كورتز وهزم العديد من القبائل المحلية، وكل مرة كان كورتز يكون تحالفا مع خصومه السابقين ويحشد تأييدهم ضد الأزتيك، وأن القائد العسكري الوحيد الذي تمكن مقارنة إنجازات كورتز هو فرنسيكو بيزارو.





ريتشارد الأول قلب الاسد
(1157-1199)





ملك إنكلترا ريتشارد الأول، وهو من أكسبته شجاعته الذاتية الكبيرة في أرض المعركة، لقب (قلب الأسد)، وهو من قاد الحملة الصليبية الثالثة وأصبح واحدا من أعظم قادة أوروبا في القرون الوسطى، ولد في أكسفورد، و استطاع ريتشارد ان يوحد جيشه الانكليزي و الجيشين الفرنسي و الألماني، و ابحر وجيشه نحو فلسطين و تولى قيادة حصار عكا و اتجه صوب القدس كي يستعيدها من صلاح الدين، ووقعت مناوشات بين صلاح الدين و ريتشارد، إلا إن ريتشارد لم يستطع السيطرة على القدس بعد ذالك.




صلاح الدين الأيوبي
(1138-1193)





قائد مسلم وهو مؤسس الدولة الأيوبية في مصر، ووحد العالم الإسلامي بقوة، ولد في تكريت بالعراق، وهو من أصل كردي، ولقد حارب صلاح الدين في الحروب الصليبية الثانية و الثالثة فأوقعها في مأزق، ولقد ذاع صيت صلاح الدين في أرجاء العالم الإسلامي،لما قدم من إنجازات، ونجح صلاح الدين بوقف الحملة الصليبية الثالثة بقيادة ريتشارد قلب الأسد ملك إنكلترا، ولقد عامل صلاح الدين أعداءه بعطف كما نال احترام الغرب، وقد أصيب صلاح الدين بالحمى الصفراء بعد عودته إلى دمشق، ودفن في المقبرة بجوار المسجد الجامع في دمشق، ولقد عاش صلاح الدين حياة بسيطة فلم يترك من بعده ثروة سوى دولة عاشت لعدة أجيال لاحقة خلفه فيها أبناؤه وأحفاده.



شارلمان
(742-814)





ملك الفرنكيين و الإمبراطورية الرومانية المقدسة، ولد في ألمانيا بالقرب من الحدود الهولندية البلجيكية، وسع شارلمان الإمبراطورية الرومانية المقدسة وبات يسيطر على الجزء الغربي ووسط أوروبا، و شارلمان يحث على الصلاة في كنيسة القديس بطرس العتيقة في روما، حيث قام البابا ليو الثالث بوضع التاج على رأس شارلمان ليتوجه إمبراطور للإمبراطورية الرومانية المقدسة.



فرنسيسكو بيزارو
(1475-1541)




قائد و فاتح إسباني الذي غزا إمبراطورية إنكا و استولى على أغلب أجزاء أمريكا الجنوبية لتصبح تابعة لإسبانيا، ولد لابن غير شرعي لجندي إسباني محترف ووفقا ما ورد، وحققت انتصارات بيزارو السيطرة الإسبانية على اغلب أجزاء أمريكا الجنوبية، وبقيت تلك السيطرة نحو ثلاثة قرون حتى جاءت حركات التحرير قادها خوسيه دي سان مارتين و سيمون بوليفار.




تيمورلنك
(1336-1405)






قائد و فاتح تتاري من سلالة مغولية تنتسب من جنكيزخان،ويعتبر تيمولنك أبرز قائد عسكري في آسيا الوسطى، ولد في مدينة كيش التي أصبحت تعرف باسم شخريسابر في أوزبكستان الحالية، ركز تيمورنك في إخضاع القبائل المجاورة لسيطرته، ثم اتجه نحو بلاد فارس وسيطر على إيران و ميسوبوتاميا و بلاد الرافدين و أرمينيا وجورجيا، وغزا تيمورلنك الهند دون مبرر واضح سوى حبه للقتال، وقبل وفاته كان يخطط لشن غزو للصين، ومازال قبره حتى اليوم يعد من أروع الآثار المعمارية في مدينة سمرقند.

aksel
05-15-2010, 09:54 AM
جيش الخلفاء الراشدين

جيش الخلفاء الراشدين أو جيش المسلمين في عهد الخلفاء الراشدين هو الهيئة العسكرية الرئيسية في عهد الخلافة الراشدة خلال بداية الفتوحات الإسلامية في القرن الميلادي السابع والهجري الثاني. آنذاك اظهر الجيش الإسلامي مستوى عاليا من الانضباط والتنظيم التفوق الاستراتيجي وكان واحدا من أكثر الجيوش قوة وفعالية في العالم. حجم الجيش كان 13،000 جندي في م11/632ه، ولكن مع توسع رقعة الخلافة توسع الجيش تدريجيا إلى 100.000 جندي بحلول 657. ومن أكثر قادة الجيش نجاحا وشهرة خالد بن الوليد، قائد الفتح الإسلامي لبلاد فارس والفتح الإسلامي لسوريا، وعمرو بن العاص، الذي قاد الفتح الإسلامي لمصر.

الجيش
سمح للمسلمين فقط بالانضمام إلى الجيش كقوات في المعارك وخلال حروب الردة في عهد الخليفة أبو بكر، تكونت الفيالق أساسا من المدينة المنورة ومكة المكرمة والطائف، في وقت لاحق خلال غزو العراق في 633 تم تعيين العرب البدو في الجيش. في أثناء الفتح الإسلامي الإمبراطورية الفارسية (633-656)، انضم نخبة من الفرس المعتنقين للإسلام بلغ عددهم 12،000 مقاتل. وخلال الفتح الإسلامي لسوريا (633-638) نحو 4،000 من اليونانيين البيزنطيين تحت قيادة يواكيم (عبد الله يواكيم في وقت لاحق) وساعدوا في الاستيلاء على كل من الأناضول ومصر. أثناء فتح مصر (641-644)، الأقباط المعتنقين للإسلام، وسهلوا الفتح. أثناء فتح شمال أفريقيا، انظم البربرالمسلمون إلى الجيش، في وقت لاحق شكلوا الجزء الأكبر من قوات الجيش خلال الخلافة الراشدية وخلال الحلافة الأمويين في افريقيا.

سلاح المشاة
الجيش الإسلامي اعتمد اعتمادا كبيرا على سلاح المشاة. المبارزون، وكان الجزءالابرز في جيش المسلمين، وتألف من الابطال الاشداء والصحابة. كان دورهم واضحا في تقويض الروح المعنوية للعدو عن طريق اغتيال ابطاله. ثم بعد ذلك يتقدم سلاح المشاة بهجومات وعمليات سحب متكررة ومتلاحقة يطلق عليها الكر والفر، وذلك باستخدام الرماح والسيوف والاسهم لإضعاف العدو، ولكن وجب ادخار الطلقة للهجوم الرئيسي الدي يدعم من سلاح الفرسان والدي من شأنه التركيز على الأجنحة، مما يسهل تطويق العدو وتحركاته.

كان الرماح في جيش المسلمين يمتلك رمحا بطول مترين ونصف، ويتخد تشكيلة الطبيعة، وهي جدار حماية للرماة لكي يستطيعوا مواصلة إطلاق الاسهم. هذه التشكيلة كانت لافتة في أول 4 أيام من معركة اليرموك.[1]

سلاح الفرسان
كان سلاح الفرسان في الحلافة الراشدية واحدا من أنجح سلاحات الفرسان الخفيفة. وكان الفرسان مسلحين بحربة، تصل إلى خمس امتار ونصف في الطول، وسيف. استخدم الفرسان السيوف العربية القصيرة والسيوف الفارسية الطويلة. وكثيرا ما كانوا يحملون كل منهما في وقت واحد. سلاح الفرسان كان يتم حفظه إلى اخر المعركة، ودوره الرئيسي كان الهجوم على العدو حين يكون سلاح المشاة مرهقا. ثم بعد ذلك تطويق تحركات الجيش العدو، سواء من الأجنحة أو مباشرة من المركز، وتدمير الجيش العدو الدي كان مضطربا وفي حالة هيجان. سلاح الفرسان ربما استخدم في الهجوم على تشكيلة دق الإسفين. بعض من أفضل الأمثلة على استخدام قوة وسرعة سلاح الفرسان كانت بقيادة خالد بن الوليد في معركة الولجة ضد الفرس وفي معركة اليرموك ضد الإمبراطورية البيزنطية. في كلتا الحالتين سلاح الفرسان يكون في البداية وراء الاجنحة وقلب الجيش.

الأسلحة
إعادة تشكيل مصدر ونوعية المعدات العسكرية لجيوش المسلمين في بداية الإسلام هو صعب. بالمقارنة مع الجيوش الرومانية أو حتى جيوش المسلمين في القرون الوسطى فمجموعة الاسلحة ضئيلة للغاية، وكثيرا ما تكون غير دقيقة. القليل جدا من الأسلحة قد نجا.[2] أكثر المعدات العسكرية التي كانت عند العرب قبل الإسلام أتت من سوريا والعراق وأرمينيا واليمن. وهناك قدر أكبر من دلك قد عثر عليه أو اخد في الغنائم خلال الفتوحات المبكرة.

الخوذات
كانت الخودات حتى المذهبة منها مشابهة للخوذات الفضية التي استعملتها الامبراطورية الفارسية. في وقت لاحق أصبحت الخودات تشبه البيضة على غرار خودات الدولة البيزنطية المبكرة مع بعض ملامح خودات آسيا الوسطى المجزأة وهو نوع يسمى الطريقة. ومن الشائع استخدام السلاسل لحماية الوجه والعنق والخد إما مركبة مع الخوذة أو سلسلة قلنسوة ضيقة مثل ما كان يستخدم في الجيوش الرومانية والبيزنطية منذ القرن الخامس. في كثير من الأحيان كان يتم تغطية الوجه نصفيا بعمامة، كما عمل دلك أيضا لتوفير الحماية من رياح الصحراء القوية. الصنادل الجلدية الثقيلة وكذلك الاحذية الرومانية النوع أيضا كان يلبسعا الجنود المسلمون في وقت مبكر.

الدرع الملبوس
تكون الدرع الملبوس عامة من الجلد المتصلب ذو حجم رقائقي وكان ينتج محليا في اليمن، والعراق، وعلى طول ساحل الخليج. كانت الدروع المسلسلة المفضلة في وقت لاحق خلال غزو الإمبراطوريات المجاورة، وكان يتم الحصول عليها مع الغنائم. كانت تعرف باسم دير،و يفتح جزء من الدرع السلسلي في أسفل صدره. لتجنب الصدأ كان يتم صقله وترقيده وتخزينه في خليط من الغبار، والزيت وروث الجمال.[3] جنود المشاة كانوا بشكل عام أكثر تدرعًا من الفرسان. كما أن هناك إشارات إلى ارتداء درعين اثنين، يرتدون الأول فيه السلاسل والثاني أقصر أو حتى مصنوع من القماش أو الجلد.

الدروع اليدوية
كانت الدروع اليدوية كبيرة من الخشب أو القش، ولكن معظم الدروع هي من الجلد. لهذا الغرض استخدم كثيرا جلد الجمال أو البقر، وهي ممارسة قديمة مند عصر اليهود الأوائل[4]. خلال فتح بلاد الشام، ضد البيزنطيين استخدمت دروع من جلد الفيل على نطاق واسع، وربما استولى عليها المسلمون في الغنائم.

الرماح
كانت الرماح طويلة مصنوعة محليا من قصب ساحل الخليج. وكانت قوات المشاة تستعمل رماحا طولها مترين ونصف، وأما رماح الفرسان فطولها وصل إلى خمس امتار ونصف.

السيوف
السيف هو أهم سلاح عرفه واستعمله وتفنن فيه المسلمون الأوائل. كان عادة سلاح مشاة قصيرا مماثل لGladius. سيوف دات جودة عالية تصنع في اليمن من فولاد الهند الصلب[5].

وهناك أيضا في بعض الأحيان إشارات إلى استخدام المسلمين للسيوف الهندية. كانت تصنع أيضا سيوف دات جودة ادنى في الجزيرة العربية. مع الوقت أصبح المحارب يستخدم السيوف العربية القصيرة أو السيوف الفارسية الطويلة. في كثير من الأحيان استخدم الجنود المشاة والفرسان السيفين معا، على حد سواء.

كل السيوف علقت في اغماد. هناك سلاح شخصي أخر وهو الخنجر لكنه يستعمل في الأخير في خط الدفاع.

الأقواس
كانت الأقواس من صنع محلي في أنحاء مختلفة من الجزيرة العربية، وأفضل الانماط هي الأقواس الحجازية. يمكن أن تتكون من قطعة خشب أو قطعتين ضمتا معا. كانت على نحو مترين بالطول، مماثلة للاقواس الانجليزية. الحد الأقصى لنبلة القوس العربية التقليدية المستخدمة هو نحو 150 متر في البعد. واثبت أوائل الرماة المسلمين أن القوس رغم دلك فعال جدا ضد الفرسان.

أسلحة الحصار
استخدم المنجنيق على نطاق واسع في عمليات الحصار. تحت الخليفة عمر بن الخطاب استعملت أبراج الحصار والدبابات اليونانية وهي أبراج خشبية تنقل على عجلات دات ارتفاع كبير. وتم احضار إلى سفح المحاصرة عربات اختراق Battering Ram ثم اخترقت الجدران بقوة النطح. الرماة يتولون دائما حراسة عربات الاختراق واسلحة الحصار بالإضافة إلى الجنود الدين نقلوها[6].

تنظيم الجيش
الخليفة عمر هو أول الحكام المسلمين الدي ينظم الجيش كمؤسسة في الدولة. وقد عرض هذا الإصلاح في 637 م. كان في البداية يتكون من قبيلة قريش والأنصار، وهذا النظام اخد ينمو تدريجيا ليشمل الجزيرة العربية كلها ثم المسلمين كلهم من الأراضي التي فتحت. سجل جميع البالغين الذين يمكن أن يحاربوا في لوائح وكانوا على استعداد للحرب، وحدد جدول مرتبات ثابتة.

كل الرجال عرضة للتسجيل في الخدمة العسكرية. وكانوا ينقسمون إلى فئتين، هما:

الرجال الذين يشكلون الجيش النظامي
والرجال الدين يعيشوون في بيوتهم، ولكن يتم استدعائهم كلما دعت الحاجة.
تدفع الأجور في بداية شهر محرم. والعلاوات تدفع أثناء موسم الحصاد.

كانت معظم المرتبات تدفع للجيش نقدا. وخلافا لكثير من الأنظمة السياسية في فترة ما بعد الرومان في أوروبا، منح الأراضي، أو منح حق جمع الضرائب مباشرة من الناس، كان ذا أهمية ثانوية فقط. والنتيجة الرئيسية لهذا هو أن الجيش يعتمد مباشرة على الدولة، وبدوره، يعني أن الجيش يسيطر على أجهزة الدولة.[7] ترقيات الجيش، تكون على حسب مدة الخدمة أو الميزات الاستثنائية.كان ولوج الضباط إلى القيادة بالتعيين وليس الرتبة. تم تعيين ضباط لقيادة المعركة أو الحملة، وبعد أن تنتهي العملية، فإنك قد تجد الضباط في الصفوف من جديد.

أعطيت الإجازات للرجال في فترات منتظمة. القوات المتمركزة في أماكن بعيدة منحت الإجازة كل أربعة أشهر.

كان برفقة كل فيالق الجيش ضابط من الخزانة، ومحاسب، وقاضي، وعدد من المترجمين إلى جانب عدد من الاطباء والجراحين. البعثات العسكرية أجريت وفقا للمواسم. البعثات في البلدان الباردة كانت خلال فصل الصيف، وفي البلدان الحارة تجري في فصل الشتاء. في الربيع ارسلت القوات عامة إلى الاراضي التي كان لها مناخ صحي وجيد.

وفقا للتعليمات كل جندي مطلوب منه ان يحفظ معه العديد من الامور الشخصية للحاجة. وتشمل هذه الأمور إبرة وبعض القطن وجدل ومقص وحقيبة تغذية.

صدرت تعليمات خاصة عن الخليفة عمر يؤكد فيها على تدريس أربعة أشياء للجنود، وهي: ركوب الخيل والرماية والمشي حفاة والسباحة.

عدد المنخرطين في الجيش
تطور جيش الخلفاء الراشدين حسب السنوات

السنة -العدد
632 13.000
633 18.000
634 41.000
635 37.000
636 70.000
640 74.000
648 80.000
652 100.000
657 120.000
661 80.000

تحرك الجيش
عندما يكون الجيش في حالة مسير، يتوقف دائما في أيام الجمعة. عندما يحين شهر مارس، يتم تعديل عدد ساعات المسير بشكل لا يسمح بانهاك القوات. ويتم اختيار مراحل المسير حسب توافر المياه وغيرها من الضروريات. إحدى السمات البارزة للحركة الكبيرة لهذا الجيش هو أنه كان مستقلا عن خطوط الاتصال. وراءه لا يمتد اي خط امداد، لأنه ليس لديه قواعد لوجيستية. لا يمكن لاي جيش آخر أن يقطع عليه لوازمه، لأنه ليست لديه مستودعات إمداد، لكن عند مقر المؤسسة العسكرية الإسلامية، كان هناك مستودعات للغداء والاسلحة. كانت جميع المواد الغذائية تجمع في مكان واحد ومخبوب للجيش. لم يحتج دلك الجيش إلى طرق للمسير، لأنه ليس لم يكن يتوفر على عربات، حيث كان كل شيء يحمل على ظهر الجمال. وبالتالي فإن هذا الجيش استطاع الذهاب إلى أي مكان في الأرض ما دام يستطيع الرجال والحيوانات المشي فيه. سهولة الحركة وسرعتها أعطت المسلمين فارقا هائلا على الجيش الروماني وعلى الجيش الفارسي.

عادة ما سار هذا الجيش مثل القافلة، وأعطى انطباعا كتلة غير مخترقة؛ من وجهة نظر الأمن العسكري لقد كان دلك الجيش غير مهدد. يتقدم الحراس القافلة مسبقا ويتألفون من فوج أو أكثر. ثم ياتي الجزء الرئيسي من الجيش، ويعقب ذلك النساء والأطفال، وحملة الأمتعة على الجمال. في نهاية القافلة يتنقل الحراس الخلفيون. في المسيرات الطويلة يتم اقتياد الخيل؛ ولكن إذا كان هناك أي خطر أو هجوم للعدو على المسير يمتطي الخيالة الاحصنة، وبذلك يشكل الفرسان حراس المقدمة أو يسوقون القافلة يتحركون في جناح، وهذا يتوقف على الاتجاه الذي يأتي منه التهديد. في حالة الضرورة، يمكن للجيش بأكمله ان يختفي في غضون ساعة أو اقل، ويكون آمنا على مسافة أبعد من حيث يمر جيش أكبر.

عندما يسير الجيش ينقسم إلى:

المقدمة أو الطليعة
القلب أو المركز
الخلف
المؤخرة
خلال المسير معظم الرجال يركبون الجمال، والباقي على الاحصنة، وهذا جعل حركتهم سريعة بالمقارنة مع أعدائهم الفرس والرومان.

التنظيم وسط المعركة
تم تنظيم الجيش على نظام عشري[8].على أرض المعركة قسم الجيش إلى أقسام. هذه الأقسام هي:

قلب أو المركز
الميمنة أو الجناح الأيمن
الميسرة أو الجناح الأيسر
و كان كل قسم تحت قيادة قائد وعلى مسافة نحو 150 متر عن بعضها البعض. كل وحدة عسكرية قبلية كان لها زعيم يسمى عريف. في مثل هذه الوحدات يمكنه ان يقود 10 أو 100 أو 1،000 رجل، وهدا ما سيسمى لاحقا بالافواج. تجمع الافواج لتشكل قوات أكبر بمرونة، ودلك حسب الوضع. جمعت وحدات العرفاء تحت قيادة رجل يسمى أمير العشر وأمير العشر كان تحت قيادة قائد قسم، الذين كان تحت قيادة القائد العام للجيش، أمير الجيش.

اهم الالقاب والمسميات في الجيش اللقب المهمة
امير الجيش قيادة الحملة أو المعركة واتخاد القرارات نيابة عن الخليفة.
قائد قسم قيادة قسم كالميمنة أو الميسرة أو القلب وتطبيق اوامر امير الجيش
امير العشر قيادة قيادة الافواج التي يراسها العرفاء
عريف قيادة وحدة عسكرية ابتداءا من 10 رجال إلى 1000 رجل
متحرك طليعة يشكلون احسن فرسان الجيش
راكب (جمعه ركبان) امتطاء الجمال للمشاركة في المعركة
رامي (جمعه رماة) في الاغلب هم من يبدا المعركة بعد انتهاء المناوشات والمبارزات
مبارز (جمعه مبارزون) كان دورهم الأساسي هو هزيمة أكبر المحاربين في الجيوش الأخرى وكان دورهم معنويا اكثر من دور تكتيكي
رماح يشكل الرماحون بحرابهم الطويلة جدار صد لخيالة العدو وأيضا غطاء حماية لمتابعة الرماة عملهم
مشاة اهم عناصر الجيش كانوا بارعين في حمل السيف أو الخنجر ولهم دور كبير في جميع المعارك
فارس (جمعه فرسان) امتطاء الخيل للمشاركة في المعركة
مختص مؤن يستعملون لجمع الغنائم

المخابرات والتجسس
لقد كان فرع التجسس في الجيش الراشدي واحدا من الأكثر تقدما وقد ساهم في الانتصارات المحققة في معظم الانتصارات. نظم سلاح الجاسوسية لاول مرة في الجيش من قبل خالد بن الوليد خلال حملة العراق [9]. في وقت لاحق عندما تم نقله إلى الجبهة السورية نظم أيضا قسما للتجسس هناك؛ [10] أصبح في وقت لاحق جزءا أساسيا من الجيش، وأصبحت له إدارة مستقلة. الذي ابقى المخابرات على علم بتحركات العدو وأنشطته، هم وحدة تتالف من السكان المحليين من الأراضي التي فتحت، وكان التنظيم جيد جدا وتدفع الاجور إلى الجواسيس لعملهم. وقد أرفقت الوحدات العسكرية بنوع من الصحفيين، أبقوا الخليفة على علم تام بكل ما يتعلق بالجيش.

الجند
المراكز العسكرية المعروفة باسم الجند أنشأها لأول مرة الخليفة عمر، لغرض في إدارة الجيش. هذه المراكز أنشئت في المدينة والكوفة والبصرة والموصل والفسطاط ودمشق والأردن وفلسطين. في هذه المراكز بنيت الثكنات لإقامة القوات. شيدت أيضا اصطبلات كبيرة فيها أربعة آلاف حصان كاملة التجهيز ظلت جاهزة للخدمة تحت اهبة الاستعداد في كل مركز عسكري. وقد تم ارسال التعزيزات للقوات المقاتلة من هذه الجند. جميع السجلات المتعلقة بالجيش احتفظ بها في المراكز العسكرية. وكدلك مخازن الأغذية احتفظ بها في هذه الأماكن ليتم توزيعها من هناك إلى اماكن أخرى.

بالإضافة إلى المراكز العسكرية، أنشئت معسكرات في المدن الكبيرة والأماكن ذات الأهمية الاستراتيجية. وأثناء بناء المعسكرات والثكنات ظهر اهتمام كبير بالمناخ والصرف الصحي. أحكام خاصة تتعلق بالمعسكرات، حيث اصدر الخليفة عمر تعليمات يتوسع عرض الطرق والشوارع.

التكتيكات والمناورات
الاستراتيجية الأساسية لجيوش المسلمين في الأول كانت تتحدد في الغزو على الأراضي القريبة واستغلال كل عيب يمكن ياستغلاله في جيش العدو من أجل تحقيق النصر بأقل خسائر في الجيش الراشدي، من ناحية العدة والعتاد والعدد والخبرة، كان الجيش الإسلامي دون المستوى بالنسبة للجيش الفارسي والجيش البيزنطي. خالد بن الوليد، هو أول قائد عسكري مسلم في الخلافة الراشدة يغزو ارضا أجنبية، من خلال حملته ضد الإمبراطورية الفارسية (العراق 633-634) والإمبراطورية البيزنطية (سوريا 634-638) حيث وضع تكتيكات بارعة واستخدمها بشكل فعال ضد كل من الجيش الفارسي والجيش البيزنطي.

العيب الرئيسي للجيوش الامبراطورية التي واجها المسلمون انهم ركزوا على حمل الاسلحة والاكثار من المؤن والكثير من الرجال مما جعل حركتهم بطيئة وصعبة أثناء المسير أو عند بدء المعركة[11]. لدا ارتاى خالد بن الوليد استخدام حرية وسرعة تنقل جيشه لاستغلال نقاط ضعف الجيش الفارسي والجيش البيزنطي. في وقت لاحق اعتمد هده الاستراتيجية سائر القياد المسلمين خلال فترة الفتوحات الإسلامية. فعليا جزء صغير فقط من الفرسان كان في الجيش، حيث كان الجيش يمتلك نوعا اخر اسمه الركبان أو راكب يمتطون الجمل. خالد بن الوليد ثم الجنرالات المسلمين بعده أيضا استفادوا من نوعية جيدة من المشاة المسلمين، والجزء الأكبر منهم كانوا بدوا وكانوا ممتازين في فن استعمال السيف المبارزة بالسيف.

أصبحت سلاح الفرسان الخفيف في السنوات الأخيرة من الفتح الإسلامي للشام اهم قسم في الجيش الإسلامي من الناحية الاستراتيجية. افضل استعمال لسلاح الفرسان الخفيف ظهر في معركة اليرموك حيث استعملهم خالد بن الوليد ,الدي كان يعرف اهميتهم وسرعتهم, في قلب اية حالة حرجة لصالحه بمقدرتهم على الضرب ثم الانسحاب ثم اعادة الهجوم مرة ثانية من قلب الجيش أو من الاجنحة.قام خالد أيضا بإنشاء فوج قوي من الفرسان واحتوى على المحاربين دوي خبرة كبيرة شاركوا في حملة العراق وحملة سوريا. المؤرخون المسلمون الأوائل اعطوا اسما لدلك الفوج وهو متحرك طليعة. كان يستعمل المتحرك طليعة كحراس لتحركات العدو وقوة ضرب لصفوف الجيوش المواجهة بسرعته وقوته كان يعطي المسلمين يدا عليا لتنفيد المناورات ضد اي جيش بيزنطي. بهده القوة المتحركة الضاربة أصبح فقح سوريا امرا سهلا[12].

طور خالد أيضا استراتيجية ملفتة أخرى وتلاه في تطبيقها باقي الجنرالات المسلمين وهي عدم الابتعاد عن الصحراء طالما هناك قوات قرب الخطوط الخلفية أو نحو طريق الصحراء. وهده الاستراتيجية واضحة ومفهومة لانه في حالة ادا ما هزم المسلمون فسوف تكون الصحراء طريق هرب امنا [13]. والصحراء ليست ملادا امنا فحسب حيث لن تتجراء الجيوش الفارسية أو البيزنطية على عبورها أو دخولها بحثا عن فارين بل هي منطقة حرة سيتمكن فيها المسلمون بالحركة بسرعة بواسطة الركبان الدين يستعملون الجمال واختيار هدفهم ثم القضاء عليه. لدا تبعا لهده الخطة فخالد بن الوليد لم يقحم قواته في معارك بعيدا عن الصحراء في سوريا والعراق فلم يقطع اعدائه عليه الطرق نحو الصحراء. هناك ميزة أخرى للبقاء قرب الصحراء وهي البقاء على اتصال بالخليفة في المدينة وتسهيل وصول المراسلين والامدادات.

عندما ارهق البيزنطيون ودمرت الإمبراطورية الفارسية أصبح الجنرالات المسلمينفي عهد الراشدين حرين باستعمال اية خطة أو استراتيجية لهزم القوات المعادية لكنهم غالبا ما استعملوا مناورات سريعة لمنع تركيز عدد كبير من القوات ولمواجهة الجيوش الكبيرة التي تفوقهم عددا[14].

اعطى الخليفة أبو بكر جنرالاته المهمات، والمنطقة الجغرافية التي يتجري فيها المهمة، والموارد التي يمكن أن تتاح لهذا الغرض ثم ترك الأمر لجنرالاته لانجاز عملهم بأي طريقة حسب اختيارهم. لكن الخليفة عمر في وقت لاحق من الخلافة قام بقيادة مباشرة لجنرالاته فاعطاهم مكان اقامتهم ومتى يحين الانتقال إلى الهدف التالي ومن الذي من شأنه قيادة اليسار أو اليمين من الجيش وخاصة أثناء في المعركة. جعل هذا الغزو بوتيرة أبطأ نسبيا لكان الحملات كلنت منظمة تنظيما جيدا. الخليفة عثمان عمل بنفس طريقة أبو بكر. سيعطي المهمات لجنرالاته ثم يترك لهم عن الكيفية التي سوف تنجز. الخليفة علي كما تتبع هذا الأسلوب أيضا.

السلوك والاخلاق
المبدأ الأساسي للقتال في القرآن هو أن المجتمعات الأخرى ينبغي أن يعامل كل مجتمع على حدة. القتال يبرره الشرع في حالة دفاع عن النفس أو لمساعدة المسلمين أو بعد انتهاك أحكام معاهدة، ولكن يجب أن تتوقف إذا كانت هذه الظروف قدد اختفت[15][16][17][18].أعطى محمد (ص) أثناء حياته الأوامر بمختلف القوى والممارسات المعتمدة ضمن قوانين الحرب[19]. أهم هذه القوانين دكرها أبو بكر، وذلك في شكل عشر قواعد للجيش الإسلامي:

لا تخونوا ولا تغلوا ولا تغدورا ولا تمثلوا ولا تقتلوا طفلاً صغيرًا ولا شيخًا كبيرًا ولا امرأة ولا تقطعوا نخلاً ولا تحرقوه ولا تقطعوا شجرة مثمرة ولا تذبحوا شاة ولا بقرة ولا بعيرًا إلا لمأكلة وسوف تمرون على قوم فرَّغوا أنفسهم في الصوامع فدعوهم وما فرَّغوا أنفسهم له.

هذه الأوامر تم تطبيقها من قبل الخليفة الثاني عمر، الذي حكم خلال (634-644) اهم الفتوحات الإسلامية التي جرت [20]. وبالإضافة إلى ذلك، خلال معركة صفين، قال الخليفة علي ان الإسلام لا يسمح للمسلمين بقطع إمدادات المياه لعدوهم[21]. بالإضافة إلى اقوال الخلفاء الراشدين، الاحاديث النبوية تشير إلى أن ذكر ما يلي فيما يتعلق الفتح الإسلامي لمصر.

قادة جيش الخلفاء الراشدين
خالد بن الوليد
عمرو بن العاص
أبو عبيدة بن الجراح
سعد بن أبي وقاص
يزيد بن أبي سفيان
ضرار بن الأزور
عاصم بن عمر

aksel
05-17-2010, 10:21 PM
إرنستو تشي جيفارا

إرنستو 'تشي' رافاييل جيفارا دِلاسيرنا (بالإسبانية (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A9_%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86% D9%8A%D8%A9): Ernesto 'Che' Rafael Guevara de la Serna‏) • (http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/e/e8/Givara.ogg) (؟ (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF%D8%A9:%D9%88%D8%B3% D8%A7%D8%A6%D8%B7_%D9%85%D8%AA%D8%B9%D8%AF%D8%AF%D 8%A9)\معلومات (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Givara.ogg)) (يُنطق غڤارا). اشتهر بلقب "تشي جيفارا"، أو "التشي"، أو "تشي" 14 يونيو (http://www.toookyo.com/wiki/14_%D9%8A%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%88) 1928 (http://www.toookyo.com/wiki/1928) - 9 أكتوبر (http://www.toookyo.com/wiki/9_%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1) 1967 (http://www.toookyo.com/wiki/1967) - ثوري كوبي (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%83%D9%88%D8%A8%D8%A7) أرجينتيني (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AC%D9%86%D8%AA%D9%8A%D 9%86) المولد، كان رفيق فيدل كاسترو (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D8%B1%D9%88). يعتبر شخصية ثورية فذّة في نظر الكثيرين.
درس الطب في جامعة بوينس آيرس (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D9%88%D9%8A%D9%86%D8%B3_%D8%A2%D9%8A%D8%B1% D8%B3) وتخرج عام 1953 (http://www.toookyo.com/wiki/1953)، وكان مصاباً بالربو فلم يلتحق بالخدمة العسكرية. قام بجولة حول أمريكا الجنوبية مع صديقه ألبيرتو غرانادو (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D9%84%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%AA%D9%88_%D8%BA% D8%B1%D8%A7%D9%86%D8%A7%D8%AF%D9%88) على متن دراجة نارية وهو في السنة الأخيرة من الطب وكونت تلك الرحلة شخصيته وإحساسه بوحدة أميركا الجنوبية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D8%A7_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%86%D9%88%D8%A8%D9%8A%D8%A9) وبالظلم الكبير الواقع من الإمبرياليين على المزارع اللاتيني البسيط. توجه بعدها إلى غواتيمالا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%BA%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D9%85%D8%A7%D9%84%D 8%A7)، حيث كان رئيسها يقود حكومة يسارية شعبية، كانت من خلال تعديلات -وعلى وجه الخصوص تعديلات في شؤون الأرض والزراعة- تتجه نحو ثورية اشتراكية. وكانت الإطاحة بالحكومة الغواتيمالية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%BA%D9%88%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D9%85%D8%A7%D9%84%D 8%A7) عام 1954 (http://www.toookyo.com/wiki/1954) بانقلاب عسكري مدعوم من قبل وكالة المخابرات المركزية.
في عام 1955 قابل جيفارا المناضلة اليسارية "هيلدا أكوستا" من "بيرو" في منفاها في جواتيمالا، فتزوجها وأنجب منها طفلته الأولى، وهيلدا هي التي جعلته يقرأ للمرة الأولى بعض الكلاسيكيات الماركسية، إضافة إلى لينين وتروتسكي وماو تسي تونغ ماو.
سافر جيفارا للمكسيك بعد أن حذرته السفارة الأرجنتينية من أنه مطلوب من قبل المخابرات المركزية، والتقى هناك راؤول كاسترو (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B1%D8%A7%D8%A4%D9%88%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3% D8%AA%D8%B1%D9%88) المنفي مع أصدقائه الذين كانوا يجهزون للثورة وينتظرون خروج فيدل كاسترو من سجنه في كوبا. ما إن خرج فيديل كاسترو من سجنه حتى قرر جيفارا الانضمام للثورة الكوبية، وقد رأى فيدل كاسترو أنهم في أمس الحاجة إليه كطبيب.

سيرة جيفارا

"يجب أن نتذكر دائماَ أن الإمبريالية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A5%D9%85%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%D9%8A%D 8%A9) نظام عالمي، هو المرحلة الأخيرة من الاستعمار (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D8%B3%D8%AA%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%B1)، ويجب أن تهزم بمواجهة عالمية."هذا ما قاله أرنستو جيفارا
ولد جيفارا في 14 يونيو 1928 في روزاريو (الأرجنتين). أصيب بالربو منذ طفولته ولازمه المرض طوال حياته.ومراعاة لصحة ابنها المصاب بالربو استقرت أسرته في ألتا غراسيا في السيرا دو كوردوبا. وفيها أسس والده لجنة مساندة للجمهورية الإسبانية عام1937, وفي 1944 استقرت الأسرة في بيونس ايريس.
ومن 1945 إلى 1953 أتم إرنيستو بنجاح دراساته الطبية. وبسرعة جعلت صلته بأكثر الناس فقرا وحرمانا وبالمرضى مثل المصابين بالجذام، وكذا سفره المديد الأول عبر أمريكا اللاتينية، واعيا بالتفاوت الاجتماعي وبالظلم.
إمتهن الطب، إلا أنه ظل مولعاَ بالأدب والسياسة والفلسفة، سافر أرنستو تشي غيفارا إلى غواتيمالا عام 1954 على أمل الانضمام إلى صفوف الثوار لكن حكومة كاستيلو أرماس العميلة للولايات المتحدة الأميركية قضت على الثورة. وانتقل بعد ذلك إلى المكسيك حيث التقى بفيدل كاسترو (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D8%B1%D9%88) وأشعلوا الثورة ضد نظام حكم "باتيستا" الرجعي حتى سقوطه سنة 1959. وتولى منصب رئيس المصرف الوطني سنة 1959. ووزارة الصناعة (1961 -1965).
حصل تشي بالكاد على شهادته لما غادر من جديد الأرجنتين نحو رحلة جديدة عبر أمريكا اللاتينية. وقد كان عام 1951، خلال رحلته الأولى، قد لاحظ بؤس الفلاحين الهنود. كما تبين استغلال العمال في مناجم النحاس بشيلي والتي تملكها شركات أمريكية. وفي عام 1953 في بوليفيا والبيرو، مرورا بباناما وبلدان أخرى، ناقش مع منفيين سياسيين يساريين من كل مكان تقريبا، ولاسيما مع كاسترويين كوبيين. تسيس، وفي تلك اللحظة قرر فعلا الالتحاق بصفوف الثوريين. واعتبر نفسه آنذاك شيوعيا.
وفي العام 1954 توقف في غواتيمالا التي كانت تشهد غليانا ديمقراطيا في ظل حكومة جاكوب أربنز. وشارك تشي في مقاومة الانقلاب العسكري الذي دبرته المخابرات الأمريكية والذي انهى الإصلاحات الزراعية التي قام بها أربنز، وستطبع هذه التجربة فكره السياسي.
التحق آنذاك بالمكسيك. وهناك تعرف في تموز/ يوليو 1955 (http://www.toookyo.com/wiki/1955) على فيديل كاسترو الذي لجأ إلى ميكسيكو بعد الهجوم الفاشل على ثكنة (http://www.toookyo.com/w/index.php?title=%D8%AB%D9%83%D9%86%D8%A9&action=edit&redlink=1) مونكادا في سانتياغو دو كوبا. وجنده كاسترو طبيبا في البعثة التي ستحرر كوبا من ديكتاتورية باتيستا. وهناك سمي بتشي وهو تعبيير تعجب يستعمله الأرجنتينيون عمليا في نهاية كل جملة.
وفي حزيران/يونيو 1956 (http://www.toookyo.com/wiki/1956) سجن تشي في مكسيك مع فيدل كاسترو ومجموعة متمردين كوبيين. واطلق سراحهم بعد شهرين.
1956-1965 الثورة الكوبية
بدءا من 1965 ارتمى تشي مع رفاقه في التحرير الوطني
يوم 9 أكتوبر 1967 مات تشي غيفارا إذ اغتاله الجيش البوليفي ومستشارو وكالة المخابرات المركزية الأمريكية
الثورة الكوبية

في 1959 (http://www.toookyo.com/wiki/1959) اكتسح رجال حرب العصابات هافانا (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%87%D8%A7%D9%81%D8%A7%D9%86%D8%A7) برئاسة فيدل كاسترو (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D8%B1%D9%88) واسقطوا الديكتاتورية العسكرية لفولجنسيو باتيستا. هذا برغم تسليح حكومة الولايات المتحدة (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) وتمويلها لباتيستا ولعملاء الـ CIA (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%88%D9%83%D8%A7%D9%84%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85% D8%AE%D8%A7%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D 9%85%D8%B1%D9%83%D8%B2%D9%8A%D8%A9) داخل جيش عصابات كاسترو.
دخل الثوار كوبا (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%83%D9%88%D8%A8%D8%A7) على ظهر زورق ولم يكن معهم سوى ثمانين رجلا لم يبق منهم سوى 10 رجال فقط، بينهم كاسترو وأخوه "راءول" وجيفارا، ولكن هذا الهجوم الفاشل أكسبهم مؤيدين كثيرين خاصة في المناطق الريفية، وظلت المجموعة تمارس حرب العصابات لمدة سنتين وخسروا نصف عددهم في معركة مع الجيش.
كان خطاب كاسترو سبباً في إضراب شامل، وبواسطة خطة جيفارا للنزول من جبال سييرا باتجاه العاصمة الكوبية تمكن الثوار من دخول العاصمة هافانا في يناير 1959 (http://www.toookyo.com/wiki/1959) على رأس ثلاثمائة مقاتل، ليبدأ عهد جديد في حياة كوبا بعد انتصار الثورة وإطاحتها بحكم الديكتاتور "باتيستا"، وفي تلك الأثناء اكتسب جيفارا لقب "تشي" الأرجنتيني، وتزوج من زوجته الثانية "إليدا مارش"، وأنجب منها أربعة أبناء بعد أن طلّق زوجته الأولى.
برز تشي جيفارا كقائد ومقاتل شرس جدا لا يهاب الموت وسريع البديهة يحسن التصرف في الأزمات. لم يعد جيفارا مجرد طبيب بل أصبح قائدا برتبة عقيد، وشريك فيدل كاسترو في قيادة الثورة، وقد أشرف كاسترو على إستراتيجية المعارك بينما قاد وخطط جيفارا للمعارك.
عرف كاسترو بخطاباته التي صنعت له وللثورة شعبيتها، لكن جيفارا كان خلف أدلجة الخطاب وإعادة رسم ايديولوجيا الثورة على الأساس الماركسي اللينيني.
جيفارا وزيراً

صدر قانون يعطي الجنسية والمواطنية الكاملة لكل من حارب مع الثوار برتبة عقيد، ولم توجد هذه المواصفات سوى في جيفارا الذي عيّن مديرا للمصرف المركزي وأشرف على محاكمات خصوم الثورة وبناء الدولة في فترة لم تعلن فيها الثورة عن وجهها الشيوعي، وما أن أمسكت الثورة بزمام الأمور -وبخاصة الجيش- حتى قامت الحكومة الشيوعية التي كان فيها جيفارا وزيراً للصناعة وممثلاً لكوبا في الخارج ومتحدثاً باسمها في الأمم المتحدة. كما قام بزيارة الإتحاد السوفيتي والصين، واختلف مع السوفييت على إثر سحب صورايخهم من كوبا بعد أن وقعت الولايات المتحدة معاهدة عدم اعتداء مع كوبا.
تولى جيفارا بعد استقرار الحكومة الثورية الجديدة –وعلى رأسها فيدل كاسترو- على التوالي، وأحيانا في نفس الوقت المناصب التالية:


سفير منتدب إلى الهيئات الدولية الكبرى.
منظم الميليشيا.
رئيس البنك المركزي.
مسئول التخطيط.
وزير الصناعة.

ومن خلال هذه المناصب قام الـ"تشي" بالتصدي بكل قوة لتدخلات الولايات المتحدة؛ فقرر تأميم جميع مصالح الدولة بالاتفاق مع كاسترو؛ فشددت الولايات المتحدة الحصار على كوبا، وهو ما جعل الحكومة الكوبية تتجه تدريجيا نحو الاتحاد السوفيتي. كما أعلنت عن مساندتها لحركات التحرير في كل من: تشيلي (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D9%84%D9%8A)، وفيتنام (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AA%D9%86%D8%A7%D9%85)، والجزائر (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D8%B1).
اختفائه

لم يرتح جيفارا للحياة السياسية فاختفى، ونشرت مقالات كثيرة عن مقتله لكي يرد لعل رده يحدد مكانه لكنه لم يرد.
نشرت وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية شائعات تدعي فيها اختفاء إرنستو تشي جيفارا في ظروف غامضة، ومقتله على يد زميله في النضال القائد الكوبي فيدل كاسترو، ممااضطر الزعيم الكوبي للكشف عن الغموض الذي اكتنف اختفائه من الجزيرة للشعب الكوبي فأدلى بخطابه الشهير الذي ورد في بعض أجزائه ما يلي:
«لدي هنا رسالة كتبت بخط اليد، من الرفيق إرنستو جيفارا يقول فيها: أشعر أني أتممت ما لدي من واجبات تربطني بالثورة الكوبية على أرضها، لهذا أستودعك، وأستودع الرفاق، وأستودع شعبك الذي أصبح شعبي. أتقدم رسميا باستقالتي من قيادة الحزب، ومن منصبي كوزير، ومن رتبة القائد، ومن جنسيتي الكوبية، لم يعد يربطني شيء قانوني بكوبا.»
في أكتوبر 1965 (http://www.toookyo.com/wiki/1965) أرسل جيفارا رسالة إلى كاسترو تخلى فيها نهائيا عن مسؤولياته في قيادة الحزب، وعن منصبه كوزير، وعن رتبته كقائد، وعن وضعه ككوبي، إلا أنه أعلن عن أن هناك روابط طبيعة أخرى لا يمكن القضاء عليها بالأوراق الرسمية، كما عبر عن حبه العميق لكاسترو ولكوبا، وحنينه لأيام النضال المشترك.
أكدت هذه الرسالة إصراره على عدم العودة إلى كوبا بصفة رسمية، بل كثائر يبحث عن ملاذ آمن بين الحين والآخر. ثم أوقف مساعيه الثورية في الكونغو وأخذ الثائر فيه يبحث عن قضية عالمية أخرى.
و قد قال في ذلك: "..ان الثورة تتجمد وان الثوار ينتابهم الصقيع حين يجلسون فوق الكراسي، وأنا لا أستطيع أن أعيش ودماء الثورة مجمدة داخلي."
الكونغو

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/6/60/CheinCongo2.gif/180px-CheinCongo2.gif (http://www.toookyo.com/w/index.php?title=%D9%85%D9%84%D9%81:CheinCongo2.gif&filetimestamp=20080209223402)



في عام 1965 (http://www.toookyo.com/wiki/1965) سافر جيفارا إلى الكونغو (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%83%D9%88%D9%86%D8%BA%D9%88) وسعى لإقامة مجموعات حرب عصابات فيها. ومع أن فكرته لم تلق صدى واسعا لدى بعض القادة، أصر جيفارا على موقفه، وتموه بملابس رجل أعمال ثري، لينطلق في رحلة طويلة سافر فيها من بلد إلى آخر ليواجه المصاعب تلو الأخرى.
ذهب "تشي" لأفريقيا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A7) مسانداً للثورات التحررية، قائدا لـ 125 كوبيا، ولكن فشلت التجربة الأفريقية لأسباب عديدة، منها عدم تعاون رؤوس الثورة الأفارقة، واختلاف المناخ واللغة، وانتهى الأمر بالـ"تشي" في أحد المستشفيات في براغ (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%BA) للنقاهة، وزاره كاسترو بنفسه ليرجوه العودة، لكنه بقي في زائير (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B2%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%B1) (جمهورية الكونغو الديمقراطية) محارباً بجانب قائد ثورة الكونغو باتريس لومومبا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D8%A7%D8%AA%D8%B1%D9%8A%D8%B3_%D9%84%D9%88% D9%85%D9%88%D9%85%D8%A8%D8%A7)، لكنه فجأة ظهر في بوليفيا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A7) قائدا لثورة جديدة، ولم يوثق هذه المرحلة سوى رسائله لفيديل كاسترو الذي لم ينقطع الاتصال معه حتى أيامه الأخيرة.
بوليفيا

لم يكن مشروع "تشي" خلق حركة مسلحة بوليفية، بل التحضير لرص صفوف الحركات التحررية في أمريكا اللاتينية لمجابهة النزعة الأمريكية المستغلة لثروات دول القارة. منذ بداية عام 1967 (http://www.toookyo.com/wiki/1967) وجد جيفارا نفسه مع مقاتليه العشرين، وحيداً يواجه وحدات الجيش المدججة بالسلاح بقيادة السي أي إيه في براري بوليفيا الاستوائية. أراد جيفارا أن يمضي بعض الوقت في حشد القوى والعمل على تجنيد الفلاحين والهنود الحمر من حوله، ولكنه أجبر على خوض المعارك مبكراً.
وقد قام "تشي" بقيادة مجموعة من المحاربين لتحقيق هذه الأهداف، وقام أثناء تلك الفترة الواقعة بين 7 نوفمبر (http://www.toookyo.com/wiki/7_%D9%86%D9%88%D9%81%D9%85%D8%A8%D8%B1) 1966 (http://www.toookyo.com/wiki/1966) و7 أكتوبر (http://www.toookyo.com/wiki/7_%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1) 1967 (http://www.toookyo.com/wiki/1967) بكتابه يوميات المعركة.
اغتياله

ألقي القبض على اثنين من مراسلي الثوار، فاعترفوا تحت قسوة التعذيب أن جيفارا هو قائد الثوار. فبدأت حينها مطاردة لشخص واحد. بقيت السي أي أيه على رأس جهود الجيش البوليفي طوال الحملة، فانتشر آلاف الجنود لتمشيط المناطق الوعرة بحثا عن أربعين رجلا ضعيفا وجائعا. قسم جيفارا قواته لتسريع تقدمها، ثم أمضوا بعد ذلك أربعة أشهر متفرقين عن بعضهم في الأدغال. إلى جانب ظروف الضعف والعزلة هذه، تعرض جيفارا إلى أزمات ربو حادة، مما ساهم في تسهيل البحث عنه ومطاردته.
في يوم 8 أكتوبر (http://www.toookyo.com/wiki/8_%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8%D8%B1) 1967 (http://www.toookyo.com/wiki/1967) وفي أحد وديان بوليفيا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A7) الضيقة هاجمت قوات الجيش البوليفي المكونة من 1500 فرد مجموعة جيفارا المكونة من 16 فرداً، وقد ظل جيفارا ورفاقه يقاتلون 6 ساعات كاملة وهو شيء نادر الحدوث في حرب العصابات في منطقة صخرية وعرة، تجعل حتى الاتصال بينهم شبه مستحيل. وقد استمر "تشي" في القتال حتى بعد موت جميع أفراد المجموعة رغم إصابته بجروح في ساقه إلى أن دُمّرت بندقيته (م-2) وضاع مخزن مسدسه وهو مايفسر وقوعه في الأسر حياً. نُقل "تشي" إلى قرية "لاهيجيرا"، وبقي حياً لمدة 24 ساعة، ورفض أن يتبادل كلمة واحدة مع من أسروه. وفي مدرسة القرية نفذ ضابط الصف "ماريو تيران" تعليمات ضابطيه: "ميجيل أيوروا" و"أندريس سيلنيش" بإطلاق النار على "تشي".
دخل ماريو عليه متردداً فقال له "تشي": أطلق النار، لا تخف؛ إنك ببساطة ستقتل مجرد رجل"، لكنه تراجع، ثم عاد مرة أخرى بعد أن كرر الضابطان الأوامر له فأخذ يطلق الرصاص من أعلى إلى أسفل تحت الخصر حيث كانت الأوامر واضحة بعدم توجيه النيران إلى القلب أو الرأس حتى تطول فترة احتضاره، إلى أن قام رقيب ثمل بإطلاق رصاصه من مسدسه في الجانب الأيسر فأنهى حياته.
وقد رفضت السلطات البوليفية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%81%D9%8A%D8%A7) تسليم جثته لأخيه أو حتى تعريف أحد بمكانه أو بمقبرته حتى لا تكون مزاراً للثوار من كل أنحاء العالم.
وقد شبّت أزمة بعد عملية اغتياله وسميت بأزمة "كلمات جيفارا" أي مذكراته. وقد تم نشر هذه المذكرات بعد اغتياله بخمسة أعوام وصار جيفارا رمزاً من رموز الثوار على الظلم. نشر فليكس رودريجيس، العميل السابق لجهاز المخابرات الأميركية (http://www.toookyo.com/w/index.php?title=%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AE%D8%A7%D8% A8%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D9%8 A%D8%B1%D9%83%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) (CIA) عن إعدام تشي جيفارا. وتمثل هذه الصور آخر لحظات حياة هذا الثوري الأرجنتيني قبل إعدامه بالرصاص بـ"لا هيجيرا" في غابة "فالي غراندي" ببوليفيا، في 9 أكتوبر(تشرين الأول) من عام 1967. وتظهر الصور كيفية أسر تشي جيفارا، واستلقائه على الأرض، وعيناه شبه المغلقتان ووجهه المتورم والأرض الملطخة بدمه بعد إعدامه. كما تنهي الصور كل الإشاعات حول مقتل تشي جيفارا أثناء معارك طاحنة مع الجيش البوليفي. وقبيل عدة شهور، كشف السيد فليكس رودريجيس النقاب عن أن أيدي تشي جيفارا بُترت من أجل التعرٌف على بصمات أيديه. في العام 1997م كشف النقاب عن جثمانه وأعيد إلى كوبا، حيث قام الرئيس الكوبي السابق فيدل كاسترو (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%81%D9%8A%D8%AF%D9%84_%D9%83%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D8%B1%D9%88) بدفنة بصفة رسمية.
الرمز والاسطورة

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/4/48/Che_Guevara_-_Grab_in_Santa_Clara%2C_Kuba_%28frag%29.jpg/180px-Che_Guevara_-_Grab_in_Santa_Clara%2C_Kuba_%28frag%29.jpg (http://www.toookyo.com/w/index.php?title=%D9%85%D9%84%D9%81:Che_Guevara_-_Grab_in_Santa_Clara,_Kuba_%28frag%29.jpg&filetimestamp=20061209090919)



بعض أقوال تشي جيفارا:
•لا يهمني متى واين سأموت. •لا أعرف حدوداَ فالعالم بأسره وطني. •ان الطريق مظلم وحالك فاذا لم تحترق انت وانا فمن سينير الطريق. •اما أن ينتصر أو يموت. وكثيرون سقطوا في طريق النصر الطويل. •الثوار يملؤون العالم ضجيجا كي لا ينام العالم بثقله على أجساد الفقراء. •لن يكون لدينا ما نحيا من أجله، ان لم نكن على استعداد أن نموت من أجله. •أؤمن بأن النضال هو الحل الوحيد لأولئك الناس الذين يقاتلون لتحرير أنفسهم. •الثورة قوية كالفولاذ، حمراء كالجمر، باقية كالسنديان، عميقة كحبنا الوحشي للوطن. •أنا لست محررا، المحررين لا وجود لهم، فالشعوب وحدها هي من تحرر نفسها. •انني أحس على وجهي بألم كل صفعة توجّه إلى مظلوم في هذه الدنيا، فأينما وجد الظلم فذاك هو وطني • "..ان الثورة تتجمد وان الثوار ينتابهم الصقيع حين يجلسون فوق الكراسي، وأنا لا أستطيع أن أعيش ودماء الثورة مجمدة داخلي."
سيظل صدى هذه الكلمات يتردد، ويلهم المئات في مكان وزمان، ما دام الظلم والعنف يسود هذا العالم.
عام 1968، غضب شبان العالم وخرجوا إلى الشوارع معلنين أنهم يستطيعون إنهاء الحروب وتغيير ملامح العالم، وقد تحول هذا الرجل الثائر بعد موته إلى شهيد لقضاياهم. أصبح يمثل أحلام ورغبات الملايين ممن يحملون صوره. علماً أنه كان يمثل أيضا مجموعة من التناقضات، وكأن الموت حول ملامحه، ما يوحي بأنه لو منحه أعداؤه الحق في الحياة، لربما عجزت أسطورته عن احتلال هذا المدى العالمي الذي تنعم به اليوم.
نضالاته

كره تشي اتكال الثورة الكوبية على الاتحاد السوفيتي، واستمر في ابتكار وسائل أخرى للحصول على التمويل وتوزيعه. ولأنه الوحيد الذي درس فعلا أعمال كارل ماركس بين قادة حرب العصابات المنتصرين في كوبا، فانه كان يحتقر التحريفيين ومافيا الحزب الذين صعدوا على أكتاف الآخرين في اتحاد الجمهوريات الاشتراكية السوفيتية، وفي كوبا أيضا.
كشف (آي إف ستون) كيف انهمك تشي جيفارا في نقاش علني، أثناء مؤتمر في مدينة بونتي ديل استي بأوروجواي (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%BA%D9%88%D 8%A7%D9%8A) مبكراً في 1961 (وهو المولود في الأرجنتين حيث درس الطب هناك) مع بعض شباب اليسار الجديد من نيويورك. أثناء تلك المناقشة، مر بهم اثنان من جهاز الحزب الشيوعي الأرجنتيني. لم يستطع جيفارا أن يمنع نفسه من الصياح بصوت عال، "هيي، لماذا أنتم هنا، أمن اجل أن تبدءوا الثورة المضادة؟"
مثّل تشي الكثيرين في الحركة الناشئة ارادتهم على الحركات الثورية للسكان الأصليين.
وبالفعل فإن الثورة في كوبا، على عكس المفاهيم المعاصرة للكثيرين في الولايات المتحدة اليوم، كانت مستقلة، وفي بعض الأحيان معارضة للحزب الشيوعي الكوبي. ولقد أخذ بناء مثل هذه العلاقة -التي لم يكن من السهل صنعها- عدة سنوات فقط بعد الثورة ونجحت في أخذ سلطة الدولة وتأسيسها، دافعة إلى الاندماج بين القوى الثورية والحزب -الاندماج الذي لم يضع نهاية لمشاكل جيفارا والثورة الكوبية نفسها.
إحدى تلك المشاكل هي اعتماد كوبا المتزايد على الاتحاد السوفيتي (في بعض الأوجه يماثل الاعتماد المتزايد لبعض المنظمات الراديكالية على منح المؤسسات في صورة أموال ولوازم لولبية أخرى). قررت الحكومة أثناء احتياجها اليائس للنقد من أجل شراء لوازم شعبها الضرورية -وبعد نقاش مرير- قررت أن تضيع فرصة تنويع الزراعة في كوبا من أجل التوسع في محصولها النقدي الرئيسي، قصب السكر، الذي يتم تبادله أمام البترول السوفيتي، لتستهلك جزء من هذا البترول وتعيد بيع الباقي في السوق العالمي. وبالتدريج فقدت كوبا، بالرغم من تحذيرات تشي (والآخرين)، القدرة على إطعام شعبها نفسه -وهي المشكلة التي بلغت أبعادا مدمرة بانهيار الاتحاد السوفيتي عام 1991.
وهي نفس الأزمات التي أحدقت بالاتحاد السوفيتي والدول التي كان معترفا بها كدول اشتراكية عندما سعوا وراء النموذج الصناعي للتنمية وحاولوا أن يدفعوا ثمنه بالإنتاج والتنافس في السوق العالمي. كان رد فعل تشي: لا تنتج من أجل السوق العالمي. ارفض تحليلات التكلفة/المنفعة (cost/benefit) كمعيار لما ينبغي إنتاجه. آمن تشي بأن المجتمع الجديد حقيقة، وعليه أن يجعل طموحه هو ما يحلم به شعبه من أجل المستقبل، وأن يعمل على تنفيذه فورا في كل أوان ومكان. وحتى تبلغ ذلك، على الثورات الشيوعية أن ترفض معيار "الكفاءة" وعليها أن ترعى المحاولات المجتمعية المحلية حتى تخلق مجتمعا أكثر إنسانية بدلاً من ذلك.
أممية تشي وعلاقته بالماركسية

ارتبط تشي جيفار ارتباطا وثيقا بالماركسية اللينينية في شبابه حيث كان عضوا في الشبيبة الشيوعية الأرجنتينية.
أممية وثورية تشي وارتباطه المميز بالفقراء والمنبوذين في كل مكان، ورفضه الاعتراف بقداسة الحدود القومية في الحرب ضد إمبريالية الولايات المتحدة (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A5%D9%85%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%A7%D9%84%D9%8A%D 8%A9_%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9)، ألهمت الحركات الراديكالية الجديدة في العالم كله. نادى تشي الراديكاليين لنحول أنفسنا إلى شيء جديد، أن نكون اشتراكيين قبل الثورة، هذا إذا ما كان مقدراً لنا أن يكون لدينا أمل في أن نحقق فعلا الحياة التي نستحق أن نعيشها. نداؤه "بأن نبدأ العيش بطريقة لها معنى الآن" تردد صداه عبر الجيل بأكمله، فاتحا ذراعيه ليصل بدرجة كبيرة من ناحية إلى ثورية ماو ومن ناحية أخرى ممتدا نحو ماركس. من خلال الحركة، ومن خلال انتزاع مباشرة الثورة عن طريق الاشتباك مع الظلم بكل أشكاله، في كل لحظة، ومن خلال وضع مثاليات المرء فورا في الممارسة العملية، صاغ تشي من التيارات الفلسفية المعاصرة الرئيسية موجة مد من التمرد مما جعل اطروحاته قريبة من الطرح الماوي الجديد (الماركسية اللينينية الماوية)
حب تشي للناس أخذه أولا إلى الكونغو ثم إلى بوليفيا، حيث نظم فرقة من رجال حرب العصابات لتكون، كما كان يتعشم، عاملا مساعدا على الإلهام بالثورة، ولم ينس ان يمر بمصر والجزائر في طريقه ليلتقى الزعيم المصري جمال عبد الناصر (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%AC%D9%85%D8%A7%D9%84_%D8%B9%D8%A8%D8%AF_%D8%A7 %D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B5%D8%B1) والرئيس الجزائري أحمد بن بلة (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D8%A8%D9%86_%D8%A8%D9%84 %D8%A9) اللذان كانا رموزاً للثورة العربية آنذاك.
أعماله

كمعظم الشباب اليساريين في فترات الدراسة في النصف الأول من القرن الماضي، مارس جيفارا الكتابة شعرا ونثرا. ومن أعماله قصيدة ماريا العجوز التي تكشف عن جانب من شخصية جيفارا [1] (http://www.toookyo.com/vb/#cite_note-0)
ماريا العجوز

ماريا العجوز، ستموتي
احدثك بجدية
كانت حياتك مسبحة من الصعاب
انكر عليك حياة الامل
ولا تطلبي الموت رحمة
لتشاهدي غزلانك الهجين تكبر
لا تفعليها
لا تصلي لرب
انكر عليك حياة الامل
من كتبه



حرب العصابات (1961) MAFIA WARS
الإنسان والاشتراكية في كوبا (1967).
ذكريات الحرب الثورية الكوبية (1968)
الأسفار تكون الشباب … والوعي!
الإنسان الجديد
مـانسيت

رثاء جيفارا

وهناك الكثير من الشعراء الشيوعيين وغير الشيوعيين رثوا تشي غيفارا ومن أشهرهم الشاعر أحمد فؤاد نجم (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D8%AD%D9%85%D8%AF_%D9%81%D8%A4%D8%A7%D8%AF_ %D9%86%D8%AC%D9%85) في قصيدة جيفارا مات والشاعر عبد الرحمن يوسف (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B9%D8%A8%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AD%D9%85% D9%86_%D9%8A%D9%88%D8%B3%D9%81_%D8%A7%D9%84%D9%82% D8%B1%D8%B6%D8%A7%D9%88%D9%8A) في قصيدة على بعد خلد ونصف ،وقصيدة الشاعر الأمير طارق آل ناصر الدين، وقد رثاه الشاعر عمر حكمت الخولي (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B9%D9%85%D8%B1_%D8%AD%D9%83%D9%85%D8%AA_%D8%A7 %D9%84%D8%AE%D9%88%D9%84%D9%8A) في عدة قصائد، باسمه الصريح كما في قصيدة ذكريات مَن لا يدري، وبالكناية عنه كما في العديد من نصوص ديواني عندما زرت القدر (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B9%D9%86%D8%AF%D9%85%D8%A7_%D8%B2%D8%B1%D8%AA_ %D8%A7%D9%84%D9%82%D8%AF%D8%B1) وأسفار الشرق الجديد.

aksel
06-05-2010, 12:40 PM
تنظيم الجيش عند الامير عبد القادر


http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_83711890.jpg
http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_83206798.jpgر

أدرك الأمير أن قوة الدولة تتجلى في القوةالعسكرية من جيوش وعتاد، فإلى جانب كونها تعطي صورة مهيبة فإنها أيضا أداةلفرض النظام والأمن في ربوع هذه الدولة التي انتشرت بها الفوضى والاضطرابات بعدرحيل الاتراك، ظف إلى ذلك أن التنظيم الاجتماعي في الجزائر حين تولى الأمير السلطة،كان يعتمد أساسا على القبيلة، والحمية العصبية فلا يدين الفرد إلا لقبيلته أوعشيرته، أما ما يعرف بالوطنية والقومية فقد كان مفهومها غير متقبل أو غير متعارفعليه، وحتى في حالة الحرب أو المنازعات كانت القبائل تجمع أفرادها وفرسانها لتغزوبهم أو تنال بهم عدوا مهاجما، وفور انتهاء المعركة يعود كل فرد إلى عمله المعتاد،فلم يكن نظام الجندية مطبقا في القبائل


ولذلك أعطى الأمير هذا الجانب أولويته المستحقة لأنه أدرك وللوهلة الأولة بأن سلطانه سيظل دوما عرضة للخطر والزوال، وسينهار مع أول مواجهةحقيقية مع العدو الفرنسي صاحب الجيوش المدربة المنظمة والعتاد الحربيالحديث والضباط الكبار الأكفاء والجنود النظاميين ذوي الكفاءة العالية تدريباوقتالا، وأنمقاومة المحتل ينبغي أن يعد لها العدة الكاملة، وتهيىء لها كل الظروف الماديةوالبشرية، فالقضية أصبحت صراعا على البقاء والدوام، واستفاد الأمير من تجارب غيرهفي هذا المقام "حيث كانت ثورات القبائل المتفرقة تضع نصب أعينها النضال قبل التنظيموالإعداد، ولم يستطع زعماؤها أن يتجاوزوا حدود القبيلة أو الإقليم" وعليه وبعد عودته من واقعة الدوائر عقد مجلسا عموميا من رجال الدولة وأعيانالرعية وزعمائها، وخطب فيهم خطبة أوضح فيها فوائد العسكر النظامي ومنافعه" وأخبرهمأنه اعتزم على تنظيم عدد منه كاف، فأجابه الجميع إلى ذلك ووافقوه عليه، وطفقالمنادي ينادي بأعلى صوته في الأسواق: ليبلغ الشاهد الغائب أنه صدر أمر مولانا ناصرالدين بتجنيد، وتنظيم العساكر من كافة البلاد فمن أراد الدخول تحت اللواء المحمديويشمله عز النظام، فليسارع إلى دار الإمارة" معسكر" ليقيد اسمه في الدفاتر الأميرية"


وبهذا بدأ عهد جديد في تنظيم جيش تحت لواء الأميرعبدالقادر . وبذلك اعتبر الأمير المجاهد " أول من كون جيشا وطنيا منظما وموحدا بناهمن العدم وهيأ له الوسائل وأنشأ مصانع تنتج الأسلحة الملائمة مستعينا بخبرةالإسبانيين والفرنسيين وغيرهم "


تصدى الأمير بنفسه لتدريب وتنظيمهوالإشراف عليه لما يمثله هذا القطاع من أهمية بالغة فعليه تتوقف قوة الدولة وعزتهاومناعتها، فلا بد إذن أن يكون الإشراف مباشرة من الامير نفسه وهو يعلم الصغيرةوالكبيرة فيه فقسم جيشه إلى ثلاث فرق:


فرقة المشاة- فرقة الخيالة- الفرقة الثالثةمدفعيون" ووضع دستورا أو قانونا عسكريا" يحتوي على آخر التفاصيل المتعلقةبالانضباط والرواتب وملابس جنده، وكانت هذه التنظيمات تقرأ مرتين في الشهر لمختلفالوحدات وكانت تتخللها الوصايا والعهود للسلوك الطيب.
وبتكليف من الأميروضع أحد معاونيه رسالة جامعة لكل القوانين والضوابط والنواهيوالاوامر، وكل ما يتعلق بأمور الجند سماها ( وشاح الكتائب وزينة الجيش المحمديالغالب ويليه ديوان العسكر المحمدي الملياني ) استهلها كاتبها بإيراد التكليفالوارد من الأمير بقوله: " وشاح الكتائب وزينة الجيش المحمدي الغائب مما أمربتنفيذه سيدنا ومولانا أمير المؤمنين مولانا الحاج عبدالقادر نصره الله آمين" وقد أوضح مؤلف كل ما يتعلق بالجند من نظام ولباس وعدة وعتاد وأسماءالضباط والقواد والجنود، وهي وثيقة هامة لا يستغنى عنها في دراسة الجوانب العسكريةلدولة الامير عبدالقادر الجزائري.
وعن طريق هذه السياسة الحكيمة المنتهجة بدأتالنواة الاولى لجيش نظامي يتشكل من أفراد شعب" لم يعرف التجنيد الإجباري حتى أيامالحكم التركي، شعب تثور طبيعته حتى من مجرد فكرة التجنيد الإجباري".
كسوة الجنود:
وضع الأمير عبد القادر لكل صنف من الجنود نوعا خاصا من اللباس قد يكون من الجوخ أو الكتان العادي
فرئيس العسكر المحمدي , ورئيس الخيالة يختصون بالأحمر
القاني الجيد
والسيافون , وكتاب الدرجة الأولى ومعملو الحرب والطنبروجي والخيالة يختصون بالأحمر الفاتح من الجوخ المتوسط الجودة
ورئيس الصف يختص بالغليلة من الجوخ الأسود والسروال الأحمر
ورئيس الخباء يختص بسروال اسود
وغليلة حمراء عكس رئيس الصف أما الكتان العادي
فهو لباس سائر جنود العسكر المحمدي الأخرين


شارات الضباط الجنود :


الآغـــــــة :


رئيس العسكر المحمدي له أربعة علامات من ذهب اثنتان على منكبيه احداهما مكتوب عليها أشهد ان لا إله الا الله وأشهد ان محمد رسول الله


والأخرى مكتوب عليها الصبر مفتاح الفرج


واثنتان على صدره في شكل قمر


الأولى مكتوب عليها لاإله الا الله


واليسرى مكتوب عليها محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم


رئس الخيالة


له علامتان من ذهب إحداهما على منكبه الأيمن مكتوب عليها الخيلمعقود بنواصيها إلى يوم القيامة


والأخرى على الأيسرمكتوب عليها


محمد رسول الله صلى الله عليه وسلم


السياف


له علامتان من الفضة على شكل سيف فوق عضديه


اليمنى مكتوب عليها لا أنفع من التقوى والشجاعة


واليسرى مكتوب عليها ولا أضر من المخالفة وعدم الطاعة


سياف الخيالة


له علامة واحدة من الفضة على عضده الأيسر


مكتوب عليها أيها المقاتل احمل تغنم


رئيس الصف


له علامة واحدة من الفضة على عضده الأيمن مكتوب عليها من أطاع رئيسه واتقى مولاه نال مايرجوه ويتمناه


نائب رئيس الصف


له علامة واحدة من الجوخ الأحمر على ساعده الأيمن


البـــــاش كــــــــاتب


له علامة واحدة من الفضة على شكل قمر على ساعده الأيمن مكتوبعليها ناصر الدين


رئيس الطوبجية


له علامة واحدة من الفضة على كتفه الأيمن في شكل مدفع مكتوبعليها وما رميت إذ رميت ولكن الله رمى


يقول تعالى (وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم) سورة الانفال آية60 -


وبطبيعة الحال فلا بد لهذا الجيش الفتي من عتاد وأسلحة حتى يقوم بالدور المنوطبه على أحسن وجه، فلا جيش بلا سلاح ومتى كان التسليح والتدريب جيدان فإن الجيش يصلإلى درجة يمكن الاعتماد عليه داخليا وخارجيا، ولذلك جعل الأمير من تسليح الجيشمهمة أساسية قام بأعبائها أحسن قيام، وطرق كل السبل لتحقيق هذه الغاية النبيلة، فمنبين الإجراءات الأولى التي اتخذت لحماية عاصمة الدولة الجديدة هي تزويدها بالمدافع،كما وجه بعثات كثيرة إلى مختلف الدول لشراء الاسلحة، اتفاقا مع سياسته التي ترتكزعلى الحصول على السلاح من أي جهة وتنويع المصادر فهو يقول في إحدى شاهداته:" بالإضافة إلى القوات التي ترسلها إلي القبائل الخاضعة لي، وقواتحلفاء .... كان لدي مؤخر جيش نظامي مكون من ثمانية آلاف جندي (8000)، وألفي فارس أوصبائحي و(2240) مدفعاً وكان عندي عشرون مدفع ميدان، دون ذكر مخزن كبير من المدافعالحديدية والنحاسية التي خلفها الأتراك، والتي كان كثير منها في الواقع غير صالحللاستعمال".


كما سعى جهده لاستيراد السلاح من الدولة الوحيدة التي عارضت الغزوالفرنسي وهي انجلترا، ولكنه فشل .


ونظرالخطورة تجارة السلاح " فإن عبدالقادر لم يسمح لقواته بشراء الأسلحة والذخيرة، وإنماحصر هذا العمل به وبمن ينتدبه" .


وسعى جاهدا لبناء معاملالذخيرة والسلاح، في كل من" معسكر" و"تاقدامت" مستعيناً بالخبرة الاجنبية " فجاءبرجال الصناعة الاختصاصيين في عمل السلاح من الخارج فكان منهم الإسبان والطليانوفرنسيون أيضا وكان الامير يختار المواقع الاستراتيجية الحصينة، كاختياره " لمليانة" التي بنى بإحدى ضواحيها مصنعا هاما لصنع الأسلحة والذخيرة الحريبة، نظرالما تتمتع به هذه المدينة من موقع حصين، ومن توفر المادة الأولية بها، بالإضافة إلىصلابة سكانها وبلائهم في الجهاد، والدفاع عن الوطن وهكذا أوجد الأمير صناعة حربيةمحلية، تعتمد على الموارد الذاتية، وعيا منه بأن السلاح أداة ضغط، فوجب الاعتمادعلى النفس، وبدأت مصانع


الأمير في انتاج سلاح جزائري خالص ، وبالإضافة إلى ماتنتجه المصانع من أسلحة،فقد كان جيشه يتسلح بما يغنمه من معاركه مع الفرنسيين.


ولانعدام وسائل النقلالمتطورة، في دولة الأمير، اعتمد الوسائل التقليدية من بغال وحمير وخيول التي حاولعبدالقادر توفيرها لفرسانه فجعل لها نظارة خاصة، ويقول تشرشل على لسانالأمير : " فقد أعطيت الأمر لخلفائي أن يقبل بدل الضرائب والغرامات، الموادالاستهلاكية والبغال والإبل وبالأخص الخيول، وكنت أستفيد من هذا كله فأركب فرسانيعلى الخيول وأجعل البغال والإبل وسائل النقل" وكان يطبع على كتف خيل الأمير حرف (S)وإذا قتل الفرس في المعركة فعلى الفارس أن يقطع الحرف من الحصان" ويأخذه إثباتالذلك وفي حال فقدان عدد من الخيول إثر معركة ما، يصار إلى استبدالها بأخرى منالمنطقة التي تحصل فيها المعركة."
ولحكمة القائد المدرب الواعي راح الأميريرتب الجيش ويدربه وينظمه ويسلحه فيحسن تسليحه بقدر ما أتيح له ذلك، فأنزل بالعدوضربات موجعة الى أن " لقبه الفرنسيون بأبي ليل وبأبينهار"
ثم إن انتهاج عبدالقادر في تدريبه لجيشه لمبادئ قتالية خاصة رأىأنها صالحة لجنده، كانت نابعة من معرفته بطبيعة البلاد بجبالها ومسالكها فاستفاد منهذا، في أن يكون دوما صاحب المبادرة في النزال، ومفاجأة العدو ومهاجمته من حيث لاينتظر.
وقد شابهت معاركه آنذاك حرب العصابات الحالية، فنأت عن الحرب النظاميةواعتمدت أسلوب المباغتة والكر والفر بما يلائم قواته، وليس هذا جهلا من الأمير بخططالمعارك " ولكنه فضل المباغتة والكمائن ورفض التقيد بقانون قتال أو تنظيم معين"


http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_70995499.jpg http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_11903184.jpgلذ



http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_57335466.jpgمير ف
ي http://www.cars-club.com/up/8-2-1/carsclub_46751199.jpg

aksel
06-05-2010, 12:44 PM
الأمير عبد القادر الجزائري فارس السيف و القلم

في سهل اغريس، قريبا من مدينة معسكر بالغرب الجزائري، كانت تعيش عائلة محي الدين ، مستقرة في قبيلة بني هاشم. حيث استقر هو و عائلته على الضفة اليسرى من وادي الحمام غربي مدينة معسكر العريقة، وبالضبط في منطقة القطنة .
كان محي الدين ، رجلا تقيا،وورعا، حافظا لكتاب الله، متمرسا في علوم الشرع و اللغة ، يلتف حوله جماعة من رجال الدين، وطلاب المعرفة، لدراسة العلوم القرآنية مجانا، خاصة الآداب والحقوق و التوحيد، وكان كذلك جوادا، سباقا للخير، حيث كانت زاويته قبلة للطلاب، وملجأ لليتامى، وسلاما للمساكين، وعزاء للمحرومين.
في مطلع سنة 1223ه الموافقة لسنة 1808م، ولد عبد القادر بن محي الدين بن مصطفى بن محمد بن المختار بن عبد القادر بن أحمد بن محمد بن عبد القوي بن يوسف بن أحمد بن شعبان بن محمد بن إدريس بن إدريس بن عبد الله بن الحسن بن الحسين بن فاطمة الزهراء رضي الله عنها بنت رسول الله صلى الله عليه وسلم.
عاش طفولته الأولى في بيت علم ودين وتقوى، وترعرع في ربوع العبادة و الورع،حيث نهل من نبع القرآن أسراره،و شرب من مورده دقائق اللغة وعلومها، ونشأ في مضارب الفروسية و الشجاعة، فتعلم فنون القتال، والفروسية منذ نعومة أظافره، على أيدي فرسان، شجعان أشاوس.
كلف محي الدين القاضي أحمد بن الطاهر، قاضي (آرزو) بتدريس ولده عبد القادر العلوم الحديثة:علم الفلك، والحساب، والجغرافيا، وأطلعه على الشؤون الأوربية، حيث كان طالبا نجيبا، سريع البديهة، كثير الفهم، ذكيا فطنا، واسع الخاطر، سليم الصدر، شجاع القلب، قوي الشكيمة، حذقا، لبقا، كثير الصمت، كثير التدبر، مما أهله إلى أن ينال إعجاب الجميع، فلحظته العيون بالتقدير و الاحترام و التبجيل.
و لما بلغ الرابعة عشرة من عمره، أرسله والده إلى مدينة وهران، ليزداد علما في مدرسة أحمد بن خوجة، فلم يمكث فيها إلا سنة واحدة، ورجع إلى زاوية أبيه ليدرس على يديه ما تبقى من العلوم، بين طلبة منطقته، وقد ترك وهران محزونا،آسفا على الأوضاع المزرية، والمحزنة بسبب الفساد و الفوضى التي أحدثها ميليشيات الأتراك، وجور الولاة، و ظلمهم، حيث عان الأهالي الجوع و القهر و الجهل و الحرمان.
تزوج عبد القادر بابنة عمه لالة خيرة بنت علي بو طالب، فلم ينعم براحة الحياة الزوجية، إذ كانت تنتظره مهمة تاريخية عظمى، ومسؤوليات جسام.

زار محي الدين البقاع المقدسة، رفقة ولده لأداء مناسك الحج سنة 1826م، وبعد أن أتما مناسك الحج، توجها إلى بغداد، حيث زارا قبر عبد القادر الجيلاني، ثم رجعا إلى الجزائر حوالي منتصف 1829م، بعد سفر دام ثلاث سنوات، وإقامة عبد القادر بالمشرق مكنته من زيارة عدة بلدان عربية، وأعجب ببعض حكوماتها، وهذه الجولة زودته بأفكار ونظريات ساعدته في المهمة التي كانت تنتظره بالجزائر.
وأصبح عبد القادر في (القطنة) يتمتع بشعبية كبيرة، وقد رأى والده محي الدين في منامه، وهو في بغداد، هتفا يبشره بأن ولده عبد القادر سيصبح سلطانا وسيحكم المغرب كله؟
بعد غزو فرنسا مدينة وهران سنة1832م، اجتمع رؤساء القبائل في 21 نوفمبر1832م في أرسبيا بسهل اغريس، واتفقوا أن يمنحوا السلطة إلى محي الدين، بعد أن رفضت القتال الوحدات التركية المستقرة بقلعة الماشور في مدينة تلمسان.
ورفض محي الدين هذا المنصب، فقال رؤساء القبائل :< إذا لم ترد أن تتنصب علينا قائدا، فمكن ابن الزهراء الذي هو رجل حرب>. فرفض محي الدين ثانية، ولكن في 22 نوفمبر، وبعد إلحاح كبير منهم وقد جس ابنه حول طريقة الحكم والقيادة إذا مادعي لتقليدها،وقد كان جواب عبد القادر:< سأحكم وكتاب القانون بيدي، وإن أمرني القانون بإدماء عنق أخي لفعلت>. وعندئذ استجاب محي الدين مطمئنا، وقدم للشعب القائد الجديد قائلا :< هو ذا السلطان ، أطيعوه كما أطعتموني، وكان الله في عون السلطان >.ووجدت المقاومة أميرا ، وقائدا محنكا، وفارسا مغوارا، فكان جديرا بها.
وبدأت مسيرة الجهاد،وهيأ جيشا من الفرسان المغاوير، وجعل على كل كتيبة قائدا له باع في الحرب والقتال وأعطى فرنسا دروسا في ساحات الوغى، وحير قادتها، وأدخل الرعب والفزع في قلوب الجنود الفرنسيين
خاصة القائد بيجو الذي كبده جيش الأمير،خسائرا لا تحصى ولاتعد في الأرواح والعتاد، مما اضطره إلى طلب الهدنة والسلام، فقبل الأمير عبد القادر وعقد معه معاهدة التافنة بمدينة وهران بشروط المنتصر في 26 من شهر صفر سنة 1253هجرية الموافقة للفاتح جوان سنة 1837م، وفي هذه المعاهدة اعترفت فرنسا بالدولة الجزائرية الحرة.
اهتم الأمير عبد القادر بشؤون الدولة الفتية، كما اهتم بأمور الرعية، فأصلح الطرقات وشيد المدارس،وبنى المصانع والمستشفيات، كما اهتم بشؤون الزراعة والفلاحة، وكون جيشا قويا، فساد الرخاء في عهده، وعم الأمن والسلام.
وفي 20نوفمبر سنة1839م شن الأمير عبد القادر هجومه على متيجة، بعد أن خرق الماريشال فالي معاهدة التافنة، وقد أخطر الأمير الفرنسيين بالهجوم وقتل منهم الكثير، وفي ماي 1841م أبلى جيش الأمير البلاء حسن في موقعة الثنية. واستأنف القتال هنا وهناك إلى غاية نوفمبر 1845م، حيث توجه الأمير نحو الجنوب والتوغل في الصحراء، وصعد نحو الونشريس، وبعدها التحق بابن سالم شرقي برج حمزة، غير أن الوضعية المأساوية التي كانت تشمل القبائل سنة 1847م أجبرت الأمير على الاستقرار مع دائرته على الحدود المغربية. وعقد الأمير آخر إجتماع مع من بقي من جنود وقادة وأنصار. وبعد خيانات ومؤامرات اضطرت الأمير إلى الاستسلام.
لم يشترط الأمير عبد القادر على الفرنسيين إلا شرطا واحدا وهو الانتقال رفقة عائلته وأهم ضباطه إلى عكا أو القسطنطينية أو الإسكندرية فوعده الجنرال الفرنسي بذلك ثم أخلف بوعده والتزاماته، فعوضا عن هدنة، كان السجن مصير الأمير عبد القادر وضباطه: في حصن فورلامالغ في طولون إلى أفريل 1848م، ثم إلى< بو> حتى نوفمبر 1848م، ثم نقل إلى < آمبوز> لغاية 1852م، ولم يغادر التراب الفرنسي إلا في ديسمبر سنة 1852م،وأقام في< بروس> ثم نفي إلى دمشق التي بقي بها إلى أن عاجلته المنية في شهر ماي سنة 1883م وطوال مرضه لم ينقطع عن الصلاة وتلاوة القرآن، عاش عبد القادر 76 سنة، منها 17 سنة قضاها في الجهاد و 36 سنة في المنفى و أوتي برفاته بعد الاستقلال ودفن بالجزائر.
ترك الأمير عبد القادر ديوان شعر وعدة رسائل ومقالات فلسفية وحكم وأقوال، رحمه الله رحمة واسعة ورحم جميع الشهداء وتحيا الجزائر والعرب.

aksel
06-05-2010, 12:48 PM
تاريخ البحرية الجزائرية قبل 1830


http://www.islamonline.net/Arabic/history/1422/01/images/pic_42a.jpg
جورج واشنطن
وقع جورج واشنطون أول رئيس للولايات المتحدةالأمريكية معاهدة صلح مع بكلر حسن والي الجزائر في أواخر القرن الثامن عشرالميلادي، بمقتضاها تدفع إلى الجزائر على الفور 642 ألف دولار ذهبي، و1200 ليرةعثمانية، وذلك مقابل أن تطلق الجزائر سراح الأسرى الأمريكيين الموجودين لديها، وألاتتعرض لأي سفينة أمريكية تبحر في البحر المتوسط أو في المحيط الأطلسي.. فما ملابساتهذا الحادث؟ وما سر قوة البحرية الجزائرية؟ وهل كان الحادث امتدادا لمفهوم الجهادأم تعداه لغير ذلك؟

مجاهدون لا قراصنة

تعرضت سواحل الشمال الأفريقيفي تونس والجزائر والمغرب لغزو مسلح من قبل أسبانيا والبرتغال بعد أن سقطت دولةالإسلام في الأندلس في أواخر القرن الخامس عشر الميلادي، وهو الأمر الذي جعل أهاليالجزائر يستغيثون بالدولة العثمانية الفتية، ويطلبون عونها، فاستجابت لندائهم وضمتالجزائر لسلطانها وحمايتها، وبعثت بقوة من سلاح المدفعية، وألفين من الجنودالإنكشارية، وأذن السلطان سليم الأول لمن يشاء من رعاياه المسلمين بالسفر إلىالجزائر، والانخراط في صفوف المجاهدين تحت قيادة خير الدين بارباروسا الذي نجح فيإنشاء هيكل دولة قوية، بفضل المساعدات التي تلقاها من الدولة العثمانية، واستطاع أنيوجه ضربات قوية للسواحل الأسبانية، وأن يجعل من الجزائر قاعدة بحرية.

http://www.islamonline.net/Arabic/history/1422/01/images/pic_42.jpg
خير الدين بارباروسا

وظلتالجزائر بعد وفاة خير الدين باربروسا سنة (953هـ= 1546م) القاعدة الأولى لقواتالجهاد البحري الإسلامي في المغرب العربي، والقاعدة الأمامية لقوات الدولةالعثمانية في الحوض الغربي للبحر المتوسط، ومنطلق جهادها ضد القوى الاستعماريةالمسيحية في ذلك الوقت. وكان الأسطول الإسلامي قد وصل إلى درجة عالية من القوةوالتنظيم جعلته مرهوب الجانب مخشي البأس، واشتهر من قادة هذا الأسطول عدد من قادةالبحرية تمكنوا من "إرهاب" الدول الاستعمارية، وتحرير المناطق الإسلامية الواقعةتحت الاحتلال في الساحل الشمالي الأفريقي، من أمثال: درجوت، وسنان، وصالحريس.

وكانت السفن الإسلامية تباشر عمليات الجهاد ضد السفن المسيحية التيدأبت على التعرض للسفن الإسلامية في حوض البحر المتوسط ومصادرة حمولاتها وأسرركابها، وكانت مراكب المسلمين التي يطلق عليها "مراكب الجهاد" تخرج من موانيهاللدفاع عن السفن الإسلامية، ولم تخرج للقرصنة كما يزعم المؤرخون الغربيون، وإنماكانت تقوم بالدفاع عن الإسلام والعروبة ضد الخطر الأوربي الذي كان يتزايد يوما بعديوم يريد التهام الشمال الأفريقي المسلم، وكانت كل من أسبانيا والبرتغال تريدالاستيلاء على المغرب العربي، وتحويل سكانه من الإسلام إلى المسيحية وطمسعروبته.

الجزائر دولة بحرية

وقد قامت البحرية الجزائرية بدورها علىخير وجه، فهاجمت السواحل الشرقية لأسبانيا دون أن تجد من يقاومها، وكانت تعود في كلمرة بالأسرى والغنائم، كما هاجمت سواحل سردينيا وصقلية ونابولي، وهددت الصلاتالبحرية بين ممتلكات الإمبراطورية الأسبانية وممتلكاتها في إيطاليا، وكان رجالالبحرية الجزائرية يهاجمون سفن الأعداء، ويأسرون بحارتها، ويستولون على السلعوالبضائع التي تحملها.

وفشل الأوربيون في إيقاف عمل المجاهدين، وعجزت سفنهمالضخمة عن متابعة سفن المجاهدين الخفيفة وشل حركتها. وقد ساعد على نجاح المجاهدينمهارتهم العالية، وشجاعتهم الفائقة، وانضباطهم الدقيق، والتزامهم بتنفيذ المهامالموكلة إليهم.

وصار لرجال البحر الجزائريين مكانة مرموقة في مدينة الجزائرالتي كان يعمها الفرح عند عودتهم، فكان التجار يشترون الرقيق والسلع التي يعودونبها، وكان نصيب البحارة من الغنائم كثيرا وهو ما أغرى الكثير بدخول البحريةوالانتظام ضمن صفوفها، حتى إن عددا كبيرا من الأسرى المسيحيين كانوا يعلنون إسلامهموينخرطون في سلك البحرية، وكان يطلق على هؤلاء اسم "العلوج".

من الجهاد.. للتجارة

ومع مرور الوقت اعتمدت الجزائر على أعمال هؤلاء وما يقومون به منمهاجمة السفن الأوربية والاستيلاء على بضائعها، وبعد أن كانت أعمال البحريةالجزائرية تتسم بطابع جهادي صارت تتسم بطابع تجاري، وبعد أن كانت تهدف إلى الحد منتغلغل الأوربيين في المغرب العربي وتحطيم شوكة أساطيلهم لتبقى عاجزة عن غزو البلاد،صارت تلك الأعمال حرفة لطلب الرزق.

وقد عادت هذه الأعمال بالغنى الوافر علىالبلاد نتيجة للغنائم التي يحصلون عليها، بالإضافة إلى الرسوم التي كانت تفرضهاالحكومة الجزائرية على معظم الدول الأوربية نظير عدم تعرضها لهجمات هؤلاء البحارة،فقد كانت بريطانيا تدفع سنويا 600 جنية للخزانة الجزائرية، وتقدم الدانمارك مهماتحربية وآلات قيمتها 4 آلاف ريال شنكو كل عام مصحوبة بالهدايا النفيسة.

أماهولندا فكانت تدفع 600 جنيه، ومملكة صقلية 4 آلاف ريال، ومملكة سردينيا 6 آلافجنيه، والولايات المتحدة الأمريكية تقدم آلات ومهمات حربية قيمتها 4 آلاف ريال و10آلاف ريال أخرى نقدا مصحوبة بهدايا قيمة، وتبعث فرنسا بهدايا ثمينة عند تغييرقناصلها، وتقدم البرتغال هدايا من أحسن الأصناف، وتورد السويد والنرويج كل سنة آلاتوذخائر بحرية بمبالغ كبيرة، وتدفع مدينتا هانوفر وبرن بألمانيا 600 جنيه إنجليزي،وتقدم أسبانيا أنفس الهدايا سنويا.

كانت كل هذه الأموال تمد الخزينةالجزائرية بموارد سنوية هائلة طوال ثلاثة قرون، فضلا عن الضرائب التي فرضتهاالحكومة على الأسرى والأسلاب والغنائم التي كانت تتقاضاها من رؤساء البحر لدىعودتهم من غاراتهم على السواحل الأوربية.

وأدى وجود عدد كبير من أسرىالفرنجة، وخاصة ممن كانوا ينتمون منهم للأسر الغنية إلى قيام تجارة مربحة، فقد كانهؤلاء الأسرى يباعون ويشترون في أسواق محددة، وكان من يملكونهم يفاوضونهم في فدائهمأو يفاوضون من ينوبون عن أسرهم في ذلك، وفي بعض الأحيان كانوا يفاوضون الجمعياتالدينية التي كانت تتولى القيام بتقديم الفدية بالإنابة عن أهليهم مثل جمعيةالثالوثيين واللازاريين، والمرتزقة.

أمريكا تدفع الجزية

وفي أواخرالقرن الثامن عشر الميلادي بدأت السفن الأمريكية بعد أن استقلت أمريكا استقلالها عنإنجلترا سنة (1190هـ= 1776م) ترفع أعلامها لأول مرة سنة (1197هـ=1783م)، وتجوبالبحار والمحيطات. وقد تعرض البحارة الجزائريون لسفن الولايات المتحدة، فاستولواعلى إحدى سفنها في مياه قادش، وذلك في (رمضان 1199هـ= يوليو 1785م)، ثم ما لبثوا أناستولوا على إحدى عشرة سفينة أخرى تخص الولايات المتحدة الأمريكية وساقوها إلىالسواحل الجزائرية.

ولما كانت الولايات المتحدة عاجزة عن استرداد سفنهابالقوة العسكرية، وكانت تحتاج إلى سنوات طويلة لبناء أسطول بحري يستطيع أن يواجهالأسطول العثماني اضطرت إلى الصلح وتوقيع معاهدة مع الجزائر في (21 من صفر 1210هـ= 5 من سبتمبر 1795م)، وقد تضمنت هذه المعاهدة 22 مادة مكتوبة باللغة التركية، وهذهالوثيقة هي المعاهدة الوحيدة التي كتبت بلغة غير الإنجليزية ووقعت عليها الولاياتالمتحدة الأمريكية خلال تاريخها الذي يتجاوز قرنين من الزمان، وفي الوقت نفسه هيالمعاهدة الوحيدة التي تعهدت فيها الولايات المتحدة بدفع ضريبة سنوية لدولة أجنبية،وبمقتضاها استردت الولايات المتحدة أسراها، وضمنت عدم تعرض البحارة الجزائريينلسفنها.

وعلى الرغم من ذلك فإن السفن العثمانية التابعة لإيالة (ولاية) طرابلس بدأت في التعرض للسفن الأمريكية التي تدخل البحر المتوسط، وترتب على ذلك أنأرسلت الولايات المتحدة أسطولا حربيا إلى ميناء طرابلس في (1218هـ=1803م)، وأخذيتبادل نيران المدفعية مع السفن الطرابلسية.


وأثناء القتال جنحت سفينة الحربالأمريكية "فيلادلفيا" إلى المياه الضحلة، لعدم درايتها بهذه المنطقة وضخامة حجمهاحيث كانت تعد أكبر سفينة في ذلك التاريخ، ونجح البحارة المسلمون في أسر أفرادطاقمها المكون من 300 بحار. وطلب والي ليبيا قرة مانلي يوسف باشا من الولاياتالمتحدة غرامات مالية تقدر بثلاثة ملايين دولار ذهبا، وضريبة سنوية قدرها 20 ألفدولار سنويا، وطالب في نفس الوقت محمد حمودة باشا والي تونس الولايات المتحدة بعشرةآلاف دولار سنويا.

وظلت الولايات المتحدة تدفع هذه الضريبة حماية لسفنها حتى سنة (1227هـ= 1812م)، حيث سدد القنصل الأمريكي في الجزائر 62 ألف دولار ذهبا، وكانتهذه هي المرة الأخيرة التي تسدد فيها الضريبة السنوية.
قدر عدد البحارةالجزائريين في عهد الرايس حميدو اشهر قائد للبحرية الجزائرية الى اكثر من 130.000الف بحار ومن اشهر السفن الحربية الجزائرية وقتها رعب البحار ،مفتاحالجهاد،المحروسة وغيرها
كما تمكن الاسطول الجزائري من الوصول بعملياته الىاسكتلندا والمحيط الاطلسي اين استشهد الرايس حميدو سنة 1815 في معركة مع البحريةالبرتغالية والامريكية.


أهم مراجع الموضوع:
جلال يحيى: المغرب العربي الحديث والمعاصر - الهيئة المصرية العامة للكتاب –الإسكندرية- 1983م.
يلماز أوزتونا: تاريخ الدولة العثمانية- ترجمة عدنان محمود- منشورات مؤسسة فيصل للتمويل- تركيا- 1990.
شوقي عطا الله الجمل: المغرب العربي الكبير في العصر الحديث- مكتبة الأنجلو-القاهرة - 1977م.
يوسف فهمي الجزايرلي: أرض البطولة- الجزائر- الإسكندرية- 1964م.

aksel
06-08-2010, 01:27 PM
عمر برادلي

عمر نلسون برادلي (12 فبراير (http://www.toookyo.com/wiki/12_%D9%81%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D8%B1) 1893 (http://www.toookyo.com/wiki/1893) بمدينة كلارك، ميزوري (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D9%8A%D8%B2%D9%88%D8%B1%D9%8A)، الولايات المتحدة الأمريكية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9) - 8 إبريل (http://www.toookyo.com/wiki/8_%D8%A5%D8%A8%D8%B1%D9%8A%D9%84) 1981 (http://www.toookyo.com/wiki/1981) بمدينة فورت بليس، ولاية تكساس (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A9_%D8%AA%D9%83%D8%B3% D8%A7%D8%B3)، الولايات المتحدة الأمريكية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D8%A3%D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A%D8%A9)) هو رجل عسكري أمريكي كان من أبرز قادة الجيش الأمريكي (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D8%B4_%D8%A7%D9%84%D8%A3% D9%85%D8%B1%D9%8A%D9%83%D9%8A) في مسرح العمليات بشمال أفريقيا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%84_%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A% D9%82%D9%8A%D8%A7) وأوروبا (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D9%88%D8%B1%D9%88%D8%A8%D8%A7) أثناء الحرب العالمية الثانية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%B9% D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AB%D 8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9). عُيّن قائدا أعلى للجيوش الأمريكية من 16 أغسطس (http://www.toookyo.com/wiki/16_%D8%A3%D8%BA%D8%B3%D8%B7%D8%B3) 1949 (http://www.toookyo.com/wiki/1949) إلى 15 أغسطس (http://www.toookyo.com/wiki/15_%D8%A3%D8%BA%D8%B3%D8%B7%D8%B3) 1953 (http://www.toookyo.com/wiki/1953).
شبابه ودراسته

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/1/1c/Omarbradleywestpoint.jpg/150px-Omarbradleywestpoint.jpg (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Omarbradleywestpoint.jpg)
عمرأثناء دراسته بواست بوينت.




تخرج من الأكاديمية العسكرية في 1915 عمل في إطار حراسة الحدود مع المكسيك (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%83%D8%B3%D9%8A%D9%83) وحصل على رتبة قبطان.
عمله العسكري

عمل بين الحربين كمدرس للرياضيات بأكاديمية واست بوينت ونال عدة ترقيات في صفوف الجيش وقد شغل منذ جوان 1942 منصب قائد الفرقة ال28 مشاة. بدأ قتاله في الحرب العالمية الثانية في 1943 تحت إمرة دوايت أيزنهاور (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%AF%D9%88%D8%A7%D9%8A%D8%AA_%D8%A3%D9%8A%D8%B2% D9%86%D9%87%D8%A7%D9%88%D8%B1). عُيّن قائدا للجيش الثاني وقاده في المعارك النهائية لأريل وماي 1943 بشمال أفريقيا ولعب أدوارا حساسة في معركة صقلية ومعركة نورمندي (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D9%86%D9%88%D8%B1% D9%85%D9%86%D8%AF%D9%8A) إذ قاد الفرقة 12 للجيوش التي تعد 900000 مقاتل وتمكن من بلوغ خط سيجفرايد (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%AE%D8%B7_%D8%B3%D9%8A%D8%AC%D9%81%D8%B1%D8%A7% D9%8A%D8%AF) الذي توقف زحف الحلفاء عنده حتى دمر كليا في شهر مارس 1945. شارك برادلي في قيادة معركة الأردين (http://www.toookyo.com/w/index.php?title=%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D8 %A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%8A%D9%86&action=edit&redlink=1) وقد تلقى خسائر كبيرة أثناء الهجوم المعاكس الألماني (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7_%D8%A7% D9%84%D9%86%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D8%A9) إلى أنه تمكن من عبور نهر الراين (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%A7%D9%8A%D9%86) ومواصلة الزحف وتحقيق النصر.
ما بعد الحرب

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/f/fb/Truman_and_Bradley_1950.jpg/250px-Truman_and_Bradley_1950.jpg (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Truman_and_Bradley_1950.jpg)


الرئيس الأمريكي هاري ترومان (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%87%D8%A7%D8%B1%D9%8A_%D8%AA%D8%B1%D9%88%D9%85% D8%A7%D9%86) يقلد الجنرال برادلي شعار الخمس نجمات




شغل مناصب قيادية في الجيش بعد الحرب ونال رتبة جنرال بخمس نجمات وهو خامس عسكري أمريكي يبلغ هذه الرتبة. منح التقاعد العسكري في 1953 (http://www.toookyo.com/wiki/1953) بعد أن شارك في الحرب الكورية (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D9%83% D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A9). نشر مذكراته في 1951 وقد هاجم فيها القائد البريطاني برنارد مونتغمري (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%86%D8%A7%D8%B1%D8%AF_%D9%85%D9%88% D9%86%D8%AA%D8%BA%D9%85%D8%B1%D9%8A). توفي في 1981 بتكساس (http://www.toookyo.com/wiki/%D8%AA%D9%83%D8%B3%D8%A7%D8%B3)، وقد سميت العربة المدرعة م2 برادلي (http://www.toookyo.com/wiki/%D9%852_%D8%A8%D8%B1%D8%A7%D8%AF%D9%84%D9%8A) باسمه وذلك تخليدا لذكراه.

aksel
06-08-2010, 11:00 PM
هل انـــــــــــــت قنـــــــــــــــــاص

بالنسبة للقناصة , فيجب على الجميع معرفة دور القناص , و للعلم القناص لا يقنص أي فرد ( هذا دور المشاة ) بل قنص أهداف محددة , و من الخطأ أن يظن القادة أن القناص مجرد جندى عادى بل يعادل كتيبة من المشاة إذا استخدم بالطريقة الصحيحة , ( تعريف القناص فى الجيوش هو جندى ذو مستوى عالى من التدريب , يستطيع قنص أهداف ابتداء من 800 متر الى 1500 , و يستخدم البيئة المحيطة به للاختفاء و هو يعمل بمفرده أو مع فريق لا يزيد عن 2 من القناصة\الاستطلاع , و يستطيع العمل بمفرده دون مساعدة لمدة قد تصل لأسابيع حتى ينتهى من المهمة ) , أما الsharp shooter و الى معظم الأعضاء هنا مخطئون فيه هو الشخص القادر على الاشتباك مع الأهداف حتى 650 الى 800 متر لا أكثر و هو ليس قناصا , لأن الSVD يستخدم كشارب شوتر ولكن المشكلة أن معظم الدول النامية تستخدم الSVD كبندقية قنص و لكن بندقية القنص يجب أن تشتبك مع أهداف الى مدى 1000 متر و لا تزيد عن 1.0 MOA , الSVD بتعمل 2.0 MOA عند 650 متر و هو غير مقبول لبندقية قنص ...


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#) تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية. (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.defenseindustrydaily.com/images/MIL_USMC_Sniper_lg.jpg

مهام القناص :
=============

- 1 - استهداف قناصة العدو و فرق الاستطلاع , لأنهم أخطر من فى المعركة , و خير طريقة هم القناصة ....

- 2 - استهداف القيادة و صف الضباط و الطيارين , بمبدأ ضرب رأس الأفعى و شل قيادة العدو , فالقناص يستطيع رد كتيبة كاملة بقتل القائد , و أيضاً من الصعب جداً تغير محل القائد او الضابط فإنكم لا تعلمون كم يتم دفع النقود و الوقت فى تحضير ضابط فى كلية وست بوينت المشهورة ( اكثر من 500,000 ) , أما الجندى فتغيره سهل جداً فتمرين الجندى لا يزيد عن شهرين , أما الضابط من سنتين الى 4 سنين , أما بالنسبة للطيار فإنه يساوى أكثر من ثمن الطيارة نفسها و أنا أعلم ذلك علم اليقين .....أهم شيء اذا وجدت مجموعة من المشاة أو القوات الخاصة تقوم بحماية شخص ما لا تعرفه فى ملابس مدنية أقتله فهو هدف مغري و كبير حتى إن كنت لا تعرفه .....

- 3 - مساعدة فرقة من المشاة فى العمليات بإعطاء غطاء لهم , مثل فرق الRPG و فرق الاستطلاع , ولكن لا يتم استخدام القناص فى المعارك التلاحمية ابداً حتى أن المشاة عليهم حماية القناص فى حالة الهجوم عليهم بان يجعلوه يهرب....

- 4 - قنص القوات الخاصة , و يسهل معرفتهم ان علمت ما يستخدمونه من الأسلحة و المعدات , فإنهم أغبياء جداً , و عندهم عقدة رامبو و انهم الأفضل فى العالم ( الغرور يقتل صاحبة فلا تغتر ) ....

- 5 - قنص مجموعة محدودة من الاهداف المسموح بها مثل , عامل الاسلكى حتى لا يطلب امداد , طاقم الدبابات و المدرعات ( مثل القناص العراقى الذى اقتنص سائق دبابة (http://defense-arab.com/vb/forumdisplay.php?f=7) كانت تمر من على الجسر , فوقعت فى النهر بعد مقتلة و مات الطاقم , حدث بالفعل ) , اقتناص طاقم المدفعية الهوتزر و الهاون , اقتناص فرق التصليح ( ميكانيكى ) , قنص فرق الأطباء , و آخر شيء اقتناص ما يظن انه مهم للمعركة و لكن احذر الغرور بالنفس و الطمع فى قتل الجنود نظراً لأنها ليست مهامك ....

- 6 - قنص واحد أو اثنين لا أكثر من جنود أقاموا لجنة على الطريق , يوم بعد يوم لن تجدهم و ان و جدت جنودا من العملاء بدلاً من جنود أمريكان , " احذر " هناك فريق من القناصة الأمريكان ينتظرونك كى تحاول قتل واحد العملاء فيعرفون موقعك و يقتلونك...

- 7 - لدى القائد الميدانى إمكانية استخدام القناص فى حرب المدن بطرق كثيرة و أهمها :

- يقوم القناص باعتلاء المناطق المرتفعة و العمل على إشغال قوات العدو حتى يقوم فريق من المشاة بالالتفاف و قتل العدو ....

- ضرب أجهزة الرؤيا للدبابات و المدرعات , و اذا استطاع فعل ذلك من الممكن أن يترك العدو الدبابة أو تشتيتهم حتى تقوم فرق الRPG بتدميرها , وقتل الجنرز الموجدين على ظهر الهمر ايضاُ ....

- يقوم القناص بتوجيه المدفعية و الهوان فى مناطق متقدمة داخل خطوط العدو و التى يصعب للجنود الاستطلاع فعل ذلك ....

للعلم من أنواع الأسلحة يمكنك التفرقة بين جندى و الضابط أو المشاة و القوات الخاصة , و السن اذا كان شيب الشعر او كبير فإنه هدف , بعض الضباط الأمريكان مثلأ يلبسون و يحملون الأسلحة مثل الجنود خوفاً من القناصة يمكنك معرفتهم بمن يصدر الأوامر و يعامل باحترام , و أهم شى اذا وجدت مجموعة من المشاة الأمريكان او القوات الخاصة تقوم بحماية شخص ما لا تعرفه فى ملابس مدنية اقتلة فهو هدف مغرى و كبير حتى إن كنت لا تعرفه .....


=-= مجموعه من الألعاب و الأمثلة =-=

فلنقل انت قناص (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=27458)و اسند إليك مهمة مساعدة المشاة فى حرب المدن , بقتل الأهداف من المشاه المنتقاة , , الإجابات سوف تكون فى الأسفل ( لك نقطة لكل إجابة صحيحة ثم قل لى كم حصلت ) فأى سوف تقتل الأولى و لماذا :

الصورة رقم 1

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/422.imgcache

الصورة رقم 2

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/423.imgcache

الصورة رقم 3


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://img54.exs.cx/img54/5459/uploaded-47404_large.jpg

الصورة رقم 4

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/424.imgcache

الصورة رقم 5


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/425.imgcache

الصورة رقم 6

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/426.imgcache

الصورة رقم 7


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/427.imgcache

الصورة رقم 8

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/428.imgcache

الصورة رقم 9

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/429.imgcache

الصورة رقم 10

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/430.imgcache

الصورة رقم 11


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/432.imgcache

الصورة رقم 12


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/433.imgcache



الآن الصورة رقم 13 , معك رصاصة واحدة , اختار الهدف!!!!!



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/434.imgcache



اعرف مقدرتك على تمييز أنواع الأسلحة !!!!! , قل لى ما هذا السلاح و العيار و الاستخدام



الصورة رقم 14


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/435.imgcache

الصورة رقم 15

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/436.imgcache

الصورة رقم 16

http://www.olive-drab.com/images/m24_iraq_snipers_2004_375.jpg

الصورة رقم 17

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/438.imgcache

الصورة رقم 18

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/439.imgcache

الصورة رقم 19


تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/440.imgcache



http://hitskin.com/themes/10/20/65/i_up_arrow.gif (http://www.toookyo.com/vb/#top) http://hitskin.com/themes/10/20/65/i_down_arrow.gif (http://www.toookyo.com/vb/#bottom)
بالنسبة للقناصة , فيجب على الجميع معرفة دور القناص , و للعلم القناص لا يقنص أي فرد ( هذا دور المشاة ) بل قنص أهداف محددة , و من الخطأ أن يظن القادة أن القناص مجرد جندى عادى بل يعادل كتيبة من المشاة إذا استخدم بالطريقة الصحيحة , ( تعريف القناص فى الجيوش هو جندى ذو مستوى عالى من التدريب , يستطيع قنص أهداف ابتداء من 800 متر الى 1500 , و يستخدم البيئة المحيطة به للاختفاء و هو يعمل بمفرده أو مع فريق لا يزيد عن 2 من القناصة\الاستطلاع , و يستطيع العمل بمفرده دون مساعدة لمدة قد تصل لأسابيع حتى ينتهى من المهمة ) , أما الsharp shooter و الى معظم الأعضاء هنا مخطئون فيه هو الشخص القادر على الاشتباك مع الأهداف حتى 650 الى 800 متر لا أكثر و هو ليس قناصا , لأن الSVD يستخدم كشارب شوتر ولكن المشكلة أن معظم الدول النامية تستخدم الSVD كبندقية قنص و لكن بندقية القنص يجب أن تشتبك مع أهداف الى مدى 1000 متر و لا تزيد عن 1.0 MOA , الSVD بتعمل 2.0 MOA عند 650 متر و هو غير مقبول لبندقية قنص ...



http://www.defenseindustrydaily.com/images/MIL_USMC_Sniper_lg.jpg

مهام القناص :
=============

- 1 - استهداف قناصة العدو و فرق الاستطلاع , لأنهم أخطر من فى المعركة , و خير طريقة هم القناصة ....

- 2 - استهداف القيادة و صف الضباط و الطيارين , بمبدأ ضرب رأس الأفعى و شل قيادة العدو , فالقناص يستطيع رد كتيبة كاملة بقتل القائد , و أيضاً من الصعب جداً تغير محل القائد او الضابط فإنكم لا تعلمون كم يتم دفع النقود و الوقت فى تحضير ضابط فى كلية وست بوينت المشهورة ( اكثر من 500,000 ) , أما الجندى فتغيره سهل جداً فتمرين الجندى لا يزيد عن شهرين , أما الضابط من سنتين الى 4 سنين , أما بالنسبة للطيار فإنه يساوى أكثر من ثمن الطيارة نفسها و أنا أعلم ذلك علم اليقين .....أهم شيء اذا وجدت مجموعة من المشاة أو القوات الخاصة تقوم بحماية شخص ما لا تعرفه فى ملابس مدنية أقتله فهو هدف مغري و كبير حتى إن كنت لا تعرفه .....

- 3 - مساعدة فرقة من المشاة فى العمليات بإعطاء غطاء لهم , مثل فرق الRPG و فرق الاستطلاع , ولكن لا يتم استخدام القناص فى المعارك التلاحمية ابداً حتى أن المشاة عليهم حماية القناص فى حالة الهجوم عليهم بان يجعلوه يهرب....

- 4 - قنص القوات الخاصة , و يسهل معرفتهم ان علمت ما يستخدمونه من الأسلحة و المعدات , فإنهم أغبياء جداً , و عندهم عقدة رامبو و انهم الأفضل فى العالم ( الغرور يقتل صاحبة فلا تغتر ) ....

- 5 - قنص مجموعة محدودة من الاهداف المسموح بها مثل , عامل الاسلكى حتى لا يطلب امداد , طاقم الدبابات و المدرعات ( مثل القناص العراقى الذى اقتنص سائق دبابة (http://defense-arab.com/vb/forumdisplay.php?f=7) كانت تمر من على الجسر , فوقعت فى النهر بعد مقتلة و مات الطاقم , حدث بالفعل ) , اقتناص طاقم المدفعية الهوتزر و الهاون , اقتناص فرق التصليح ( ميكانيكى ) , قنص فرق الأطباء , و آخر شيء اقتناص ما يظن انه مهم للمعركة و لكن احذر الغرور بالنفس و الطمع فى قتل الجنود نظراً لأنها ليست مهامك ....

- 6 - قنص واحد أو اثنين لا أكثر من جنود أقاموا لجنة على الطريق , يوم بعد يوم لن تجدهم و ان و جدت جنودا من العملاء بدلاً من جنود أمريكان , " احذر " هناك فريق من القناصة الأمريكان ينتظرونك كى تحاول قتل واحد العملاء فيعرفون موقعك و يقتلونك...

- 7 - لدى القائد الميدانى إمكانية استخدام القناص فى حرب المدن بطرق كثيرة و أهمها :

- يقوم القناص باعتلاء المناطق المرتفعة و العمل على إشغال قوات العدو حتى يقوم فريق من المشاة بالالتفاف و قتل العدو ....

- ضرب أجهزة الرؤيا للدبابات و المدرعات , و اذا استطاع فعل ذلك من الممكن أن يترك العدو الدبابة أو تشتيتهم حتى تقوم فرق الRPG بتدميرها , وقتل الجنرز الموجدين على ظهر الهمر ايضاُ ....

- يقوم القناص بتوجيه المدفعية و الهوان فى مناطق متقدمة داخل خطوط العدو و التى يصعب للجنود الاستطلاع فعل ذلك ....

للعلم من أنواع الأسلحة يمكنك التفرقة بين جندى و الضابط أو المشاة و القوات الخاصة , و السن اذا كان شيب الشعر او كبير فإنه هدف , بعض الضباط الأمريكان مثلأ يلبسون و يحملون الأسلحة مثل الجنود خوفاً من القناصة يمكنك معرفتهم بمن يصدر الأوامر و يعامل باحترام , و أهم شى اذا وجدت مجموعة من المشاة الأمريكان او القوات الخاصة تقوم بحماية شخص ما لا تعرفه فى ملابس مدنية اقتلة فهو هدف مغرى و كبير حتى إن كنت لا تعرفه .....


=-= مجموعه من الألعاب و الأمثلة =-=

فلنقل انت قناص (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=27458)و اسند إليك مهمة مساعدة المشاة فى حرب المدن , بقتل الأهداف من المشاه المنتقاة , , الإجابات سوف تكون فى الأسفل ( لك نقطة لكل إجابة صحيحة ثم قل لى كم حصلت ) فأى سوف تقتل الأولى و لماذا :

الصورة رقم 1

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/422.imgcache

الصورة رقم 2

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/423.imgcache

الصورة رقم 3



http://img54.exs.cx/img54/5459/uploaded-47404_large.jpg

الصورة رقم 4

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/424.imgcache

الصورة رقم 5



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/425.imgcache

الصورة رقم 6

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/426.imgcache

الصورة رقم 7



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/427.imgcache

الصورة رقم 8

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/428.imgcache

الصورة رقم 9

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/429.imgcache

الصورة رقم 10

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/430.imgcache

الصورة رقم 11



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/432.imgcache

الصورة رقم 12



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/433.imgcache



الآن الصورة رقم 13 , معك رصاصة واحدة , اختار الهدف!!!!!



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/434.imgcache



اعرف مقدرتك على تمييز أنواع الأسلحة !!!!! , قل لى ما هذا السلاح و العيار و الاستخدام



الصورة رقم 14



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/435.imgcache

الصورة رقم 15

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/436.imgcache

الصورة رقم 16

http://www.olive-drab.com/images/m24_iraq_snipers_2004_375.jpg

الصورة رقم 17

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/438.imgcache

الصورة رقم 18

http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/439.imgcache

الصورة رقم 19



http://www.baghdadalrashid.com/vb3/imgcache/440.imgcache

aksel
06-08-2010, 11:07 PM
الإشتباك في المناطق الغابية والنباتية

يعتبرالقتال في المناطق المشجرة من العمليات الصعبة بالنسبة إلى جميع المقاتلين. فهي تثير مشكلات شديدة من حيث تأمين القيادة والمراقبة وتفرض على المقاتلين أعلى درجات التدريب والشجاعة، كما تتطلب قدراً كبيراً من حسن المبادرة من جانب المقاتل الفرد.
وتأخذ المناطق المشجرة أهميتها لما تؤمنه من حماية من النظر والنيران ولما توفره من قواعد لإنطلاق الكمائن والعمليات التخريبية... وقد تكون بمثابة نقاط استطلاع وحركة مستورة ومموهة، وقد تتوفر فيها الأماكن المناسبة للإنزال الجوي، وهناك أيضاً طرق المواصلات التي تمر خلالها حيث أن نظام تموين الجيش وإمداداته يتوقف على هذه المواصلات ففي الأراضي السهلية قد تنتشر البساتين والغابات حول الطرق الرئيسية والفرعية وحينما تكون ساحة القتال أرضاً جبلية قد تكون المناطق المشجرة على السفوح المطلة على الوادي الذي تمر به حركة المواصلات. هذا يعني أن مثل هذه المناطق لا بد من إقتحامها بأسرع ما يمكن بالهجوم أو يدافع عنها أطول مدة ممكنة لعرقلة تقدم العدو...
مميزات القتال في المناطق المشجرة:
• مميزات عامة:
1. حقول مراقبة أرضية محدودة جداً يختلف ضيقها واتساعها بالنسبة لكثافة الأشجار وتنظيمها.
2. مفاجأة العدو لنا على مسافات قصيرة. كما يمكن للعدو زرع عبوات وأفخاخ يصعب كشفها. لذا يفضل الدخول إلى هذه المناطق نهاراً وليس ليلاً.
3. عدم فعالية المراقبة الجوية.
4. عرقلة الحركة بسبب الحواجز التي تعترض التقدم وصعوبة الأستشراق.
5. صعوبة الاتصال بين الجنود لضيق حقول الرؤيا.
6. تزايد الخطورة مع زيادة التوغل داخل هذا النوع من الأراضي.
ملاحظة: بسهولة المسالك والممرات تكمن الخطورة.

• من الناحية التكتيكية:
1. أهمية المشاة على الآليات لصعوبة تحرك الآليات في مثل هذه المناطق، كما أن الإشتباك يكون من مسافات قصيرة.
2. صعوبة التمشيط خلال فترة الليل
لذلك من المفضل مراقبة المنطقة بعد إضائتها ومن ثم الإلتفاف حولها أو الإنتظار حتى الفجر للدخول إليها.
3. هناك صعوبة في تشغيل المدفعية في انتقال القوات من نقطة إلى نقطة وبالتنسيق بين القوات والوصول إلى النقاط المحددة.
4. هناك صعوب في عمل الطائرات المروحية (إنزال قوات أو سحب جرحى) لذا من الممكن انزالها في أطراف المنطقة المشجرة أو ابقائها في الهواء واستعمال السلالم أو الحبال لإنزال القوات أو رفع الجرحى. كما أن هناك صعوبة في تمشيط المنطقة المشجرة من قبل الطائرة المروحية.
• استعمال الأسلحة:
1. الإسناد المدفعي: هي الأفضل حيث يمكن تمشيط المنطقة قبل الدخول إليها ولكن من الصعب إعطاء أي هدف جديد. ويفضل استعمال القذاف المنفجرة على علو من الأرض.
2. الأسلحة المضاد للدبابات: هناك صعوبة كبيرة في استعمال هذا السلاح ولكن من الممكن استعماله قبل الدخول إلى المنطقة.
3. الأسلحة الرشاشة (ماغ): مهم جداً لقوات المساندة من خارج المنطقة كما يمكن استعماله داخلها من قبل قوة الحماية والتمشيط.
4. السلاح الفردي: هو الأفضل والأسهل للحركة والتشغيل السريع.
5. القنابل اليدوية: خطرة لقصر المسافات، وصعوبة إيجاد الملاجئ للإحتماء من شظاياها، ومن الممكن أن تسقط بالقرب من القوات الصديقة أو ترتد إلى الرامي بسبب العوائق. لذلك تستعمل عند الحاجة وعلى أمر القائد.
6. القنابل الدخانية: يجب التذكير أن الدخان بطيء الانتشار ويدوم لمدة أطول في المناطق المشجرة.
7. القنابل المضيئة: يفضل استعمال القنابل المضيئة الثقيلة (الطائرات – 155ملم) لأن هذا النوع من القنابل يقلل من حجم الظل ويمكّن من الرؤية الجيدة بعكس القنابل الصغيرة.
عناصر الهجوم في المناطق المشجرة:
1. عنصر مساندة.
2. عنصر إحاطة وتطويق بقعة القتل (حماية ).
3. عنصر إقتحام وتمشيط.
4. عنصر إحتياط.
1. عمل مجموعة المساندة:
تنقسم إلى قسمين رئيسيين:
عنصر المراقبة.
عنصر التدمير.
• عمل مجموعة المراقبة: تعمل عناصر المراقبة على تأمين كل الأخبار والمعلومات التي يتوجب على القائد معرفتها عن المنطقة، حيث تقوم بجمع المعلومات المتعلقة بـالأرض (نوعية الأشجار – تنظيمها..) والعدو (نقاطه القوية - دشمه وتحصيناته – طرق الإقتراب – حقول الألغام وطبيعة الموانع المختلفة..).
ويتم الإستطلاع بالرصد، والتنصت، والتصوير، كما يتم الإستطلاع بالقوة. ويراعى إستمرار ومتابعة أعمال الإستطلاع خلال مراحل القتال المختلفة كما أنه يجب أن يتسم الإستطلاع بالدقة وسرعة نقل المعلومات إلى القيادة لتحليلها ودراستها واستخلاص النتائج منها.
• عمل مجموعة التدمير: عند الإشتباك تحاول مجموعة التدمير التأكد من المراكز المعادية المعتلمة من قبل عناصر الاستطلاع ووضعها تحت نار مجدية ومدمرة. بالإضافة إلى تخوم الغابة ومحيطها.
عند وصول مجموعة الإقتحام إلى مسافة قريبة من تخوم الغابة، ترفع المدفعية والرشاشات نيرانها المباشرة إلى داخل الغابة.
2. عمل مجموعات الإحاطة والقطع: مهمتها:
• قطع الطرقات المؤدية إلى منطقة الهجوم لمنع النجدات.
• تطويق منطقة القتال وتأمين حماية أجناب ومؤخرة القوات المهاجمة لمنع خروج أي قوة معادية من منطقة الهجوم والإلتفاف على المجموعات المهاجمة.
• تقوم ببعض الإقتحامات الوهمية وعمليات الخداع والإلهاء للفت نظر ونيران العدو عن محور الهجوم الأساسي.
3. عمل مجموعة الإقتحام: وهي القوة التي تقوم بعملية التفتيش والتطهير.
• مصادر الخطر في الغابة:
 خلف الأشجار.
 الكهوف والحفر الفردية.
 القناصة المتمركزين في الأحجبة وأعالي الأشجار.
 الأفخاخ والألغام.
• عزل الغابة: تقوم مجموعة المساندة بعزل الغابة وذلك بالرمي على مصادر الخطر فيها من الجهة المقابلة لجهة تقدم مجموعة الإقتحام لمنع العدو من الدخول إليها والخروج منها، وشل نيران العدو من داخل الغابة أو من التخوم وسائر النقاط الأخرى المحيطة بها لحماية عناصر الإقتحام. بعد ذلك تقوم مجموعة الإقتحام بأخذ موطئ قدم لها في الغابة من الجهة الأقل حماية من قبل العناصر المدافعة عنها (يفضل من الجبهة الأكثر اتساعاً لتقليل المسافة التي يجب أن تقطعها مجموعة الاقتحام وبالتالي تقليل الوقت والخطر).
• الاقتراب من الغابة: من المستحسن أن يكون خط التقرب نحو الغابة من أماكن مموهة ومغطاة حتى تتم عملية التقرب بمعزل عن نار ونظر العدو. أما إذا اضطرت المجموعة إلى التقرب من خلال منطقة مكشوفة نحو الغابة تتقرب إما بصمت مع مراقبة التخوم وأعالي الأشجار بإحتراس مع تشكيلة الصف، وإما بستار من الدخان، وإما بالقوة، مستخدمة مبدأ النار والحركة. (راجع استطلاع تخوم غابة في الكشاف الدوري)
• التفتيش والتطهير: يتم التقدم داخل الغابة بتشكيل النسق أو ترتيب الثول أو المثلث. مستخدمة مبدأ النار والحركة. وتقوم بعمليات التفتيش محاولة توجيه العدو إلى بقعة قتل متفق عليها مع مجموعات المساندة والقطع وحصره في هذه البقعة وتدميره.
في حال الاشتباك مع العدو تفتح النار على مصادر النيران فوراً، فإذا كان العدو على مسافة قريبة تقوم العناصر الصديقة المشتبكة بالتقدم والمباشر والإطباق، وإذا كان على مسافة بعيدة يتقدم قسم من العناصر المشتبكة نحو العدو بالنار والحركة وقسم يقوم بالإلتفاف على مجنبته أو المؤخرة.
عند الانتهاء من عملية التطهير والتفتيش والوصول إلى الطرف الآخر من الغابة تعطى إشارة إنتهاء عملية التطهير لأن كل عنصر يخرج قبل هذه الإشارة يعتبر عدواً و يكون عرضة لنيران عناصر المساندة والقطع.

ملاحظات:
• من المستحسن أن تتم عملية التطهير والتفتيش من أعلى إلى أسفل ذلك أن الحركة والرماية وقذف القنابل اليدوية يكون أسهل من أعلى إلى أسفل.
• يفضل أن تتم عملية التطهير والتفتيش من الجبهة الأكثر اتساعاً لتقليل المسافة التي يجب أن تقطعها مجموعة الاقتحام وبالتالي تقليل الوقت والخطر.
• يجب تطهير وتفتيش كامل الغابة بدقة وحذر وعدم ترك أماكن دون تفتيش.
• يجب وضع عناصر لمراقبة أعالي الأشجار.
• يجب التمشيط بطريقة متشابكة لكي لا نترك مناطق غير ممشطة.
• من المفضل فتح النار على الأماكن المشبوهة لكي نجبر العدو على الرد إذا كان متواجداً فيها.
• في التفتيش والتطهير الليلي يفضل تزويد العناصر بمصدر للضوء أو بمناظير ليلية.
• يجب الإنتباه إلى الأفخاخ و تجنبها.
• يجب الإنتباه عند قذف القنابل اليدوية إلى العوائق أوالحواجز (أغصان متشابكة...) وإلا يخشى من إرتداد القنبلة على راميها.
• يجب المحافظة على الاتصال والارتباط بالنظر بين جميع العناصر.
4. عمل مجموعة الإحتياط: تكون دائماً متأهبة للإعتبارات التالية :
• مطاردة قوة معادية فارة لم يتم القضاء عليها من قبل مجموعة الطوق وتم كشفها من قبل مجموعة المراقبة.
• إراحة مجموعة مرهقة قامت بهجوم فيستبدلها بمجموعة إحتياط بعملية التخطي .
• إستبدال مجموعة مثخنة بمجموعة جديدة .
• إستثمار النجاح في بقعة محددة لتسريع عملية تدمير العدو .
• مساعدة بعض المجموعات لسحب الغنائم وحمل الجرحى وإقتياد الأسرى كما يقع على عاتقها الوقوف عند أوامر القائد عندما يخطط لتغيير محاور العملية القتالية .
مراحل الهجوم في المناطق المشجرة:
1. دراسة الخطة ومستلزماتها البشرية والتسليحية والتنسيق بين القائد ومعاونيه .
2. الإنتقال إلى بقعة التجمع والتأكد من الأعداد المطلوبة لتنفيذ العملية. كما يتم مراقبة الأسلحة ووضع اللمسات الأخيرة على الخطة وتعديلها تعديلاً بسيطاً إذا كان ذلك ضرورياً.
3. القيام بعمليات الإستطلاع حسب طبيعة الأرض والمهمة وعدد العناصر والأجهزة المتاحة .
4. الإنتقال إلى خط الإنطلاق بالتشكيلات العسكرية الملائمة آخذين بعين الإعتبار الإشتباك والتملص والإلتفاف عند الضرورة وذلك من القتال أثناء الحركة .
5. إستطلاع سريع وخاطف لنقطة خط الإنطلاق التي ستعمل بها الوقاية .
6. نشر عناصر المساندة، ومجموعات الطوق ومجموعات الإحتياط بطريقة سرية.
7. إعادة التأكد من صلاحية محور التسلل بين خط الإنطلاق وخط الإطباق وذلك عبر الإستطلاع بالنظر من نقطة مراقبة في خط الإنطلاق أو دوريات راجلة خفيفة.
8. تقوم المساندة برماية مدفعية على التخوم والنقاط المشبوهة.
9. تسلل مجموعة الإقتحام إلى تخوم الغابة..
10. استطلاع التخوم ومسافة النظر داخل الغابة.
11. تفتيش وتطهير الغابة.
12. الإنسحاب إلى بقعة التجمع ثانية.

aksel
06-08-2010, 11:12 PM
المناظير الليلية عملها والتشويش عليها

ان المناظير الليله انواع وهناك نوع يستخدمه الامريكان وهو يستخدم الاشعه تحت الحمراء
ويعطي الصورة باللون الاخضر
اي ان هذه المناظير تعتمد على الفرق في درجات الحرارة للاجسام
خير طريقه في التخلص من المناظير الليليه في الحروب هي ان يقوم المجاهدون بخطوات بسيطه وهي فعالة هي احراق كميات كبيرة من خنادق يضعون فيها المشتقات النفطيه هذه تقوم بعمل ستار من الدخان والحرارة وتجعل المناظير الليليه اقل فاعليه وسواتر الدخان
تعطل ايضا بعض انواع الصواريخ الحراريه التي تعتمد على مصدر الحرارة مثل التوما هوك لانه قبل فترة التسليح اذا ما اطلق على الهدف اذا كان قد برمج على طريقة تطبيق الصورة التي في ذاكرة الصاروخ
والسواتر الناريه هي من افضل الحيل للتحايل على القوات المهاجمة لانه سوف يكون من الصعوبه ان يعرفو التحركات وراء السواتر الدخانيه الكثيفه وهنا ايضا يفقد القناصة فاعليتهم والقناصه الذين يكونون من الجانب الثاني للدخان بينما يكون الشخص داخل الدخان اسهل للحركه
وبالنسبه للمناظيرالليليه ايضا اخي السائل بامكان المجاهدين ان يحفرو الخنادق الشقيه التي تقوم بعمل روابط بين المواقع المدافع وان يسير بيها المجاهدون منحني القامة لا يمكن للمناظير الليليه ان تكشفهم هذا بالنسبه للمناظير العاديه
تبقى مشكلة الطائرات التجسيسه التي تصور بالاشعة تحت الحمراء او الاقمار الصناعيه بامكان عمل ارباك لها عن طريق السواتر الدخانيه والنيران
اخي بالمناسبه ان التقنيه الامريكيه الان تمتلك رادارات ترصد المسارات الحراريه للصواريخ اي عندما يطلق المجاهد صاروخ يتحدد عندهم مكان اطلاق الصاروخ لهذا اخي العزيز يجب ان لا يزيد بقاء المجاهد اكثر من 40 او 30 ثانيه في موقعه بعد اطلاق الصاروخ
وان يتحركون دوما في الخنادق الشقيه وان يقومو بعمل ثقوب بالجدارن البيوت التي يتسترون بها اي من بيت الى بيت حتى تتم حركتهم تحت البيوت والتنقلات لا يعلم بها الامريكان حتى يتخلصون من تصوير الطائرات التجسيسه
وان ياخذ المجاهدون معهم ماء وقطعة قماش اذا ما شكو بانه ضربه كيمائيه عليهم ان يبللو القماش ويضعوه على الفم والانف وهناك اخي شيء بسيط من الممكن ان يستخدمه المجاهدون هي نظارات الغطس الصغيرة هي افضل حماية للعيون من الابخرة السامة والتراب الذي قد يعيق النظر والمجاهدون اذا ما تم ضربهم بالمواد الكيمائيه عليهم ان يستخدمو الماء وقطع القماش لانه المواد الكيماءيه تذوب بالماء وعليهم الانتقال فورا من تلك المكان وبمكانهم اكتشاف المواد الكيمائيه اذا ما انتبهو للحشرات والطيور التي تكون على مقربه تموت اولا لان جسمها صغير ولا تتحمل كميات مثل ما يتحمله جسم الانسان ..في حالة عدم توفر الماء ..يمكن ان تبلل القطع اكرمكم الله بالبول ..ويجب على المجاهد ان ينتقل فورا من مكان الضربه الكيميائيه
وارجو من الاخوة المجاهدين ان ينتبهو للقناصة ويستخدمو قنابل الهاون لضرب القناصة او مواقعهم من خلف ساتر محكم
وان ينتبهو لطائرات الاعداء التي تحاول ان تنزل القناصة على البنايات المرتفعة


هذه إضافة أخرى :
أجهزة الرؤية الليلية
تصمم أجهزة الرؤية الليلية بأحجام وأوزان مناسبة ليحملها شخص واحد، أو قد تكون أكبر حجماً وأثقل، وتحتاج إلى نظم تبريد، فيحملها شخصان، وظهور هذه النظم، الكبيرة منها والصغيرة، دليل على التقدم التكنولوجي، ويتجه تطويرها نحو تحسين الأداء وتخفيض الحجم والوزن، وهناك في هذا الإطار العديد من نظم المراقبة والرؤية الليلية، التي تتطلب طاقماً من شخصين لتشغيلها، ويثبت النظام عادة على قائم ثلاثي لتسهيل تشغيله، وكلما زادت قوة الجهاز بالنسبة إلى مدى عمله، بات أثقل وأكبر حجماً.
وأدى التقدم التكنولوجي الى تطوير معدات للرؤية الليلية، أخف وزناً، وأصغر حجماً، وأكثر فاعلية، وأقل تكلفة من سابقاتها، وقد سمحت هذه المميزات بتزويد عدد أكبر من الأسلحة بمناظير للرؤية الليلية، وبات العديد من جنود المشاة يستطيع القتال بفاعلية كبيرة في الظلام الحالك.
وللرؤية الليلية تستخدم الأنظمة الحرارية وأنظمة التكثيف الضوئي، وهناك اختلافات كبيرة بين هذه الأنظمة من حيث التقنية والقدرات والتكلفة.
أجهزة التكثيف الضوئي
أجهزة التكثيف الضوئي تكوّن الصورة ليلاً باستخدام الأشعة الضعيفة المنعكسة على الهدف في الحيز الطيفي (من 4،0 9،0 ميكرون) ويشمل هذا الحيز الأشعة المرئية بالعين حتى 7،0 ميكرون، والأشعة تحت الحمراء القريبة حتى 9،0 ميكرون، وتصدر هذه الأشعة من مصادر بعيدة عن الهدف مثل النجوم والقمر.
ولاشك أن أنظمة تكثيف وزيادة دقة الصورة، مثل أجهزة المراقبة وأجهزة الرؤية الليلية لها العديد من الاستخدامات في الأسلحة البرية والبحرية والجوية. ولكن قدرة هذه الأنظمة محدودة في بعض الظروف، لأنها تحتاج الى بعض الضوء كي تستطيع العمل. وهناك حالات تضعف فيها الرؤية المباشرة للهدف المراد مراقبته، نتيجة وجود الدخان والغبار والغيوم.
وتتميز أنظمة التكثيف الضوئي عن أنظمة الرؤية الحرارية بالآتي:
1- قلة التكلفة، حيث يقترب سعر نظارة التكثيف الحديثة من 7000 دولار، في حين يصل سعر الجهاز الحراري المحمول باليد الى 70000 دولار.
2- صغر الحجم وقلة الوزن، مما يجعلها مناسبة للاستخدام الفردي، ويمكن مواءمتها بسهولة على خوذة الطيار أو الجندي.
3- بساطة المكونات، حيث يتكون النظام أساساً من صمام التكثيف.
4. عدم الحاجة إلى تبريد، وقلة الأعطال، وتماثل الصورة لتلك التي ترى بالعين نهاراً.
5- درجة تمييز الصورة تعادل حوالي عشرة أضعاف درجة تمييز الصورة الحرارية.
ولكن أنظمة التكثيف لايمكنها العمل من خلال العوائق، مثل الدخان والضباب، كما أنها ذات مدى محدود، ويمكن تعرضها لوسائل الخداع والتمويه، كما أن أداءها يتوقف على كمية الضوء المتاحة ليلاً.
وأنظمة التكثيف عملية إلى حد كبير إذا كان الغرض منها هو خدمة الأشخاص المطلوب منهم أن يروا ليلاً ما يمكن أن يروه نهاراً في مدى الرؤية العادية، ويندرج تحت هذا الاستخدام جندي المشاة، الذي يريد أن يرى جنود العدو ومعداته في نطاق مدى رؤيته وسلاحه، وسائقو المركبات الذين يجب أن يروا ليلاً بالقدر الذي يمكنهم من قيادة مركباتهم، وكذلك الطيارون أو أطقم الطائرات، لأنهم يحتاجون إلى جهاز تكثيف إضافي لتحسين وضعهم في الإحساس بما حولهم أثناء الطيران الليلي.
ويتم حالياً تطوير نظارات تكثيف للطيارين ذات مكونات لاتختلف كثيراً عن المكونات المستخدمة حالياً، وستكون أكثر قرباً من رأس الطيار، وترجع أهمية هذه النظارة إلى تعاظم دور التعرف على الأهداف، وهو ما يتطلبه سيناريو العمليات التكتيكية الجوية، والحاجة إلى قدرات أكبر أثناء الطيران الليلي المنخفض، مع الأخذ في الاعتبار أن نظامي التكثيف الضوئي والتصوير الحراري يكمل كل منهما الآخر، وذلك طبقا لظروف الطيران.
وتعتبر النظارة (AN/PVS-7B) مثالاً لتكنولوجيا التكثيف من الجيل الثالث، حيث يستخدم صمام تكثيف فردي، وتزن الوحدة أقل من 700 جرام، وتستمد طاقتها من بطارية.
وتطور أنظمة التكثيف الضوئي يتركز في اتجاهين: الاتجاه الأول، يتمثل في توسيع مجال الرؤية المؤثرة لنظارة التكثيف، أما الاتجاه الثاني، فهو دمج صورة التكثيف الضوئي مع الصورة الحرارية في إطار واحد، ومن المعروف أن معظم النظارات الحالية لها حقل رؤية لايتعدى 40 درجة، ويطالب الطيارون الذين يستخدمونها حالياً بزيادة هذا الحقل، ولكنهم لايريدون في نفس الوقت التضحية بدرجة وضوح الصورة (التمييز) التي لابد أن تقل إذا زاد حقل الرؤية.
ويجري حالياً في الولايات المتحدة تطوير صمامات تكثيف تسمح بتوسيع مجال الرؤية حتى 60 درجة، وبمستوى تمييز عالٍ. ويتحقق ذلك بالاستفادة من التقدم الذي تم في مجال البصريات، مثل تطوير البصريات ذات مُعامل الانكسار المتدرج (Gradient Index Optics)، والبصريات الثنائية (Binary Optics)، وذلك لتحسين مجال الرؤية دون فقد حدتها، وسيكون مستوى أداء الصمامات الجديدة أعلى بكثير من النوع الحالي.
ومن المنتظر أن تستفيد التطبيقات العسكرية المختلفة من دخول التكنولوجيا المتطورة التي تتيح فرصة التقاط الأشعة تحت الحمراء من الأجسام المحيطة، مهما كان مقدارها ضئيلاً وتركيزها أو تكثيفها، لتكوين صورة مرئية لهذا الجسم يمكن التصويب عليها أو تحديد طبيعتها، وذلك من خلال استخدام عدد كبير من خلايا التقاط الأشعة التي يتم تنظيمها في نطاقين لتوفير درجة أداء أفضل من تلك الرؤية التي يمكن تحقيقها حالياً في وسائل الرؤية ليلاً بواسطة أجهزة البحث الحراري أو غيرها.
ومن أبرز أمثلة منظومات الرؤية ليلاً من الجيل الثاني المستخدمة مع الأسلحة الصغيرة الجهاز (AN/PAS-13)، وهناك ثلاثة طرازات من الجهاز يمكن استخدامها مع الأسلحة الصغيرة، بدءاً من البندقية الآلية وحتى قاذفات القنابل اليدوية.
الأنظمة الحرارية
أما الأنظمة الحرارية، فإنها تكوّن الصورة ليلاً أو نهاراً باستخدام الأشعة الحرارية المنبعثة من الأهداف نتيجة ارتفاع درجة حرارتها عن الوسط المحيط بها، وذلك في الحيز الطيفي (8 12 ميكروناً)، أو في الحيز (3 5 ميكرونات)، أو في كليهما معاً، طبقاً لنوع النظام.
وأجهزة التصوير الحراري لا تتأثر بأي نقص في الإضاءة، فهذه الأجهزة لا تحتاج إلى الضوء لرصد وتقديم صورة مرئية للهدف المطلوب، لأنها تعتمد كلية على الإشعاع الحراري في إظهار الصورة. ذلك أن كافة الأجسام التي ترتفع درجة حرارتها عن الصفر المطلق (-273 درجة مئوية) تبعث إشعاعاً حرارياً ضمن حيز الأشعة تحت الحمراء، وفي هذا الحيز يوجد ما يسمى "النوافذ" Windows، التي يصل فيها البث إلى أقصى مدى، ولا تتأثر في الغالب بالعوامل الجوية، ومن هذه النوافذ نافذتان تستخدمان في أجهزة التصوير الحراري، ونطاق النافذة الأولى 3 5 ميكرونات، أما نطاق الثانية فهو 8-13 ميكروناً.
وحيز الموجات الذي يقع في النافذة الثانية يقاوم بشكل أفضل عوامل إضعاف شدة الموجة، مثل الضباب والمطر، ولكن الأنظمة العاملة في هذا الحيز تكون أكثر تكلفة، نظراً لحاجتها إلى عملية التبريد التي تجعلها في الغالب أكثر وزناً وحجماً من الأنظمة التي تعمل في الحيز الآخر (3-5 ميكرونات)، مما يجعلها أقل قابلية للاستخدام اليدوي.
والمعدات الكبيرة الحجم التي تستخدم تكنولوجيا التصوير الحراري، تميل إلى استخدام حيزي الموجات لتنال أفضل ما في كل حيز، وإن كانت القوات البحرية تفضل أجهزة التصوير الحراري التي تستخدم الحيز 8-13ميكروناً، لأن أجهزته لا تتأثر برذاذ البحر والرطوبة العالية.
ويعتمد عمل أجهزة التصوير الحراري على تطوير كواشف حساسة detecors تنتج طاقة كهربائية عندما تصطدم بإشعاع الأشعة تحت الحمراء بنفس طريقة استجابة الخلية الكهربائية التصويرية للضوء، ويتم ترتيب الكواشف خلف عدسة شفافة للأشعة تحت الحمراء، تعمل على تركيز الإشعاع الداخل بالطريقة التي تعمل بها عدسة الكاميرا على تركيز الضوء على سطح الفيلم.
ومع توالي عمليات التطوير، أصبحت الأجهزة أكثر تعقيداً، وباستخدام تقنية الإلكترونيات الدقيقة أصبحت المكونات أخف وزناً، وأشد قوة، وأكثر ملاءمة لاستخدامات الميدان، وانخفضت قابلية أجهزة التصوير الحراري للكسر بحيث يمكن تركيبها ضمن معدات التصويب على المدافع الرشاشة.
ومن المعروف أن المرء لا يرى صورة ضوئية واضحة، وأن الحرارة هي التي يجري رصدها، وتعتبر أجهزة التصوير الحراري الحديثة حساسة للتغيرات البسيطة في درجة الحرارة، الأمر الذي يمكّنها من إنتاج صور ذات نوعية قريبة من نوعية الصور الفوتوغرافية.

ومن ناحية أخرى، فإن أنظمة الرؤية الحرارية تتميز عن أنظمة التكثيف الضوئي بالآتي:
1- مقاومة وسائل إعاقة الرؤية، مثل الضباب والدخان، لأن الأشعة تحت الحمراء لديها القدرة على النفاذ خلالها.
2- يمكنها العمل في الظلام التام. ودرجة وضوح الصورة ومدى الكشف لايعتمدان على أي إضاءة خارجية.
3- يمكنها اكتشاف الأهداف على مسافات أبعد من أجهزة التكثيف.
4- صورة الفيديو يمكن نقلها وتسجيلها وتحليلها بنفس الوسائل المستخدمة مع صور كاميرات الفيديو.
وتستطيع أجهزة التصوير الحراري "اختراق" وسائط التمويه، بحيث يمكن رصد شخص مختبئ بين الأشجار بواسطة التصوير الحراري عن طريق حرارة جسمه، كما يمكن التعرف بوضوح على أهداف المركبات عن طريق الأجزاء ذات الحرارة العالية فيها، مثل المحركات. وكذلك توضح الحرارة المنبعثة من الإطارات إذا ما كانت المركبة قد بدأت حركتها منذ فترة وجيزة أم لا.
ويمكن لأجهزة التصوير الحراري أن تصنع على شكل أنظمة مستقلة تصلح للاستخدام اليدوي، أو أن تدمج مع الأسلحة، ويمكن أن تلحق كأجزاء من معدات كبيرة، أو أن تكيف للكشف البعيد المدى، كما في حالة أجهزة الرؤية الليلية الأمامية بالأشعة تحت الحمراء (FLIR) في الطائرات، وربما تؤدي أنشطة البحوث والتطوير الى ابتكار مواد أكثر حساسية، وإلى تخفيض أسعار أجهزة التصوير الحراري.
دمج صورة التكثيف
مع الصورة الحرارية
ومن التحديات التي تواجه عملية تطوير أجهزة الرؤية الليلية، الجمع بين صورة التكثيف والصورة الحرارية في صورة واحدة. ودمج الصورتين يأخذ أهميته من أن كلتا الصورتين تعطي تفصيلات مختلفة من المشهد؛ فالتكثيف يصور الأشعة المنعكسة من الهدف، في حين أن الصورة الحرارية تصور الأشعة المنبعثة من الهدف.
ومما يزيد من تعقد عملية الدمج ضرورة التأكد من أن الصورتين كلتيهما تتركزان في نفس الوقت على نفس المشهد بدقة عالية، وعلى سبيل المثال، فإن الطائرة العمودية "أباتشي" تحصل على صورة التكثيف بواسطة النظارة المركبة على خوذة الطيار، والصورة الحرارية بواسطة الكاميرا الحرارية المثبتة في مقدمة الطائرة.
والبحوث في هذا الاتجاه تتركز على تنمية قدرات دمج التفصيلات الخاصة بكل صورة على حدة فإذا أمكن الحصول على التفاصيل من كل صورة على حدة ودمجت في صورة واحدة، فسيكون مستوى الأداء عالياً.
ويتم حالياً التخطيط لزيادة قدرات الطائرتين (F-15) و (F-16) على الهجوم الليلي، وسوف يشمل هذا التطوير كلا النوعين من أنظمة الرؤية الليلية، فالطائرة (F-16) سيتم تزويدها بنظام رؤية حراري يمكن توجيهه بحركة رأس الطيار مع نظارات استقبال صورة للطيار وكاميرا تكثيف. أما الطائرة (F-15) فيركب بها نظام حراري ثابت مع كاميرا ونظارات تكثيف، ولكلا النظامين ستكون هناك مبينات رأس علوية (HUD) متطورة، لها القدرة على إسقاط البيانات على صورة التكثيف، ومثل هذه الانظمة ذات الطيف المزدوج (حراري تكثيف) سيتم إدخالها كتعديل على الطائرة العمودية "أباتشي".
الإعاقة على التصوير الحراري
يبدو أنه لا توجد وسيلة فعالة لمنع الرصد الحراري، وعملية خفض التباين (Contrast) الحراري بين الهدف وخلفيته تعتبر عملية صعبة، والطريقة الوحيدة الناجحة في التغلب على الرصد الحراري هي التأكد من وضع حواجز أمام الأشعة تحت الحمراء بين الهدف وموقع التصوير الحراري.
وتصمم ملابس القتال الحديثة حتى تعمل على خفض إشارات درجة حرارة الجسم، ومن المفيد استخدام مواد عزل حراري للأهداف ذات القيمة العالية، ويمكن عزل هذه الأهداف مثل مراكز القيادة، في أبنية كبيرة الحجم كي يتعذر تمييزها، كما يمكن عزل العناصر الحساسة بشباك تمويه غير نفاذة للأشعة تحت الحمراء.
ويعتبر الدخان من وسائل الإخفاء المفيدة، وخاصة الدخان غير المنفذ للأشعة تحت الحمراء، وإن كان الدخان يتبدد في وقت قصير نسبياً، غير أنه يمكن أن يغطي مؤقتاً التحركات في الأوقات الحرجة.
وتزود الطائرات العمودية بأنظمة عزل تقلل من تعرضها للصواريخ الباحثة عن الحرارة، ولكن هذا لا يكفي لعزلها وحجبها عن أجهزة التصوير الحراري التي تتمتع بدرجة حساسية تمكنها من الاستجابة للفروق الصغيرة في درجة الحرارة في الإطار الجوي المحيط بها.
الأجهزة غير المبردة
تعد الأجهزة غير المبردة اتجاها حديثاً لتحقيق ميزة خفة الوزن وسهولة الاستخدام، وهناك عدة أجهزة حرارية تستخدم فيها الكواشف (Detectors) التي تحتاج الى تبريد لدرجة 77 كلفن، وهذا بالطبع يستهلك قدرة أكبر، ويضيف وزناً وتكلفة، علاوة على تعقيدات التأمين الفني الأخرى.
واستخدام أجهزة ومعدات ليلية حرارية لا تحتاج الى تبريد سيقلل كثيراً من هذه العيوب، حتى يمكن الحصول في النهاية على أنظمة رؤية حرارية خفيفة الوزن وذات حجم صغير، وسريعة العمل وبسيطة في الصيانة، ولذلك تقوم الجهات البحثية الأمريكية بتطوير عدة برامج للحصول على أجهزة غير مبردة باستخدام مصفوفة مستوية (100×100) من العناصر (Devices) غير المبردة والمصنعة من مركب يسبب تغيرات سريعة جداً في الخواص الكهربية عند تغير درجة الحرارة تغيراً بسيطاً.
ومستقبل الأجهزة الحرارية الخفيفة الوزن يعتمد على إنتاج كواشف ذات حساسية للإشعاع خلال حيز الترددات 5-100 ميكرون، وهذه الكواشف تمتاز بقلة التكلفة والاستقرار العالي، وإمكانية التحكم في تصنيعها. هذا بجانب المجالات الأخرى لتطوير أجهزة التسديد بالليزر، خاصة أجهزة الليزر التي يحملها الأفراد لأغراض الإعاقة.
أمريكا وتكنولوجيا الرؤية الليلية
تعتبر الولايات المتحدة الأمريكية هي الدولة الرائدة في مجال تكنولوجيا الرؤية الليلية، ويرجع ذلك الى السياسة القائمة على اعتبار أن الجندي يجب أن يكون وحدة قتالية متكاملة، وأن متطلبات الأداء، وخفة الحركة، وحماية القوات، يجب أن تكون متزنة للوصول إلى أقصى فاعلية.
وتقوم الولايات المتحدة بمجهودات كبيرة لتطوير معدات الرؤية الليلية بواسطة وكالة المشروعات المتقدمة والبحوث (DARPA) التي تلقى دعماً كبيراً من البنتاجون، ويرجع ذلك جزئياً الى الاهتمام بمجالات تحسين الأداء لأجهزة التعارف (IFF) لتقليل الإصابات بطريق الخطأ من القوات الصديقة، ومن المعروف أن الولايات المتحدة تتجه الآن إلى إضافة البصمة الحرارية والردارية والإشارية الى كود التعارف التقليدي، ليشكل كل ذلك في النهاية مصدراً أكيداً لدقة نظم التعارف الحديثة.
ويقوم الجيش الأمريكي بشراء أجهزة الرؤية الليلية من طراز (MNIBUS) الذي يعتمد على تركيز الصورة للعمل مع الطائرات والمعدات الأخرى. ولقد بدأ في عام 1993م تمويل مشروع (OMNIBUS III) لتطوير معدات الرؤية الليلية المستخدمة منذ عام 1985م لتلائم الاستخدام مع سائقي الدبابات ومستخدمي الأسلحة الفردية، وكذلك قامت شركة "ليتون" بتطوير أجهزة رؤية ليلية لتزويد القوات البرية بوحدات ذات وزن خفيف يصل إلى 350 جراماً، وتعمل كنظارة وكجهاز رؤية محمول للأسلحة ليلاً ونهاراً، وهذه الأسلحة قد تستخدم بالتوافق مع الأجهزة النمطية للتسديد في العمليات الليلية والنهارية.
وخصصت وزارة الدفاع الأمريكية خلال السنوات الماضية مبالغ كبيرة لتطوير وإنتاج نظام الملاحة والتسديد الليلي بالأشعة تحت الحمراء على الارتفاعات المنخفضة "لانترن" (LANTIRN) من طرازات (AN/AAQ-13,14) للعمل مع القوات الجوية، وصمم هذا النظام ليركب على الطائرات المقاتلة من طرازات (F-15E) و (F-16C/D).

اضفة اخرى
المرايا...... تعكس الأشعة تحت الحمراء فيرون أنفسهم ويمكن أن تحرق العدسة.....
المرايا تعكس عين الشمس..... وتعكس كشافاتهم التي يسلطونها لينظروا ليلا... فينعكس ضوء الكشاف على أعينهم من خلال العدسات والنواظير المكبرة... فيحرق شبكية أعينهم أعماهم الله

aksel
06-12-2010, 04:16 PM
بيان أول نوفمبر

بسم الله ال  رحمن ال  رحيم
نداء إلى الشعب الجزائري
هذا هو نص أول نداء وجهته الكتابة العامة لجبهة التحرير الوطني
إلى الشعب الجزائري في أول نوفمبر 1954
" أيها الشعب الجزائري،
أيها المناضلون من أجل القضية الوطنية،
أنتم الذين ستصدرون حكمكم بشأننا نعني الشعب بصفة عامة، و المناضلون بصفة خاصة
ُنعل  مكم أن غرضنا من نشر هذا الإعلان هو أن نوضح ل ُ كم الأسبَا  ب ال  عميقة التي دفعتنا إلى العمل ،
بأن نوضح لكم مشروعنا و الهدف من عملنا، و مقومات وجهة نظرنا الأساسية التي دفعتنا إلى
الاستقلال الوطني في إطار الشمال الإفريقي، ورغبتنا أيضا هو أن نجنبكم الالتباس الذي يمكن أن
توقعكم فيه الإمبريالية وعملاؤها الإداريون و بعض محترفي السياسة الانتهازية.
فنحن نعتبر قبل كل شيء أن الحركة الوطنية بعد مراحل من الكفاح قد أدركت مرحلة
التحقيق النهائية. فإذا كان هدف أي حركة ثورية في الواقع هو خلق جميع الظروف الثورية
للقيام بعملية تحريرية، فإننا نعتبر الشعب الجزائري في أوضاعه الداخلية متحدا حول قضية الاستقلال
و العمل ، أما في الأوضاع الخارجية فإن الانفراج الدولي مناسب لتسوية بعض المشاكل الثانوية التي
من بينها قضيتنا التي تجد سندها الديبلوماسي و خاصة من طرف إخواننا العرب و المسلمين.
إن أحداث المغرب و تونس لها دلالتها في هذا الصدد، فهي تمثل بعمق مراحل الكفاح
التحرري في شمال إفريقيا. ومما يلاحظ في هذا الميدان أننا منذ مدة طويلة أول الداعين إلى الوحدة في
العمل. هذه الوحدة التي لم يتح لها مع الأسف التحقيق أبدا بين الأقطار الثلاثة.
إن كل واحد منها اندفع اليوم في هذا السبيل، أما نحن الذين بقينا في مؤخرة الركب فإننا
نتعرض إلى مصير من تجاوزته الأحداث، و هكذا فإن حركتنا الوطنية قد وجدت نفسها محطمة ،
نتيجة لسنوات طويلة من الجمود و الروتين، توجيهها سيئ ، محرومة من سند الرأي العام الضروري،
قد تجاوزتها الأحداث، الأمر الذي جعل الاستعمار يطير فرحا ظنا منه أنه قد أحرز أضخم انتصاراته
في كفاحه ضد الطليعة الجزائرية.
إن المرحلة خطيرة.
أمام هذه الوضعية التي يخشى أن يصبح علاجها مستحيلا، رأت مجموعة من الشباب
المسؤولين المناضلين الواعين التي جمعت حولها أغلب العناصر التي لا تزال سليمة و مصممة، أن
الوقت قد حان لإخراج الحركة الوطنية من المأزق الذي أوقعها فيه صراع الأشخاص و التأثيرات
لدفعها إلى المعركة الحقيقية الثورية إلى جانب إخواننا المغاربة و التونسيين.
وبهذا الصدد، فإننا نوضح بأننا مستقلون عن الطرفين اللذين يتنازعان السلطة، إن حركتنا قد
وضعت المصلحة الوطنية فوق كل الاعتبارات التافهة و المغلوطة لقضية الأشخاص و السمعة، ولذلك
فهي موجهة فقط ضد الاستعمار الذي هو العدو الوحيد الأعمى، الذي رفض أمام وسائل الكفاح السلمية
أن يمنح أدنى حرية.
و نظن أن هذه أسباب كافية لجعل حركتنا التجديدية تظهر تحت اسم : جبهة التحرير الوطني.
و هكذا نستخلص من جميع التنازلات المحتملة، ونتيح الفرصة لجميع المواطنين الجزائريين
من جميع الطبقات الاجتماعية، وجميع الأحزاب و الحركات الجزائرية أن تنضم إلى الكفاح التحرري
دون أدنى اعتبار آخر.
ولكي نبين بوضوح هدفنا فإننا نسطر فيما يلي الخطوط العريضة لبرنامجنا السياسي.
الهدف: الاستقلال الوطني بواسطة:
1 إقامة الدولة الجزائرية الديمقراطية الاجتماعية ذات السيادة ضمن إطار المبادئ
الإسلامية.
2 احترام جميع الحريات الأساسية دون تمييز عرقي أو ديني.
الأهداف الداخلية: 1 التطهير السياسي بإعادة الحركة الوطنية إلى نهجها الحقيقي و القضاء على
جميع مخلفات الفساد و روح الإصلاح التي كانت عاملا هاما في تخلفنا
الحالي.
2 تجميع و تنظيم جميع الطاقات السليمة لدى الشعب الجزائري لتصفية النظام
الاستعماري.
الأهداف الخارجية:

1 تدويل القضية الجزائرية
2 تحقيق وحدة شمال إفريقيا في داخل إطارها الطبيعي العربي و الإسلامي.
3 في إطار ميثاق الأمم المتحدة نؤكد عطفنا الفعال تجاه جميع الأمم التي تساند
قضيتنا التحريرية.
وسائل الكفاح:
انسجاما مع المبادئ الثورية، واعتبارا للأوضاع الداخلية و الخارجية، فإننا سنواصل الكفاح
بجميع الوسائل حتى تحقيق هدفنا .
إن جبهة التحرير الوطني ، لكي تحقق هدفها يجب عليها أن تنجز مهمتين أساسيتين في وقت واحد
وهما: العمل الداخلي سواء في الميدان السياسي أو في ميدان العمل المحض، و العمل في الخارج
لجعل القضية الجزائرية حقيقة واقعة في العالم كله، و ذلك بمساندة كل حلفائنا الطبيعيين .
إن هذه مهمة شاقة ثقيلة العبء، و تتطلب كل القوى وتعبئة كل الموارد الوطنية، وحقيقة إن
الكفاح سيكون طويلا ولكن النصر محقق.
وفي الأخير ، وتحاشيا للتأويلات الخاطئة و للتدليل على رغبتنا الحقيقة في السلم ، و تحديدا للخسائر
البشرية و إراقة الدماء، فقد أعددنا للسلطات الفرنسية وثيقة مشرفة للمناقشة، إذا كانت هذه السلطات
تحدوها النية الطيبة، و تعترف نهائيا للشعوب التي تستعمرها بحقها في تقرير مصيرها بنفسها.

1 - الاعتراف بالجنسية الجزائرية بطريقة علنية و رسمية، ملغية بذلك كل الأقاويل و القرارات
و القوانين التي تجعل من الجزائر أرضا فرنسية رغم التاريخ و الجغرافيا و اللغة و الدين و العادات
للشعب الجزائري.
2 - فتح مفاوضات مع الممثلين المفوضين من طرف الشعب الجزائري على أسس الاعتراف بالسيادة
الجزائرية وحدة لا تتجزأ.
3 - خلق جو من الثقة وذلك بإطلاق سراح جميع المعتقلين السياسيين ورفع الإجراءات الخاصة
و إيقاف كل مطاردة ضد القوات المكافحة.

وفي المقابل:

1 - فإن المصالح الفرنسية، ثقافية كانت أو اقتصادية و المحصل عليها بنزاهة،
ستحترم و كذلك الأمر بالنسبة للأشخاص و العائلات.
2 - جميع الفرنسيين الذين يرغبون في البقاء بالجزائر يكون لهم الاختيار بين جنسيتهم
الأصلية و يعتبرون بذلك كأجانب تجاه القوانين السارية أو يختارون الجنسية الجزائرية
وفي هذه الحالة يعتبرون كجزائريين بما لهم من حقوق و ما عليهم من واجبات.
3 - تحدد الروابط بين فرنسا و الجزائر و تكون موضوع اتفاق بين القوتين الاثنتين على
أساس المساواة و الاحترام المتبادل.
أيها الجزائري، إننا ندعوك لتبارك هذه الوثيقة، وواجبك هو أن تنضم لإنقاذ بلدنا و العمل على
أن نسترجع له حريته، إن جبهة التحرير الوطني هي جبهتك، و انتصارها هو انتصارك.
أما نحن، العازمون على مواصلة الكفاح، الواثقون من مشاعرك المناهضة للإمبريالية، فإننا
نقدم للوطن أنفس ما نملك."
فاتح نوفمبر 1954
الأمانة الوطنية.

aksel
06-12-2010, 04:21 PM
انتفاضة 20 أوت 1955 بالشمال القسنطيني

انتفاضة 20 أوت 1955 بالشمال القسنطيني


وتطور الثورة الجزائرية المباركة


?د.محمد الأمين بلغيث(*)



عاشت أوراس النمامشة الولاية الأولى ظروفًا صعبة نتيجة طول مدة الحرب المتفق عليها مع ثلة من المخلصين من جماعة 22 رواد حملة مشعل الثورة، حيث التزم شيخ المجاهدين مصطفى بن بولعيد أن الثورة بإمكانها أن تصمد في الأوراس مدة تسعة أشهر على الأكثر وعلى المناطق الأخرى فك الحصار عليها ومد الثورة إلى كل شبر في الجزائر.


كانت انتفاضة 20 أوت 1955م واحدة من تلك الانتفاضات التي ساعدت على فك الحصار على المنطقة الأولى للثورة(1) وهو ما أكدته التقارير الفرنسية في 20 أكتوبر 1955م حينما أكدت أن الثورة المسلحة في توسع دائم منذ حركة الجهاد التي قام بها المجاهدون في معركة هود شيكة بالدبيلة والوادي في أوائل شهر أوت من عام 1955م؛ انطلاقًا من الحدود الشرقية لأوراس النمامشة بقيادة الشهيد حمة لخضر ومقداد جدي وثلة من خيرة المجاهدين(2).


فحسب وثائق الثورة وتقارير العدو فإن العمل المسلح والدعاية السياسية


كانت في توسع دائم في أربع مواقع عبر التراب الجزائري، وحددت كالتالي:


1. انتشار وامتداد الثورة بالشمال القسنطيني كله باستثناء منطقة صغيرة شمال عنابة ومعظم منطقة سطيف.


2. امتداد وانتشار الأعمال المسلحة في المنطقة الثالثة (بلاد القبائل الكبرى) والعمل المسلح يمتد إلى منطقة متيجة (أي المنطقة الرابعة).


3. انتشار الأعمال الثورية بالمنطقة الخامسة (تلمسان وضواحيها إلى حدود المغرب الأقصى).


4. امتداد الثورة إلى الجنوب القسنطيني إلى أقصى الحدود الشرقية (منطقة الصحراء الشرقية عمومًا إلى الحدود الليبية).


5. الصحراء لا تزال في طور الإعداد والتحضير(3).


الإعداد والتحضير لانتفاضة 20 أوت 1955م:


لم تكن انتفاضة 20 أوت 1955م عملية عشوائية لم يخطط لها المجاهدون كما يذهب إلى ذلك الرافضون لمنطق الجهاد والاستشهاد سبيلا للتحرر والانعتاق من عبودية فرنسا والغرب لاستعماري، بل وتشفى المتساقطون على الطريق حينما علموا مأساة الجزائريين العزل في سكيكدة والقل والحروش وغيرها من مناطق الهجومات المسلحة على أوكار وثكنات الجيش الاستعماري.


لقد كانت شهادات المجاهدين الفاعلين واضحة وصادقة دون مبالغة أن فكرة الهجوم ونشر الثورة ووضع الخط الأحمر الفاصل بين من يريد الكرامة والعودة إلى سيادة الأمة وبين الخونة والعملاء والجبناء، فليس بعد اليوم مقالة ولا حجة لأحد إما مع فرنسا الرؤوم أو مع الثورة المسلحة التي سقت بدماء الشهداء أرضنا الطاهرة، منذ أول شهيد بالأوراس الأشم إلى الشهيد المفخرة زبانة وأولئك الأحرار الذين لعلع رصاصهم في الشلعلع وجرجرة وجبال الظهرة وغيرها من مناطق هذا الوطن الغالي.


تم الإعداد لهجومات 20 أوت 1955م بما يعرف بالإعداد والتحضير النفسي والسياسي وتدارس الأوضاع المحلية ولإقليمية والدولية، حيث قام يوسف زيغود قائد منطقة الشمال القسنطيني بتوجيه الدعوة في أوائل شهر جويلية إلى كافة المسؤولين بالمنطقة للحضور إلى المكان المعروف بـ"بوسطور" قرب سيدي مزغيش جنوب غرب سكيكدة على بعد حوالي 35كلم، ثم تغير موقع الاجتماع إلى المكان المسمى"الزمان" ببلدية محمود بوشطاطة حاليا (الحدائق)، وأثناء توجه المجاهدين اكتشف العدو مجموعة منهم فاشتبكوا معه في معركة يوم 20 جويلية 1955م استشهد فها المجاهدان محمود نفير والحاج القسنطيني المدعو الألماني، وتدخلت طائرات العدو دون جدوى وخسر عسكريين وجرح ثالث(4) فتمكن المجاهدون من لم شملهم وواصلوا طريقهم إلى مكان الاجتماع ومن بين الذين حضروا اجتماع "الزمان" عمارة بوقلاز بمرافقة اثنين من ناحية سوق أهراس، ثم عبد الله بن طبال ومصطفى بن عودة، وعلي كافي وصالح بوبنيدر (صوت العرب)، بشير بوقادوم، أحمد رواي المدعو الرواية، وغيرهم ووزعت المهام والمسؤوليات(5).


يستخلص مما ذكرناه أن الإعداد للانتفاضة دام فترة طويلة ما يقارب ثلاثة أشهر حسب شهادة الأحياء من المجاهدين، وقد كان البطل الشهيد زيغود يوسف صاحب الفكرة ومهندس انتفاضة 20 أوت 1955م يشعر بأن مصير الثورة على الأقل في المنطقة الثانية يقع على مجاهدي المنطقة، فلا بد من الإسراع، بالنصر أو الشهادة، وكانت الانتفاضة قد حددت الأهداف منذ الأيام الأولى للهجومات وهي:


1. يجب أن يعرف الجميع أن الثورة مستمرة لا رجعة فيها وثورة دون شهداء وضحايا وخسائر لعبة أطفال.


2. تمركزت قوات المجاهدين قبل أسبوع من الهجومات في مواقع محددة بدقة، وضمانًا لنجاحهم وضعت كل مجموعة في الموقع الذي يعرفونه ويعرفون من خلاله منطلقهم وهدفهم.


3. تحديد ساعة الصفر في منتصف نهار يوم السبت 20 أوت 1955م.


4. تعبئة الشعب لإمداد الثورة بكل ما يملك لتحقيق أهداف بيان أول نوفمبر 1954م.


5. تسهيل وتنظيم طريق القوافل نحو تونس لجلب الأسلحة والذخيرة التي تتطلبها المرحلة الحرجة التي تعرفها الثورة.


كان الإعداد للانتفاضة يتم بصورة سرية وتنظيم محكم وروح عالية ففي ناحية سكيكدة، حيث بدأ التجنيد العملي تجمع المجاهدون والمسبلون والمناضلون منذ يوم 16 أوت 1955م ووقع تجمعهم في عدة أماكن هي: جبل العالية ونواحيه ويقدر عدد المتجمعين فيه بحوالي 3000 فرد، ثم محجر الرومان وضواحيه وتجمع فيه مئات الأفراد، وسيدي أحمد غرب سكيكدة حيث تجمع فيه حوالي 800 فرد، وقام بالإشراف على هذا الإعداد في ناحية سكيكدة كل من محمد مهري المدعو الكولونيل، وإسماعيل زيغات، وعمر بوالركايب. أما ناحية القل فقد أشرف على الإعداد عمار شطايبي المسؤول على الناحية، وتجمع المجاهدون والمسبلون وكافة المواطنين الراغبين في الجهاد في منطقة بني زيد وكان عددهم يقارب 234 فردًا، وفي الميلية أشرف على عملية التحضير الأخضر بن طبال منذ أن كلفه بالأمر الشهيد البطل زيغود يوسف وكلف عبد الله بن طبال المجاهد مسعود بوعلي بقيادة الهجوم على الميلية والمناطق الاستراتيجية المقصودة.


أما ناحية قسنطينة فقد أشرف على إعداد الهجومات قائد المنطقة نفسه زيغود يوسف، وقد تجمع ما يزيد عن 500 فرد في جبل الوحش بحسب اختلاف الروايات بالناحية، وأما ناحية يوسف زيغود


(السمندو سابقًا) فقد أشرف عليها كل من عبد المجيد كحل الرأس، وبشير بوقادوم، وبلغ عدد المتطوعين حوالي 350 فردًا جاءوا من مناطق عدة، أما ناحية الحروش، وادي الزناتي، قالمة، فقد أشرف على تنظيمها كل من المسمى الساسي، ويوسف علي لمويس، حيث قسموا المسبلين والمجاهدين والمتطوعين إلى فرق سبعة وجهوهم إلى قالمة، وادي الزناتي، هيليوبوليس، الركنية، الفجوج (كليرمان سابقًا)، الحروش، رمضان جمال (سان شارل سابقًا)، وكل مجموعة أشرفت على تجمعات للمناضلين والمتطوعين والمسبلين، وجرت عملية الإعداد والتحضير لليوم الموعود في ظروف تتسم بالجدية والروح العالية وفي السرية التامة، الأمر الذي سمح بتنظيم الهجومات حسب المخطط المتفق عليه في اجتماع الزمان بالحدائق على بعد حوالي أربع كيلومترات من سكيكدة(6).


وكانت الأهداف المحددة للهجوم هي جميع المواقع العسكري من ثكنات ومراكز الشرطة والجندرمة، والمؤسسات الاقتصادية، ومعاقل الأوروبيين، على أن يتم الهجوم في وضح النهار حتى تشاهد الجماهير جنودها وتلتحم معهم لرفع المعنويات ولتحطيم قوة العدو وجمع السلاح، وكانت الأهداف المحددة هي:


1. تتواصل العملية ثلاثة أيام، لكل يوم أهدافه.


2. إعدام من لم يستجب لنداء الثورة وتحالف مع العدو.


3. تسليم مشعل الثورة إلى الجماهير فهي الكفيلة بالعمل الثوري، وتطبيق مقولة الشهيد البطل محمد العربي بن مهيدي: "ارموا بالثورة إلى الشارع فسوف يلتقطها الشعب".


فك الحصار على المنطقة الأولى أوراس النمامشة التي جندت لها فرنسا الاستعمارية جيشها وبخاصة اللواء الخامس والعشرين (25) التابع للعقيد


4. ديكورنو للقضاء على الثورة وهذا في عملية "تيمقاد الشهيرة".


5. حث باقي المناطق الأخرى على النهوض بالثورة لتشمل باقي الجزائر.


6. وضع خط أحمر وهو خط اللاعودة بعد هذا اليوم.


7. التضامن مع الشعب المغربي الشقيق الذي يتذكر نفي الملك محمد الخامس إلى مدغشقر.


8. تعميم الثورة لتحقيق استقلال المغرب العربي وهو من أهداف ثورة أول نوفمبر المباركة(7).


9. لفت نظر الرأي العام العالمي إلى ما يحدث في الجزائر، وهو الانطباع الذي تحول فعلا إلى نصر أولي للثورة حيث سجلت القضية الجزائرية بطلب من 15 دولة من كتلة باندونغ 1955م لتسجل القضية الجزائرية رسميا في جدول أعمال الدورة العاشرة للأمم المتحدة.


سير أعمال الانتفاضة:


وقع الهجوم في سكيكدة من عدة جهات باستثناء الواجهة البحرية، وكان هتاف المهاجمين: "الله أكبر"، رافعين الراية الجزائرية، فاكتسحوا الضيعات والمؤسسات الأوروبية واتجهوا إلى وسط المدينة، وساد حماس كبير وزغردت النسوة فرحًا بالأعمال البطولية، فعرفت المدينة أصعب الأوقات حسب تعبير الصحافة الاستعمارية، وسيطر المهاجمون على المدينة إلى غاية الرابعة مساء، متى أدركت قوات الطوارئ خطورة الأمر فجلبتها من جميع النواحي وبدأت تطلق النار على كل عربي وفي أي مكان يوجد، وأصبحت مدينة سكيكدة مدينة ميتة لا حركة فيا وتم تحطيم طائرات حربية رابضة بالمطار وتخريب بعض المنشآت، وقتل وجر العديد من جنود العدو وتم غنم وقتل الجنود المسلحين في منجم الحديد بفلفلة على بعد 25 كلم من سكيكدة، وكان هجوم العالية من أنجح العمليات الحربية التي قام بها المهاجمون الذين غنموا الكثير من الأسلحة والذخيرة الحربية إضافة إلى المتفجرات، أما في مدينة القل فقد كان الهجوم عاما وشاملا حتى لجأت القوات الاستعمارية إلى رجم المدينة بالمدفعية من بوارجها البرية، وكان الالتحام كبيرًا بين القوات الاستعمارية والمجاهدين في الحروش، وضرب العدو بالأسلحة الثقيلة بصورة عشوائية وضرب دار العدالة التي تسلل إليها المجاهدون، فقاوموا إلى أن تمكنت القوات المدفعية من تدميرها، وساد الشمال القسنطيني طيلة الأيام المتعاقبة سيل من الأعمال الحربية لم تشهدها المنطقة، وأعقب هذا العمل قيام المجاهدين بأول مؤتمر محلي لتقييم نتائج عملية 20 أوت 1955م وتقييم التقارير الواردة من كل قرية ومدينة أو دوار أو دشرة بالمنطقة الثانية، وكان عدد الشهداء المسجل حسب مذكرات الأحياء 12 شهيدا.

aksel
06-12-2010, 04:21 PM
ردود فعل القوات الاستعمارية على انتفاضة 20 أوت 1955م:


كان رد الفعل طبيعيا لأنه من سلوكات المستعمرين الفرنسيين منذ وطئت أقدامهم أرض الجزائر الطاهرة فكما تعاملوا مع الشعب الجزائري منذ بداية الاحتلال كمجموعات مشاغبة بسياسة الأمن الاستعماري وهو القتل والطرد الجماعي للسكان، والزج بالعلماء في السجون أو نفيهم خارج الوطن وهي سياسة تقليدية معروفة، فإن سلوكهم في سكيكدة أشبه ما قامت به في قالمة وخراطة وسطيف في شهر ماي 1945م.


كان رد فعل القوات الاستعمارية العسكرية والمدنية في مستوى الوحشية التي عرف بها الفرنسيون في بلادنا، فلم يجد الاستعماريون من وسيلة لرد الكرامة عند الصدمة الأولى للمجاهدين والمسبلين والمتطوعين سوى القتل الجماعي المتعمد لكل جزائري يعثر عليه دون تمييز بين الرجال والنساء والشيوخ والأطفال كما عبرت جريدة لوموند يوم 31 أوت 1955م(8).


خرب العدو مشتة الزفزاف كاملة بسكانها (5000 نسمة) وقتل الحيوانات وطبق سياسة الأرض المحروقة والعقوبات الجماعية بشكل فضيع، كما صادف رسو سفينة بميناء سكيكدة قادمة من فرنسا وعلى متنها عدد كبير من الجزائريين من شرق البلاد فوقعوا في قبضة العدو وراحوا ضحية عنجهيته وجبنه ووحشيته فكانوا ضحايا الغدر والقمع المسلط عليهم من فرنسا حقوق الإنسان والعدالة والحرية.


أما أكبر انتقام قام به العدو في سكيكدة لوحدها فهو جمع ما يزيد عن ألف وخمس مائة من الأبرياء في الملعب البلدي، ثم قتلهم ودفنهم جماعيا في خنادق حفرت بواسطة جرافة كانت محفوظة إلى عهد قريب كشاهد على جرائم فرنسا المتحضرة التي يطالبنا أبناء دفعة لاكوست طي هذه الصفحة، كما قام العدو بأعمال انتقامية في كل المشاتي والقرى والمدن وزج بآلاف الجزائريين في السجون والمحتشدات، وبدأت آلة التعذيب التي قادها بسكيكدة المجرم بول أوساريس شخصيا كما اعترف بذلك في مذكراته حيث عذب المجاهدين في سكيكدة ثم بعد ذلك كلف بمهمة تعذيب المجاهد البطل محمد العربي بن مهيدي رحمة الله عليه واعترف بأنه يقف وراء قتله(9).


نتائج انتفاضة 20 أوت 1955م:


زُلزل المؤمنون زلزالا عظيما بتعبير رب العالمين في انتفاضة 20 أوت 1955م، وكان شعارهم حي "على الجهاد"، "الله أكبر"، "تحيا الجزائر"، يتشح كل مجاهد بالراية الوطنية التي تسجل في هذا اليوم المبارك ما عرفته أول مرة من دماء طاهرة زكية في شهر ماي الحزين من عام 1945م(10).


وكانت نتائج هذه الانتفاضة كبيرة على مسار الثورة وتتمثل في النقاط الآتية:


- فك الحصار المضروب على المنطقة الأولى أوراس النمامشة وتوزيع القوات الاستعمارية على منطقة أخرى ذات كثافة سكانية عالية في المشاتي والقرى والمدن مما أربك القوات الاستعمارية، فأدى بها جنون القوة إلى استدعاء قوات الاحتياط، التي شكلت أزمة كبيرة بين المجندين وذويهم من خلال مظاهراتهم في محطة مون بارناس بباريس وغيرها.


- تشجيع المناطق الأخرى للوطن على الحركة والعمل المسلح لأن الثورة اختيار لا رجعة فيه مهما كانت أحلام الانهزاميين والخونة وأتباع الإدارة العامة من رجال السياسة.


- تلقي الشعب في الأرياف والمدن لأصداء الانتفاضة بالفخار والزهو وانضمام الآلاف من الشباب المتحمس للثورة فكانوا الوقود والسواعد المفتولة التي سجلت على جبناء الفرق العسكرية الاستعمارية مدى جبنهم ورعبهم وهم يجابهون المجاهدين في الجبال والسهول.


- تحقيق أهداف اجتماع "الزمان" وتحقيق أبعاد سياسة مهندس الانتفاضة الشهيد البطل زيغود يوسف رحمة الله عليه.


- انهيار معنويات القتلة من أمثال بول أوساريس و"كروفو" رئيس بلدية سكيكدة، و"ديبلي" رئيس بلدية رمضان جمال وغيرهم من المجرمين والقتلة.


- تحقيق الطابع الجماهيري للثورة والقضاء على أسطورة الأشهر الثلاثة التي ستقضي فيها قوات الاستعمار على قطاع الطرق، والفلاقة.


- كانت انتفاضة 20 أوت 1955م قد قضت نهائيا على الحلول العرجاء، وقضت على الانتخابات المزمع قيامها.


- تأكد وحدة المصير والكفاح المشترك بين دول المغرب العربي.


- قيام تضامن كبير مع الشعب والثورة الجزائرية في النوادي السياسية والفكرية في العراق ومصر وسوريا والأردن ولبنان والمملكة العربية السعودية.


- كانت انتفاضة 20 أوت 1955م ملحمة ثورية شكلت انعطافًا كبيرًا في مصير الثورة وهي من الملاحم الكبيرة في تاريخ الجزائر خلال القرن الماضي بحلوه ومره، ويكفي مهندس الانتفاضة فخرًا أنه بعد سنة كاملة وفي 20 أوت 1956م عقد مؤتمر الصومام وهي تحية خاصة للثورة عامة بكل الجزائر، وتحية خاصة للمنطقة الثانية بالشمال القسنطيني، كما رسمت الدولة الجزائرية في يوم 16 أفريل 1965م يوم 20 أوت كيوم وطني للمجاهد، فرحم الله شهداء الجزائر، وأسكنهم فسيح جنانه.


- لقد أيقن الرأي العام العالمي أن ما يجري في الجزائر ليس مشكلة داخلية فرنسية بموجب قرار الإلحاق لعام 1834م بل هو ثورة تحرر وانعتاق من دولة استعمارية بشعة لم يعرف التاريخ لها مثيلا، مهما زيف الإعلام الغربي عامة والفرنسي خاصة التاريخ المجيد للثورة الجزائرية المباركة التي نالت إعجاب الأعداء قبل الأصدقاء لأنها جاءت لتحرر فرنسا نفسها من الفكر الاستعماري الذي تبنته الآلة العسكرية من خلال علماء الأنثربولوجيا ورجال المدرسة التاريخية ورؤساء المكاتب العربية عامة، إن هذا الشعب له القدرة على الثورة والانعتاق من العبودية المفروضة عليه منذ قرن وربع، وأن الثورة منظمة تنظيمًا دقيقًا لا مجال فيه للعشوائية التي ميزت ثورات القرن التاسع عشر(10).


الهوامش


(1)-كانت حدود المنطقة الأولى(أوراس النمامشة) إلى غاية بداية تنظيم الولايات الجديد الذي ظهر في مؤتمر الصومام 20 أوت 1956م. هي جبال الأوراس، جبال النمامشة، جبال تبسة، جبال الحضنة، الهضاب العليا، سوق أهراس، بني صالح، طريق قالمة وعين أعبيد، سطيف، برج بوعريريج، وتمتد حتى الحدود الشرقية نحو تونس وليبيا).


(2)- تكبد العدو في معارك الجديدة والدبيلة والوادي خسائر كبيرة قدرها المشاركون في الهجوم بحوالي 600 من جنود وعملاء العدو وهذه الملحمة هيأت الأجواء في الصحراء الشرقية والمنطقة الأولى لهجومات 20 أوت 1955م.د.إبراهيم مياسي، أوت 1955: وادي سوف في خضم الملحمة(مجلة المصادر) الثاني، الجزائر 1420هـ/1999م.ص:120.


(3)-انظر: مصطفى بن بولعيد والثورة الجزائرية(1374هـ/1954) إنتاج جمعية أول نوفمبر، باتنة 1420هـ/1999م.ص:32.


(4)- موسى تواتي،رابح عواد، هجوم 20 أوت 55، قسنطينة ،الجزائر، دار البعث، 1992م.ص:16.


(5)- مذكرات الرئيس علي كافي(من المناضل السياسي إلى القائد العسكري 1946-1962)، الجزائر، دار القصبة للنشر، 1999م.ص:80 وما بعدها.


(6)- موسى تواتي،رابح عواد، هجوم 20 أوت 55،ص:26وما بعدها.


(7)- مذكرات الرئيس علي كافي(من المناضل السياسي إلى القائد العسكري 1946-1962)،ص:84.


(8)- موسى تواتي،رابح عواد، هجوم 20 أوت 55،ص:63.


Général Aussaresses, Services spéciaux, Algérie 1955-1957 (mon (9)-témoignage sur la torture) Paris, Perrin, Mai 2001, PP:151-171.


د.محمد الأمين بلغيث، موقف المثقفين الفرنسيين من التعذيب والسجون والمحتشدات أثناء الثورة الجزائرية(مجلة المصادر)، العدد الخامس ، الجزائر صيف 2001م.ص:192 وما بعدها.


(10)-د.محمد الأمين بلغيث، تاريخ الجزائر المعاصر(دراسات ووثائق، وثائق جديدة وصور نادرة تنشر لأول مرة، الجزائر، بيروت، دار البلاغ للنشر والتوزيع، دار ابن كثير، 1422ـ/2001م.ص:184.

aksel
06-12-2010, 04:26 PM
العثمانيين فى الجزائر

المبحث الأول: مدينة الجزائر خلال الحكم العثماني.
كانت مدينة الجزائر أيام الاحتلال الروماني تعرف باسم "ايكسيوم" ثم خرجت أثناء هجمات الوندال وثورات البربر وأصبحت مقرا لقبيلة بربرية تدعى "بني مزغنة" وفي القرن العاشر ميلادي، الرابع هجري أسس بلكين بن زيري بن مناد الصنهاجي مدينة لقبها "بجزائر بني مزغنة".
وأخذ نمو الجزائر يتزايد إلى أن هاجمت القبائل العربية سهول متيجة فاستولت قبيلة الثعالبة على جزائر بني مزغنة وسكنتها، ولما وضعت الدولة الزيانية تكالب الإسبان على سواحل إفريقيا واحتلوا الجزائر وأسسوا حصنا على إحدى صخورها "البينون" .
ونتيجة للضغوطات الإنسانية على سكان الجزائر استنجدوها بالأخوين عروج وخير الدين بربروس للتخلص من الخطر الاسباني المحدق بهم، لأنهم على علم بعدم قدرتهم على مواجهة الجيوش المسيحية، وذلك بسبب ضعفهم وصراعاتهم الداخلية . وعندما نجح عروج في القضاء على شيخ المدينة سالم التومي ونصب نفسه حاكما عليها، حرض الإسبان أنصاره للتخلص من عروج وأتباعه، وشنوا بدورهم حملة عليهم 1516م باءت بالفشل. وحملة أخرى في 1518 نجحت في القضاء عليه، كما وجهوا حملة جديدة على مدينة الجزائر سنة 1519 للقضاء على خير الدين ورفاقه باءت هي الأخرى بالفشل. قام أهل الجزائر في أثرها بتحريض من خير الدين بطلب الحماية من السلطان العثماني في مقابل الانطواء تحت لواء الدولة العثمانية وهو ما لقي القبول عنده، وقام بمساعدة الجزائر بألفي من الجند الانكشاري وبمثلها من المتطوعين وتعيين خير الدين بايلربايا على الجزائر وذلك أواخر 1519م .
قد اتخذ خير الدين مدينة الجزائر عاصمة له، وفي عهده وعهد خلفائه اتخذت مركزا منبعا، تحطمت أمامه كل الهجومات الاسبانية وغيرها، حتى أطلق عليها المدينة التي تقهر، أو المدينة المحروسة، ودار الجهاد، ودار السلطان ولم تنجح سوى الحملة الفرنسية في سنة 1830م في احتلالها .
أولا: موقع مدينة الجزائر.
تقع مدينة الجزائر بين خطي عرض 36.46 شمالا وخط طول 3.3 شرقا، وبالتالي تقع في إقليم وسط البلاد، جناحها الغربي الإقليم الوهراني، وجناحها الشرقي الإقليم القسنطيني .وهي مدينة بحرية مبنية على شاطئ البحر على قاعدة واسعة نسبيا في شكل نصف دائرة على هضبة سريعة الانحدار .
ويمتد إقليم مدينة الجزائر من دلس شرقا، إلا تنس غربا، ومن ساحل البحر شمالا، إلى سفوح الأطلس البلدي جنوبا، وتضم إقليمي الساحل ومتيجة مع بعض الامتدادات في بلاد القبائل والتيطري . وقد تحولت من مرسى صغير، يلجأ إليه الصيادون ويؤوى إليه المسافرون كمحطة ثانوية عند هبوب العواصف إلى مرسى كبير يستقبل مختلف السفن والبضائع، ويقصده التجار من الداخل والخارج.
كما تحولت من قرية مجهولة وعرة المسالك معلقة على صدر الجبل، إلى عاصمة البلاد، كثيرة العمران وافرة السكان .
وقد كان للمدينة خمسة أبواب هي:





ثانيا: أبواب مدينة الجزائر:
أ- باب عزون:
نسبة إلى أحد الثوار من الأهالي اسمه عزون، ثار ضد الحاكم التركي، وحاصر المدينة لكنه قتل من طرف الأتراك. وباب عزون من أهم أبواب المدينة، ومنه كان يدخل القادمون من الجنوب والشرق ومن السهل المتيجي. وكان له جسر يرفع أثناء الخطر .
ب- باب الجديد:
يقع في الجهة الجنوبية الغربية يدخل منه القادمون من البليدة والغرب .
ج- باب الوادي:
نسبة إلى الواد الذي يمر بجانب المدينة، يفتح هذا الباب على الشمال أو الطريق التي تمر بجبل بوزريعة، وهو أقل الأبواب أهمية، ينتهي بجسر يرفع وقت الخطر .
د- باب الجزيرة:
وسمي بباب الجهاد، لأنه الباب الذي كان مخصصا لدخول وخروج القراصنة. وهو أشد الأبواب متانة ومناعة، تقع بجانبه عدة ثكنات للانكشارية البحرية .
و- باب الديوانة:
ويسمى أيضا باب البحر، أو باب السردين كان مخصصا للتجارة البحرية، ولقد علقت بهذا الباب خمسة أجراس، قيل بأنه جيء بها من مدينة وهران سنة 1708م وعلقت على باب الديوانة تخليدا لذكرى الإنتصار على الإسبان واسترجاع مدينة وهران .
كل هذه الأبواب كانت كبيرة الحجم متقنة الصنع، مرصعة بالحديد، تغلق قبل غروب الشمس بقليل وتفتح بعد طلوع الشمس بقليل، يكثر بها الحراس، وتشتد بها الحراسة حتى لا ينسل منها إلى المدينة مشبوه فيه وتحاديها القلاع والثكنات، وكان داخل هذه الأبواب أبواب أخرى ثانوية مثل البابين الداخليين بالقصبة العليا والباب الداخلية فيما وراء باب الجزيرة أو الدزيرة .(انظر الملحق رقم:01).
ثالثا: مراحل الحكم العثماني.
وكما ذكرنا سابقا أن مدينة الجزائر قد دخلت تحت الراية العثمانية هذا ما اكسبها نوعا من الحماية، وأبعدها عنها الكثير من الأطماع خاصة الاسبانية، واستمر الحكم العثماني للجزائر من عام 1509م الى غاية الاحتلال الفرنسي عام 1830م. حيث اجمع المؤرخون على تقسيم هذه الفترة الطويلة من الحكم إلى أربعة عهود وهي كالتالي:
أ- عهد البايلربايات (1519م-1587م)
وبدأ حكام مدينة الجزائر يطلق عليهم هذا اللقب ابتداء من 1519م، وهو التاريخ الذي دخلت فيه مدينة الجزائر تحت راية الحكم العثماني بصفة رسمية، وكان أول من حمل هذا اللقب هو "خير الدين" استنادا إلى الفرمان الذي أصدره السلطان العثماني "سليم الأول"، أن يكون التعيين رسميا من طرف السلطان .
كما لمعت في هذه الفترة عدة شخصيات نذكر منها: "صالح رايس" الذي قام باسترجاع وتحرير بجاية، ووضعوا حدا لأطماع الإسبان، وطردوا منها بصفة نهائية سنة 1555م .
ولقد تولى هذا المنصب (منصب بايلرباي) ثمانية عشر شخصا من الأتراك أولهم كما ذكرنا سابقا خير الدين (1519م-1534م) وآخرهم حسن فنزيانو (1583م-1587م) ، وتميزت هذه المرحلة من الحكم أن معظم من شغل هذا المنصب هم من طائفة رياس البحر الذين كان ابلغهم من رفاق خير الدين .
ب- عهد الباشاوات (1587م-1659م)
في سنة 1587 تم إلغاء نظام البايلربايات، واستبدله بنظام الباشاوات وهذا التغيير عين من قبل السلطان العثماني "مراد الثاني"، حيث اصدر فارمان إلغاء نظام البايلربايات واستبداله بهذا النظام، فاخذ الباب العالي بإرسال الباشاوات لحكم مدينة الجزائر ابتداء من 1587م ، وكان هؤلاء الحكام يديرون شؤون الدولة بمعاونة اللجنة الاستشارية مؤلفة من: وكيل الخرج، الخزناجي، خوج الخيل والأغا، وفي هذه المرحلة كان الباشاوات يعينون لثلاث سنوات .
وأول باشا عين طبقا لهذا التنظيم الجديد هو "دالي احمد باشا" (1587-1589م) وتداول على هذا المنصب أربعة وثلاثون حاكم منهم من شغل المنصب لمرتين مثل "حسين الشيخ" (1613م-1616م)، وكان آخرهم الباشا "إبراهيم" (1656م-1659م) .
ج- عهد الأغاوات: (1659م-1671م)
انتقل النظام من الباشاوات إلى الآغاوات، وكان هذا عام 1659م، وكان الأغاوات ينتخبون من الفرق الانكشارية لمدة شهرين قمريين لهذا كانوا يعرفون ب "أغا المقريين"
ولكي لا يستأثر بالأغا بالسلطة فقد تقرر أن يستعين الحاكم بالديوان العالي . وقد تميز هذا العصر بمحاولة انفصال الجزائر عن الدولة العثمانية ، ضف إلى ذلك النظام لم يدم طويلا، فالأغا يتولى الحكم كما اشرنا سابقا لمدة شهرين ثم يعزل، لذا تشبث الأغا بهذا المنصب ورفضوا التنازل عنه مما أدى إلى عزلهم بطريقة غير طبيعية كالقتل وأول من تولى هذا المنصب هو "خليل أغا" (1659-1660م) وجاء بعده ثلاثة أغوات كان آخرهم "علي أغا" (1665م-1671م) .
د- عهد الدايات (1671م-1830م):
نتيجة الأوضاع التي شهدها عهد الأغوات من النزاعات الشخصية والمؤامرات والانقلابات ضد بعضهم البعض والاغتيال حتى أن كثيرا من ولاة هذا العهد عزلوا أو قتلوا أو ابعدوا بعد شهرين أو أقل من تعيينهم في مناصبهم، وأدت هذه الحالة إلى ظهور طبقة الرياس واختفاء نظام الأغاوات وظهور عهد الدايات 1671م، والذي دام طويلا واندمج فيه الجنود الانكشارية بطائفة الرياس واختفى الصراع بينهما. وتمكن بعض الدايات من الاستقرار في الحكم مدة طويلة خاصة في القرن الثامن عشر، وكانت هناك بعض التنظيمات تحد من سلطة الداي في أوائل هذا العصر، ولكن في العصور المتأخرة حكموا حكما مطلقا وأصبح للداي الحرية المطلقة في الحكم والإدارة والتفاوض مع الدول الاجنبية وعقد المعاهدات السلمية والتجارية، ويعلن الحرب والسلم ويستقبل الممثلين الدبلوماسيين الأجانب، ومنه يعد عهد الدايات بداية لعهد الاستقلال الكامل للدولة الجزائرية عن الدولة العثمانية ولم تبقى إلا بعض الشكليات ، وأول من تولى هذا المنصب هو الداي الحاج باشا (1671م-1682م) وجاء يعده أربعة وعشرون دايا كان آخرهم الدي حسين باشا (1818م-1830م) والتي كانت فترة حكمه أطول من الفترات في عهد الدايات .
رابعا: أوضاع مدينة الجزائر قبيل حكم الداي حسين.
تميزت أوضاع مدينة الجزائر قبيل الداي حسين الاضطرابات وتجاوزات الأتراك على مستويات متعددة، فسياسيا كان نظام الحكم متوترا فالدايات يتعرضون للانقلابات والقتل منذ بداية حكمهم سنة 1671م وقتل منهم ستة عشر داي، كما أنها لم تسلم من الاضطرابات الداخلية المتكررة من فترة إلى أخرى ففي غضون سنة (1813م-1814م) قام بأي وهران بثورة على مدينة الجزائر وزحف على رأس جيشه شرقا حتى وصل إلى مكان لا يبعد عن المدينة بأكثر من ثلاثة فراسخ، وبعد انتصارات وهزائم تمكن الداي "عمر باشا" الذي كان يشغل منصب الأغا في تلك الفترة من قمعها واسر بأي وهران وإعدامه .
إضافة إلى سخط الأتراك، فثارت فرق الجيش المتواجدة بقسنيطنة وقررت إسقاط الداي، وفي 30 نوفمبر 1817 وصل إلى المدينة الجزائر جيش يتكون من أربعة آلاف أو خمسة آلاف جندي فاستقبلوا بنيران المدافع فاضطر الثورات إلى التراجع وإقامة معسكرهم بعيدا عن المدينة، ولكن هذا المعسكر اختفى في اليوم التالي ، ونتيجة لهذه الاضطرابات أمر الداي علي خوجة (1817-1818) بان ينقل مقر إقامته من القصر السابق إلى القصبة، أعلى نقطة في المدينة في سرية تامة، وفي الليل، أيضا عمل علي باشا على الزيادة في تحصين القصبة وتزويدها بمئة مدفع آخر وبالإضافة إلى حرسه التركي كون فرقة قوية من الكراغلة والحضر وأخرى من الزنوج، وحرص على أن تكون الفرقة التركيبة اضعف الفرق في الجيش والحاميات على حد سوى، حتى لا تستطيع أن تقوم بأي حركة ضده ، ولم يغفل عليه أن جعل بينهم جواسيس يلتقطون له إخبارهم .
أما على الصعيد الاجتماعي فكانت مدينة الجزائر تعاني من اجتياح الطاعون منذ 1817م هذا الوباء الذي لم تبتلى به منذ عشرين سنة، واستمر في الفتك بحياة الناس، ففي شهري أوت وسبتمبر 1817 كان يؤدي بحياة مائتين شخص يوميا من مدينة الجزائر .
وشهدت هذه الفترة تناقصا في عدد الأتراك يوميا وهذا بسبب الإعدام والطرد وغير ذلك فمنهم من عاد إلى وطنه تلقائيا ، كما أن الداي علي خوجة وضع خطة تقضي على الانكشارية نهائيا من المدينة وعمل على اخذ أطفال اليهود من دويهم وإرغامهم على اعتناق الإسلام والقيام بالحراسة في القصبة، وترسل البنات إلى خدمة حريمه، وقد أثار هذا اشمئزاز جميع المسلمين لأن دينهم لا يرضى بأعمال من هذا النوع .
وفي عام 1816 حصرت غارة اللورد ايكسموث على مدينة لجزائر التي دمرت جزءا من مباني المدينة وخربت عددا من الراكب البحرية من ضمنها "البورتقيزية" التي أسرها الرايس حميدو من البرتغال عام 1802، واضطر الداي عمر باشا على إمضاء صلح مهين مع انجليزا، فأطلق جميع الأسرى المسيحيين بالمدينة وأعاد المبالغ المالية التي تم بها شراء الأسرى قبل دلك وتنازل عن المطالبة بالاتاوات .
وقدر محتوى الخزينة في الفترة التي سبقت عهد الداي حسين (1817م) بخمسين دولار اسباني وهو مبلغ ضخم لأن الدولار الاسباني كان يساوي في تلك الفترة 3.4 فرنك فرنسي ، وتم تحويل هذه الخزينة بما فيها إلى مقر السلطة الجديدة .
أما الأوضاع الخارجية لمدينة الجزائر قبيل عهد الداي حسين خاصة مع جيرانها تونس والمغرب وطرابلس كانت على حال حسنة، فعلاقة مدينة الجزائر مع تونس تحسنت بعدما كانت في اشد توترها وانطفأت نار الفتنة في عهد علي خوجة الذي عمل على تحسين العلاقة ونسيان الماضي وأحقاده، وكذلك مع المغرب وطرابلس وهذا ما تدل عليه التبرعات التي بعث بها مولاي سليمان سلطان المغرب، والمراكب الذي بعث به يوسف باشا من طرابلس، وهي التبرعات التي جاءت إلى مدينة الجزائر بعد المعركة المؤلمة مع الانجليز . أما مع الدول الأجنبية فكانت الأوضاع تتأرجح من دولة إلى أخرى، فمع الانجليز فقد بناهج من خلال حملة اكسموث على المدينة 1816م، أما اسبانيا فمند سنة 1815 وهي تبدل جهودا مستمرة من اجل تسوية معقولة لقضية الديون ولكن دون جدوى نظرا لتحفظ الجزائر بحقها في تسديد هذه الديون ولو بالالتجاء إلى القوة، لذلك طلبت الحكومة الاسبانية من قنصلها بمغادرة المدينة ، وكانت الدولة الأحسن حظا هي الولايات المتحدة الأمريكية التي كانت تحظى بالاحترام من الحكومة الجزائرية، وهذا ما يفسر احترام البحارة الجزائريين للسفن الأمريكية التي كانت تتجول في مناطقها بعكس السفن الأخرى التابعة للدول الأجنبية والتي كانت تعرض للتفتيش .
المبحث الثاني: الداي حسين باشا
قبل أن نبدأ في استعراض تفاصيل حياة الداي حسين باشا، يجدر بنا الإشارة إلى نقص المصادر التي تتحدث عن هذه الشخصية بالذات، إذ قلما نجد كتابا تناول هذا الموضوع بالتفصيل، إذ نكتفي بتقديم خطوط عريضة وعامة على هذه الشخصية، لا تكفي للوصول إلى تعريف واف وكاف.
أ- حياته:
هو حسين خوجة بن علي، وقيل ابن الحسن، آخر دايات الجزائر ، ولد بقرية فورلا "vurla" الواقعة على الشاطئ الجنوبي لازمير ، أما عن سنة ولادته فهناك تضارب في التواريخ، فهناك من يقولانه كان في 1764 ، 1767م أو 1773م ، وهو من عائلة تركية أصلية، نشأ باسطنبول حيت تلقى مبادئ القراءة والكتابة واكتسب تدريبا عسكريا في المدارس العسكرية أهله لأن يصبح من رجال المدفعية بالجيش العثماني ، وأكتسب مهارة في تلقي المدافع وتصويبها، فأصبح بذلك طبجيا ماهرا وقد اكتسب هذه المهارة من أبيه الذي كان ضابطا في الفرقة المدفعية (الطبجية).
وقد وصفه المؤرخ الفرنسي "اغسطين جال" في الحديث الذي دار بينه وبين الداي حسين في الفندق الذي كان يقيم فيه عند زيارة الداي حسين لباريس في سنة 1831م على النحو التالي: "...قامة متوسطة يميل إلى السمنة...، وله هامة عظيمة وواضحة المعالم، وله لحية بيضاء طويلة ذات تموجات ذهبية، يعلوها شارب أكثر سوادا وكأنه يشكل قوسين للحية، وكل ذلك يضيف وسامة إلى ملامح وجهه.
وللباشا عينان هادئتان، نصفهما مختبئ وراء نظارات، ولم يكن حسين متجهما ولا جامدا، فهو يحب الضحك والحكاية، وله طيبة يمكن أن تكون ساذجة تجعله محبوبا أكثر لدى الناس وكانت ملامحه لطيفة وجذابة" . (انظر الملحق رقم:02).
أما احمد الشريف الزهار فقال عنه "كان قوي النفس لا يتزعزع لعظام الأمور، ولا يتضعضع لنواب الدهور، أما سرية في أهل البلد، وأهل مملكته فقد سار فيهم سيرة حسنة لأهل الجزائر، فقد كان يعفو عن الجرائم، ويصفح عن الزلات" .
كما كان يتميز بالوفاء في القيام بالالتزامات، وكان معروفا في كامل أنحاء أوربا وانه لا يوجد بلاط واحد اشتكى من أن حسين قد خرق المعاهدات التي ابرمها سواء مع القوى أو الضعيف .
وقد ظل أثناء ذلك منتظما في حياته مقتصدا في معيشته متواضعا في مظهره متقيدا بأحكام الشريعة الإسلامية ميالا إلى القضايا الأدبية والمسائل الشعرية محبا لاستظهار القرآن ساهرا على أحوال أسرته وراعيا لأخيه الذي كان يقيم معه، معتنيا ببناته الثلاثة (عائشة، حفيظة، أمينة) .



ب- وصوله إلى الحكم:
سمح له عمله بالجيش أن يترقى في سلك الاوجاق إلى عضو بالديوان، مما سمح له أن يصبح وكيل حوش ، ثم تولى منصب خوجة الخيل في عهد عمر باشا (1814م-1817م) وظل محتفظا بهذا المنصب واستطاع أن يكسب ثقة الداي علي خوجة (1817م-1818م) وأصبح محل ثقته ولما أنهى وظيفته العسكرية تعاطي مهنة التجارة ونجح فيها نجاحا باهرا، فأصبح غنيا في مدة قصيرة، ثم اسند إليه الداي علي باشا منصب كانت الدولة وكلفه بتسيير ممتلكاتها .
اسند إليه منصب الداي في أول مارس 1818م بوصية علي خوجة الذي وافته المنية بسب مرض الطاعون الذي أصاب المدنية في أواخر شهر فيفري 1818م وذلك لمهارته في معالجة الأمور وخبرته الإدارية ومعرفته بتصريف أمور الدولة أثناء توليه منصب خوجة الخيل في عهده . كما أن الانكشارية انتخبوه بالإجماع دايا على الجزائر، فرفض حسين باشا هذا التشريف ولكن إلحاح الانكشارية جعله يقبل ذلك كرها فخاف على نفسه .
وقد نال رضى رجال الديوان واكتسب ثقة الموظفين بالدولة وضباط الجيش وقد وجد المساعدة في ذلك من صهره الحاج مصطفى بن مالك، هذا وقد توجه وفد من الشخصيات من بينهم أعضاء الديوان لحمل خطاب توليته لسلطان باسطنبول.
مع الهدايا التقليدية المعتادة، وعادوا بفرنان التولية والخلعة فأقيمت الأفراح بالجزائر، ونال رضى عامة الناس ، واختار هو الآخر القصبة مقرا له، حيث توفرت الشروط الأمنية ، حيث كان يقوم على حراسته مع مساعديه فرصة من الجند الانسكندري وجماعة من رجال زواوة .
وبعد مبايعته قام بعزل وزراء على خوجة وطردهم من البلاد، كما أعاد أطفال اليهود إلى آبائهم وأعاد أيضا قسما من الأموال التي أخذت من الأتراك الذين كانوا قد هربوا إلى المناطق الأخرى، وفي عهده رجعت الأمور إلى عهدها السابقة ، وعمل منذ توليه منصب الداي لمدة اثني عشر سنة (1818م-1830م) على تنظيم أمور الدولة والسهر على إقرار النظام وتصريف شؤون البلاد ومن مقر إقامته الدائم بحصن القصبة .
وكانت نهاية حكم الداي حسين باشا بتوقيع معاهدة التسليم 05 جويلية 1830م، غادر الداي حسين بمقتضى نص التسليم مدينة الجزائر، فاستقل سفينة جان دارك بعد غروب الشمس يوم 10 جويلية 1830م برفقة 108 من إفراد أسرته وحاشيته واستقر "بلييفون" بايطاليا في 24 أكتوبر 1830م. التي أقام بها ثلاث سنوات، ثم تحول إلى الإسكندرية بمصر على نية أداء فريضة الحج، فأقام بها في 23 سبتمبر 1833 معتزلا السياسة في أحد القصور التي خصصت له مع حاشيته، إلى أن وافته المنية عندما كان خارجا من المسجد في 30 أكتوبر 1838م عن سن يناهز الثلاثة والسبعين سنة .

aksel
06-14-2010, 08:58 AM
انظمة جمع المخابرات الالكترونية للقوات البرية



تشكل الهيمنة على الطيف الالكتروني - المغنطيسي عنصرا رئيسيا في الحرب الحديثة عبر القدرة على رصد الحركة اللاسلكية راديو للعدو وتحديد موقع مراكزه. وترادفا مع رصد تلك الحركة، المعروفة باسم المخابرات بالاشارات (SIGINT)، يتوجب ايضا رصد النظم الرادارية للعدو، المعروفة بالمخابرات الالكترونية (ELINT)، او تدابير الدعم الالكترونية (ESM). وتساهم اتصالات المخابرات ونظم الحرب الالكترونية في زيادة ادراك القائد للوضع بفضل رصد راديو الخصوم او شبكة الهاتف الجوال والاذاعات. وتزود ايضا تحذيرا من اي تغيير في انتشار العدو او وجود اي نشاط له يميز نمط اذاعته او مضمون رسائله. وان اعتراض ورصد الحركة اللاسلكية يولد اوامر العدو الالكترونية عن المعركة، التي يمكن ان تزود القادة ببعد نظر غير مسبوق في انتشار العدو وقدرته. وتساهم المعدات الهجومية الالكترونية. لا سيما اجهزة التشويش، بحماية القوة بتعطيل نقاط اتصال العدو، مما يجعل من الصعب عليه المناورة بفاعلية، اضافة الى تدني اداء الاسلحة الموجهة بالراديو لاسلكيا. وان الدور الاضافي لنظم الحرب الالكترونية يكمن في رصد وتعطيل الاشارات اللاسلكية المستعملة للتحكم بادوات التفجير المرتجلة (IEDs)، التي اتخذت اهمية كبيرة نتيجة الخبرة التي اكتسبت في النزاع في العراق وافغانستان. في تلخيص الدور الذي تلعبه الحرب الالكترونية في الجيش الاميركي في النزاعات الحالية وفي المستقبل، يقول الجنرال رايمون اوديرنو كبير القادة الاميركيين: "ينبغي ان يكون في كل وحدة في الفيلق المتعدد الجنسيات العامل في العراق وافغانستان اختصاصي في الحرب الالكترونية، لانه في اي عملية مستقبلا ستتمكن القوات الاميركية بشكل افضل من مقاومة التهديد الموجود في طيف الحرب الالكترونية. وهذه الخبرة والقدرة سوف تساعدان بوضوح في انقاذ ارواح الجنود الاميركيين وتساعد ايضا في التقدم وفهم الطيف فيما تواصل تطوير عملياتنا.

تقسم نظم الحرب الالكترونية في القوات البرية عموما الى نظم مثبتة على مركبات كبيرة ونظم اصغر يحملها رجل. وتتمتع النظم الاولى بابعاد وقدرة اطول على رصد الترددات التي تنتشر على مساحة اوسع. وهي تأتي غالبا ايضا مع سواقات كمبيوترية قوية الاحتمال تحفظ تسجيلات الحركة اللاسلكية للعدو ومع كومبيوترات قوية ترسم خريطة مواقع اجهزة الارسال اللاسلكي للعدو ومحاولة اختراق شيفرة رسائله. ان التقدم الذي طرأ على تكنولوجيا الكومبيوتر قد خفض الحجم الفيزيائي لنظم الحرب الالكترونية وزاد كثيرا قوتها وادائها. يشكل نظام الحرب الالكترونية (Prophet) في الجيش الاميركي نظاما رائدا في هذه السوق الاختصاصية العالية. ويتألف من جهاز استقبال آلي للمخابرات بالاشارة مركب على شاحنة خفيفة، طراز (HUMVEE)، للتحرك في ميدان المعركة، اضافة الى جهاز آخر يحمله جندي مشاة على ظهره للادخال معطيات النظم المحمولة جوا او للدخول الباكر في حيز المعركة لدعم وحدة الرد السريع والعمليات المقاومة للارهابيين. انتجت النموذج الاول، المعروف باسم (Prophet Black I)، شركة (General Dynamics)، وقد نشر قبلا في الجيش الاميركي الناشط وفي عدة كتائب تابعة للجيش الاميركي والمخابرات العسكرية (MI) في الحرس الوطني. وقد انتجت النظم الستة الاولى من نظام (Prophet Block I) في حزيران"يونيو عام ٢٠٠٢ باسلوب انتاج سريع وتم ادخال تكنولوجيا مباشرة في برمجيتها تحديث ونشرت لتأمين دعم حيوي ومتجاوبا مع كل وحدات المخابرات العسكرية (MI) المنشورة في عملية الحرية المستدامة (OEF) وعملية حرية الحراق (OIF)، وتدل تقارير نظام (Prophet) التي جمعت بعد العمليات الحربية على ان نظم (Prophet) التي نشرت بسرعة آمنت دعما قيما وفي الوقت المحدد للعمليات العسكرية للحرية المستدامة " للحرية العراقية. ان نظام (Prophet) من فئة (Block II/III) هو من الفئة المثبتة على مركبة (HUMVEE) الثقيلة، ويتمتع بقدرة الكترونية على مهاجمة ادوات التفجير الارتجالية (IEDs). وهناك جهاز يحمله رجل كما يستطيع النظام ان يؤمن ايضا خطوط الميل ابان الحركة (OTM) وهي القدرة الاولى للاستخبار على الاشارات المعادية ابان التحرك. والتي هي الاولى للعمليات التكتيكية للمخابرات بالاشارة (SIGINT) على مستوى اللواء، وتزود بناء على الطلب معلومات اجرائية للقائد او حماية القوة. يقدم نظام (Prophet) دعما مخابراتيا بالافادة عن موقع الجهاز الذي يرسل التهديد ومتابعته وتحديده، والمهمة الثانوية هي الهجوم الالكتروني (EA) ضد اجهزة البث للعدو. وسوف يتجاوز نظام (Prophet) اشارات المستشعرات الاخرى في ميدان المعركة، ويؤمن ايضا معلومات اضافية قد تؤكد المخابرات من مستشعرات اخرى مأهولة " غير مأهولة في ميدان المعركة. ويستخدم نظام (Prophet) هيكليات نظم مفتوحة وتصميما من وحدات ومقاييس صناعية غير مملوكة تدعم النمو المتطور والتوسع عن طريق مجموعات بطاقات دائرية وتحديثات برمجية. وهذا يدعم ادخال التكنولوجيا التجارية لتلبي متطلبات التجميع على المسرح، التي اثبتت فعاليتها في عملية حرية العراق وعملية الحرية المستدامة من خلال نشر الرد السريع الذي يدعم حاجات القائد العملانية مباشرة. يستعمل فوج الحرب الالكترونية (EW) في الجيش البريطاني حاليا نظم (Odette) و (SCARUS) من شركة (Thales) على المستوى التكتيكي للحرب الالكترونية. وينشر فوج الاشارة الرقم ١٤ عدة زمر حرب الكترونية خفيفة (LEWT) تعمل مع قوة المهام المجوقلة في فوج المظليين البريطاني (ABTF) لتقديم دعم للحرب الالكترونية ذات الحركة العالية بناء على اشعاره موجز من عناصر القوة الامامية. ان نظام (Odette) هو نظام مخابرات (SIGINT) بالاشارة يمكن تركيبه على متن مركبة مدرعة وعلى مركبات (Land Rover). وكذلك هو نظام (SCARUS) الذي يمكن ان يحمل رجل ومركبة ويجري تعزيزه بنظم(WROTE) و(SEER)، التي هي نظم جديدة في غاية الاتقان الفني تحمل على الظهر. وهي نظم حرب الكترونية ساكنة وتحملها مركبة يجري ادخالها في الخدمة لنشرها في العمليات الحالية في افغانستان. مكافحة الرادارات ان اكتشاف وتحديد مواقع رادارات العدو، انطلاقا من النظم المستعملة للدفاع الجوي وصولا الى اجهزة الرادار الصغيرة التي يحملها رجل ويستعملها الجنود لاكتشاف الحركة، كانت دائما تشكل جزءا مهما من الحرب الالكترونية والتي تستطيع ان تشلّ قدرات العدو المهمة. وهناك حاليا سلسلة واسعة من المنتوجات في السوق الدولية تلبي هذه المتطلبات، وقد استفادت كثيرا من التقدم الذي طرأ على الكومبيرترات وعلى شبكة التكنولوجيا. ويقدم رادار(Meerkat - S) من شركة (Thales) صورة عن منطقة واسعة اوتوماتيكيا تماما وبسرعة قريبة من سرعة ادراك الوضع عن النشاط المتعلق بالرادار مع قدرة قوية لجمع المخابرات الالكترونية (ELINT). وقد صمم ليكشف الرادارات ويعرّفها ويحدد مواقعها بدقة كبيرة على كل المنصات ومن كل الانواع، مثل رادارات المراقبة وتحديد مواقع الهواوين وتلك المتعلقة بتصويب السلاح وتوجيهه. ويتألف النظام من عدد من مركبات المستشعرات الجوالة الموصولة بمركبة قيادة جوّالة تولد وتحافظ على صورة المعركة بنظام الكتروني. يستطيع رادار (Meerkat - S) اكتشاف اجهزة الارسال التي لا يمكن ابدا ان تضيء مباشرة اي من مركبات مستشعرات النظام، من خلال تقنية (Side - lobe) وهي حاجة اساسية لتحديد موقع الهدف بغية ادراك الوضع. ويمكن تعزيز الاداء باضافة جهاز استقبال رقمي اختياري لتأمين حتى درجة عالية من القدرة على تحليل المخابرات الالكترونية (ELINT) مع حساسية اضافية. اما رادار (Meerkat - SA)، فهو شبكة مستشعرات بتدابير دعم الكترونية ومخابرات الكترونية (ESM - ELINT) يعتمد عليه كثيرا ويتم التحكم به عن بعد، ويكتشف ويعرف ويحدد مواقع كل البث الراداري. ويتألف النظام من عدد من مواقع المستشعرات الثابتة البعيدة التي تتصل بموقع القيادة والتحكم المركزي بشبكة اتصالات محلية واسعة النطاق ويتحكم المشغلون في هذا الموقع بالمستشعرات البعيدة وباجهزة المعالجة المحلية التي تحدد الاعتراضات وتعالجها وتنشر البيانات وتحافظ على النظام الالكتروني الديناميكي لصورة المعركة. ان جهاز (EAGLE) بالكترونياته الفائقة جهاز يلتقط الاشارات الالكترونية ويجمعها ويحدد مكانها هو مجموعة من نظم اجهزة الاستقبال المدمجة للدعم الالكتروني (ES) تستعمل في المخابرات والمراقبة والاستطلاع SAR والمخابرات الالكترونية (ELINT) وفي تطبيق تدابير الدعم الالكترونية (ESM). وان التكنولوجيا في جهاز (EAGLE)، الذي هو نظام دعم الكتروني (ES) حديث وقوي جدا، يدعم اكتشاف البث السريع واتجاهه وقياس الاشارة. وتتيح موجة الذبذبة الواسعة الفورية المستخدمة، ان يبحث جهاز (EAGLE) عن الوف عديدة من ذبذبات التردد بالثانية في اي مجموعة محددة سلفا من ذبذبات التردد على سلسلة الترددات كلها. وان عملية جهاز الاستقبال الرقمي بذبذبة واسعة مع معالج بنبض متقدم وبتكنولوجيا تعتمد على برمجية حديثة يضمن ان يكون جهاز (EAGLE) فعالا في اعتراض اجهزة البث الرادارية الحديثة بذبذبة مبرمجة التوقيت، اضافة الى انواع الرادار التقليدية. مكافحة القنابل ان ازدياد استعمال المتمردين المقاتلين لادوات التفجير المرتجلة (IEDs) التي يتم التحكم بها لاسلكيا بالراديو في العراق وافغانستان قد ادت الى نمو سريع في مجال جديد نسبيا في الحرب الالكترونية. اذا لم تتمكن نظم المخابرات بالاشارة (SIGINT) الحالية من رصد او التشويش على الترددات اللاسلكية التي يستعملها المتمردون لاطلاق ادوات التفجير المرتجلة (IEDs). وهذا ادى الى طلبات سريعة من نظم الحرب الالكترونية بالتحديد، مصممة لمكافحة ادوات التفجير المرتجلة. وقد طور الجيش الاميركي نظام الحرب الالكترونية لمكافحة ادوات التفجير المرتجلة (RCIED) وتزويد القوات الاميركية بحماية مهمة تنقذ الارواح من سلسلة واسعة من تهديدات ادوات التفجير المرتجلة بقوة منخفضة وعالية. ويستعمل هذا النظام الفردي الذي يمكن نشره في الميدان تكنولوجيا تشويش متقنة فنيا لمكافحة تهديد ادوات التفجير المرتجلة (RCIED). وقد تم هندسة التصميم للمحافظة على متطلبات وزنه وحجمه وقوته في حدها الادنى في حين يقدم التصميم عملية تشغيل بسيطة باداء عال. ويمكن تثبيت نظام (CREW Duke) بسهولة في مركبة (HUMVEE) ومركبات عسكرية اخرى. وقد صنعت شركة (SRCtec) النظام. مستقبل الحرب الالكترونية ابان فترة الحرب الباردة، تكيفت نظم الحرب الالكترونية الى حد كبير نحو حرب تقليدية عالية الكثافة. وقد تغير هذا حاليا، ويجري التشديد على تقديم نظم تكتيكية بمستوى منخفض لاستعمالها في اماكن بعيدة. وقد صممت هذه النظم ايضا لمكافحة نظم الاتصالات التي يستعملها المتمردون، مثل الهواتف الخلوية وهواتف الاتصال بالاقمار الاصطناعية وبالراديو لاطلاق ادوات التفجير المرتجلة. ان طبيعة التطور الدائمة للحرب المضادة للمتمردين تعني ان مستقبل نظم الحرب الالكترونية يكمن تصميم مفتوح لتنسجم بسرعة مع التهديدات الجديدة والناشئة.

aksel
06-14-2010, 09:03 AM
تجهيزات الجندي الجزائري



بسم الله الرحمن الرحيم
الاخوة الاعزاء الملاحظ اليوم هو لجوء الجيوش الحديثة والاحترافية الى
الاعتماد اكثر على التقنيات الحديثة التي توفر للجندي الوقت والدقة
والامان وحتى العدد لذى دابت اغلب هذه الجيوش على تزويد جنودها بتجهيزات
قياسية حديثة
وكما يعلم الجميع فقد مرت بلادنا بفترة رعب وفلتان
امني قادته قوى الشر تحت اسم الاسلام والتي نحمد الله ان سير لنا جيشنا
العظيم بتاريخه وكبرياءه وشرفه للقضاء عليها في معركة دامت 16 سنة دفع
خلالها الغالي والرخيص من العتاد الارواح بحيث خرج من هذه المعركة بالنصر
اولا والحمد لله ولكن بعد ان انهك واثخن بالجراح
لذى كان لزاما بعد هذا النصر وهذا الردس تطوير الجيش الوطني الشعبي ليواكب احدث التقنيات والتطورات الحاصلة في هذا في شتى المجالات العسكرية
فكان ان تم تطيعم الجيش بنخب وقيادات شابة خريجة جامعات الوطن والخارج
تزويد الجيش باحدث العتاد البحري والبري والجوي لنقل الجيش الى المستوى الاحترافي
واليوم باذن الله سنتعرف على التجهيز الخاص بالجندي الجزائري سليل مجاهدي جيش التحرير الوطني

الخوذة
كانت الخوذة القياسية لجنود الجيش
الوطني الشعبي هي الخوذة السوفياتية الشهير التي لم يتم تغييرها او
تعديلها منذ قترة الحرب العالمية الثانية وهي خوذة من الحديد ثقيلة الوزن
حيث يلغ وزنها 1.5 كلغ ولا توفر حماية الا من الشظايا الصغيرة كما انها
ثقيلة الوزن وكثيرام اك كان الجنود يظطرون لخلعها حتى اثناء المعارك
لذى وفي اطار التطوير تم اعتماد خوذة الكيفلار الحديثة التي يمكنها حتى د الطلقات النارية والتي تتميز اكثر شيئ بخفة وزنها

http://a6.vox.com/6a00e398e40eb20005011016820f3e860d-320pi

السترة الواقية من الرصاص


كانت الازمة الامنية من بين الاسباب التي عجلت بادخال الستر والاقية للرصاص لافراد الجيش الوطني الشعبي وبدء العمل عليها محليا اي انتاج جزائري
يشار الى ان اولى السترات كانت ثقيلة 12 كلغ ولم تقم بالعمل كما يجب في صد
رصاص الايادي الهمجية لذى تم اعتماد السترة القياسية الحالية الاخف وزنا
والاقوى عمليا


http://img120.imageshack.us/img120/2945/gilets1kh8.jpg

البدلة العسكرية


البدلة العسكرية الجزائرية اشبه اكثر شيئ للبدلة البريطانية لكنها اكثر ميلا للون الاخضر
وهي تصنع من انواع جيدة من القماش بحيث توفر للجندي حرية الحركة والتفاعل مع البيئة الجزائرية عامة خصوصا في الشمال الجزائري حيث الغابات والاحراش والاخضرار
ومؤخرا بدات تخصص بدلة اخرى لقوات الجيش العاملة بالجنوب تواكب لون البيئة الصحراوية



http://img90.imageshack.us/img90/3023/tenueslc1.jpg


السلاح



يعتمد جنود الجيش
الوطني الشعبي بشكل عام على الكلاشينكوف كسلاح قياسي بنوعيه اي كي47 او
الاي كي ام المصنعان محليا لكن حاليا هناك توجه لادخال الاي كي 74 محلهما



http://img140.imageshack.us/img140/3647/610xjrl.jpg

جهاز الاتصال


حاليا
تم ادخال جهاز اتصال حديث يكون على اذن الجندي تحت الخوذة لم يتسنى لي
معرفة نوعه انظر للصورة في الاسفل اضافة على هواتف اتصال عبر الاقمار
الصناعية

تحديد الموقع


يستعمل جنود الجيش الجزائري نوعين من ادوات تحديد الموقع الاول هو البوصلة العادية والثاني هو جهاز تحديد المواقع جي بي اس انظر الصورة

جهاز الرؤية الليلية


يعتمد الجيش
الوطني الشعبي على جهازين رؤية ليلية للجنود وهم من نفس الشركة الرائدة في
هذا المجال وهي لينوس الهولندية ليس لدي معلومات اكثر انظر الصورة



التجهيزات العامة حكلب الظهر


يمكن
ان يصل وزن حكلب الظهر الى 35 كلغ تحوي كل ما يحتاجه الجندي في ارض
المعركة من مؤونة عدة ايام الى فراش النوم وخيمة وقناع تنفس ضد الاسلحة
الكيمياوية ومجرفة ومصباح ليلي وتجهيزات اخرى بسيطة


http://i80.servimg.com/u/f80/11/60/14/19/imagea10.jpg



http://i80.servimg.com/u/f80/11/60/14/19/imagea11.jpg



http://i80.servimg.com/u/f80/11/60/14/19/imagea17.jpg



http://i82.servimg.com/u/f82/11/02/97/60/111110.jpg

aksel
06-14-2010, 09:06 AM
مصادر القوة النيرانية في القوات البرية



تُعتبر المدفعية - بصورة عامة - صنف أساسي Main Assort من صنوف القوات
البرية، وهي التي تحقق القدرة النارية لتلك القوات عند خوضها الأعمال
القتالية، أو العمليات الحربية. وكانت المدفعية تُعتبر - أيضاً - أكبر
صانع - أو مسبب - للضحايا في حروب القرن العشرين السابقة، ولم ينحسر دورها
مطلقاً بظهور الأسلحة الصاروخية كوسائط نيران أساسية في ميدان المعركة،
وإنما أصاب تطور ها بعض الجمود ولم تتغير منذ الحرب العالمية الثانية وحتى
منتصف الخمسينيات، حيث اتجهت الدول الكبرى نحو التأكيد على الأسلحة
النووية بدلاً من التقليدية، ففي تلك الفترة نسقت كميات كبيرة من المدافع،
وبخاصة من قوات الدول الأوروبية الشرقية.
أدى إدخال السلاح الصاروخي النووي - وبخاصة في المستويات التكتيكية - إلى
التحسين المستمر لوسائط الصراع المسلح، ووضعت أمام المدفعية متطلبات جديدة
لتطويرها اللاحق، تتلخص هذه المتطلبات في: زيادة مدى الرمي، وقدرة
المناورة، وإنتاجية النيران، وخفة الوزن، وتأمين الحماية لأفراد الطاقم
المدفعي من تأثير الأسلحة التقليدية بشكل عام، والأسلحة النووية بشكل خاص.
وباتت الدول - غير النووية - تسعى دائبة للحصول على الأعتدة المدفعية من
الطرازات والأجيال الجديدة، وبخاصة المدفعية ذاتية الحركة.
يجدر بنا - بعد هذه المقدمة عن مدفعية الميدان - أن نتعرف على النماذج
والطرازات الموجودة في التسليح العالمي، مستعرضين أبرز مواصفاتها الفنية
(التكنولوجيه)، وخصوصاً الطرازات أو النماذج المتوفرة حالياً في تسليح
القوات البرية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)العربية، وبعض دول الجوار الجغرافي.


أولاً : عموميات عن مد فعيةالميدان


يتحقق النجاح في المعركة الحديثة بالجهود المشتركة لجميع الصنوف والقوى،
ويعتبر التعاون فيما بينها، ومع القوات الخاصة والجوار، الشرط الأساسي
لتحقيق النصر في المعركة، وتعتبر مدفعية الميدان القوة (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)
النارية الضاربة Strike Fire Power الرئيسة للقوى البرية، وهي تتميز بمدى
رميها الكبير (العميق)، وقوتها النارية الهائلة، وقدرتها على المناورة
بالنار والعتاد، حيث تفتح نيران المدفعية لقواتنا (الصديقة) الطريق في
الهجوم، وتغلق الطريق على العدو في الدفاع.
وتعتبر الرمايات الكثيفة Density of Fire، والمناورة الواسعة بالوحدات
(القطعات) والنيران في حقل المعركة، الأساس في الاستخدام القتالي
للمدفعية. إن مدفعية الميدان قادرة على تنفيذ المهمات التالية:
- تدمير وإبطال مدفعية وهاونات العدو والوسائط النارية الأخرى والقوى الحية المعادية.
- تدمير الدبابات والقانصات ( المدرعة) المعادية.
- تهديم المنشآت الدفاعية الميدانية والحصينة.
- شل قيادة قوات العدو وعمل مؤخراته (اللوجيستية، والإدارية).
- منع العدو من تحقيق المناورة والقيام بالأعمال الدفاعية وترميم الأهداف المخربة.
وتتحقق النتائج الحاسمة والسريعة لأعمال مدفعية الميدان بما يلي:
- حشد التجميع الرئيس (الأساسي) للمدفعية في الوقت المناسب على اتجاه
الضربة الرئيسة في الهجوم، وعلى أهم اتجاهات الجهد الرئيس في الدفاع.
- تكثيف وتركيز نيران المدفعية على أهم أغراض (أهداف) Toirgets وتجمعات العدو.
- الاعتماد على المفاجآت بالنيران الفعالة.
- القيادة المرنة الأكيده لنيران المدفعية في المعركة (والعملية).
- التعاون المستمر مع الصنوف الأخرى، والطيران، والجوار، أثناء سير الأعمال القتالية.
- الحصول على معلومات الاستطلاع في حينه.
- الاستفادة القصوى من نيران (خصائص) العتاد المدفعي، ورفع الكفاءة التدريبية للطواقم المدفعية.
يرى الخبراء الاختصاصيون الأمريكيون، أن المدفعية والقطعات الصاروخية الداخلة في تسليح القوات البرية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)
الأمريكية، هي صنف أساسي من صنوف القوات، التي تؤمِّن الدعم الناري للقوى
البرية، والصراع ضد وسائط التدخل الجوي المعادي، وتُقسم القوات البرية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)
في الولايات المتحدة الأمريكية إلي: مدفعية ميدان، ومدفعية مضادة
للطائرات، وتصنف حسب العيارات، والوزن، وأسلوب التحرك إلى: مدفيعة خفيفة،
ومتوسطة، وثقيلة. لكن الخبراء الروس الاختصاصيين يعطون لمدفعية الميدان
استقلالاً ذاتياً، ويفصلون بينها وبين المدفعية المضادة للطائرات، حيث
يلحقون هذه الأخيرة بصنف مستقل بذاته هو "قوات الدفاع الجوي". وبعض الدول
يلحق هذه الأخيرة بالقوات الجوية.
على كل الأحوال، تنتمي إلى المدفعية الميدانية في جيش الولايات المتحدة
مجموعات (منظومات) الأجهزة الصاروخية الموجهة وغير الموجهة من فئه "أرض -
أرض"، والهاونات على مختلف عياراتها، والراجمات الصاروخية (مدفعية الجيش)،
والقذائف الموجهة المضادة للدروع. ويوجد في تسليح قطعات مدفعية التشكيلات البرية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)
الأمريكية واحتياط القيادة العامة، أجهزة مدفعية ذات سبطانات عيار 105
ملم، و 155ملم و 175 ملم، و 2ر203 ملم قذافات ومدافع، ويوجد في كتائب
المشاة المحمولة (المشاة) والدبابات، هاونات عيار 7ر106 ملم، وفي سرايا
(وحدات المشاة المحمولة) هاونات عيار 81 ملم، وسوف نقتصر في هذه المقالة
على دراسة المدافع ذات الرمي المنحني (القوسي) فقط.
كانت أهم التحسينات التي أجريت على المدفعية - من أجل زيادة قدرتها على
المناورات - باتجاه إعطاء المدفع The gun إمكانية الحركة الذاتية، دون
الحاجة إلى القطر، وذلك بتركيبها على عربات مدرعة مجنزرة، وهذه الميزة
تمكن المدفعية من مرافقة الدبابات في ميدان المعركة، وتمكنها من التمتع
بسرعة رد الفعل، حيث تستطيع فتح النيران من الحركة أو بعد حوالي دقيقة من
الوقوف. ويستطيع بعضها تنفيذ الرماية الدائرية، والمناورة مباشرةً بعد
الرمي (اتباع تكتيك أطلق وانسحب) وقابلية التمويه بسهولة، بينما يحتاج
المدفع المتطور إلى حوالي نصف ساعة لتجهيزه بعد الوقوف. وتقدم المدافع
الذاتية الحركة الحماية للأطقم من شظايا الأسلحة الخفيفة، وبعضها يقدم
الحماية ضد الأسلحة الكيميائية والبيولوجية.
ثانياً : المدفعية المقطورة Tractor-Drawn Artillery
في استعراض الطرازات فى مدفعية الميدان الداخلة حالياً في التسليح
العالمي، أمكن حصر حوالي (16) طرازاً فى المدفعية المقطورة، منها (10)
قذافات Howitzers، و (3) مدافع- قذافة Howitzer/gun، و (3) مدافع The gun،
لكن هذا لا ينفي وجود طرازات أو مدافع من أجيال أقدم منها، وكذلك وجود
طرازات (وأجيال) من مدفعي ميدان (مقطورة) من صنع دول أخرى غير الدول
الصانعة التي سنذكرها لاحقاً "أنظر الجدول 1".


ثالثاً: المدفعية ذاتية الحركة Self-propelled Artillery


بدأ تطور المدفعية ذاتية الحركة عشية الحرب العالمية الثانية وفي أثنائها،
حيث ركبت المدافع على هياكل الدبابات لتسمح للدعم الناري والمحافظة على
مرافقة الهجوم السريع، حيث دخل المدفع السوفيتي ذاتي الحركة (سو -14)
المركب على الدبابة الروسية (ت -34) في المعركة في عام 1940م، كما دخل
المدفع الأمريكي الذاتي الحركة (م -7) المركب على الدبابة الأمريكية (م
-2) في الخدمة عام 1942م، ومذ ذلك الحين أخذت المدفعية ذاتية الحركة في
التطور بعد الحرب العالمية الثانية بوتائر
عالية، وتم تصنيعها بأعداد كبيرة، ودخلت في تسليح القوات المسلحة في معظم
دول العالم، وحلت محل المدفعية المتطورة؛ وبالرغم من ذلك فقد أبقت غالبية
الدول على قطع من المدفعية المقطورة حتى الآن.
وقد أمكن حصر حوالي (14) طرازاً من المدفعية ذاتية الحركة الداخلة حالياً
في تسليح الدول الصناعية الكبرى، وفي تسليح دول الوطن العربي ودول الجوار
الجغرافي، ولعل أشهر تلك الطرازات هما: المدفع الأمريكي نموذج (م-109)
عيار 155 ملم، والمدفع الأمريكي الآخر نموذج (م -110) عيار 2ر203 ملم.
وهما الأوسع انتشاراً في الدول العربية وإسرائيل وإيران. وفى الوجهة
الإجمالية فإن المدفعية ذاتية الحركة يتميز منها - في الوقت الحاضر ستة من
فئة (القذاف) وثلاثة من فئة (مدافع-قذاف)، وخمسة من فئة (مدفع)، وسوف
نستعرض بعض المواصفات الأساسية لتلك الفئات:-
وتجدر الاشارة إلى أن هناك 18 دولة من الدول العربية (باستثناء العراق
والصومال وجيبوتي وجزر القمر) تملك حوالي (10857) فوهة مدفعية ميدان من
فئات متنوعة، ويقابلها في ذلك الكيان الصهيوني الذي يملك في الوقت الراهن
حوالي (1550) فوهة مدفعية ميدان، منها (400) مدفع مقطور، و (1150) مدفعاً
ذاتي الحركة، وتملك إيران في قواتها البرية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=24678)حوالي (2284) فوهة مدفع، منها (1995) فوهة مدفع مقطور، وزهاء (289) مدفعاً ذاتي الحركة من عيارات مختلفة.
رابعاً : قذائف مدفعية الميدان والنماذج الصاروخية
من الصعوبة بمكان أن نعدد لكل طراز من مدفعية الميدان - السالفة الذكر -
أنواع القذائف التي تُرمى بواسطته، ولكن يمكن القول- باستثناء العيارات
أقل من 122 ملم - إن جميع هذه الطرازات أو الفئات مصممة لترمي جميع أنواع
قذائف المدفعية التقليدية - والتي سنذكرها لاحقاً - ماعدا قذائف المدفعية
الصاروخية الموجهة، حيث لا ترمي هذه الأخيرة سوى في العيارين 155 ملم و
2ر203 ملم الأميركية الصنع.
1. أنواع قذائف مدفعية الميدان (التقليدية) العادية:
أمكن حصر زهاء (14) نوعاً من تلك الذخائر التي ترمى بواسطة المدفعية،
سواءً كانت مقطورة أو ذاتية الحركة. وحتى أريح القارئ من عناء الترجمة من
اللغة الانجليزية إلى اللغة العربية، فإني سوف أذكر كل نوع بالرمز الوارد
في تقارير وكتب الميزان العسكري التي تصدر عن مراكز الدراسات الاستراتيجية
الدولية، وهذه الأنواع هي:-
2. أنواع القذائف الصاروخية الموجهة التي تُرمى بواسطة مدفعية الميدان:
يرى الخبراء العسكريون الغربيون أن الذخائر Munitions والقذائف الموجهة
Gvided Missiles التي تطلقها مدفعية الميدان والمدفعية الصاروخية، هي
الواسطة الأساسية لزيادة الرمي في مدفعية الميدان، والواسطة الفعالة
للصراع ضد الدبابات أو المدرعات على مسافات بعيدة، وبالرمي من مرابض رمي
مستورة. ويجب أن تتوفر في هذه الذخائر العالية الدقة المتطلبات (أو
الشروط) التالية:-
أ- ألا يقل مدى طيران القذيفة عن 80% من مدى طيران القذيفة العادية.
ب - ألا تزيد عن 9ر0 من الخطأ الدائري المحتمل للقذائف العادية.
ج - المحافظة على الفعالية حتى فى ظروف التشويش (ستائر دخانية، غبار، أهداف كاذبة).
د - مدى عمل نظام التوجيه الذاتي يؤمِّن إمكانية الدلالة على الأهداف حتى
على مسافة التقاط الهدف من قبل رأس التوجيه الذاتي من 2 - 5كم.
تدل المعطيات على أنه يوجد لدى الدول الغربية عدة طرازات (نماذج) من
القذائف الموجهة التى ترمى بواسطة مدفعية الميدان والهاونات والراجمات
الصاروخية، مثل: القذيفة كوبر هيد (م -712)، والقذيفة ساد ارم (م -836)،
والقذيفة (م -281.أ) وقذيفة الهاون (بوسارد) الألمانية الصنع، وقذيفة
الهاون (ستريك) السويدية الصنع، والقذيفة (جامب) Gamp الأمريك

aksel
06-14-2010, 09:10 AM
الصاروخ الأمريكي المضاد للدبابات FGM-148 Javelin



صاروخ أمريكي مضاد للدبابات, تم تصميمه ليحل مكان الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)M-47 Dragon, و الذي بدأت فعاليته تنقص أمام أشكال التدريع الحديثة في الدبابات السوفياتية خلال سنوات الثمانينات.

خصائص عامة :

يعتبر صاروخ Javelin من نوع "إضرب و انسى", مع إقفال تام و نهائي على الهدف قبل الإطلاق و توجيه بالأشعة تحت الحمراء.

و يمكن برمجة الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)ليقوم بنوعين مختلفين من أشكال الهجوم :

1- طريقة الهجوم السقفي TOP ATTACK ، ضد العربات المدرعة ، وبمجرد أن يتم إطلاق الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)يصل إلى إرتفاع 150 متر ، ويقع على الهدف عموديا ، مما يتيح أفضل اختراق ضد الدروع.

2- طريقة للهجوم المباشر أفقيا ، ضد التحصينات أو المباني ،بحيث يصل ارتفاع الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)الى 50 مترا أثناء الطيران نحو الهدف.

و يمكن للصاروخ أن يهاجم المروحيات أيضا بالتصويب المباشر, و يحمل الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)رأسا ترادفيا شديد الإنفجار من نوع High Explosive Anti-Tank HEAT يتكون من عبوتين مجوفتين, حيث تقوم الأولى بتفجير الدروع التفاعلية بينما تقوم الثانية بإختراق الدروع التقليدية, و لقد كان لهذا الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)تأثير جد مدمر ضد الدبابات العراقية من طراز تي 62 و تي 72 خلال غزو العراق سنة 2003.

عند الإشعال الأولي يتم قذف الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)خارج القاذف بمسافة آمنة نسبيا بالنسبة للرامي تتراوح بين خمسة وعشرة امتار و ذلك قبل أن يشتعل نظام الدفع بالوقود الصلب الذي يؤمن طيران الصاروخ, و هذه المسافة الآمنة تصعب مهمة تحديد مكان الرامي, كما تسمح بإطلاق الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)من أماكن ضيقة كالنوافذ و المباني و خنادق المشاة, و من جهة أخرى يسمح نظام التوجيه و الإقفال "إضرب و انسى" للرامي بالإختباء مباشرة بعد إنطلاق الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)نحو هدفه.

و يتم تجهيز الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)للتصويب و الرماية من طرف جنديين, الحامل و الرامي, بحيث يقوم الحامل بتحديد الاهداف المحتملة وتقييم درجة الخطر من القوات المدرعة والمشاة المعادية, بينما يقوم الرامي بالتصويب على الهدف و إطلاق النار.

تطوير الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694):

في عام 1983, أعلن الجيش الأمريكي (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)عن حاجته لتطوير نظام تسليح مضاد للدبابات (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)متوسط المدى (Advanced Anti-Tank Weapon System - Medium), و في سنة 1985 تمت الموافقة على التصاميم المقدمة من طرف ثلاثة شركات أمريكية لتبدأ الإختبارات النهائية Proof-of-Principle phase في يوليو 1986 لتحديد التصميم الذي سوف يختاره الجيش الأمريكي (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)و الذي يطابق حاجياته العسكرية, و بالفعل تم منح عقد التطوير النهائي في إطار مشروع مشترك بين شركتي تكساس انسترومنتس ومارتن ماريتا Texas Instruments and Martin Marietta, اللتين تم إدماجهما في شركتي رايثيون و لوكهيد مارتن Raytheon and Lockheed-Martin.

و في أبريل سنة 1991 تم إختبار الشكل النهائي لنظام Javelin (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)بنجاح, ثم في عام 1994 ، أذن في انتاج كمية صغيرة منه, ليتم نشره في وحدات الجيش الأمريكي (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)سنة 1996.

الإختبار و التقييم :

أثبت الإختبار العملي لصاروخ جافلين كفاءة جيدة من حيث التأثير المدمر ضد الدبابات و عربات القتال المدرعة و ذلك من حيث القدرة على إختراق التدريع خصوصا خلال الهجوم السقفي الذي يسبب تدميرا قويا للدبابة من الجانب الأضعف تدريعا, كما أثبت فعالية كبيرة ضد المخابئ و التحصينات الإسمنتية, لكنه يبقى ثقيلا جدا خلال التنقل به, غير أن أفضل خاصية له تبقى هي التوجيه الحراري الذي يمكن إستخدامه ليلا أو نهارا.

مميزات نظام جافلين :

يتميز النظام بسهولة تفكيك و تجميع مكوناته الرئيسية بسرعة عند الحاجة و تلك خاصية أساسية يلزم توفرها في الأنظمة المضادة للدبابات (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)التي يستخدمها المشاة في مسرح القتال حيث يتوجب سرعة التعامل مع الهدف و سرعة الإنسحاب و الإختباء بالنسبة للمشاة.

و يظهر هذا الفرق جليا إذا ا تمت مقارنة الجافلين بصاروخ التاو TOW, الذي يحتاج إلى حامل TRIPOD ثقيل, مع أنبوب ثقيل أكبر و أطول و حماية إضافية لجهاز التصويب الحراري مما يتطلب وقتا أكبر للتركيب و التجميع عند إعداد النظام للتعامل مع الهدف.

من جهة أخرى و رغم أن خاصية التصوير الحراري لنظام التصويب command launch unit (CLU) في صاروخ جافلين يمكن أن تعوق التهديف الجيد في بعض الأحيان, خاصة في مسرح عمليات بكثافة أهداف كبيرة, إلا أنه يتميز بتقنية "إضرب و انسى" التي تمكن الرامي من الإحتماء ليكون بعيدا عن الأنظار و يغير مكانه للبحث عن زاوية جديدة للتصويب و التعامل مع الأهداف المحتملة, أو ينسحب من مسرح العمليات إذا ما أدرك العدو أنه يتعرض للهجوم, مما يجعل الجافلين بنظام توجيهه اللاسلكي أكثر أمانا من أنظمة الصواريخ ذات التوجيه السلكي, حيث يضطر الرامي إلى البقاء في مكانه لضبط و تصويب التوجيه طبقا لتغير إحداثيات الهدف إلى أن تتحقق الإصابة, مما يعرضه لخطر نيران العدو الذي قد ينتبه إلى مصدر إطلاق الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)خاصة إذا كانت الدبابات و عربات القتال المستهدفة مدعومة من المشاة خلال تقدمها.

و هذا هو أبرز تغيير ظهر في عقيدة القتال الإسرائيلية مباشرة بعد حرب يوليو 2006 على سبيل المثال, حيث أن الخسائر الكبيرة التي سببتها صواريخ حزب الله لدبابات الميركافا الإسرائيلية قد دفعت قادة الجيش الإسرائيلي لإدخال وحدات و فصائل المشاة إلى جانب طوابير الدبابات خلال عمليات الهجوم و هو ما بدا واضحا خلال مناورات الجيش الإسرائيلي في الجولان مؤخرا, حيث أن تكتيكات حزب الله بإستهداف الدبابات الإسرائيلية في كمائن قاتلة في جنوب لبنان قد أظهرت سلاح المدرعات الإسرائيلي بمظهر هش و بدون حماية فعالة خاصة في أرض عمليات بتضاريس جبلية و حرجية.

و لهذا الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)ميزة تسليحه برأس ترادفي شديد الإنفجار, حيث تم تصميمه للتعامل مع كل أشكال التدريع و خاصة الدروع التفاعلية المتفجرة Explosive Reactive Armour ERA, و تمت تجربته بنجاح ضد دبابة (http://defense-arab.com/vb/forumdisplay.php?f=7) الأبرامز M1 Abrams, كما أن نمط الهجوم السقفي TOP ATTACK يوفر فعالية تدمير كبيرة لأغلب أنواع الدبابات, بحيث أن السقف يبقى هو المكان الأوهن تدريعا.

كما يتميز الجافلين بخاصية الطرد الأولي SOFT LAUNCH خارج القاذف بدون إشتعال للوقود الصلب, حيث يقوم محرك صغير بطرد الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)خارج القاذف بإشتعال بسيط يسمح بإبتعاده عن الرامي, مما يوفر أمانا نسبيا للمنطقة الواقعة خلفه و يمنح الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)إمكانية الإطلاق من أماكن متعددة كالمخابئ و الخنادق بدون خروج خلفي قوي لغازات الضغط الناتجة عن إحتراق الوقود الصلب و يجعل منه سلاحا مميزا خلال القتال داخل المناطق الحضرية حيث تكثر الكمائن بين المباني.

كما أن خاصية الطرد الأولي هاته تخفف جدا من الإرتداد الكتفي بالنسبة للرامي low recoil for shoulder launch.

سلبيات نظام جافلين :

من أبرزها الوزن الإجمالي للنظام, حيث يزن القاذف بالصاروخ داخله مع نظام التصويب و التوجيه و قوائم الإرتكاز حوالي 22 كيلوغراما (49.5 باوند), و ذلك بدون حساب بطاريات الليثيوم LITHIUM BA5590 التي تزن بمجملها 1 كجم (2.25 رطل) لكل واحدة, و توفر كل واحدة منها إمكانية 4 ساعات من التصويب و الضرب و ذلك حسب تأكيدات الشركة المصنعة للنظام, بينما يحمل كل ثنائي قنص ما بين 5 إلى 10 بطاريات و هذا العدد قد يكون أكبر أو أصغر اعتمادا على مدة المهمة القتالية, بينما يزيد الوزن الإجمالي للنظام عن الوزن الأقصى المعين لجنود المشاة المحدد داخل الجيش الأمريكي.

عيب آخر في نظام جافلين هو كونه يعتمد على الرؤية الحرارية THERMAL VIEW للتصويب على الأهداف بالتوجيه بالأشعة تحت الحمراء, مما يجعل النظام غير قادر على العمل بعد الإطلاق الأول و يفرض على الرامي أن ينتظر مدة معينة (تحددها تقديرات الشركة المصنعة في 30 ثانية) إلى أن يقوم نظام التبريد داخل جهاز التصويب و التوجيه بإعادة ضبط درجة الحرارة المناسبة, غير أن هذه العملية قد تتطلب وقتا أطول, كما أن جهاز الرؤية الحرارية قد يتأثر بالعوامل المحيطة في أرض المعركة عند التعامل مع الأهداف, كالحرائق و الإنفجارات مما يمكن أن يشكل تداخلا مع الأهداف المنتقاة من طرف الرامي خلال عملية التصويب.

الدول المستخدمة للنظام :

أستراليا, البحرين, كندا, تشيكيا, إيرلندا, الأردن, لبنان, ليتوانيا, المكسيك, نيوزيلندا, النرويج, سلطنة عمان, تايوان, الإمارات, بريطانيا, باكستان و بالطبع الولايات المتحدة الأمريكية.

مواصفات عامة :

الوزن عند الإطلاق : 11,8 كلغ.
طول الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694): 1,1 متر.
طول القاذف : 1,2 متر.
المدى : 75 إلى 2500 متر.
الرأس الحربي : TANDEM shaped charge HEAT.
وزن الرأس الحربي : 8,4 كلغ, 18,5 باوند.
الوقود : وقود صلب يحترق على مرحلتين.
التوجيه :الأشعة تحت الحمراء.
الشركة المصنعة : Raytheon and Lockheed Martin.
الثمن : 80000 دولار أمريكي يشمل الصاروخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=20694)بوحدة التصويب و التوجيه.






تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#) تم تعديل ابعاد هذه الصورة. انقر هنا لمعاينتها بأبعادها الأصلية. (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.defenseindustrydaily.com/images/ORD_ATGM_Javelin_Launch_Immediate_lg.jpg





تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.defence.gov.au/news/armynews/editions/1089/images/images600/3javelindec18.jpg
تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://www.eliteukforces.info/images/weapons/javelin.jpg

تكبير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)تصغير الصورة (http://www.toookyo.com/vb/#)
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/9/9c/1-20_Javelin_missile..PNG

aksel
06-18-2010, 01:37 PM
حقائق عن إعدام تشي جيفارا


http://www.oealibya.com/images/stories/2010/1/29/16/imgcache.jpg
ارنستو تشي جيفارا
(14-5-1928) - (8-10-1967)

نشر فليكس رودريجيس، العميل السابق لجهاز المخابرات الأميركية (CIA) من طريق الشبكة العنكبوتية صوراً لا سابق لها عن إعدام تشي جيفارا. وتمثل هذه الصور آخر لحظات حياة هذا الثوري الأرجنتيني قبل إعدامه بالرصاص ب"لا هيغويرا" في غابة "فالي غراندي" ببوليفيا، في 9 أكتوبر(تشرين الأول) من عام 1967.
وتظهر الصور كيفية أسر تشي جيفارا، واستلقائه على الأرض، وعيناه شبه المغلقتان ووجهه المورم والأرض الملطخة بدمه بعد إعدامه. كما تنهي الصور كل الإشاعات حول مقتل تشي جيفارا أثناء معارك طاحنة مع الجيش البوليفي.
وقبيل عدة شهور، كشف السيد فليكس رودريجيس النقاب عن أن أيدي تشي جيفارا بُترت من أجل التعرٌف على بصمات أيديه.

لحظة الفراق .
" سأقضي ما تبقى من أيام حياتي أبحث عن جثته . في كل مكان : في كوبا في فنزويلا ، في بوليفيا ، لا يهم . فأنا لا أصدق انهم أستطاعوا القضاء عليه وانا لا اصدق انه مات ولا أصدق انهم أحرقوه ." لم يصدق الوالد أنه مات كان يتصور أن الموت يهرب من تشي وأنه سئم مطاردته . وكان الموت بالنسبة الى "تشي" الحقيقة اليومية يرافقه خطوة خطوة كالربو والزفير والشعلة المتململة والنوم . كان ينام بالقرب من أحلامه ، يشاطره في احلامه ، ينافسه في أحلامه . مرة ، قال لرفيق له كان يقاتل بجانبه في الادغال ، والرصاص ينهال عليهما :
-"اتدري كيف اتمنى ان أموت ؟كما تمنى قصة بطل "جاك لندن " . ادرك انه سيتجمد حتى الموت في أراضي الاسكا البيضاء المقفرة ،فاستند بهدوء الى شجرة ، واستعد لمواجهة الموت بصمت وكبرياء . كم اتمنى الان لو استريح على جذع شجرة ،ليهدأ الزفير داخلي ، وأموت ، بعد ان أفرغ رصاص بندقيتي في الجنود القادمين من وراء هذه الأشجار . " كان ذلك سنة 1957 ، قبل الدخول الى المدينة والانتصار . ومرة ، قال لكاسترو ، في الرسالة الاخيرة التي وجهها اليه:
- ذات يوم ، سئلنا عن الشخص الذي ينبغي انذاره ام اعلامه عند موت أحدنا . وفوجئنا جميعا بهذه الامكانية الحقيقية . ثم ادركنا ان الثائر الحقيقي "اما أن ينتصر او يموت . وكثيرون سقطوا في طريق النصر الطويل . "
كان ذلك سنة 1965 .
ومرة ثالثة ، قال في البيان الثوري الذي وزعه في نيسان 1967 :
-" لا يهمني متى واين سأموت ."
لكن يهمني ان يبقى الثوار منتصبين ، يملأون الارض ضجيجا ، كي لا ينام العالم بكل ثقله فوق اجساد البائسين والفقراء والمظلومين .
ثم سقط أخيرا في الخريف ، مع سقوط أوراق الاشجار التعبة .
لكنه لم يحقق امنيته التي رددها امام صديق له في فترة النضال الاولى: لم يمت وهو مستند الى الشجرة ، بل سقط مجندلا في واد صغير ضيق ، بتسع رصاصات ، ربما أقل ،ربما أكثر . والتقطوه وحملوه ووضعوه على طاولة عالية ،ثم قالوا للصحافيين والمصورين والعالم أجمع :
"- هذا هو "تشي" غيفارا . لقد انتصرنا عليه ."
بدأت المرحلة الاخيرة من المطاردة الني استمرت أكثر من سنتين ،واستعملت الولايات المتحدة مختلف الوسائل للقضاء على موجة حرب العصابات التي يقودها "تشي" غيفارا ، في نيسان 1967 ، بعد ان القت السلطات البوليفية القبض على المفكؤ الفرنسي الماركسي ريجيس دوبريه ، واتهمته بالتعاون مع غيفارا وأنصاره ، وسجنته وعذبته لتنتزع منه اعترافا بمكان غيفارا . وبعد ذلك بفترة قصيرة ، أعلن رئيس الجمهورية البوليفية الجنرال رونيه بارينتوس بأنه واثق هذه المرة من القبض على غيفارا حيا أو ميتا . ولم يكن بارينتوس يعتمد في عملية مطاردة واصطياد غيفارا على رجاله وحدهم ، ولا على بعض رجال العصابات الذين تخلوا عن غيفارا وحاولوا الكشف عن مكانه ، بل كان يعتمد على قوات متخصصة في حرب العصابات والتصدي للثوار بوسائل علمية مدروسة دقيقة .
ففي باناما، أنشأت وزارة الدفاع الاميركية سنة 1949 مدرسة حربية وسلمتها للجنرال بورتر . وفي هذه المدرسة يتدرب جنود أميركيون من مختلف أنحاء اميركا الجنوبية والشمالية ، على يد ضباط يمنازون بكفاءة علمية عالية ، ويتخرجون متخصصين بالحرب في مناطق أميركا اللاتينية الصعبة الشائكة .
لكن هذه المدرسة ادخلت في السنوات الاخيرة بابا جديدا على منهاجها ، وهو على تدريب الجنود على اصول واساليب حرب العصابات ، لمواجهة موجات الثوار في اميركا اللاتينية . ويستمر التدريب اربعين اسبوعا" ، يخضع خلالها الجنود لاشد وأقصى أنواع التدريب العسكري ، ويضع في الظروف نفسها التي سيتعرض لها حين يواجه رجال العصابات في الجبال والغابات .
كان هؤلاء الجنود ، المدربون على ايدي القبعات الخضر - وهو اللقب الذي يطلق على مدرسة باناما - هم الذين يطاردون غيفارا ، وينصبون له الفخ تلو الفخ ، لايقاعه والقضاء عليه .
واستمرت هذه العملية شهورا، حتى جاء الخريف ، واطل شهر تشرين الاول ، غاذا بالجنرال بارينتوس يعلن للصحافيين ان القوات المسلحة ، وهو يقصد فيها القوات التي تدربت في مدرسة باناما ، تحاصر جماعة من رجال العصابات وعلى رأسها القائد رامون وهو احد اسماء غيفارا المستعارة .
وفال بارينتوس هذه المرة سوف نقبض على "تشي" ولن يستطيع ان يهرب منا " .
لكن القوات لم تستطع ان تقبض الا على ثائرين من رجال " رامون " اعترفا بأن تشي هو فعلا قائدهما وأنه موجود في مكان ما بالقرب من منطقة فاليغراندي .وقال الرجلان بأن مرض الربو قد اشتد على غيفارا ، ولم يعد يستطيع التنفس الا بصعوبة ، وانه لا يتحرك الا على ظهر بغل ، وهو لا يهتم بشيء ، ويظهر احتقارا بالغا لحياته . وبعد ايام من القبض على الرجلين ، وفي مساء بوم الاحد 8 تشرين الاول ، دارت معركة طاحنة بين القوات المسلحة وبين رجال العصابات في منطقة هيغوبراس بالقرب من فالنغراندي واستبسل الثوار ، وفي النهاية ستة من رجالهم ، وبينهم تشي غيفارا . وتقول بعض الروايات البوليفية عن موت غيفارا ، ومنها رواية القائد الاعلى للقوات البوليفية الجنرال الفريدو اوفاندو ، ان غيفارا قال قبل وفاته ، وهو في ساعات احتضاره الاخيرة: " انا "تشي" غيفارا. لقد فشلت ". لكن الكولونيل سانديكو ، وهو الذي قاد الحملة المسلحة ضد غيفارا وثواره ، ذكر أن تشي ظل فاقدا وعيه حتى مات . وهناك رواية اخرى ، نسبتها احدى الصحف البوليفية الى بعض الضباط الذين طاردوا تشي غيفارا ، وتقول ان غيفارا اسر حيا ، وحاول الطبيب معالجته من الجروح التي اصيب بها لكن الالم كان شديدا عليه ، ومرض الربو كان يمنعه من التنفس الا بصعوبة .
وقضى ليلة الاحد في حالة نزاع شديد ، يئن من الاوجاع والزفير ، يطلب من الطبيب أن يعالجه ، حتى قضى عليه الام في صباح الاثنين بعد ان خارت قواه تماما وعجز الطب عن اسعافه . ورواية أخرى تقول ان غيفارا تعرض للتعذيب بعد القاء القبض عليه ، لكنه لم يعترف بشيء بقتله احد الضباط برصاصة سددت الى قلبه . وكما تعددت الروايات حول مقتله ، تعددت الروايات حول طريقة تعقبه والقاء القبض عليه. ومن هذه الروايات ولعلها الاقرب الى الصحة ، ان احد رجال العصابات ، من رفاق " تشي " القدامى ، وشى به الى السلطات البوليفية بعد ان أغرته الجائزة التي خصصتها هذه السلطات للقبض على عليه ، وهي في حدود خمسة الاف دولار . وكان مؤلما حقا أن تشي الذي امن طوال حياته بالاخوة الحقيقية والصداقة والاخلاص والتضحية بين البشرية ، وعاش وعاش على هذه الاخوة والصداقة والاخلاص والتضحية ن وتنتهي حياته بان يبيعه رفيق سلاح قديم ، لان المال كان اقوى من القيم والمبادئ التي يمثلها غيفارا او يدعو اليها . ولم تصدق عائلة تشي انه مات . لا الاب ، ولا الشقيق ، ولا أي فرد من افراد العائلة . وما زالوا ينتظرون بين اللحظة والاخرى ان يحمل اليهم البريد ، او صديق من الاصدقاء ، رسالة من الابن المشرد ، يعلن فيها للعالم انه ما زال حيا ، ويسخر ، كعادته من الموت .
منذ اختفائه قتلوا تشي عدة مرات . وفي كل مرة ماان ينفض الموت عنه ، ويبدو انه اقوى واصمد .
هذه المرة ، يبدو ان تشي اقتنع انه مات . وان جثته احرقت فعلا ، كما قالت السلطات البوليفية . ولعله استراح ، لعله لم يعد يضايقه زفير الربو ، ولا المطاردة القاسية المستمرة .
مساء الاحد 15 تشرين الاول ، يقف فيديل كاسترو ، رفيق تشي في النضال ، ويعلن في خطاب دام ساعتين ، وبلهجة حزينة حزينة : اننا متأكدون تماما من موت غيفارا . لقد درسنا جميع الوثائق التي تتعلق بموته : الصور ، فقرات يومياته التي نشرت ، الظروف التي رافقت لحظاته الاخيرة وتأكدنا للاسف أن تشي مات فعلا .
وانا لا اعتقد بان للحكومة البوليفية مصلحة في اختراع كذبة كبيرة كهذه ، قد تنكشف بعد ايام قلائل . كان يطارد غيفارا في الاسابيع الاخيرة اكثر من 1500 جندي ، مدربين احسن تدريب ، واسطاع هؤلاء ان يقضوا في النهاية عليه . ثم حاولت السلطات البوليفية القضاء ايضا على اسطورته ، فلفقت العبارات الاخيرة التي زعمت بان تشي تفوه بها ، والتي تعلن فشله . لكن النضال سيستمر بعد موت تشي والحركة الثورية لن تتوقف .
- نبذة عن حياته:
ولد أرنستو تشي جيفارا عام 1928 من عائلة برجوازية أرجنتينية وكان عمره لم يتجاوز العامين عندما اكتشف اهله انه مصاب بمرض الربو . تلقى تعليمه الاساسي بالبيت على يد والدته ( سيرينا لاسيليا دي )، كان جيفارا منذ صغره قارئا لماركس ، انجلز وفرويد حيث توافرت الكتب في مكتبة ابيه بالمنزل . التحق بصفوف مدرسة ( كوليجيو ناسيونال) الثانوية عام 1941 وتفوق في الادب والرياضيات. عايش في تلك الفترة مأساة لاجئي الحرب الاسبانية الاهلية والازمات السياسية المتتابعة في الارجنتين خلال عهد الديكتاتورالفاشي لجوان بيرون. غرست هذه الاحداث في ذهن جيفارا الصغير الاحتقار للمسرحية الديموقراطية البرلمانية وكره السياسين وحكم الاقلية الرأسمالية وقبل ذلك كله حكم واستعباد دولار الولايات المتحدة الامبريالية . خلال ذلك التحق بحركات طلابية لكنه لم يظهر اهتماما ملحوظا بالسياسة التحق بالجامعة حيث درس الطب لفهم مرضه الخاص, لكنه فيما بعد اصبح أكثر اهتمام بمرض الجذام. خرج عام 49 في رحلة يستكشف الأرجنتين الشّماليّة على درّاجة , و للمرّة الأولى يقابل فيها الطبقة الكادحة الفقيرة وقرر الخروج مرة اخرى عام 1951 في رحلة طويلة وطاف قبيل تخرجه من كلية الطب مع صديقه (ألبرتو غراندو) معظم دول أمريكا الجنوبية على الدراجة النارية, فزار إضافة لبلده الأرجنتين , التشيلي وبوليفيا وكولومبيا والإكوادور وبيرو وبنما وعايش معاناة الفلاحين والطبقة الكادحة من العمال وفهم طبيعة الاستغلال الذي يعانيه شعوب الدول المضطهدة وكيف يستغل الرأسمالي حاجة الفقراء ويخضعهم تحت تصرفهم عاد إلى البيت لامتحاناته النّهائيّة متأكّد من شيء واحد فقط, أنه لم يرد أن يصبح ممارس عامّ منتمي للطّبقة الوسطى وكرس نفسه منذ ذلك الحين ثائراً أو محرضاً على الثورة أو شريكاً فيها حيثما أمكن ذلك. فسافر عام 1953 الى المكسيك وهي البلد الأمريكي اللاتيني الأكثر ديموقراطية والتي كانت ملجأ للثوار الأمريكان اللاتين من كل مكان. تعرف على (هيلدا جادي) التي كان لها مخزون ماركسي جيد مما عزّز تعليمه السّياسي, اعتنت به و قدّمته لـ (نيكو لوبيزا) احد ملازمين (فيديل كاسترو) الذي كان في ذلك الوقت يقوم بالهجوم على قلعة موناكو حيث فشل هجومه واعتقل وحوكم وفي اثناء محاكمته اصدر بيانا سياسيا كان بمثابة برنامج سياسي يبين اهداف الحركة الثورية لفيديل ورفاقه . اعجب ارنستو بشخصية فيديل وتمنى مقابلته وهذا ما كان بعد خروج فيديل عام 1955 من المعتقل . ادرك جيفارا قي ذلك الحين انه وجد شخصية القائد الذي كان يبحث عنه. قويت علاقة الرفيقين ببعضهما وقاما بالتخطيط لتحرير كوبا من حكم الدكتاتور باتيستا. انطلق الثائرين ومعهم 80 ثائرا اخر على متن سفينة قاصدين شواطئ كوبا . اثناء ذلك اطلق على جيفارا لقب تشي ( الصديق او الرفيق ).
سرعان ما اكتشفتهم قوات ( باتيستا) وهاجمتهم ولم يسلم منهم سوى عشرون ثائراً صعدوا جبال ( السيرامايسترا) واعادوا ترتيب صفوفهم. نجحوا في اقناع الفلاحين والفقراء بضرورة الثورة فأمن ذلك لهم الحماية وان كانت محدودة وسرعان ما اثبتوا جديتهم وتلاحقت انتصاراتهم على جيش باتيستا الى ان وصلوا هافانا واعلنوا نجاح الثورة والقضاء على حكم باتيستا وبعد نجاح الثورة عين جيفارا وزيراً للثورة وقام بزيارة العديد من البلدان والتقى العديد من القادة امثال (جمال عبد الناصر) و(نهرو) و(تيتو) و(سوكارلو) ومن ثم عين وزيراً للصناعة وبعد ذلك وزيراً ورئيسا للمصرف المركزي . وكان بمثابة الرجل الثاني في الدولة بعد فيديل كاستروا . امن منذ البدء بضرورة اعادة هيكلية النظام الاقتصادي لكوبا وفتح المصانع وذلك لسد احتياجات كوبا وعدم لجوئها وخضوعها تحت الهيمنة الامبريالية. وضحت معالم شخصية تشي الماركسية اللينينية وتوجهه نحو سياسة (ماو-تسي يونج) وامن بان الثورة تحضَر في الريف ومن ثم تنطلق الى المدن وخالف بذلك سياسة رفيقه فيديل الذي كان يميل للسياسة الشيوعية الروسية في تلك الفترة .بعد نجاح الثورة في كوبا اثر تشي ان يكمل حلمه في تحرير شعوب العالم النامي ومساعدتهم بالتخلص من الحكم الاستعماري والهيمنة الامبريالية فغادر كوبا تاركاً مناصبه وعائلته متجها الى الكونجو في افريقيا وبعد محاولته لتكوين الجيش الثائر فشل بعد رفض الشعب الافريقي للتعاون معه لاعتباره غريب ولم يقتنعوا باهدافه فكانت تجربة قاسية له ولكنه اثر الا ان يكمل مسيرته فانطلق متجها الى بوليفيا واستطاع هناك ان يكون فرقا ثورية من الفلاحين والعمال والبدء بالثورة الا انه لم يستطع مواجهة الجيش البوليفي الذي كان اقوى ومجهز واحدث من جيش باتيستا وغير ذلك مساعدة النظام الامبريالي الامريكي للحكومة البوليفية فكان الامر شاقاً عليه ومع ذلك استمر الى ان قتل بعد ان القي القبض عليه .اتسم تشي بشخصية سياسية لها منطلقاتها ووجهة نظرها الخاصة فكانت له مواقفه الرافضة للهيمنة السوفيتية على الثورة والتي كانت تميل الى مهادنة النظام الامبريالي فكان يؤكد مرار على ضرورة الثورة ضد الهيمنة والاستغلال فردد باستمرار عبارته الشهيرة( لاحياة خارج الثورة ولتوجد فيتنام ثانية وثالثة واكثر ).نعم فقد كان لتشي اعداء كثر ولعل ذلك يكمن في اسلوبه الصريح في النقد ومهاجمة المخطئ مهما كان.على اية حال فان تشي انتهت حياته علي يد جندي من جنود الجيش البوليفي وكما يقال بتعاون مع وكالة المخابرات المركزية الامريكية. ولعل سر سحر شخصية تشي يرجع الى تلك المواقف واسلوبه القوي وعناده ورفضه للهيمنة حتى لو كانت من مؤسسة شيوعية كالاتحاد السوفيتي. مهما كان فقد كان تشي الشخصية الاكثر اثارة ومحبة في قلوب الشعوب المضهدة حول العالم وستظل صوره في قلوبنا وعلى صدورنا فاحلامه واحلامنا لاتعرف حدود .

aksel
06-18-2010, 01:42 PM
تعلم قيادة الطائرة



الطائرة مَرْكَبَة ميكانيكية تخضع للقوانين الميكانيكية. وعلى من يرغب في أن يصبح طيارًا ماهرًا، أن يتعرف على هذه القوانين بالإضافة إلى قوانين الديناميكا الهوائية. وعليه كذلك أن يحصل على التدريب واكتساب الخبرة اللازمة لقيادة الطائرة .
تختلف قيادة الطائرة عن قيادة السيارة في كثير من الوجوه. فعند الرغبة في الدوران بالسيارة، يدير سائقها ببساطة عجلة القيادة في الاتجاه المطلوب. وللدوران بالطائرة ، يجب على قائدها تشغيل العديد من أجهزة التحكم في وقت واحد.
الحركات الأساسية للطائرة.
الحركات الأساسية للطائرة وأجهزة التحكم فيها. للطائرة ثلاث حركات أساسية، هي:
1- الخطران
2- العطوف
3- الانعراج.
والخطران حركة الطائرة بحيث تتحرك مقدمتها إلى أعلى أو إلى أسفل. وتنعطف الطائرة عندما ينخفض أحد جناحيها عن الآخر. والانعراج حركة الطائرة بحيث تنحرف مقدمتها لليمين أو اليسار. ويستخدم قائد الطائرة أجهزة التحكم لإحداث هذه الحركات أو لضبطها.
أجهزة التحكم


وللطائرة الكثير من أجهزة التحكم. لكن الأساسية منها أربعة، وهي:
1- الرافعة
2- الدفة
3- الجنيحات
4-ذراع الخنق.
والرافعة والدفة جزءان من مجموعة الذيل. أما الجنيحات فهي مثبتة في الأجنحة. وتصل مجموعة من الأسلاك والأذرع والبكرات بين أسطح التحكم الخارجية هذه، وبين أجهزة تحكم الطيار داخل القمرة. وتتحكم عجلة القيادة في حركة الجنيحات والرافعة، بينما تتحكم البدّالات بالدفة. ويستخدم الطيار ذراع الخنق للتحكم في سرعة المحرك وقدرته.


العدادات


العدادات وأجهزة التحكم الأساسية بالقمرة
وتستخدم عجلة القيادة وبدالات الدفة لإحداث كل من الخطران والعطوف والانعراج. وتدفع عجلة القيادة للأمام والخلف، وتدور من جانب لجانب. ويتسبب دفع العجلة للأمام أوجذبها للخلف في تحريك الرافعة لأعلى أو لأسفل لإحداث الخطران. فعندما تُدفع عجلة القيادة للأمام تنخفض الرافعة، وتنخفض المقدمة تبعًا لذلك. أما إذا جذبت العجلة للخلف، فتتحرك الرافعة لأعلى وترتفع المقدمة. ومع تحريك عجلة القيادة من جانب لآخر ترتفع الجنيحات أو تنخفض لتسبب العطوف. فعندما تدفع العجلة إلى اليمين، يتحرك الجنيح الأيمن لأعلى والجنيح الأيسر لأسفل، وتنعطف الطائرة يمينًا. أما إذا دفعت العجلة إلى اليسار فإن الطائرة تنعطف يسارًا. ويستخدم الطيار بدالي الدفة لإحداث الانعراج. فبالضغط على البدال الأيسر، تتحرك الدفة إلى اليسار مسببة انحراف مقدمة الطائرة لليسار أيضا. أما الضغط على البدال الأيمن فيتسبب في انحراف مقدمة الطائرة لليمين.


البدء بالتحليق


ولدى الطيار، داخل القمرة، معدات للتحكم في حركة سطيحات تعديل الموازنة الخاصة بالجنيحات والرافعة والدفة. وتعمل سطيحات تعديل الموازنة على المحافظة على اتزان الطائرة رغم أي تغير يحدث في سرعة الطائرة أو في موقع مركز ثقلها. ويتغير مركز ثقل الطائرة عدة مرات أثناء الطيران. فعلى سبيل المثال، يتغير موقع مركز الثقل بعد استهلاك وقود خزانات الأجنحة. ولمنع الطائرة من الطيران لأعلى، يتحكم الطيار في الرافعة بالضغط المستمر على عجلة القيادة. أما إذا ضبط الطيار سطيحات تعديل الموازنة فإنها تقوم آليًا بعمل الرافعة. ويسمح ضبط سطيح تعديل الموازنة، للطيار بالطيران حر اليدين، دون استخدام عجلة القيادة أو البدالات.


عطوف الطائرة


الاستخدام الصحيح لأجهزة التحكم. لا يستخدم قائد الطائرة (القبطان) واحدًا فقط من أجهزة التحكم لإحداث أي من المناورات الجوية. فللدوران إلى اليسار ـ على سبيل المثال ـ لا يكفي أن يضغط الطيار ببساطة على البدال الأيسر، وإلا أدَّى ذلك إلى انزلاق الطائرة يسارًا. فلن يستكمل الدوران إذا بدأت الطائرة في الانزلاق، بل تعود إلى اتجاهها الأصلي فور رفع الطيار لقدمه عن البدالة.
انعراج الطائرة
ولإحداث دوران صحيح إلى اليسار أثناء الطيران المستوي، لابد للطيار من أن يستخدم أربعة أجهزة تحكم في آنٍ واحد.
فيجب عليه:
1ـ الضغط لأسفل على البدال الأيسر لتتجه الطائرة لليسار .
2ـ دفع عجلة القيادة لليسار ليرتفع الجنيح الأيسر لإحداث ميل جانبي لليسار.
3ـ جذب عجلة القيادة للخلف لرفع الرافعة إلى أعلى ومن ثمَّ رفع مقدمة الطائرة وزيادة زاوية الهبوب.
4ـ دفع ذراع الخنق للأمام لزيادة القدرة المولدة من المحرك.
ويؤدي الطيار كل هذه الخطوات في وقت واحد. وبهذا فإن الطيار يستخدم الدفة والجنيحات معًا لإحداث الالتفاف، لكن الطائرة تفقد بعض الرفع عند بدء الالتفاف. ولتعويض هذا الفقد يرفع الطيار الرافعة لزيادة زاوية الهبوب. ويترتب على زيادة زاوية الهبوب زيادة في قوة السحب الهوائي ويصبح مطلوبًا قوة دفع أكبر، وللحصول عليها يدفع الطيار ذراع الخنق لزيادة قدرة المحرك. وفي جميع المناورات الجوية الأخرى ـ من الإقلاع حتى الهبوط ـ لابد للطيار من المحافظة على التوازن العام للقوى المؤثرة، كما هو بالنسبة للدوران. فبالاستخدام المتزامن لكافة أجهزة التحكم يستطيع الطيار أن يضمن توازن قوة الرفع مع قوة الجاذبية، وقوة الدفع مع قوة السحب الهوائي.


الطيران المستوي
السقوط. يحدث عندما تصبح زاوية هبوب الجناح كبيرة لدرجة تفقد فيها الطائرة الكثير من قوة الرفع وتبدأ في السقوط. وتؤدي الزيادة البسيطة لزاوية الهبوب، كما سبق أن أوضحنا، إلى زيادة قوة الرفع. لكن، إذا وضع الطيار مقدمة الطائرة لأعلى حتى يصنع جناحها زاوية تزيد على ما بين 15° و20° مع اتجاه الطيران، يبدأ الهواء المار فوق الجناح في الاضطراب بعنف. ونتيجة لذلك تفقد الطائرة قدرًا من قوة الرفع، وإذا لم يبادر الطيار باستعادة الرفع المفقود، يصبح من غير الممكن التحكم في الطائرة ، وتسقط حتى تصطدم بالأرض وتتحطم.


الإقلاع


ويستطيع الطيار الخروج بطائرته من السقوط، بوضع مقدمتها لأسفل، ثم تركها لتأثير الجاذبية لتتزايد سرعتها، ومن ثم تتزايد قوة الرفع. ويستطيع الطيار كذلك زيادة قدرة المحركات ليكتسب زيادة في قوة الرفع نتيجة لزيادة قوة دفع المحركات.
طيران العدادات. يستطيع الطيار الماهر أداء المناورات الجوية والهبوط بالطائرة إذا لم يكن قادرًا على رؤية ما حوله، معتمدًا فقط على قراءة العدادات. وتزيد أهمية هذه المهارة في الطيران خلال السُّحب أو الضباب أو الأمطار الغزيرة. فعندما لا يتمكن الطيار من رؤية خط الأفق أو رؤية الأرض تحته، يصبح من العسير التأكد من سير الطائرة في خطها المرسوم، والتأكد من أنها لا تفقد أو تكسب ارتفاعًا. وتوفر العدادات هذه المعلومات، بل إنها تساعد الطيار أيضًا على مختلف المناورات الجوية دون فقٍد في الارتفاع أو السرعة، كما تساعده على الهبوط فوق الأرض بأمان.


الهبوط


قياس سرعة الطيران. تقاس سرعة الطائرة في أثناء الطيران بطرق متعددة. والسرعة الهوائية المبينة، هي السرعة التي يقرؤها الطيار على عداد يسمى مبين السرعة الهوائية لكن قراءة مبين السرعة الهوائية تتأثر بالتغيرات التي تحدث في ضغط الهواء ودرجة حرارته عند مختلف الارتفاعات. لذلك فإن السرعة الهوائية المبينة تختلف عن السرعة الهوائية الحقيقية وكذلك عن السرعة الأرضية. وتعرف السرعة الهوائية الحقيقية بأنها سرعة الطائرة بالنسبة للهواء. أما السرعة الأرضية فهي سرعة الطائرة بالنسبة لسطح الأرض. ويستطيع الطيار حساب السرعة الهوائية الحقيقية عن طريق قراءة السرعة الهوائية المبينة مع إضافة 2% زيادة لكل 300م ارتفاع. فمثلاً، إذا طارت طائرة على ارتفاع قدره 3,000م، وكانت قراءة مبين السرعة الهوائية 100كم/ساعة، تكون السرعة الهوائية الحقيقية حوالي 120كم/ساعة. ويستطيع الطيار استخدام السرعة الهوائية الحقيقية لحساب السرعة الأرضية إذا توفرت لديه المعلومات عن سرعة الريح واتجاهها. فإذا كانت السرعة الهوائية الحقيقية للطائرة هي 120كم/ساعة، وكانت الريح قادمة من الأمام بسرعة قدرها 30كم/ساعة، فإن السرعة الأرضية للطائرة تكون 90كم/ ساعة.


كيف تدور الطائرة


السرعة القصوى. هي أعلى سرعة يمكن أن تصل إليها الطائرة في أثناء طيران مستو. أما أفضل سرعة صعود فهي أقصى سرعة يمكن الصعود عندها. وسرعة الطيران المطرد، هي السرعة الأكثر ملاءمة للطيران لمسافات طويلة. وسرعة المناورة هي أعلى سرعة يمكن بها للطائرة أداء المناورات دون إحداث أضرار بالطائرة . ولكل طائرة أيضًا سرعة العلامة الصفراء، وسرعة العلامة الحمراء، وتظهران على مبين السرعة الهوائية. والمنطقة المميزة باللون الأصفر هي منطقة تحذير حيث يجب على الطيار عدم أداء أي مناورات جوية مفاجئة عند طيرانه ضمن هذه المنطقة. أما المنطقة المميزة باللون الأحمر فهي تبين أعلى سرعة يمكن للطائرة أن تطير عندها بسلام في جميع الظروف.

aksel
06-18-2010, 01:45 PM
القاذفة العملاقة اللاانسانية B-52



دخلت قاذفة القنابل بي 52 الخدمة في القوات الجوية الأمريكية عام 1955. وقد صممت الطائرة بالأساس كقاذفة بعيدة المدى للقنابل النووية، لكن الولايات المتحدة استعانت بها في عدة صراعات في إسقاط قنابل تقليدية.

وفي حرب الخليج الثانية أسقطت طائرات بي 52 نحو أربعين بالمئة من قنابل قوات التحالف الدولي على الأهداف العراقية. واستهلت الحملة العسكرية ضد القوات اليوغوسلافية في حرب كوسوفو بإطلاق صواريخ كروز من الجو.

ويبلغ طول الطائرة نحو 49 متراً وعرضها 56 متراً، ويحمل كل جناح أربعة محركات نفاثة.

ولا تتجاوز السرعة القصوى للطائرة 1014 كيلومتر في الساعة، لكنها قادرة على التحليق لمسافة 12،870 كيلومتراً دون التزود بالوقود، وهي تحمل 4،536 كيلوجراماً من الذخيرة. ويمكنها التحليق على ارتفاع بصل إلى خمسين ألف قدم، أي نحو 15،240 متراً.

ويمكن للبي 52 الطيران على ارتفاع منخفض بفضل نظام رادار يكشف عن تضاريس الأرض حتى مسافة عشرة أميال للأمام، لكن الطائرة لم تعد تكلف بمهام تتطلب الطيران المنخفض. ويزود قائدو الطائرة بمناظير للرؤية الليلية تمكنهم من الإقلاع والهبوط والطيران في الظلام.

وقد كان طاقم الطائرة في السابق يتكون من ستة أفراد يجلسون في قمرتين، لكن عددهم أصبح الآن خمسة فقط وهم: قائد الطائرة، ومساعد الطيار، وضابط الحرب الإلكترونية، والملاح، وضابط الرادار وهو المسؤول عن إسقاط القنابل.

وتتحمل البي 52 على متنها كميات ضخمة وأنواع متعددة من القنابل والصواريخ. فهي قادرة على حمل 51 قنبلة وزن كل منها 500 رطل، أي نحو 227 كيلوجرام، إضافة لثلاثين قتبلة عنقودية أو عشرين صاروخ كروز.

وتمتلك القوات الجوية الأمريكية 44 طائرة بي 52 على استعداد دائم لتنفيذ مهام قتالية. ومن المتوقع أن تستمر الطائرة في الخدمة على مدى الأعوام الأربعين المقبلة.
*نظرة عامة:
-الطيران الاول: 1952/4/15
-تاريخ الخروج: فبراير/شباط 1955
-المستخدم الاساسي : القوة الجوية الأمريكية
-أنتج 1954-1962
-عدد مابين: 744
-بي -52جي - 193
-بي -52إتش - 102
-ماتبقى في الخدمة:85
-تكلفة الوحدة:14.43$ مليون في امريكا B52-b
9.28$ مليون في 1962 (بي -52إتش)
53.4$ مليون في 1998 (بي -52إتش)
-تكلفة الوحدة الإنتاجية: 74$ مليون دولار

*الخصائص العامّة:

الوظيفة الأساسية (التصنيف): قاذفة ثقيلة
-المقاول: شركاء Military Air-plane Boeing.
المحركات:8 محركاتPratt & Whitneyوزن كل محرك 7650 كغ.
-السرعة: 650 ميل بالساعة، 1000 كيلومتر بالساعة (Mach 0.86)
-المدى: من غير تزويد بالوقود8,800 ميل قياسي (14,200 كيلومتر)، تَزوّدَ بالوقود غير محدودَ (خاضع لتقييداتِ الطاقمِ)
-المدى: أكثر مِنْ 10,000 ميل (بي -52إتش)
-السقف ( الارتفاع): أكثر مِنْ 50,000 قدم (بي -52إتش)
-التَسلّح: تقريباً 70,000 باوند (31,500 كيلوغرام) مدفعية وقنابل متعددة، ألغام أرضية وقذائف. (عدّلَ لحَمْل صواريخ كروزِ المُنْطَلقةِ الهواءَ، مضاد للسفن حربة أي جي إم -84 وأي جي إم -142 عِنْدَهُما قذائفُ نائمة)
قذائف وصواريخ (كلب الصيد)
-المدفعية: بحدود 60,000 باونِد (27,000 كيلوغرام) قنابل، قذائف، وألغام، في الترتيباتِ المُخْتَلِفةِ.
مدفع 20 مم بتوجيه راداري في برج الذيل.
تَضمّنتْ قدرةُ الأسلحةِ النوويةِ سابقاً بي 28, بي 43, بي 53, بي 61، وبي 83 قنابل نووية حرة السقوط، أَومجموعاتَ مُخْتَلِفةَ مِنْ إثنا عشرَ أي جي إم -129 صواريخ كروز (أي سي إم إس)، أطلقَ 20 هواءَ أي جي إم -86أي صواريخ كروز (أي إل سي إم) وثمان قنابلِ.
رشاشات مَع المدفعية تَجْلسُ في الذيلِ.
-قمرة القيادة: خمسة (طيار، مساعد طيار، مَلاح، مَلاح رادارِ (المعروف باسم المدفعي) وضابط حربِ إلكترونيِ) بكُلّ الجلوس في كراسيِ القذف.
-جرد: القوة النشيطة: 85؛ أي إن جي:0؛ الإحتياطي: 9
*المواصفات:

-الطول: 159 قدم 4 (48.5 m)
-طول الجناح: 185 (56.4 m)
-الإرتفاع: 40 قدم (12.4 m)
-منطقة جناحِ: 4,000 ft² (370 m²)
-الوزن الفارغ: 185,000 باون (83,250 كيلوغرام)
-الوزن محمّل: 265,000 باون (120,000 كيلوغرام)
-اقصى وزن إقلاعِ : 488,000 باون (220,000 كيلوغرام)
-قدرة وقودِ: 47,975 gal أمريكي (181,725 لتر)
-نسبة الطول للعرض: 8.56


*الأداء:

-السرعة القصوى: 560 عقدة (650 ميل بالساعة، 1,000 كيلومتر بالساعة)
-نصف قطر المعركة (الاشتباك): 4,480 ميل-7210 كيلومتر)
-حيز النقل الجوي:11,000ميل- 17,700 كيلومتر)
-سقف خدمةِ: 55,773 قدم (17,000 متر)
-حمولة الجناح: 30 lb/ft² (150 kg/m²)
-دفع/ وزن: 0.51


قاذفة بي 52 القيادةِ الجويةِ المقاتلةِ بعيدة المدى التي يمكن ان تؤدي تشكيلة مهمات والقادرة على الطيران في سرعة دون سرعة الصوت وعلى ارتفاع يصل الى50,000 قدمِ
وتسطيع ان تحمل مدفعية نووية موجهة او تقليدية بقابلية الملاحة العالمية. والطيران 12,500 ميلَ بِاستمرار مِنْ اليابان إلى إسبانيا بدون تَزْويد بالوقود,وهذا الطيرانِ لوحده كَسرَ 11 مسافةً وسجلاتَ سرعةِ .وقد قامت قاذفات بي 52ُ بعمليات نشطة في حرب فيتنامِ,واستعملت في حربِ الخليج في 1991 وعلى أفغانستان في 2001. والقاذفة بي 52 هي الأطولَ خِدْمَة في تاريخِ العسكريِة الأمريكيِي.

*الميزّات والمهام :

يمْكِنُ أَنْ تحْمل تَشْكِيلة من الأسلحةِ، ويتضمن ذلك الذخيرةِ الموجّهة بدقّةِ سواء التقليديةِ أَو النوويةِ ولَها القابليةُ لإبْحار العالمِ بالضبط. هو صُمّمَت أصلاً لحَمْل سلاحان نوويان حراريان هائلان إلى أيّ نقطة في الإتحاد السّوفيتي.

وفي النزاع التقليدي، القاذفة بي 52 يُمْكِنُ أَنْ تؤدّي:

الهجوم الإستراتيجي، التحريم الجوي، عمليات هواءِ مضادةِ وبحريةِ هجوميةِ. فأثناء عملية عاصفة الصحراءِ، سلّمتْ 40 %من كُلّ الأسلحة التي هَبطتْ عن طريق قوّاتَ التحالف. وكُلّ قاذفات بي 52 مُجهّزة بنظام ِرؤية الابصار الالكتروني والذي يَستعملُ بلاتينَ أشعة تحت الحمراءِ silicide بعيد المدى ومحسّسات تلفزيونِية ومستوىِ ضوء خافت مع درجة الوضوح العاليةِ لدَمْج الإستهداف، وتقييم المعركةِ، وأمان الطيرانِ، وهكذا يُحسّنُ قدرة القاذفة في المقاتلةَ لمدى بعيد مع قابليةَ الطيرانِ تحت مستوى منخفض.والطائرةَ فعّالةُ جداً في حال إستعملتْ لمراقبةِ المحيطِ، حيث يُمْكِنُ أَنْ تُساعدَ القوة البحرية الأمريكيةَ في اعتراض السفنِ والتنقيب عن الغام العمليات. وباستطاعة قاذفتا بي 52، في ساعتين، أَنْ تراقبَ 140,000 ميلَ مربّعَ (364,000 km) مِنْ على سطحِ المحيطِ. اما على الأرضِ،فتكون هذه المنطقةِ عبارة عن دائرة كبيرة مركزها في مدينة نيويورك وتغطية بعد الى واشنطن، سيراكوز وبوسطن (نصف قطر = 212 ميل أَو 340 كيلومتر). تَضمّنتْ حربُ الخليج مهمّة الضربةِ الأطولِ في تاريخِ الحربِ الجويةِ عندما أقلعتْ قاذفات بي 52ِ مِنْ قاعدة باركسدال القوة جويةِ، لويزيانا،حيث أطلقَت صواريخ كروزَ وعادتْ إلى باركسدال —35 ساعة.

وهناك قصّة أخبرها العديد مِنْ طياري قاذفة بي 52ِ تُلخّصُ الى ان الطائرةَ: "قاذفة بي 52، بجانبِ هيكلِ الطائرة المألوفةِ المجعّد، فهو ذو معدنُ كافيُ لعمل 10,000 علبةَ قمامةِ. وإنّ توزيع الأسلاك فيها يساوي خمسة أميالِ مِنْ رَزْم سلكِ. محرّكاتها قويَّة تعادل قوة 8 قاطراتِ. وذلك هو مايجعلها تطيرمثل القاطراتِ الثمانية، تَسْحبُ عشرة آلاف علبةَ قمامةِ بخمسة أميالِ مِنْ رَزْم سلكِ! "
ومن المُتوقّعُ بأنّ في 2045، سَتَبْدأُ القوة الجوية مرحلة جزئية خارج قاذفة بي 52ِ، بعد 93 سنةِ مِنْ الخدمةِ.
وقد اسمت القناة العسكرية القاذفة b52 بالقاذفة الاعلى والاميز وفاءا لطول خدمتها وكبر ومهامها وحمولتها.







http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215287657.jpg

http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215287737.jpg



http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215287819.jpg

http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215287908.jpg

http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288104.jpg



http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288230.jpg

http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288282.gif



http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288419.jpg



http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288529.jpg



http://www.arab-eng.org/vb/uploaded1/44829/1215288840.jpg

aksel
06-18-2010, 01:54 PM
بدلة الطيار الحربي


بدلة الطيران العسكري أو الحربي:

تكون مصنوعة من مواد مقاومة للحرارة والإحتراق لحماية الطيارينوعادة تكون مادة قماشية خليط بين القطن و الصوف
وهي معالجة بمادة تقلل نسبة إحتراق القماش
في حال احترقة الطائرة

بالاضافة الى انها عملية أكثر من لباس الطيران المدني... حيث أنها قطعة واحدة ومريحة... ويتم تغييرها كل 6 أشهر لان فعالية المواد المقاومة للحرارة والاحتراق تذهب بعد 6 أشهر مع الغسيل والمواد المنظفة

اما من ناحية الألون فهي مسألة عسكرية بحته حيث تستخدم حسب منطقة الطيران فإذا كانت المنطقة التي يطير عليها الطيارين يغلب عليها الطابع الصحراوي يكون اللبس باللون البني الفاتح
اما اذا كان يغلب على منطقة الطيران الجبال والغابات يكون اللون الأخضر هو لون لباس الطيران
خصائص بدلة الطيارين:
1/ خفة الوزن
2/ امكانية تعديل حرارة جسم الطيار على حسب الضغط الدم (تعديلات طبية حيث يمكن ان تكون بعض بدلات الطيارين مبطنة بالماء اى مغلفة بالماء حيث يمكن ان تحيط جسم الطيار بالماء الدافء او البارد على حسب درجة حرارة جسمه ونبضات قلبه وسرعتها تقريبا مثل مقياس الضغط عند الطبيب )
3/ امكانية معرفة دقات قلب الطيار من القاعدة ومعرفة مدى درجة تاثره و توتره بالمعطيات المحيطة
4/ لها قدرة على العزل من من الضغط
5/ لها قدرة حمايةمن الحرارة
6/ مزودة بمظلة مؤقتة بعد عشرة الى تسعة ثوانى من انطلاق الكرسى القاذف دليل
صور للبدلة العسكرية البحرية
http://www.xperiencedays.com/prodimages/Fighter-Pilot-Simulation-For-Two.jpg

معدات الطيار

http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-helmet.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-nvg.jpg

http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-mask.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-exposure.jpg

http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-gloves.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-liner.jpg

http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-boots.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-vest.jpg

http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-flare.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-gps.jpg
http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-compass.jpg http://www.pbs.org/wgbh/nova/xplanes/images/outf-whistle.jpg

http://2.bp.blogspot.com/_MlcIJtVqC0I/SVOMsRdT6sI/AAAAAAAAC2c/MnyPbj9dJFQ/s400/lajmfaabp.jpg (http://2.bp.blogspot.com/_MlcIJtVqC0I/SVOMsRdT6sI/AAAAAAAAC2c/MnyPbj9dJFQ/s1600-h/lajmfaabp.jpg)


http://www.air-and-space.com/20051018%20Edwards/DSC_1092%20Clark-Davis%20pressure%20suit%20l.jpg


http://chinadefense.xinjunshi.com/ChinaDefense/UploadFiles_3018/200908/20090831000237155.jpg

http://whatsupwithmerlene.files.wordpress.com/2008/04/fpilot.jpg



http://www.armoredd.com/images-2/Air_Force_fields_special_flight_suit_for_JSF.jpg


http://www.aviation-art.net/Gallery%20Updates%202009/mask1.jpg

aksel
06-18-2010, 01:59 PM
أنواع الطائرات






تنوع الطائرات تنوعاً كبيراً: الطائرات البرية و الطائرات الخاصة بحاملات الطائرات و الطائرات البحرية و الطائرات البرمائية و طائرات الإقلاع والهبوط العمودي (VTOL) و طائرات الإقلاع و الهبوط السريع (STOL) و المكوك الفضائي، وجميع هذه الأنواع تعتمد على نفس الأساس التقني إلا أن مقدراتها و استخداماتها تجعلها تبدو و كأنها مختلفة.

أ-الطائرات البرية : (Land Planes)

الطائرات البرية صممت لكي تقوم بالإقلاع من أراضٍ غير معبدة أو من مدرج نموذجي و بعض الطائرات البرية تكون مجهزة لكي تقلع من على العشب أو من بعض الأراضي الأخرى غير منتهية البناء.

تملك الطائرات البرية عجلات لكي تقوم بالسير و الإقلاع و الهبوط، على الرغم من أن بعض الطائرات المخصصة للعمل في المناطق القطبية (الشمالية أو الجنوبية) تملك زلاجات بدل العجلات، و قد تسمى عجلات الطائرة في بعض الأحيان باسم الدواليب الحاملة (Undercarriage) على الرغم من أنها تدعى في بعض الأوقات مع المكابح المرافقة باسم (ذراع الهبوطLanding Gear)، وقد يكون ذراع الهبوط ثابتاً كما في طائرات الملاحة العادية أو قابلة للضم ضمن جسم الطائرة أو الأجنحة كما في الطائرات الأكثر تقدماً و المستخدمة في الأغراض التجارية.

ب- الطائرات الخاصة بحاملات الطائرات: (Carrier-Based Aircraft)

الطائرات الخاصة بحاملات الطائرات هي نموذج مطور خصيصاً صممت للإقلاع من على سطح حاملة طائرات بحرية. الطائرة الخاصة بحاملات الطائرات ذات بنية تمت تقويتها بما في ذلك ذراع الهبوط لكي تناسب الإجهاد الناتج عن عملية الإقلاع من على سطح السفينة (Catapult-Assisted Takeoff) الذي تقلع الطائرة منه بواسطة الغاز الدافع و كبح عملية الهبوط التي تعمل بواسطة خطاف موصول بالطرف السفلي لذيل الطائرة لكي يمسك واحداً من الأسلاك الأربعة المتشابكة عبر سطح حاملة الطائرات.


http://www.members.lycos.co.uk/loly2/airplane//p-f-14-carrier.jpg

(في الصورة F-14 تقلع من حاملة طائرات نووية أمريكية و تحتاج لإقلاعها 90متراً فقط)


ج- الطائرات المائية: (Seaplanes)

الطائرات المائية والتي تدعى في بعض الأحيان باسم الطائرات الطوافة (Floatplanes) أو الطائرات العائمة (Pontoon Planes) هي عادة طائرات برية عادية تم تبديل العجلات فيها بالطوافات و بهذا يمكنها أن تعمل على المياه.

تملك هذه الطائرات بدناً يشابه و يقوم بما يقوم به بدن المركب المائي، ولذا تعرف باسم المراكب الطائرة، وقد تملك هذه الطائرات طوافات صغيرة متصلة بألواح إلى أجنحتها الخارجية لكي تساعد في تثبيتها عند السرعات المنخفضة على المياه، إلا أن وزن الطائرة ينتج عن وزن البدن العائم.




http://www.members.lycos.co.uk/loly2/airplane//float-plane.jpg

(في الصورة طائرة Pantoons و هي طائرة مائية)


د- الطائرات البرمائية: (Amphibians)

الطائرات البرمائية كالحيوانات ذات الاسم نفسه، تستطيع العمل من القواعد البرية والبحرية معاً و في كثير من الحالات تكون الطائرة البرمائية هي طائرة مائية، ولكن ببدن القارب و بالإضافة إلى ذراع الهبوط المصمم خصيصاُ يمكنها أن تتخطى الحدود المائية و تمشي خارج الماء نحو اليابسة.

تاريخياً: بعض المراكب الطائرة جهزت بذراع الهبوط الشاطئي (Beaching Gear)-كما تمت تسميته- كمجموعة احتياطية في موقع العجلات تحت المركب العائم و التي مكنت الطائرة بالتالي التدحرج على اليابسة.

هـ-طائرات الإقلاع و الهبوط العمودي: (Vertical Takeoff and Landing Airplanes)


http://www.members.lycos.co.uk/loly2/airplane//p-votl.jpg
(في الصورة طائرة Harrier Jet و هي تقلع من على حاملة طائرات بريطانية)


تستخدم طائرات الإقلاع و الهبوط العمودي (إ هـ ع) (VTOL) الدفع النفاث من محركاتها الموجهة نحو الأسفل لكي تقلع وتهبط بخط عمودي نحو الأعلى و الأسفل، بعد الإقلاع تنقل طائرة (إ هـ ع) إلى الطيران بواسطة الجناحين وذلك لكي تقطع المسافات الطويلة و هي تحمل الحمولة الثقيلة.

تعتبر طائرة الهليكوبتر أحد أنواع طائرات (إ هـ ع)، غير أنه لا يوجد عدد كبير من طائرات (إ هـ ع).

هنالك نوع مميز من الطائرات (إ هـ ع) ألا وهو الدوار المنزلق(Tilt-Rotor) و الذي يتميز بمروحة كبيرة تشبه المراوح الدوارة و التي تدار بواسطة محركات نفاثة على أطراف الجناح،وهكذا و من أجل الإقلاع و الهبوط توضع المحركات و الدوارات بشكل عمودي يشابه الهليكوبتر كثيراً، إلا أنه وبعد الإقلاع تنزلق كلاً من المحركات و االمراوح للأمام و يتحمل الجناح حمولة المركبة.

المثال الأكثر وضوحاً لطائرات (إ هـ ع) المثالية و التي تستخدم حالياً هي (المغيرة ) (AV-8B Harrier II) و هي طائرة هجومية حربية تستخدم فوهات دوارة متصلة بمحركها النفاث لتوجه عادم الطائرة بالاتجاه المراد، و تستخدم في الولايات المتحدة من قبل فيلق الكوماندوز(القوات الخاصة البحرية) كما تستخدم أيضاً في أسبانيا وإيطاليا و الهند و المملكة المتحدة حيث طورت أصلاً،تستطيع Harrier الإقلاع بشكل عمودي من أصغر المراكب، كما يمكنها أن تطير باتجاه مناطق الاشتباك حول حاملات الجند وأن تعزز دورها في الهجمات الأرضية.



و- طائرات الإقلاع و الهبوط القصير: (Short Takeoff and Landing Airplanes)

طائرات الإقلاع و الهبوط القصير (إ هـ ق) صممت لتكون قادرة على تأدية وظيفتها على المدارج القصيرة نسبياً، إذ يستخدم مصمموا هذه الطائرات عادة أجنحة و أجهزة رفععالية على الأجنحة يمكنه من الأداء الأفضل أثناء الإقلاع والهبوط، و تتميز طائرات (إ هـ ق) عن الطائرات العادية بأنها تملك أجنحة مخصصة للأداء الأفضل في رحلات السرعات العالية و السرعات العالية، وتستخدم طائرات (إ هـ ق) عادة كطائرات نقل حمولة على الرغم من أن بعضاً منها يستخدم كطائرة نقل ركاب أيضاً ذات سعة جيدة.


http://www.members.lycos.co.uk/loly2/airplane//p-stol.jpg
( في الصورة طائرة STOL ذات إقلاع قصير وهبوط قصير إذ تقلع ضمن مدرج طوله 200متر فقط)


ز-المكوك الفضائي: (Space Shuttle)

المكوك الفضائي الذي أطلقته وكالة الفضاء الأميركية ناسا (وكالة الطيران الوطني وإدارة الفضاء NASA) هو مركبة طائرة لا تشبه أي من الطائرات الأخرى لأنها تطير و كأنها طائرة ثابتة الجناح داخل طبقة الأتموسفير (الغلاف الجوي الأرضي) و تطير كمركبة فضائية خارج الغلاف الجوي الأرضي.

عندما يقلع المكوك الفضائي، يطير كصاروخ ذي جناح معتمداً على 3.175طناً من الدفع المتولد عن وقوده الصاروخي الصلب عالي الطاقة و ووقوده السائل الذي يغذي محركاته الرئيسية مانحاً إياه طاقة انطلاقهالهائلة داخل و خارج الغلاف الجوي، و أثناء الهبوط يصبح المكوك الفضائي مجرد متزلج أنيق يهبط بدون قوة دفع.


http://www.members.lycos.co.uk/loly2/airplane//space-suttle.jpg
(مكوك فضائي أثناء هبوطه -بدون استخدام محركاته- عائداً إلى الأرض، يهبط على مدرج عادي و لكنه يستخدم البراشوت للتخفيف من سرعته)

aksel
06-18-2010, 02:01 PM
اللغم المضاد للمروحيات



AHM-200-2

http://defense-update.com/images/amh-200.jpg





AHM-200-2 لغم مضاد للمروحيات Anti-Helicopter Mine طور من طرف معهد علوم المعدن Institute of Metal Sciences بصوفيا/بلغاريا ويعد أحد أكبر كوابيس المروحيات والوحدات الخاصة.
ينتمي هذا اللغم لفئة الألغام التفتتية (أو الواسعة) الإنفجارfragmentation mines و يبلغ وزنه الإجمالي 90kg منها 23,5kg شذايا فولاذية مربعة الشكل تتجه في اتجاه المروحية خلال الإنفجار وعددها بالضبط 1960 شذية وهو قادر على العمل لمدة 30 يوما بشكل استقلالي تام.

يحتوي اللغم على مجسات صوتية قادرة على التعرف عل الهدف على بعد 500m, ورادار دوبلر Radar Doppler (ظاهرة دوبلر-Doppler effect) قادرعلى تحديد مكانه وسرعته من مسافة 150m معطيا الأمر للغم بالتفجير عند وصول الهدف لمسافة .100m

AHM-200-2 هو تطوير للنموذج سابقه AHM-200-1 وحاليا يتم العمل على النموذج 4AHM-100 الذي يتميز بزيادة الكتلة إلى 125kg نظرا لزيادة عدد الشظايا الفولاذية وأيضا في مدة العمل التي ستصل ل 90 يوما لكن الميزة الأكبر أنه سوف يتم الربط بين هذه الألغام لكي يصبح عملها الجماعي (حقول الألغام) أكثر انسجاما وتنظيما.

AHM-200-1
http://defense-update.com/images/amh-100.jpg

aksel
06-24-2010, 12:47 PM
المهندس العسكري

المهندس العسكري هو المسؤول الأول عن التصميم العسكري وبناء الهجوم وإتخاذ موقع الدفاع وتركيب خطط لوجيستيكية للحرب وتتظمن الواجبات الأخرى التخطيط وكمثال على ذلك تفكيك حقول الألغام الدفاعية بناء خطوط ألغام دفاعية التخلص من حقول ألغام العدو وكذلك تشمل مهام المهندس العسكري بناء وتدمير الجسور
كما أنه في بعض الأحيان يطلب من المهندس العسكري تحطيم ما بناه بنفسه وصممه
في العديد من الجيوش يدعون كذلك الرواد أو خبراء الألغام أو المهندسين العسكريين
الجيوش الحديثة قد تتدخل وحدات الهندسة في إتخاذ القرار أو حتى تصنع أسلحة وتصممها وكذلك تقوم بإحصاء ما يتطلبه الجيش من أسلحة وكذلك تشرف على عمليات البيع والشراء الخاصة بالأسلحة
وقد يتعدى عمل المهندس العسكري إلى مجالات الهندسة المدنية كمقامة الفياضنات والزلازل وكذلك الإشراف على عمليات الملاحة النهرية
حاليا أصبح بإمكان المهندس العسكري المشاركة في القتال ويطلق عليه المهندس المقاتل ويحمل معه معدات الهندسة القتالية

aksel
06-24-2010, 12:50 PM
مشاريع المهندسين العسكريين المستقبلية

يخطط المهندسون العسكريون لمشاريع انتاج اسلحة ونظم دفاعية متطورة لحروب المستقبل. ومن بين الاسلحة المستقبلية المحتملة ما اطلق عليه «سلاح البلازما» الذي قيل ان روسيا تطوره، والذي يمكنه حرق أي صاروخ او طائرة عند توجيه طاقة البلازما الفيزيائية (وهي وسط ليزرات وايونات والكترونات)، للدفاع عن اي مواقع ارضية وتولد البلازما على شكل طاقة مركز بواسطة موجات المايكروويف او بأشعة الليزر.
إلا ان مساوئ سلاح البلازما تتمثل في ضرورة انشاء قواعد ارضية له، مما يسهل رصدها وتدميرها من قبل القوات المعادية.
* سلاح شمسي
* كما تشير بعض الابحاث الروسية الى امكانات توظيف طاقة الشمس في تطوير سلاح فضائي يمكنه تركيز الطاقة في الفضاء، وتدمير مواقع على الارض. ويمكن تركيز اشعة الشمس الى درجات حرارية عالية تذيب المعادن وتخترق الارض.
إلا ان السلاح الفضائي الشمسي يتسم بنواقص مماثلة للسلاح الذري، اذ انه يدمر الانسان والارض ويحولها الى مناطق غير ذات فائدة للمنتصرين. ومن هنا تبدو القنبلة النيوترونية اكثر ضررا، اذ انها تدمر الاحياء وتبقي على ثرواتهم! ولكن المنتصرين يحتاجون الى اياد عاملة رخيصة لن يجدوها بعد انتهاء الحرب!
* سلاح جيني
* افضل الاسلحة المستقبلية كما يبدو من افكار مخططي الحروب، هو السلاح الجيني، الذي يستهدف مجموعة بشرية بحد ذاتها تمتلك سمات جينية مشتركة فيما بينها. وهذا السلاح يتمثل في تطوير «سم جيني» بواسطة تقنيات الهندسة الوراثية، مثل تشكيل فيروس يدمر المجموعة البشرية، ويقضي على اجيالها.
وهكذا يمكن تدمير الجنس الاسمر او الاصفر او الاسود، او الاشخاص المصابين بالصلع او ذوي العيون الشهباء وما شابه من الامثلة وتقضي الفيروسات عادة على آلاف الناس حاليا، وقد تصل هذه الاعداد الى الملايين اذا كان الفيروس جديدا وغريبا.
* ليزر ارهابي
* من الاسلحة الجديدة، الاقمار الصناعية «القاتلة» التي تزود بليزرات توجه اشعتها المدمرة نحو رجل يقرأ جريدته الصباحية مثلا. وقد تلجأ دول متقدمة الى اعمال توصف بأنها دفاعية لقتل رئيس دولة اخرى بنبضة من ليزر فضائي من اي موقع في الفضاء وفوق اي دولة.
ومن الاسلحة التي وضعت مبادئ عملها حاليا اسلحة الكترونية وبيولوجية واسلحة توظف الظواهر الجوية، واخرى الظواهر الزلزالية. وقد حصل احد الباحثين الروس على جهاز الكتروني بيولوجي يخصص لمكافحة انواع من النمل المدمر للمنازل وتؤدي الموجات الصادرة من هذا الجهاز الى شل الجهاز العصبي، للنمل، ويمكن تطويره في الواقع لشل الناس.
اما اجهزة توظيف الظواهر الجوية، فيعتمد قسم منها على تغيير الشحنة الكهربائية للهواء مما يقود الى «خلق طقس مناسب» لأي عمل عسكري مثلا، وتوظف الزلازل الصناعية لتوجيه ضربات الى اي مدينة وتخريب البنية التحتية لها.
وان امكن ضرب دولة بالزلازل الصناعية فإنه يمكن وبعد «خلق طقس ملائم» صنع ظروف الجفاف، او الهطول الشديد للامطار. وتحويل الدولة المعادية الى دولة خربة.

aksel
06-24-2010, 12:54 PM
مفهوم الإسناد الهندسي على مستوى وحدة مناورة


بدأ العالم مسيرة الألفية الثالثة وهو يشهد تطورات مذهلة في شتى المعارف، وتلاحقت الانفجارات المعرفية وذلك بتسارع هائل وزخم شديد. إن عناوين قليلة تكفي لتوضيح التفوق المذهل، في الاكتشافات والابتكارات والاختراعات في العقود الأخيرة بالمقارنة مع ما سبق على امتداد سنوات الثورة الصناعية. من هذه العناوين: تطور مهام المهندسين على مستوى ميدان المعركة الحديث؛ فالقدرات هي التي أنجزت وطورت مفاهيم استخدام المهندسين، ولا ننسى أن أصحاب هذه القدرات لا يزالون عاجزين وحائرين أمام القدرات الطبيعية التي أوجدها رب العالمين، مثل عامل الأرض والطقس...


ولكن الإنسان استغل قدراته العقلية والجسمية للتغلب على هذه العوامل وفهم بأن له عدواً سوف يهاجمه وأن هذا العدو يتمتع بذكاء وأنه يخطط له من حيث الزمان والمكان وأن عليه اتخاذ مجموعة من الإجراءات الغرض منها حماية قواته من الخسائر ومعداته، وإقامة عوائق ضد حركة العدو المقابل.. وكل هذه الإجراءات الغرض منها حماية قواته من الخسائر التي قد تنجم عن أعمال وأفعال العدو فمن هذا المنطلق تم تحديد ثلاث مهام رئيسية لأعمال المهندسين في الميدان وهذه المفاهيم تتخلص في:



تسهيل حركة القوات الصديقة


تشتمل هذه المهمة على عدة إجراءات ونشاطات يستخدمها القائد. فمثلاً أثناء الدفاع على القائد أن يحتفظ بالطرق وتنسيق الثغرات الموجودة بين الموانع وإسناد الهجوم المضاد، ويقيم المهندسون مهابط للطائرات ذات الأجنحة الثابتة في مناطق العمليات، ويتولون صيانة الطرق وإصلاحها وإقامة طرق بديلة وإنشاء طرق حول المناطق الحيوية. وعموم هذه الأعمال تتخلص في الاقتصاد في القوى وتوحيد الجهد والسيطرة المركزية مع مراعاة ظروف الموقف والمهام الخاصة، لأن ميدان المعركة يشكل تحدياً هاماً للقادة المهندسين على كافة المستويات، ويتميز ميدان القتال الحديث بالتعقيد نظراً لوجود أفكار جديدة وأنظمة أسلحة متطورة تتطلب مستوى عالياً من القيادة والسيطرة. وتعتبر القيادة والسيطرة على وحدات المهندسين أثناء تسهيل حركة القوات الصديقة وظيفة حيوية للغاية لتزويد وحدات المناورة بالإسناد الهندسي الجيد، ثم دمجه ضمن خطة المناورة والنيران وذلك لتحقيق الهدف المطلوب. والسيطرة على وحدات المهندسين يتطلب تنظيماً وظيفياً للأفراد والمعدات والاتصالات، واجراءات تمكّن وحدات المهندسين من مواكبة وحدات المناورة في قراراتها وإنجازها للمهام المخصصة لها، وذلك للحصول على قدر كبير من الجهد الهندسي المقدم.



وتتلخص مهام المهندسين في مجال تسهيل تحركات القوات الصديقة في:
أ- إيجاد الثغرات والممرات في العقوم الترابية وذلك بواسطة المعدات الثقيلة أو المدافع الخاصة أو باستخدام ضخ المياه ومثال ذلك (تدمير خط برليف).
ب- القيام بعملية دفن الحفر والخنادق بالأتربة المحلية والمنقولة.
ت- نسف العوائق الموجودة في طرق تقدم القوات الصديقة مثل الأشجار والصخور.
ث- إعداد وتجهيز وصيانة طرق القتال الرئيسية والبديلة.
ج- إزالة الأسلاك الحلزونية والمفردة وذلك بواسطة طربيد بنجلور أو الجرافات.
وأثناء تسهيل تحركات القوات الصديقة لابد لقائد المناورة من أن يفكر في عملية مواجهة عوائق معادية، علما بأن ليس لديه سوى خيارين هما: إما الالتفاف من حول العوائق أو فتح ثغرة في تلك الموانع. ويتم الأخذ بأحد الخيارين بعد دراسة مزايا وعيوب كل منها فإذا الأمر استقر على عملية الالتفاف فهناك ثلاثة أنواع من الالتفاف: إما التفاف سهل تقوم به وحدة المناورة بواسطة امكاناتها الذاتية وبدون جهد هندسي، أو التفاف صعب ومن هنا يبدأ القائد في عملية المقارنة بين الالتفاف وفتح الثغرة. أما النوع الثالث من أنواع الالتفاف فهو الالتفاف المستحيل الذي يتطلب جهداً هندسياً مضاعفاً من قبل وحدات الهندسة. أما إذا قرر القائد فتح ثغرة وأصبح هذا العمل هو الحل الوحيد أمام قائد المناورة فمن هذا المنطلق أمام القائد تحديات كثيرة، من أهمها: حجم وتشكيل وحدة المناورة، الوقت المتوفر أمام قائد المناورة وقائد وحدات المهندسين، نوع وحجم تلك العوائق، ونشاط العدو وقدراته الهندسية والقتالية، ثم يلي ذلك أسس لا يتم فتح الثغرة إلا بتوفرها، منها: إسكات نيران العدو وعمل ستارة من الدخان بين العوائق والعدو وأسلوب المهندسين في التعامل مع العوائق وحماية عناصر فتح الثغرة التي تتكون من عناصر إسناد واختراق واقتحام.


إعاقة تحركات القوات المعادية


وتمثل في كافة الأعمال والإجراءات التي تؤدي إلى تأخير وإرباك قوات العدو. ويظهر عمل المهندسين بارزاً للعيان في عمليات الدفاع، فالقوة المدافعة هي أول من يحتاج لكميات كبيرة من مواد الصنف الرابع والصنف الخامس والمعدات المتخصصة في إنشاء المواقع القتالية ومواقع الحماية ووضع الموانع، وإذا حدث للقائد شح في المصادر الآنفه الذكر يجب عليه أن يحدد أولوية إعاقة الحركة وبتأكد أن جميع مساعديه وعناصر إسناده ينسقون جهودهم في تلك المجالات.

وعند التخطيط للموانع على القائد ألا يضع في اعتباره العمليات الراهنة فحسب وإنما يضع في اعتباره الآتي:
أ- العمليات المستقبلية.
ب- ينبغي للموانع الموضوعة للعمليات الحالية ألاّ تؤثر أو تعيق العمليات المستقبلية.
ت- التفكير في الموانع التي تساعد في تشكيل ميدان المعركة ويعتبرها موانع احتياطية ذات أولوية قصوى.
ث- تحديد مسؤولية إعداد الموانع ويحتفظ القائد لنفسه بحق الأمر بالتنفيذ.
ج- دمج الموانع القائمة في منطقة العمليات التي يقوم بوضعها لتعزز تلك الموانع القائمة.

عادة ما تكون إعاقة الحركة هي الواجب الأهم للمهندسين ما لم يكن هناك قوة تراجع مضطرة لعبور مانع أو موانع كبيرة، ففي هذه الحالة يكون واجب المهندسين الرئيسي تسهيل حركة تلك القوة، وبصفة خاصة في عمليات الاختراق، ففي مثل هذا الموقف التعبوي يتحتم على القائد وضع أولويات هندسية محددة تتمثل في الآتي:
أ- يراقب القائد تقدم المهندسين في أعمالهم المكلفين بها للحيلولة دون إهدار جهودهم في جميع أنحاء منطقة العمليات.
ب- استخدام مصادر المهندسين في عمليات العمق ويعتبر ذلك حيوياً في حالة العمليات غير المتجاورة.

ث- يجب على القائد استخدام مصادر المهندسين أثناء قيام العدو بتنفيذ هجوم في المنطقة الخلفية لقوة تنفيذ عمليات متجاورة.
ج- يجب على القائد استخدام مصادر المهندسين عندما يكون العدو قادراً على استخدام أسلحة الدمار الشامل.
ح- يجب أن يضع القائد في حسبانه أن يوفر عنصر المناورة الآمن للمهندسين حتى يتمكنوا من تنفيذ واجباتهم.
عادة تلعب إعاقة حركة العدو دوراً حيوياً في المنطقة الأمنية، فبعد عمل الموانع المتكاملة، تستطيع قوة الأمن التحرك بعكس قوات العدو.

وقائد المهندسين قد يبدأ بإسناد المهندسين في المنطقة الأمنية مبدئياً ثم ينقل ذلك الإسناد إلى منطقة المعركة الرئيسية.
وعلى القائد الأعلى أن يدرس تأثيرات إعطاء الاولوية لإعاقة حركة العدو في منطقة الأمن الأمامية وليس في منطقة المعركة الرئيسية.

وعند عمل العوائق يجب على القائد أن يضع في اعتباره الفوائد التي سوف يحصل عليها من إقامة الموانع لإعاقة حركة العدو، التي من أبرزها: زيادة تأثير الأسلحة المضادة للدبابات والعمل على تأخير تقدم العدو وإرباك خططة وتوقيتاته واجباره على تغير اتجاه تقدمه.

ومن ثم يتمكن القائد من عملية تطبيق أسس استخدام الموانع التي تحث القائد على أن يكون المانع محمياً بالنيران ومفاجئاً للعدو ولا يوفر له ساتراً ومكملاً لخطط العمليات الأخرى (النيران والمناورة).

الوقاية والتحصين

تعتبر هذه المهمة مجموعة من الأعمال والإجراءات التي تمكن الوحدة من القتال في ظروف صعبة وقاسية، والذي جعلها بهذا المستوى وجود المبادرة من حيث الزمان والمكان بيد القوة المهاجمة، فمن هذا المنطلق على قائد قوة الدفاع التي قامت بإجراءات الوقاية والتحصين اتخاذ مجموعة كبيرة من الإجراءات والأعمال لحماية القوة من الخسائر التي من المتوقع أن تنجم عن هجوم ذلك العدو، ومن تلك الإجراءات: الأخذ في عين الاعتبار وضع الدفاعات في كل الاتجاهات وعمل التحصينات الدفاعية ضد الهجمات النووية والبيولوجية والكيماوية، ويجب أن تسهم وتساعد جهود الوقاية والتحصين في تمكين القوة المدافعة من استخدام النيران من مواقعها الثابتة، تمويه تلك التحصينات وعدم كشفها أثناء استخدام النيران حتى لا تتعرض للتدمير من قبل العدو، ويجب على القائد أن ينشئ مواقع رئيسية وبديلة وأخرى إضافية، وهذا يعتبر ذا أهمية خاصة بالنسبة للوحدات المدافعة عن ارض حيوية وهامة.

وتشتمل واجبات الوقاية والتحصين على كم كبير من معدات المهندسين وذلك للمساعدة في إعداد الخنادق وملاجئ مراكز القيادة ودشم المدفعية والرادار والآليات القتالية بأنواعها، والقائد هو الذي يواجه بمستوى الوقاية التي يريدها وهو الذي يعمل على حماية المخزون من تموينات الصنف الرابع والخامس (مواد إنشائية - ذخيرة) ويعتبر قائد المهندسين مستشاراً خاصاً لقائد قوة المناورة في ما يخص أعمال وحدات الهندسة. على القائد أن يتجنب الاستعدادت الدفاعية التي تجعل العدو أن يتنبأ بها حيث سيعمل ويركز على المواقع التي تكون أقل تحصينا ويستخدمها في عملياته.

ولتجنب إبراز تلك المواقع يعمد القائد إلى التمويه الذي يمزج المعدة والفرد مع طبيعة الأرض التي يعمل عليها والخداع الذي يعتبر عاملاً مهماً لكسب المفاجأة، والدخان (التعمية) التي تجعل المواقع غير معروفة وعمل المواقع البديلة واستخدام طبيعة الأرض بالشكل الصحيح.

الخاتمة

تضاعف وحدات الهندسة فاعلية القوات في ميدان المعركة الذي يشهد قتالاً عنيفاً، والمهندسون جزء لا يتجزأ من وحدات الأسلحة المشتركة ويعملون دائماً لتذليل حركة القوات الصديقة وإعاقة القوات المعادية وعمل التحصينات الميدانية لوقاية القوة القتالية ويعمل المهندسون كمستشارين لقادة وحدات المناورة حول الاستخدام الفعال لطبيعة الأرض ويعطون الحلول الممكنة للقادة حول اختراق وإقامة الموانع.
*مدارس الحرس الوطني العسكري
مدرسة الأمن الداخلي والقوات الخاصة

aksel
06-25-2010, 04:30 PM
تطوير التكتيك الحربى فى الجيوش على مر التاريخ

أولا : الجيوش القديمة :
نشأت تلك الجيوش مع نمو الحضارات في أودية نهري دجلة والفرات في آسيا وفي وادي النيل بإفريقيا. ففي عام 3200 ق.م كوّن البابليون جيشًا من حملة الرماح ورماة القوس والسهم. وفي حوالي عام 2500 ق.م، استخدم السومريون الذين استوطنوا الأراضي الواقعة جنوب بابل أول مركبة حربية ذات عجلات. في البداية كانت تلك المركبة تجرُّها حُمُر وحشية صغيرة الحجم، ثم استبدلت الخيول بها فيما بعد، عندما استخدمها أحمس الأول قائد الجيش المصري الذي طرد الهكسوس، وهو مؤسس الأسرة الفرعونية الثامنة عشرة وحكم من (1560 إلى 1542ق.م). ثم تطورت هذه العربات في عهد رمسيس الثاني الذي حكم من (1301 إلى 1235ق.م) أثناء حربه ضد الحيثيين. وبحلول القرن الثامن قبل الميلاد، نظم الأشوريون جيوشًا مسلحة بالحراب والكباش (آلة حربية لدك أسوار المدن المحاصرة).
في القرن السابع قبل الميلاد، أدخل قدماء الإغريق الكردوسة التي قد تكون أول تشكيل تكتيكي مهم في التاريخ. وفي هذا التشكيل كان حملة الرماح الذين يرتدون الدروع الواقية يقفون في أربعة صفوف، طول الصف 50 رجلاً، مكونين بذلك مستطيلاً مترابطًا. وعلى الرغم من إمكان استخدامها في الهجوم، إلا أن الكردوسة ابتكرت في الأساس كتشكيل دفاعي.
كان أقوى الفاتحين في تلك الفترة قورش الكبير، ملك فارس. وفي القرن الرابع قبل الميلاد قام الإسكندر الأكبر، ملك مقدونيا وثاني الفاتحين في العالم، بابتكار أول نظام تموين عسكري عرفه العالم.
وقد قام الرومان بتطوير ثاني أعظم تشكيل تكتيكي. ففي بدايات القرن الرابع قبل الميلاد، ابتكر الرومان الفيلق. انظر: الفيلق الروماني (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/122075_1.htm). وقد كان هذا التشكيل المستطيل الشكل أكثر مرونة من الكردوسة، إذ كان يتكون من ثلاثة خطوط من الكراديس الصغيرة المسماة قطعًا أو فيما بعد كتائب. وقد غزا الرومان قرطاج عام 146ق.م وشيدوا إمبراطورية كبرى. وكان الرومان أيضًا مهندسين عسكريين بارعين، حيث قامت جيوش يوليوس قيصر بتعبيد الطرق وبناء الجسور والحصون في أماكن مختلفة من أوروبا.
وفي الصين نشأت حضارة أخرى بمعزل عن إمبراطوريات أوروبا وغرب آسيا. فقد اخترع الصينيون البارود عام 900م، أي قبل مئات السنين من اكتشافه في أوروبا. غير أن البارود لم يصبح للصينيين سلاحًا حربيًا ذا شأن، لأنهم لم يستخدموه في المدفعية، وإن كان محتملاً أنهم استخدموه في الأسهم النارية.
ثانيا : الجيوش في العصور الوسطى :
بعد انهيار الإمبراطورية الرومانية في حوالي عام 476م، لم تكن لأوروبا جيوش نظامية كبيرة لعدة مئات من السنين. فقد كان المحاربون هم أولئك الذين اكتسحوا الإمبراطورية من رجال القبائل الأحرار الأقوياء البنية. وفي هذه الفترة بدأ تقليد الميليشيا في الظهور.
وبدءًا من القرن الأول الهجري، السابع الميلادي، انطلقت الجيوش الإسلامية لتفتح البلدان شرقًا وغربًا مطورة أساليب الهجوم بالمشاة والجنود والخيَّالة (الفرسان)، ثم أصبحت أغلب القوات من الخيّالة، ويستخدم المحاربون السيوف والرماح والسهام. وابتكر أمير المؤمنين عمر بن الخطاب، رضي الله عنه، إبان فترة حكمه فكرة القوات الاحتياطية الراكبة، التي يدفع بها في المواقف الصعبة لحسم المعارك. وفي العصر الأموي استخدم العرب المنجنيق، وهي ذراع طويلة تلقي بلفافات اللهب على المناطق الحصينة، كما كانت لهم أساليب حربية متميزة تقوم على عناصر الخداع والمباغتة والدوران حول الخصم والاستدراج.
كما عرف العرب مبكرًا تقسيم الجيوش النظامية إلى مقدمة وميمنة وقلب وميسرة وظهر، ونفذوا عمليات التموين والإسعاف. وفي الوقت ذاته يؤدون الصلاة أثناء الحرب، فتقوم جماعة بالصلاة وجماعة تحرسهم حتى ينتهوا ويصلوا هم، وقد نص على ذلك القرآن الكريم وهي التي تسمى صلاة الخوف. انظر: الصلاة (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/156780_0.htm) (صلاة الخوف). وكانت للخلفاء وصايا حكيمة لقواد الجيوش، تعلمهم أساليب الحرب الشريفة وترشدهم إلى طرق معاملة الجنود والأسرى وسكان البلاد المفتوحة.
وفي القرون الوسطى، في الغرب نشأ المجتمع على قاعدة من العلاقات العسكرية، حيث نظم ملاك الأراضي جيوشهم الشخصية الخاصة من عمالهم. وكان هؤلاء العمال غير المتفرغين يقاتلون في وقت الحرب لفترات محدودة، في مهام محدودة، في الدفاع الداخلي. غير أن الحكام وجدوا أنه من الصعوبة بمكان تنظيم الجيوش الإقطاعية على نحو فعال، فبدأوا يستأجرون المرتزقة من خلال بذل الوعود لهم بالغنائم أو الأجور. وكان هؤلاء الجنود المرتزقة يستخدمون القوس والنشاب والأسلحة الأخرى التي تدربوا عليها في ديارهم. وكانوا أحيانًا يهجرون مستخدميهم في ذروة المعركة، إذا ما عرض عليهم العدو أجرًا أفضل.
وفي أواخر العصور الوسطى كان الرماحون السويسريون، ورماة القوس والنشاب الجنويون هم أشهر المرتزقة. وفي تشكيل الكردوسة كان الرماحون يصدون هجمات الفرسان، بينما يقوم رماة الرمح والنشاب بإطلاق السهام على خطوط العدو. وفي القرن الرابع عشر الميلادي، جرى تشكيل المرتزقة في ألمانيا وإيطاليا وسويسرا في أول سرايا عسكرية. وفيما بعد أصبحت السرية الوحدة الأساسية في العديد من الجيوش.
وفي القرن الرابع عشر الميلادي أصبح الأتراك العثمانيون أول شعب بعد الرومان ينشئ جيشًا من قوات محترفة ومتفرغة للعمل العسكري. وكانت القوات العثمانية المسماة الانكشارية تعمل في وقت السلم والحرب على السواء. وفي عام 1445م، استأجر الملك شارل السابع ملك فرنسا سرايا من المرتزقة للعمل بصفة دائمة. وأنشأ فيما بعد أول جيش نظامي تعرفه أوروبا منذ العهد الروماني.
إن الكثير من التنظيمات العسكرية الحديثة يرجع أصلها إلى المشاة والفرسان الألمانية في القرن الخامس عشر الميلادي. وقد بنى الألمان تنظيمهم على غرار الجيوش الإنجليزية المرتزقة المعروفة باسم السرايا الحرة والمرتزقة السويسرية. كما نظم الألمان أيضًا أول وحدات تموين لقواتهم القتالية. لقد كانت الجيوش البدائية تقتات من الأرض التي تقاتل فيها، ولم تكن تملك أية تنظيمات تموين منفصلة. وفي القرن السادس عشر الميلادي أنشأت الفرسان الألمانية مكتبًا للإمدادات والتموين لتأمين السكن والطعام.
ولقد عجل اختراع البارود بتطوير تنظيم الجيوش وتكتيكها. وقد بدأ استخدامه في المدافع في أوروبا أثناء القرن الرابع عشر الميلادي، حيث استخدم الجنود الإنجليز أول مدافع في معركة كريسي عام 1346م، وهي مدافع كانت ترمي بالحجارة، مما جعلها غير فعالة في الرماية وبطيئة الحركة. ومع اتساع نطاق استخدام البارود طورت الجيوش مدافع، لها من الفعالية ما يهد جدران الحصون السميكة.
ثالثا : ظهور الجيوش الحديثة :
في أواخر القرن السابع عشر الميلادي، كان المشاة المسلحون بحراب (السنكي) الحُق والمسكيت (بندقية قديمة) يدافعون عن أنفسهم ضد هجمات الفرسان، دون الاعتماد على الرمَّاحين. وكان الجنود يقفون في ثلاثة صفوف، حسب الصنف، في تشكيل يسمى الخط. وكان جنود المشاة يطلقون في آن واحد نيران بنادقهم ذات الجوف الأملس على مدى قصير.
وفي بدايات القرن السابع عشر، كان التزام كل الرجال بالعمل في الجيش أثناء الحرب، قد تلاشى في كل مكان تقريبًا. غير أن السويد احتفظت بهذا التقليد طوال العصور الوسطى، حيث استخدم الملك جستافس أدولفس التجنيد الإجباري لتجنيد قوات لحرب الثلاثين عامًا (1618 - 1648م). وقد منح جيشه قدرًا أعلى من خفة الحركة، إذ جهزه بأسلحة أخف وزنًا وأكثر فعالية في الرمي. ويشار إلى قواته بين حين وآخر باعتبار أنها أول جيش حديث. انظر: جستافس أدولفس (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/0/085100_1.htm)؛ حرب الثلاثين عاما (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/192180_0.htm).
وفي القرن الثامن عشر الميلادي، استمرت معظم الدول في بناء جيوشها بالتجنيد التطوعي، لاسيما في أوساط الفقراء والمتعطلين عن العمل، فأصبحت الجيوش جماعات محترفة، قوامها جنود مشاة جيدو التدريب تسندهم المدفعية والفرسان. وقد اتبعت معظم الدول نظمًا معينة في الحرب، فلم تجرد الحملات إلا عندما يكون الطقس لطيفًا. وكان الجنود يأوون إلى سكنهم في الشتاء ولا يخرجون للقتال إلا في الربيع. وكانوا يحاولون الحصول على موقع مناسب قبل مهاجمة عدوهم، كما كان القادة الذين يفاجأون في مواقع غير مواتية كثيرًا ما يختارون الانسحاب بدلاً من القتال حتى النهاية.
وفي أوائل القرن الثامن عشر الميلادي (الثاني عشر الهجري) أنشأ محمد علي في مصر جيشًا زوده بالأعداد الغفيرة من المصريين والشركس وأمده بالأسلحة وجهزه بالأسطول ووفر له كل وسائل القوة، وبلغ بعد عدة سنوات درجة استطاع معها أن يحارب أكبر الدول، حتى انزعجت إنجلترا وروسيا من كثرة فتوحاته، فعقدوا معاهدة لندن سنة 1841م لوقف هذا التقدم وتحجيم حركته العسكرية.
وفي أواسط القرن الثامن عشر أدخل فريدريك الكبير البروسي مزيدًا من خفة الحركة على فن الحرب. فكان عندما يفوقه أعداؤه عددًا، ينقض عليهم بسرعة وعلى نحو غير متوقع. وقد وجد فريدريك نفسه مضطرًّا لخوض حروب على عدة جبهات في آن واحد، مما حمله على التحرك بسرعة لمهاجمة جيش واحد، قبل أن يتمكن هذا الجيش من الاتحاد مع جيوش أخرى لمهاجمته.
وقد تبنت الحكومة الفرنسية نوعًا من التجنيد الإجباري عام 1792م. انظر: التجنيد الإجباري (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/0/042795_1.htm). فقد جند نابليون بونابرت جيوشًا جرارة بصورة إلزامية لغزواته. وقد قسم نابليون جيوشه إلى فرق تتحرك كل منها بمعزل عن الأخرى، لكنها تتحد جميعًا للقتال. وكثيرًا ما كان نابليون يحشد كل مدافعه الثقيلة في بطارية ضخمة، ليصب حممًا من النيران على نقطة واحدة من خطوط العدو، ثم يدفع إلى الأمام بتشكيلاته الثقيلة من الفرسان والمشاة الموجودة عند تلك النقطة. وقد اضطر أعداء نابليون إلى أن يتبنوا أنظمة التجنيد الإجباري لتطوير جيوش وطنية لإلحاق الهزيمة به.
وكان من شأن نمو حجم الجيوش، أن جعل التنظيم ضروريًّا للسيطرة على القوات عن بعد. ولم يكن من السهل توجيه ذلك العدد من الوحدات العسكرية في الميدان بصورة شخصية إلا لعبقرية عسكرية كنابليون. ومن عام 1840م فصاعدًا، أخذت السكك الحديدية في الانتشار في مختلف أرجاء أوروبا، وأيقن البروسيون أنهم يستطيعون نقل الجيوش بسرعة أكبر بالسكك الحديدية، مما جعل من الممكن إجراء تخطيط أكثر دقة في المدى البعيد. وقد تمكن جيرهارد فون شارنهورست في الجيش البروسي من تطوير أركان عامة حديثة اضطلعت بواجبات التخطيط للعمليات العسكرية في المستقبل.
وفي القرن التاسع عشر، أدت الثورة الفرنسية إلى إنتاج الأسلحة والذخائر على نطاق واسع، ثم جاءت فيما بعد باختراع الطائرة والعربات المزودة بالمحركات. وقد استطاع القادة توجيه جيوشهم في مناطق متباعدة من جبهات المعركة بأجهزة اللاسلكي ووسائل الاتصالات الأخرى.
رابعا : الجيوش في الحربين العالميتين :
عندما اندلعت الحرب العالمية الأولى، أصبح المدفع الرشاش السلاح المهيمن على ميدان المعركة. وقد جعل استخدام المدافع الرشاشة من حرية الحركة أمرًا مستحيلاً على الجبهة الغربية، مما اضطر كلا الطرفين إلى حرب الخنادق. فعندما تجد قوات المشاة التقدم نحو العدو مستحيلاً، كانت تتخندق للتمسك بمواقعها. وكانت السكك الحديدية تنقل ملايين الجنود إلى جبهات القتال، كما تحمل الشاحنات المؤن من نقاط التفريغ على السكك الحديدية إلى الخطوط الأمامية. انظر: الحرب العالمية الأولى (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/2/214060_0.htm).
حاول القادة الميدانيون وضع نهاية لحرب الخنادق، وتحقيق خفة الحركة التكتيكية. فكانوا يرجمون ويقصفون خطوط العدو، ويتبعون ذلك بهجمات مكثفة بالحراب. غير أن هذه الهجمات التي استمرت لثلاث سنوات باءت بالفشل في النهاية، إذ بقيت خنادق الجبهة الغربية صامدة تمامًا. ولم يمض وقت طويل حتى عثر قادة الجيش على حل، وإن كانوا قد استخدموه على نحو خاطئ وفي وقت متأخر، فلقد طور الإنجليز عربة مدرعة مجنزرة ذات محرك يعمل بالبنزين، كما صنعوا أول دبابة عسكرية. انظر: الدبابة (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/190490_0.htm). حلت الدبابات في النهاية محل فرسان الخيالة. وفي تلك الحرب استخدمت الطائرات لأول مرة لمساندة القتال على الأرض. انظر: القوات الجوية (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/0/011635_0.htm).
وفي الحرب العالمية الثانية استطاعت الدبابات والطائرات أن تعيد خفة الحركة إلى الحرب. وقد طور الألمان الحرب الخاطفة. كانت الدبابات والقاذفات تبدأ بقصف دفاعات العدو لتصـنع بـذلك ثغرات كبيرة، ومن ثم يتدفق المشاة من خلال الفجوات لتنقـل الحرب إلى عمق أرض العدو. انظر: الحرب العالمية الثانية (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/2/214065_0.htm).
وقد شهدت الحرب أيضًا أول استخدام للجيوش المحمولة جوًّا في عمليات واسعة النطاق، فقد نفذ الألمان أول غزو مظلي في مايو عام 1941م، عندما استولوا على جزيرة كريت. وقد حدثت أكبر عملية محمولة جوًّا في سبتمبر عام 1944م عندما قامت ثلاث فرق من مظليي الحلفاء بالهبوط خلف الخطوط الألمانية في محاولة ناجحة جزئيًّا للاستيلاء على جسور نهر الراين. أما أكبر هجوم برمائي في التاريخ فقد حدث في 6 يونيو من عام 1944م عندما نزلت جيوش الحلفاء على أرض نورمنديا في شمال فرنسا.
وفي الحرب العالمية الثانية طورت الجيوش فن التجهيزات العسكرية (المؤن والخدمات) العسكرية إلى مستوى رفيع. فقد تمكنت من تنظيم قيادات ضخمة مهمتها توفير الأطعمة والألبسة والأسلحة والمؤن والنقل للقوات المقاتلة. انظر: التجهيزات العسكرية (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/124275_1.htm). ويعزى نصر الحلفاء في الحرب العالمية الثانية جزئيًا إلى تفوقهم في التجهيزات العسكرية وفي الإنتاج الصناعي المدني.
خامسا : الجيوش في العصر النووي :
وضعت الحرب العالمية الثانية أوزارها بعد وقت وجيز من إسقاط الطائرات الحربية الأمريكية قنابل نووية على المدينتين اليابانيتين هيروشيما وناجازاكي. ولم يؤد ذلك القصف إلى استسلام اليابان فحسب، بل شكل خط البدء للعصر النووي.
لقد أحدثت الأسلحة النووية تغيرات كاسحة في الحرب. ومع ذلك شك بعض الخبراء العسكريين في البداية في أهمية تلك الأسلحة في ميدان المعركة. فقد كانت الأنواع البدائية من الرؤوس الحربية النووية تُرمى فقط من قاذفات تطير على ارتفاعات عالية. وهذا النوع من الرمي لم يكن من السهل استخدامه في ميدان المعركة، بل اعتبر وقفًا على الأهداف الاستراتيجية فحسب. وفي بدايات الستينيات من القرن العشرين، طورت الجيوش مدافع نووية وصواريخ موجهة قصيرة المدى وصواريخ بالستية. وقد غيرت هذه الأسلحة من تفكير العديد من الخبراء حول الاستخدام التكتيكي للأسلحة النووية. وكان باستطاعة مدافع وصواريخ من هذا القبيل إطلاق رؤوس حربية نووية على حشود كبيرة من القوات أو مستودعات التموين أو أي هدف آخر يقع ضمن مداها.
وقد تعرضت الجيوش الكبرى في العالم إلى الكثير من التغيرات التي تجعلها أقل تعرضًا لهجمات بالأسلحة النووية، فعلى سبيل المثال، جرى إعادة تنظيم التشكيلات القتالية الكبيرة في وحدات صغيرة ذات قابلية عالية للتنقل، بحيث يمكن توزيع هذه الوحدات على مواقع مخفية جيدًا بالقرب من موقع العدو في حالة اندلاع حرب نووية، وبهذه الطريقة يمكن أن تتحد في وقت وجيز للاستيلاء على الهدف ثم تتفرق مرة أخرى. كما تعرضت إمدادات الجيش إلى التغيرات نفسها. ففي حالة اندلاع حرب نووية تخزن المؤن بعيدًا عن مناطق القتال، ليتم نقلها إلى الجبهة بوساطة طائرات الشحن والمروحيات الضخمة.
ومنذ نهاية الحرب العالمية الثانية ظل الخوف من انفجار حرب نووية حائلاً، يمنع الجيوش الكبرى من استخدام الأسلحة النووية. ونتيجة لذلك لم تخرج الحرب عن طبيعتها التقليدية في العصر النووي. وكانت الحرب الكورية التي اندلعت عام 1950م أول صراع رئيسي. وكان معظم القتال في هذه الحرب من نصيب الجيوش الكبرى. انظر: الحرب الكورية (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/1/113935_0.htm).
وفي الستينيات والسبعينيات من القرن العشرين، ازداد عدد الأسلحة النووية وأنواعها وقدرتها ازديادًا لافتًا للأنظار، ومع ذلك استمرت الجيوش في استخدام التكتيكات والأسلحة التقليدية في الحرب. على سبيل المثال، اعتمد جيش الولايات المتحدة اعتمادًا كبيرًا على تكتيك الحرب التقليدية، أثناء تورطه في حرب فيتنام من 1965م وحتى 1973م. وقد كان هذا التكتيك أكثر الطرق فعالية في مواجهة حرب العصابات في أحراش فيتنام. انظر: حرب فيتنام (mk:@MSITStore:E:\الموسوعة%20العربية%20العالمية\ma osoa.chm::/2/202015_0.htm).
خاض العرب والصهاينة حروبًا تقليدية في الأعوام 1956، 1967 و1973م. كما خاضت الجيوش الإيرانية والعراقية حربًا تقليدية طويلة، استمرت بين عامي 1980 و1988م، وشهدت في بعض مراحلها استخدام الغاز السام. وكانت التكتيكات المستخدمة من قبل الطرفين شبيهة بتكتيكات الحرب العالمية الثانية، حيث كانت الطائرات والدبابات تتقدم الهجوم، ثم تتبعها المشاة في المعركة، إلا في حرب أكتوبر 1973م بين مصر وإسرائيل، حيث تقدم المشاة المصريون أولاً، فعبروا قناة السويس واجتاحوا خط بارليف الحصين وانتشروا على طول الجبهة التي تزيد على 200كم، إلى أن مُدت الجسور عبر القناة وعبرت الدبابات والمدرعات.
بدأت جيوش الدول الكبرى بمنتصف سبعينيات القرن العشرين في حسم الصراعات بوساطة حروب قصيرة الأمد كثيفة العمليات. وكان للتطور الكبير في صناعة الحواسيب وغيرها من الأجهزة الإلكترونية أثر كبير على الجيوش الحديثة. ونجد الآن أن كثيرًا من الجيوش تستعين لإنجاز مهامها بصور الأقمار الصناعية، والأجهزة التي تلتقط الصور حية من ميادين المعارك، كما أنها تستعين بوسائل الاتصالات المتطورة التي تعينها على تلقي الأوامر من الزعماء السياسيين والعسكريين. واهتمت الجيوش كذلك بالتعبئة الاستراتيجية أي القدرة على نقل الجنود والعدد والعتاد إلى أي بقعة وفي وقت قصير مستخدمة السفن السريعة وطائرات النقل العملاقة. ففي عام 1990م، استطاعت الولايات المتحدة نقل 200,000 جندي أمريكي بكامل عتادهم إلى منطقة الخليج العربي للمشاركة في معارك عاصفة الصحراء التي حررت الكويت من قوات النظام العراقي في ما عرف بحرب الخليج الثانية.

aksel
06-26-2010, 10:16 AM
الصاروخ "الشيطان" فخر روسيا الجديد TOPOL-M



اقوى صاروخ في العام
الصاروخ "الشيطان" فخر روسيا الجديد
TOPOL-M

سرعة فائقة، قدرة على التمويه، دقّة في التوجيه
صاروخ "شيطان" محمولا على عربة

ينتمي صاروخ "شيطان" الذي "لا مثيل له في العالم" إلى عائلة الصواريخ الروسية (السوفياتية) المعروفة بإسم (TOPOL-M-SS-27) عابرة القارات وهو يتماثل مع عائلة الصواريخ الأميركية المعروفة بإسم (Minuteman). ولا توجد حتى الآن في العالم الأمني أي معلومات جديدة حول المزايا التي يفخر بها الرئيس بوتين، لكن الأجهزة الأمنية الغربية تعمل بكامل قواها لفكّ اللغز الروسي الجديد والتأكد بأن الصاروخ المشار إليه هو فعلا "لا مثيل له في العالم" أم إنها خدعة سياسية لرفع المعنويات!.
في سجلات الأمن الألماني حول صاروخ "شيطان TOPOL-M" العادي المواصفات الآتية:



http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14677.imgcache

يعتبر "شيطان TOPOL-M" صاروخ القرن الواحد والعشرين بإمتياز، وهو الوحيد الذي ينتجه "معهد موسكو للطاقة الثقيلة" (MIT) من دون مساعدة أو مشاركة أوكرانيا أو دول الإتحاد، الذي قام على أنقاض الإتحاد السوفياتي.

ويطلق هذا الصاروخ من منصات ثابتة أو متحركة تتيح له قدرة التمويه وتغيير الموقع أو الإنطلاق من أي بقعة أرضية. ويبلغ طول صاروخ "شيطان TOPOL-M" 22,7 مترا، والعرض 1,95 م والوزن 47,2 طنا ويصل مداه إلى 11 ألف كيلومترا.

جرت أول تجربة نارية على صاروخ "شيطان TOPOL-M" في 20/12/1994 وانتهت التجارب بنجاح في نهاية العام 1995. وأبرز التجارب على "شيطان" جرت من قاعدة في مدينة "بليزشك" في شمالي موسكو. وتعتبر التجربة الثامنة على الصاروخ "شيطان TOPOL-M" أبرز التجارب وأنجحها وهي جرت في 8/9/1999 حيث إنطلق "الشيطان" من قاعدة "بليزشك" وحط في مدينة "كورا" بالقرب من "كامشاتكا" في شرقي روسيا، أي على بعد 8 آلاف كيلومتر.. لكن التجارب تواصلت في محاولة لتطوير فعالية هذا الصاروخ، وآخرها، كانت التجربة المعلنة التي جرت في 27/9/2000 حيث حطّ الصاروخ بسرعة فائقة على بعد 4 آلاف كيلومتر، أما التجارب اللاحقة التي جرت في العامين الماضيين، وأبرزها التجربة رقم 12 حيث أثبت "شيطان" فعاليته بالإنطلاق من قاعدة متحركة فقد أدّت إلى نجاح معيّن ومميّز دفعت إلى الإعلان الصادر في أواسط نوفمبر هذا العام عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين حول "الشيطان الذي لا مثيل له في العالم"!

http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14678.imgcache

وتجدر الإشارة هنا إلى أن الرئيس بوتين أمر في العام 1997 بتخصيص مبلغ 1,3 تريليون روبل من اجل متابعة عملية تطوير البرامج الصاروخية، ومنها تجارب "شيطان TOPOL-M". كما تجدر الإشارة هنا إلى أن معاهدة الحدّ من التسلّح المعروفة بإسم (START-2)، الموقعة بين الولايات المتحدة الأميركية والإتحاد السوفياتي السابق، تلزم روسيا بوقف إنتاجها لصاروخ "شيطان TOPOL-M" عند حدود الثلاثماية صاروخ فقط.

http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14679.imgcache

"شيطان" وقدرة الإنطلاق من قواعد ثابتة ومتحركة

وللتذكير فقط، يشار هنا إلى أن معاهدة (START-2) للحدّ من الأسلحة الصاروخية المدمرة البعيدة المدى، جرى التوقيع عليها مع الولايات المتحدة الأميركية في العام 1993، لكن البرلمان الروسي لم يصادق عليها حتى الآن. وتلحظ بنود هذه الإتفاقية فرضا على روسيا بإستبدال صاروخها الشهير SS-18 المتعدد الرؤوس النووية بصاروخ "شيطان" ذات الرأس النووي الواحد. وتفيد تقارير إستخباراتية غربية بأن روسيا طوّرت صاروخها "شيطان TOPOL-M" ليحمل عدة رؤوس نووية (من ثلاثة إلى ستة رؤوس نووية) لا يمكن على الإطلاق حصر دائرة تدميرها لمعالم الحياة على كوكب الأرض!!.



http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14680.imgcache



http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14681.imgcache



http://www.palvoice.com/forums/imgcache07/14676.imgcache

aksel
06-26-2010, 10:18 AM
عالم القنابل



قنبلة أشعة غاما.
الولايات المتحدة عاكفة منذ سنوات على اختراع قنبلة مرعبة، هي قنبلة أشعة غاما التي تنتج طاقة تفجيرية ضخمة باستخدام الذرة، ولكن من دون حصول انشطار نووي، ويمكن لجرام واحد من هذه العبوة الجديدة أن يختزن طاقة تفوق ما ينتجه (50) كيلوجراماً من مادة "تي إن تي" شديدة الانفجار، وقد ضمّنت وزارة الدفاع الأمريكية قنبلة أشعة غاما قائمة التقنيات العسكرية الحيوية التي تعتمدها لتطوير أسلحتها والتخطيط لمستقبل الدفاع عن الولايات المتحدة الأمريكية.
وتعتمد نظرية قنبلة أشعة غاما على أن ذرات بعض العناصر يمكن أن تتواجد في حالة طاقة عالية، وهي تتبدد ببطء من خلال إطلاق أشعة غاما، وقد أثبت علماء أمريكيون في جامعة تكساس في عام 1999م، أن من الممكن إحداث ذلك التأثير اصطناعياً من خلال إطلاق الأشعة السينية (أشعة إكس) على متجازئ عنصر يُسمّى "هافنيوم"، ولكن المشكلة الحالية في هذا المجال تتمثل في عدم وجود كميات كافية من عنصر ال "هافنيوم"، إذ لا يتم إنتاجه حالياً إلاّ بكميات ضئيلة، ولكن يمكن خلال السنوات العشر القادمة وعلى ضوء الجهود البحثية الحالية إنتاج كميات مقبولة منه، بيد أنه سيكون مرتفع الثمن، مثله مثل اليورانيوم، أي أن الحصول على كيلو جرام من الهافنيوم سيكلِّف آلاف الدولارات، وقد تبلغ التكلفة ضعف الحصول على كيلوجرام من اليورانيوم، ولكن بالإمكان استخدام أي كمية من الهافنيوم على النقيض من اليورانيوم الذي توجد حاجة لكمية كبيرة منه لتحقيق انشطار نووي.
وحتى نهاية عام 2004م كانت أبحاث العلماء الأمريكيين بشأن قنبلة أشعة غاما ماتزال في مراحلها الأوّلية، مع تأكيدات العلماء الأمريكيين بأن إنتاج هذه القنبلة لن يتحقق قبل مرور سنوات عديدة، ومع ذلك أعرب الخبراء عن قلقهم الشديد من هذه القنبلة والأبحاث الجارية حولها، وصدرت ردود فعل دولية تعبّر عن هذا القلق، من ذلك مثلاً البيان الذي أصدره المعهد المستقل للبحث العلمي في جنيف بتاريخ 4-11-2004م، وأوضح فيه أن الدول التي لا تملك هذه القنبلة لن تستطيع خوض حروب ضد تلك التي تملكها، وبالتالي فإن الدول التي لا تملكها ستسعى إلى امتلاكها أو اللجوء إلى امتلاك القنبلة النووية كحل بديل، وفي جميع الأحوال فإن قنبلة أشعة غاما سوف تتسبب في اندلاع سباق تسلّح شديد.
قنبلة الترويع الصوتي.
أو القنبلة moab، وبحسب تقديرات الخبراء فإن هذه القنبلة في جيلها الأول قد تم تصنيعها ووضعها قيد الاستخدام، وقد أُجريت التجارب النهائية عليها من قِبَل سلاح الجو الأمريكي أواسط عام 2003م.وتُعدّ هذه القنبلة أضخم قنبلة أنتجتها الولايات المتحدة الأمريكية، حيث يصل وزنها إلى (21) ألف رطل، وتحمل (18) ألف رطل من المتفجرات، وقد تم تصميمها للوصول إلى أكبر مستوى من صدمة الانفجار في الهجوم الجوي على الأهداف الأرضية، وتدمير القوات المعادية المنتشرة فوق مساحة واسعة من الأرض، وهي ليست مخصصة لاختراق الأرض ومهاجمة المواقع المحصنة أو المدفونة في عمق الأرض، إنما الهدف منها هو إحداث صدمة وترويع، لما لهذين العنصرين من أهمية في التأثير المعنوي على القوات المعادية، فهي تعطي صوت انفجار هائل وقت الصدمة، ويخرج عامود ضخم من الدخان يشبه الفطر المشروم، مما يسبب الرعب ويضعف معنويات القوات المعادية.
وهذه القنبلة moab مزوّدة بنظام لتحديد الموقع العالمي gps، وتعتبر أكبر قنبلة تقليدية أُنتجت حتى الآن، فقد كانت قنبلة bu-82 تُعدّ أكبر القنابل، إذ يصل وزنها إلى (15) ألف رطل، فجاءت قنبلة moab لتجعلها في المرتبة الثانية. وقد تم عام 2003م إسقاط القنبلة moab من طائرة mc-13oh للنقل العسكري، ولم تتعد نسبة الخطأ (13) متراً، ويمكن استخدام هذه القنبلة الضخمة من طائرات C-17 الاستراتيجية للنقل العسكري، وسوف يتم استخدامها كما هو مقرر من القاذفات الاستراتيجية من طراز b-2، و b052، و b-1.
قنابلة الماسح.
وتعني مسح العوامل الكيميائية والبيولوجية، ولم يتم حتى الآن تحديد اسم نهائي لها، وهي في الواقع رأس حربي للأسلحة التي تُلقى من الجو، وهدف هذه القنبلة هو اختراق منشآت تخزين وإنتاج الأسلحة الكيميائية والبيولوجية، ثم تقوم بمعادلة العوامل الكيميائية والبيولوجية دون أن تنشر هذه العوامل في الجو. وتقوم البحرية الأمريكية حالياً بتطوير هذه القنبلة التي قلنا إنها رأس حربي، ويشمل التطوير أن يلائم هذا الرأس استخدامه في (30) نوعاً من المقذوفات المستخدمة في الجيش الأمريكي، وأن يكون بالإمكان تركيبه في القنابل الموجهة من طراز jdam، أو الصواريخ بعيدة المدى التي تُطلق من منطقة أمان، مثل صواريخ jsow أو صواريخ الضرب المشترك jassm؛ ومن المتوقع أيضاً أن تكون البحرية الأمريكية قد انتهت من تصنيع قنابل محرقة من هذا النوع شديدة الانفجار، تحمل نوعين من الحمولة تنبعث على التوالي بمجرد اختراق القنبلة للمنشأة. وتتكون الحمولة الأولى من فتيلات تحتوي على مواد شديدة الانفجار، تقوم باختراق الخزّانات والمستودعات الحاوية للمواد الكيميائية والبيولوجية، والقنبلة الثانية تحوي (135) كيلوجراماً من المواد التي تقوم بعملية التفاعل لمعادلة المواد الكيميائية والبيولوجية.
القنبلة E-Bomb.
وهو التسمية المستخدمة لعدة مصطلحات تصبّ في المعنى نفسه، مثل: القنبلة الخفيّة، والقنبلة القذرة، وقنبلة الفقراء، والمعنى في النهاية هو "القنبلة الكهرومغناطيسية"، والتي يُقال إنها لم تستخدم بعد في أرض أية معركة، ولكن لا أحد يستطيع الجزم بذلك، لأنها قنبلة تعمل بدون صوت، ولا دخان، ولا رائحة، ولا تخلِّف أي أثر من الآثار التي تنجم عن أنواع القنابل الأخرى، وهي لم تعد من ضروب الخيال العلمي، بل صارت حقيقة، حتى أن الولايات المتحدة الأمريكية تملك قنابل من هذا النوع مركَّبة على صواريخ وعلى طائرات بطيار وبدون طيار. وتجري فرنسا تجارب حول هذه القنابل بمساعدة المختبرات الجامعية (ليموج ليل)، ومعاهد الهندسة، ولكنها لم تقر بعد برامج التصنيع والتطوير عليها. وبحسب الصحافة الغربية فإن السويد واستراليا اشترتا من روسيا في عام 1998م قنابل صغيرة من هذا النوع على سبيل التجربة، وهو ما يعني أن روسيا جادة في تطوير هذه القنابل وتصنيعها. وفي أغسطس 2002م لمَّح وزير الدفاع الأمريكي (دونالد رامسفيلد) بإمكانية استخدام القنابل e-bomb في الحرب على العراق، علماً بأن القيادة الأمريكية لم تخف وجود ميزانية خاصة لتطوير القنابل الكهرومغناطيسية، ولكن بدون ذكر أي تفاصيل. ومنذ نهايات القرن الماضي تقوم عدة مختبرات مموّلة من الجيش الأمريكي بتطوير برامج هذه القنبلة، وفي عام 1996م قامت القوات الجوية الأمريكية بإجراء تجربة حيّة في كاليفورنيا باستخدام قنبلة كهرومغناطيسية ضد حوّامة متطورة، فتم تعطيل معظم الأجهزة الإلكترونية والكهربائية في الحوّامة.
وهكذا يقف العالم على عتبات ظهور سلاح جديد يتمثّل في القنبلة الكهرومغناطيسية، أو القنبلة الإلكترونية بحسب تسمية آخرين لها.


مكونات القنبلة الكهرومغناطيسية
. مولّدات ضاغطة للمجال عن طريق ضخ المتفجرات Generators Explosively Pumped Compression، وهي مولدات تستطيع إنتاج طاقة كهربائية تقدر بعشرات الملايين من (الجول) خلال زمن يتراوح بين عشرات ومئات الميكروثانية في حزمة مدمجة، وينتج عن ذلك أن تصل القيمة القصوى للقدرة إلى عشرات التيروات (التيروات يساوي 12810 وات)، وتتراوح شدة التيار الناتج عن هذه المولّدات (100) ضعف التيار الناتج عن البرق أو الصاعقة.
وتتركز الفكرة الأساسية في هذه التقنية على استخدام متفجرات تقوم بضغط المجال المغناطيسي، ويتم إنشاء المجال المغناطيسي البدئي قبل بداية تشغيل المتفجرات بواسطة تيار البدء، الذي يمكن الحصول عليه من مصدر خارجي، مثل: مجموعة مكثّفات جهد عالي، أو مولّد مغنطة ديناميكية، أو أي جهاز قادر على إنتاج نبضة تيار في حدوث ملايين من الأمبيرات. ويبدأ الجهاز عمله بإشعال المتفجرات عندما يصل تيار البدء إلى أعلى قيمة له، ومن ثم ينتشر التفجير عبر المتفجرات الموجودة في حافظة تتحول إلى شكل مخروطي، مما يؤدي إلى ضغط المجال المغناطيسي المتولد، والنتيجة تكون نبضة كهربائية تصل إلى قيمتها القصوى قبل تدمير الجهاز.
2. مولّد المغنطة الديناميكية الهيدروليكية ذات الدفع من المتفجرات أو الوقود النفّاث Explosive and prepellant driven MHD Generators، ولا يزال تصميم هذه المولدات في مراحل بدائية والأبحاث العسكرية التطويرية تدور حول تطوير هذه المولدات، والفكرة الأساسية في عمل هذه المولدات تتلخص في أنه عند تحرّك موصِّل معدني في مجال مغناطيسي تتولّد قوة دافعة كهربائية، وبالتالي تيار في اتجاه عامودي على اتجاه الحركة وعلى اتجاه المجال المغناطيسي، وفي هذا النوع يكون الموصِّل المعدني هو البلازما، أي الحالة الرابعة للمادة الناتجة عن اللهب المتأيِّن للمتفجرات أوغاز الوقود النفّاث، والتي تنتشر عبر تيار المجال المغناطيسي الذي سيتم تجميعه بواسطة أقطاب كهربائية تلامس نفاث البلازما.
هذه هي مكوّنات عمل القنبلة الكهرومغناطيسية، وهي كما نرى مكونات بسيطة، ومع ذلك، هناك عوائق كثيرة مازالت قائمة أمام تصنيعها بشكل تام، منها أن المولِّدات الضاغطة للمجال لها فاعلية تقنية في توليد نبضات كهربائية عالية القدرة، ولكنها بطبيعة تكوينها لا تستطيع أن تنتج هذه النبضات بترددات أكبر من (1) ميكا سيكل-ث، وهي ترددات منخفضة مهما كانت شدتها، ومن ثم فإنها لا تتيح مهاجمة الأهداف التي تتطلب ترددات أعلى من ذلك، وهذه المشكلة يتم العمل على التخلُّص منها بواسطة تقنيات الميكرويف ذات القدرة العالية hpn من خلال مولّدات خاصة يتم العمل على إيجادها، ومنها المولد "مذبذب المهبط التخيُّلي" (Vercator)، حيث تهدف الأبحاث إلى إكساب هذا المولد شعاعاً إلكترونياً ذا تيار عالٍ لعجلة تسارعية في الحركات من خلال شبكة مصدر، وعند عبور عدد كبير من الإلكترونيات لهذا المعبر تتكون خلفه فقّاعة شحنات بتردد متناه القصر "ميكرويف"، فإذا ما تم وضع هذه الفقاعات من الشحنات في فجوة رنين يتم توليفها بعناية، يمكن استخراج طاقة الميكرويف من هذه القيمة من خلال فجوة الرنين، ونظراً لأن تردُّد الذبذبة يعتمد كلياً على مدلولات وقيم الشعاع الإلكتروني، فإنه يمكن توليف هذا الجهاز Vercator على تردّد، بحيث يساعد فجوة الرنين في تقوية الشكل المناسب للموجة.
من هذا يمكن القول إن التطوير الجاري الآن على القنبلة الكهرومغناطيسية لا يبحث في شيء غير موجود، بل في سبل التغلُّب على المصاعب الموجودة في هذا الشيء، ومنها تعظيم وزيادة فترة القدرة القصوى للإشعاع الكهرومغناطيسي للقنبلة، وذلك باستخدام أقوى المولِّدات الضاغطة للمجال، أو أقوى مذبذب للمهبط التخيُّلي، وكذلك تعظيم كفاءة اتصال القنبلة بالهدف، فنظراً لتنوُّع طبيعة الأهداف وتعقيداتها التقنية، يتم الآن دراسة كل حالة على حدة طبقاً لحزم الترددات الناتجة عن كل سلاح، كما أنه لتعظيم كفاءة اتصال القنبلة بالهدف، وخصوصاً في حالة القنابل ذات التردُّد المنخفض التي يتم فيها استخدام مولّدات ضغط المجال، فإنه يجب استخدام هوائي كبير للغاية. وعلى الرغم من أن القنابل الكهرومغناطيسية يكون لها إشعاع كهرومغناطيسي على مدى واسع من الترددات، فإن معظم الطاقة المنتجة تقع في حيز الترددات الأقل من (1) ميجا هيرتز، وبالتالي فإن الهوائيات المدمجة لا يمكن استخدامها. وأحد الخيارات المطروحة لحل هذه المشكلة هو إطلاق كرة ملفوف عليها كابل، بحيث ينحل الكابل عدة مئات من الأمتار في حين تكون أربعة هوائيات شعاعية في مستوى أرضي تخيّلي حول القنبلة، بينما يستخدم هوائي محوري لبثّ الإشعاع من المولد الضاغط للمجال.
أجيال وتطوير.
إنها مصاعب تجري الأبحاث والتجارب حول تذليلها، وحتى بدون تذليل المصاعب القائمة حالياً فإن هذه القنبلة قد صارت أمراً واقعاً، واستخدم الجيل الأول منها على سبيل التجربة وعلى نطاق محدود بواسطة صواريخ توماهوك لضرب شبكات الرادار في شمال العراق، وفي عام 1999م، ظهر الجيل الثاني من هذه القنابل تحت اسم (S.b.u-94)، وتم استخدامها بواسطة قوات الناتو في ضرب أهداف داخل يوغوسلافيا السابقة، ومن بينها شبكات الكهرباء وأنظمة الرادار وشبكات الدفاع الجوي وأنظمة الاتصالات التابعة للجيش الصربي الذي كان في ذلك الوقت من أقوى جيوش أوروبا، أما الجيل الثالث وما بعده من هذه القنبلة فهو الآن طي الكتمان الشديد والسرِّية المطلقة.
وقد رأى الخبراء العسكريون الأمريكيون أن نتائج استخدام القنبلة الكهرومغناطيسية في التجربتين لم يكن مُرضياً، ذلك أن تأثير القنبلة الواحدة كان محدوداً ولم يتجاوز الكيلومتر الواحد، وهو ما يتطلب استخدام عدة قنابل في كل مرة.
وقنابل الجيلين الأول والثاني يمكن إسقاطها من الحوّامات أو الطائرات باستخدام التقنية المستخدمة في إسقاط القنابل التقليدية نفسها، مثل تقنية الانزلاق الشراعي والتوجيه الملاحي بواسطة الأقمار الاصطناعية، وتحتل القنبلة الكهرومغناطيسية الحجم والمساحة المخصصتين للمتفجرات في الرأس الحربية.
وهناك نموذجان معروفان من القنبلة الكهرومغناطيسية:
النموذج الأمريكي E.M.B، ويعتمد مبدأ النبضات الكهرومغناطيسية، والنموذج البريطاني H.B.M، وهو أكثر شهرة من النموذج الأمريكي، وهو خاضع للأبحاث منذ عدة سنوات في مقاطعة (كنت) البريطانية من قِبَل إحدى الشركات البحثية وبتمويل من الجيش البريطاني.
تستخدم القنبلة الكهرومغناطيسية البريطانية موجات الميكروويف عالية الكثافة، وبحسب الشركة المكلَّفة بالتطوير، فقد تم في عام 2000م تصنيع نموذج يمكن إطلاقه بواسطة المدفعية الثقيلة عيار (155) ملم، أو بواسطة قواذف صواريخ. وهذه القنبلة الجديدة يتم تفجيرها عن بعد فوق الهدف لتفتح هوائياتها وتقوم بإطلاق نبضات عالية من موجات الميكروويف تصل قوتها إلى بليون وات في الجزء الواحد من الثانية، وهو ما يؤدي إلى شلّ وتدمير كل مظاهر التطور والتكنولوجيا في محيط الهدف، سواء كانت عسكرية أم مدنية.
وعلى عكس القنبلة الأمريكية، فإن القنبلة البريطانية لا يمكن استخدامها بواسطة الطائرات المقاتلة، لأنها قد تشكِّل خطورة على الطيارين أنفسهم بسبب التشويش الذي تسببه على الأجهزة الإلكترونية في الطائرات، وهو ما يؤدي إلى عدم قدرتهم على التحكُّم فيها وبالتالي سقوطها.
تنفجر القنبلة البريطانية على مرحلتين: الأولى بعد وصولها فوق الهدف، مما يؤدي إلى توليد كميات هائلة من موجات الميكروويف تنتشر في طبقات الجو العليا، وكلما انتشرت هذه الموجات اكتسبت مزيداً من القوة وسرعة الانتشار بسبب تفاعلها مع الأوكسجين والنيتروجين. ومع المرحلة الأولى من الانفجار تبدأ المرحلة الثانية، حيث تنطلق مجموعة أخرى من القنابل صغيرة الحجم لتتناثر فوق الهدف مباشرة وتحدث الأثر التدميري نفسه للقنبلة الرئيسة، وهو ما يعني القضاء على الهدف تماماً.

aksel
06-26-2010, 10:20 AM
صاروخ "فويفودا" (ساتانا)



http://www.rtarabic.com/images/photo/orig/d38/514.jpg

يعتبر صاروخ "فويفودا" او "أر أس – 20" او "ساتانا" حسب تصنيف الناتو صاروخا بالستيا عابرا للقارات ذو المرحلتين.

وقد بدأ تصميمه في مكتب "يوجنوي" للتصاميم في مدينة دبيبروبيتروفسك الاوكرانية تحت اشراف اكاديمي أوتكين عام 1983 ، وذلك عن طريق تطوير صاروخ "ار – 36 ام" البالستي العابر للقارات. وانتهت اختباراته في مارس/آذار عام 1988 . وبدأ الصاروخ في مناوبته القتالية منذ ديسمبر/كانون الاول عام 1988.

ويتصف الصاروخ بصمودها في وجه العوامل المدمرة للانفجار النووي. ويقضي تصميم الصاراخ بامكانية اطلاقه حتى بعد تعرضه للضربة النووية.

بموجب معاهدة تقليص الاسلحة الاستراتيجية الهجومية (ستارت– 2) فان كافة انواع الصاروخ " أر اس –20 فويفودا" المزودة برأس متشاطرة بصفتها صواريخ ثقيلة تتم تصفيتها في حال ابرام المعاهدة من قبل البرلمان الروسي. و لا يمكن استئناف صنعها في اراضي اوكرانيا.

وقد تم توقيع الاتفاقية بين حكومتي روسيا واوكرانيا حول مشاركة المؤسسات الاوكرانية في الصيانة وتمديد فترة الخدمة لصواريخ "ار اس – 20 بي فويفودا" الامر الذي مكن وزارة الادفاع الروسية من متابعة الاطلاقات القتالية التدريبية لهذا الصاروخ .

والجدير بالذكر ان الصاروخ هو قيد الخدمة منذ مدة تزيد عن 21 سنة. وتقول وزارة الدفاع الروسية ان نجاح الاطلاقات اصبح ممكنا بفضل الجهود التي تذلها قيادة وزارة الدفاع وقيادة قوات الصواريخ الاستراتيجية على مدى سنين في اطار برنامج تمديد فترة خدمة الصواريخ، وذلك بالتعاون مع مؤسسات الصناعة الحربية الروسية والاوكرانية.

مواصفات فنية تكتيكية للصاروخ

عدد المراحل 2

المدى الاقصى للاطلاق بالنسبة لصاروخ مزود برأس متشاطر ثقيل 11 الف كم

المدى الاقصى للاطلاق بالنسبة لصاروخ مزود برأس خفيف 15 الف كم

وزن الاطلاق الاقصى 211 طن

وزن الرأس المدمرة 8.8 طن

عدد الاقسام المدمرة 10

قدرة القسم القتالي 0.5 ميغاطن

طول الصاروخ 34.3 متر

قطر جسم الصاروخ 3 امتار

فترة التخزين المحددة وقت التصميم 15 سنة

ويزود صاروخ "ار اس – 20 بي فويفودا" بمنظومات خاصة لتجاوز الدرع الصاروخية المعادية.

تدخل صواريخ "ار اس – 24 بي فويفودا" في حوزة فرقة دومباروفسكايا" للصواريخ الواقعة في مقاطعة اورينبورغ.

aksel
06-27-2010, 08:46 AM
الحرب السرية بين المخابرات السورية والاسرائيلية: الجاسوس الذي أبكى قيادة إسرائيل


http://images.alwatanvoice.com/images/topics/images/7795685955.jpg

'بعد 31 عاماً لا تزال إسرائيل تدفع ثمن المعلومات التي قدمها ع.ل ضابط المخابرات الإسرائيلي، للسوريين. فالمعلومات التي قدمها للسوريين، تصلح لأن تكون موسوعة حول الجيش الإسرائيلي ودولة إسرائيل. بل إن بعض هذه المعلومات، ورغم مرور 31 عاماً لا تزال 'حية' وذات قيمة، وكلفت اسرائيل أموالاً طائلة لتصليح الأضرار الناجمة، تلك التي يمكن إصلاحها فقط، ناهيك عن جهد المئات في العمل المتواصل لسنوات طويلة، لتقليصها. ويقال أن حجم الخسائر بالإضافة الى سنوات العمل المضني لا تقل عن الأموال التي صرفت والجهود التي بذلت في تطوير وبناء طائرة 'لافي'.' المخابرات الإسرائيلية ' - فمن هو ع.ل ؟ع.ل من مواليد حيفا، تميز بذكائه وذاكرته القوية وسعة معلوماته الى جانب فضوله في المعرفة إلى حد الجنون.
تم تجنيده للجيش في قسم المخابرات، وكان يتقن الكثير من اللغات وخاصة اللغة العربية وتشمل اللهجة السورية والمصرية والفلسطينية.في حرب الغفران 1973، خدم ع.ل في وحدة الإنذار المركزية في المخابرات العسكرية 'أمان'، التي تعرف اليوم برقمها 200/8 ، وكانت وظيفته التنصت والتحليل، وقام بوظيفته على أكمل وجه.استدعي عشية الحرب، يوم الجمعة، الى موقع التنصت للجيش الإسرائيلي في جبل حرمون، فخرج من بيته في حيفا وفي يده كتاب 'تنفيذ الأوامر القتالية لسلاح الطيران الإسرائيلي'، والحديث هنا عن كتاب يعتبر بمثابة 'التوراة' لسلاح الطيران، هذا الكتاب هو حلم أي جهاز مخابرات معادٍ من حيث المعلومات .
بقي ع.ل أثناء الحرب في موقعه في جبل حرمون، وقصة موقع حرمون معروفة، فقد سيطرت عليه القوات السورية، فقتل من قتل وأسر من أسر من الضباط والجنود، وكان ع.ل من بين الأسرى.
وفور وصول الأسرى الى دمشق قام السوريون بالفصل بينهم، ولم يحاول ع.ل إخفاء هويته ووظيفته، بل تحدث اليهم بلهجة سورية متقنة معرفاً نفسه. أدرك السوريون بدورهم أن أمامهم غنيمة لا تقدر بثمن. وعلى الفور أفرد عن باقي الأسرى البالغ عددهم عن 67 أسيراً، وتم تحويله الى معتقل منفصل. حيث كان بانتظاره محققون ذوو كفاءة عالية، وتمكنوا من إقناعه أن دولة إسرائيل قد انهارت في أعقاب حرب الغفران المباغتة. ولإنصاف ع.ل. يقال أنه قد صدق ذلك من أعماقه! وفهم أنه من العبث التكتم على أسرار دولة قد انهارت.لم يتكلم ع.ل. ولم ينبس ببنت شفة، وبدلاً من إشغال المحققين، فقد قدم له السوريون الأوراق وقام هو بدوره في الكتابة. كتب كل شيء وكتب عن كل شيء، وملأ دفاتر كثيرة بخط يده.
ولغاية يومنا هذا، ورغم مرور 31 عاماً تقريبا على ذلك، ما زال يمنع نشر المعلومات الدقيقة التي كتبها في حينه. فقد كتب كل ما يعرفه عن الجيش الإسرائيلي، وكيفية جمع المعلومات، وعن الأجهزة والمعدات والأشخاص والمواقع، فقد كان يعرف أكثر مما يسمح اليوم بمعرفته، بل وكتب عن التسليح الدقيق والسري وعن مصادر المعلومات. ومن معتقله كان منفرداً عن باقي الأسرى، كتب 'القصة السياسية' لإسرائيل: مبنى المجتمع الإسرائيلي والأحزاب. وكانت المواد التي كتبها تكفي لملء موسوعة حول إسرائيل، أو بالأحرى فقد قدم لهم، وللمرة الأولى في التاريخ، ما يمكـّنهم من الفهم العميق للتطورات في الدولة والجيش.
لم يكن المحققون السوريون بحاجة إلى توجيه الأسئلة، فقد اكتفوا بمتابعة ما يكتبه بتلاحق وغزارة، كما لم يلجأوا إلى التعرض بالأذى لهذا 'النبع الفوار' الجالس أمامهم ويفيض بالمعلومات باسطاً على عشرات الدفاتر الحقائق عن إسرائيل وفي الأساس عن الجيش الإسرائيلي، والأهم من ذلك أسرار الجيش الهامة والخطيرة.لم يتوقف ع. ل. عن الكتابة، ولم يتوان عن الكتابة حتى عن 'قصص النميمة' حول كبار القادة والضباط منطلقاً من قناعته بأن إسرائيل لم تعد قائمة!!.وبالطبع فقد كان الرد السوري سريعاً، فخلال الحرب تحرك الجيش السوري بناء على المعلومات التي قدمها ع. ل. بسخاء. وتجلى ذلك بوضوح في سلاح الطيران السوري وفي عمل المخابرات السورية.لم يتوقف السوريون، الذين عملوا بمهنية وكفاءة عاليتين، عن تشجيع ع. ل، وواصلوا تقديم الأوراق البيضاء له واستلامها مليئة بالمعلومات بخط كثيف وصغير. وفي مرحلة معينة قرر السوريون إشراك آخرين في 'إحتفالهم' بهذه الغنيمة. فقاموا باستدعاء محققين من الإتحاد السوفييتي (سابقاً)، ونقلوا ع. ل الى إحدى الفيلات في أطراف دمشق. حيث واصل حديثه أمام المحققين الروس الذين جاؤوا خصيصاً للإستماع ولرؤية هذه 'المعجزة' الإسرائيلية – ماكنة الكتابة التي لا تتوقف. وبعد الروس جاء المصريون ليشاركوا بدورهم في هذا الإحتفال، وبالطبع لم يخيب أملهم ع. ل، بل روى على مسامعهم كل ما طلبوا سماعه.كاد السوريون لا يصدقوا ما يقوله ع. ل، من فرط المعلومات التي يعرفها بالنسبة لشخص واحد.من جهتها فهمت اسرائيل أثناء الحرب حجم الأضرار التي يمكن أن يسببها ع.ل. فالمخابرات الإسرائيلية حاولت استرجاع ما يعرفه ع. ل، وشيئاً فشيئاً بدأ يتضح للمحققين في الأمن الميداني أن الحديث هو عن كارثة حقيقية. ولما لم يُجدِ توجيه التهم، فقد انتظر الجميع موافقة السوريين على تبادل الأسرى. وكانت الإفتراضات تشير الى ان السوريين سيقومون بتحديد موعد التبادل بناءً على وتيرة التقدم في التحقيق مع ع. ل ، فمن غير الممكن أن يتركوا 'فريسة' لم يسبق أن وقع بين أيدهم مثلها.
بعد فترة طويلة من وقوعه في الأسر، نقل ع.ل الى زنزانة مع باقي الأسرى الإسرائيليين .جلس ع.ل في الطائرة من دمشق الى اسرائيل وهو يرتجف من شدة الخوف يتخيل أنه فطن الى جبل الأوراق التي تركها خلفه في دمشق، لم تعد إسرائيل بالنسبة له شاطئ الأمان. وعلى متن الطائرة التقى بشمعون لافي (سيمون) الذي سيتولى مهمة التحقيق معه في الأشهر الثلاث القادمة.نقل ع.ل الى شقة في تل أبيب تحت حراسة مشددة، وبقي هناك ثلاثة أشهر يقص على محققه ما حصل في دمشق وعن آلاف الأوراق التي ملأها بالمعلومات التي يجهل محققه سيمون الجزء الأكبر منها.وفي كل مساء طوال تلك الشهور اجتمع طاقم مشترك بين عدة أجهزة لتحليل 'صورة اليوم'، وفي كل صباح وضع ملخص مخابراتي خاص على طاولة رئيس الحكومة، ووزير الأمن ورئيس هيئة الأركان وعناصر أمنية أخرى. وبموجب الملخص، كانت تستبدل الوحدات، والوسائل، يجري التخطيط لوسائل جديدة والتخلي عن وسائل قديمة استثمر فيها الملايين.جلس العشرات في كثير من الوحدات، يعملون تفكيرهم في كيفية التغلب على هذه الكارثة. وقد قال رئيس شعبة المخابرات العسكرية (أمان) في حينه يهوشفاط هركابي، والذي كان يتلقى نسخة من الملخص الصباحي: 'في كل صباح، كنت أبكي من جديد'.وفي تلك الأيام ايضاً طلبت رئيسة الحكومة في حينه غولدا مئير رؤية الرجل الذي كان من الممكن أن يقال عنه في ظروف مغايرة 'بئر الأسرار الذي لا ينز باي قطرة'. وبعد أن تلقت تقريراً من الشاباك حول ما حصل، خرجت مصدومة وهي تتساءل: 'كيف حدث هذا لنا؟'.ترددوا كثيراً في الجيش الإسرائيلي في أمر محاكمته. وكان لسان حال الكثيرين يميل الى تمزيقه إرباً، إلا أنهم في النهاية تنازلوا عن ذلك بسبب تقارير الأخصائيين النفسيين حول وضعه النفسي..
سكن ع.ل بعد ذلك في الشمال، وبدأ بمزاولة عمل يعتاش منه، وقد عرف كثيرون أنه كان قد وقع في الأسر، ولكن قلائل من يعرفون تفاصيل ما حدث، وفي مرحلة معينة بدأ يكتب للصحف بشكل أسبوعي، يكتب كل شيء عن كل شيء، يقترح ويمتدح ويقدم النصائح...رفض ع.ل بشدة إجراء مقابلات، ولكن في المقابلة الوحيدة التي أجريت معه عام 1990 قال:' يوجد فرق كبير بين النوايا وبين النتائج. أنا لم أهرب إلى دمشق ومعي حقائب مليئة بمواد في غاية السرية، يجب تفهم الوضع النفسي لإنسان يقع في الأسر'لقد ولى الزمن الذي كانت فيه اسرائيل تحسب للعرب الف حساب فاين انتم يا عـــــــــــــــــرب ....؟؟؟؟؟

aksel
06-27-2010, 08:50 AM
كيف تتنصت المخابرات اأسرائيلية على جوالك الشخصي


تشهد أعمال التخريب رواجا كبيرا منذ القدم وخاصة على الأجهزة التكنولوجية
وقد اشتهر ما يعرف بالتخريب الإلكتروني وأعمال القرصنة والهاكرز واشتهرت
هذه العمليات على كافة الأصعدة الدولية واصبحت الحروب الإلكترونية هي
اللغة المألوفة لتلك الفئات وبما أن آخر الصيحات في التطور التكنولوجي في
العالم هما الجوال والشبكات اللاسلكية فلقد حاول الكثيرون اختراع أساليب
وطرق تخريبية.

من المعلومات المتداولة في المجالس حول حقيقة
التنصت والتجسس والتخريب على جهازك الجوال بإرسال فيروس وخلافه .. فهل من
الممكن أن يقوم أحدهم بسرقة رقم جوالك واستخدامه ؟ وهل يستطيع أحدهم تخريب
جوالك وإيقافه عن العمل؟ هيا لنرَ .. خزعبلات أم حقائق ؟وصل الأمر ببعض
الأشخاص إلى تخويف الآخرين بالتنصت على هواتفهم الجوالة ومعرفة مكالماتهم
وما يدور فيها .. بل إن الأمر تعدى ذلك إلى التخويف بسرقة جميع ما تحتويه
الشريحة وذاكرة الهاتف الجوال واستخدامها بشكل آخر!؟ فهل هذا ممكن؟وإلى اي
حد يمكن لشخص إيذاءك من خلال جوالك؟ هل كل هذه خزعبلات أم شائعات أم
حقائق؟

نعم هذه هي الحقيقة فلقد ثبت قطعا بما لا يدع مجالا للشك
بأنه لا يمكن بأي حال من الأحوال التنصت على مكالماتك ومعرفة ما يدور فيها
من خلال شخص آخر قابع خلف شاشة جهاز حاسب آلي. بمعنى آخر لايستطيع أحد أن
يستمع لمكالماتك ومعرفة ما يحتويه هاتفك الجوال إلا بإذن مباشر منك .. أي
أن تهبه هاتفك الجوال ليعبث فيه. لكن كيف من الممكن تخريب جهازك؟ فهذا حدث
من قبل وقد يكون حدث لك شخصيا أو لأحد أصدقائك أو أقربائك .. وصلت نتيجة
هذا التحقيق إلى أنه لا يمكن تخريب الهاتف الجوال والشريحة الخاصة به عن
بعد )أي بدون الحصول على الجهاز باليد( إلا من خلال طريقة وحيدة وهي
الرسائل أو SMS وفي بعض أنواع الهواتف الجوالة وليس جميعها .

- تفجير الجوال :

يطلق
على هذه العملية «رسائل التفجير SMS Bombing وهي معتمدة أصلا على ثغرة
موجودة في بعض أنواع أجهزة نوكيا .. ويتمكن من خلال هذه الثغرة المخرب من
إرسال رسائل ذات رأس Header مكسور لا يتعرف عليها الهاتف الجوال فتتسبب
بإغلاقه وانغلاق الشريحة .. والحل في السابق لهذه المشكلة هو تغيير
الشريحة القديمة بأخرى جديدة من شركة الاتصالات ولكن في الفترة الأخيرة
ظهرت بعض البرامج التي يدعي أصحابها أنه من الممكن إعادة عمل الشريحة
ويطلق على هذه البرامج اسم Sim Unlocking .

- هجوم إغراقي :

هذا
نوع آخر من أنواع العمليات التخريبية الممكنة على أجهزة الجوال وتعتمد هذه
العملية على شن هجمات إغراقية عن طريق إرسال رسائل SMS كثيرة جدا على
الجوال المستهدف بقصد الإزعاج وعلى أسوأ الاحتمالات إصابة الجهاز وليس
الشريحة بالخراب ولكن مع تطور أجهزة الجوال مؤخرا أصبحت هذه العملية غير
مجدية في بعض الأحيان ولكن عند قيام أكثر من جهة بشن هجوم إغراقي على هدف
معين في نفس الوقت قد يتسبب هذا في تعطل جهاز الاتصالات المخصص لتمرير
الرسائل للمستخدمين وذلك بسبب أن كمية الرسائل الواردة تفوق قدرة الجهاز
على التحمل مما يصيبه بالتوقف.

- التهكير الحقيقي :

هل
سبق وأن تفاجأت بحصول أحدهم على كافة معلومات الشريحة الخاصة بهاتفك
الجوال من دون علمك؟ نعم هذا ممكن ولكن في حالة واحدة وهي أن يكون هذا
الشخص قد ربط جهازك الجوال بكمبيوتر من خلال كيبل توصيل ونادرا من خلال
الأشعة تحت الحمراء Infrared وعند ربط جهازك الجوال من خلال الكيبل حتى لو
كان جهازك لا يعمل OFF فإنه باستطاعة هذا المتلاعب تشغيله من دون الحاجة
للرقم السري PIN الخاص بك وبعد تشغيله فإن المخرب سيتمكن من سحب كافة
معلومات الشريحة وأيضا جميع المعلومات السرية الخاصة بها من أرقام سرية
بكافة أنواعها وأيضا بكل تأكيد جميع أرقام الهواتف المخزنة. كل هذه
العمليات تتم بإستخدام برامج تعرف باسم Cell Phreacking Phone أو
Phreaking كما يتعامل بها البعض .

ويعتبر الهاتف الخليوي' بمثابة
العميل والجاسوس الأول على صاحبه وهو المتهم الأول في نجاح مخابرات
الاحتلال الاسرائيلي في الوصول إلى الشخص المراد تصفيته أو اعتقاله، وذلك
عبر تحديد بصمة الصوت للشخص المستهدف.

الغريب أن رجال المقاومة
الفلسطينية يعتقدون أن سلطات الاحتلال لا يمكنها مراقبة شبكة الجوال
الفلسطينية أو أي شركة جوال مستقلة، وأن استخدامهم لأسماء حركية والتحدث
بأسلوب الشفرات أو تغيير لهجتهم عند التحدث في الهاتف يكفي لتجاوز مسألة
المراقبة، غير أن ذلك لا يكفي في بعض الأحيان.

وأفاد أكثر من
مواطن فلسطيني اعتقل من قبل جيش الاحتلال الإسرائيلي على الحواجز
الإسرائيلية أن المخابرات الصهيونية كانت تهتم بالهاتف النقال ، وتقوم عبر
الشريحة التي يحملها الجهاز بإخراج ملخص للمكالمات التي أجراها لأكثر من
شهر، بحيث تحتوي على رقم المتصل به ونص الحوار وزمنه والمكان الذي أجريت
منه المكالمة، بحيث تصبح هذه المكالمات سيفاً مسلطاً على رقاب المقاومين
ودليلاً حياً على إدانتهم في المحاكم الصهيونية.

وكشف عدد من
الأسرى الفلسطينيين داخل السجون الصهيونية في دراسة أمنية أعدها أسرى في
سجن عسقلان الصهيوني مؤخراً ، أن قوات الاحتلال تمكنت من إحباط العمليات
التي كانوا ينوون القيام بها واعتقالهم من خلال كشفها 'بصمات صوتهم
ومراقبة اتصالاتهم الهاتفية'، مشيرين إلى أن سلطات الاحتلال عرضت عليهم
أثناء التحقيق معهم جميع مكالماتهم التي أجروها .

وإذا ما أرادت
قوات الاحتلال اعتقال شخص ما فإنها تعمل أولاً على الحصول على بصمة صوته
من خلال التنصت على اتصالاته الهاتفية، ثم تستخرج جميع المكالمات التي
أجراها سابقاً ولاحقاً، وكذلك التنصت على جميع المكالمات التي يجريها من
يتحدثون إليه ويتحدث إليهم، ومن ثم تحديد موقعه حتى لو كان هاتفه الجوال
مغلقاً، وترجع قدرة مخابرات الاحتلال الصهيوني على تحديد مكان أي هاتف
محمول حتى لو كان مغلقاً لوجود تخزين دائم للكهرباء في الجهاز المحمول ـ
ليس تحت تصرف صاحب الهاتف ـ يحافظ على ذاكرة الجهاز وبرمجته.. مشيرين إلى
أنه من خلال موجات كهرومغناطيسية أو إرسال رسائل صوتية معينة يمكن تحديد
مكان صاحب الهاتف، سواء كان مفتوحاً أو مغلقاً، حيث يحدث تواصل بين الجهاز
ومحطات التقوية والإرسال للشركة مقدمة الخدمة، ومن ثم بالجهاز المراد
رصده.

وكانت الصحف الاسرائيلية قد كشفت قبل أكثر من عام عن جانب
من هذه المعلومات، الأمر الذي أغضب جهاز الأمن العام الصهيوني، ودفعه
لمطالبة وزارة العدل بعدم نشر هذه المعلومات بحجة أنها تضر بجهوده في
'مكافحة الإرهاب والإجرام .

وأثبتت التحقيقات والدراسات الأمنية
التي أجريت مؤخرا على عمليات الاغتيال الأخيرة والموثقة بملفات التحقيق مع
المتورطين في عمليات الاغتيال أن الهاتف الخلوي بشكل خاص والاتصالات
الهاتفية بشكل عام التي يستخدمها كوادر ورجال المقاومة كانت تخضع كلياً
لتنصت المخابرات الإسرائيلية وهو الأمر الذي استطاعت من خلاله أجهزة الأمن
الإسرائيلية إفشال العديد من عمليات المقاومة وتصفية أو اغتيال عناصرها
قبل تمكنهم من الوصول إلى أهدافهم كما ساعدت وبشكل جوهري في تحديد أماكن
المقاومين وتصفيتهم رغم الاحتياطات الأمنية التي دأب المقاومين على
اتباعها في تحركاتهم والتي استثنوا منها في كل الحالات الهاتف الخلوي
لاعتقادهم أن استخدامهم أسماء حركية أو أرقام غير معروفة كافية لتجنب رصد
محتمل للمكالمة من قبل المخابرات الإسرائيلية.

وكان مكتب الرئيس
عرفات قد انتبه منذ العام 1999 لخطورة الهواتف النقالة وإمكاناتها الهائلة
في التنصت على الأحاديث التي تدور في مكاتب الرئيس ياسر عرفات بعد أن وصل
الأخير تقريراً سرياً من المخابرات المصرية يؤكد استراق الجانب الإسرائيلي
بواسطتها السمع لمعظم الأحاديث الجانبية التي تدور في اجتماعات المجلس
الأعلى للأمن القومي والاجتماعات الخاصة مع الوزراء والقادة بعد اختراع
شركتي ( Sckwar&Rode ) جهازا لصالح المخابرات الألمانية يمكن من خلاله
التقاط جميع المحادثات الجارية في محيط أي جهاز نقال حتى ولو كان مغلقاً .
حيث تتحول هذه الهواتف إلى أجهزة بث من خلال السيطرة على الكود المشفر
لهذه الهواتف حتى في حال إغلاقها يتحول الميكروفون الموجود في الهاتف
النقال إلى جهاز يبث كل الأصوات التي يلتقطها في محيطه . وهو الأمر الذي
دفع بالرئيس عرفات آنذاك إلى منع إدخال الهواتف النقالة إلى مكتبه، وأمر
شركة الاتصالات الفلسطينية بالإسراع في إنجاز شبكة الاتصالات الخلوية
الفلسطينية 'جوال' في محاولة للحد من خطر الهواتف الإسرائيلية إلا أن
المخابرات الإسرائيلية سرعان ما استطاعت اختراقها هي الأخرى رغم اعتمادها
على أحداث تقنية أمنية للاتصالات في العالم والمعرفة ب(جي اس ا ) .

وكان
قد أدى الصراع الخفي بين رئيس الوزراء الإسرائيلي ايهود اولمرت وبيرتس الى
الكشف عن تنصت جهاز المخابرات الاسرائيلي الخارجي (الموساد) على اتصالات
الرئيس الفلسطيني محمود عباس (ابو مازن). وقالت صحيفة «يديعوت احرونوت» ان
اولمرت استخدم معلومات مصنفة «سرية للغاية» تتمثل بتسجيلات صوتية لمكالمات
ابو مازن الهاتفية، منها حديثه مع بيرتس، بهدف الاطاحة به.

aksel
06-27-2010, 08:52 AM
إسرائيل قد تستغل كأس العالم في جنوب أفريقيا لضرب إيران

عند تحديد إسرائيل لساعة الصفر للضربات العسكرية المتوقعة فإنها بلا شك تخضع هذه المسالة لحسابات عديدة ومعقدة منها تحقيق عنصر المفاجأة إضافة إلى العوامل العسكرية الأخرى مثل خط سير الطائرات والتزود بالوقود في الجو والمسارات التي ستسلكها الطائرات .
يضاف إلى هذه العوامل عنصراً مهماً وربما يكون على درجة كبيرة من الأهمية بالنسبة لإسرائيل وهو الرأي العام الأمريكي أولاً والأوروبي ثانياً والعربي ثالثاً . وبالتالي وبعد تجربة إسرائيل في حرب غزة حيث تعرضت إسرائيل إلى فضيحة دولية على مستوى الرأي العام العالمي ومازالت إسرائيل تعاني حتى يومنا هذا من تبعات حرب غزة على مستوى الرأي العام العالمي ونذكر الموقف الذي تعرض له اولمرت في جامعة شيكاغو بأمريكا عندما تصدى له الجمهور ووصفوه بمجرم حرب ، وقد نشرت صحيفة دنيا الوطن فيديو يكشف الفضيحة التي تعرض لها اولمرت .
وكذلك الجرائم التي ارتكبها الاحتلال الإسرائيلي في لبنان خلال حرب تموز ولا سيما ما تعرضت له الضاحية الجنوبية في بيروت باستهداف المدنيين وما تبع ذلك من فضيحة دولية لإسرائيل .
ونعتقد أن إسرائيل لن تتورع في الحرب القادمة عن ارتكاب جرائم حرب مماثلة لما ارتكبته في غزة ولبنان ولكن نتوقع أن تحاول التغطية على جرائمها في الحرب القادمة باختيار توقيت يخفف من اهتمام الرأي العام العالمي بما سيحصل في الحرب .
فالتوقعات تشير إلى أن ردود الفعل العسكرية على قصف مفاعلات بوشهر ستكون شديدة من قبل إيران وحزب الله ، وبالتالي وكما ذكر بعض المحللين الإسرائيليين أن الجيش الإسرائيلي سيوجه ضربات عنيفة جداً ضد إيران وضد حزب الله وغزة وسيتبع الجيش الإسرائيلي سياسة الأرض المحروقة بهدف تقصير أمد الحرب وبالتالي ستكون هنالك خسائر كبيرة في صفوف المدنيين باعتبار أن استهداف المدنيين في الحرب لعبة إسرائيلية قديمة جديدة هدفها الضغط على الطرف المقابل للقبول بوقف إطلاق النار .
ومن هنا نتوقع أن تستغل إسرائيل مباريات كاس العالم في جنوب أفريقيا لشن الحرب بحيث تضمن انشغال معظم الرأي العام العالمي بمتابعة المباريات الرياضية والتي من المتوقع أن يتوجه الرئيس الأمريكي اوباما لمتابعة بعض المباريات في جنوب أفريقيا .
وهذا الوضع يذكرنا بما فعلته إسرائيل في حرب بيروت عام 1982 عندما اختارت توقيتاً للحرب قبل أسبوع من مباريات كاس العالم في اسبانيا ، وفعلا انشغل الرأي العام العالمي بمتابعة المباريات وترك لبنان تحترق .
فالمأساة الحقيقية كانت حجم الدمار الذي لحق في لبنان خلال حرب 1982 والمأساة الأخرى كانت وللأسف انشغال الرأي العام العالمي وخصوصا العربي بمتابعة المباريات حتى جاء رد الفعل الشعبي العربي فاتراً . والمثير للسخرية أن اكبر مظاهرة حصلت ضد حرب لبنان كانت في إسرائيل حيث قدر عدد المشاركين ب 800 ألف إسرائيلي هتفوا ضد الحرب ومجازر صبرا وشاتيلا ، بينما لم تخرج أي مظاهرة في أي بلد عربي بهذا الحجم .
وكان سبب المظاهرة الإسرائيلية العدد الكبير من القتلى الإسرائيليين من الجيش وجنرالاتهم الذين سقطوا في حرب بيروت .
إسرائيل قد تكرر المشهد ثانيتا باستغلال مباريات كاس العالم في جنوب أفريقيا كي ترتكب جرائمها ضد المدنيين تحت جنح الظلام .

aksel
06-28-2010, 10:53 AM
بين مدفعيه الميدان ذاتيه الحركه و المقطوره


المقدمه :


المدفعيه فى القرن الرابع عشر :

لقد لعبت المدفعيه
المقطوره و الاسلحه ذات الانتشار دورا هاما فى مختلف الحروب منذ أن عرف
الأنسان كيف يستحدث تلك القوه الهائله التى تكمن فى البارود منذ حوالى عام
1327 م .
و منذ ذلك التاريخ , كان جل اهتمام المحرابين , كيف يمكن تطويع
هذه الماده حتى تقذف بكتل الاحجار و الحديد الى أهداف أعدائهم , كى تنشر
الدمار و الموت فى قلاعهم و بين صفوف جنودهم .
كانت اداتهم فى ذلك الوقت
قطعه من المعدن على شكل أنبوب مغلق من أحد الجهتين و التى ظلت خلال سه
قرون لا يتغير مبدأ أستخدامها و ان كانت تقنيه الرمى و التسديد قد تطورت
قليلا بتطور عالم حركه المقذوفات .





المدفعيه بمنتصف
القرن العشرين :



تراجعت مكانه المدفعيه المقطوره , بعد أن
كانت تشكل العمود الفقرى للأسلحه الحربيه لعده سنوات , حدث هذا فجأه فى
الخمسينيات لدى ظهور الأسلحه الذاتيه الحركه و و بدا لعده سنوات أن
المدفعيه الذاتيه الحركه سوف تحل كليا المعدات المقطوره الاكثر بساطه و لكن
انعكس هذا الاتجاه اثناء العقد الاخير , و ظهرت تصاميم جديده و كثيره
للمدافع المقطوره و المدافع الهاوتزر . يمكن تفسير ذلك على أسباب عديده ,
لكن المرجح ان السببين الرئيسيين هما الكلفه و المرونه التعبويه , أصبح
المدفع أو الهاوتزر الذاتى الحركه الحديث قطعه من قطع المعدات المرتفعه
الكلفه للغايه , و حتى و لو أشتق الهيكل من جسم دبابه موجوده بغايه توفير
تكاليف عمليه التطوير فان المعده تبقى ذات كلفه مرتفعه .
أما فيما يتعلق
بالمرونه التعبويه , فتجدر بالمرونه التعبويه , فتجدر الاشاره الى أن
المدفع الذاتى الحركه كان يعتبر دائما الوسيله الوحيده الممكنه التى تتيح
للمدفعيه ان تلحق بركب الفرق المدرعه , كما أنه لاقى ترحيبا فى الخمسينيات
بوصفه مضادا للاثار النوويه و بأن باستطاعته ., على الارجح , و قايه افراد
طاقمه فى الميدان المعارك النوويه , لكن هذه الحجه قد فقدت كثير من قوتها
اليوم , و أصبح الطلب فى معظم بلدان اليوم هو اسلحه الاخف وزنا التى يمكن
نقلها بالطائرات أكثر مما هو الاسلحه التى تتيج الاحتمال المستبعد فى بقاء
أفراد الطاقم بعد الحرب النوويه .




خضعت مدفعيه الميدان بعد حربى 1991 و 2003 فى الكويت العراق
لعمليات أعاده تقييم و تمحيص عميقين فى ظل ما تبدل فى عمليات حقل المعركه و
أساليب القياده و التحكم , من خلال ادخال تكنولوجيا المعلومات الحديثه
لشبكه الحرب المركزيه , و من خلال نظريات الحركيه الاستراتيجيه المعلومه و
أفكار التموضع المسبق الانتشار , لا شك أن الحربين المذكورتين لا تعتبران
المقياس الصحيح لكافه جيوش العالم , من حيث أنهما لا يتطابقان سوى على جيوش
الدول الصناعيه الكبرى , الا انه قد يصح اعتبار خطواطهما العريضه توجهات
دليله للمرحله المقبله فى تصميم و صناعه الاسلحه , و قد ساعدت هذه
التوجيهات على ظهور أنواع جديده من الاسلحه و أفول نجم أنواع اخرى , فى
محاوله لملاءمه المعدات المستخدمه لأساليب قتال جيده .

قد يصح الكلام على أن أهميه سلاح مدفعيه الميدان اخد بتراجع
لصالح الاعتماد المتزايد على أسلحه الطيران و الطوافات الهجوميه فى الاسناد
النارى المباشر و العام على مدى عقد من الزمان . الا أنه ظهر أن من الصعوبه بمكان الاستغناء عن سلاح مدفعيه
الميدان , و جرى تطوير معدات المدفعيه و تقنياتها لتستعيد مكانتها على مسرح
العمليات الحربيه و تتكامل مع باقى الاسلحه فى تناغم تام فكان ان تراجعت
المدفعيه المقطوره لصالح أمرين : الاول ظهور مدافع ذاتيه الحركه مجنزره
أثقل مما عرف فى حقبه الحرب البارده , و الثانى ابتداع مدافع من نفس العيار
, ثقيله الوزن , ذاتيه الحركه , الا انها ركبت على عربات مدلوبه , قد
تعتبر خفيفه قياسيا الى العربات المجنزره , لكنها ما تزال رغم ذلك عربات
ثقيله و ضخمه , و ذلك لتأمين مركبه استراتيجيه و تكتيكيه لقوات التدخل
السريع راج انتشارها فى الولايات المتحده الأمريكيه و اوروبا .

أما التطور الاخر الذى لجأ اليه الباحثون فانه يتمثل فى ظهور
جيل جديد من ذخائر المدفعيه كان بدأ عصرها ينبلج فى السبعينيات و
الثمنينات من القرن الماضى , و ساعم فى دفعها بقوه منذ نهايه التسعينات
التطور الهائل فى الالكترونيات المنمنمه و و الاعتماد المتزايد على نقنيه
حرب الشبكه المركزيه و على تظام GPS العسكرى لتحديد الموقع العالمى . و من أهم مدفعيه الميدان الحديثه :


المدفعيه المقطوره :

هى نوع من المدفعيه الميدانيه
يتم قطرها بواسطه عربه أو يتم أنزالها ميكانيكيا أو يديويا من عربه و تكون
مكونه من عجلتين أو أكثر و يحتاج نصب هذا النوع من المدافع وقت . ومن أمثله
هذا المدفع عو المدفع M777 البريطانى .

المدفعيه ذاتيه الحركه :

هى
نوع من المدفعيه الميدانيه تكون ذاتيه التحرك أى يغنى محمله على دبابه أو
عربه مدلوبه و هذا يعطيها حمايه ذاتيه من الهجمات كما يوفر وقت نصب المدفع
تحضيرا للرمى أو الرحيل . و من أمثله هذا المدفع هو المدفع الامريكى M109 .




المدفع Caesar من شركه جيات :

http://www.defense-update.com/images/caesar.jpg

كانت شركه جيات الفرنسيه بين
السابقين فى تصور تركيب مدفع 155 ملم على شاحنه 6 * 6 مزود بنظام ملاحه
مستقل الى جانب نظام و معدات تحضير الرمى , و من ضمنها نظام توجيه المدفع و
نظام ادماج المدفع بشبكه تبادل معلومات تكتيكيه , بهدف معالجه الاهداف
الموكله اليه بدقه و السرعه اللازمتين .
الشاحنه
من نوع Renault Sherpa 6*6 و تصل وزن المنظومه الى 18 طنا و يمكن تحميل
النظام بأكمله على طائره C-130 و تبلغ مدى العربه القصوى 100 كلم فى الساعه
و على الطرقات لمدى 600 كلم , أى بسرعه تبلغ ضعفى سرعه المدافع المجنزره
من نفس العيار , و يمكنها عبور خنادق بعمق 1,2 متر .
السبطانه المعتمده هنا 155 ملم تزن 3400 كلج و يمكنها أطلاق 6
طلقات فى الدقيقه على أن تبلغ حياتها 500 طلقه بالحشوه السادسه القصوى و
الحراره 63 درجه مئويه كونها غير مطليه من الداخل بمعدن الكروم , و ينسب
الى جيات اعتقادها بأنه يمكن مضاعفه هذا العدد اذا ما تم طلى جوف السبطانه
بمعدن الكروم و هو برنامج معروف فى المفوضيه العامه للتسليح فى فرنسا تحت
اسم ADVITAR أى مضاعفه مدى حياه سبطانه المدفع .

المدفع FH77 BW L52 من BAE Systems bofors:

(http://army.montadarabi.com/montada-f4/topic-t243.htm?sid=770d8f2faed444fbb2232a07f7538f2b#)
http://www.defenseindustrydaily.com/images/LAND_Bofors_Archer_Artillery_lg.jpg

انتقلت عدوى
تركيب مدافع الميدان على شاحنات الى دول أخرى عريقه فى خبراتها الصناعيه
العسكريه و منها السويد التى عرفت شركتها الان Bofors defense حاليا BAE
Systems bofors انطلاقه المدفع المقطور 155ملم المزود بمحرك مستقل يؤمن له
حركيه نسبيه بسرعه 7 كلم فى الساعه دون العوده الى القاطره .
أما المنظومه الجديده فتعتمد أساسا على المدفع FH77 السبق
الذى يتسطيع أن يرمى 3طلقات فى 13 ثانيه أو عشرين طلقه فى دقيقتين و نصف
دقيقه لرمايات الفاعليه أو 75 طلقه فى الساعه فى تعهد الرمايه المتواصله .
و يصل مداه الى 40 كلم اذا ما استخدمت الذخائر الحاليه ,
لكنه من المتوقع أن يصل الى 60 كلم مع جهزو ذخيره M982 Exclibur .
و طاقم المدفع يـالف من 6 الى 8 أفراد فباستطاعته التدرؤ
داخل قمره المدرعه . و يمكن تخفيض عدد الطاقم الى 3أو 4 أفراد حسب درجه
الاعتماد على تلقائيه الاعمال المطلوبه .


المدفع G6-52 من Denel جنوب افريقيا :

بعد خبره طويله فى مجال صناعه نظم المدفعيه البعيد المدى و
نظره جنوب أفريقيا الفريده لاستخدام الاليات المدلوبه فى القتل , توصلت
شركه Denel الى تصميم G6-52 الذى يمتاز بمدى 50 كلم من القذائق ذات التعقب
المجوف المعزز بحشوه أنسيابيه و الى 67 كلم فى القذائف المعززه بدفع صاروخى
. و تحمل المنظومه 40 طلقه جاهزه للرمى داخل البرج اضافه الى 8 طلقات
موضبه داخل الشاحنه , ولا تتعدى اعاده التذخير للطلقات الى 40 طلقه فى عشر
دقائق و سرعه الجهوز للرمى 45 ثانيه و مدى جهوز للرحيل 30 ثانيه .
و تستطيع منظومه G6-52 السير بسرعه قصوى تتراوح بين 70 كلم و
80 كلم فى الساعه على الطرقات و هذا أمر ليس بديهيا نظرا لوزن العربه
الكامل الذى يصل الى 49 طنا .

المدفع
LWSPH من سنغافوره :

شركه Singapre Technologies ضنينه بالمعلومات حول مدفعها
الخفيف الذاتى الحركه LWSPH التى تقوم بتطويره بالاشتراك مع القوات المسلحه
فى سنغافوره و شركه Defense science منذ عام 1996 .
يتركز هذا النظام على هيكل مفتوح منبسط يحمل المدفع فى مؤخرته
و الذى يصل وزنه كاملا الى 7000 كلج دون الذخيره , و يتميز بنظام التعليق
المستقل على كافه الاطارات , يدفعه محرك بقوه 125 كيلو وط , بسرعه 80 كلم
فى الساعه , المدفع بحد ذاته هو من عيار 155 كلم و يصل مدى المدفع الى 30
كلم .
يمكنه رمى رشقه من 3 طلقات فى 15 ثانيه
على أن يصل نسق الطلقات الى 6 طلقات بالدقيقه كحد أقصى , و يمكن للعربه أن
تنتقل من مركز رمى الى مركز أخر يبعد 500 متر باقل من دقيقه واحده .

المدفع Portee من BAE Systems :

http://www.defense-update.com/images/Portee.jpg

تقوم شركه BAE بتصميم المدفع Portee , وهو يتألف من النظام
المدفعى M777 الخفيف المقطور من عيار 155 ملم محمول على عربه من طراز
Supacat 8 * 6 و المعروف أن المرحله الاوليه للمدفع M777 قد بدأ لصالح سلاح
مشاه البحريه الامريكيه كع توقع طلبات اضافيه له لصالح الجيش الامريكى و
الحرس الوطنى تصل الى 600 مدفع .
و المفارقه
الثانيه هو أن الانتقال من وضعيه الانتقال الى وضعيه الرمى فى هذه
المنظومه يختلف جذريا عن المتعارف عليها حتى الان , فهو خليط بين المدفعيه
المحموله أو الذاتيه الحركه , فالمدفع هنا محمول على متن شاحنه , يتم
أنزاله عنها ميكانيكيا فيصبح مستقلا عن شاحنته فى وضعيه الارباض و جاهزا
للرمى بغضون دقيقه واحده و يأخذ 3دقائق لاعاده وضعه فى وضعيه الرحيل و جهزت
الشاحنه لتؤمن الحمايه من الاسلحه البيولوجيه و النوويه و الكيميائيه .

http://www.military.com/pics/SoldierTech_M777_4.jpg

راجمات الصواريخ الحديثه :

اولا : الراجمه الأمريكيه HIMARS:

فى محاوله لمواكبه تطورات الحروب المستجده , و على مسار مواز
لتركيب مدافع الميدان على عربات مدلوبه ,قامت شركه لوكهيد مارتن للصواريخ و
أداره الرمى LMMFC الأمريكيه بتصميم نموذج مصغر لراجمه الصواريخ الامريكيه
MRLS , على عربه مدلوبه خفيفه ( 5 اطنان ) من فئه HIMARS تحمل ست انابيب
أطلاق بينما تحمل MRLS 12 انبوبا , أو انبوبا واحده لاطلاق الصاروخ ATACMS و
هى أطلاق كافه الصوارخ التى تطلفها النظام MRLS و تتبع كل اساليب MRLS من
ناحيه القتال و التدريب .


http://www.army-technology.com/projects/himars/images/himars1.jpg


أما
المقارنه بين الذخائر التى تستخدمها HIMARS أو MRLS و الذهائر التى
تستخدمها المدفعيه الحديثه , فهى لا تنبئ بالخير لأول وهله لمستقبل
المدفعيه و لا نعلم ما يخبئه المستقبل أو اذا ما تجوز مقارنه الحقبه الحاصه
بحقبه ما بعد الحرب العالميه الثانيه , عندما ظهرت أولى الراجمات
السوفيتيه وكانت مصمممه للقيام برميات مساحيه كبيره , بينما كانت مدفعيه
الميدان مصممه لمعالجه أهداف دقيقه .
و يمكن
نقل النظام HIMARS بواسطه الطائرات C-130 لتواكب أى انتشار سريع للقوات
الملحه حيث تدعو الحاجه .
ثانيا : النظام
الروسى سميرش :

http://www.enemyforces.com/artillery/smerch.jpg

يعتمد الجيش الروسى حاليا بشكل أساسى على راجمه الصواريخ
الثقيله سميرش فى مهاجمه و تدمير معظم الأهداف الارضيه فى ميدان المعركه .
فهذه الراجمه تعتبر سلاح مثالى فى تطبيق تكتيك الضربات
المساحيه العميقه و الذى يمكن من خلاله تدمير تشكيلات مدرعه معاديه كبيره
بأقل جهد ممكن .
و يتكون راجمه الصواريخ
سميرش من مركبه قاذفه من طراز 9A52-2 تحمل 12 صاروخا من عيار 300 ملم و
مركبه أعاده تلقيم بالصواريخ , و مركبه تحكم و اداره نيران طراز فيفارى
1K123 و ويتكون طاقم العربه من اربعه افراد , و طاقم النظام بالكامل من 7
أفراد و و يصل الوزن القتالى للمركبه الى 43,7 طن و طولها 21,1 متر , و
ارتفاعها 3 متر و عرضها 3 متر , وهى مدفوعه بمرحك ديزل 518 حصان , وتبلغ
سرعتها القصوى على الطريق 60 كلم فى الساعه و على الأراضى الغير ممهده 35
كلم غى الساعه و يبلغ مدى عملها 850 كلم .
و
تستخدم الراجمه صواريخ عيار 300 ملم , ويبلغ مداها 70 كلم و و لكن تم
زيادته مؤخرا الى 90 كلم , وهذه الصواريخ مسلحه بمجموعه متنوعه من الرؤوس
الحربيه , منها شديد الانفجار و عالى التشظيه و الدخانيه و الرؤوس الحربيه
المحمله برؤوس حربيه ثانويه و قنابل وقود Fuel air explosive و ايضا يتم
تجهيز هذه الصواريخ لحمل رؤوس ثانويه ذكيه مضاده للدبابات من طراز بازلت و
يحمل كل صاروخ 5 رؤوس حربيه من هذا الطراز . و تطلق هذه الرؤوس من الصاروخ
فوق منطقه ااهداف لتفتح مظله صغيره لتخفيض سرعه هبوطها و ثم تنشط باحثها
الحرارى لتحديد أماكن الاهداف و و بعد ذلك تطلق رأس حربى مخترق يزن 1 كلج
بسرعه 2000 متر فى الثانيه نحو الهدف .

و
يحتاج تجهيز النظام لاطلاق النيران الى 3 دقائق فقط , و يمكنه أطلاق كل
الصواريخ ( 12 صاروخ ) فى خلال 38 ثانيه فقط , او اطلاق الصواريخ بشكل فردى
بفصل 3 ثوان بين كل صاروخ و الاخر .

M109
:

الهاوتزرM109 هو مدفع أمريكى الصنع عيار 155 ملم من نوع الذاتى
الحركه و تم انتاجه فى أوائل الستينات و تم تطويره الى أن وصل الى أحدث
طراز و هو " M109A6 بلادين " و الطراز الاخير المذكور يعمل فى خدمه القوات
الامريكيه فقط , و يستخدم هذا المدفع فى الدعم النيرانى الغير مباشر
للكتائب المدرعه و فرق المشاه الميكانيكيه .
التسليح الاساسى للعربه هو
مدفع M126 عيار 155 ملم , المعدل النيرانى للمدفع M109 هو 4 طلقات فى
الدقيقه و مدى المدفع 18 كلم و مع مدى 30 كلم فى القذئاف ذات الدفع
الصاروخى . و تسليح العربه الثانوى هو مدفع أمريكة من طراز M2 عيار 12,7
ملم .

الطرازات :
- M109
- M109A1/B
- M109A2
-
M109A3/A3B
- M109A4
- M109A5

المواصفات العامه :

الطول
: 9,1 متر
العرض : 3,1 متر
الارتفاع : 3,3 متر
الوزن : 27,5
طن
السرعه القصوى : 35 كلم فى الساعه
مدى العربه : 350 كلم
الطاقم
: القائد مع السائق و 3 أفراد للمدفع و 3 افراد للمدافع الرشاشه

http://www.militaryfactory.com/armor/imgs/m109.jpg


M777 :


الهاوتزر M777 هو مدفع
بريطانى الصنع خفيف من عيار 155 ملم من نوع المدفعيه المقطوره و تم وضعه
للمدفع M198 و المدفع M777 أخف منه وزنا و حجما و ذلك لأنه مصنع من
التيتانيوم و يمكن نقل هذا المدفع بواسطه العربات و طائرات الهيليكوبتر .
هذا
المدفع يعمل بجهاز توجيه نيرانى رقمى كالذى يعمل به المدفع M109A6 لتحديد
المواقع و النقاط .
و مدى هذا المدفع متراوح بحسب نوع الذخائر حيث يصل
مداه الى 24 كلم اذا استخدم ذخيره المدفع M109 و 30 كلم مع ذخيره من نوع
ERFB و 40 كلم مع الذخيره من نوع Excalibur . و الذخائر الغير تقليديه يصل
مداها الى 24,7 كلم و الذخيره ذات الدفع الصاروخى يصل مداها الى 30 كلم .

المواصفات
:

الطول : 10,7 متر فى وضع الرمى و 9,5 متر عندما يكون مقطورا .
العرض
: 12,2 قدم فى وضع الرمى و 9,1 قدم فى وضعه عندما يكون مقطورا .
الطاقم
: 5 افراد .


http://www.i-mef.usmc.mil/DIV/11mar/2bn/_images/gun_M777_29palms.jpg


M198 :

الهاوتزر M198 هو مدفع
أمريكى الصنع من عيار 155 ملم من نوع المدفعيه المقطوره متوسط الحجم و يصل
مدى هذا المدفع 14 ميل و 18,6 ميل للذخائر ذات الدفع الصاروخى . و يوجد
لهذا المدفع الكثير من الرؤوس الحربيه مثل : H.E و هى شديده الانفجار عاليه
التشظيه , R.A.P و هى ذات الدفع الصاروخى , Smoke و هى الدخانيه , و WP و
هى ذخائر تحمل فسفور أبيض , و Illumination هى للاضائه .
و ذخائر ADAMS و
هى ذخائر تحمل ألغام مضاده للافراد , و الذخائر Copperhead و هى تستخدم
لتدمير التشكيلات المدرعه و الاهداف ذات القيمه العاليه فى ميدان المعركه و
توقف أنتاج هذه القذيفه .
و قذيفه SADARM و هى نوع من الذخائر مضاده
للدبابات و المدرعات عندما تصل الى مدى معين تفتح البراشوت فوق الهدف و
توجه نفسها الى أقرب مدرعه .

المواصفات :

الوزن : 7,153
كلج
الطول : 11 متر فى وضع الرمى و 12,3 متر فى وضع القطر بواسطه العربه

العرض : 2,8 متر فى وضع القطر بواسطه عربه
الطول : 2,9 متر فى وضع
القطر بواسطه عربه
الطاقم : 9 أفراد

http://www.mheaust.com.au/Aust/Walkaround/M198/ls.jpg

aksel
06-29-2010, 10:34 PM
اسلحة محرمة دوليا

اولا الأسلحة الجرثومية:




وهي أنواع من الأسلحة التي تنشر بواسطتها الأوبئة والأمراض
المختلفة، في مناطق الأهداف، وهي عبارة عن الحشرات المشحونة بالجراثيم، أو
الجراثيم نفسها، لمرض ما، ويمكن إيصالها إلى الأهداف بالوسائل المختلفة
(المدفعية ـ
الطيران ـ المخربون (العملاء).. إلخ)


البداية




"بينج
فان" في شمالي الصين مركز "الوحدة 731" أول مجمع للأسلحة البيولوجية في
العالم، بناه اليابانيون قبل ستين سنة، وهذا كل ما تبقى من إحدى أكثر
عمليات التعاون فتكاً بين الجنود والعلماء، الجنرال "جيروهيشي" هو الرأس
المدبر وراء "الوحدة 731" كان طبيباً في الجيش، ويعتبر أن الأسلحة
البيولوجية قوية لدرجة وجوب عكس مسار الطب العادي لإنقاذ الحياة.

توجد
في اللاتينية عبارة "هوستيس هيومانيس جينيس" وتعني عدو البشرية جمعاء، كل
من يطور أسلحة بيولوجية يكون عدو الإنسانية جمعاء.

مازالت الأسلحة
الجرثومية اليوم تهدد السباق الإنساني وقد ظهرت بوادرها في الوحدة رقم 731.


فيروسات تستخدم في الاسلحة الجرثومية




V1 . فيروس تشيكنجنيا
V2 . فيروس حمى هيمورهاجيك
كونجو-كريمين
V3 . فيروس حمى الضنك
V4 . فيروس التهاب الدماغ الخيل
الشرقي
V5 . فيروس إيبولا
V6 . فيروس هانتاان
V7 . فيروس جانين
V8
. فيروس حمى لاسا
V9 . فيروس التشوريومينينجيتيس المتعلّق بالكريات
اللّنفاوية
V10 . فيروس ماتشبو
V11 . فيروس ماربرج
V12 . فيروس
جدري القرد
V13 . فيروس حمى الوادي
V14 . فيروس التهاب الدماغ
V15
. فيروس الجدري




الأسلحة الكيميائية،





وهي تعتمد على مواد كيميائية غازية
أو سائلة أو جامدة ذات تأثيرات سامة ومباشرة على الإنسان والحيوان والنبات،
ويستعمل سمها أحياناً لإحداث تأثيرات آنية، لشل حركة جند العدو وإنهاكهم
مؤقتاً، وتستعمل أحياناً أخرى كآلية قاتل وقد كان ينتجها النظلم العراقي
بعد منتصف عقد السبعينيات وكانت الشواهد الأولى
لإستخدامات المركبات السمية الخطرة، أثناء المراحل الأولى من حقبة الحرب مع
إيران، وفي الإشتباكات الحامية في هور الحويزة عام 1983، وفي بعض المعارك
داخل الأراضي الإيرانية

http://news.bbc.co.uk/media/images/38322000/jpg/_38322167_scud300.jpg


الأسلحة البيولوجية،




وتعتمد على وسائط جرثومية، كالبكتريا والفيروسات، أو على سموم
أو مواد ممرضة تنتجها كائنات حية، ومن أغرب ضروب هذه الأسلحة قنبلة
جرثومية عرقية تطورها إسرائيل حالياً، يقال: إنها تحوي جزئيات جرثومية
معدلة وراثياً يمكن أن تصيب العرب دون اليهود.




الأسلحة الإشعاعية،




وهي تشبه الأسلحة الكيميائية في ما عدا أن المواد المستخدمة فيها يكون
مفعولها إشعاعياً، أو سمياً - إشعاعياً، وليس سمياً كيميائياً.



الأسلحة النووية،




http://www.annabaa.org/nbanews/60/image/003.jpg

السلاح النووي عبارة
عن سلاح يعتمد في قوته التدميرية على عملية الانشطار النووي ونتيجة لعملية
الإنشطار هذه تكون قوة انفجار قنبلة نووية صغيرة أكبر بكثير من قوة انفجار
أضخم القنابل التقليدية حيث أن بإمكان قنبلة نووية واحدة تدمير أو إلحاق
أضرار فادحة بمدينة بكاملها. فُجرت أول قنبلة نووية للاختبار في 16 يوليو
1945 في منطقة تدعى صحراء ألاموغوردو Alamogordo تقع في ولاية نيو مكسيكو
بالولايات المتحدة الامريكية وسميت القنبلة باسم القنبلة (أ) وتجمع في
تأثيرها بين الأسلحة الحارقة والمتفجرة والمشعة ذات القوة الهائلة


نوع من انواع القنابل النووية

قنابل الانشطار




قنابل الانشطار استخدام المواد الخفيفه : والديوتريوم
والتريتيوم (كل من نظائر الهيدروجين) ، وانواع الوقود. عملية الانصهار هو
اكثر امانا ونظافة ، ولكنه لا يمكن ان يتحقق الا في درجات حرارة مرتفعة
للغاية والضغوط. هذه الحقيقة هو المسؤول عنها من القنابل النووية الحراريه.
كل نموذج من الانصهار حتى الان استخدام القنابل الانشطاريه وكجزء من عملية
الانصهار محض قنبلة لم يتحقق حتى الان.

و بكل تاكيد نحن لا نتخيل
اثر الضمار الذي لحق بهروشيما عندما ضربت بالقنابلة النووية و قتل ما يقارب
من 45 الف شخص

http://www.alriyadh.com/2007/08/08/img/088611.jpg


القنابل العنقودية




http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/cluster_bombs/graphics/intro.gif



القنابل العنقودية
أسلحة مثيرة للجدل. وتتكون من عبوةتنكسر لينطلق منها عدد كبير من القنابل
الصغيرة في الهواء يتم توظيفها للهجوم على أهداف مختلفة مثل العربات
المدرعة أو الأشخاص أو لإضرام الحرائق.
وبإمكان القنابل الصغيرة تغطية
منطقة كبيرة ولكنها تفتقر للتوجيه الدقيق. ويتم قذفها من على ارتفاعات
متوسطة أو عالية بما يزيد من احتمالات حيودها عن الهدف. ما معدل فشلها
فيعتبر كبيرا حيث يبلغ حوالي 5%، بمعنى أن
كثيرا منها لا ينفجر ولكن
يستقر في الأرض كألغام قد تنفجر ولو بعد مضي سنوات. ويقال أن هناك آلاف
منها في كوسوفو.


قذائف الأبخرة الحارقة




http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/intro.gif


تعمل قذائف الأبخرة
الحارقة على الاستفادة من التأثيرات التي يحدثها انفجار الوقود المتبخر في
الهواء.


ويحدث الانفجار بإشعال خليط من الوقود والهواء مما يحدث
كرة نارية وموجة انفجار سريعة الاتساع يفوق انفجارها المتفجرات التقليدية
بمرات كثيرة.


وتشبه آثار الانفجار تلك التي تحدثها القنابل
النووية الصغيرة ولكن دون إشعاع.


وقد استخدم الأمريكيون أبخرة
الوقود الحارقة في فيتنام وألقوا أكثر من 200 قنبلة في حرب الخليج. كما
استخدمها الروس في أفغانستان والشيشان.


الرصاص المحرم دوليا




و هو نوع من انواع الرصاص الذي يسبب يسمم للجسم اذا ترك و
لم يستخرج و اذا حاول الطبيب اخراجة ينفجر و يسبب قطع او بتر المكان المصاب
في حالة اذا كانت الاصابة في القدم او احدي اليدين اما اذا كان في اي مكان
اخر في الجسم فانة يسبب الموت الحتمي

aksel
06-29-2010, 10:37 PM
قذائف الابخرة الحارقة.



تمهيد
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

تعمل قذائف الأبخرة الحارقة على الاستفادة من التأثيرات التي يحدثها انفجار الوقود المتبخر في الهواء.

ويحدث الانفجار بإشعال خليط من الوقود والهواء مما يحدث كرة نارية وموجة
انفجار سريعة الاتساع يفوق انفجارها المتفجرات التقليدية بمرات كثيرة.

وتشبه آثار الانفجار تلك التي تحدثها القنابل النووية الصغيرة ولكن دون إشعاع.

وقد استخدم الأمريكيون أبخرة الوقود الحارقة في فيتنام وألقوا
أكثر من 200 قنبلة في حرب الخليج. كما استخدمها الروس في أفغانستان
والشيشان.

الاستخدامات
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

تستخدم قنابل الوقود والهواء لتنظيف مواقع هبوط الطائرات وتطهير الحقول من الألغام.

وأكثر ما تكون فعالة في المناطق المحصنة مثل الملاجئ والكهوف والخنادق حيث
تتغلغل سحابة الرذاذ في الأماكن الصعبة، ويزيد المكان المحصور من قوة
انفجارها.

الذخيرة
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

تحتوي القنابل العنقودية الأمريكية 552-رطل سي بي يو 72 من النوع الذي
أستخدم في حرب الخليج على ثلاثة براميل وزن كل منها 100 رطل. ويحتوي كل
برميل على على 75 رطلا من أكسيد الإثيلين.

صناعيا، يستخدم أكسيد الإثيلين في تصنيع المواد الكيميائية الأخرى مثل جليكول الإثيلين. كما يستخدم لتعقيم المعدات الطبية.
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/2.gif

إطلاق الشحنة
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif
يوجد مصهر (فيوز) تم ضبطه لإشعال الشحنة في البراميل على علو 30 قدما (9 أمتار) عن الأرض.

وهذا يؤدي إلى كسر البراميل وفتحها وانطلاق الوقود الذي ينتشر في الهواء
ليشكل سحابة قطرها 60 قدما وعمقها 8 أقدام (18 مترا و 2.4 أمتار).
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/3.gif

الانتشار
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

يمكن أن تصل سحابة البخار إلى أماكن يصعب الهجوم عليها بالقنابل الأكثر تقليدية.

وإذا قلت نسبة الوقود إلى الهواء في الخليط أكثر من اللازم فإن الوقود لن
يشتعل. لكن السحابة سامة في حد ذاتها. وعلاوة على كون أكسيد الأثيلين قابل
للاشتعال فإنه شديد التفاعل.

والتعرض لأكسيد الإثيلين قد يسبب التلف في الرئتين والصداع والغثيان والقيء والإسهال وضيق النفس وحتى السرطان والعيوب الخلقية.
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/4.gif

التفجير
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

تقوم الشحنة الأساسية بتفجير الخليط المنتشر مما يسبب انفجارا ينتشر بسرعة تفوق سرعة الصوت وتعادل 3 كيلومترات في الثانية.


ويمكن مضاعفة التأثير باستخدام العديد من الرؤوس الحربية.
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/5.gif

الاحتراق
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif
يحترق خليط الوقود والهواء عند حرارة 2700 درجة مئوية.


وللمتفجرات التقليدية القوية مثل مادة ال تي إن تي قوة انفجار أكبر لكن مدة انفجار قنابل البخار الحارق أطول وأكثر ضررا بالمباني.

ويصبح الانفجار أكثر تدميرا في المناطق المحصورة.
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/6.gif

الانفجار
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif




تعادل كمية الضغط المتولدة عند انفجار القنبلة ضعف الضغط المتولد من القنابل التقليدية.


عادة يكون الضغط الجوي أكثر بقليل من كيلوجرام واحد على السنتيمتر المربع،
في حين يصل الضغط الجوي عند انفجار قنبلة البخار الحارق إلى 30 كيلوجراما/
سنتيمتر مربع.


http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/7.gif

التفريغ
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif

إن انفجار خليط الوقود والهواء بسرعة تفوق سرعة الصوت يخلف وراءه فراغ.


عندها يتم شفط الهواء والأنقاض في الفراغ مما يكون سحابة تشبه الفطر المتفلطح (عش الغراب أو المشروم).


وعندما استخدمت قنبلة بخار حارق كبيرة في العراق خلال حرب الخليج الثانية،
اختلط الأمر على بعض من شاهدوها ووردت تقارير باستخدام قنبلة نووية.
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/8.gif



الإصابات
http://www.bbc.co.uk/arabic/specials/military_hardware/fuel_air/graphics/nothing.gif



إن قنابل الوقود والهواء مدمرة جدا. فمن لا يحترق بها سيتعرض للإصابة بسبب الانفجار الكبير أو الفراغ الناتج عنه.

وتشمل الإصابات عادة:



ارتجاج الدماغ أو العمى


تمزق طبلتي الأذن


انسداد المجاري الهوائية وانهيار الرئتين


الإصابة من الأجسام الصلبة المتطايرة


نزف داخلي متعدد وإزاحة الأعضاء الداخلية أو تمزقها


وتقول جماعات حقوق الإنسان إن أسلحة الوقود والهواء لا
تميز بين الأهداف المدنية أو العسكرية وإن استخدامها في المناطق المأهولة
يخالف المعاهدات الدولية الخاصة بالحرب.

aksel
07-01-2010, 09:50 AM
قيادات الحرب العالمية الثانية




المانيا

أدولف هتلر Adolf Hitler

كان قائد حزب العمال الوطني الاشتراكي وزعيم المانيا النازية من الفترة 1933
إلى 1945. في الفترة المذكورة، كان يشغل منصب "مستشار ألمانيا"، ورئيس
الحكومة و الدولة. كان هتلر خطيبا مفوّها و ذا جاذبية وحضور شخصي قويين.
ويوصف الرجل كأحد الشخصيات الأكثر تأثيراً في القرن العشرين ويعزى له الفضل
في انتشال ألمانيا من ديون الحرب العالمية الاولى وتشييد الآلة العسكرية
الألمانية التي قهرت اوروبا. فقادت سياسة هتلر التوسعية العالم إلى الحرب
العالمية الثانية ودمار اوروبا بعد ان أشعل فتيلها بغزوه لبولندا. وبسقوط
العاصمة برلين في ملجأهم المحصن بـ برلين بينما كانت برلين غارقة في بحر من
الخراب والدمار. في نهاية الحرب العالمية الثانية، أقدم هتلر على الانتحار و
عشيقته ايفا براون
إيروين رومل Erwin Rommel

كان يلقب بثعلب الصحراء كان مشيرا ألمانيًا أثناء الحرب العالمية الثانية في
شمال افريقيا. توفي في 14 اكتوبر عام 1944 بعد أن أجبره ادولف على الانتحار
بعد أن ثبت ضلوعه في محاولة اغتيال هتلر في مقر قيادته في بروسيا الشرقية في
20 تموز 1944 فخُيِّر بين الانتحار مع إقامة جنازة له وتشييع رسمي مهيب أو
الذهاب إلى برلين مع ضمان مثوله امام المحكمة العسكرية والإعدام فاختار
الانتحار. خسر حرب العلمين فمصري على يد الجنرال الانجليزي مونتغومري قائد
الجيش الثامن البريطاني (فئران الصحراء) في أكتوبر 1942 م ليس لعدم كفاءته او
لكفاءة خصمه بل لعدم توفر دعم جوي لديه وكذلك نقص حاد في المحروقات بينما كان
خصمه يتمتع بتفوق جوي مطلق ونسبة قواته تعادل 1:3 وقد اختلقت الدعاية
البريطانية أسطورة مونتغمري (مونتي) لتعزيز معنويات جنودها المهزوزة ويبقى هو
(مونتي) القائد الحذر الذي يحجم عن استغلال الفرص مستهيناً بالسيقات
التكتيكية العسكرية لصالح المحافظة على سمعته فقط.

.
هينرك هملر Heinrich Himmler

هينريك هيملر من أقوى رجال ادولف هتلر وأكثرهم شراسة. قاد فرقة القوات الخاصة
الألمانية والبوليس السري المعروف الجيستابو وأشرف على عمليات إبادة المدنيين
في معسكرات الموت الالمانية.

هيرمان غورينغ Hermann G&ouml;ring

هيرمان غورينغ من أبرز قيادات المانيا النازية، والأب الروحي لجهاز البوليس
السري "جيستابو "، وأحد أبرز مهندسي الألمانية النازية. تم الإستشهاد بأقواله
مراراً وتكراراً في كتاب "يوميات نورمبرغ" الذي يتناول أحداث محاكم نورمبرغ
الشهيرة بعد الحرب العالمية الثانية.

جوزيف غوبلز Joseph Goebbels

الدكتور بول جوزيف غوبلز وزير الدعاية السياسية في عهد ادولف هتلر المانيا
النازية، وأحد أبرز أفراد حكومة هتلر لقدراته الخطابية.
لعب غوبلز دوراً مهماً في ترويج الفكر النازي لدى الشعب الالماني بطريقة
ذكية. وقبيل إقدامه على الإنتحار وفي الفصل الأخير منالحرب العالمية الثانية
عينه هتلر ليكون مستشار المانيا كما إتّضح في وصية هتلر الخطيّة إلا أن
الحلفاء لم يعترفوا بوصيته بعد سقوط الرايخ الثالث. وفي 1 مايو 1945، أقدم
غوبلز على الإنتحار مع زوجته وأطفاله الستة، وتراوحت أعمار أطفاله بين 4 و11
سنة.

ويلهلم موهنك Wilhelm Mohnke

ويلهلم موهنك, قائد شرطة SS . كان من احد ابرز الاعضاء ال 120 في هذا الجهاز.
بدأ يسمو في المراتب العليا إلى ان اصبح من ابرز القادة المقربين لهتلر. تم
القبض عليه من قبل السوفييت عندما احتلو برلين , و اطلق سراحه سنة 1955.
هيلموث وييدلنغ Helmuth Weidling

هيلموث وييدلنغ كان احد ابرز الضباط الاكفاء في فترة المانيا النازية, و
اثناء غزو السوفييت لالمانيا و بدأ حصارها لبرلين كلف وييدلنغ بقيادة خطة
الدفاع عن محيط برلين.

أوطو غونش OTTO Günsche

أوطو غونش لم يكن بضابط او جنرال كبير, كان مختبئا مع هتلر في حصنه التحت
ارضي, و عندما اراد هتلر الانتهار, كلف هذا الضابط بإحضإر 200 لتر من البنزين
و حرق جثته لكي لا تبقى في ايدي السوفييت.

روبيرت ريتير فون غرييم Robert Ritter Von Greim

روبيرت ريتير فون غرييم هو جنرال للقوات البرية و الجوية, و بعد إلغاء قيادة
الجو من غورينغ عينه هتلر قائدا لها لكن ذلك كان في الساعات القليلة قبل سقوط
برلين.
و لكي يتجنب السوفييت انتحر في 24 ماي 1945

البرت سبير Albert Speer

البرت سبير هو مهندس المانيا النازية و كان رجلا عبقريا في وضع مخططات لعدة
بنايات, و كان هتلر يريده ان يبني برلين بعد زوال الحصار السوفياتي كما كان
يظن إلى مدينة كلها فن تدل على الحضارة الالمانية بالفعل وضع مخططا ليعرضه
على هتلر.
و قد تم القبض عليه و حوكم 20 سنة من طرف محكمة نورمبرغ الاتحاد السوفياتي
جوزيف ستالين Joseph Stalin

; جوزيف فيساريونوفيستش جوغاشفيلي ستالين. في فترة توليه السلطة، قام بقمع
وتصفية خصومه السياسيين بل وشمل القمع والتصفية كل من كانت تحوم حوله الشكوك.
قام بنقل الاتحاد السوفييتي من مجتمع فلاحي إلى مجتمع صناعي مما مكن الاتحاد
السوفييتي من الانتصار على دول المحور في الحرب العالمية الثانية.
تقلّد ستالين منصب المفوّض السياسي للجيش الروسي في فترة الحرب الأهلية
الروسية وفي فترة الحرب الروسية البولندية، وتقلّد أرفع المناصب في الحزب
الشيوعي الحاكم والدوائر المتعددة التابعة للحزب. وفي العام 1922، تقلّد
ستالين منصب الأمين العام للحزب الشيوعي وحرص ستالين ان يتمتع منصب الأمين
العام بأوسع أشكال النفوذ والسيطرة.
في الأول من مارس 1953، وخلال مأدبة عشاء بحضور وزير الداخلية السوفييتي
"بيريا" و"خروتشوف" وآخرون، تدهورت حالة ستالين الصحية ومات بعدها بأربعة
أيام. تجدر الإشارة ان المذكرات السياسية لـ "مولوتوف" والتي نُشرت في عام
1993 تقول أن الوزير "بيريا" تفاخر لـ " مولوتوف" بأنّه عمد إلى دسّ السم
لستالين بهدف قتله.

نيكيتا سيرغيفيش كريشوف

في الحرب العالمية الثانية تولى خروتشوف نقل الصناعات السوفييتية من أوكرانيا
نحو الشرق إنقاذاً لها من الإجتياح الألمانى. ثم عمل في المجالس الحربية في
الجبهتين الغربية والجنوبية الغربية، وشارك في تنظيم حرب الأنصار خلف الخطوط
الألمانية، وساهم كمفوض سياسى في الجيش في الدفاع عن ستالينجراد. وفى عام
1943 مُنح رتبة فريق، وعندما حرر السوفييت كييف في نوفمبر 1943 عاد إلى العمل
كسكرتير أول للحزب الشيوعى الأوكرانى.

جورجي زوكوف Georgy Zhuvkov


جورجي زوكوف جنرال في الجيش السوفياتي, و قد قام بقيادة الجيش الاحمر لتحرير
روسيا من غزو المانيا لها. و في نفس الوقت, قاد الجيوش السوفياتية للتوغل في
المانيا و الزحف نحو برلين, و يعتبر زوكوف احد افضل و اشهر ابطال الاتحاد
السوفياتي و روسيا معا

فياتشسلاف مولوتوف Viatcheslav Molotov

فياتشسلاف مولوتوف فياتشسلاف مولوتوف و هو رجل الديبلوماسية في فترة الاتحاد
السوفياتي و كان اليد اليمنى لجوزيف ستالين



اليابان
هيروهيتو ; Hirohito

الامبراطورالياباني رقم 124 حسب الترتيب الخلافة اليابانية التقليدية، حكم ما
بين 1926 وحتى 1989 م. بعد وفاته أصبح يعرف في اليابان باسم شاوا
، شاوا
تينو)، إلا أنه ما زال يشتهر باسمه هيروهيتو أو الإمبراطور هيروهيتو. كانت
فترة حكمه أطول فترة في تاريخ اليابان شهد المجتمع الياباني خلالها تغييرات
مهمة.
فوميمارو كونويي Fumimaro Konoe

فوميمارو كونويي رجل سياسة, و هو الوزير 34 في حكومة اليابان.
قام بتوقيع الحلف الثلاثي بين اليابان و المانيا و ايطاليا في ما يعرف بدول
المحور.
و عند استسلام اليابان رفض التعاون مع الجنرال دوغلاس ماكارثور, فانتحر يوم
16 دجنبر 1945

شونروكو هاتا Shunroku Hata

شونروكو هاتا جنرال في الجيش الياباني,. قاد الجيش الامبريالي الياباني الذي
كلف باحتلال اليابان سنة 1939.
و في سنة 1944, عين قائدا للجيش الثاني للدفاع عن جنوب اليابان.
حوكم في محكمة طوكيو بتهمة جرائم حرب بالسجن و اطلق سراحه سنة 1955

هيديكو طوجو Hideki Tojo

جنرال و وزير لليابان اثناء الحرب العالمية الثانية.
من 1938 إلى 1940, عين مفتشا لسلاح الطيران الحربي.
بعد سلسلة من الهزائم, اقيل طوجو من طرف هيروهيتو سنة 1944.
حوكم طوجو في محكمة طوكيو بالموت

يوشيجيرو اوزيرو Yushijirio Uzero

يوشيجيرو اوزيرو هو القائد الاعلى للجيش الامبريالي الياباني في الحرب
العالمية الثانيةيوشيجيرو اوزيرو هو القائد الاعلى للجيش الامبريالي الياباني
في الحرب العالمية الثانية. و قام بتوقيع معاهدة الاستسلام شخصيها يوم 2
شتنبر 1945.

سويمو طويودا Soemu Toyoda

سويمو طويودا هو اميرال للبحرية الامبريالية اليابانية اثناء الحرب العالمية
الثانية. كان رجلا ذكيا و عبقريا. لكن تم القبض عليه من طرف سلطات القيادة
العامة لقوات الحلفاء و اتهم بجرائم حرب.
قام بنشر مذكراته سنة 1950ا
فرنسا
شارل دو غول Charles de Gaulle

شارل ديغول جنرال ورجل سياسة فرنسي ولد في مدينة ليل الفرنسية. ، تخرج من
المدرسة العسكرية سان سير عام 1912 من سلاح المشاة . ألف عدة كتب حول موضوع
الإستراتيجية والتصورالسياسي والعسكري . عين جنرال فرقة ، ونائبا لكاتب
الدولة للدفاع الوطني في يناير 1940 قاد مقاومة بلاده في الحرب العالمية
الثانية وترأس حكومفرنسا الحرة في لندن في 18 يناير . وفي سنة 1943 ترأس
اللجنة الفرنسية للتحرير الوطني والتي أصبحت في حزيران (جوان) 1944 تسمى
بالحكومة المؤقتة للجمهورية الفرنسية . أول رئيس للجمهورية الفرنسية الخامسة.

فيليب بيتان Filippe Pétain

فيليب بيتان رجل عسكري و رجل دولة ايضا, نال لقب مارشال سنة 1918 بعد انتهاء
الحرب العالمية الاولى. يعتبر آخر زعيم لحكومة الجمهورية الفرنسية الثالثة. و
اسس حكومة فيشي بعد احتلال المانيا 3 ارباع مساحة فرنسا

إيطاليا

بينيتو موسوليني Benito Mussolini

كان موسوليني في فترة حكمه رئيس الدولة الإيطالية ورئيس وزرائها وفي بعض
المراحل وزير الخارجية والداخلية. من مؤسسي الحركة الفاشية الايطالية
وزعمائها. سمي ب الدوتشه (Il Duce) أي القائد. دخل حزب العمال الوطني ولكنه
خرج منه بسسب معارضة الحزب لدخول إيطاليا الحرب عمل موسولني في تحرير صحيفة
افانتي (الى الامام)ومن ثم اسس ما يعرف بوحدات الكغاح التي اصبحت النواه
لحزبه الفاشي الذي وصل به الحكم بعد المسيره التي خاضها من ميلانوا في الشمال
حتى روما في الوسط دخل الحرب العالميه الثانيه مع دول المحور اعدم مع اعوانه
السبعة عشر في ميدان "دونجو" بميلانو على يد الشعب الايطالي عام 1945.

رودولفو غرازياني Rodolfo Graziani

اثناء الحرب العالمية الثانية, كان قائدا للجيش الثالث في ليبيا. امر
موسوليني غرازياني باستعمال جيشه للدخول إلى مصر.
استقال بعد خسارته امام بريطانيا في معارك شمال افريقيا.


الولايات المتحدة الامريكية

فرانكلين ديلانو روزفل Franklin Delano roosevelt

فرانكلين ديلانو روزفل كان الرئيس الثاني والثلاثين للولايات المتحدة
الامريكية من تاريخ 4 مارس 1932 إلى 12 ابريل 1945. وذلك لأنه أعيد انتخابه
ثلاث مرات متتالية و حيث انه الرئيس الأمريكي الوحيد الذي خدم لأكثر من
فترتين . صنف من اعظم ثلاث رؤساء لأمريكا. عاصر الحرب العالميه الثانيه حيث
قاد الحلفاء إلى النصر على الرغم من شلله . مدة حكمه ( 1933-1945) يعد من
أعضاء المنظمة السرية الماسونية يحمل درجة رقم 32 وكذلك ترتبه كرئيس للولايات

دوايت دافيد إيزنهاور Dwight David Eisenhower

سياسي و عسكري امريكيوالرئيس رقم 34 تولى حكم الولايات المتحدة في الفترة من
1953 إلى 1961 كان رئيس اركان قوات التحالف خلال الحرب العالمية الثانية و
خطط و اشرف على عملية غزو فرنسا و ألمانيا خلال عامي 1944 -1945 كان أول قائد
لقوات حلف الناتو في عام 1949
انهى الحرب الكورية و حافظ على الضغط على التحاد السوفيتي خلال الحرب الباردة
اعاد تنظيم ميزانية الدفاع في اتجاه الاسلحة النووية و اطلق سباق الفضاء ووسع
نظام الضمان الاجتماعي و بدء في انشاء نظام للطرق السريعة بين الولايات ضم(
ألا سكا) إلى الولايات المتحدة في1959 لتكون الولاية49

دوغلاس ماكارثور Douglas Mcarthur

دوغلاس ماكارثور جنرال امريكي حاصل على ميدالية شرفية إثر إنجازاته, عين
قائدا عاما لقوات التحإلف في منطقة جنوب شرق الباسيفيك اثناء الحرب العالمية
الثانية. كما كان له دور كبير لكن بدون جدوى في الحرب الكورية

عمر برادلي Omar Bradley


عمر برادلي جنرال امريكي, يعتبر من اهم قادة الجيش الامريكي في مسارح
العمليات العسكرية في شمال افريقيا اثناء الحرب العالمية الثانية.
رقي لدرجة جنرال للجيش بخمسة نجوم. و عين على راس الفرقة الثانية المكلفة
بعملية "طورش".
قاد المجموعة الاولى في مهمة االنزال في نورماندي, و في عملية "اوفرلورد" قاد
مجموعتين اخريين للانزال في شواطئ اوتاه و اوماها.
له انجازات عظيمة و يعترف له بذلك
سميت عربة القتال برادلي التي تخدم في الجيش الامريكي تيمنا باسمه

جورج باتون George Patton

في سنة 1942, كان الحلفاء يستعدون لعملية طورش, و هي عملية تقتضي إنزال قوات
الحلفاء بالمغرب و بالضبط في مدينة الدار البيضاء و ربما القنيطرة.
عين باتون قائدا لللجيش الذي سينزل بالمغرب. و هو الجيش الذي سيحارب ضد قوات
رومل في معارك بشمال افرقيا.
سميت دبابة القتال Patton M60 التي تخدم في الجيش الامريكي تيمنا باسمه

كريطون ابرامز Creighton Abrams

اثناء الحرب العالمية الثانية, عمل كقائد للفرقة المدرعة الرافعة, و له الفضل
في إلحإق الخسارة بجيوش المانيا. حصل على ميدالية الخدمة العسكرية و ميدالية
الشرف لعملياته سنة 1944
سميت دبابة المعارك M1 Abrams الرئسية تيمنا باسمه.

aksel
07-01-2010, 09:52 AM
الكاميكاز



الكاميكاز كلمة يابانية تعني الرياح المقدسة أو الرياح الإلهية.


وقد تم تنظيمهم في وحده من وحدات الجيش الياباني في أواخر الحرب العالمية الثانية اطلق عليها اسم ( توكاي ) اي الوحدة الهجومية الخاصة . وقد قررت قيادة الجيش استخدام الطيارين الشبان في شن غارات انتحارية لضرب الأسطول الأمريكي، وذلك بعد أن أصبح الوضع العسكري شبه محسوم لمصلحة الامريكان وحلفاؤهم .


غدا للكاميكاز آنذاك معنى آخر وهو الذي يموت في سبيل الوطن وسعادة الإمبراطور وشرف العسكريةاليابانية،وكانت التعليمات العسكرية لهؤلاء الطيارين الشبان تقضي بأن يتجه الجندي بطائرته المحملة بالذخائر إلى قلب إحدى سفن الأسطول الأمريكيوتفجيرها وقد نجح اليابانيون في إغراق 47 سفينة حربية أمريكية في هذه الهجمات واعطاب العشرات .
وهذه بعض الصور:


http://i.telegraph.co.uk/telegraph/multimedia/archive/00444/news-graphics-2007-_444980a.jpg



http://www.japanphotostock.com/data/media/100/40427-1292.jpg



http://www.japanphotostock.com/data/media/100/40427-1280.jpg



http://www.dayofthekamikaze.com/images/kamikazegroup.jpg

http://www.english-online.at/history/kamikaze/high_school_girls_wave_kamikaze_pilot.jpg





http://b-29s-over-korea.com/Japanese_Kamikaze/images/Kamikaze-about-to-hit-USS-M.jpg

http://www.airgroup4.com/kamikaze-2.jpg

http://www.2worldwar2.com/images/kamikaze-essex.jpg

aksel
07-01-2010, 09:54 AM
الجزائر ..عرين الاسود



حنبعل بن حملقار برقا الشهير بهانيبال أو حنبعل قائد عسكري قرطاجي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%B1%D8%B7%D8%A7%D8%AC%D9%86%D8%A9) يُنسب إليه إختراع العديد من التكتيكات الحربية في المعارك، كما يعد واحداً من أعظم القادة العسكريين في التاريخ. كان أبوه حملقار برقا (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AD%D9%85%D9%84%D9%82%D8%A7%D8% B1_%D8%A8%D8%B1%D9%82%D8%A7&action=edit&redlink=1) قائداً للقرطاجيين في الحرب البونيقية الأولى (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A8%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82% D9%8A%D8%A9_%D8%A3%D9%88%D9%84%D9%89)، وكان أخواه صدربعل (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9%84_%D8%A8%D8%B1% D9%82%D8%A7) وماجو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%A7%D8%AC%D9%88_%D8%A8%D8%B1%D9%82%D8%A7) من أعظم قادة القرطاجيين، وكان شقيقاً لزوجة صدربعل العادل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9% 84_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%84&action=edit&redlink=1).

ولد بقرطاجنة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%B1%D8%B7%D8%A7%D8%AC%D9%86%D8%A9) في عام 247 ق.م.، ورافق وهو في التاسعة من عمره والده حملقار برقا (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AD%D9%85%D9%84%D9%82%D8%A7%D8% B1_%D8%A8%D8%B1%D9%82%D8%A7&action=edit&redlink=1) إلى إسبانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7). وفي عام 221 ق.م.، اختاره الجنود قائدا بعد اغتيال صدربعل العادل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9% 84_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%84&action=edit&redlink=1) زوج أخته، فتمكن من بسط نفوذ قرطاجنة على كامل شبه الجزيرة الإيبيرية بما في ذلك ساغونتو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D8%A7%D8%BA%D9%88%D9%86%D8%AA%D9%88) إحدى المعسكرات الرومانية. لذا، فقد رأت روما (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7) ذلك خرقا للمعاهدة التي عقدت إثر الحرب البونيقية الأولى (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A8% D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D 8%A3%D9%88%D9%84%D9%89)، وطالبت بتسليمها حنبعل، وقد كان رفض هذا الطلب سببا في اندلاع الحرب البونيقية الثانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A8% D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D 8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9) بين عامي 218 ق.م. و201 ق.م.
عاش حنبعل خلال فترة من التوتر في البحر المتوسط (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%AD%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D9%85% D8%AA%D9%88%D8%B3%D8%B7)، عندما حاولت روما (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D9%87%D9%88%D8%B1%D9%8A%D 8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7%D9%86%D9 %8A%D8%A9) فرض سطوتها على القوى العظمى في المنطقة مثل قرطاجنة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%B1%D8%B7%D8%A7%D8%AC%D9%86%D8%A9) ومملكة مقدونيا الهلستينية وسرقوسة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D8%B1%D9%82%D9%88%D8%B3%D8%A9) والإمبراطورية السلوقية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%84%D9%88%D9%82%D9%8A%D9%88%D9%86). كانت أكبر إنجازاته خلال الحرب البونيقية الثانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A8%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82% D9%8A%D8%A9_%D8%AB%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9)، عندما سار بجيش يضم فيلة حربية، من أيبيريا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D8%A7) عبر جبال البرانس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A8%D8%A7%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1% D8%A7%D9%86%D8%B3) وجبال الألب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A8%D8%A7%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84% D8%A8) إلى شمال إيطاليا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7). في سنواته القليلة الأولى في إيطاليا، حقق ثلاثة انتصارات مثيرة في معارك تريبيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D8%AA%D8%B1%D9%8A% D8%A8%D9%8A%D8%A7) وبحيرة تراسمانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D8%A8%D8%AD%D9%8A% D8%B1%D8%A9_%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%B3%D9%85%D8%A7%D 9%86%D9%8A%D8%A7) وكاناي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D9%83%D8%A7%D9%86% D8%A7%D9%8A). وخلال 15 عام، إحتل حنبعل معظم إيطاليا مع ذلك اضطر إلى أن يعود لمواجهة الغزو الروماني لشمال أفريقيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B4%D9%85%D8%A7%D9%84_%D8%A3%D9%81%D8%B1%D9%8A% D9%82%D9%8A%D8%A7). وهناك، هزمه سكيبيو الإفريقي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%83%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D9%88_%D8%A7%D9%84% D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A) في معركة زامة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D8%B2%D8%A7%D9%85% D8%A9).
بعد الحرب، أصبح حنبعل حاكماً لقرطاجنة، وعندئذ قام بسنّ العديد من الإصلاحات السياسية والمالية ليتمكن من دفع تعويضات الحرب المفروضة على قرطاجنة لروما. كانت هذه الإصلاحات لا تحظى برضا الطبقة الأرستقراطية القرطاجي فوشت به لروما، ففرض عليه النفى. خلال منفاه، عاش في الإمبراطورية السلوقية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%84%D9%88%D9%82%D9%8A%D9%8A%D9%86)، حيث قام بدور المستشار العسكري لأنطيوخس الثالث (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A3%D9%86%D8%B7%D9%8A%D9%88%D8% AE%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D8%AB%D8%A7%D9%84%D8%AB&action=edit&redlink=1) في حربه ضد روما. بعد هزيمة أنطيوخس، إضطر إلى قبول شروط روما، وفر هانيبال مرة أخرى إلى مملكة أرمينيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9_%D8%A3%D8%B1%D9%85% D9%8A%D9%86%D9%8A%D8%A7)، واستقر في بيثينيا (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A8%D9%8A%D8%AB%D9%8A%D9%86%D9% 8A%D8%A7&action=edit&redlink=1)، حيث ساعدهم لتحقيق فوزاً بحرياً بارزاً على أسطول من بيرجامس (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D8%AC%D8%A7%D9% 85%D8%B3&action=edit&redlink=1). بعد ذلك تعرض للخيانة وتم تسليمه إلى الرومان.
يعتبر حنبعل واحدا من أعظم الجنرالات في العصور القديمة، جنبا إلى جنب مع الإسكندر الأكبر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%B3%D9%83%D9%86%D8%AF%D8%B1_% D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%83%D8%A8%D8%B1) ويوليوس قيصر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%8A%D9%88%D9%84%D9%8A%D9%88%D8%B3_%D9%82%D9%8A% D8%B5%D8%B1) وسكيبيو الإفريقي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%83%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D9%88_%D8%A7%D9%84% D8%A5%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82%D9%8A) وبيروس الأيبيري (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%88%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D8%A5% D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A). الكثيرين من قادة العصر الحديث أمثال نابليون بونابرت (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%86%D8%A7%D8%A8%D9%84%D9%8A%D9%88%D9%86_%D8%A8% D9%88%D9%86%D8%A7%D8%A8%D8%B1%D8%AA) ودوق ولينجتون (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A2%D8%B1%D8%AB%D8%B1_%D9%88%D9%8A%D9%84%D8%B2% D9%84%D9%8A)، يعتبرون حنبعل "قائداً استراتيجياً موهوباً". كما تناولت العديد من الأفلام والبرامج الوثائقية قصة حياته.
يعزى إليه المقولة الشهيرة: "سوف نجد حلاً، أو سنصنع واحداً".

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/a/a8/Hannibal_Slodtz_Louvre_MR2093.jpg/180px-Hannibal_Slodtz_Louvre_MR2093.jpg (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Hannibal_Slodtz_Louvre_MR2093.j pg)http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/d/dc/HannibalTheCarthaginian.jpg/180px-HannibalTheCarthaginian.jpg (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:HannibalTheCarthaginian.jpg)


نشأته
كان حنبعل واحد من أبناء الزعيم القرطاجي حملقار برقا (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AD%D9%85%D9%84%D9%82%D8%A7%D8% B1_%D8%A8%D8%B1%D9%82%D8%A7&action=edit&redlink=1) (وتعني "حملقار الصاعقة"). كان لا يزال طفلا عندما شارك أباه وصدربعل العادل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9% 84_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%84&action=edit&redlink=1) والملك النوميدي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%86%D9%88%D9%85%D9%8A%D8%AF%D9%8A%D8%A7) نارافاس (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%86%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D9%81%D8% A7%D8%B3&action=edit&redlink=1) زوجيّ شقيقتاه في الحرب ضد المرتزقة وفي الغزو القرطاجي لأيبيريا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D8%A8%D9%8A%D8%B1%D9%8A%D8%A7).
بعد هزيمة قرطاجنة في الحرب البونيقية الأولى (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A8% D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D 8%A3%D9%88%D9%84%D9%89)، تفرّغ حملقار لرعاية أسرته وتنمية ثروات قرطاجنة. مدعوماً من قادس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%B3)، بدأ حملقار في إخضاع قبائل شبه الجزيرة الأيبيرية. كانت قرطاجنة في ذلك الوقت دولة فقيرة لدرجة أنها لم تتمكن من نقل قواتها عبر البحر إلى شبه الجزيرة الأيبيرية؛ بدلا من ذلك، قاد حملقار جيشه نحو أعمدة هرقل (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%B9%D9%85%D8%AF%D8%A9_%D9%87%D8%B1%D9%82% D9%84) ونقلها عبر مضيق جبل طارق (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B6%D9%8A%D9%82_%D8%AC%D8%A8%D9%84_%D8%B7 %D8%A7%D8%B1%D9%82). توسّل حنبعل إلى والده للذهاب معه، وعندئذ، طلب منه والده أن يقسم بأنه لن يكون صديقاً لروما، طالما كان على قيد الحياة.[1] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%86%D8%A8%D8%B9%D9%84#cite_note-dodge-0)[2] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%86%D8%A8%D8%B9%D9%84#cite_note-1) وأثناء غزو هسبانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%87%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7)، لقي والده مصرعه في المعركة، وخلفه زوج شقيقة حنبعل صدربعل العادل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B5%D8%AF%D8%B1%D8%A8%D8%B9%D9% 84_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D8%AF%D9%84&action=edit&redlink=1) في قيادته للجيش، وخدم معه حنبعل كضابط تحت قيادته.
عمل صدربعل على توطيد المصالح القرطاجية في أيبيريا، فوقّع على معاهدة مع روما تنص على ألا تتوسع قرطاجنة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%B1%D8%B7%D8%A7%D8%AC%D9%86%D8%A9) شمال نهر أبرة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%A9)، طالما لن تتوسع روما (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%85%D9%87%D9%88%D8%B1%D9%8A%D 8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D9%88%D9%85%D8%A7%D9%86%D9 %8A%D8%A9) إلى الجنوب منه. كما سعى أيضا إلى تعزيز قوة القرطاجيين من خلال تقوية علاقاتهم الدبلوماسية مع القبائل المحلية. وكجزء من تلك التحالفات رتب صدربعل لزواج بين حنبعل وأميرة أيبيرية اسمها "إيميليس".
بعد إغتيال صدربعل العادل في عام 221 ق.م.، إختار الجيش القرطاجي حنبعل قائداً له، وأقرت حكومة قرطاجنة ذلك. وبعد توليه القيادة، أمضى حنبعل عامين في تعزيز مواقعه واستكمال احتلال هسبانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%87%D8%B3%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7) في المنطقة إلى الجنوب من نهر أبرة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%A8%D8%B1%D8%A9).
خشيت روما من تنامي قوة حنبعل في أيبيريا، التي تحالف مع مدينة ساغونتو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D8%A7%D8%BA%D9%88%D9%86%D8%AA%D9%88) التي تقع على مسافة كبيرة إلى الجنوب من نهر أبرة، وإدعت أن المدينة تحت حمايتها.[3] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%86%D8%A8%D8%B9%D9%84#cite_note-2) اعتبر حنبعل ذلك خرقا للمعاهدة التي وقعها صدربعل العادل مع الرومان، وقرر حصار المدينة، التي سقطت بعد ثمانية أشهر. مما إعتبرته روما إنتهاك واضح للمعاهدة، وطالبت القصاص من قرطاجنة. ونظرا لشعبية حنبعل الجارفة، لم تستنكر الحكومة القرطاجي قرارات حنبعل، عندما أعلن الحرب في نهاية العام. وعندئذ، قرر حنبعل نقل الحرب إلى قلب إيطاليا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D9%8A%D8%B7%D8%A7%D9%84%D9%8A%D8%A7) بحملة سريعة عبر هسبانيا وجنوب بلاد الغال (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%84%D8%A7%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%BA%D8%A7% D9%84).
من أفكار حنبعل


عندما حاول حنبعل قطع جبال الآلب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A8%D8%A7%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%A2%D9%84% D8%A8) عمد إلى دهن أجسام جيوشه بفظلات الحيوانات كي تبقى أجسادهم دافئة. وقد كان متواضعا ويرتدي مثل جنوده وكان قد قطع جبال الألب راكبا على نعجة وبجانبه ثور فقال أحد إليه "لماذا معك" فأجاب إنّ الفيل قويّ ولكنّه بطيء أمّا الحصان فسوف يساعدني في الهرب فهو سريع
هيئة أركان جيشه


كانت هيئة أركان جيشه تتكون من: هانو بن هاملقار، ومهر بعل (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%85%D9%87%D8%B1_%D8%A8%D8%B9%D9 %84&action=edit&redlink=1) (مار بال) قائد سلاح الفرسان الأمازيغي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D8%BA) (البربري)، الذي تقلد هذه القيادة منذ عهد والد حنبعل أميلكار برقه، ويكن له حنبعل حبا فائقا، وهيرت، وسينهالوس المصري كبير الأطباء، والاغريقيين سوسيلوس، ووسلينوس، وبوح الهندي منجم الحملة، والاسبرطي سوسيليوس الذي علم حنا بعل اليونانية.
غزو روما وعبور جبال الألب


في سنة 218 ق.م قرر حنبعل التقدم بجيشه بعد أن ترك شقيقه صدربعل (هزدروبال) علي رأس ولاية قرطاجنة بإسبانيا التي كانت تابعة لامبراطورية قرطاج.
وقد قرر حنبعل الاسراع في بدء حملته البرية، بعد أن وصلته أنباء من جواسيسه بأن الرومان يستعدون لتطبيق خطة بنقل الحرب الي أفريقيا في عقر دار قرطاج.
كان حنبعل يقول لقادة أركان جيشه: في حالة وصولنا لنهر البو قبل فوات الأوان، نستطيع أن نمسك بتلابيب جيوش الغزو الرومانية داخل إيطاليا نفسها، فلا تصبح مدينة قرطاج ميدانا للحرب، وحينئذ تقع تكاليف الحرب ولأول مرة، علي الرومان وعلي بلادهم فيكتوون بآلامها، ويحرقون بنارها.. فالسرعة ثم السرعة.
وتقدم حنبعل الذي يحب دائما ترديد قول القنصل الروماني جيولاس: اما أن تقهر عدوك، واما أن تقبل مصير المقهورين. وتمكن من عبور جبال الألب بجيش قوامه ثلاثون ألفالألب في خمسة عشر يوما، مات جزء من جيشه في الطريق.
معركة تسينو


وخاض حنا بعل أول معركة وهي معركة تسينو التي دارت علي شواطئ نهر تسينو. حسمها حنا بعل لصالحه بخطة سريعة لعب فيها الفرسان الأمازيغ (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%85%D8%A7%D8%B2%D9%8A%D8%BA) ـ البربر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A8%D8%B1%D8%A8%D8%B1) دورا حاسما عندما طوقوا من الخلف كتائب الرومان الثقيلة بحيث لم تصمد برماحهم الطويلة أمام حراب الأمازيغ القصيرة والخفيفة والنافذة، وما هي الا لحظات حتي سقط القنصل ببليوس قائد الجيش تحت سنابك خيل هؤلاء الفرسان المردة. عاد هذا القنصل لروما جريحا وهو يردد لخاصته كيف وقع من صهوة جواده وسط فرسان غرباء لم ير مثلهم في حياته من قبل في سرعة الكر والفر، ويقصد الفرسان النوميديين الأمازيغ ـ البربر.
معركة تريبيا


ووجهت روما جيشا ثانيا ضخما بقيادة قنصل جديد هو طيباريوس سمبرونيوس لمسح هزيمة معركة تسينو، وأعد حنا بعل له فخا علي ضفاف نهر تريبيا حيث دارت معركة تريبيا حسمها حنا بعل باختيار مكان المعركة وهو سهل غمره الفيضان فأوحلت تربته ولم يره خصمه، اختاره وهو يردد قول أبيه هملقار برقة: دع الأرض تقاتل عنك.
أمر حنا بعل خمسمائة من خيرة الفرسان النوميديين الأمازيغ ـ البربر وأصدر توجيهاته لقائدهم فقال له: توجهوا في بداية الليل الي معسكر العدو، اقتربوا من خنادقهم راكضين، وعندما يتصدي لكم فرسانه، التحموا معهم في معركة، ثم ولوا هاربين ممثلين اندحارا، فسيتبعكم العدو، وجهوه عند ذلك السهل الضحل حيث الكمين. ووقع القائد الروماني في الفخ.. وانطلقت المعركة فأعطي القنصل الأمر ببدء المعركة بتعقب النوميديين الأمازيغ المراوغين... وهُزم الرومان شر هزيمة.
وأهم ما أسفرت عنه هذه المعركة تحالف حنا بعل مع شعب غال سيسالبين وانضم له في الشهرين التاليين 14000 من مقاتليهم الأشداء، فاستقبلهم وهو يردد قولته المشهورة: إذا أحرزت نصرا انضم اليك الجميع حتي خصومك، أما إذا حاقت بك الهزيمة تخلي عنك حتي محبوك.
وبعد انقضاء شهري الشتاء قرر التوجه جنوبا نحو روما، ووقع في مستنقعات، وانتشرت الحمي بين جيشه وفقد نتيجة لاصابته بها احدي عينيه.
موقعة ترازايمين


في اليوم الحادي والعشرين من شهر حزيران ـ يونيو 217 ق. م. تقدم جيش روماني ضخم تعداده أربعون ألفا بقيادة جايوس فلامنيوس نحو بحيرة ترازايمين تحت رقابة الفرسان البربر الأمازيغ، كان يلفه ضباب كثيف، وكان حنا بعل قد رصده بواسطة جواسيسه من بعيد، وترصد للمكان الذي سيخرج منه وهو يسيطر علي المرتفعات التي تشرف علي مكان مروره. وفجأة ومن خلال الضباب هاجم القرطاجيون من مواقع مثالية، فكانت الصاعقة المفاجئة تحل علي رؤوس الرومان.
وأرسل حنا بعل بسائر فرقه لتهاجم في وقت واحد، وكان يراقب من موقع عال فوق الطرف الأقصي من طريق البحيرة، وسد فرسان مهر بعل النوميديون الأمازيغ ـ البربر، مصحوبين بمشاة الأفارقة، مدخلَ شاطئ البحيرة الهلالي الشكل. وهكذا وقع القنصل في نفس المصيدة الذي كان ينوي ايقاع حنا بعل فيها. وأطبقت كماشة الجيش القرطاجي من كل ناحية، بحيث لم تجد كتائب الرومان مجالا للمناورة ولا حتي للهروب. وما كادت تحل الساعة العاشرة صباحا حتي كانت موقعة بحيرة ترازايمين قد انتهت. وصار بذلك ستة آلاف من الجنود الأشداء أسري حنا بعل. وهكذا تمكن الجيش القرطاجي الذي أنهكته الحمي قبل أيام، بجياد هزيلة من ابادة جيش قوي خارج للتو من معسكراته ينعم بالصحة والعافية، تمكن من هزمه وأسر خمسة عشر ألفا من خيرة جنوده. وأطلق سراح الأسري من الشعوب الأخرى وهو يقول لهم: ما جئت لأشن الحرب علي الشعوب المستعْمَـرة، بل ولا حتي علي الايطاليين، وانما جئت لأساعد الجميع ضد حكام روما الظالمين.
تجمعت جماهير روما بساحة الفوروم، بعد أن وصلت أنباء كوارث الهزائم. وبقيت أبواب مجلس الشيوخ مغلقة أمام الجماهير، وبعد طول الحاح خرج اليهم القنصل بومبونيوس ماثو بمفرده واعتلي درج مدخل المجلس، وألقي عليهم خطابا يتكون من اثنتي عشرة كلمة: لقد قهر العدو جيوش روما في موقعة عظيمة مات فيها أحد القنصلين.
موقعة كناي العظمى


واستمرت القوات الرومانية في تكتيك العرقلة، لكن حنا بعل بمجرد أن تأكد أن جنوده أخذوا ما ينبغي أخذه من الراحة، واستوعبوا تدريبات عالية، قرر المرور الي الاستدراج، وخلق سائر الظروف علي مدي أشهر لموقعة كناي العظمي التي بدأت في فجر اليوم الثالث من شهر آب ـ أغسطس سنة 216 ق.م. قام حنا بعل بمناورات علي مدي أشهر جعلت العدو يحرك قوات جبارة الي كناي.
كان منيوسياس روفوس صغير السن، وقام حنا بعل بمناورة فهم منها الضابط الروماني أنه صار يخاف المواجهة ويهرب. وهكذا انطلت عليه مناورة حنا بعل الذي أظهر تقهقرا منهزما زيادة في اتقان حبكة الاستدراج الكبير الذي يعده لخصمه المغرور. كان حنا بعل يقود جيشا من أربعين الفا، بينما كان جيش عدوه يتجاوز المائة ألف، نصفهم من المجندين حديثا، واعتبر أنه أقوي جيش علي الإطلاق جمعته روما في تاريخها. وزيادة في الخديعة قام الفرسان النوميديون (البربر) في خفة الأشباح بغارة صدتها القوات الرومانية بنجاح، وتقهقر الفرسان البربر مظهرين انهزامهم، فقرر عند ذاك القنصلان فارو وأميليوس مطاردة العدو المنهزم، وتقهقر القائد الأمازيغي مهر بعل عبر نهر أوفيدوس هاربا وجيشا القنصلين بتعقبانه، وضيق عليهما الخناق شيئا فشيئا فوق سهل كناي المكشوف، وذلك في اليوم الثالث من شهر آب ـ أغسطس.
عندما التقي الجيشان أعطي حنا بعل إشارة البدء... ووجد الرومانيون أنفسهم يقاتلون في ظروف مزدوجة السوء، كانوا منكفئين بعضهم علي بعض، محصورين الكتف الي الكتف، بينما كان أعداؤهم يحومون حولهم بكامل حريتهم، كانوا منهوكي القوي، يواجهون عدوا متجدد القوة شديد البأس. كان حنا بعل يستعمل من بعيد إشارات معينة بدخان منطلق من حزم أعشاب خاصة تطلق دخانا عاليا، وكل عدد من هذه المشاعل الدخانية يعني أمرا معينا. ولم تكد تحل الظهيرة حتي اختفي الفرسان، فلم يبق فارس واحد بين مرتفعات كناي والمقر الصخري المرتفع لقيادة حنا بعل، وبقيت في هذا الامتداد كتائب مشاة الرومانيين مكدس بعضها علي بعض، في كتلة بشرية هائلة صماء. وانطلق الفرسان النوميديون الخفاف كالبرق وعلي رأسهم قائدهم مهر بعل فسدوا ثغرة فرار العدو المنهزم الهارب الي النهر. وكانت الأرض في سائر الاتجاهات ضد الرومان، وتمعن حنا بعل في هذا الموج البشري، وردد، في نشوة، وصية والده هملقار برقة: دع الأرض تقاتل عنك... وترك قادة وحداته ينفذون حرفيا خطته. وأبيد هذا الجيش الضخم. وعندما طلب منه رجاله أن يستريح أجابهم: ينبغي علي الطهاة أن يعدوا وجبة شهية، ويسخروا لها كل فنونهم، وتقدم مصحوبة بالخمر الي الجنود من سائر الرتب، فقد آن للجيش أن يستريح.
وهنا صاح العجوز مهر بعل الأمازيغي ـ البربري في غضب: حنا بعل.. اسمع لي جيدا، في خمسة أيام يستطيع الجيش أن يتناول هذه الوجبة في روما نفسها، سيسبقك فرساني كالبرق إليها، فيكتشف الرومانيون بحلولك بينهم من خلال هؤلاء الفرسان المردة قبل أن يعلموا بخروجك اليهم... وتطلع حنا بعل مليا في وجه مساعده العجوز، ثم أجابه: هذا مما يسهل قوله، ويبهج القلب سماعه، يا عمنا البطل، لكن امعان التفكير في الأمر وتقليبه علي عدة وجوه، يحتاج الي وقت طويل. وهنا لم يتمالك مهر بعل نفسه فصاح فيه في غضب، وقال له قولته الخالدة: حنا بعل.. لقد حبتك الآلهة بنعم كثيرة، فأنت تعرف كيف تحرز النصر، ولكنك لا تعرف كيف تستخدمه وتستغله... واستمع حنا بعل لمساعده الأمازيغي العجوز رفيق وصديق والده، ومعلمه سائر أنواع القتال والفروسية والرياضة، تمعن مليا فيه ثم أمر باطعام الرجال. وعند انتهاء جولته التفتيشية عاد الي مقر قيادته لينام نوما عميقا بين حراسه.
ويعقب مؤرخو سيرة حنا بعل فيجمعون علي أنه لو عمل برأي القائد الفارس الأمازيغي مهر بعل لتمكن من احتلال روما وتغيير مجري التاريخ.. بدون حسم سريع ـ مثلما يراه مهر بعل ـ لا أمل في أن يكسب القرطاجيون الحرب في النهاية، لأنهم يقاتلون عدوا في بلاده، يملك تحت يده الشعب والغذاء والمال، بينما هو بعيد عن قرطاج، قطعت عنه الامدادات من إسبانيا التي تمكن سيبيو من السيطرة عليها، وعبر البحر المتوسط الذي تسيطر عليه الأساطيل الرومانية سيطرة مطلقة، ولا أمل في أن ترسل قرطاج نجدات عبره لحنا بعل.
تدمير قرطاجة


انتهت هذه الملحمة البطولية ملحمة الدفاع عن قرطاج. واذا كانت هذه الحرب أسفرت عن وفاة مدينة، فقد أكدت أن الإنسان أقوي من القهر، وأن ارادته لا تردع بسهولة. ولقد تأثر لهذه المأساة حتي بعض المؤرخين الأوروبيين، يقول وارمنغتون: ألقي سيبيو أميليانوس نظرة علي المدينة التي ازدهرت أكثر من سبعمائة سنة منذ انشائها، والتي حكمت مناطق كثيرة، جزرا وبحارا، وكانت ثرية في السلاح والأساطيل والفيلة والمال، مثل الامبراطوريات العظمي، بل والتي فاقتها في الإقدام والشجاعة الفائقة. فبالرغم من أنها جردت من كافة أسلحتها وسفنها، فقد صمدت أمام حصار شديد، ومجاعة دامت ثلاث سنوات، ووصلت الي نهايتها بالتدمير الكلي.
ويروي المؤرخ اليوناني بوليبيوس الذي رافق القائد الروماني في عملية التدمير، فيقول: أن سيبيو أمليانوس بكي تأثرا بما آل له عدوه، فاستعرض أمامه الحقيقة المتمثلة في أن الأفراد والأمم والامبراطوريات نهايتها محتومة، وكذلك نصيب مدينة طروادة العظيمة، ونهاية الامبراطوريات الأشورية، والميدية، والفارسية، والتدمير الأخير لامبراطورية مقدونية الكبيرة. تمعن في هذا كله ثم ردد بقصد أو بدون قصد، كلمات هكتور في الياذة هوميروس: (سيأتي اليوم الذي تسقط فيه طروادة المقدسة، وكذلك الملك بريام وجميع رجاله المسلحين معه)، وعندما سأل المؤرخ بوليبيوس، سيبيو، ماذا تقصد بهذا؟، التفت اليه القائد الروماني وقال بتأثر: هذه لحظة عظيمة يا بوليبيوس..ان الخوف يتملكني من أن نفس المصير سيكون لوطني في يوم من الأيام.
حنبعل وسكيبيو الإفريقي


امتاز حنبعل عن سكيبيو الإفريقي بـ:

شخصيته الماكرة

حسن معاملته لجنوده

التفوق الاستراتيجي

المرونة أثناء المعارك

سجله الخالي من الهزائم أمام الرومان لفترة طويلة.

رحلته إلى إيطاليا عبر جبال الألب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D8%A8%D8%A7%D9%84_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D9%84% D8%A8) والتي تعتبر مغامرة عسكرية كبرى.


طوال ستة عشر عاما في إيطاليا، قاد حنبعل قواته محققا ثلاث انتصارات كبرى، جعلت روما في حالة من الفوضى والخوف. كما كانت معارك تريبيا وبحيرة تراسمانيا وكاناي دليلاً آخر على كون حنبعل أفضل قائد أثناء الحروب البونيقية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D9%88%D8%A8_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D9%88%D9%86%D9%8A%D9%82%D9%8A%D8%A9).
كان حنبعل مدركاً لكون الرومان يكونون في أفضل حالاتهم عندما يحاربون على أرض أعدائهم، ولهذا السبب قام بهذه الخطوة الجريئة بنقل الحرب إلى بلاد الرومان. من هذا المنطلق، كانت رحلته إلى إيطاليا. استطاع حنبعل استخدام كل الموارد والتكتيكات الحربية لتحقيق النصر، دون أن يترك جانباً واحداً للصدفة.
امتاز حنبعل بقدرته على جمع المعلومات عن الرومان قبل المعارك مما مكنه من وضع خططه العسكرية المحُكمة. كما كان حنبعل قادراً على فرض زمان ومكان المعركة الذان يمكنانه من تحقيق النصر على عدوه.
ظل حنبعل لستة عشر عاما في إيطاليا، قبل أن تستدعيه حكومة قرطاجنة لحماية المدينة من حملة الرومان الإفريقية. وكانت معركة زامة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B9%D8%B1%D9%83%D8%A9_%D8%B2%D8%A7%D9%85% D8%A9) التي هُزم فيها حنبعل في النهاية من سكيبيو الإفريقي.
في نفس الوقت، لم يكن لسكيبيو نفس قدرة حنبعل على أن يكون مرناً في المعارك، مثلما فعل حنبعل في معركة كاناي. أيضا، كان حنبعل يميل إلى التأكد من أن قواته مجهزة تجهيزا جيدا وكان يعتني بهم، وهو ما لم يكن قط من أولويات سكيبيو.

aksel
07-01-2010, 09:59 AM
الجزائر في نظر اسرائيل



الجيش الجزائري - صورة نيو براس

المصدر جريدة الشروق
متوحشون... دمويون... بأسهم شديد، لديهم استعداد للتحالف مع الشيطان في وجه »إسرائيل«... فهم أكثر الشعوب كراهية لنا، دهاة... يصعب خداعهم... يستحيل تضليلهم...
وعبثا إثناءهم عن عقائدهم وثوريتهم، حاربناهم بشتى الطرق، وفي كل مرة يخرجون سالمين، تسببوا في هزيمتنا في حرب الغفران، ولن يتوانوا عن محاربتنا رغم أننا لم نشنّ عليهم حتى اليوم حربا علنية واحدة، جهوزيتهم العسكرية والقتالية على أهبتها، وجيشهم يتلهّف لمعركة مباشرة مع »إسرائيل«، ورّطناهم في صراع داخلي طاحن لنجتث شأفتهم... إلا أنهم باتوا أكثر قوة وخبرة«... هذه العبارات جزء مما أوردته التقارير الاستخبارية الصهيونية عن الجزائر والجزائريين في سياق الإعداد للمعركة القادمة مع العرب، واحتمال مشاركة الجزائر فيها. في الحلقة الأولى من هذا الملف عرضنا في عجالة مقدمة مختصرة للحرب التي اندلعت شرارتها في الأراضي المحتلة، وستأخذ منحنًى تصاعديا لتطال دولا إقليمية أخرى، وصولا إلى حرب شبه عالمية وربما عالمية.واليوم نتناول بعض ما تناولته تقارير استخبارية صهيونية عن احتمال مشاركة الجزائر في هذه الحرب، والجبهة التي ستقاتل عليها القوات الجزائرية. وبالمناسبة، فإن هذه التقارير لم تتناول الجزائر دونا عن بقية الدول العربية والإسلامية، فكل أولئك نالوا اهتمام المخططين الصهاينة، لكن المثير في الأمر، أن الجزئية التي تناولت الجزائر كانت أكبر وأوسع في المساحة من الجزئيات التي تناولت الدول الأخرى، حتى أن معدي التقارير أنفسهم أشاروا لتلك النقطة وعلقوا عليها بإسهاب.
الجزائريون في صفّ من؟
على عكس جميع الحروب العربية الصهيونية، وكذلك حروب الخليج الثلاثة، تأتي هذه الحرب في ثوب مموّه استطاع المخططون لها عبر سنوات من العمل أن يطمسوا الحق بالباطل، وأن يشوّهوا الصورة أمام أعين الشعوب العربية والإسلامية بغية زرع الفتنة وتشتيت الصفّ لإحراز النصر على الجميع بأقل خسائر ممكنة، فهذه الحرب تتيه بين ثناياها الأهداف التي يقاتل الجنود على بعض الجبهات من أجلها، ففي معسكر »إسرائيل« تقف الولايات المتحدة والسعودية والأردن وبعض الدول الخليجية والأوربية، بينما يقف في المعسكر المعادي إيران وسوريا وحزب الله وحماس، هذه الأخيرة التي بدأت عملية تصفيتها بالفعل، وهنا يتبادر السؤال إلى الأذهان: في أي صف ستقاتل الجزائر؟هل سيكون الإسلام والواعز الديني الذي تتحلى به الحكومة والشعب الجزائريين دافعا للوقوف بجوار الولايات المتحدة والكيان الصهيوني، من باب أن بلد الحرمين الشريفين في هذا المعسكر؟، أم أن نهج المقاومة الذي قامت عليه الجمهورية الجزائرية، والذي ظلت حليفة له سياسيا وعسكريا وأيديولوجيا منذ الاستقلال وحتى اليوم، سيدفع الجزائر دفعا نحو معسكر سوريا؟، وهل ستكون الجزائر مجبرة على اختيار أحد الحلين، أم أن هناك مجال للسير في الطريق الثالث الذي ينأى بالجزائريين عن المعركة؟. بالطبع ليس هناك مجال هنا لاستطلاع رأي الشعب أو الحكومة الجزائرية في هذا الشأن، لكن التقارير الاستخبارية الصهيونية حاولت الإجابة على السؤال الصعب.
خبير صهيوني: الجزائر عدو للأبد
في الوقت الذي يعجز فيه التكهن والدراسات عن تحديد اختيارات الجزائر في الحرب العربية ـ الصهيونية الكبرى، يأتي الخبير الاستراتيجي الصهيوني »عاموس هرئيل« ليقطع الشك باليقين ـ مثلما يقول ـ ويضع نظريته التي يقول عنها إنها »الواقع الذي يصعب الالتفاف عليه«، وللإشارة فإن »هرئيل« محلل وخبير صهيوني يعتد به في مجال الشؤون العسكرية والخطط الحربية، وله مقال دائم في صحيفة »هآرتس«، وهو واحد من الفريق الصهيوني الذي رسم خطة الحرب القادمة، وتم تكليفه برصد مواقف وخيارات الدول العربية والإقليمية في الحرب المرتقبة، استنادا لتقارير استخبارية زودته بها الموساد.وفيما يخص الجزائر تحدث »هرئيل« قائلا: »يأتي الحديث عن أهم وأخطر دولة في الشمال الإفريقي وهي الجزائر، وعندما نتحدث عن هذا البلد علينا أن نتوقف كثيرا أمام دروس تاريخية تسبب تجاهلها في الماضي إلى تكبدنا خسائر فادحة«، ويضيف »هرئيل«: »من الخطأ الفادح ارتكان إسرائيل وراء البعد الجغرافي الذي يفصلها عن الجزائر، ومن العبث تجاهل هذا البلد غير المروّض باعتبار أنه ليس على خط المواجهة المباشرة«، وتحت عنوان »عدو للأبد«، في إشارة للشعب الجزائري، أسهب »هارئيل« بالقول: »الجزائريون من أكثر الشعوب العربية كرها لدولة إسرائيل، وهم لديهم الاستعداد للتحالف مع الشيطان في وجهنا، إنها كراهية عجزنا عن إزالتها طيلة العقود الماضية، كما أننا فشلنا في القضاء على هؤلاء الأعداء الذين لم ندخر جهدا من أجل دحرهم أو القضاء عليهم«.
هزيمة »إسرائيل« في الجزائر
الخبير الصهيوني حاول على طريقته تفسير هذه الكراهية، ولأنه صهيوني ملحد فهو لم يدخر جهدا في الإساءة للإسلام والمسلمين، فخلص بالقول: »لطالما عجزت إسرائيل عن فهم سبب كراهية الجزائريين لنا، إلا أنني تمكنت عبر سنين من الدراسة والتحليل من فك طلاسم هذا اللغز المحيّر، والذي يتلخص في التركيبة النفسية والعقائدية التي تهيمن على هذا الشعب، الذي يسيطر عليه التطرف الديني إلى أبعد حد، فهم من أشد الشعوب الإسلامية اتباعا لتعاليم القرآن وأقاويل محمد والتي في مجملها تغذي التطرف والكراهية في النفوس تجاه اليهود، وفي الوقت الذي نجحت فيه إسرائيل في القضاء على هذه المعتقدات الدموية عند كثير من الشعوب الإسلامية، إلا أننا عجزنا حتى الساعة من اختراق النسيج الجزائري، والجزائريون يبدون من منظرهم الخارجي أكثر اعتدالا وحبّا لنا ولنموذجنا العالمي في الحرية والتفتح على الآخر، إلا أن حقيقتهم غير ذلك تماما، فهم يخفون وراء ملابسهم رجال دين أشد تديّنا من حاخامات إسرائيل، أو كما يسمونهم في عقيدتهم شيوخا«، ويختتم »هارئيل« هذه الفقرة بالقول: »لقد انتصرنا على الإسلام في كل مكان، لكن الإسلام هزم إسرائيل في الجزائر«.
الجزائريون مصاصو دماء في نظر الصهاينة
وفي فقرة مضحكة من تقرير »عاموس هارئيل« جاء فيها على لسان هذا الأخير قوله: »من خلال التجارب السابقة اتضح لي ولكثير من الساسة والخبراء الإسرائيليين أن الجزائريون متوحشون ودمويون فيما يتعلق بنظرتهم لنا، وتتغذى هذه الدموية باستمرار من السياسات العدوانية تجاهنا من قبل الحكومات الجزائرية المتتابعة، وهي السياسات التي جعلتنا نفشل في إيجاد منفذ نتحرك من خلاله بحرية بين الجزائريين«. وفي السياق ذاته، يكشف الخبير الصهيوني بشكل مباشر عن تورط الموساد في الجرائم الإرهابية التي عصفت بالجزائر في العشرية السوداء بالقول: »لقد حاولنا تحويل هذه الدموية بشكل ذكي لتحرق الجزائريين أنفسهم، ففجّرنا الحرب الأهلية بين صفوفهم، لكنها اندلعت وانتهت دون أن تحقق أي مكاسب لإسرائيل، ولم نجنِ من هذه الحرب التي كلفتنا الكثير سوى إبعاد الجزائر لفترة زمنية قصيرة عن صراعنا مع العرب، بل إن الجزائر خرجت أكثر قوة من هذه الحرب، واستفادت الكثير من الخبرات التي حرمتنا من استخدام نفس السلاح مستقبلا، خاصة وأن الأخطاء الفادحة التي ارتكبتها الحكومات الإسرائيلية السابقة في هذا الشأن مكنت الجزائر من اكتشاف دورنا في تلك الحرب. وعلى عكس نجاح برامجنا في العراق ولبنان وفلسطين بسبب الاحترافية والذكاء المفرط للموساد في إخفاء أثارنا، إلا أن يد إسرائيل كانت مكشوفة بالجزائر في تسعينيات القرن الماضي، وهو ما يعني تحيط الجزائريين من أي برامج إسرائيلية مستقبلية في هذا البلد المعادي«.
سلاح الدين مرة أخرى
ويواصل »هارئيل« كلامه عن الجزائر بالقول: »إنني عندما أخص الجزائر بكل تلك المساحة، وعندما أستفيض في هذه المقدمة أحثّ الساسة الإسرائيليين على تغيير سياساتهم الخاطئة في هذا البلد قبل فوات الأوان، هذا إن لم يكن قد فات بالفعل. فعلى عكس إنجازاتنا المثمرة في ليبيا وتونس والمغرب وموريتانيا وإفريقيا عموما، تظل السياسات الإسرائيلية متخبّطة وغير فعالة في هذا البلد الذي تكشف التقارير مدى خطورته على أمن ومستقبل إسرائيل«. ويكشف المحلل الصهيوني معلومات أخرى أشد خطورة حين يقول: »من الأخطاء الفادحة التي ارتكبها الموساد إضاعة الوقت في استخدام سلاح الدين مرة ثانية وثالثة في الجزائر، فعندما راهن الوزير يتسحاك كوهين على نظرية المد الإسلامي الذي يعرف بالسلفي، في هذا البلد تناسى أن الجزائر يختلف كليّا عن العراق ولبنان، فهذه الخطة التي أقررناها منذ منتصف التسعينيات والقاضية بنشر فكر معتدل يخدم مصالحنا ويطفئ كراهية المسلمين لنا ويمهد لإشعال نار حروب طائفية جديدة بين المسلمين أنفسهم، كان من الخطأ الفادح اعتبار الجزائر قاعدة لها أو نقطة انطلاق لبقية مناطق الشمال الإفريقي، فقد تلقينا الهزيمة من جديد أيضا في الجزائر، وفي هذا السياق لا ألوم حلفاءنا العرب ورجال الدين المعتدلين الذين بذلوا جهودا كبيرة من أجل إيصال رسالتنا للشباب الجزائري، ولكن ما هي النتيجة؟ للأسف يزعجني أن أقول: صفر، فبعد هذه السنوات الكثيرة لم تصل الرسالة إلا لعدد محدود جدا، وبقيت الكراهية والخطورة على حالها، ولو نزل أي عميل لنا على الأراضي الجزائرية سيجد أن الأعداء أكبر بكثير من الأصدقاء«.
آخر الحروب الفاشلة
ويتحدث المصدر الصهيوني عن مؤامرة ثالثة تؤكد علاقة »القاعدة« في الجزائر بالموساد فيقول: »في حين أن حربنا العقائدية الثانية فشلت في الجزائر لعجز رسالتنا عن الوصول للطبقات الفاعلة من مثقفين وسياسيين واقتصارها على البسطاء ومحدودي التأثير في المجتمع، فإن حربنا الثالثة فشلت بسبب عجزنا عن تقديم الدعم لـ»القاعدة« في الجزائر والشمال الإفريقي عموما، وهنا أوجه اللوم للموساد الذي يتحمل عبء التقصير في إنجاز مهامه وتطوير خططه في ظل تطور القدرات الأمنية والاستخبارية في الجزائر، وهو ما تسبب في وقوع فشل لم يكن في الحسبان، جعل الساسة الجزائريين في موقع قوة وثقة أمام الشعب الجزائري في مجال السيطرة على الأمور، وهو ما يعني أن عملية الفصل بيت الحاكم والمحكوم في هذا البلد فشلت بدورها«.
خطر المواجهة الجزائرية الصهيونية
يقول »هارئيل« بعد هذه المقدمة أخلص بالقول، إن استهداف الجزائر من خلال الحروب الباطنية لم يجدِ نفعا، وأن هذا البلد قد نجد أنفسنا يوما في مواجهة مباشرة معه، بل إنني أجزم بأن ضربة غير متوقعة ستوجه لنا من جديد من هناك، لكن هذه الضربة ستكون أشد قسوة من ضربة حرب الغفران. وغني عن البيان التذكير بالهزيمة التي لاقيناها في سيناء عام 1973 بسبب الجزائر، ورغم مرارة هذه الهزيمة وخطورة الدور الذي لعبه هذا البلد والذي أدى في النهاية إلى انكسارنا للمرة الأولى في تاريخنا، فإن دور أشد قسوة قد تشهده الأيام المقبلة؛ دور أخشى أن أتوقع فيه مشاركة الجيش الجزائري في الحرب بشكل مباشر في صف أعدائنا، خاصة وأن العلاقات التي تربط الجزائر بسوريا وإيران والتي تتنامى بشكل تصاعدي ترجح ميل هذا الثلاثي لتشكيل حلف يقلب موازين اللعبة، فعبثا المراهنة على تحييد الجزائر عن الحرب، في ظل الظروف التي شرحتها سلفا، تخلق رغبة دفينة لدى الجزائريين تدفعهم لمحاربتنا، خاصة وأنهم دائما يتلهفون للحصول على فرصة مجابهتنا بشكل مباشر منذ حرب 73 ، وعبثا تضييع الوقت مرة أخرى باتباع سياسة التخويف والترهيب فهي لن تحقق شيئا مع أناس دهاة يصعب خداعهم ويستحيل تضليلهم أو إثناءهم عن عقائدهم«.
بوتفليقة العدو الخطير
ولم يغفل التقرير السياسات الجزائرية وذكر معدّه بشكل مباشر الرئيس بوتفليقة، فهو يقول: »وجود رجل مثل بوتفليقة على رأس هرم السلطة في الجزائر يجبرنا على اتباع أقصى درجات الحذر، فبرغم المواقف المعتدلة التي يبديها الرجل ورغم الحيادية التي يحاول أن يوهم الجميع بها، إلا أن تاريخه ومواقفه تجبرنا على عدم الثقة به، فأنا أؤكد وأعتقد أن الكثيرون في إسرائيل يشاطرونني الرأي بأن هذا الرجل لا يقل خطورة عن عدونا بومدين، وبالرغم من أن سياساته تؤكد رغبته في تعويض الجزائر ما فاتها، ووضع الجزائريين في مكان لائق على خارطة الشعوب تحت مظلة سلمية آمنة، إلا أن هذه الرغبة لا تخفي طموح الرجل في إرجاع بلده بقوة إلى الواجهة والتأثير في القرار الإقليمي والدولي، والدليل أنه يعمد في غفلة منّا إلى تطوير وتحديث جيشه بصورة مثيرة للقلق، وأعتقد أن رجلا حمل السلاح يوما وشارك في حكومة شاطرت إسرائيل العداء؛ رجلا على شاكلة أعدائنا تشافيز وكاسترو ونجاد، يستحيل إعطاءه ظهرنا«.واختتم بالقول: إنه علينا أن نضع الجزائر نصب أعيننا في المواجهة القادمة، وأن ندفع واشنطن وحلفاءنا الأوربيين إلى تعزيز الانتشار العسكري في المتوسط لتحييد الجيش الجزائري، وإبعاد شبح الطعنة من الخلف«

بيروت: وليد عرفات

aksel
07-01-2010, 10:00 AM
سلاح الجو اليمني



سلاح الجو اليمن يمتلك قوه جويه كبيره
اليمن كان منقسم قسمين وكان كل شطر يعد العده للاخر وكان سباق تسلح بين الجانبين

وبحمد الله تم توحيد اليمن وتم توحيد الجيشين ليصبحا جيش واحد قوي

وهذا تفصيل بالكامل لسلاح الجو اليمني

الطائرات الهجوميه والاعتراضيه والقاصفه

mig 29 smt+ubt عدد 44
mig 23 عدد44
mig 21 عدد47
su 22 عدد 80
f5 e عدد40
mig 25 عدد 19

اضافه mig 35 المتعاقد عليها
و 35 mig 29 m2 المتعاقد عليها

الطائرات العموديه
mi 28 عدد غير معروف
mi 17 عدد30
mi 8 عدد40
mi 14 عدد غير معروف
mi 35 عدد26
mi 24 عدد 27
mi 117 عدد 8
mi 108 عدد 10
ka 27 عددغير معروف
ka 32 عدد21
ka 29 عدد 25
ball ab205 الايطاليه عدد 5
ball ab 206 الايطاليه عدد 6
ball ab 212 الايطاليه عدد 5
ball ab 214 الايطاليه عدد 6

ball uh الامريكيه عدد 18
بالاضافه الى ka 50 ,ka 52 المتعاقدعليها

طائرات النقل
an 12 عدد 7
an 24 عدد 6
an 26 عدد 26
c _130 عدد 10
al _79 عدد 22
al _46 عدد 19

طائرات التدريب
zlin 146 عدد10
yak 11 عدد 14
yak 40عدد 20
aero بجميع الطرازات عدد55
shang_ f_7 عدد 17

aksel
07-01-2010, 10:03 AM
الجيش السعودي



القوات المسلحة السعودية تشمل 4 فروع أساسية هي القوات البرية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9) و القوات الجوية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9) و القوات البحرية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D 9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9 %88%D8%AF%D9%8A%D8%A9) بالإضافة إلى قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9) القائد الأعلى للقوات المسلحة هو الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D8%A8%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D9%84%D9%87_%D8%A8 %D9%86_%D8%B9%D8%A8%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B2 %D9%8A%D8%B2_%D8%A2%D9%84_%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF ) .وزير الدفاع والطيران الحالي هو ولي العهد الامير سلطان بن عبدالعزيز (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A7%D9%85%D9%8A%D8%B1_%D8%B3%D9%84% D8%B7%D8%A7%D9%86_%D8%A8%D9%86_%D8%B9%D8%A8%D8%AF% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B2%D9%8A%D8%B2) و القائد العام للاركان العامة هو الفريق اول/ صالح بن علي المحيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B5%D8%A7%D9%84%D8%AD_%D8%A8%D9%86_%D8%B9%D9%84 %D9%8A_%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AD%D9%8A%D8%A7). يحتوي الجيش على عدة وحدات عسكرية منها الحرس الملكي السعودي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D9%85% D9%84%D9%83%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D 8%AF%D9%8A)[/URL]
تاريخ الجيش


تأسست القوات المسلحة في منتصف القرن الماضي.
معارك وحروب اشترك فيها الجيش:


[URL="http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_1948"]حرب 1948 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D9%85% D9%84%D9%83%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D 8%AF%D9%8A) (النكبة)ارسل أكثر من 3000 مقاتل لفلسطين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86).

حرب 1967 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_1967) تم انتشار أكثر من 20,000 مقاتل في الأردن (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%86).

خلال حرب أكتوبر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8% D8%B1), عندما نظمت السعودية حملة قطع النفط عام 1973 وقامت بارسال أكثر من 3000 مقاتل من القوات المرابطة بالأردن (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B1%D8%AF%D9%86) للقتال في خط المجابهة السوري

حرب الخليج (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A% D8%AC_%28%D8%AA%D9%88%D8%B6%D9%8A%D8%AD%29) (1990-1991) خاض الجيش مع الحرس الوطني السعودي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%B3_%D8%A7%D9%84%D9%88% D8%B7%D9%86%D9%8A_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D 8%AF%D9%8A) معركة تحرير الخفجي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%81%D8%AC%D9%8A) عام 1991 وقام بالمساهمه الكبرى خلال حرب تحرير الكويت

يتكون من




القوات البرية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9)
القوات الجوية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9)
القوات البحرية الملكية السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D 9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9 %88%D8%AF%D9%8A%D8%A9)
قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D 9%83%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D8%B9%D9%88%D8 %AF%D9%8A%D8%A9)
قوة الصواريخ الاستراتيجية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%82%D9%88%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8 %B5%D9%88%D8%A7%D8%B1%D9%8A%D8%AE_%D8%A7%D9%84%D8% A7%D8%B3%D8%AA%D8%B1%D8%A7%D8%AA%D9%8A%D8%AC%D9%8A %D8%A9&action=edit&redlink=1)

وهي تحت قيادة رئيس هيئة الاركان العامة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%D8%A6%D9%8A%D8%B3_%D9%87%D9%8A%D8%A6%D8%A9_ %D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B1%D9%83%D8%A7%D9%86_%D8%A7% D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A9) وتحت وزارة الدفاع السعودية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%88%D8%B2%D8%A7%D8%B1%D8%A9_%D8 %A7%D9%84%D8%AF%D9%81%D8%A7%D8%B9_%D8%A7%D9%84%D8% B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) والمفتشية العامة السعودية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%81%D8%AA%D8%B4%D9%8A%D8%A9_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%A7%D9%85%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D 8%B3%D8%B9%D9%88%D8%AF%D9%8A%D8%A9)






القوات المسلحة السعودية
http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/9/97/Army_of_Saudi_Arabia.PNG/250px-Army_of_Saudi_Arabia.PNG (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%85%D9%84%D9%81:Army_of_Saudi_A rabia.PNG&filetimestamp=20070626092621)القوة البشرية18فما فوقالتوفرالعمر 18-49: 7,648,999القوات النشطة350.000(مصنفة رقم 15)الانفاق العسكريبالدولار$18 مليار (2006)

aksel
07-01-2010, 10:07 AM
الجيش الاماراتي



القوات المسلحة لدولة الإمارات العربية المتحدة هو الاسم الرسمي للجيش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%8A%D8%B4) الإماراتي. وقوام القوات المسلحة من 50,500 [1] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9_%D9%84%D9%84%D8%A5%D 9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8 %B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8% AD%D8%AF%D8%A9#cite_note-0) فردا. تقع قيادتها العامة في أبو ظبي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D8%A8%D9%88%D8%B8%D8%A8%D9%8A)، ومسؤوليتها في المقام الأول الدفاع عن الدولة. كانت القوة العسكرية قبل الاتحاد تعرف باسم قوة كشافة ساحل عمان (بالإنجليزية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A9_%D8%A5%D9%86%D8%AC%D9%84%D9%8A% D8%B2%D9%8A%D8%A9): Trucial Oman Scouts) وكانت تحت القيادة البريطانية، وقد سلمت إلى دولة الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) عام 1971 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1971) لتكون نواة جيشها.


http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/1/12/United_arab_emirates_bmp-3_offloading.jpg/300px-United_arab_emirates_bmp-3_offloading.jpg (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:United_arab_emirates_bmp-3_offloading.jpg)
بي إم بي- (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%8A_%D8%A5%D9%85_%D8%A8%D9%8A-3)3 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%8A_%D8%A5%D9%85_%D8%A8%D9%8A-3)1951 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1951) تاريخ الإنشاءالدولةhttp://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/c/cb/Flag_of_the_United_Arab_Emirates.svg/22px-Flag_of_the_United_Arab_Emirates.svg.png (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Flag_of_the_United_Arab_Emirate s.svg) الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9)

الجيش


معظم أفراد الجيش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%8A%D8%B4) من مواطني دولة الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) . أما الضباط فكلهم من مواطني الدولة وقد تخرج جزء منهم من كليات وأكاديميات عسكرية عريقة مثل الاكاديميه العسكرية الملكيه في ساند هيرست (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%83%D8%A7%D8%AF%D9%8A%D9%85%D9%8A%D8%A9_% D8%B3%D8%A7%D9%86%D8%AF%D9%87%D9%8A%D8%B1%D8%B3%D8 %AA_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8% A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D9%83%D9%8A%D8%A9)، والأكاديمية العسكرية في وست بوينت، وسانت سير CYR، والأكاديميه العسكرية الفرنسية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7). [2] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9_%D9%84%D9%84%D8%A5%D 9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8 %B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8% AD%D8%AF%D8%A9#cite_note-1)
وكلية كوسفورد العسكرية cosford و كلية القيادة و الأركان و الكلية
البحرية في ابوظبي و كلية زايد الثاني العسكرية و كلية خليفة بن زايد
الجوية في مدينة العين .

القوات الجوية و الدفاع الجوي


عدد افراد سلاح الجو نحو 4,000 فردا. وقد اتفقت دولة الإمارات مع الولايات المتحدة عام 1999 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1999) لشراء 80 طائرة مقاتلة متقدمة من نوع اف 16 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D9%81-16_%D9%81%D8%A7%D9%8A%D8%AA%D9%86%D8%AC_%D9%81%D8% A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%86) متعددة الأغراض ومع فرنسا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7) على شراء 30 مقاتلة ميراج 9-2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%A7%D8%B3%D9%88_%D9%85%D9%8A%D8%B1%D8%A7% D8%AC_2000#.D9.85.D9.8A.D8.B1.D8.A7.D8.AC_9-2000). كما يملكون 38 مقاتلة فرنسية متعددة المهام من نوع ميراج 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D8%A7%D8%B3%D9%88_%D9%85%D9%8A%D8%B1%D8%A7% D8%AC_2000) يتم تطويرها لاحقا إلى ميراج 9-2000 وطائرات الهوك (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D9%8A_%D8%A3%D9%8A%D9%87_%D8%A5%D9%8A_%D9%8 7%D9%88%D9%83) البريطانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9_%D8%A7% D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9)، وطائرات عمودية يوروكوبتر أي أس 332 سوبر بيوما (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%8A%D9%88%D8%B1%D9%88%D9%83%D9% 88%D8%A8%D8%AA%D8%B1_%D8%A3%D9%8A_%D8%A3%D8%B3_332 _%D8%B3%D9%88%D8%A8%D8%B1_%D8%A8%D9%8A%D9%88%D9%85 %D8%A7&action=edit&redlink=1) الفرنسية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A9_%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D9%8A% D8%A9) الصنع و أباتشي أي اتش-64 (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%A3%D8%A8%D8%A7%D8%AA%D8%B4%D9% 8A_%D8%A3%D9%8A_%D8%A7%D8%AA%D8%B4-64&action=edit&redlink=1) الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9). أما الدفاع الجوي فلديه صواريخ هوك مع توفر التدريب في الولايات المتحدة الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9). وقد حصلت الإمارات على اثنين من أصل خمسة بطاريات إطلاق صواريخ الهوك.

القوات البحرية

القوات البحرية آخذة في الازدياد، لتشمل الآن أكثر من 2,000 فردا
-القطع البحرية : - تعتبر الفرقاطتين من فئة(أبو ظبي) –هذه الفرقطات
كانت مملوكة من قبل البحرية الهولندية تحت مسمى الفئة "كروتنير" وتم
شراءها من هولندا بعد أن تم صيانتها و تحديثها كحل مؤقت- هما أكبر القطع
القتالية في البحرية الإماراتية حيث وقع عليهما الخيار بعد أن أجلت دولة
الإمارات النظر في مشروع شراء فرقاطات جديدة لبحريتها وإستبدالها بمشروع
بناء ستة فرقيطات أصغر حجما من قبل شركة أحواض أبو ظبي مع أحواض شركة CMN
الفرنسية كمتعهد رئيسي ومع عدد كبير من الشركات العالمية المختصة
كمتعاقدين من الباطن وموردين لمختلف منظومات الفرقيطات ، هذا المشروع هو
الأول من نوعه في العالم العربي ، والذي أرى فيه عوامل النجاح لأنه أقيم
على أساس اقتصادي اولا حيث أن شركة أحواض أبوظبي نجحت في تأمين عقود
خارجية كبيرة وخاصة لناحية بناء مجموعة من الزوارق الخفيفة وزوارق الإنزال
البحري المتوسطة لدول المنطقة وفازت الشركة أيضا بالعديد من عقود صيانة
قطع بحرية تابعة لبحريات المنطقة والقطع البحرية التجارية وهو الامر الذي
يرفع عائق تكفل الدولة بإدارة وتأمين تمويل الشركة من ميزانية الدولة وجعل
الشركة ذات تمويل ذاتي وتجاري ذو عائد مربح .
الفرقطات الإثنتين ذات تصميم القديم –والناجح- يعود إلى نهاية سبعينات
القرن الماضي وبنيت في احواض شركة “Schelde ship building” الهولندية تحت
مسمى " Piet Heyn" والتي تمت إعادة تسميتها F01” أبو ظبي" و الفرقاطة "
Abraham Crijnssen" التي أعيد تسميتها "F02 الإمارات". وصممت هذه
الفرقاطات لتعمل في مناخ شمال المحيط الإطلسي القاسي أيام الحرب الباردة
كافرقاطة مضادة للغواصات (السوفيتية طبعا) ، اليوم تخدم هذه الفرقاطة مع
البحرية الإماراتية في أدوار انها لا تختلف كثيرا عن المهام التي صممت من
أجلها سابقا .
تتسلح كل واحدة من الفرقاطتين بثمانية صواريخ "هاربون" الأمريكية الصنع
والمضادة للسفن مع ثمانية صواريخ "Sea Soparrow" المضادة للطائرات للدفاع
الذاتي ، وهناك اربع أنابيب طوربيدات من عيار 324 ملم ومدفع 76 ملم واخر
من عيار 30 ملم ومدفعين من عيار 20 ملم . تستطيع الفرقاطة إحتوى ودعم
مروحيتين متوسطتين في سطح الطيران الذي يحتوي أيضا مهجع للمروحيتين .
-فرقيطاتين إزاحة 630 طنا-تصميم Lurssen 62 الألماني- من فئة "المرجيب"
تحمل كل واحدة منهما ثمانية صواريخ Exocet MM40 و ثمانية صواريخ Crotal
الفصيرة المدى المضادة للطائرات ومدفع 76 ملم ومدفع مضاد للتهديدات الجوية
القصيرة المدى من عيار 30 ملم (Goal Keeper) .
-ثماني زوارق هجومية صاروخية سريعة -تصميم Lurssen الألماني- من فئة
"بني ياس" و"المبراز" تحمل كل واحدة منها 4 صواريخ Exocet MM40 ومدفع عيار
76 ملم –فئة "المبراز" تحمل بالإضافة إلى ما سبق مدفعين من عيار 20 ملم
وقاذف ثماني لصواريخ ميسترال المضادة للطائرات-.
-134 زورق خفيف للدورية الساحلية ذات تسليح مدفعي خفيف. -عشرة زوارق
إنزال مختلفة الإزاحة . - ثلاثون زورق عمليات خاصة . - ستة سفن إسناد
مختلفة الإزاحة طيران البحرية : - 5 طائرات مروحية AS-532 Cougar . (ربما
تكون مسلحة بصواريخ Exocet). - 7 طائرات مروحية AS-565 Panther. - عدد غير
محدد من طائرات النقل CN-235 مخصص للدورية البحرية (غير مؤكد) .
خطط التطوير : -تم تدشين الهيكل الأساسي لأول سفينة في مشروع البينونة
في أحواض CMN الفرنسية جميع الهياكل الخمسة المتبقية سيتم بنائها في أحواض
شركة أبو ظبي . -تنتظر البحرية الإماراتية إستلام زورق إنزال جديد من
أحواض أبو ظبي. -هناك خطط للحصول على طائرات دورية بحرية متخصصة تم طلب
تقديم عروض إلى الشركات العالمية
مشاركات الجيش

أرسلت دولة الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) قوات شاركت في تحرير الكويت (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA) خلال حرب الخليج (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A% D8%AC_%28%D8%AA%D9%88%D8%B6%D9%8A%D8%AD%29) 1990 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1990)-1991 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1991). كما أنها اوفدت كتيبة مشاة لتنضم إلى قوات المراقبة الدولية التابعة للأمم المتحدة في الصومال (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%B5%D9%88%D9%85%D8%A7%D9%84) في 1993 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1993)، وكذلك ارسلت الكتيبة الخامسة والثلاثين للمشاة المحمولة الميكانيكيه إلى كوسوفو (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%83%D9%88%D8%B3%D9%88%D9%81%D9%88)، وارسلت قوة إلى فوج الكويت (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%83%D9%88%D9%8A%D8%AA)
أثناء حرب العراق. وكانت قد شاركت القوات العربية ضمن قوات الردع التي
أرسلت إلى لبنان أثناء الحرب الأهلية. كل هذا بالإضافة إلى مهامها الأصلية
في حماية الوطن والخليج ومضيق هرمز (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%B6%D9%8A%D9%82_%D9%87%D8%B1%D9%85%D8%B2) . [3] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D9%85%D8%B3%D9%84%D8%AD%D8%A9_%D9%84%D9%84%D8%A5%D 9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8 %B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8% AD%D8%AF%D8%A9#cite_note-2)
والإمارات (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9)
شريك أساسي في الحرب ضد الارهاب، فهي تقوم بذلك عبر تقديم المساعدات في
المجالات العسكرية والدبلوماسية والمالية. كما أن قوات الإمارات تقدم عونا
إنسانيا في العراق (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A7%D9%82) لمساعدته على تخطي أزمته.
التوسع العسكري (1991 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1991)-2005 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2005))

دولة الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) ومضت توسيع حملة في عام 1995 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1995)، الذي بدأ مع 1992 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1992) - 1993 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1993)
اقتناء 436 دبابة من نوع Leclerc الفرنسية و415 عربة مدرعة من نوع BMP - 3
ومدافع عيار 155 مم من نوع (G-6) من جنوب أفريقيا. استفادة الإمارات من
تجربة إيران وتفادت شراء الأسلحة من مصدر واحد، فهي تشتري اسلحتها من روسيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%D9%88%D8%B3%D9%8A%D8%A7) والولايات المتحدة الأمريكية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%88%D9%84%D8%A7%D9%8A%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9)، وبريطانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%85%D9%84%D9%83%D8%A9_%D8%A7% D9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9)، وأوكرانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%88%D9%83%D8%B1%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7)، وفرنسا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%86%D8%B3%D8%A7)، وألمانيا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%84%D9%85%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7). كما التزمت بالمواصفات المعتمدة لدى حلف شمال الاطلسي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%86%D8%A7%D8%AA%D9%88) ودول مجلس التعاون الخليجي.
اعتمد هذا التطور توسعا في حجم عدد أفراد القوات المسلحة وتوطين الجيش.
وحاليا فإن جميع الطيارين هم من المواطنين الإماراتيين. مع استثناء بعض
الوظائف المحدودة في الصيانة في سلاح الجو. إلا أنه تم اعتماد خطة لتدريب
أكبر عدد من المواطنين ضمن برنامج التدريب التقني لإحلالهم في هذه الوظائف.
كما حدث تطور نوعي في أفراد القوات المسلحة، إذ أحضر خبراء من جميع
انحاء العالم للمساعدة في صقل المؤسسات المحلية للتدريب العسكري والزياده
في المعايير عبر القوات المسلحه. ومن ضمن مخطط القوات المسلحة لتطوير
ضباطها فقد أنشأت كليتان متطورتان إحداهما كلية زايد العسكرية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%A9_%D8%B2%D8 %A7%D9%8A%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8% B1%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) لتخريج كفاءات عالية من ضباط الجيش وكلية خليفة الجوية (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%A9_%D8%AE%D9 %84%D9%8A%D9%81%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88%D9% 8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) لتخريج ضباط طيارين في جميع مجالات الطيران العسكري.الصناعة العسكرية

http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/e/e6/Char_Leclerc_Emirati_001.jpg/250px-Char_Leclerc_Emirati_001.jpg (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D9%81:Char_Leclerc_Emirati_001.jpg)
دبابة لوكلير (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D9%88%D9%83%D9%84%D9%8A%D8%B1) للقوات البرية في معرض أيدكس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D8%AF%D9%83%D8%B3).







وقد بدات دولة الإمارات العربية المتحدة لإنتاج أكبر كمية من المعدات
العسكرية، في محاولة للحد من التبعيه الأجنبية والمساعدة في التصنيع
الوطني. تمكنت شركة أبوظبي لبناء السفن(بالإنجليزية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D8%A9_%D8%A5%D9%86%D8%AC%D9%84%D9%8A% D8%B2%D9%8A%D8%A9):
ADSB) من إنتاج مجموعة من السفن وهي المصنع الرئيسي في بينونة ولديها
برنامج مخصص لتصميم وتطوير وإنتاج 5-6 أنواع من السفن الحربية المخصصة
للإبحار في مياه ضحلة في الخليج العربي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A%D8%AC_%D8%A7%D9%84% D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A).
كما أنها أنتجت وتنتج الذخائر، ومركبات النقل العسكرية، والطائرات التي
تطير بدون طيار والأسلحة الصغيرة بالإضافة إلى تطوير طائرة تدريب و مقاتلة
خفيفة تعتمد على تقنية التخفي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AA%D9%82%D9%86%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AA% D8%AE%D9%81%D9%8A) تدعى ماكو (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%85%D8%A7%D9%83%D9%88_%28%D8%B7 %D8%A7%D8%A6%D8%B1%D8%A9%29&action=edit&redlink=1) و ذلك في تعاون بين الجوية الإماراتية و شركة eads.
ويقام في أبو ظبي سنويا واحد من أهم المعارض العسكرية في العالم يطلق عليه معرض الدفاع الدولي واختصارا أيدكس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A3%D9%8A%D8%AF%D9%83%D8%B3).
حيث تعرض كبريات شركات تصنيع الأسلحة والمعدات العسكرية ومنتوجاتها فيه.
وتتم خلاله العديد من الصفقات العسكرية الإستراتيجية المهمة.
الخدمة العسكرية


سن دخول الخدمة العسكرية في دولة الإمارات العربية المتحدة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%85%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_% D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D 9%84%D9%85%D8%AA%D8%AD%D8%AF%D8%A9) 18 سنة.

توافر العناصر للعسكرية الذكور في سن (15-49) بمن فيهم غير المواطنينالعامالعدد 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2000)785,2532004 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2004)752,707


عدد صالح للخدمة العسكرية من الذكور من سن (15-49)العامالعدد 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2000)422,8262004 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2004)+412,490 (تقدير)


توفر أعداد بلغوا سن الخدمة العسكرية سنويا من الذكورالعامالعدد 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2000)+24,506 (تقدير)2004 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2004)29,183

الانفاق العسكري




عام 1999 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1999): 2,100,000,000$ (4،8 ٪ من الناتج المحلي الاجمالي)

عام 2000 (http://ar.wikipedia.org/wiki/2000): 1,600,000,000$ (3،1 ٪ من الناتج المحلي الاجمالي)

aksel
07-01-2010, 10:09 AM
الجيش السوري


الجيش العربي السوري هو الجيش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%8A%D8%B4) النظامي الرسمي العامل في الجمهورية العربية السورية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7) يخضع لإمرة القائد العام للجيش والقوات المسلحة وهو نفسه رئيس الدولة (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%85%D8%A9_%D8%B1%D8%A4%D8%B3% D8%A7%D8%A1_%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A%D8%A7). حالياً، القائد العام للجيش والقوات المسلحة هو الفريق (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29) بشار الأسد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B4%D8%A7%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3% D8%AF) ينوبه وزير الدفاع (حالياً العماد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29) علي حبيب (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B9%D9%84%D9%8A_%D8%AD%D8%A8%D9 %8A%D8%A8&action=edit&redlink=1)).
الخدمة العسكرية إلزامية في سوريا لكل ذكر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B0%D9%83%D8%B1)
غير وحيد (له أشقاء ذكور من كلا الوالدين) تجاوز الثامنة عشر من عمره.
تستغرق حالياً سنة وتسعة أشهر بعد التعديلات الأخيرة في القوانين السورية
للخدمة العسكرية عام 2007 .
تفاوتت فترتها قبل ذلك وكانت تستغرق سنتين ونصف أو أكثر في أوقات العمليات
العسكرية. وللمخابرات العسكرية اليد الأولى في الجيش السوري
لدى الجيش ترسانة من الصواريخ القادرة على الوصول إلى معظم المناطق
المأهولة من إسرائيل المعادية لسورية منذ أمد طويل في المنطقة. في أوائل
التسعينات، وصواريخ سكود- س (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%83%D9%88%D8%AF) يصل مداها إلى أكثر من 500 كيلو متر، وصواريخ سكود- د (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B3%D9%83%D9%88%D8%AF)
يصل مداها إلى أكثر من 700 كيلومتر كما يمتلك الجيش دبابات من
نوعt80وt72وt64وt55ويمتلك الحرس الجمهوري دبابات من نوعt90 ويعد الجيش
السوري من اقوى الجيوش العربية .
المشاركة في الصراع العسكري


حرب 1948 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_1948) (ضد إسرائيل (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84))
حرب 1967 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_1967) (ضد إسرائيل (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A5%D8%B3%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D9%84))
حرب الاستنزاف (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3%D8%AA% D9%86%D8%B2%D8%A7%D9%81) (ضد إسرائيل)
حرب 1973 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A3%D9%83%D8%AA%D9%88%D8%A8% D8%B1) (ضد إسرائيل)
الحرب الأهلية اللبنانية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%A3% D9%87%D9%84%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A8%D 9%86%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A9) لحفظ الامن والاستقرار في لبنان ضمن قوات الردع العربية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84%D8%B1%D8%AF% D8%B9_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D8%A8%D9%8A%D8%A9).
حرب لبنان 1982 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D9%84%D8%A8%D9%86%D8%A7%D9%86_ 1982) (ضد إسرائيل و الميليشيات اللبنانية)
حرب الخليج (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%AE%D9%84%D9%8A% D8%AC_%28%D8%AA%D9%88%D8%B6%D9%8A%D8%AD%29) (ضد العراق)
القوات المسلحة السورية اشتركت أيضاً في الحفاظ على النظام والأمن في سوريا، كما في تمرد الأخوان المسلمين (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%AA%D9%85%D8%B1%D8%AF_%D8%A7%D9 %84%D8%A3%D8%AE%D9%88%D8%A7%D9%86_%D8%A7%D9%84%D9% 85%D8%B3%D9%84%D9%85%D9%8A%D9%86&action=edit&redlink=1) في ثمانينات القرن الماضي.
المنازعات الدولية

منذ عام 1948، نشأ الكيان الصهيوني تحت اسم دولة إسرائيل على أرض فلسطين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D9%84%D8%B3%D8%B7%D9%8A%D9%86)، وشارك الجيش السوري في حرب 1948 (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D8%B1%D8%A8_1948). حتى اليوم، سوريا لا تعترف بدولة إسرائيل. ومنذ عام 1967 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1967) وجزء من مرتفعات هضبة الجولان (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%87%D8%B6%D8%A8%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88% D9%84%D8%A7%D9%86) المحتلة في جنوب غرب سوريا تقع تحت الاحتلال العسكري الإسرائيلي. استعادت سورية جزء من هضبة الجولان في حرب 1973 (http://ar.wikipedia.org/wiki/1973)، أُنشأ خط وقف إطلاق النار في الجولان (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%87%D8%B6%D8%A8%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%88% D9%84%D8%A7%D9%86) مع عدد قليل جداً من الحوادث عبر هذا الخط. كما ان لواء اسكندرون (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D9%88%D8%A7%D8%A1_%D8%A5%D8%B3%D9%83%D9%86% D8%AF%D8%B1%D9%88%D9%86) تابع للأراضي السورية وتحت الاحتلال التركي لكن لم ينشأ صراع مسلح بين البلدين حول هذه القضية.
حقق الجيش السوري انتصارا محدودا على الجيش الإسرائيلي في حرب 1973 حيث
قامت القوات السورية بشن هجمات جوية صاعقة على تمركز العدو في الجولان أدت
إلى تشتيت الجيش الإسرائيلي وتقدمت القوات السورية في عمق هضبة الجولان
ولكنها لم تستطع تحرير كامل أرض الجولان حتى اليوم.الأقسام والتوزيع


الأقسام الإدارية


شعبة التنظيم (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D8%A9_%D8%A7%D9 %84%D8%AA%D9%86%D8%B8%D9%8A%D9%85&action=edit&redlink=1) .
شعبة الاستخبارات العسكرية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B4%D8%B9%D8%A8%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%A7%D8%B3% D8%AA%D8%AE%D8%A8%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D 9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9) .
القوات البرية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%8A%D8%B4) .
القوى الجوية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D 8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9 %8A%D8%A9) .
القوات البحرية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A8%D8%AD%D8%B1%D9%8A% D8%A9) .

الأقسام التنظيمية

يتوزع الجيش العربي السوري في عدة أقسام تنظيمية كالتالي [2] (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A%D8%B4_%D8%A7%D9%84%D8%B3% D9%88%D8%B1%D9%8A#cite_note-1):



القوى البرية: 200 ألف مقاتل وحوالي 300 ألف مجنّد


ثلاث فيالق، الأول قيادته في دمشق (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AF%D9%85%D8%B4%D9%82) والثاني قيادته في كلبداني (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D8%B2%D8%A8%D8%AF%D8%A7%D9%86%D9%8A) والثالث قيادته في حلب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AD%D9%84%D8%A8)
سبع فرق (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%81%D8%B1%D9%82%D8%A9_%D8%B9%D8 %B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9&action=edit&redlink=1) مدرعة (الفرقة 1، 3، 5، 8، 9، 11)

ثلاث فرق مؤللة (منقولة آلياً) (الفرقة 4، 7، 10)

أربع ألوية مشاة (مستقلة لا تتبع الفرق العسكرية السبعة)

فرقة قوات خاصة مدرعة (الفرقة 14)، منها 3 أفواج قوات خاصة و10 أفواج مستقلة

لوائي مدفعية (مستقلة لا تتبع أي فرقة)

لوائين مضادات دروع (مستقلة لا تتبع أي فرقة)

ثلاثة ألوية صواريخ أرض-أرض في كل منها ثلاثة كتائب

لوائي دفاع بحري، صواريخ أرض-بحر

لواء حرس حدود (هجّانة)

فرقة حرس جمهوري (فوج مدفعية، لواء مؤلل، 3 ألوية مدرعة) قائدها العقيد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%82%D9%8A%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)ماهر الأسد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%A7%D9%87%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3% D8%AF) أخو الرئيس بشار الأسد.





القوى الجوية: تضم القوى الجوية وقوات الدفاع الجوية. للمزيد، اقرأ عن القوات الجوية العربية السورية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D8%A7%D9%84% D8%AC%D9%88%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B1%D 8%A8%D9%8A%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9 %8A%D8%A9).




القوات البحرية: قيادتها في اللاذقية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%84%D8%A7%D8%B0%D9%82%D9%8A%D8%A9) وتعمل من مؤانئ حربية في اللاذقية والمينا البيضا (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%8A%D9%86%D8%A7_%D8%A7%D9%84% D8%A8%D9%8A%D8%B6%D8%A7)وطرطوس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B7%D8%B1%D8%B7%D9%88%D8%B3)وبانياس (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%A7%D9%86%D9%8A%D8%A7%D8%B3)، وتضم حوالي 10 آلاف مقاتل يشغّلون غواصتين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%BA%D9%88%D8%A7%D8%B5%D8%A9)، وفرقاطتين (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%82%D8%A7%D8%B7%D8%A9)، ومركبين مضادة للغواصات و 4 زارعات ألغام (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D8%BA%D9%85) بحرية، و3 مراكب برمائية (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B1%D9%85%D8%A7%D8%A6%D9%8A%D8%A7%D8%AA)، و25 سفينة بحرية عسكرية أخرى بأحجام متفاوتة.

الرتب

يضم الجيش العربي السوري عدة رتب تتوزع وفق أقسام، كالتالي:


الأفراد:


الجنود: جندي (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%AC%D9%86%D8%AF%D9%8A_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، جندي أول، عريف (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B9%D8%B1%D9%8A%D9%81_%28%D8%B1 %D8%AA%D8%A8%D8%A9%29&action=edit&redlink=1)
صف الضباط: رقيب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%D9%82%D9%8A%D8%A8_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، رقيب أول، مساعد (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D9%85%D8%B3%D8%A7%D8%B9%D8%AF_%28 %D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8%A9%29&action=edit&redlink=1)، مساعد أول، مساعد ثاني


الضباط:


الضباط الأعوان: ملازم (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B2%D9%85_%28%D8%B1%D8%AA%D8% A8%D8%A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، ملازم أول (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%84%D8%A7%D8%B2%D9%85_%D8%A3%D9%88%D9%84) ، نقيب (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%86%D9%82%D9%8A%D8%A8_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)
الضباط القادة: رائد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B1%D8%A7%D8%A6%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، مقدم (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D9%82%D8%AF%D9%85_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9%29)، عقيد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%82%D9%8A%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)
الضباط الأمراء: .عميد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%85%D9%8A%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، لواء (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%84%D9%88%D8%A7%D8%A1_%28%D9%88%D8%AD%D8%AF%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، عماد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%AF_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29)، عماد أول (http://ar.wikipedia.org/w/index.php?title=%D8%B9%D9%85%D8%A7%D8%AF_%D8%A3%D9 %88%D9%84_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8%A9_%D8%B9%D8%B3 %D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29&action=edit&redlink=1)، فريق (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%81%D8%B1%D9%8A%D9%82_%28%D8%B1%D8%AA%D8%A8%D8% A9_%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9%29) وهي رتبة وحيدة تعطى للقائد العام للجيش.



الجيش العربي السوري قائد الجيش (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%A7%D8%AF%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AC%D9%8A% D8%B4_%D8%A7%D9%84%D8%B3%D9%88%D8%B1%D9%8A) بشار الأسد (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D8%A8%D8%B4%D8%A7%D8%B1_%D8%A7%D9%84%D8%A3%D8%B3% D8%AF)القوة العسكريةسن الخدمة العسكرية18 سنةعدد العناصر المتوافرةأعمار الذكور 18-42: 4,356,413 (2005 est.)الملائمون للخدمة العسكريةأعمار الذكور18-49: 3,453,888 (2005 تقديرات.)بلوغ سن الخدمة العسكرية سنويا225,113 (2005 تقديرات.)القوات الفعالة (قيد الخدمة)320,000 (ترتيب رابع عشر (http://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%82%D8%A7%D8%A6%D9%85%D8%A9_%D8%A7%D9%84%D8%AF% D9%88%D9%84_%D8%AD%D8%B3%D8%A8_%D8%A7%D9%84%D8%B9% D8%AF%D8%AF_%D8%A7%D9%84%D8%A5%D8%AC%D9%85%D8%A7%D 9%84%D9%8A_%D9%84%D9%84%D9%82%D9%88%D8%A7%D8%AA_%D 8%A7%D9%84%D8%B9%D8%B3%D9%83%D8%B1%D9%8A%D8%A9))إج مالي عدد الدبابات4,700 (2004تقديرات.)الانفاق العسكريبالدولار الأمريكي858 مليون-1 بليون (FY00 تقديرات.)النسبة من الدخل القومي5.9% (FY00)

aksel
07-03-2010, 02:57 PM
الصواريخ البلاستية



الصواريخ البلاستية :.....هي صواريخ بعيدة المدى تستطيع الوصول الى هداف جدا بعيده . كلمة بلاستي تعني التصرف على الطبيعه . مثلا لو القيت حجرا في السماء ممكن انه يسقط في اي مكان بفعل الجاذبيه فهذا التصرف يطلق عليه تصرف بالستي.

لكن كيف يمكن ان تصل هذي الصواريخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=27350)لأهداف بعيده؟؟؟ ببساطه تنطلق هذي الصواريخ (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=27350)بفعل محرك توربيني حتى تعدي الغلاف الجوي وهناك ممكن ان يحدث احد امرين . اما ان ينطفىء المحرك لنفاذ الوقود او ان ينفصل المحرك عن الصاروخ. وكلا الأمرين لايؤثر على اداء الصاروخ. فعندما يخترق الغلاف الجوي سيسر تقريبا بنفس السرعه اللتي كان يسير بها لعد وجود المقاومه الهوائيه . حتى بعد ان يقطع المسافه المحدده يبدأ في دخول المدار الى الغلاف الجوي وهكذا استطاع ان يصل الى الهدف البعيد المدى. وهذي صوره توضح مدى الصاروخ




وهذي الصوره توضح مكونات الصاروخ........

http://www.iraqwatch.org/government/US/Pentagon/fig1.gif

aksel
07-03-2010, 02:58 PM
الصاروخ الباليستي توبول -م



يعد الصاروخ البالستي "توبول - م" صاروخا عابرا للقارات، وقد بدأ العمل على تصميمه في اواخر الثمانينات . واجري اول اختبار له في ديسمبر/كانون الاول عام 1994 . ويمكن استخدام الصاروخ "توبل – م" سواء كان في المنصات الثابتة او المجاميع الصاروخية المتحركة. وبلغ عدد الصواريخ من هذا النوع في الجيش الروسي في مطلع عام 2009 حوالي 50 صاروخا منصوبا في المنصات الثابتة و15 صاروخا منصوبا في المنصات المتحركة. ويبلغ مدى اطلاقه 11000 كم. ويتألف الصاروخ من 3 مراحل. ويبلغ طوله 22 متر. ويسير المجمع الصاروخي المتحرك بسرعة 45 كم في الساعة. ويبلغ احتياطي الحركة لعربة المجمع الصاروخي المتحرك 500 كم.

مواصفات فنية تكتيكية للصاروخ "توبل – م"

مدى الاطلاق الاقصى 11000 كم

وزن الصاروخ عند الاطلاق 47.1 طنا

عدد المراحل 3

الوزن المنقول 1.2 طن

طول الصاروخ 22.7 متر

قطر جسم الصاروخ 1.86 متر

قوة الحشوة القتالية 0.55 ميغاطن

الانحراف المسموح به 200 متر

aksel
07-03-2010, 03:00 PM
القذائف المسمارية



القذائف المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت): (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)سلاح (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)غير قانوني
القذائف المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) هي نوع من الذخيرة ضد الانسان والتي يتم اطلاقها عادة من الدبابات. وتنفجر القذيفة في الهواء وتطلق آلاف القطع المعدنية بطول 3.75 سم، والتي تتطاير على شكل قوس بطول يصل الى حوالي 300 متر وعرض يصل الى حوالي 90 متر. ويستعمل الجيش الاسرائيلي القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) بقطر 105 مليمتر والتي يتم اطلاقها عن طريق الدبابات. وتكمن الأفضلية العسكرية الأساسية في القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) وتمييزها عن باقي أنواع الذخيرة في قدرتها على اختراق المزروعات الكثيفة بسرعة عالية، واصابة عدد كبير نسبيا من جنود العدو.

وفي الماضي استعمل الجيش الاسرائيلي القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) في لبنان ضد حزب الله والمليشيات الأخرى التي حاربت اسرائيل، وتسببت في موت وجرح العشرات من المدنيين اللبنانيين الذين لم يشاركوا في أعمال القتال، ومن بينهم الاطفال. وخلال الانتفاضة الحالية يستعمل الجيش الاسرائيلي القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) ضد الفلسطينيين في قطاع غزة.

وحتى 2.2.03، قُتل تسعة فلسطينيين على الأقل نتيجة استعمال هذا النوع من الذخيرة:

بتاريخ 9.6.01، أطلق الجنود الاسرائيليون الذين يتواجدون في مستوطنة نتساريم عددا من القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) ردا على اطلاق النار على الموقع العسكري من قبل الفلسطينيين. ثلاث نساء فلسطينيات واللواتي يسكن في خيمة في حي الشيخ عجلين المجاور للمستوطنة، واللواتي لا علاقة لهن بإطلاق النار، قتلن نتيجة اصابة مسامير القذيفة: حكمت عوض الله سلامة الملالحة، 17 عاما، نصرة سالم حسين الملالحة، 65، سليمة عمر غانم الملالحة، 32 عاما. وقد جرح رجل وامرأة كانا يتواجدان في الخيمة بجروح بالغة. وقد أعلن النائب العسكري الرئيسي عن تعيين ضابط للتحقيق في ملابسات وفاة النساء الثلاث.
بتاريخ 3.3.01، أطلقت النار على مصطفى الرملاوي، من مخيم اللاجئين البريج، والمختل عقليا، أثناء التجول على شارع كارني نيتساريم.
بتاريخ 9.3.01، أطلقت النار على زيد عياض، 27 عاما، من سكان القطاع، على شارع كارني نيتساريم (هناك اختلاف حول ملابسات وفاته).
بتاريخ 30.12.01، قتل ثلاثة قاصرين نتيجة اطلاق قذيفة مسمارية (فلاشت) بالقرب من بيت لاهيا: محمد أحمد لوبد، 17 عاما، محمد عبد الرحمن المدهون، 15 عاما، أحمد محمد بنات، 15 عاما.
بتاريخ 26 كانون الأول 2002، قُتِل عصام محمد الصوصي، 21 عاما، من سكان مدينة غزة، نتيجة اطلاق القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) من قبل الجيش الاسرائيلي أثناء محاولته الدخول مع فلسطينيين اضافيين الى مستوطنة نتساريم في قطاع غزة.
بالاضافة الى ذلك، فقد قامت منظمة بتسيلم بجمع الأدلة التي تدل على استعمال القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) في حادثين، قتل فيهما ستة فلسطينيين وجرح تسعة آخرون. ومع هذا، لا يمكن التأكيد أن الاصابات وقعت كنتيجة مباشرة للقذائف المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت).

بتاريخ 18 شباط 2002، شخَّص جنود الجيش الاسرائيلي فلسطينيين مسلحين في منطقة الدفيئات الزراعية التابعة لمستوطنة موراج، جنوبي قطاع غزة. فقام الجنود بإطلاق النار الكثيفة على الفلسطينيين وبإتجاه المنطقة الموجودة على بعد حوالي مائتي متر شمالي دفيئات المستوطنة. وفي هذه المنطقة التي تسمى قيزان النجار، تسكن عائلات فلسطينية في مساكن من الصفيح. وفي أحد مساكن الصفيح التي أصيبت تسكن عائلة البحاسبة. وقد قتلت مريم البحاسبة، 37 عاما، ومنى البحاسبة، 14 عاما نتيجة اطلاق القذائف، وجرح أربعة آخرين من بينهم اطفال. وقد عثر محقق بتسيلم في ميدان الواقعة على عدد كبير من المسامير الصغيرة، من النوع الموجود في القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت).

بتاريخ 28 آب 2002، نام أبناء عائلة الهجين تحت شجرة التين في قطعة الأرض التابعة لهم في حي الشيخ عجلين في غزة. وقد أطلقت عليهم القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)من تلة التبة الموجودة على حدود المنطقة الأمنية التابعة لمستوطنة نتساريم. وقتل في هذا الحادث، روضة الهجين، 42 عاما، أشرف الهجين، 23 عاما، نهاد الهجين، 19 عاما، ومحمد الهجين، 18 عاما، وأسفر الحادث عن جرح خمسة آخرين من بينهم أطفال.

الجهات الرسمية في اسرائيل تبرر استعمال القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت). ويدعي الناطق بإسم الجيش الإسرائيلي أن استعمال هذا السلاح مسموح به حسب القانون الدولي وأن "استعمال أنواع الذخيرة المختلفة يتم طبقاً لرأي القادة في الميدان، وعلى ضوء التهديد الذي تتعرض له القوات". وقد كتب حاييم يسرائيلي، مساعد وزير الدفاع، لمنظمة بتسيلم أن "استعمال القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) في حالات القتال ليس ممنوعا. أما بخصوص الملابسات التي تم من خلالها استعمال هذه القذائف- فإن الجهات المعنية في الجيش الإسرائيلي تعي الحاجة الى الموازنة ما بين الإحتياجات العسكرية من ناحية وبين الإعتبارات الإنسانية وتقليص المس بالسكان المدنيين من الناحية الأخرى. إن سياسة استعمال الوسائل القتالية يتم املاؤها من خلال الإعتبارات المذكورة".

إن مثل هذه الإدعاءات لا يمكنها أن تبرر استعمال القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) من قبل الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة. وعلى الرغم من أن القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) ليست ممنوعة بصورة صريحة في القانون الإنساني الدولي، إلا أن القواعد الأخرى المحددة في القانون الدولي تجعل استعمال القذائف (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)المسمارية (http://defense-arab.com/vb/showthread.php?t=25929)(فلاشت) في قطاع غزة استعمالا غير قانوني. إن احدى القواعد الأساسية هي وجوب الحفاظ خلال عملية القتال على التمييز بين الأشخاص المشاركين في أعمال القتال وبين من لا يشارك في هذه الأعمال، والذين يتوجب قدر الإمكان عدم المس بهم. وعلى ضوء هذه القاعدة ينبع حظر استعمال الأسلحة غير الدقيقة والتي قد تمس بالسكان المدنيين.


http://www.aljazeera.net/mritems/images/2009/1/11/1_885305_1_28.jpg


http://www.al-moharer.net/moh243/images/hidra.gif

http://www.aljazeera.net/mritems/images/2009/1/11/1_885305_1_28.jpg
http://www.al-moharer.net/moh243/images/hidra.gif

aksel
07-04-2010, 08:54 AM
انظمة الدفاع الصاروخي في ارض - جو



قامت نظم الدفاع جو - جو التي تعتمد على صواريخ القتال الجوي جو - جو المنظورة والمستخدمة حالياً بالإستفادة من تحويل هذه الصواريخ الحديثة التطور، لاستخدامها في أنظمة الدفاع الصاروخية أرض - جو.
لابد أن تستند أنظمة الدفاع الجوي على نظام تكلفة فعال. أركز في هذه العجالة على نظام الدفاع الجوي الجديد بإطلاق أرضي IRIS-T، ولكن أنبه إلى أن هناك أنظمة أخرى في السوق من بينها على سبيل المثال NASAMS II، النظام الإسرائيلي الذي يستند على صاروخ PYTHON، وASTER03 SAMP/T.

نظام التصوير بالأشعة تحت الحمراء ذو التحكم في توجيه الذيل"الدفع- إطلاق أرضي IRIS-T SL هو صاروخ تكميلي من الطبقة الأدنى لصاروخ باتريوت PAC 3 MSE وينتمي إلى نظام الدفاع الجوي الممدد للمدى المتوسط MEADS الخاص بالقوات الجوية الألمانية. وإستناداً إلى الصاروخ جو - جو المتطور IRIS-T سوف يتم الانتهاء من تطوير IRIS-T SL مع نظام التأهيل الخاص به في عام 2102 من قبل شركة DIEHL BGT Defence، وذلك بتصميم يحتوي على العديد من الميزات المحسنة لتحقيق المتطلبات الخاصة للدفاع الجوي الأرضي، مما يوفر قدرات فريدة ضد جميع أنواع الأهداف المجنحة الثابتة والدوارة، اضافة إلى الصواريخ والمركبات الجوية غير المأهولة. نظراً للقدرة الكامنة "أضرب واقتل"، فإن النسخة الدولية المتطابقة تماماً والمسماة IRIS-T SLM يمكن دمجها بسهولة في أنظمة الدفاع الجوي الأرضية الحالية والمستقبلية، بالإضافة إلى شبكات معركة القيادة الإدارية والتحكم والاتصالات والكمبيوتر والاستخبارات BMC4I.
تقوم شركة DBD DIEHL BGT Defence منذ مايو 7002 بتطويرIRIS-T SL الصاروخ التكميلي للبرنامج الألماني MEADS، وذلك بعد أن تم التعاقد معها من قبل الوكالة الألمانية للمشتريات BWB عبر عملية اختيار دقيقة بينها وبين معظم موردي أنظمة الدفاع الجوي المعروفين.
الأسباب الرئيسية لهذا البرنامج الألماني هي المزايا الاقتصادية والمرونة التشغيلية وقدرات IRIS-T SL ، فضلا عن سمعة DIEHL BGT Defence كشريك معتمد وجدير بالثقة. وكواحدة من مجموعة DIEHL المملوكة للعائلة منذ أكثر من 001 عام من الخبرة ، فإن DIEHL BGT Defence تمثل الثقة في حسن الأداء والإلتزام بالوقت وانخفاض التكلفة في البرامج العسكرية المعقدة. من ناحية أخرى فإن IRIS-T SL سيكون متاحا لعملاء آخرين تحت اسم IRIS-T SLM متوسط المدى.
للصاروخ IRIS-T SLM ذي الإطلاق العمودي القدرة الكاملة على الإشتباك بدائرة كاملة 063 درجة، وقد تم تزويده بمحرك صاروخي قوي فضلاً عن أنف مخروط منخفض السحب محدثاً مدى فعالا لأكثر من 53كلم، وعلى ارتفاع يصل إلى نحو 02 كلم. يتم فتح مخروط الأنف تلقائيا عندما يكون الصاروخ في موقع الكشف عن الهدف باستخدام باحث تصوير خاص به يعمل بالأشعة تحت الحمراء. المحرك الصاروخي الذي يعمل بالوقود الصلب تم تصميمه حديثاً بالكامل كما تم تحسينه بشكل أمثل ليحقق اشتباكات على مدى أطول. بالإضافة إلى ذلك ونظراً للتحكم في الدفع الموجَّه، فإن IRIS-T SLM يتمتع برشاقة فريدة من نوعها محدثاً زمناً قياسياً لرد الفعل ومنطقة ميتة داخلية أقل من 1 كلم. من ناحية أخرى ومن أجل توجيه دقيق تم تجهيز IRIS-T SLM بوصلة بيانات لتحديث بيانات الهدف أثناء الطيران ونظام ملاحة بالقصور الذاتي بمساعدة نظام تحديد المواقع من أجل الجمع بين مزايا التوجيه الراداري الطويل المدى في منتصف المسار وباحث تصوير عالي النقاء يعمل بالأشعة تحت الحمراء. لا يمكن لباحث التصوير السلبي الذي يعمل بالأشعة تحت الحمراء IIR مع أكثر الطرق تطوراً لمعالجة الصور أن يتشتت بسبب المشاعل، كما أنه يتميز بمقاومة كلٍ من الأشعة تحت الحمراء حتى سيناريو دخول الليزر المسببة للعمى وتدابير المكافحة الإلكترونية فضلا عن معظم أجهزة الإنذار من اقتراب الصواريخ. يعني التصوير أنه لن يتم الحصول على بقعة ساخنة ثم تتبعها وتقييمها فقط، بل أن الباحث قادر علاوة على ذلك على تحديد معالم الأشكال وحتى في الأهداف الأكثر تحديا. بسبب الاحتكاك الهوائي سوف يسخن كل جسم طائر، وبالتالي سيتم الكشف عن الأهداف نظرا للحساسية الفائقة والدقة لباحث التصوير بالأشعة تحت الحمراء.
يتم تنفيذ نظامين مختلفين لتفجير الرؤوس الحربية هما: منصهر تقريبي ومنصهر تصادمي. الرؤوس الحربية تمثل تصميماً جديداً مزدوج الطبقات ، وذلك باستخدام حجمين مختلفين من شظايا الفولاذ موفياً متطلبات الذخائر غير الحساسة كما هي الحال في المحرك الصاروخي. يتم تسليم الصواريخ باعتبارها دائرة معتمدة في حاوية الإطلاق والنقل والتخزين بوزن كلي قدره 042 كلغ. يتم وضع مجموعتين رباعيتين من حاويات الإطلاق والنقل والتخزين على منصة الرفع بقاذفات الصواريخ الإعتيادية ، وذلك بواقع أربع حاويات لكل مجموعة على حدة، مما يسهم في سرعة وسهولة إعادة التعبئة وذلك بواسطة مركبة إعادة التعبئة ذات الرافعة. قاذفات صواريخ IRIS-T SL يمكن ملاءمتها لتناسب مختلف المركبات ذات العجلات أو المركبات المجنزرة، كما يمكن نقلها جواً بالكامل عبر طائرات النقل فئة C031.
أكثر حلول النقل مرونة يكون على إطار حاوية إعتيادية قابلة للنقل بطول 02 قدما مطابقة لمعيار ايزو، ويمكن أن يقوم اثنان من المشغلين فقط بضبط موضع القاذف في غضون 5-01 دقائق ويتم ذلك بطريقة أوتوماتيكية بالكامل بما في ذلك معادلة المستوى. عندما يتصل النظام بمركز مراقبة الاشتباك عن طريق اللاسلكي أو أسلاك الألياف البصرية ، فإنه يعمل بالتحكم عن بعد بشكل كامل.
صاروخ IRIS-T SLM مجهز بنظامي تحديد المواقع العالمي والملاحة بالقصور الذاتي والمقترنين بشدة وذلك للجمع بين ميزات كل نظام ، كما يمكنه أيضاً العمل في وضعية المنع لنظام تحديد المواقع العالمي. بسبب وجود نظام الملاحة بالقصور الذاتي وباحث التصوير بالأشعة تحت الحمراء ، فإن IRIS-T SLM لا يحتاج إلى إضاءة الهدف بواسطة رادار لإنجاز مهمته، والصور التي يلتقطها رادار المراقبة الجوية في الهواء وإرسالها أثناء التحليق بواسطة وصلة البيانات اللاسلكية تمثل مصدراً وافراً عن بيانات الهدف، يتم استخدامها لتوجيه الصاروخ في منتصف المسار. وإذا اقتضى الأمر فإن إشارة "أمر التدمير" يمكن أن يتم إرسالها لإنهاء التحليق. عدم الحاجة لإضاءة وتعقب الهدف بواسطة الرادار لا يؤدي فقط إلى خفض عدد الأجهزة والعاملين، ولكن ينتج عنه قدرة فريدة على تعقب أهداف متعددة. النظام غير مقصور على تعقب الهدف المضاء فقط. جميع الصواريخ يمكنها الإشتباك معه كما يمكن التحكم فيها لتعقب أهداف مختلفة في أي اتجاه في الوقت نفسه، وذلك بواسطة النظام القائم على قاذفات الصواريخ. وحدة إطلاق صواريخ IRIS-T SLM النموذجية تتألف من أربع قاذفات صواريخ تحتوي كل واحدة منها على 8 صواريخ ورادار ومركز لمراقبة الاشتباك متصلا بوحدة القيادة العليا. جميع العناصر متصلة عن طريق اللاسلكي و"أو أسلاك الألياف البصرية. اذا تطلبت المهمة ذلك فيمكن ملاءمة هذه الإعدادات بسهولة عن طريق إضافة أو إزالة المكونات اللازمة.
في النهاية فإن نظاماً واحداً من رادار"C2 وقاذفة صواريخ IRIS-T SLM واحدة كافيان بالفعل لتوفير تغطية بدائرة 063 درجة نصف قطرها 53 كلم. بتواجد جميع العناصر المتعلقة بالصاروخ على مركبة الاطلاق بما في ذلك كمبيوتر مراقبة الأسلحة وجهاز الإرسال اللاسلكي كما ان IRIS-T SLM يكون قد تم إعداده جيداً جداً من أجل العمل المشترك. إستناداً الى قدرة "اضرب واقتل" الكامنة في IRIS-T SLM فإنه يمكن دمجه بسهولة في أنظمة الدفاع الجوي الأرضية الحالية والمستقبلية وشبكات BMC4I. كل هذا يضمن أداء عاليا ومثيراً جداً للإهتمام وفي الوقت نفسه حلول ترقية فعالة من حيث التكلفة. أما بالنسبة لتطبيقات وحدات الإطلاق القائمة بذاتها فإنه يجري حالياً دمج IRIS-T SLM مع أنظمة رادار C2 الشائعة مثل GIRAFFE AMB و TRML-3D وSHIKRA وفي الوقت نفسه يتم تحليل أنظمة أخرى. لإثبات قدرة نظام GBAD فإنDIEHL BGT Defence نجحت في تشغيل صاروخ IRIS-T جو - جو على نسخة الإطلاق الأرضي قصير المدى IRIS-T SLS والمتاحة بالفعل في مارس 8002، وقد تم استخدام نظام SAAB GIRAFFE AMB لجمع وتوفير بيانات الهدف وإصدار الأوامر بالاشتباك.
IRIS-T SLM يمتاز بقدرات فريدة من نوعها لإنشاء دفاع جوي أرضي بأقصى حد للحماية، جامعاً بين المرونة والقدرة على التحرك. يعد باحث التصوير العالي النقاء بالأشعة تحت الحمراء عنصراً أساسياً في أداء النظام الإجمالي، حيث يحجب جميع التهديدات كما يتميز بمقاومته لجميع التدابير المضادة الحديثة، إما الإلكترونية منها أو تلك التي تعمل بالأشعة تحت الحمراء. فتستخدم في مفهوم النظام مزايا كل من باحث تصوير سلبي دقيق يعمل بالأشعة تحت الحمراء ورادار أرضي طويل المدى، مدفوعا بمطالب خاصة جدا من الدفاع الجوي الأرضي الحديث. وهكذا فإن التصميم ذا الوزن الخفيف مع قدرة "اضرب واقتل" لسهولة التكامل يتيح فرصا قيمة للغاية سواء لتحديث الأنظمة الحالية أم للدمج مع أنظمة رادار C2 الشائعة. IRIS-T SLM تمثل الجيل الجديد من صواريخ أرض - جو متوسطة المدى تقوم بتطويرها DIEHL BGT Defence.
ملخص
نظام الدفاع الجوي الصاروخي القصيرالمدى - المتوسط المدى ذو الإطلاق الأرضي IRIS-T صمم لمهمة "اضرب واقتل" ويمكنه التواصل مع شبكات BMC4I الحالية والمستقبلية. الدمج بين قاذفات الصواريخ خفيفة الوزن وبين المركبات الاعتيادية يوفر مرونة فائقة وإمكانية التنقل بطائرات النقل التكتيكي من فئة C-031 أو بدونها. تم تصميم IRIS-T SLM خصيصاً للدفاع الجوي الأرضي حيث يستند إلى أحدث التقنيات وأساليب التطوير والتصنيع العصرية

aksel
07-04-2010, 08:56 AM
صاروخ التوماهوك



بي جي إم-109 توماهوك


البي جي أم-109 توماهوك لاند أتاك سيستم (بالإنجليزية: BGM-109 Tomahawk Land Attack System، TLAM) هو صاروخ جوالأمريكيإستراتيجيوتكتيكي ذات المدى البعيد لإصابة أهداف برية. يطلق التوماهوك من السفنوالغواصات، وتم استخدامه في معظم حروب ومواجهات الولايات المتحدة العسكرية مؤخرا. إن إمكانية الصاروخ لتعايش عالية، حيث حجمه الصغير و إمكانية الطيران بارتفاع منخفض يجعل من الصعب اكتشافه. يصنع الصاروخ حاليا من قبل ريثيون وتم تطويره على عدة كتل ويوجد هناك عدد من الفئات المختلفة له



http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_21257015468.jpg

التطوير
في عام 1971 بدأت بحرية الولايات المتحدة مشروع لدراسة تطوير صاروخ جوال إستراتيجي يمكن إطلاقه من الغواصات. وفي عام 1972 تم القرار على تطوير صاروخ من الممكن إطلاقه من أنبوب طوربيد بدلا من تطوير صاروخ كبير يطلق من أنابيب قذف اليو جي أم-27 بولاريس، وتم طرح المشروع في نوفمبر لمصنعي الأسلحة تحت اسم (بالإنجليزية: Submarine-Launched Cruise Missile SLCM)، سبمارين لونشد كروز ميسيل أي صاروخ جوال يطلق من غواصة). وفي يناير من عام 1974 تم إختيار أفضل تصميمان، إحداهن من شركة جنرل داينمكس والثانية من شركة أل تي في، للمنافسة على عقد تطوير الصاروخ.

http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_01257015468.jpg

http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_11257015468.jpg

بعد عدة رحلات إختبارية للنموذجان والتي تضمنت اختبار في انتقال الصاروخ من تحت سطح الماء إلى الجو بعد الإطلاق من غواصة، تم إختيار نموذج جنرل داينمكس في فبراير من عام 1976 كالتصميم الأفضل، وتم إطلاق بي جي أم-109 عليه. في ذلك الوقت أخذ القرار بأن يتم إطلاق الصاروخ من السفن أيضا فتغير اسم الصاروخ إلى صاروخ جوال يطلق من البحر. تم اختبار الصاروخ في الطيران في الأعوام التالية وأيضا تم اختبار نظام مطابقة كفاف التضاريس للتوجيه.
في عام 1977 تم إنشاء مشروع صاروخ جوال موحد من قبل إدارة كارتر، والذي أراد من البحرية والقوات الجوية أن يقومان بالعمل على تطوير صواريخهم الجوالة باستخدام تقنيات مشابهة. كانت القوات الجوية أنذاك تطور صاروخ جوال يطلق من الجو يعرف بالأي جي أم-86. إستطاع المشروع أن يظهر بمحرك صاروخ جوال واحد (مروحة توربينية وليمز أف 107 من الأي جي أم-86) ونظام مطابقة كفاف التضاريس (من التوماهوك) للاستخدام من قبل الصاروخين. تم اختبار نوع صاروخ توماهوك يطلق من الجو، ولكن تم إختيار الأي جي أم-86 من قبل سلاح الجو وتوقف تطوير هذه الفئه من التوماهوك.

http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_01257015871.jpg

تم إطلاق أول توماهوك صنع على خط الإنتاج من سفينة حربية في مارس من عام 1980. وفي يونيو من العام نفسة تم إطلاق أول صاروخ توماهوك صنع أيضا على خط الإنتاج من غواصة. تم العمل على التقييم العملي للصاروخ في الأعوام التي تلت، وفي مارس من عام 1983 دخل التوماهوك الخدمة في البحرية الأمريكية.
في البداية تم تصميم أربع فئات للصاروخ، فئاتان برأس حربي نووي إحداهن يطلق من السطح والثانية من غواصة، وفئتان برأس حربي تقليدي مضاد للسفن وأيضا إحداهن يطلق من السطح والثانية من غواصة. تم تصميم وتطوير عدة فئات للصاروخ للبحرية الأمريكية وأيضا قواتها الجوية، ولكن نم قبول بعض فئات الصواروخ للخدمة والبعض الأخر لم يقبل

http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_11257015871.jpg

التصميم
الإطلاق
الصواريخ مصممة لكي تطلق من صناديق إطلاق مدرعة (Mk 143)،أو أنظمة إطلاق عامودية (Mk 41 VLS)، أو أنظمة إطلاق بكبسولة، أو قد تطلق من منصات إطلاق برية متحركة (الفئه جي فقط التابعة لسلاح الجو
عند إطلاق الصاروخ من غواصة والذي قد يتم من أنابيب الطوربيد أو من أنابيب إطلاق عامودية عن طريق أنظمة إطلاق بكبسولة. يكون الصاروخ قبل الإطلاق مطوق بداخل استطوانة، وعند خروج الصاروخ من إنبوب الإطلاق تقذف الاسطوانة ويعمل المعزز على دفع الصاروخ إلى السطح. وعندما يصل الصاروخ إلى وضع الطيران تقذف بعض الأغطيه الحامية ويكمل الصاروخ الطيران كالمعتاد.
وتستخدم الصواريخ معزز صاروخي ذات الوقود الصلب للمساعدة أثناء الإطلاق. وعند خروجه من القاذف تمتد أربعة زعانف من مؤخرت الجسم، ومن ثم يتبعهن جناحين في وسط الجسم والذي يبلغ باعهم 2.67 متر. عندما تتم هذه المراحل يمتد مسرب هواء للمحرك ذات المروحة التوربينية من نوع أف107-دبليو آر-400\402 من وليمز إنترناشيونال، ويتم إلقاء المعزز بعد ذلك ويبدأ المحرك بالعمل لدفع الصاروخ




http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_21257015871.jpg

التوجيه
للصاروخ أنظمة ذاتية للتوجيه، حيث أن معلومات الهدف يتم إدخالها قبل إطلاق الصاروخ. في الفئات الأولى تم استخدام نظام مطابقة كفاف التضاريس للملاحة باستخدام جهاز من ماكدونل دوجلاس من نوع "أي أن\دي پي دبليو-23" (AN/DPW-23). عند استخدام هذا النظام يتم الحصول على معلومات ارتفاع الصاروخ بواسطة مقياس إرتفاع راداري، ومن ثم يتم مقارنته بخارطة رادارية مبرمجة لكي يتبع الصاروخ مسار طيران مفصل. هذا النظام قد يتكون من عدة نقاط على ارتفاعات مختلفة لكي يتفدى الصاروخ الدفاعات الصاروخية والوصول إلى الهدف. يبلغ دقة هذا النظام 80 متر وهذه الدقة جيدة للرؤس الحربية النووية. بالإضافة إلى هذا النظام يستخدم نظام الملاحة بالقصور الذاتي لكي يبقى الصاروخ على مساره.




http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_11257016167.jpg

إضافة نظام مطابقة مشهد رقمي بمنطقة الإرتباط في الفئة "سي" لزيادة دقته في الأونة الأخيرة قبل إصابة الهدف، حيث أنه يستخدم رأس حربي تقليدي لإصابة أهداف برية من ما يحتاج إلى دقة أعلى. ويعمل النظام بالتقاط صورة للتضاريس ومقارنتها بصورة محملة في الحاسوب الداخلي لصاروخ، من ما يزيد دقة الصاروخ إلى 10 متر. ويستخدم نظام "أي أن\دي أكس كيو-1" (AN/DXQ-1) لأخذ الصور وهو جهاز استشعار كهربائي-بصري. تم إضافة نظام التموضع العالمي في الكتلة الثالثة لزيادة دقة نظام مطابقة كفاف التضاريس، وطور جهاز الاستشعار الكهربائي-البصري لكي يأخذ صور أعرض وأيضا عدد أكثر من الصور في اللحظات الأخيرة قبل إصابة الهدف. تم أيضا تطوير الصاروخ لكي يمكن إعادة برمجة الصاروخ أثناء الطيران للمهاجمة إحدى الأهداف الأخرى المبرمجة

http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_01257016167.jpg

كانت أول نماذج الفئة "سي" تعمل بالإصتدام في جانب الهدف عند الهجوم، ولكن تم تطوير أنظمتها لكي تستطيع القيام بهجمتين أخرىن، إحداهن أن يرتفع الصاروخ في اللحظات الأخيرة والهجوم من الأعلى، والهجوم الأخر يسمح لصاروخ أن ينفجر أو يلقي قذائفه أثناء مروره فوق الهدف وهذا فعال ضد الأهداف المخبأه خلف الدروع الأرضية.
صواريخ التوماهوك المصممة لمهاجمة السفن لا تستطيع استخدام الأنظمة التي تستخدمها الفئات الأخرى وذلك لعدم وجود التضاريس على سطح الماء. لذا يطلق الصاروخ في إتجاه الهدف التقريبي وتستخدم أنظمة توجيه بالقصور الذاتي حتى الإقتراب منه، عند إذ يبدأ نظام الملاحة الراداري شبيه للذي يستخدم في الصاروخ المضاد للسفن الهاربون بالعمل، والرادار هو من النوع "أي أن\دي أس كيو-28" (AN/DSQ-28) ذات التوجيه النشط. يطير الصاروخ بأسلوب متعرج للبحث عن الهدف، مستخدما كل من الرادار النشط وأيضا إلتقاط إنبعاثات الهدف الرادارية. عند القفل على الهدف يتوجه الصاروخ نحوه بملاصقة سطح البحر. قد يقوم الصاروخ بالرتفاع لمدة بسيطة لكي يحصل على قفل أفضل على الهدف أو لتغير إتجاه الطيران لمهاجمة الهدف من إتجاه مختلف


http://www.vivalebanon.net/uploaded/22_21257016167.jpg

aksel
07-04-2010, 03:12 PM
http://www.alswalf.com/vb/uploaded/29141_algeria.gif

http://www.yabdoo.com/users/11991/gallery/1100_p41404.gif http://www.qatarw.com/vb/images/flags/Algeria--woman.gif

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
http://3.bp.blogspot.com/_fRDR3TcqrrE/SyJs6Q71_SI/AAAAAAAABKI/gNCtkeqDiz0/s400/%D9%85%D8%B8%D8%A7%D9%87%D8%B1%D8%A7%D8%AA+11+%D8% AF%D9%8A%D8%B3%D9%85%D8%A8%D8%B1+1960.jpg


http://www.djelfa.org/archive/independance/independance7.jpg


http://leqatar.info/files/21/casbah_apres_evian_19_03_62.jpg

http://leqatar.info/files/21/indep.jpg
بمناسبة عيد الاستقلال الجزائري المصادف ل 5 جويلية من كل سنة

وددت طرح موضوع حول الثورة الجزائرية

http://moe.mabul.org/up/moe/2009/07/04/img-1501462fxhh.jpg


5 تموز/يوليو 1962م: استقلال الجزائر بعد 132 عاماً من الاستعمار

تعرف الثورة الجزائرية باسم"ثورة المليون شهيد"، وهي حرب تحرير وطنية ثورية ضد الاستعمار الاستيطاني الفرنسي قام بها الشعب الجزائري بقيادة جبهة التحرير الوطني الجزائرية وكانت نتيجتها انتـزاع الجزائر لاستقلالها بعد استعمار شرس وطويل استمرّ أكثر من 130 عاماً.

انطلقت الرصاصة الأولى للثورة الجزائرية في منتصف ليل 30 نوفمبر - تشرين الثاني 1954 الذي يصادف عند الأوروبيين يوم "عيد جميع القديسين" معلنةً قيام الثورة بعد حوالي 130 سنة من الاستعمار الفرنسي للبلاد.

وقد بدأت هذه الثورة بقيام مجموعات صغيرة من الثوار المزوّدين بأسلحة قديمة وبنادق صيد وبعض الألغام بعمليات عسكرية استهدفت مراكز الجيش الفرنسي ومواقعه في أنحاء مختلفة من البلاد وفي وقت واحد.

ومع انطلاق الرصاصة الأولى للثورة، تمّ توزيع بيان على الشعب الجزائري يحمل توقيع "الأمانة الوطنية لجبهة التحرير الوطني" وجاء فيه: "أن الهدف من الثورة هو تحقيق الاستقلال الوطني في إطار الشمال الأفريقي وإقامة الدولة الجزائرية الديمقراطية الاجتماعية ذات السيادة ضمن إطار المبادىء الإسلامية".

ودعا البيان جميع المواطنين الجزائريين من جميع الطبقات الاجتماعية وجميع الأحزاب والحركات الجزائرية إلى الانضمام إلى الكفاح التحريري ودون أدنى اعتبار آخر.

وتمّ تشكيل الأمانة الوطنية لجبهة التحرير الوطني من تسعة أعضاء..

وقبل الدخول في تفاصيل هذه الثورة يمكن القول إنها لم تكن وليدة أول نوفمبر 1954.. بل كانت تتويجاً لثورات أخرى سبقتها، ولكن هذه الثورة كانت أقوى تلك الثورات، وأشملها، وتمخضت عن إعلان استقلال الجزائر بعد ثمانية أعوام من القتال الشرس، ويمكن تقسيم عمر الثورة إلى أربع مراحل:

المرحلة الأولى (54-56): وتركز العمل فيها على تثبيت الوضع العسكري وتقويته، ومد الثورة بالمتطوعين والسلاح والعمل على توسيع إطار الثورة لتشمل كافة أنحاء البلاد.

أما ردة فعل المستعمر الفرنسي فكانت القيام بحملات قمع واسعة للمدنيين وملاحقة الثوار..

المرحلة الثانية (56 - 58): شهدت هذه المرحلة ارتفاع حدة الهجوم الفرنسي المضاد للثورة من أجل القضاء عليها.. إلا أن الثورة ازدادت اشتعالاً وعنفاً بسبب تجاوب الشعب معها، وأقام جيش التحرير مراكز جديدة ونشطت حركة الفدائيين في المدن.

كما تمكّن جيش التحرير من إقامة بعض السلطات المدنية في بعض مناطق الجنوب الجزائري وأخذت تمارس صلاحياتها على جميع الأصعدة.

المرحلة الثالثة (58 - 60): كانت هذه المرحلة من أصعب المراحل التي مرّت فيها الثورة الجزائرية، إذ قام المستعمر الفرنسي بعمليات عسكرية ضخمة ضد جيش التحرير الوطني. وفي هذه الفترة، بلغ القمع البوليس حده الأقصى في المدن والأرياف.. وفرضت على الأهالي معسكرات الاعتقال الجماعي في مختلف المناطق.

أما رد جيش التحرير، فقد كان خوض معارض عنيفة ضد الجيش الفرنسي واعتمد خطة توزيع القوات على جميع المناطق من أجل إضعاف قوات العدو المهاجمة، وتخفيف الضغط على بعض الجبهات، بالإضافة إلى فتح معارك مع العدو من أجل إنهاكه واستنـزاف قواته وتحطيمه.

وفي 19 أيلول - سبتمبر عام 1958 تمّ إعلان الحكومة الجزائرية المؤقتة برئاسة السيد فرحات عباس، ومنذ ذلك التاريخ أصبحت هذه الحكومة هي الممثل الشرعي والناطقة باسم الشعب الجزائري والمسؤولة عن قيادة الثورة سياسياً وعسكرياً ومادياً، وأعلنت في أول بيان لها عن موافقتها على إجراء مفاوضات مع الحكومة الفرنسية شرط الاعتراف المسبق بالشخصية الوطنية الجزائرية.

وفي تشرين الثاني - نوفمبر من عام 1958 شنّ جيش التحرير الوطني هجوماً على الخط المكهرب على الحدود التونسية، كما خاض مع الجيش الفرنسي معارك عنيفة وبطولية في مختلف أنحاء الجزائر.. وعلى الصعيد السياسي، طرحت قضية الجزائر في الأمم المتحدة وفي مؤتمر الشعوب الأفريقية بـ"أكرا" ولاقت التضامن والدعم الكاملين والتأييد المطلق لها...

وفي كانون الأول - ديسمبر من 1958، ألقى الجنرال ديغول خطاباً في الجزائر العاصمة أشار فيها إلى الشخصية الجزائرية، وانتخب في 22 من هذا الشهر رئيساً للجمهورية الفرنسية.

وفي 16 أيلول - سبتمبر 1959، أعلن الجنرال ديغول اعتراف فرنسا بحق الجزائر في تقرير مصيرها. وكان جواب الحكومة الجزائرية المؤقتة قبولها لمبدأ تقرير المصير واستعدادها للتفاوض المباشر في الشروط السياسية والعسكرية لوقف القتال وتوفير الضمانات الضرورية لممارسة تقرير المصير.

المرحلة الرابعة (1960 - 1962): المرحلة الحاسمة، خلال هذه الفترة الهامة والحاسمة من حرب التحرير.. حاول الفرنسيون حسم القضية الجزائرية عسكرياً.. ولكنهم لم يفلحوا في ذلك.. لأن جذور الثورة كانت قد تعمقت وأصبحت موجودة في كل مكان. وأضحى من الصعب، بل من المستحيل القضاء عليها، ورغم هذا الواقع.. فقد جرّد الفرنسيون عدة حملات عسكرية ضخمة على مختلف المناطق الجزائرية، ولكنها جميعاً باءت بالفشل وتكبّد الجيش الفرنسي خلالها خسائر فادحة، وقد تمّ في شهر كانون الثاني - يناير 1960 تشكيل أول هيئة أركان للجيش الجزائري الذي كان متمركزاً على الحدود الجزائرية - التونسية والجزائرية - المغربية وتمّ تعيين العقيد هواري بومدين أول رئيس للأركان لهذا الجيش.

وفي هذه الفترة بالذات، تصاعد النضال الجماهيري تحت قيادة الجبهة، وقد تجسّد ذلك في مظاهرات 11 كانون الأول - ديسمبر 1960، وتمّ خلال هذه الفترة عقد المؤتمر الثاني لجبهة التحرير الوطني في مدينة طرابلس بليبيا عام 1961.

أما على الصعيد السياسي، فقد عقدت الدورة 16 للأمم المتحدة (أيلول - سبتمبر 1961 وشباط - فبراير 1962)، وأمام أهمية الاتصالات المباشرة بين جبهة التحرير والحكومة الفرنسية، فإن الأمم المتحدة "دعت الطرفين لاستئناف المفاوضات بغية الشروع بتطبيق حق الشعب الجزائري في حرية تقرير المصير والاستقلال، وفي إطار احترام وحدة التراب الجزائري".

وهكذا انتصرت وجهة نظر جبهة التحرير الوطني.. وأُجبرت فرنسا على التفاوض بعد أن تأكدت فرنسا نفسها أن الوسائل العسكرية لم تنفع، خاصة بعد الفشل الذريع الذي مُنيت به حملاتها الضخمة وعدم فعالية القمع البوليسي في المدن، ورفض الشعب الجزائري المشاركة في الانتخابات المزوّرة واستحالة إيجاد "قوة ثالثة" تكون تابعة للمستعمر بأي حال.

وقام الفرنسيون بمناورات عدة وتهديدات كثيرة لتحاشي التفاوض، وعملوا كل ما بوسعهم لتصفية جيش التحرير الوطني كقوة عسكرية وكقوة سياسية.. فتهربت فرنسا من كل محاولات التفاوض النـزيه عاملة على إفراغ حق تقرير المصير من محتواه الحقيقي، متوهمة بذلك أنها ستنتصر عسكرياً على الثورة.

وكان يقابل سياسة المفاوضات هذه.. حرب متصاعدة في الجزائر بهدف تحقيق النصر؛ فقد كان الفرنسيون يعتقدون أن رغبة جبهة التحرير في السلم وقبولها للاستفتاء يعتبر دليلاً على الانهيار العسكري لجيش التحرير الوطني.. إلا أن الجبهة عادت وأكدت من جديد أن الاستقلال ينتـزع من سالبه ولا يوهب منه، فاتخذت جميع التدابير لتعزيز الكفاح المسلح..

وعادت فرنسا بعد ذلك لتقدم لمندوبي جبهة التحرير صورة كاريكاتورية للاستقلال: جزائر مقطوعة عن أربعة أخماسها (الصحراء) وقانون امتيازي للفرنسيين... فرفضت الجبهة المقترحات جملة وتفصيلاً.. ولما عجزت فرنسا عن حلّ القضية بانتصار عسكري.. أجرت اتصالات ومفاوضات جديدة لبحث القضايا الجوهرية، وقد دخلت هذه المرة مرحلة أكثر إيجابية، وتحددت الخطوط العريضة للاتفاق، أثناء مقابلة تمت بين الوفد الجزائري والوفد الفرنسي في قرية فرنسية بالقرب من الحدود السويسرية.

وبعد ذلك.. عقدت ندوة حول إيقاف القتال في إيفيان من 7 إلى 18 آذار - مارس 1962 تدارست الوفود خلالها تفاصيل الاتفاق.. وكان الانتصار حليف وجهة نظر جبهة التحرير، وتوقف القتال في 19 آذار - مارس بين الطرفين وتحدد يوم الأول من تموز لإجراء استفتاء شعبي.. فصوّت الجزائريون جماعياً لصالح الاستقلال.. وبذلك تحقق الهدف السياسي والأساسي الأول لحرب التحرير، بعد أن دفع الشعب الجزائري ضريبة الدم غالية في سبيل الحرية والاستقلال.. وبعد أن استمرت الحرب قرابة ثماني سنوات سقط خلالها ما يقرب من مليون ونصف مليون شهيد.

وقد صادف بدء انسحاب القوات الفرنسية في 5 تموز - يوليو 1962 في يوم دخولها 5 تموز - يوليو 1830 أي بعد 132 عاماً من الاستعمار، كما انسحبت هذه القوات من نفس المكان الذي دخلت منه إلى الجزائر في منطقة "سيدي فرج" القريبة من الجزائر العاصمة وتمّ في هذا اليوم تعيين السيد أحمد بن بيللا كأول رئيس لجمهورية الجزائر المستقلة بعد خروجه من السجون الفرنسية مع عدد من قادة الثورة وكوادرها.

يرجع الفضل في انتصار الثورة الجزائرية إلى وضوح أهداف القائمين بها والتضحيات الشعبية الهائلة التي قدمها الشعب الجزائري الذي عبأ كل طاقاته لتحقيق الانتصار، يضاف إلى ذلك الأساليب المبتكرة التي لجأ إليها المجاهدون والمجاهدات لتوجيه الضربات الأليمة لجيش متفوق في العدد والعدة. وأخيراً التأييد العربي (قواعد الثوار في تونس والمغرب والدعم الشعبي والمادي الواسع من مصر عبد الناصر وسورية والعراق)، والعالمي (دول العالم الثالث والدول الاشتراكية).


http://algerian-history.info/algerian-history/img004.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img001.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/img002.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/img003.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img005.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/img006.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img007.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img008.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img009.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img010.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/img011.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img012.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/img013.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)



http://algerian-history.info/algerian-history/aln126.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/img014.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/larbibentobal.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/alnsolda9.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/alnsolda8.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/aln6.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/aln9.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/alnsolda5.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


http://algerian-history.info/algerian-history/alnsolda6.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)

http://algerian-history.info/algerian-history/alnsolda7.jpg (http://www.toookyo.com/t23601.html)


شغلنا الورى وملأنا الدنا

بشعر نرتله كالصلاة

تسابيحه من حنايا الجزائر

aksel
07-09-2010, 11:51 AM
بندقية القنص m82 ..


روني باريت .. أمريكي الجنسية هو مؤسس ومالك شركة باريت الأمريكية للأسلحة
صمم أول قناصة عيار 50 للاستخدام غير العسكري ..
هذه القناصة حصلت على تصنيف كأحد أفضل 10 اختراعات في عام 2005 وكانت معتمدة لدى
القوات المسلحة الأمريكية قبل هذا التاريخ بالطبع .
تقريرنا عن هذا السلاح الفتاك ..




http://img109.imageshack.us/img109/5246/01jpg87672a7b519e45b2b3.jpg








القناصة M82 وتسمى عسكريا M107 ويطلق عليها أيضا Light Fifty
( بمعنى خمسين خفيفة ) نظرا للعيار المستخدم 0.50








هي بندقية نصف آلية مضادة للدروع تم تصميمها لتؤدي غرض الرشاش الثقيل براونينغ 50 المحمول
جوا أو يكون مثبت على المركبات العسكرية ( نسميه رشاش عيار 50 ) غير أنها تحمل يدويا
على ولا تحتاج للتثبيت على مركبة عسكرية .



صورة للرشاش براونينغ 50




http://img685.imageshack.us/img685/5696/machinegunm21.jpg



نبذة تاريخية :


انطلق الهام باريت من محدودية رشاش براونينغ في الحرب العالمية الثانية , فقد استحال بسبب وزن
هذا الرشاش وارتداده القوي استحال اطلاق رصاص بعيار كبير بدون تركيبه على ألية عسكرية .
من هنا جاءت محاولات باريت لتصميم سلاح يعطي نفس هذه القوة مع ارتداد بسيط يسمح باستخدامه
كبندقية قناصة .. وفي عاك 1986 وبعد 6 سنوات من الاجتهاد بالتصميم كانت لـ M82 القدرة على اطلاق النار من دون ارتداد قوي لتسمح لمستخدمها
أن يستمر باطلاق النار بدون أن يفقد قدرته على التسديد الدقيق .


قوة الارتداد :


استطاع باريت أن يخفف قوة الارتداد لنسبة 70 % عنه في رشاش براونينغ 50
استخدم عدة أساليب ساعدته للوصول لهذه النتيجه منها السبطانه المتحركة والسبرنغات الاضافية
وقطع من مواد مخففة للصدمات وتمكن من توزيع الارتداد على أجزاء البندقية
أيضا استخدم باريت حجرة مزدوجه لفوهة السبطانه ليعيد توجيه الغازات الخارجة مع الرصاصة
بحيث تبقى البندقية ثابتة أثناء اندفاع الرصاصة التي تقطع 810 متر بالثانية مايعادل ثلاثة
أضعاف سرعة الضوء !
ويمكنها أن تفجرعربة نقل جنود .. والأكيد أن أثرها سيكون مدمر اذا اصابت كائن حي حتى وان كان يختبيء خلف كيس رمل او حائط طابوق !



معلومات السلاح :


النوع .. رشاش
بلد المنشا .. الولايات المتحدة الأمريكية
دخول السلاح للخدمة .. 1989 لغاية اليوم
المصمم .. روني باريت
المصنع .. Barrett Firearms Manufacturing
وزن الرشاش بدون المخزن .. 13.5 كجم
طول الرشاش .. 122 سنتيمتر



طول السبطانة .. 73 أو 51 سنتيمتر
مقاس الطلقات .. 12.7x99mm ناتو


سرعة انطلاق الرصاصة .. 853 متر بالثانية
أقصى مدى قاتل .. 2000 متر ( يقول مصمم السلاح أنه تم قتل جندي يبعد 2430 متر ! )
مخزن الطلقات .. مخزن بـ عشر طلقات .



اختراق الدروع :


أتابع برنامج ممتاز اسمه أسلحة المستقبل يعرض على قناة ديسكفري ساينس
وأذكر في حلقة كانت مخصصة عن هذا الرشاش قاموا باختباره ميدانيا
كان الاختبار كالتالي ..
تم وضع صفيحة معدنية كالتي تستخدم لتصفيح السيارات العسكرية على مسافة تبعد 910 متر
أيضا تم وضع حائط طابوق على نفس المسافة
واستخدم مقدم البرنامج رشاش M82 .. أطلق 3 رصاصت على الصفيحة المعدنية
ورصاصة واحدة على الحائط ..
النتيجة .. تم اختراق الصفيحة وتدمير الحائط !
( مايبيعوني نفسه ؟ )


بقي أن أذكر أن الرشاش مستعمل في القوات العسكرية لعدد من الدول الأجنبية والعربية
الدول العربية هي : الكويت , المملكة العربية السعودية , البحرين , قطر , الامارات ,عمان ,
الاردن , لبنان وايران مو معاهم .






الصور




http://img705.imageshack.us/img705/281/m1071.jpg




http://img163.imageshack.us/img163/654/m107pic2.jpg




http://img691.imageshack.us/img691/281/m1071.jpg

aksel
07-09-2010, 11:59 AM
دبــابة تشالنجر 2 Challenger البريطانيــــة (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)


دبابة تشالنجر 2 هي الدبابة القتالية الرئيسية في الجيش البريطاني، ومهمتها الاساسية تدمير الدبابات المعادية.
وتتمتع دبابة تشالنجر 2 بسمعة جيدة من ناحية المتانة، بالرغم من المشاكل التي تعرضت لها اثناء التمارين الصحراوية.
وقد تم ادخال تحويرات على نظام تصفية الهواء فيها لجعلها اكثر ملائمة للعمل في المناطق الصحراية الحارة.
وقد بدء في انتاج دبابة تشالنجر 2 عام 1986، حيث دخلت الخدمة الفعلية للمرة الاولى عام 1994.
ودبابة تشالنجر 2 نسخة معدلة من تشالنجر 1 التي شاركت في حرب الخليج.
تمتلك القوات المسلحة البريطانية 400 دبابة من هذا الطراز تقريبا، استخدم قسم منها في البوسنة وكوسوفو.
للدبابة طاقم مكون من اربعة اشخاص، وتتمكن من اصابة ثمانية اهداف مختلة في الدقيقة الواحدة. وتتميز بنظام الكتروني للتحكم بالنار.
http://www.enemyforces.net/tanks/challenger2_2.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)

http://www.fprado.com/armorsite/Challenger2_Pics/Challenger2-on-unpaved-road.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)

http://www.army-technology.com/projects/challenger2/images/chal1.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)

سلاحها الاساسي هو مدفع من عيار 120 ملم بامكانه اطلق قذائف اليورانيوم الناضب.
كما تستخدم دبابة تشالنجر 2 قذائف تخترق الدروع وقذائف اخرى شديدة الانفجار.
والدبابة مزودة بمدفعين رشاشين احدهما للدفاع الجوي والآخر لمهاجمة القوات البرية المعادية. كما تزود الدبابة ايضا بقنابل دخان.
وتتميز الدبابة، اضافة لدرعها المتطور بقمرة قيادة مضادة للهجمات النووية والكيماوية والجرثومية.
ويتمتع طاقم دبابة تشالنجر 2 بحجرة قيادة مكيفة الهواء منفصلة عن العتاد الذي تحمله الدبابة زيادة في الامان.
ويبلغ معدل سرعة الدبابة 40 كيلومترا في الساعة.

http://img106.imageshack.us/img106/6720/challenger2gb5.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)

http://www.defesanet.com.br/imagens/defesanet/bae_systems/afv/challenger-2.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)


http://www.macroengineering.co.uk/images/challenger.jpg (http://www.vivalebanon.net/showthread.php?t=8199)

aksel
07-09-2010, 12:05 PM
المروحية اليابانية Kawasaki OH-1 Ninja


http://oh1ninja.la.coocan.jp/details/OH-1_4/031012_ksrz_028.jpg.

تعد المروحية kawasaki OH-1 ninja ثمرة جهود البرنامج المشترك بين شركة كوزاكي لصناعة الثقيلة kawasaki Heavy Industries و وكالة البحث والتطوير لتقنيات الدفاعية JGSDF التابعة لجيش الدفاع الذاتي الياباني الذي دام من سنة 1997 الى 1999 بقاعدة AKENO اليابانية .
سميت هذه المروحية في البداية بKOGOTA KONKOSO اي المروحية الخفيفة ثم غير الاسم لتصبح OH -1 وبعد انتهاء البرنامج ونجاح المروحية اعطي لها الاسم النهائي وهو ninja .
تصنف المروحية ninja ذات المقعدين من المروحيات الهجوم الخفيفة المخصصة لمهام الاستطلاع والمراقبة الجوية ولقد جاءت هذه المروحية لتلبية احتياجات جيش الدفاع الياياني في تغير مروحياته ال297 من طراز OH-6D التي لا تزال في الخدمة منذ سنة 1995 ..بدا بتطوير برنامج المروحية ninja في1 اكتوبر 1992 وفي 6 اوت 1996 قام اول نموذج تجريبي لها بطيران و بعد نجاح النموذج الاولي قررت الحكومة اليبانية بتطوير المروحية والبدء في انتاجها...
المروحية من المروحيات الترادفية المزودة بمقعدين ترادفين مضادين للصدمات الطيار في الاعلى و ظابط الاسلحة في الاسفل وقمرة القيادة مزودة بالواح زجاجية متينة وجد شفافة بلامكان اقتلاعها لخروج الطيارين في حال لم تفتح الابواب الرئيسية، ،تعمل المروحية بمحركين توربينين من نوع MITSUBICHI -TS1 يزودنها بقوة 662 حصان لكل محرك وتبلغ سرعة المروحية القصوى278 كم/سا اما السرعة المتوسطة cruise speed 220 كم/سا.....محركين المروحية مزودين بنظام مصفاة لاخماد الاشعة تحت الحمراء من اجل تقليل من الانبعثات الحرارية من العوادم حتى لا تكتشف المروحية بواسطة الاسلحة الباحثة عن الحرارة وللعلم انا مروحية النينجا مزودة بنظام FADEC اي نظام تحكم رقمي بالمحرك يمنحها القدرة على العمل بمحرك واحد لمدة 30 دقيقة اذا اصيب احدى محركته...

http://cdn-www.airliners.net/aviation-photos/photos/7/9/2/1224297.jpg




- صممت المروحية بنظام مروحة الذيل من نوع Fenestron الحديثة المكونة من 18 ريشة وهذا النوع من الذيول لديه عدة مميزات اهمها زيادة التحكم في المروحية والتقليل من نسبة الارتجاج الصادرة عن الذيول التقليدية كما يقلل ذيل Fenestron من نسبة الصوت المنبعث من المروحية ويمنح المروحية القدرة على التخفي..

-اجنحة المروحية موضوعة تحت المحركات التوربينية وهي مزودة باربعة منصات لحمل الاسلحة ،تحمل صواريخ toshiba -91 الجوية العاملة بالاشعة تحت الحمراء للدفاع ضد المروحيات الاخرى بالاضافة الى صواريخHellfire Missile الامريكية المضادة للدبابات والصواريخ الحرة hidra المضادة للدروع الخفيفة والمشاة .. ..المروحية مزودة بخزانين اضافيين للوقود سعة كل واحد منهما 95جالون اي 235 لتر مما يعطي المروحية مدى 520كم بالخزنات الاضافية..وللعلم فان خزانات المروحية هي من الخزنات المزودة بانظمة انسداد ذاتي التي تعمل على سد الخزان بواسطة الواح اضافية او الرغوة الكيماوية في حال اصابتها بطلق ناري من اجل منع تسرب الوقود وابقاء المروحية في الجو....
جهزت مروحية النينجا بمنظار حيازة وتحديد الهدف رقمي من نوع Fujitsu, موضوع فوق قمرة القيادة يحتوي على نظام توجيه و تحديد ليزري télémètre-désignateur laserمن نوع NEC وجهاز الرؤية الليلية والنهارية مما يعطي المروحية القدرة على العمل في الليل النهار وفي جميع الظروف...اما قمرة القيادة فقد جهزة كل فرد من افراد الطاقم بشاشاتين عرض ملونة LCD /من نوع Yokogawa متعددت المهام ،اما حجرة رامي الاسلحة هي مزودة بنظام Head-up display اضافي لتوفير المعلومات الرئيسية حول الهدف..


file:///C:/Documents%20and%20Settings/Moustapha%20T/Local%20Settings/Temporary%20Internet%20Files/Content.IE5/VDA6S7Z1/ninja5j[1].jpg

اما في الوقت الحالي فقد قرر جيش الدفاع الياباني ان يقوم باستبدال مروحياته OH-6 ال 297 بمروحيات النينجا قبل ان يقوم بتقديم طلبية اخرى لاقتناء المزيد منها حيث ينوي اليابان جعل هذه المروحية المروحية الرئيسية في جيشه، لكن نظرا لتقليص ميزانية الدفاع الياباني والازمة المالية العالمية فان الطلبية الاولى نفسها لم يتم تسليمها كليا.فقد تسلم الجيش الياباني حوالي 32 مروحية فقط من 200 مروحية مقررة وهو في انتظار الباقي...

http://oh1ninja.la.coocan.jp/details/OH-1_mockup/021130_OH1mock_0002.jpg

الخصائص التقنية العامة:

بلد المنشاء:الامبراطورية اليابانية
المصنع:شركة كوازاكي Kawasaki
تاريخ اول طيران تجريبي:6 اوت اغسطس 1996
تاريخ دخول الخدمة الرسمية: 2001
الدور والمهام : مروحية خفيفة لاستطلاع والهجوم
افراد الطاقم :2 -الطيار و رامي الاسلحة
الطول:12.00 م
قطر المروحة:11.60 م
الارتفاع:3.80 م
ارتفاع راس المروحة:3.40 م
الوزن دون الحمولة:2450 كغ
الوزن العادي عند الاقلاع :3550 كغ
الوزن الاقصى عند الاقلاع:4000 كغ
نوع المحرك:محركين من نوع Mitsubishi TS1-M-10
قوة المحركين : 882shpوحدة - 662 kw
السرعة القصوى:278كم/سا
السرعةالعادية:220 كم/سا
المدى الاقصى مع خزانات:520 كم
اقصى ارتفاع:4480 م
الاسلحة:4 صواريخ toshiba -91 الجوية تعمل بلاشعة الحمراء
-8صواريخ Hellfire Missile او BRIMSTON المضادة للدبابات
-صواريخ HIDRA الحرة الغير الموجهة

http://img291.imageshack.us/img291/3418/04091821obihiro098.jpg

aksel
07-09-2010, 12:15 PM
التطور في خوذ طيارين المقاتلات الحربيه

لايخفي عليكم بأن طيارين المقاتلات الجويه يستعملون خوذ مخصصه لمقاتلاتهم اثناء الطيران بها منذ ايام الحرب العالميه الأولي ، ولكن السوال هو ماهو التطور الذي حصل لهذه الخوذ وهل تم الأهتمام بتطويرها او تم اهمالها ، سوف اعرض لكم اليوم انواع واوجه التطوير الحاصل لهذه النوعيه من الخوذ الحربيه.

أمريكا :

نظام العرض المشترك للخوذه - JHMCS - Joint Helmet Mounted Cueing System

خوذه ال JHMCS هي حاليا في مرحله الإنتاج ، وهي تعمل حاليا مع مقاتلات الولايات المتحدة . وهذه الخوذه توفر درجة عالية من الدقة للطيارين حسب مبدأ "أول نظره تساوي أول رميه" وتزودهم بقدرات الأشتباك خارج مدي الرؤيه . خوذه الJHMCS تمكن الطيار من تصويب أسلحه مقاتله بدقه عاليه ومباشره علي طائره العدو حتي أثناء اداؤه لمناورات عاليه وسريعه بمقاتلته. الطيار يحتاج فقط إلى ان يوجه خوذته بأتجاه الهدف وكمبيوتر المقاتله سيقوم بتوجيه الأسلحة إلى الجهه التي ينظر لها الطيار. ويمكن للظيار استخدام الخوذه بدقه عاليه لمهاجمه حيث ان من مميزات هذه الخوذه قدرتها علي عرض جميع المعلومات من رادار وكمبيوتر الطائره علي الخوذه ، مما ستتيح للطيار حريه تحريك رأسه في جميع الأتجاهات بدلا من التركيز علي اتجاه واحد والنظر الي الشاشات في قمرته للحصول علي المعلومات.

وقد تم تصميم هذه الخوذه لتعمل مع مقاتلات الأف- 16 والأف- 15 والأف - 18

باكستان والمغرب طلبت هذه الخوذه مع صفقه الأف- 16 المشتراه حديثا

http://www.baha.be/Webpages/Navigator/News/Special%20Features/Operation%20Guardian%20Falcon/JHMCS_B.jpg

http://www.stsc.hill.af.mil/crosstalk/2003/07/top5jhmcs1.gif

http://airbornecombatengineer.typepad.com/photos/aircraft/jhmcs470ace.jpg

http://www.ausairpower.net/JHMCS-2.png

نظام العرض المحمول للخوذه - Helmet Mounted Display System (HMDS)

خوذه ال HMDS توفر قدره التصوير المتواصل ( الفيديو ) في مجال التصوير في النهار أو الليل بمختلف الظروف الجويه بدقة لإعطاء الطيار قدرات لم يسبق لها مثيل للأحساس بما يجري حوله وتمنحه القدرة التكتيكية. أيضا لتتبع الدقيق للأهداف والقدره علي معالجة المعلومات لمقاتله الأف - 35.

وتتيح له كذلك قدره التعامل مع الأهداف الأرضيه والجويه عن طريق النظر لها حيث سيقوم كمبيوتر المقاتله بتوجيه الأسلحه لهذه الأهداف بمجرد النظر اليها سواء كانت المهمه اثناء النهار او الليل ، وقد قامت بتطويرها شركه روكويل كولينز وفيشون سستمز الأمريكيتين بالتعاون مع شركه إلبيت الأسرائيليه والتي تعتبر الرائده عالميا في هذا المجال .

http://www.defenseindustrydaily.com/images/ELEC_HMD_F-35_HMDS_Testing_lg.jpg

http://img403.imageshack.us/img403/6696/elecjsfhmdsdaynightlg15oa6.jpg

http://www.theage.com.au/ffximage/2007/11/16/combathelmet1_wideweb__470x304,0.jpg

تركيا

خوذه Aselsan AVCI


تم تصميم هذه الخوذه التركيه من قبل شركه اسيلسان التركيه اعتمادا علي تكنولوجيا خوذه JHMCS الأمريكيه لتعمل علي مقاتلات الأف- 16 التركيه ، ومن مميزات هذه الخوذه انه يمكن استعمالها ايضا مع الهليوكوبترات.

http://i61.photobucket.com/albums/h63/emguv/aselsan-avci.jpg

الهند

خوذه النظر الأعلي - topsight-I helment

قامت الهند بالتعاون مع شركه Thales الأوروبيه بانتاج خوذه اعتمادا علي تكنولوجيه الشركه الأوروبيه لها القدره علي عرض المعلومات للطيار علي الخوذه نفسها والقدره علي توجيه الأسلحه الي الهدف بمجرد تحريك الطيار رأسه الي جهه الهدف ، وهي تعمل حاليا مع مقاتلات الميغ - 29 كي الروسيه والتي اشترتها البحريه الهنديه وتخطط الهند لإستعمال هذه الخوذه مع مقاتلات الميراج 2000 والسوخوي - 30 التي تخدم بسلاح الجو الهندي.

http://1.bp.blogspot.com/_o_no4M2xEPY/SlC6dHmKPfI/AAAAAAAAHfM/Z4Ywbzsj3XA/s1600/1-796350.jpg

http://1.bp.blogspot.com/_o_no4M2xEPY/SlC6dYlVoDI/AAAAAAAAHfU/Xck1EOjpgRs/s1600/2-797152.jpg

http://2.bp.blogspot.com/_o_no4M2xEPY/SlG4TD96CXI/AAAAAAAAHfk/jAPMpGLd7YI/s1600/HMD%2B-%2BTopSight-I-779896.jpg

فرنسا

خوذه النظر الأعلي - Sextant Avionique TopSight-E

وهي خوذه تم تصميمها من قبل شركه Sextant Avionique الفرنسيه ، شركه Thales حاليا لمقاتله الرافال الفرنسيه وهي تعمل بنفس مبدأ الخوذ السابقه ولها تصميم مستقبلي.

http://www.lietadla.com/lietadla/francuzke/rafale/topsight.jpg

http://www.ausairpower.net/sextant-topsight.jpg

http://www.flightgear.dk/pic/sextant.jpg

إسرائيل

خوذه العرض والنظر من الجيل الثالث - Elbit GEN III Display And Sight Helmet (DASH)

وهي امتداد للخوذ الأوليه من الجيل الأول والثاني والتي قامت اسرائيل بصنعها خلال الثمانينات وادخلتها الخدمه بمقاتلاتها من طراز اف - 16 واف - 15 ، ويمكن استعمالها ايضا علي مقاتلات الأف - 18 الأمريكيه وقد صممتها إسرائيل بغرض تسويقها الي الدول الأخري التي تمتلك المقاتلات الأمريكيه وقد قامت ايضا بتسويقها وتركيبها علي مقاتلات اف - 5 الأمريكيه وميغ-21 الروسيه.

http://www.ausairpower.net/dash2.png

http://www.ausairpower.net/dash3.png

http://www.ausairpower.net/dash-3-photo.jpg

http://www.flightgear.dk/pic/dash.jpg

السويد

خوذه الكوبرا - Cobra HMD helmet

وهي الخوذه المستعمله بمقاتله الجريبين السويديه والتي تم تطويرها بالتعاون مع شركه BAE Systems البريطانيه وشركه Denel Optronics الجنوب افريقيه وشركه Saab السويديه وتم بيعها الي القوات الجويه الجنوب افريقيه لتستعملها مع مقاتلات الجريبن التي تملكها.

http://www.milavia.net/news/images/gripen_cobra_hmd.jpg

http://www.defenseindustrydaily.com/images/ELEC_HMD_Cobra_lg.jpg

جنوب أفريقيا

وهي تستعمل نبضات ضوئيه كي تتبع حركه راس الطيار وتوجه الأسلحه الي الهدف وهي تعمل بنفس مبدأ الخوذ السابقه.

خوذه رامي السهام - Archer helmet mounted display

http://www.strategycenter.net/imgLib/20080202_07a.jpg

http://www.tecnacorp.com/images/helmet006.jpg

الصين

خوذه تي كي - 14 - TK-14 helmet

وهي تعتمد في عملها علي التكنولوجيا الروسيه المستعمله في خوذ طيارين الميغ والسوخوي الروسيين وهي تتفوق علي الخوذ الروسيه من حيث المميزات والقدرات و تم تصميمها ايضا لتعمل مع صاروخ الجو - جو قصير المدي الصيني PL-9C

http://www.strategycenter.net/imgLib/20080202_07b.jpg

http://3.bp.blogspot.com/_3wZSwFvZzqM/Sj75IGYqeyI/AAAAAAAACfU/UfdCLSdeUAo/s400/J-7HMS.jpg

http://4.bp.blogspot.com/_3wZSwFvZzqM/Sj75Dbf20WI/AAAAAAAACfE/gt_J3jVJOC0/s400/PL-8B_pilots.jpg

http://www.china-defense-mashup.com/wp-content/uploads/2008/11/u490efaad4a10a7901.jpg

روسيا

خوذه ASP-PVD-21 HMS

هذه الخوذه لها القدره علي توجيه الباحث الحراري لصواريخ جو - جو قصيره المدي روسيه من نوع AA-11 Archer وجهاز التتبع الحراري والرادار الروسيه الي مجال نظر الطيار وهي مستعمله في مقاتلات الميغ - 29 والسوخوي - 27 واعطت هذه المقاتلات قدرات مميزه في مجال القتال الجوي المتلاحم واصبحت هذه الخوذه من الأوسع انتشارا في العالم نظرا لمبيعات مقاتلات الميغ والسوخوي.

طبعا لو عملنا مقارنه بسيطه لوجدنا ان الروس متخلفين في هذا المجال حيت لم يركزوا علي تطوير خوذه تتفوق في قدراتها علي الخوذ الغربيه او حتي الصينيه.

http://www.fabulousfulcrums.de/Bilder1/Visier.jpg

http://sistemadearmas.sites.uol.com.br/fx/fxhms.jpg

aksel
07-12-2010, 11:27 PM
منظومة الدفاع الجوي s-300

S-300PMU

long range surface-to-air missile system

منظومة الدفاع الجوي ضد الطائرات والصواريخ الباليستية

anti-ballistic missile



http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_11.jpg



كان ومازال نظام الدفاع الجوى الروسى طراز SAM بجميع طرازاته مصدر قلق من

الطبقة الاولى لسلاح القوات الجوية الامريكية ومصدر رعب دائم للطيار الامريكى الذى

اعتبران الاقتراب مجرد فكرة الاقتراب من منصات صواريخ سام يعنى الانتحار والموت

المحقق. ونظرا للتطورات الاخيرة بين روسيا وامريكا وتهديد الاخيرة بتنفيذ هجمات

قاتلة على روسيا قامت وزارة الدفاع الروسية بتقنية دفاع جوى جديدة اس-300 .


http://www.strategycenter.net/imgLib/20060213_03.jpg




تكتسب نظم الدفاع الجوي المتوسطة والبعيدة المدى أهمية متزايدة في تكتيكات الحروب

المدنية, وفي الخطط الإستراتيجية للدفاع ضد التهديدات الجوية المتطورة. وفي هذا

الإطار, فإن الصواريخ الروسية المضادة للطائرات, والمعروفة بنظام “أس 300”,

تشكل مصدر قلق لسلاح الجو الأميركي في كل مرحلة تستعد خلالها الولايات المتحدة

لخوض حرب إذ تتخوف الأخيرة من توجيه رسالة روسية كما حصل في بداية الحرب

اليوغوسلافية, ثم في حرب أفغانستان, وهذا ما يشكل مأزقاً أميركياً جدّد تأكيده المدير

العـام لمؤسسـة "Antey" فينيامين يفريموف المنتجة لنظام “أس 300”.



http://www.interet-general.info/IMG/Russia-S-300-Missile-Tir--1.jpg





فما تصنعه شركة "Concern Antey" من أنظمة دفاع جوي للمدى البعيد مثل

“أس *-* 300 في م” S-300VM(لا مثيل له في العالم على الاطلاق).


فمنظـومة "S-300VM" هي أحدث تعديل لمنظومة "S-300V" *-* سام

*-* 12, المضادة للأهداف الجوية, ونظراً لامتلاكها قدرات الإشتباك مع الهدف

الجوي على مدى 200 كلم, (وهو أوسع مدى اشتباك في أنظمة الدفاع الجوية

الحديثة), فإن مزاياها ستبقى الأكثر تفوقاً بالنسبة لأنظمة الدفاع الجوي الطويلة المدى

في العالم, الآن وفي المستقبل القريب.





http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_7.jpg

إحدى الرادارات التابعة للمنظومة




منظومة الصواريخ “أس 300”

لقد قامت روسيا أخيراً بإنشاء مجموعة تمويل وتصنيع الأنظمة الدفاعية, وهي

المجموعة التي تجمع بين الشركات الروسية الصانعة لأنظمة الدفاع الجوي, وهيئة

التجهيز لنظام الإطلاق, وهي بذلك توفر التدريب لأنظمة "Almaz S-300

" (المعروفة لدى حلف ناتو باسم "SA-10 Grumble", أي أنظمة صواريخ

سطح *-* جو للإرتفاعات العالية والمنخفضة. كما أنها تقوم بأعمال التحديث لأنظمة

"SAM" القديمة وتقدم أنظمة كاملة للقيادة والسيطرة. ويعتبر نظام "Almaz

S-300" أحد أفضل أنظمة "SAM" الروسية مبيعاً خلال السنوات الأخيرة, حيث

تم تصديره الى كل من الصين واليونان والهند وإيران, بالإضافة الى عدد من دول شرق

أوروبا. وقد تم تطوير نماذج عدة من نظام "S-300", بما في ذلك نماذج مركبة

على مركبات, وأخرى على مقطورات, وهناك نموذج بحري بصواريخ مماثلة مثلما هو

الحال في عدة انظمة روسية.



http://www.hellas.org/military/air_force/images/s300-1.jpg








صممت نظم صواريخ "S-300" الروسية منذ العام 1969 كعائلة من ثلاثة نظم

هي: "S-300P", للدفاع الجوي الإستراتيجي, و"S-300V" للدفاع الجوي

التكتيكي, و"S-300F" للإستخدام بواسطة الأساطيل البحرية. هدف هذه النماذج

جميعها كان التعامل مع التهديدات العالية السرعة من الجيل الجديد, وهي سرعان ما

شكلت عماد الدفاع الجوي في الإتحاد السوفياتي السابق والدول الحليفة. وقد صنعت هذه

النظم بكثافة في روسيا, بحيث توفر في العام 1996 نحو 2075 قاذفة صواريخ "S-

300" موضوعة في الخدمة لدى القوات المسلحة. وقامت مؤسسة"Almaz" ببناء

النظام "S-300P" للدفاع الجوي البعيد المدى الذي انتهى بناؤه في العام 1980,

واشتقت منه نماذج عدة. من بين هذه النماذج النموذج البحري "S-300F", الذي

ينطلق الصاروخ من أنبوبه بدون اشتعال, ليشتعل على بُعد 25 متراً منه. ويستطيع

رادار "S-300F" كشف هدف على بعد 38 كلم لا تزيد مساحة مقطعه عن 1.0

متر مربع, وهدف آخر مساحة مقطاعه متر مربع واحد (طائرة تقليدية) على بعد 52

كلم. ويذكر أن سرعة الصاروخ القصوى هي 1967 متراً في الثانية ومداه الأقصى

33كلم.




http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_6.jpg







يستخدم النموذج الحديث للنظام "S-300PMU1" الصاروخ الأكثر فعالية (48

N6) وله مميزات عدة أهمها, أجهزة كومبيوترية فائقة التطوّر, وهوائي مصنوع

بتقنية الوحدات المستقلة. وهو يستطيع رصد أي هدف في أي وضعية مناورة يتخذها,

واعتماد أسلوب توجيه جديد للصواريخ. يقوم هذا الأسلوب على إدخال المعلومات الى

كمبيوتر رادار النظام, ومن ثم الى مستشعر توجيه الصاروخ الذي يتألف من مرحلة

واحدة, بالإضافة الى تحسينـات عدة تجعله في موقع المنافسة وتمنحه القدرة بالنسبة

لأفضـل الصواريخ الحديثة.








http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_3.jpg




ومع ذلك فإن مجمع "Antey" أضاف قدرات إندماجية في أنظمة الدفاع الجوي, بما

في ذلك تزويد العربات القتالية الحاملة للنظام, بأحدث المعدات التي من شأنها تمييز

الصديق من العدو تبعاً لمعايير حلف الأطلسي. وأكثر من ذلك, يمكن بتعديل بسيط قيام

العربة القتالية بإطلاق وتوجيه الأهداف الجوية "SAMAN" التي صنعت على

أساس الصاروخ القتالي العضوي الخاص بالمجمع, ويمكن للهدف الطائر الطيران مسافة

15 الى 20 كلم, بحيث يستطيع تمثيل مختلف الأهداف الجوية الحديثة. وتوفر عملية

التحديث إمكانية تدمير الهدف وتوسيع المدى النيراني أكثر من 40 في المئة.



http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_5.jpg







وبعد تراكم الخبرات الكثيفة نتيجة لاستخدام نظام الدفاع الصاروخي سطح جو في

عمليات قتالية, صنعت “كونسون أنتي” في العام 1986 مجمع تور (سام *-*

15) للدفاع الجوي, حيث أطلق عليه اسم “تور *-* م1” (TOR - M1) بعد

تحديثه في العام 1991. هذا المجمع الصاروخي سطح *-* جو, يعتبر اليوم الزعيم

غير المنازع لأنظمة الدفاع الجوي القصيرة المدى. ونظراً لخواصه الفريدة, ومنها

الإشتباك مع الأهداف الطائرة لمدى يبلغ 12 كلم, وتدميرها على ارتفاعات ترواح بين

10 أمتار و10.000متر, فإن لنظام “تور *-* م1” عدداً من القدرات الفنية

الممتازة التي تم تطويرها في “كونسون انتي”. من هذه القدرات المميزة, الإطلاق

العمودي للصواريخ, والمسح الإلكتروني في تعقب الهدف بواسطة الرادار, ثم الدرجة

العالية من الدقة في العمليات القتالية. وتسمح هذه المزايا بتوفير درجات عالية من

المناعة الصوتية, وقدرة على الإشتباك مع هدفين بالتتابع, إضافة الى العمل بتناغم

وبفاعلية مع عناصر المراقبة البصرية العضوية.

http://i188.photobucket.com/albums/z147/edu2net/Sa10_1.jpg